فوائد عقدية ذات أهمية
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: فوائد عقدية ذات أهمية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    214

    افتراضي فوائد عقدية ذات أهمية

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين أما بعد إليك أخي المسلم هذه الفوائد النفيسة التي يحسن حفظها مع فهمها

    وقد أخذتها من رسالة : (مجمل أصول أهل السنة والجماعة في العقيدة ) للدكتور / ناصر بن عبد الكريم العقل – رفع الله قدره –
    باختصار وتصرف في بعض المواضع وقد جعلتها بصيغة السؤال والجواب سائلا الله تعالى أن ينفع بها إنه جواد كريم .

    1- من هم السلف؟ ومن هو السلفي؟
    جـ : السلف: هم صدر هذه الأمة من الصحابة والتابعين، وأئمة الهدى في القرون الثلاثة المفضلة، ويطلق على كل من اقتدى بهؤلاء وسار على نهجهم في سائر العصور، سلفي نسبة إليهم .

    2- من هم أهل السنة والجماعة؟
    جـ : أهل السنة والجماعة: هم من كان على مثل ما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه .

    3- لم سموا بأهل السنة والجماعة ؟ وما هي الأسماء التي يسمون بها؟

    جـ : سموا أهل السنة: لاستمساكهم واتباعهم لسنة النبي صلى الله عليه وسلم .
    وسموا الجماعة: (1) لأنهم الذين اجتمعوا على الحق، ولم يتفرقوا في الدين،(2) واجتمعوا على أئمة الحق، ولم يخرجوا عليهم،
    (3) واتبعوا ما أجمع عليه سلف الأمة .

    ولما كانوا هم المتبعين لسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم المقتفين للأثر، سموا " أهل الحديث " و " أهل الأثر " و " أهل الاتباع " ويسمون " الطائفة المنصورة " و " الفرقة الناجية".

    4- ما الموقف الصحيح من المراء والجدال في الدين؟
    جـ: المراء في الدين مذموم: والمجادلة بالحسنى مشروعة وما صح النهي عن الخوض فيه وجب امتثال ذلك، ويجب الإمساك عن الخوض فيما لا علم للمسلم به، وتفويض علم ذلك إلى عالمه سبحانه.

    5- هل كل خارق للعادة يكون كرامة؟
    جـ : كرامات الأولياء والصالحين حق، وليس كل أمر خارق للعادة كرامة، بل قد يكون استدراجاً، وقد يكون من تأثير الشياطين والمبطلين، والمعيار في ذلك موافقة الكتاب والسنة، أو عدمها .

    6- هل المؤمنون كلهم أولياء الله؟
    جـ : المؤمنون كلهم أولياء الرحمن، وكل مؤمن فيه من الولاية بقدر إيمانه .

    7- ما حكم من يعبد الله بالحب وحده أو بالخوف وحده أو بالرجاء وحده؟
    جـ : من أصول العبادة، أن الله تعالى يُعبد بالحب والخوف والرجاء جميعاً، وعبادته ببعضها دون بعض ضلال، قال بعض العلماء: (من عبد الله بالحب وحده فهو زنديق، ومن عبده بالخوف وحده فهو حروري، ومن عبده بالرجاء وحده فهو مرجيء).

    8- اذكر أنواع التوسل مع حكمها؟
    جـ : الوسيلة المأمور بها في القرآن هي ما يقرب إلى الله تعالى من الطاعات المشروعة، والتوسل ثلاثة أنواع:
    أ- مشروع: وهو التوسل إلى الله تعالى، بأسمائه وصفاته، أو بعمل صالح من المتوسل، أو بدعاء الحي الصالح .
    ب- بدعي: وهو التوسل إلى الله تعالى بما لم يرد في الشرع، كالتوسل بذوات الأنبياء، والصالحين، أو جاههم، أو حقهم، أو حرمتهم، ونحو ذلك .
    ج- شركي: وهو اتخاذ الأموات وسائط في العبادة، ودعاؤهم وطلب الحوائج منهم والاستعانة بهم ونحو ذلك .

    9- ماذا تعرف عن التبرك؟
    جـ : البركة من الله تعالى، يختص بعض خلقه بما يشاء منها، فلا تثبت في شيء إلا بدليل.
    وهي تعني كثرة الخير وزيادته، أو ثبوته ولزومه .
    وهي في الزمان: كليلة القدر .
    وفى المكان: كالمساجد الثلاثة .
    وفى الأشياء: كماء زمزم .
    وفى الأعمال: فكل عمل صالح مبارك .
    وفى الأشخاص: كذوات الأنبياء، ولا يجوز التبرك بالأشخاص ـ لا بذواتهم ولا آثارهم ـ إلا بذات النبي صلى الله عليه وسلم وما انفصل من بدنه من ريق وعرق وشعر، إذ لم يرد الدليل إلا بها، وقد انقطع ذلك بموته صلى الله عليه وسلم وذهاب ما ذكر .
    - التبرك من الأمور التوقيفية، فلا يجوز التبرك إلا بما ورد به الدليل .

    10- أفعال الناس عند القبور أنواع ثلاثة بينها وبين حكمها؟
    جـ : أفعال الناس عند القبور وزيارتها ثلاثة أنواع:
    الأول: مشروع وهو زيارة القبور؛ لتذكر الآخرة، وللسلام على أهلها، والدعاء لهم .
    الثاني: بدعي ينافي كمال التوحيد، وهو وسيلة من وسائل الشرك، وهو قصد عبادة الله تعالى والتقرب إليه عند القبور، أو قصد التبرك بها أو إهداء الثواب عندها، والبناء عليها، وتجصيصها وإسراجها، واتخاذها مساجد، وشد الرحال إليها، ونحو ذلك مما ثبت النهي عنه، أو مما لا أصل له في الشرع .
    الثالث: شركي ينافي التوحيد، وهو صرف شيء من أنواع العبادة لصاحب القبر: كدعائه من دون الله، والاستعانة والاستغاثة به، والطواف، والذبح، والنذر له، ونحو ذلك .

    11- ما هو معتقد أهل السنة في القرآن؟
    جـ :
    1) القرآن كلام الله ( حروفه ومعانيه ) منزل غير مخلوق، منه بدأ، وإليه يعود، وهو معجز دال على صدق من جاء به، صلى الله عليه وسلم ومحفوظ إلى يوم القيامة .
    2) الله تعالى يتكلم بما شاء، متى شاء، كيف شاء، وكلامه تعالى حقيقة، بحرف وصوت، والكيفية لا نعلمها، ولا نخوض فيها .
    3) القول بأن كلام الله معنى نفسي أو أن القرآن حكاية أو عبارة، أو مجاز أو فيض، وما أشبهها ضلال وزيغ، وقد يكون كفراً، والقول بأن القرآن مخلوق كفر .
    4) من أنكر شيئا من القرآن أو ادعى فيه النقص أو الزيادة أو التحريف، فهو كافر.
    5) القرآن يجب أن يفسر بما هو معلوم من منهج السلف ولا يجوز تفسيره بالرأي المجرد، فإنه من القول على الله بغير علم، وتأويله بتأويلات الباطنية وأمثالها كفر .

    12- من هي الجماعة ومتى يحكم على الفرد بالخروج منها؟
    جـ : الجماعة: في هذا الباب هم أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم والتابعون لهم بإحسان، المتمسكون بآثارهم إلى يوم القيامة، وهم الفرقة الناجية .
    وكل من التزم بمنهجهم فهو من الجماعة، وإن أخطأ في بعض الجزئيات .

    13- ما الموقف ممن خرج عن الجماعة؟
    جـ : من خرج عن الجماعة وجب نصحه، ودعوته، ومجادلته بالتي هي أحسن، وإقامة الحجة عليه، فإن تاب وإلا عوقب بما يستحق شرعاً .
    14- هل يحمل الناس على الاعتقاد الصحيح ؟
    جـ : إنما يجب حمل الناس على الجمل الثابتة بالكتاب والسنة، والإجماع، ولا يجوز امتحان عامة المسلمين بالأمور الدقيقة، والمعاني العميقة .

    15- ما هو الأصل في جميع المسلمين؟
    جـ : الأصل في جميع المسلمين سلامة القصد والمعتقد، حتى يظهر خلاف ذلك، والأصل حمل كلامهم على المحمل الحسن، ومن ظهر عناده وسوء قصده فلا يجوز تكلف التأويلات له.

    16- ما حكم من يترك الصلاة خلف مستور الحال؟
    جـ : الجمعة والجماعة من أعظم شعائر الإسلام الظاهرة، والصلاة خلف مستور الحال من المسلمين صحيحة، وتركها بدعوى جهالة حالة بدعة .

    17- ما حكم الصلاة خلف المبتدع؟
    جـ : لا تجوز الصلاة خلف من يظهر البدعة، أو الفجور من المسلمين مع إمكانها خلف غيره، وإن وقعت صحت، ويأثم فاعلها إلا إذا قصد دفع مفسدة أعظم، فإن لم يوجد إلا مثله أو شر منه جازت خلفه، ولا يجوز تركها .
    ومن حُكم بكفره فلا تصح الصلاة خلفه .

    18- بم تثبت الإمامة الكبرى وما حكم الخروج على الإمام والجهاد والحج معه ؟
    جـ : الإمامة الكبرى تثبت بإجماع الأمة، أو بيعة ذوي الحل والعقد منهم، ومن تغلب حتى اجتمعت عليه الكلمة وجبت طاعته بالمعروف، ومناصحته، وحرم الخروج عليه إلا إذا ظهر منه كفر بواح فيه من الله برهان .
    - الصلاة والحج والجهاد واجبة مع أئمة المسلمين وإن جاروا .

    19- ما حكم قتال المسلمين على الدنيا وأهل البدع والبغي ؟
    جـ : يحرم القتال بين المسلمين على الدنيا، أو الحمية الجاهلية، وهو من أكبر الكبائر وإنما يجوز قتال أهل البدعة والبغي، وأشباههم، إذا لم يمكن دفعهم بأقل من ذلك، وقد يجب بحسب المصلحة والحال .

    20- ما هي خصائص أهل السنة التي يعرف من خلالها أنهم أهل الحق ؟
    أهل السنة والجماعة هم الفرقة الناجية، والطائفة المنصورة. وهم على تفاوتهم فيما بينهم، لهم خصائص وسمات تميزهم عن غيرهم منها:
    1) الاهتمام بكتاب الله وبالحديث.
    2) الدخول في الدين كله.
    3) الاتباع، وترك الابتداع، والاجتماع ونبذ الفرقة، والاختلاف في الدين .
    4) الاقتداء، والاهتداء بأئمة الهدى العدول، المقتدى بهم في العلم والعلم والدعوة ـ الصحابة ومن سار على نهجهم ـ ومجانبة من خالف سبيلهم .
    5) التوسط: فهم في الاعتقاد، وسط بين فرق الغلو وفرق التفريط، وهم في الأعمال والسلوك وسط بين المفرِطين، والمفرَّطين .
    6) الحرص على جمع كلمة المسلمين على الحق، وتوحيد صفوفهم على التوحيد والاتباع، وإبعاد كل أسباب النزاع والخلاف بينهم .
    ومن هنا لا يتميزون عن الأمة في أصول الدين باسم سوى السنة والجماعة، ولا يوالون، ولا يعادون، على رابطة سوى الإسلام والسنة .
    7) الدعوة إلى الله، والأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر، والجهاد، وإحياء السنة، والعمل لتجديد الدين، بإحياء السنن، ونفي البدع، والمحدثات، وإقامة شرع الله وحكمه في كل صغيرة وكبيرة .
    8) الإنصاف والعدل: فهم يراعون حق الله ـ تعالى ـ لا حق النفس أو الطائفة، ولهذا لا يغالون في مُوالِ، ولا يجورون على معاد، ولا يغمطون ذا فضل فضله أيا كان .
    9) التوافق في الأفهام، والتشابه في المواقف رغم تباعد الأقطار والأعصار، وهذا من ثمرات وحدة المصدر والتلقي .
    10) الإحسان والرحمة وحسن الخلق مع الناس كافة .
    11) النصحية لله ولكتابه ولرسوله، ولأئمة المسلمين وعامتهم .
    12) الاهتمام بأمور المسلمين ونصرتهم، وأداء حقوقهم، وكف الأذى عنهم .
    انتهى بحمد الله.
    كتبه أبو معاوية غالب الساقي المشرف على موقع روضة السلفيين
    www.salafien.com

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    37

    افتراضي رد: فوائد عقدية ذات أهمية

    جزاك الله خيرا، وجعلك خير خلف لخير سلف،

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •