لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 52

الموضوع: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    574

    افتراضي لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسوله
    سمعت من البعض أن إدراج الصحابة في صيغ الصلاة على النبي من البدع وليس له دليل ، فتدبرت الأمر فلم أجد دليلاً ، فهل أجد عند أحد من الاخوة دليلاً ؟
    وآخرون اعترفوا بذنوبهم خلطوا عملاً صالحاً وآخر سيئاً عسى الله أن يتوب عليهم إن الله غفور رحيم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    2,744

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    كلمة الآل في صيغة الصلاة على النبي..يدخل فيها الصحابة ..وجميع من اتبع نبي الله صلى الله عليه وسلم بإحسان
    هذا هو الصحيح المستقيم مع قواعد الشرع...
    ولكن في خرج الصلاة..استحب العلماء ذكر الصحابة تنويها على فضلهم ودخولهم..من باب التميز عن الرافضة قبحهم الله..
    وحيث إن الصلاة تجوز على غير النبي مالم تكن شعاراً لازما..جاز أن يفرد الصحابة بالذكر تبعاً لا استقلالاً..
    قال تعالى "وصل عليهم إن صلاتك سكن لهم"..وحديث "أجعل صلاتي كلها لك"..يدل على هذا الجواز
    والله أعلم
    قال الإمام ابن تيميّة رحمه الله تعالى:
    والفقرُ لي وصف ذاتٍ لازمٌ أبداً..كما الغنى أبداً وصفٌ له ذاتي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    574

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    الأخ الكريم / أبو القاسم
    حفظك الله وشكر لك
    إن كانت كلمة الآل تشمل الأصحاب لأن معناها الأتباع - فلا ضرورة لذكرهم مع الآل لا خارج الصلاة ولا داخلها .
    وإن كانت الآل تعني الأهل فقط ، فكيف ندرج الأصحاب لمجرد التميز عن الرافضة ؟
    ألا يعد هذا ابتداعاً في الدين ؟
    فنحن نتهمهم بذلك حين يخصصون الآل بالسلام أو الصلاة على وجه الانفراد ؟
    ثم أين نجد هذا الاستحباب الذي أقره الفقهاء ؟
    وما وجه الدلالة في قول الله تعالى " وصل عليهم " والتي معناها أُدع لهم أو سل الله ان يَصِلَهم ؟
    ثم هو أمر للنبي صلى الله عليه وسلم يفتقر الى دلالة العموم ،
    ثم إنه عام في المؤمنين جميعا لم يخصص بالأصحاب ؟
    أرجو التفضل بالرد على كل فقرة - جزاك الله خيرا
    وآخرون اعترفوا بذنوبهم خلطوا عملاً صالحاً وآخر سيئاً عسى الله أن يتوب عليهم إن الله غفور رحيم

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    2,744

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    أخي الحبيب غفر الله لك..من قال هذا؟
    لإفرادها بالذكر سببان مشروعان وذلك خارج الصلاة..فقط:-
    1-مخالفة الرافضة..وهو مقصد شرعي معتبر
    2-الاهتمام والعناية..لأنه ليس كل أحد يفهم من الآل شمولها للأتباع على الحق
    كما أن بعضهم يخالف في ذلك أصلا فاحتيج لإفرادها من باب الاهتمام فيكون من عطف الخاص على العام
    أو تكون الآل حين عطف الصحب عليها مخصوصة بالقرابة..
    ولا يعد ذلك ابتداعا لأن صيغة الصلاة..عبارة عن دعاء..وقد تقدم جواز أن تصلي على مسلم
    فتقول اللهم صل وسلم على أبي بكر الصديق..
    وهذا يفارق قولهم :عليه السلام..في حق علي رضي الله عنه لأنها صارت شعاراً يرفعه لمقام النبيين ..ولا موجب لهذا التخصيص شرعا..بل استحقاق فاطمة لأن يقال رديف اسمها "عليها السلام" أولى -والله أعلم-من استحقاق علي من باب كونها بضعة نبوية ..ومع هذا نقول في الجميع رضي الله عنهم..
    أما قولنا وصحبه..فهو على التبعية..لا على وجه الاستقلال..فانتف ى أن تكون شعارا
    وهذا من جملة الآدعية المشروعة التي لا يقال عنها بدعة..وذلك كقولك:اللهم صل على محمد وآله ومن اتبعه بإحسان إلى يوم الدين..وثم إجماع عملي على هذا من عامة أهل العلم..لأنه مجرد دعاء لا ذكر مخصوص

    أما دعوى التخصيص في قوله "وصل عليهم " فبحاجة لدليل..لأن الأصل أن ما أمر به النبي صلى الله عليه وسلم يكون مشروعا للجميع حتى يرد ما يدل على الخصوصية..فكونه وجهه سبحانه وتعالى إلى الصلاة على بعض أصحابه وفي الحديث"اللهم صل على آل أبي أوفى"..علم من ذلك الجواز..
    والحديث الذي أنسيت التعقيب عليه بارك الله فيك في الرجل الذي قال له النبي :إذن تكفى همك ويغفر ذنبك..
    قال له ذلك عقب قوله :إذن أجعل لك صلاتي كلها..ومعنى قوله ذلك :جواز الصلاة على غيره..
    والله الموفق
    قال الإمام ابن تيميّة رحمه الله تعالى:
    والفقرُ لي وصف ذاتٍ لازمٌ أبداً..كما الغنى أبداً وصفٌ له ذاتي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    456

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    ألا يكفي أن الامة كلها كابر عن كابر
    مجمعة على ذلك
    إذا لم تتحرك الفطرة والعفاف والطهر فاجعلوا التاريخ لا يجد منكم إلا الصمت فالصمت لا يكتبه التاريخ ولا يصوره الزمن ولا تعرفه الكتب ولا يُحتاج معه إلى الاعتذار

    (الشيخ المحدث عبدالعزيز الطريفي حفظه الله)

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    85

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    بارك الله فيك .
    كيف لا تكون بدعة ؟
    وهي عبادة ما فعلها النبي - صلى الله عليه و سلم - ، و قد قمنا نحن بالتزامها في جميع الأحوال و الأوقات .. ولم ترد عن الرسول - صلى الله عليه و سلم - ..
    أم أن هذه البدعـة تجوز لأن الرافضة لا تقوم بها ، و بالتالي حتى نتميز نحن عن الرافضة .. نفعلها !
    و على فرض أن الرافضة لا يحتفلون بالمولد النبوي .. هل تُجوِّز لنا أن نحتفل به مخالفةً لهم - و هو مقصد شرعي معتبر ! - .
    و إن قلت أن الصلاة على الصحب لها سبب آخر ، و هو التنبيه على فضلهم ، سيُردُّ عليك بأن هذا ليس مسوغا لإدخال زيادة لم ترد عن النبي - صلى الله عليه و سلم - في عبادة من العبادات ، و إلا فإن من يحتفل بالمولد أيضا سيقول لك إن مقصده هو تنبيه الغافلين و إعلامهم بسيرة سيد المرسلين - صلى الله عليه و سلم - ..
    فإن قلتَ لهم : ذكِّرهم بها في أيِّ يوم ، لكن لا تلتزم يوما معينا .. فسيقول لك و أنت كذلك ذكِّر الناس بفضل الصحابة في كل وقت و لكن لا تزد لفظ الصحابة عند الصلاة على الرسول - صلى الله عليه و سلم - !
    أقول هذا ، و أنا معارض لطريقة الاستدلال لا للرأي نفسه فتنبهوا .
    "
    أزْرَة المؤمن إلى نصف الساق، فإن طال فإلى الكعبين، فإن طال ففي النار "
    فاتقوا النار ..

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    2,744

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    لو فهمت الكلام لما اعترضت بهذا..
    والله المستعان
    قال الإمام ابن تيميّة رحمه الله تعالى:
    والفقرُ لي وصف ذاتٍ لازمٌ أبداً..كما الغنى أبداً وصفٌ له ذاتي

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    2,744

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    طبعا الإشكالات التي أوردتها أخي الكريم على طريقة الاستدلال مردودة..
    وبعض الرد عليها في ثنايا ردي نفسه..وإذا أحياني الله تعالى سأبين ذلك
    وقد بينت الأمر بالإجماع..وبأن هذا ليس ذكراً مخصوصا..بل دعاء..
    فإذا اجتمع إلى ذلك قصد مخالفة المشركين كان مشروعا..
    قال الإمام ابن تيميّة رحمه الله تعالى:
    والفقرُ لي وصف ذاتٍ لازمٌ أبداً..كما الغنى أبداً وصفٌ له ذاتي

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    85

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    أبو القاسم :
    جزاك الله خيرًا ، و معذرةً على عدم اقتناعي بما أوردتَ .

    أما قولُك : " وقد بينت الأمر بالإجماع " :
    فهل تظن أنني أقول إن إدراج الصحابة عند الصلاة على النبي - صلى الله عليه و سلم - بدعـة ؟ أعوذ بالله من مثل هذا القول .
    و في انتظار مزيد بيان ، و السلام عليكم .
    "
    أزْرَة المؤمن إلى نصف الساق، فإن طال فإلى الكعبين، فإن طال ففي النار "
    فاتقوا النار ..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    574

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    أما وقد أبى الأكثرون إلا الاقرار بضرورة الحاق الأصحاب مع الآل في الصلاة على خير ولد آدم - وأن ذلك ليس ببدعة بالرغم من عدم اشتهاره -فيما أعلم - في القرون الأولى ، ففي أي زمن أو عصر ظهر هذا الالحاق ، ومن من العلماء تحدث في هذا الأمر ، ومن أقدم من تحدث بذلك ؟
    أو باختصار نقول ، الله عز وجل شرع الصلاة على رسوله ، والنبي شرع الصلاة على نفسه وآله ، فمن شرع الصلاة على اصحابه ؟؟؟
    وآخرون اعترفوا بذنوبهم خلطوا عملاً صالحاً وآخر سيئاً عسى الله أن يتوب عليهم إن الله غفور رحيم

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    574

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    للرفع
    وآخرون اعترفوا بذنوبهم خلطوا عملاً صالحاً وآخر سيئاً عسى الله أن يتوب عليهم إن الله غفور رحيم

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    32

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لقد قرأت مأورده الاخوة الاكارم من ردود فأردت أن أدلى بدلوى حتى ولو كان صغيرا ألفت انتباهكم الى حديث رواه الامام مسلم من حديث ابى موسى الاشعرى مرفوعا(وأصحابى أمنة لامتى فأذا ذهب أصحابى أتى أمتى ما توعد) فالمقصود والعلم عند الله ذهاب أعيانهم وذهاب ذكرهم ولاجل الثانية نذكرهم دائما ألا ترى أنه فى البلاد التى ذهب فيها ذكرهم حدثت فيها الفتن كالعراق وايران ولبنان وغيرها فذكرهم أمنة للبلاد والعباد

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    574

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنفى شعبان مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لقد قرأت مأورده الاخوة الاكارم من ردود فأردت أن أدلى بدلوى حتى ولو كان صغيرا ألفت انتباهكم الى حديث رواه الامام مسلم من حديث ابى موسى الاشعرى مرفوعا(وأصحابى أمنة لامتى فأذا ذهب أصحابى أتى أمتى ما توعد) فالمقصود والعلم عند الله ذهاب أعيانهم وذهاب ذكرهم ولاجل الثانية نذكرهم دائما ألا ترى أنه فى البلاد التى ذهب فيها ذكرهم حدثت فيها الفتن كالعراق وايران ولبنان وغيرها فذكرهم أمنة للبلاد والعباد
    وكيف الحال بالنسبة لأفغانستان ، وباكستان ، والبوسنة ، وكشمير ، والشيشان والتي لم يذهب منها ذكر الصحابة ، ثم أصلاً كيف أتيت بهذا المعنى " ذهاب ذكرهم " من الحديث ؟
    ثم لو سلمنا جدلاً بذلك -" ضرورة الابقاء على ذكرهم " - فهل ذلك موجبُ لإدخالهم في الصلاة على النبي وآله ؟
    وآخرون اعترفوا بذنوبهم خلطوا عملاً صالحاً وآخر سيئاً عسى الله أن يتوب عليهم إن الله غفور رحيم

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    11

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    جزاكم الله خيراً ..
    الأخ / شريف شلبي حفظه الله
    رداً على سؤالك ........ فمن شرع الصلاة على اصحابه ؟؟؟
    جاء في صحيح مسلم ( باب الدعاء لمن أتى بصدقة )
    حدثنا يحيى بن يحيى وأبو بكر بن أبي شيبة وعمرو الناقد وإسحق بن إبراهيم قال يحيى أخبرنا وكيع عن شعبة عن عمرو بن مرة قال سمعت عبد الله بن أبي أوفى ح وحدثنا عبيد الله بن معاذ واللفظ له حدثنا أبي عن شعبة عن عمرو وهو ابن مرة حدثنا عبد الله بن أبي أوفى قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أتاه قوم بصدقتهم قال اللهم صل عليهم فأتاه أبي أبو أوفى بصدقته فقال اللهم صل على آل أبي أوفى ح وحدثناه ابن نمير حدثنا عبد الله بن إدريس عن شعبة بهذا الإسناد غير أنه قال صل عليهم

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    580

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    الإشكال في التخصيص والإلحاق بالصلاة على النبي وآله ، وليس في الدعاء بصيغة (اللهم صلِّ على فلان) ، فهذا ثابت كما تفضلتم ، ولا أحد يمنع أن نقول: اللهم صلِّ على أبي بكر وعمر ، ولكن أن نلحقها بالصلاة على النبي بدون مستند شرعي فهنا الإشكال ؛ لأن الصلاة على النبي عبادة ـ والعبادة توقيفية ، والصحابة كانوا يأتون إلى النبي _صلى الله عليه وسلم_ ويقولون كيف الصلاة عليك ، فيخبرهم بنص فلا يجوز الازدياد عليه ، كما لا يجوز النقص منه.
    والله أعلم

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    574

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    بارك الله فيك أخي أبا الفرج - فهذا ما أردت قوله ولا أجد حتى الآن رداً عليه .
    وآخرون اعترفوا بذنوبهم خلطوا عملاً صالحاً وآخر سيئاً عسى الله أن يتوب عليهم إن الله غفور رحيم

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    11

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم :
    أما قول بعض الأخوة هداهم الله بأن هذه بدعة فالأمر على خلافه، إذ البدعة في اللغة :ما أحدث في الدين على غير مثال سابق، وفي الشرع كما عرفها الإمام الشاطبي عليه رحمة الله :طريقة في الدين مخترعة تضاهي الشرعية يقصد بالسلوك عليها مايقصد بالطريقة الشرعية .
    والصلاة على النبي وآله وأصحابه ليس من البدع في الدين لما سبق ذكره من الأخوةالفضلاء آنفا من أنه تكريم وتشريف لصحابة رسول الله وأنهم خير الخلق بعد الأنبياء عليهم الصلاة والسلام ، وأيضا لما ذكر من مخالفة الرافضة الاثناعشرية وغيرهم .
    ومما لم يذكره الأخوة أن نفهم ما معني الصلاة والسلام على الرسول وآله وأهل بيته فعندها ينجلي الأمر ويتضح :
    فالصلاة من الله على نبيه مغفرة ورفع درجات وثناء على عبده في الملأ الأعلى كما ذكره البخاري ( إن الله وملائكته يصلون على النبي ) .
    والصلاة من الملائكة دعاء واستغفار .
    ومن العبد للعبد : دعاء له وثناء عليه وذكراً لفضائله .
    وعندها يتين أنه لاحرج ولا منافاة في إلحاق الصحابة بالصلاة والسلام عليهم على وجه التبع لا على وجه الاستقلال .
    ولعلي أورد إليكم أيها الأخوة الكرماء هذا النقل للشيخ صالح آل الشيخ في شرحه للطحاوية :
    - فالصلاة من الله - عز وجل - على عبده، على الأنبياء والمرسلين وعلى المؤمنين {هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ }[الأحزاب:43]، تكون الصلاة من الله - عز وجل - بمعنى الثناء؛ يعني يُثني على نبيه في الملإ الأعلى.
    (اللهم صلِّ على محمد) يعني اللهم أثْنِ على محمد في الملإ الأعلى بما هو أهله صلى الله عليه وسلم.
    - والصلاة من الملائكة على المؤمنين هو الدعاء لهم والاستغفار {هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ } يعني الملائكة تدعو لابن آدم: اللهم اغفر له اللهم ارحمه، تستغفر له كما قال - عز وجل - {وَيَسْتَغْفِرُ نَ لِلَّذِينَ آمَنُوا}[غافر:7].
    - والصلاة من العبد للعبد: اللهم صلِّ على فلان؛ يعني اللهم أثني على فلان، صليتُ عليك أو لك؛ يعني دعوت لك، لهذا قال - عز وجل - {خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِمْ بِهَا وَصَلِّ عَلَيْهِمْ إِنَّ صَلَاتَكَ سَكَنٌ لَهُمْ}[التوبة:103].
    إذا تبين ذلك، فالصلاة من الله - عز وجل - مُخْتَصَّة بالأنبياء والمرسلين.
    يعني لا يقال على وجه الانفراد (اللهم صلَّ على فلان) إلا أن يكون نبياً أو رسولاً.
    أما غيرهم فلا يُصَلَّى عليه على وجه الانفراد، وقد يُصَلَّى عليه على وجه التَّبَع (اللهم صل على محمد وعلى آل محمد)، (اللهم صل على محمد وآله وصحبه)، (صلى الله عليه وآله وصحبه)، هذا يجوز من جهة التّبع، أما من جهة الاستقلال فلا يقال: (صلى الله على آل محمد،) فقط، (صلى الله على الصحابة) فقط.
    وقد يجوز على المفرد إذا لم يكن شعاراً، مَرَّة مرتين تارةً تارتين ونحو ذلك، ولا يكون شعاراً، كما قال صلى الله عليه وسلم لما جاءه ابن أبي أوفى بالصدقة قال «اللهم صل على آل أبي أوفى»(2)، هذا دعاء لهم، هذا يكون على وجه الانفراد، ولا يكون شعاراً.
    فإذاً لا يكون شعاراً أَنَّا نُصَلِي على عَلِيٍّ رضي الله عنه، كلما ذكر علي رضي الله عنه قلنا عليه السلام، أو بعض الآل نقول عليهم الصلاة والسلام أو نحو ذلك، فهذا مخالف للهدي هدي الصحابة رضوان الله عليهم.
    تجوز الصلاة على المفرد بشرطين -ذكرتهما لك-:

    1-
    الشرط الأول: ألا تكون دائماً، بمعنى أن تكون أحياناً.

    2-
    الشرط الثاني: أن لا تكون شعاراً على شخص أو على مجموعة؛ مثل الأئمة (صلى الله على الأئمة)، هذه كلها من شعارات أهل البدع.

    أسال الله تعالى أن ينفعنا بما علنا وأن يجعلنا مباركين أينما كنا والله يحفظكم أخواني .

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    574

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    لا أزال انتظر دليلاً على جواز الالحاق
    ولي سؤال للذين يجوزون
    هل يجوز زيادة الصلاة على الصحب الكرام في الصلاة على النبي وآله بعد تشهد الصلاة ؟
    الاجابة في - الغالب - لا يجوز
    السؤال ... لماذا ؟
    وما الفارق بين الأمر داخل الصلاة وخارجها ، إذا سلمنا أن الصلاة على النبي وآله عبادة سواءً فُعلت داخل الصلاة أوخارجها - فلا ينبغي الابتداع بالزيادة والنقصان فيها ؟
    وآخرون اعترفوا بذنوبهم خلطوا عملاً صالحاً وآخر سيئاً عسى الله أن يتوب عليهم إن الله غفور رحيم

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    923

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    إن أحببت أن لا تدرج الصحابة فلا تفعل .
    لكن لا تنكر على من يفعل ذلك ؛ لأنه من جنس الدعاء .
    إلا إن اعتقد أنّ إدراجهم أفضل من عدمه .
    اللهم صل على محمد وعلى أزواجه وذريته كما صليت على آل إبراهيم ، وبارك على محمد وعلى أزواجه وذريته كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    85

    افتراضي رد: لماذا ندرج الصحابة في صيغة الصلاة على النبي وآله ؟؟

    صارم الجزيرة :
    إذًا نستفيد من كلامك أن الاحتفال بالمولد النبوي ليس بدعة .
    فقراءة سيرة النبي - صلى الله عليه و سلم - ليس ببدعة ، بل أمر مرغوب !
    و كذلك من قال صدق الله العظيم بعد الانتهاء من قراءة القرآن .. فليس فعله بدعة !
    إذ له أصل ، فالله يقول : " قل صدق الله " .
    أخي الكريم :
    الصلاة على النبي - صلى الله عليه و سلم - عبادة .
    و أنتم زدتم فيها بما لم يرد شرعا ! ثم تقولون أن له أصلا و هو فضل الصحابة و إلخ !
    و لذلك يستطيع المحتفلون بالمولد النبوي أن يردوا عليك بأن قراءة سيرة النبي - صلى الله عليه و سلم - لها أصل !
    ذكرتني بمن قال أن زيادة عثمان لأذان صلاة الجمعة لها أصل ! فكان الأصل : أذان الفجر الثاني .
    تعريف البدعة ............... يا ليتنا نتوصل لتعريف صحيح !
    حينها سنحل
    "
    أزْرَة المؤمن إلى نصف الساق، فإن طال فإلى الكعبين، فإن طال ففي النار "
    فاتقوا النار ..

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •