هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟ - الصفحة 2
صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 52

الموضوع: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    أينما رحلتُ فإنما أسيرُ في أرضي
    المشاركات
    492

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    يا إخوان أفيدونا هل من تعليق أو اعتراض
    بارك الله فيكم.
    (ومعرفة الحق بالرّجال عادة ضعفاء العقول)

    الإمام الغزالي

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    أينما رحلتُ فإنما أسيرُ في أرضي
    المشاركات
    492

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    ياإخوان لاتبخلوا علينا
    نوركم الله
    (ومعرفة الحق بالرّجال عادة ضعفاء العقول)

    الإمام الغزالي

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,098

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حارث البديع مشاهدة المشاركة
    انقدحت في ذهني خاطرة
    تدل على جواز ماقاله العودة
    قال (من صنع لكم معروفا فكافئوه)
    ولايخفى أن لفظة من
    من ألفاظ العموم فيشمل جميع من قدم لنا خدمة
    مسلم وكافر
    ومن عنده تعليق او اعتراض فليقدمه مشكورا.
    هو وإن كان اللفظ عام لكن لا بد من معرفة المراد منه، فقوله عليه الصلاة والسلام: "فكافئوه" المراد به: أي أعطوه أجره عليه عينيا، وأحسنوا إليه مثل ما أحسن إليكم أو أحسن.
    فإن عدمت المكافأة العينية له، أو المساعدة البدنية معه، فكافئوه بالدعاء وكرروه له حتى تروا أن قد أديتم حقه، وحصلت تقريبا مثلية إحسانه لكم بدعائكم له.

    فإن كان المحسن إليك كافر فإنه يكافأ وفق ضوابط الشرع الواردة في ذلك، إما مالاً، وإما دعاء مقننا مقيدا كما مر بك سابقا.

    ويبقى قول الشيخ (العودة) رأي نطالبه معه بالدليل.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم

    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    أينما رحلتُ فإنما أسيرُ في أرضي
    المشاركات
    492

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    تتمة الحديث
    مشكور مبارك كلامك أخي الفاضل
    يبقى الحديث عاما
    إذا العام يبقى على عمومه
    حتى يأتي مخصص له
    فالنبي قال
    فإن لم000
    فقولوا له 000
    بناء عليه يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا
    حتى يأتي مخصص
    فأينه لم أجده أنا
    فلنبحث بوركت.
    (ومعرفة الحق بالرّجال عادة ضعفاء العقول)

    الإمام الغزالي

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    43

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    بارك الله فيك غالينا على هذا السؤال الجميل , وقد لا أستطيع افادتك بنفس لفظة جزاك الله خيرآ ، لكن هناك لفظة أخرى وردت وهي :

    عن ابن عباس قال لو قال لي فرعون بارك الله فيك قلت وفيك وفرعون قد مات
    الراوي: - المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 8/185
    خلاصة الدرجة: رجاله رجال الصحيح‏ " من موقع الدرر السنية

    وخذ تصحيح الإمام الألباني :
    عن ابن عباس قال : لو قال لي فرعون : بارك الله فيك قلت : وفيك ، وفرعون قد مات الراوي: سعيد بن جبير المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 2/322
    خلاصة الدرجة: سنده صحيح على شرط مسلم
    أيضآ غالينا وردت في الأدب المفرد اتمنى أفدتك "
    محبكم : محب الشيخين """"""""""

    قال الإمام ابن رجب الحنبلي _ رحمه الله تعالى _ : ( وقد يتولد الحياء من الله من مطالعة النعم ، فيستحي العبد من الله أن يستعين بنعمته على معاصيه ، فهذا كله من أعلى خصال الإيمان ) .

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,098

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    يا أخي الكريم؛ وإن كان معنى الحديث عام، فإنه مخصص بالأحاديث الأخرى المحددة والمقننة للدعاء لهم أو نطق كلام حسن لهم. وليس الأمر على إطلاقه كما ذكرت رحمك الله.

    راجع أحاديث الهدي النبوي في التعامل معهم وستجد ماهو المخصص.

    وبالنسبة لما ذكره الأخ (محب الشيخين) من أثر عن ابن عباس ففيه نظر كبير. فلا يسلم لمن صححه.
    وعلى التسليم أنه صحيح ليس معناه كما يتوهم جواز ذلك على الإطلاق، وحاشا حبر القرآن أن يمدح ويبارك لكافر إدعى الألوهية. فتنبه

    أحبتي ما أحبكم للبحث والخوض في مسائل هي والله من فطر الدين ومسلماته، بغض النظر عن حسن الخلق ودماثته، فهناك هدي عندنا عنه صلى الله عليه وسلم، ويعلم الله قد تتبعت هديه في ذلك فوجدته من أضيق الأمور، فلأنه بأبي هو وأمي ليكتفي في بعض الأحيان بالكلمة الواحدة ردا على تحيتهم أو صنيعهم (وعليكم)!

    فاليسعكم ما وسع سلفكم، ونصوص القرآن قبل السنة طافحة بعدم قبول أعمالهم ولا بلوغها لهم من غيرهم ما داموا كفارا لو اجتمع أهل الأرض كلهم على الدعاء لهم ما نفعهم، فلا يغرنكم زلة عالم جانب فيه الصواب، وعليكم بالمنبع الأصيل.

    دمتم موفقين
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم

    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    450

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السكران التميمي مشاهدة المشاركة
    يا أخي الكريم؛ وإن كان معنى الحديث عام، فإنه مخصص بالأحاديث الأخرى المحددة والمقننة للدعاء لهم أو نطق كلام حسن لهم. وليس الأمر على إطلاقه كما ذكرت رحمك الله.

    راجع أحاديث الهدي النبوي في التعامل معهم وستجد ماهو المخصص.

    وبالنسبة لما ذكره الأخ (محب الشيخين) من أثر عن ابن عباس ففيه نظر كبير. فلا يسلم لمن صححه.
    وعلى التسليم أنه صحيح ليس معناه كما يتوهم جواز ذلك على الإطلاق، وحاشا حبر القرآن أن يمدح ويبارك لكافر إدعى الألوهية. فتنبه

    أحبتي ما أحبكم للبحث والخوض في مسائل هي والله من فطر الدين ومسلماته، بغض النظر عن حسن الخلق ودماثته، فهناك هدي عندنا عنه صلى الله عليه وسلم، ويعلم الله قد تتبعت هديه في ذلك فوجدته من أضيق الأمور، فلأنه بأبي هو وأمي ليكتفي في بعض الأحيان بالكلمة الواحدة ردا على تحيتهم أو صنيعهم (وعليكم)!

    فاليسعكم ما وسع سلفكم، ونصوص القرآن قبل السنة طافحة بعدم قبول أعمالهم ولا بلوغها لهم من غيرهم ما داموا كفارا لو اجتمع أهل الأرض كلهم على الدعاء لهم ما نفعهم، فلا يغرنكم زلة عالم جانب فيه الصواب، وعليكم بالمنبع الأصيل.

    دمتم موفقين
    جزاكم الله خيرا ،فهذه خلاصة شافية كافية إن شاء الله

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    أينما رحلتُ فإنما أسيرُ في أرضي
    المشاركات
    492

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    بوركت ياتميمي
    أين الأحاديث المقيدة
    لم أجد فإن كان عندك أعطنا
    هل هناك حديث يمنع القول للكافر جزاك الله خيرا
    إذا الثابت هو العام
    والذي لم يثبت هو المخصص
    فإن ثبت قيدناه
    ولايثبت إلا بدليل
    -والخارج عن محل النزاع
    الدعاء للكافر من أجل كفره
    أو معصيته فأتمنى ألا يكون هناك خلط.
    (ومعرفة الحق بالرّجال عادة ضعفاء العقول)

    الإمام الغزالي

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,098

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    أعتذر منك أخي (حارث) لكن أعتقد أنه والله ما خلط إلا جنابكم في الموضوع

    فإن أردت الحق بحق فلن تغلب على الوصول إليه.

    أعتذر عن المواصلة معك
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم

    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    أينما رحلتُ فإنما أسيرُ في أرضي
    المشاركات
    492

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    اعتبر نفسي انا من اختلط على
    فبين لى الحق
    والدعوة مناقشة واستفادة
    واذا اخطا اخوك فالتمس له عذرا
    وكلنا نستفيد
    وماعرفتك الا ولك نفس طويل في النقاش
    عجيب قولك
    لاتجعل الشيطان ينزغ بيننا
    ولم اخالف اصلا من اصول الدين او فرع مجمعا عليه
    حتى تقول هذا الكلام
    وكنت ادندن اني مازلت في بحث
    عن جواب شافي ولم ادعي الوصول النهائي للجواب
    ورايي صواب يحتمل الخطأ
    فإن كان عنك علم على مسالتنا فأفدنا
    وبوركت.
    (ومعرفة الحق بالرّجال عادة ضعفاء العقول)

    الإمام الغزالي

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,098

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    أخي الحبيب (حارث) لم يزغ الشيطان ولن يقدر بإذن الله بيننا

    روى أنس بن مالك رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إذا سلم عليكم أهل الكتاب.. فقولوا: وعليكم".
    وكان النبي صلى الله عليه وسلم يقول لليهود الذين يعطسون بحضرته: "يهديكم الله ويصلح بالكم"، ولا يقل: يرحمك الله، فهذا لا يجوز لأحد قوله، لأن الكافر لا يرحم إلا أن يؤمن.

    فعندنا حفظك الله نصوص صريحة من جهتين:
    الجهة الأولى: عدم قبول أي عمل أو دعاء لهم بالخير ونحوه حال كفرهم، فإن قمنا بذلك فهذا يدخل تحت بابين:
    الأول: تكذيب النصوص وعدم سريانها.
    الثاني: عبث الكلام؛ إذ الفائدة المرجوة من الدعاء معدومة والحالة هذه، فهو من سقط الكلام.
    وعليه فأي دعاء قد يصدر لهم فإنه لابد وأن يكون وفق الضوابط الشرعية التي اتت بها عمومات النصوص، فيبقى الأمر في الدعاء والثناء لهم على حالات:
    1) الأصل وهو الذي أتت به النصوص: (وعليكم).
    2) أمور دنيوية عامة لا علاقة لها بالدين، كالصحة والرزق والولد..، كما مر بك سابقا.
    3) الدعاء بما فيه جزاء ديني أخروي، كالجنة، والخير _ لأن الله لا يعطي الخير إلا لأهله، فخير الله تفضل ولا يعطى فضل الله كافر _، والشكر له _ فإن الله لا يشكر لهم _، والشفاعة، والمغفرة...، فكل هذه أمور محرم الدعاء لهم بها.

    الجهة الثانية: في التضييق عليهم وعدم البشاشة لهم أو الإحسان لهم إبتداءً.
    وقد أمرنا رحمك الله بمعاداة الكفار، فلا يشرع لنا ما يستدعي مودتهم ومحبتهم.
    وقال تعالى: {يا أيها النبي جاهد الكفار والمنافقين واغلظ عليهم}.

    ويعلم الله أخي (حارث) النصوص كثيرة مستفيضة في هذا الأمر، فلا تقل لي: هذا دليل عام، فإن هذا العام أخي الفاضل أصله خطاب للمسلمين، وعلى فرض دخول الكفار فيه فإنه مخصوص بالأدلة الأخرى التي ذكرت لك.

    ثم لا تأتي رحمك الله وتقول لي: العالم الفلاني قال ذلك، فأنا لا عبرت عندي بزلة عالم، قد جانب الصواب بقوله. فالعبرة بما ورد لا بغيره.

    ليكن حكمك دقيقا متأنيا مترويا ووالله أنت بنفسك ستعرف حكم المسألة.

    وأنا في خدمتك أخي العزيز ما دمت أعرف، وإلا فسامحني.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم

    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    2,194

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    http://www.alabdulltif.net/index.php...=4947&Itemid=5 خذ هذا الرابط لعل الله ينفعك به ولكل من يهمه الامر
    حسابي على تويتر https://twitter.com/mourad_22_

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    2,194

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    ذكر الامام ابن عبد البر رحمه الله في كتابه بهجة المجالس في باب°مؤاخاة من ليس على دينك قال ّروى اسماعيل بن اسحاق قال سمعت ابن ابي اويس يقول سئل مالك اترى بأسا اذا اهدى اليهودي او النصراني للمسلم ان يكافئه فقال معاذ الله وما للمسلم ان يقبل هديته حتى يكافئه
    حسابي على تويتر https://twitter.com/mourad_22_

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    أينما رحلتُ فإنما أسيرُ في أرضي
    المشاركات
    492

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    بوركت يامحب الشيخين
    ويا أبوعبدالأكرم
    لو تكرمت تبين لى الرابط الذي نوهت
    عليه لأني لم أجده
    وبوركت
    (ومعرفة الحق بالرّجال عادة ضعفاء العقول)

    الإمام الغزالي

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    2,194

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    http://www.alabdulltif.net/index.php...=1940&Itemid=5 عنوان المقال ابعدت النجعة يا ابا معاذ والله الموفق
    حسابي على تويتر https://twitter.com/mourad_22_

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    أينما رحلتُ فإنما أسيرُ في أرضي
    المشاركات
    492

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    أخي الحبيب (حارث) لم يزغ الشيطان ولن يقدر بإذن الله بيننا

    روى أنس بن مالك رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إذا سلم عليكم أهل الكتاب.. فقولوا: وعليكم".
    وكان النبي صلى الله عليه وسلم يقول لليهود الذين يعطسون بحضرته: "يهديكم الله ويصلح بالكم"، ولا يقل: يرحمك الله، فهذا لا يجوز لأحد قوله، لأن الكافر لا يرحم إلا أن يؤمن.
    وهذا محل اتفاق
    فعندنا حفظك الله نصوص صريحة من جهتين:
    الجهة الأولى: عدم قبول أي عمل أو دعاء لهم بالخير ونحوه حال كفرهم، فإن قمنا بذلك فهذا يدخل تحت بابين:
    الأول: تكذيب النصوص وعدم سريانها.
    الثاني: عبث الكلام؛ إذ الفائدة المرجوة من الدعاء معدومة والحالة هذه، فهو من سقط الكلام.
    احسنت كل هذا محل اتفاق
    لامرية فيه
    وعليه فأي دعاء قد يصدر لهم فإنه لابد وأن يكون وفق الضوابط الشرعية التي اتت بها عمومات النصوص، فيبقى الأمر في الدعاء والثناء لهم على حالات:
    1) الأصل وهو الذي أتت به النصوص: (وعليكم).
    2) أمور دنيوية عامة لا علاقة لها بالدين، كالصحة والرزق والولد..، كما مر بك سابقا.
    3) الدعاء بما فيه جزاء ديني أخروي، كالجنة، والخير _ لأن الله لا يعطي الخير إلا لأهله، فخير الله تفضل ولا يعطى فضل الله كافر _، والشكر له _ فإن الله لا يشكر لهم _، والشفاعة، والمغفرة...، فكل هذه أمور محرم الدعاء لهم بها.
    لااحد ينازعك في هذا الامر
    ثم لا تأتي رحمك الله وتقول لي: العالم الفلاني قال ذلك، فأنا لا عبرت عندي بزلة عالم، قد جانب الصواب بقوله. فالعبرة بما ورد لا بغيره.
    وأنا أعلنها واعيدها ألا عبرة لي بقول عالم
    زل او لم يزل الذي يعيني الدليل
    واشرت لهذا في البداية
    وكلامك وجيه
    ليكن حكمك دقيقا متأنيا مترويا ووالله أنت بنفسك ستعرف حكم المسألة.
    قرأت مقالك النافع المبارك
    اكثر من مرة
    الذي ارى فيه صدق الاخوة
    وحسن الحوار وهذا ليس بغريب عليك
    ويعلم الله اني استفدت
    إلا أنني لم أفهم ولم أستطع ربط ماتفضلت به
    على ماطرحته إذ ماطرحته هام في موضعه
    واردت التخصيص على قضية الجواز القول للكافر جزاك00000
    وانا بجهدي المقل لم اجد جوابا يشقيني بعد

    وأنا في خدمتك أخي العزيز ما دمت أعرف، وإلا فسامحني.
    [/quote]
    بارك الله فيك ونفع بك.
    محبك في الله حارث البديع
    (ومعرفة الحق بالرّجال عادة ضعفاء العقول)

    الإمام الغزالي

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    60

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    في نظري أن حكم المسألة قد تبين بشكل كبير ...

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    أينما رحلتُ فإنما أسيرُ في أرضي
    المشاركات
    492

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    إذا بينه لى
    (ومعرفة الحق بالرّجال عادة ضعفاء العقول)

    الإمام الغزالي

  19. #39
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    60

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟

    لما كانت النصوص والأحاديث في هذا الموضوع متباينة ... لزم تقييد كل منها بالحال التي ورد فيها ...
    فما ورد من تجنب ذلك محمول على معارضته للثوابت الشرعية، وذلك من الاعتداء في الدعاء، المنهي عنه، كالدعاء لهم بالرحمة مثلا ...
    وما ورد من فعله فمحمول على أمور دنيوية لا تعلق لها بكفره، كالدعاء له بكثرة المال والبنين مثلا ...
    وهذا القسم الثاني قد يدخل في الأول حين تكون الأمور الدنيوية، تعارض الأخروية كالدعاء له بالتمكين مثلا ...
    فالمسألة يراعى فيها قصد الداعي له بقدر كبير ...
    هذا الذي اتضح لي ... والله أعلم ... في انتظار تعليقاتكم ....

  20. #40
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    2,194

    افتراضي رد: هل يجوز القول للكافر جزاك الله خيرا؟


    السؤال: س49
    هل يجوز لنا أن نقول: جزاك الله خيرا لغير المسلم إذا عمل لنا عملا ، أو قدم لنا مساعدة؟
    الجواب:-

    لا يجوز الدعاء للكافر بالخير، فليس أهلا له، وإنما إذا عمل عملا نافعا ونحو ذلك فإنك تشكره بقولك: شكرا . أو أشكرك، لحديث: من لا يشكر الناس لا يشكر الله والأولى أن تستعمل كلمة الشكر بلغته، أي: بغير العربية، ويكفي الإشارة إلى اعترافك بفعله الجميل، مع ملاحظة أنه لا يجوز استخدام الكافر ولا قبول مساعدته؛ لما فيه من تحمل المنة، وفي الأثر: اللهم لا تجعل لمبتدع علي منة فيوده قلبي.
    حسابي على تويتر https://twitter.com/mourad_22_

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •