نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية
صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 80

الموضوع: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    459

    افتراضي نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه

    لقد قلت سابقاً تعليقاً على موضوع التعامل مع المبتدع (( لقد حذر أبو زرعة الرازي من قراءة كتب المحاسبي

    وذكر ابن قدامة في اللمعة أن ترك قراءة كتب أهل البدع من أصول أهل السنة

    ولا يخفى أن هناك كتب لأهل البدع لا يستغنى عنها

    فكيف تضبط المسألة ؟

    تضبط بأن يقال كتب أهل البدع أنواع وقراؤها كذلك أنواع

    النوع الأول ما لا يوجد فيه أي ادخالات بدعية كترقيم بعضهم لكتب السنة

    فهذا يقرأه صغار الطلبة مع تعريفهم بحال المؤلف

    النوع الثاني مافيه خيرٌ وشر وهذا يقرأه المتمكنين من العقيدة السلفية

    وأما الصغار والعوام فلا

    ونقرأه إذا كان عظيم الفائدة أما إذا كان غالبه انشائيات فالإشتغال بكتب أهل العلم النافعة أولى

    ولو وجد في كتب أهل السنة ما يغني عنه فيا حبذا

    النوع الثالث ما بني على باطل فهذا يقرأه من يريد الرد على القوم

    هكذا تضبط المسائل ولا ترسل ارسالاً فيقال لكل من هب ودب (( خذ ما صفا ودع ما كدر )) ))

    هذا الكلام موجه بالدرجة الأولى لأصحاب المكتبات الإلكترونية التي يضعون فيها الكتب التي تحتوي على البدع والمخالفات بدون تحذير وهم لا يعرفون هوية من يحمل

    هل هو عامي هذه الكتب تشكل خطراً على اعتقاده ؟

    هل هو طالب علم صغير مثل سابقه ؟

    هل هو مبتدع سيتكثر بهذا الكتاب ؟

    هل هو طالب علم متوسط لا يقجر على نقض الشبهات وإن كانت عقيدة أهل السن واضحةً عنده ؟

    أم هو طالب علم قوي يعرف كيف يستفيد من الكتب

    أقترح على الإخوة أن يقوموا بتشكيل لجان علمية تعلق على مواطن الخلل في بعض الكتب لتبرأ ذمة ناشرها ولا تكفي التعليقات المطاطة

    مثل (( هذا الكتاب فيه أخطاء ))

    او(( فيه شطحات ))

    فهذه لا تكفي لإزالة الشبهة عند من يتعرض لها ولا يبعد بعض الفضوليين عن الكتاب بحجة أننا نأخذ ما صفا وندع ما كدر

    اتقوا الله عباد الله لقد لعن رسول الله في الخمر أصنافاً ولا يشربها منهم إلا صنفٌ واحد

    اتقوا الله عباد الله لقد لعن رسول الله من آوى محدثاً

    فاعتبروا يا أولي الأبصار

    وإليكم مثالاً على اللامبالاة بعقائد المسلمين في مكتبة المشكاة

    وضع الأخوة في مكتبة المشكاة كتاباً للفاكهاني بعنوان (( الفجر المنير فى الصلاة على البشير النذير ))

    وإليك فهرسة الكتاب كما ذكرها لنا الأخوة في المشكاة

    (( قسم المؤلف الكتاب إلى هذا اثني عشر باباً:
    الباب الأول: في حكم الصلاة عليه صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم على التحرير، وذكر الخلاف في ذلك والتقدير.
    الباب الثاني: في فضل الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم، وما في ذلك من الثواب، والتقرب إلى رب الأرباب.
    الباب الثالث: في كيفية الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم والتسليم، وما يترتب على ذلك من الأجر العظيم.
    الباب الرابع: في المواطن التي تستحب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم فيها، ويكثر ويعظم الأجر عليها.
    الباب الخامس: في ذم من لم يصل عليه، وتفويق سهام الملامة إليه.
    الباب السادس: في زيارة قبره عليه الصلاة والسلام، وما في ذلك من الآداب المرتب عليها كثرة الأجر والثواب.
    الباب السابع: في أسمائه المعظمة ونعوته المكرمة.
    الباب الثامن: في صفاته الخلقية وشمائله المرضية.
    الباب التاسع: في صفاته المعنوية وما اختصه به رب البرية.
    الباب العاشر: في معجزاته، وما اختصه به تعالى من آياته.
    الباب الحادي عشر: في من استغاث به عليه الصلاة والسلام فأغيث في القديم والحديث.
    الباب الثاني عشر: فيما ختم الله به أيام حياته، وذكر مرضه ووفاته.))

    ولا حول ولا قوة إلا بالله

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    34

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    جزاك الله خيرا وبارك الله فيك
    فعلا ينبغي أن الانتباه لهذه النقطة
    نفع الله بك

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    340

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    للرفع و التنبيه

    و لم انتبه لهذا الموضوع إلا قبل قليل فجزى الله كاتبه خير الجزاء

  4. #4
    ابن رجب غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    2,107

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية


    بارك الله فيكم شيخنا الكريم .

    قل للذي لايخلص لايُتعب نفسهُ


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    33

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    هلا قمت يا شيخ بمراسلتنا في مكتبة المشكاة بدلاً من وصفنا بأننا لا نبالي بعقائد المسلمين ؟
    من أجل جزئية في كتاب ؟
    وهل ترى هذا الوصف ينطبق علينا ونستحقه فعلاً ؟
    اتقوا الله والإنصاف عزيز
    هلا أحسنت بنا الظن بأنه ذلك ربما وقع سهواً أو خطأ بدل من الدخول في النيات بحجة الحرص والمناصحة
    أخيراً بارك الله فيك على حرصك ونصحك ويبقى ذلك وجهة نظر قد تصيب فيها وقد تخطئ ...
    والله اعلم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    63

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    الحمد لله
    ما تفضل به الشيخ الخليفي مهم وليس القصد إخواننا الفضلاء في مشكاة فهذا أيضا موجود في الشاملة وغيرها .
    ولا أشك أن الإخوة في مشكاة من أهل السنة الفضلاء ولا أشك في حرصهم على عقيدة أهل السنة لكن ربما لم ينتبهوا لهذا أو ربما كان لهم وجهة نظر ظهر لهم فيها مصلحة لا نعلمها.
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مســك مشاهدة المشاركة
    هلا قمت يا شيخ بمراسلتنا في مكتبة المشكاة بدلاً من وصفنا بأننا لا نبالي بعقائد المسلمين ؟
    من أجل جزئية في كتاب ؟
    وهل ترى هذا الوصف ينطبق علينا ونستحقه فعلاً ؟
    اتقوا الله والإنصاف عزيز
    هلا أحسنت بنا الظن بأنه ذلك ربما وقع سهواً أو خطأ بدل من الدخول في النيات بحجة الحرص والمناصحة
    هذا التعليق الكريم من الأخ مسك أرى جوابا سديدا على تعليق له هذا نصه:
    http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=99525
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مســك مشاهدة المشاركة
    رحم الله الإمام مالك عندما سؤل عن بعض المؤطآت حيث قال :
    ما كان لله سيبقى ...
    بعض المنتديات مصابة بحمى تكثير الأعضاء بأي وجه كان !
    ولعل هذا الأمر ناشيء عن الغيرة من بعض المنتديات التي كتب الله لها القبول بين الناس ...
    مثل هؤلاء يحتاجون تذكير بالله ومراسلتهم بخصوص هذا الأمر وتصحيح النية من جديد ...
    والله أعلم ..
    وإن كان كلام الأخ مســك أشد، فليته ناصحهم أو عرف وجهة نظرهم وأحسن الظن بهم بدل أن يبحر به الخيال ويجعل هذا ناشيا عن غيرة لمواقع أخرى !!
    أو كل من أراد نشر الخير ونفع الناس يجب عليه أن يبذله في المكان والطريقة التي يريده الأخ مسك ومن علق على ذاك الموضوع أو يصبح مدخول النية أو هدفه الغيرة من بعض المواضع ؟!

    أين إحسان الظن أين التماس العذر أولا نطلب ذلك إلا إذا كان الأمر علينا ؟

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    33

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    عموماً لا أرى تشابه في ردي هنا وفيما نقلته عني أو اقتبسته ..
    فلم اقدح في أحد أو أتهم أحد بعينهم بالتلاعب في عقيدة المسلمين
    والموضوع هناك كان حديث عام عن مسألة عامة وهي إغلاق روابط التحميل ..
    بارك الله فيك وفي حرصك ..

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    63

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    ليس المراد التشابه بمضمون التهمة، وإنما التشابهة في الاتهام بغير بينة وعدم إحسان الظن بإخوانكم.

    وكون الكلام عاما صحيح لكنه عام أريد به الخصوص؛ فكل أو غالب من اطلع على الموضوع يعرف من المعني به.

    ومسألة إغلاق الروابط للتحميل....
    ألا تدخلها وجهات النظر والمصالح على الأقل في نظر من رآها، فلم جعل فعلهم ذاك محل شك واتهام وغيرة ووو .

    نسأل الله أن يهدي الجميع ويجعلهم يدا واحدة لنشر الخير والسنة .

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    تقسيم الكتب إلى كتب قابلة للتحميل لأنها لا تحتوي على مخالفات
    وكتب غير قابلة للتحميل لأنها تحتوي على مخالفات
    تقسيم (في ظني) باطل من أسه وأصله
    أنا لا أنقض كتب السَّحرة بواسطة
    لا أنقضها إلا من كتبهم
    لا أنقض كتب العقائد المنحرفة بواسطة
    لا أنقضها إلا من كتبهم
    الحاجة ملحّة لكل كتاب دقّ أو جلّ
    اجتمعت عليه الأمة أو تفرقت
    ونحن في عالم مفتوح
    أنَّى لنا تقسيم الناس إلى متمكّن ومتوسط وعامي وإلخ ...
    ثم إنه لا يوجد كتاب باطل إلا ويوجد بجانبه كتاب حق ينقضه
    وكل ميسر لما خلق له
    وكان الإنسان على نفسه بصيره
    هذا رأيي
    وشكرا لكم
    ما تعتبره الناس نهاية، اعتبره أنت بداية، فإنه لا حَـدَّ لكمال.
    (ابن المنير) لا يكتب بهذا المعرف إلا في المجلس العلمي، بالألوكة، فقط.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    459

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مســك مشاهدة المشاركة
    هلا قمت يا شيخ بمراسلتنا في مكتبة المشكاة بدلاً من وصفنا بأننا لا نبالي بعقائد المسلمين ؟
    من أجل جزئية في كتاب ؟
    وهل ترى هذا الوصف ينطبق علينا ونستحقه فعلاً ؟
    اتقوا الله والإنصاف عزيز
    هلا أحسنت بنا الظن بأنه ذلك ربما وقع سهواً أو خطأ بدل من الدخول في النيات بحجة الحرص والمناصحة
    أخيراً بارك الله فيك على حرصك ونصحك ويبقى ذلك وجهة نظر قد تصيب فيها وقد تخطئ ...
    والله اعلم
    نعم أنتم كذلك

    بدليل أنكم وضعتم عنوان الإستغاثة في تعريفكم بالكتاب

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    459

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن المنير مشاهدة المشاركة
    تقسيم الكتب إلى كتب قابلة للتحميل لأنها لا تحتوي على مخالفات
    وكتب غير قابلة للتحميل لأنها تحتوي على مخالفات
    تقسيم (في ظني) باطل من أسه وأصله
    أنا لا أنقض كتب السَّحرة بواسطة
    لا أنقضها إلا من كتبهم
    لا أنقض كتب العقائد المنحرفة بواسطة
    لا أنقضها إلا من كتبهم
    الحاجة ملحّة لكل كتاب دقّ أو جلّ
    اجتمعت عليه الأمة أو تفرقت
    ونحن في عالم مفتوح
    أنَّى لنا تقسيم الناس إلى متمكّن ومتوسط وعامي وإلخ ...
    ثم إنه لا يوجد كتاب باطل إلا ويوجد بجانبه كتاب حق ينقضه
    وكل ميسر لما خلق له
    وكان الإنسان على نفسه بصيره
    هذا رأيي
    وشكرا لكم
    يا أخي اقرأ المقالة جيداً قبل أن تعلق عليها

    قد ذكرت سابقاً تقسيم بالنسبة لكتب أهل البدع

    فأنت مثلاً تضع فيمن ينقضون كتب أهل البدع

    ماذا عن العامي أو المبتديء أو المثقف الذي لا يعرف العقيدة ؟

    أنا لا أتكلم عن انعدام الفائدة ولم أدعي ذلك حتى تعلق بهذا الكلام

    ولكن أتكلم عن هوية هذا المحمل الغير معروفة

    كيف نضع هذه الكتب في يد من لا نعرف هويته ؟

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    459

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    أما مسألة اساءة الظن واحسانه

    فلا يمكنني أن أجد عذراً لمن ينشر بين المسلمين كتاب فيه تجويز الإستغاثة بالنبي صلى الله عليه وسلم وهو يعلم

    فإن قيل قد يكون لا يعلم

    أقول هذا أقبح

    ورمي الناس الحريصين على عقائد المسلمين باساءة الظن مخالف لللآداب الشرعية

    وهب انني أسأت الظن

    الحمد لله جرم اساءة الظن أقل بكثير من جرم نشر الشرك بين المسلمين

    والإنصاف عزيز والهذيان كثير

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    33

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    ( ابتسامة )
    عموماً كلامك لا يعدو أن يكون مجرد رأي شخصي ... وتضخيم في غير موضعه ..
    وإن كنت حريص على عقائد المسلمين فغيرك أحرص ..
    والإنصاف عزيز والهذيان آفة ..
    ملاحظة :
    ما كنت سألتفت لهذه النصيحة لولا أن احدهم ارسل الرابط ..
    وهذه آخر مشاركة ..

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    اسمع يا عبد الله
    مشاركتي هنا كنت أود أن أفتح لها موضوعا مستقلا قبل أن تقع عيني على موضوعك
    ولما رأيت موضوعك قلت أضع خلاصة ما أراه هنا على هيئة مشاركة
    كان ماذا يا عبد الله
    _______

    أخي الشيخ مسك
    أنتم على خير عظيم
    ومكتبتكم مكتبة عظيمة
    والخطأ عن هذه الأمة مرفوع، والتثريب على صاحبه ممنوع
    وفقكم الله وسددكم
    ما تعتبره الناس نهاية، اعتبره أنت بداية، فإنه لا حَـدَّ لكمال.
    (ابن المنير) لا يكتب بهذا المعرف إلا في المجلس العلمي، بالألوكة، فقط.

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    [تسجيل موقف]

    والله إني عندما كتبت مشاركاتي في هذا الموضوع لم أتدبر مشاركات الأخ المتعلم، ولم أتتبّع أي رابط
    فوقتي لا يسمح لي إلا بالقراءة المجملة التصويرية
    ولكن خطر ببالي بعد ذلك أن أقرأ الموضوع مرة أخرى، وعليه فتبعت الرابط
    فرأيت أن الأخ مسك وفقه الله قد اختل ميزانه عفا الله عنه، ولم يُحْكِم قوله غفر الله له
    ________
    وقد يقول قائل: هل ستلتزم بعد ذلك يا ابن المنير بقراءة كل حرف وتتبّع كل رابط قبل أن تكتب مشاركة ؟
    أقول هذا مستحيل
    والله المستعان، وعليه التكلان
    ما تعتبره الناس نهاية، اعتبره أنت بداية، فإنه لا حَـدَّ لكمال.
    (ابن المنير) لا يكتب بهذا المعرف إلا في المجلس العلمي، بالألوكة، فقط.

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    132

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اعتقد أن من الوهم الكبير اننا نظن اننا قادرين فى هذا الزمن على إخفاء كتب أهل البدع.
    فى رأيى التنبيه على عوارها هو الصحيح.
    أما محاولات اخفاءها ، فهى مثل من يقف أمام البحر ليصد أمواجه العاتية.
    الهواتف النقالة أصبحت مزودة بقارئ الملفات المصورة والنصية ، يا قوم ، وما اسهل تداول مثل هذه الكتب

    ولو اشعنا ثقافة القراءة الصحيحة ، وقام الأخوة الباحثين بالتصدق ببعض أوقاتهم لوضع المشاركات لنقد الكتب فى المنتديات المختلفة ، لكان أجدى وأنفع.

    مع التنبيه على عدم الانتقاص من علماء الفرق المخالفة لئلا نتسبب فى سب علمائنا حفظ الله حيهم ورحم ميتهم.

    الأخوة فى المشكاة وصيد الفوائد والشاملة والوقفية والمكنز وغيرها ، جزاهم الله خيراً يقومون بمهام ضخمة ، الله أسأل أن يجعلها فى موازين اعمالهم.

    تعلمت الشر لا للشر ولكن لتوقيه و من لا يعرف الخير من الشر يقع فيه

    مجرد رأى
    WAEL HASSAN

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    أحسنت أخي القانوني
    ما تعتبره الناس نهاية، اعتبره أنت بداية، فإنه لا حَـدَّ لكمال.
    (ابن المنير) لا يكتب بهذا المعرف إلا في المجلس العلمي، بالألوكة، فقط.

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    126

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    بئس ما رددت به يا أخي عبدالله الخليفي على الأخ المدافع عن شبكة مشكاة

    عاتبك أخوك فقال :

    (( هلا قمت يا شيخ بمراسلتنا في مكتبة المشكاة بدلاً من وصفنا بأننا لا نبالي بعقائد المسلمين ؟
    من أجل جزئية في كتاب ؟ وهل ترى هذا الوصف ينطبق علينا ونستحقه فعلاً ؟ ))

    فرددت عليه بفضاضة :

    (( نعم أنتم كذلك ، بدليل أنكم وضعتم عنوان الإستغاثة في تعريفكم بالكتاب )) !!!

    يا أخي : أنا لا أعرفك إلا بخير ، لكني أعرف الإخوة في شبكة مشكاة بنشر السنة والعلم والهدى

    حتى استفاد من جهدهم -المبني على الكتاب والسنة- المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها ولله الحمد

    فأي الفريقين أحق بالمدح والشكر والعذر ؟؟؟

    أمن أجل خطأ مغمور في بحار الحسنات تصفهم بكل غلظة وأنت متكئ على كنبتك -مع الإصرار على الوصف- بعدم المبالاة بعقائد المسلمين ؟؟

    يبدو لي أنك قد فهمت الغيرة على العقيدة فهماً ينقصه الصواب فندت منك هذه الكلمة : (( نعم أنتم كذلك )) !!

    تذكرت وأنا أقرأ هذه الكلمة التي تمنيت أنها ما خرجت من رجل عهدناه من إخواننا الأخيار ، تذكرت رجلاً مصرياً فاضلاً

    في الحرم ، وبعد الصلاة أتى أمراً مخالفاً للسنة فزجره أحد الإخوة زجراً أكبر من الخطأ فقال بنبرة توبيخ : هذا ليس من السنة

    فنظر إليه الرجل وقال بتعجب : أمال قلة الذوق من السنة ؟؟؟

    وصدق الله أصدق القائلين {فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ
    وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِي نَ} (159) سورة آل عمران

    ختاماً ، أستغفر الله وأتوب إليه ثم أعتذر من أخي عبدالله ، فقد أردت أن أعظه بترك الغلظة فأغلظت عليه !

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    459

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    مهلاً مهلاً

    ما طرحه الأخ القانوني يلتقي مع ما طرحته في نقطة مهمة وهي أنني اقترحت أن تكون لجنة للتعليق على الكتب التي فيها بدع

    وأما جهود الأخوة فلم أجحدها

    غير أن قوله أنه لا يمكننا حجب كتب أهل البدع فأقول

    المكتبات السلفية معتمدة من قبل الطلبة وكثير من العامة ووجود الكتب فيها يعتبر تزكية امضمون الكتاب اجمالاً

    وبعض الكتب لم تدخل إلى الشبكة إلا عن طريق المكتبات المذكورة

    ولا يخفى على الناظر أن الوصول إلى المكتبات الإلكترونية أيسر من الوصول إلى المكتبات المادية

    ووجود الكتب في الساحة لا يعني أن نساهم في نشرها

    خذ مثلاً كتب السقاف الجهمي هي منشورة على الشبكة وفي متناول أيدي الجميع

    فهل يعني هذا أنه يجوز لنا نشر كتبه ؟

    ومثل كتب السقاف كتب السحر وكتب ابن عربي

    وتأمل ما ذكرته سابقاً من أن وضع هذه الكتب بأيدي العوام له آثار مدمرة فإذا كنا مطالبين بألا نذكر لهم بعض الحق إذا كانت عقولهم لا تبلغه فما بالك بوضع كتب أهل البدع لهم واظهارها على انها كتب علم نفيسة



    أرجو من الأخوة التريث قبل طرح نتاج عقولهم

    وهذا دين وليس تحليلاً سياسياً حتى يكون العمدة فيه على (( هذا رأيي)) و (( أنا أعرض ولا أفرض ))

    أما بالنسبة للأخ ابن المنير فقد ذكر تقسيماً للكتب لم أقل به وجعله تعليقاً على موضوعي فاستوجب جواباً مني

    فأرجو من الأخوة أن تكون العمدة عندهم نصرة الحق لا نصرة النفس

    وأما الأخ أبو عبدالرحمن

    الذي يتكلم عن اللين في مشاركةٍ يفتتحها بلفظها قاسية

    أرجو يا أخي ألا تحور القضية أنا قلت ما قلت جواباً على استنكار الأخ للفظة (( مما يدل على على اللامبالاة بعقائد المسلمين))

    ولم أقله جواباً على سؤاله الذي افتتح به مشاركته

    فأرجو أن تقرأ جيداً قبل أن تعلق

    والشدة في بعض المواطن مطلوبة لخطورة الأمر ومخاطبة العوام شيء ومخاطبة من تصدى للخطاب الدعوي شيء آخر

    وأنت نفسك استخدمت القسوة

    وإن وجدت لفظ ألطف من (( أنتم كذلك )) و (( هذه ليست من السنة )) فدلني عليها

    ويا ليت شعري ماذا نقول للناس إذا نصحناهم في شأن البدع

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    459

    افتراضي رد: نصيحة لإخواننا أصحاب المكتبات الإلكترونية

    لقد راسلت الأخوة في مكتبة المشكاة وقد وضعوا تنبيهاً لقاريء هذا الكتاب في مكان التعريف بالكتاب

    فصار التعريف هكذا (( الباب الأول: في حكم الصلاة عليه صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم على التحرير، وذكر الخلاف في ذلك والتقدير.
    الباب الثاني: في فضل الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم، وما في ذلك من الثواب، والتقرب إلى رب الأرباب.
    الباب الثالث: في كيفية الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم والتسليم، وما يترتب على ذلك من الأجر العظيم.
    الباب الرابع: في المواطن التي تستحب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم فيها، ويكثر ويعظم الأجر عليها.
    الباب الخامس: في ذم من لم يصل عليه، وتفويق سهام الملامة إليه.
    الباب السادس: في زيارة قبره عليه الصلاة والسلام، وما في ذلك من الآداب المرتب عليها كثرة الأجر والثواب.
    الباب السابع: في أسمائه المعظمة ونعوته المكرمة.
    الباب الثامن: في صفاته الخلقية وشمائله المرضية.
    الباب التاسع: في صفاته المعنوية وما اختصه به رب البرية.
    الباب العاشر: في معجزاته، وما اختصه به تعالى من آياته.
    الباب الحادي عشر: في من استغاث به عليه الصلاة والسلام
    فأغيث في القديم والحديث.
    تنبيه :
    هذا الباب لا يصح فيه شيء ، وهو مُخالف لِما عليه الصحابة رضي الله عنهم ، فلا يصِحّ عن أحد منهم أنه استغاث به بعد وفاته صلى الله عليه وسلم .
    الباب الثاني عشر: فيما ختم الله به أيام حياته، وذكر مرضه ووفاته.))

    ما تحته خط وضع حديثاً جزى الله الأخوة خيراً غير أنني أطمع بأن يوضع نقض في الحاشية لما أورد الفاكهاني فالشبهة المذكورة مفصلة وتحذير الأخوة مجمل ولا تكافؤ بين الأمرين كما لا يخفى على الفطين

    كما أن تعليق الأخوة فيه قصور لأن أدلة الكتاب والسنة دلت على تحريم الإستغاثة به صلى الله عليه وسلم بعد وفاته وليس ترك الصحابة فقط هو الذي دل على المنع

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •