قراءته صلى الله عليه وسلم في الصلاة
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: قراءته صلى الله عليه وسلم في الصلاة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    الدولة
    في ملك الله
    المشاركات
    34

    افتراضي قراءته صلى الله عليه وسلم في الصلاة

    قراءته صلى الله عليه وسلم في الصلاة

    • سنة الفجر
    كانت قراءته صلى الله عليه وسلم في ركعتي سنة الفجر خفيفة جدًا حتى أن عائشة رضي الله عنها كانت تقول : ( هل قرأ فيها بأم الكتاب ) رواه البخاري ومسلم . وكان أحيانا يقرأ بعد الفاتحة في الأولى منهما آيه { قُولُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْنَا} إلى آخر الآية ، وفي الأخرى { قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ} إلى آخرها ، وربما قرأ بدلها{ فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَى مِنْهُمُ الْكُفْرَ } إلى آخر الآية . رواه مسلم ، وأحيانا يقرأ { قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ } في الأولى و { قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ }في الثانية .. وكان يقول : ( نعم السورتان هما ) رواه ابن ماجه وابن حبان بسند صحيح

    • صلاة الفجر
    كان صلى الله عليه وسلم يقرأ فيها بـ ( الواقعة - الطور - التكوير - الروم - يس - الصافات - المؤمنون - السجدة - الإنسان - الزلزلة ) وبطوال المفصل ، وكان يطول في الركعة الأولى ويقصر في الثانية ، وكان يقرأ نحو ستين آية فأكثر ، قال بعض رواته : لا أدري في إحدى الركعتين أو في كلتيهما ؟ رواه البخاري ومسلم
    وقرأ مرة { إِذَا زُلْزِلَتِ } في الركعتين كلتيهما حتى قال الراوي : فلا أدري أنسي رسول الله أم قرأ ذلك عمدًا. رواه أبو داود بسند صحيح


    • صلاتي الظهر والعصر
    ( كان صلى الله عليه وسلم يقرأ في كل من الركعتين قدر ثلاثين آية ، وأحياناً كان يقرأ بـ { وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ } و { وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الْبُرُوجِ } و { وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَى } ونحوهما من السور ) رواه أبوداود بسند صحيح ، ( ويطول في الأولى ما لا يطول في الثانية ) رواه البخاري ومسلم .. و ( كان يقرأ صلى الله عليه وسلم في صلاة الظهر في كل ركعة قدر ثلاثين آية وفي الركعتين الأخيرتين أقصر من الأوليين قدر النصف وربما اقتصر فيهما على الفاتحة ، وفي العصر يقرأ في كل ركعة قدر قراءة خمس عشرة آية وفي الركعتين الأخيرتين أقصر من الأوليين قدر نصفهما ) رواه مسلم ..


    • صلاة المغرب
    كان صلى الله عليه وسلم يقرأ بقصار السـور أحيـانًا . رواه البخاري ، وأحيانًا بطـوال المفصل وأوساطه .. وتارة بـ ( الطور - المرسلات - الأعراف ) رواه البخاري ، وتارة بـ ( الأنفال ) رواه الطبراني في الكبير بسند صحيح ، وقرأ في سفر { وَالتِّينِ وَالزَّيْتُونِ } في الركعة الثانية .. رواه أحمد بسند صحيح


    • سنة المغرب
    كان صلى الله عليه وسلم يقـــرأ في سنة المغرب البعدية { قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ } في الأولى و { قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ } في الثانية . رواه النسائي بسند صحيح


    • صلاة العشاء
    كان صلى الله عليه وسلم يقرأ في الركعتين الأوليين من وسط المفصل .. رواه احمد بسند صحيح ، وتـارة بـ ( وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا ) وأشباهها من السور .. رواه أحمد بسند حسن ، وتارة بـ ( إذا السماء انشقت ) وكان يسجد فيها . رواه البخاري ، وقرأً مرةً في سفر ( وَالتِّينِ وَالزَّيْتُونِ) في الركعة الأولى .. رواه البخاري


    • صلاة الليل
    كان صلى الله عليه وسلم ربما يجهر بالقراءة ، وربما أسر .. رواه البخاري ، يقصر القراءة فيها تارة ويطيلها أحيانًا ويبالغ في إطالتها حتى قال ابن مسعود رضي الله عنه : صليت مع النبي صلى الله عليه وسلم ليلة فلم يزل قائمًا حتى هممت بأمر سوء ، قيل وما هممت ؟ قال : هممت أن أقعد وأذر النبي صلى الله عليه وسلم ) رواه البخاري ، وذلك من شدة قيامه ، وقال حذيفة بن اليمان رضي الله عنه صليت مع النبي صلى الله عليه وسلم ذات ليلة فافتتح البقرة فقلت يركع عند المائة ثم مضى فقلت يصلي بها في ركعتين فمضى فقلت يركع بها ثم افتتح النساء فقرأها ثم افتتح آل عمران فقرأها يقرأ مترسلا إذا مر بآية فيها تسبيح سبح وإذا مر بسؤال سأل وإذا مر بتعوذ تعوذ ثم ركع ) رواه مسلم .. وقرأ ليلة وهو مريض بالسبع الطوال .. رواه الحاكم وصححه ، وكان أحيانًا يقرأ في كل ركعة بسورة منها. رواه أبو داود بسند صحيح ، وكان يقرأ أحيانًا في كل ركعة قدر خمسين آية أو أكثر ، وتارة يقرأ قدر{ يَا أَيُّهَا الْمُزَّمِّلُ } .. رواه البخاري ، وكان يقرأ في كل ليلة بـ ( بني اسرائيل ) و ( الزمر ) رواه أحمد بسند صحيح .. وعن عائشة رضي الله عنها قالت : ( لا أعلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قرأ القرآن كله في ليلة ولا قام ليلة حتى الصباح ولا صام شهرا كاملا قط غير رمضان ) رواه النسائي .. لذلك كان صلى الله عليه وسلم لا يقرأ القرآن في أقل من ثلاث . رواه ابن سعد ، وكان يقول صلى الله عليه وسلم : ( من قام بعشر آيات لم يكتب من الغافلين ومن قام بمائة آية كتب من القانتين ومن قام بألف آية كتب من المقنطرين ) رواه أبو داود بسند صحيح . ( وما كان صلى الله عليه وسلم يصلي الليل كله ) رواه مسلم


    • صلاة الوتر
    كان صلى الله عليه وسلم يقرأ في الركعة الأولى { سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى } وفي الثانية { قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ } وفي الثالثة { قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ } رواه النسائي بسند صحيح . وكان يضيف أحيانًا { قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ } و { قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ } رواه الترمذي والحاكم وصححه، ( ومرة قرأ صلى الله عليه وسلم في ركعة الوتر بمائة آية من النساء ) رواه النسائي بسند صحيح


    • صلاة الجمعة
    كان صلى الله عليه وسلم يقرأ في الأولى بـ { سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى } وفي الثانية { هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ الْغَاشِيَةِ } رواه مسلم .. وأحيانًا يقرأ في الأولى بسورة ( الْجُمُعَةِ ) وفي الثانية { إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ } وتارة يقرأ بدلها { هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ الْغَاشِيَةِ } رواه مسلم .


    • صلاة العيدين
    كان صلى الله عليه وسلم يقرأ أحيانًا في الأولى { سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى } وفي الثانية { هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ الْغَاشِيَةِ } رواه مسلم .. وأحيانًا يقرأ فيهما بـ { ق وَالْقُرْآنِ الْمَجِيدِ } و{ اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانْشَقَّ الْقَمَرُ } رواه مسلم .

    -----------------------------

    ** المفصل : هو ما يلي المثاني من قصار السور ، سمي بذلك لكثرة الفصول التي بين السور ببسم الله الرحمن الرحيم ، وأقسامه ثلاثة : طواله وأوساطه وقصاره .. فطواله : مـــن ( ق ) أو ( الحجرات ) إلى ( عــم ) أو ( البروج ) .. وأوساطـه : من ( عم ) أو ( البروج ) إلى ( الضحى ) أو ( لم يكن ) .. وقصاره : من ( الضحى ) أو ( لم يكن ) إلى آخر القرآن .. على خلاف في ذلك .

    ** فائده : كيف عرفت قراءته صلى الله عليه وسلم بالظهر والعصر مع كونهما سرًية ؟ .. الجواب : ذكر أهل العلم ان الاسرار في السرية والجهر بالجهرية سنة وليس بواجب ، ويحمل فعل الرسول صلى الله عليه وسلم هنا على أنه جهر بالسرية وهو محمول على تعليم أصحابه ، ومافعل للتعليم فلا بأس .

    ** السبع الطوال في القرآن هي : البقرة ، آل عمران ، النساء ، المائدة ، الأنعام، الأعراف، التوبة .

    المصدر
    التنويع في اذكار الصلاة
    تقديم
    الشيخ محمد الحمود النجدي
    جمع واعداد
    طارق بن محمد القطان

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    7

    افتراضي رد: قراءته صلى الله عليه وسلم في الصلاة

    جزاكم الله خيراً ونفع بكم ، وبالنسبة لحديث ابن عباس انه كان يقوم بقدر سورة المزمل فلم أجده في البخاري كما تفضلتم وإنما هو في مصنف عبدالرزاق ، ومسند أحمد ، وأبي داود ، وسنن النسائي الكبرى ، وسنن البيهقي الكبرى .
    وهذا حسب بحثي وإذا تكرمتم أن تذكروا موضعه في البخاري إن أمكنكم ذلك
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •