النسخ في الكتاب المقدس _ للإلزام عند المناظرة
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: النسخ في الكتاب المقدس _ للإلزام عند المناظرة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    49

    افتراضي النسخ في الكتاب المقدس _ للإلزام عند المناظرة

    بسم الله والحمد لله ، اللهم صلي وسلم وزد وبارك علي الحبيب المصطفي المشرف بالشفاعه المخصوص ببقاء شريعته الي قيام الساعة صلاة باقية ما تعاقب الليل والنهار.




    نسخة الرهبانية اليسوعية


    طبعة سادسة 2000


    دار المشرق ش.م.م _ص. ب946، بيروت لبنان


    جمعيات الكتاب المقدس في المشرق


    ص.ب 747_11بيروت_لبنان


    العهد الجديد


    الرسالة الي العبرانين صفحة 704





    عنون مترجم نسخة الرهبانية اليسوعية وهي نسخة للكتاب المقدس خاصة بالكاثوليك الاعداد من (15_19) من الاصحاح السابع من الرسالة الي العبرانين


    بنسخ الشريعة القديمة

    ]الترجمة اليسوعية ]-[ Heb:7:15 ]-[ ومما يزيد الأمر وضوحا أن يقام كاهن غيره على مثال ملكيصادق[

    ] الترجمة اليسوعية ]-[ Heb:7:16 ]-[ لم يصر كاهنا بحسب شريعة وصية بشرية، بل بحسب قوة حياة ليس لها زوال،[

    ] الترجمة اليسوعية ]-[ Heb:7:17 ]-[ لأن الشهادة التي أديت له هي: (( أنت كاهن للأبد على رتبة ملكيصادق[

    ]الترجمة اليسوعية ]-[ Heb:7:18 ]-[ وهكذا نسخت الوصية السابقة لضعفها وقلة فائدتها[

    ]الترجمة اليسوعية ]-[ Heb:7:19 ]-[ فالشريعة لم تبلغ شيئا إلى الكمال، وأدخل رجاء أفضل نتقرب به إلى الله[





    أدلة النسخ في الكتاب المقدس ((بتصرف من اظهار الحق))


    إثبات وقوع النسخ في الكتاب المقدس



    النسْخ في اللغة هو الإزالة.



    اصطلاحاً: رفع الحكم الشرعي بدليل شرعي متأخر أو بيان مدة انتهاء حكم عملي(1).


    بيان أن النسخ لا يٌلزم صفة من صفات البداء لله عز وجل



    وليس معنى النسخ أن اللّه أمر أو نهى أولًا وما كان يعلم عاقبته ثم بدا له رأيٌ فنسخ الحكم الأول ليلزم الجهل، بل معناه أن اللّه كان يعلم أن هذا الحكم يكون باقيًا على المكلفين إلى الوقت الفلاني ثم يُنسخُ فلما جاء الوقت أرسل حكمًا آخر ظهر منه الزيادة والنقصان أو الرفع مطلقًا، ففي الحقيقة هذا بيان انتهاء الحكم الأول، لكن لما لم يكن الوقت مذكورًا في الحكم الأول فعند ورود الثاني يتخيل لقصور علمنا في الظاهر أنه تغير.



    مثال على ذلك



    أن تأمر خادمك أن يقوم بخدمة من الخدمات ويكون في نيتك أنه يكون على هذه الخدمة إلى سنة مثلًا، وبعد السنة يكون على خدمة أخرى لكن ما أظهرت عزمك ونيتك له، فإذا مضت المدة وعينته على خدمة أخرى فهذا بحسب الظاهر عند الخادم، وكذا عند غيره الذي ما أخبرته عن نيتك تغيير وأما في الحقيقة وعندك فليس بتغيير.



    نسبة النصارى إلى الله صفة البداء(الندم)



    نجد في الكتاب المقدس أعداد كثيرة يٌذكر فيها أن الله ندم على العمل الفلاني أو الأمر الفلاني مثل ما جاء قى سفر صموئيل الثاني


    ) (16:24) وبسط الملاك يده على اورشليم ليهلكها فندم الرب عن الشر وقال للملاك المهلك الشعب كفى.الآن رد يدك.وكان ملاك الرب عند بيدر ارونة اليبوسي.)


    وسنتناول هذا الأمر بالتفصيل في مبحث صفات الرب أن شاء الله تعالى ولكن أحببت أن أشير إلى ذلك لتوضيح أن ( النسخ يفيد البداء) أمر يلزمهم لا يلزمنا وعلى الرغم من أننا نؤمن بالنسخ فأننا لم نتهكم على الشرائع السابقة كما فعل بولس حيث قال رسالة العبرانيين (18:7)


    ( فانه يصير إبطال الوصية السابقة من اجل ضعفها وعدم نفعها.) وفى نفس الرسالة (7:8)


    ( فانه لو كان ذلك الأول بلا عيب لما طلب موضع لثان) وفى (13:8)


    (فاذ قال جديدا عتق الاول.واما ما عتّق وشاخ فهو قريب من الاضمحلال) وفى (9:10)


    ( ثم قال هانذا اجيء لأفعل مشيئتك يا الله.ينزع الاول لكي يثبت الثاني).


    فأطلق بولس على العهد القديم باختلاف شرائعه أنه أبْطل ونزع، وكان ضعيفًا وعديم النفع، وغير مكمل لشيء ومعيبًا وجعله أحق بالاضمحلال والإبطال، ونذكر أيضا ما قيل على لسان حزقيال (25:20) ( واعطيتهم ايضا فرائض غير صالحة واحكاما لا يحيون بها) وأن هذا ما قاله الله عز وجل لبعض من خالفوا أمره تعالى الله علوا كبيرا عما يقولون.



    الحكمة من النسخ


    مراعاة مصالح المكلفين وحالهم باختلاف الزمان والمكان فالنوع الإنساني يتقلب كما يتقلب الطفل في أدوار مختلفة ولكل دور من هذه الأدوار حال تناسبه ومنها التخفيف والتيسير على العباد من حكم إلى حكم ليستشعروا رحمة الله عز وجل.



    ويوجد قسمين للنسخ



    الاول:- النسخ الذي يكون في شريعة نبي لاحق لحكم كان في شريعة نبي سابق.


    الثانى:- النسخ الذي يكون في شريعة نبي لحكم آخر من شريعة هذا النبي،



    الأدلة على وقوع القسم الاول



    الاول:نسخ زواج الإخوة والأخوات في عهد أدم وإبراهيم عليه السلام



    الحكم المنسوخ: سفر التكوين (12:20) ( وبالحقيقة ايضا هي اختي ابنة ابي.غير انها ليست ابنة امي.فصارت لي زوجة.)


    الحكم الناسخ: سفر اللاويين (17:20) ( واذا اخذ رجل اخته بنت ابيه او بنت امه ورأى عورتها ورأت هي عورته فذلك عار.يقطعان امام اعين بني شعبهما.قد كشف عورة اخته.يحمل ذنبه.)



    الثاني :نسخ حل أكل جميع الحيوانات في شريعة نوح عليه السلام



    الحكم المنسوخ: سفر التكوين (3:9) ( كل دابة حية تكون لكم طعاما.كالعشب الاخضر دفعت اليكم الجميع)


    الحكم الناسخ : سفر اللاويين (3:11_8)3 كل ما شق ظلفا وقسمه ظلفين ويجترّ من البهائم فايّاه تأكلون 4 الا هذه فلا تأكلوها مما يجترّ ومما يشق الظلف الجمل.لانه يجترّ لكنه لا يشق ظلفا.فهو نجس لكم.5 والوبر.لانه يجترّ لكنه لا يشق ظلفا فهو نجس لكم.6 والارنب.لانه يجترّ لكنه لا يشق ظلفا فهو نجس لكم.7 والخنزير.لانه يشق ظلفا ويقسمه ظلفين لكنه لا يجترّ.فهو نجس لكم.8 من لحمها لا تأكلوا وجثثها لا تلمسوا.انها نجسة لكم



    الثالث: نسخ الجمع بين الأختين في شريعة يعقوب عليه السلام



    الحكم المنسوخ : جمع يعقوب بين الأختين ليا وراحيل في الإصحاح التاسع والعشرين من سفر التكوين.


    الحكم الناسخ :سفر اللاويين (18:18) ( ولا تأخذ امرأة على اختها للضرّ لتكشف عورتها معها في حياتها.)



    الرابع: نسخ جواز طلاق الرجل لإمرته بكل علة وجواز أن يتزوجها آخر.



    الحكم المنسوخ :سفر التثنية (1:24_3) 1 اذا اخذ رجل امرأة وتزوج بها فان لم تجد نعمة في عينيه لانه وجد فيها عيب شيء وكتب لها كتاب طلاق ودفعه الى يدها واطلقها من بيته2 ومتى خرجت من بيته ذهبت وصارت لرجل آخر


    الحكم الناسخ : انجيل متى (32:5) ( واما انا فاقول لكم ان من طلّق امرأته الا لعلّة الزنى يجعلها تزني.ومن يتزوج مطلّقة فانه يزني)



    الخامس : نسخ الختان



    الحكم المنسوخ : سفر التكوين (12:17_13)( ابن ثمانية ايام يختن منكم كل ذكر في اجيالكم.وليد البيت والمبتاع بفضة من كل ابن غريب ليس من نسلك. يختن ختانا وليد بيتك والمبتاع بفضتك.فيكون عهدي في لحمكم عهدا ابديا.)


    الحكم الناسخ: أعمال (24:15، 29,28) (اذ قد سمعنا ان اناسا خارجين من عندنا أزعجوكم بأقوال مقلّبين أنفسكم وقائلين أن تختنوا وتحفظوا الناموس الذين نحن لم نأمرهم.)


    ( لانه قد رأى الروح القدس ونحن ان لا نضع عليكم ثقلا اكثر غير هذه الاشياء الواجبة)


    ( ان تمتنعوا عما ذبح للاصنام وعن الدم والمخنوق والزنى التي ان حفظتم انفسكم منها فنعمّا تفعلون.كونوا معافين.)


    ورسالة غلاطية (1:5_3) (فاثبتوا اذا في الحرية التي قد حررنا المسيح بها ولا ترتبكوا ايضا بنير عبودية.2 ها انا بولس اقول لكم انه ان اختتنتم لا ينفعكم المسيح شيئا.3 لكن اشهد ايضا لكل انسان مختتن انه ملتزم ان يعمل بكل الناموس).



    السادس : نسخ جواز الزواج من العمة.



    الحكم المنسوخ : سفر الخروج (20:6) ( واخذ عمرام يوكابد عمته زوجة له.فولدت له هرون وموسى.وكانت سنو حياة عمرام مئة وسبعا وثلاثين سنة).


    الحكم الناسخ : سفر اللاويين (12:18) (عورة اخت ابيك لا تكشف.انها قريبة ابيك.)



    السابع: نسخ حرمة أكل بعض الحيوانات



    الحكم المنسوخ: سفر اللاويين (3:11_8) كما ذكرنا في الدليل الثاني.


    الحكم الناسخ: روميه (14:14)( اني عالم ومتيقن في الرب يسوع ان ليس شيء نجسا بذاته الا من يحسب شيئا نجسا فله هو نجس).


    تيطس (15:1) ( كل شيء طاهر للطاهرين واما للنجسين وغير المؤمنين فليس شيء طاهرا بل قد تنجس ذهنهم ايضا وضميرهم.) فكل ما ذكر انه نجس أٌبيح بهذه الفتوى العامه.



    الثامن: نسخ الأعياد وتعظيم السبت



    الحكم المنسوخ: (الأعياد) سفر اللاويين (23/14،21،31،41)


    (وخبزا وفريكا وسويقا لا تأكلوا الى هذا اليوم عينه الى ان تأتوا بقربان الهكم فريضة دهرية في اجيالكم في جميع مساكنكم)


    (وتنادون في ذلك اليوم عينه محفلا مقدسا يكون لكم.عملا ما من الشغل لا تعملوا.فريضة دهرية في جميع مساكنكم في اجيالكم.)


    (عملا ما لا تعملوا فريضة دهرية في اجيالكم في جميع مساكنكم.)


    (تعيّدونه عيدا للرب سبعة ايام في السنة فريضة دهرية في اجيالكم.في الشهر السابع تعيّدونه.)



    (تعظيم السبت) سفر الخروج (13:31_14) ( وانت تكلم بني اسرائيل قائلا سبوتي تحفظونها.لانه علامة بيني وبينكم في اجيالكم لتعلموا اني انا الرب الذي يقدّسكم.


    فتحفظون السبت لانه مقدّس لكم.من دنّسه يقتل قتلا.ان كل من صنع فيه عملا تقطع تلك النفس من بين شعبها.)



    الحكم الناسخ: كولوسى (16:2_17)( فلا يحكم عليكم احد في اكل او شرب او من جهة عيد او هلال او سبت التي هي ظل الامور العتيدة اما الجسد فللمسيح.)



    التاسع :نسخ شريعة عيسى لشريعة موسى عليهما السلام



    جاء فى سفر ارميا (31:31_32)31 ها ايام تأتي يقول الرب واقطع مع بيت اسرائيل ومع بيت يهوذا عهدا جديدا.32 ليس كالعهد الذي قطعته مع آبائهم يوم امسكتهم بيدهم لاخرجهم من ارض مصر حين نقضوا عهدي فرفضتهم يقول الرب.



    وهذا ما أشار إليه بولس في رسائله


    رسالة العبرانيين (18:7)


    ( فانه يصير إبطال الوصية السابقة من اجل ضعفها وعدم نفعها.) وفى نفس الرسالة (7:8)


    ( فانه لو كان ذلك الأول بلا عيب لما طلب موضع لثان) وفى (13:8)


    (فاذ قال جديدا عتق الاول.واما ما عتّق وشاخ فهو قريب من الاضمحلال) وفى (9:10)


    ( ثم قال هانذا اجيء لأفعل مشيئتك يا الله.ينزع الاول لكي يثبت الثاني)


    وفى (12:7) 12 لانه ان تغيّر الكهنوت فبالضرورة يصير تغيّر للناموس ايضا. .


    رسالة أفسس (14:2_15) (14 لانه هو سلامنا الذي جعل الاثنين واحدا ونقض حائط السياج المتوسط اي العداوة.مبطلا بجسده ناموس الوصايا في فرائض لكي يخلق الاثنين في نفسه انسانا واحدا جديدا صانعا سلاما)


    وفى رسالة غلاطية (20:2_ 21)( مع المسيح صلبت فاحيا لا انا بل المسيح يحيا فيّ.فما احياه الآن في الجسد فانما احياه في الايمان ايمان ابن الله الذي احبني واسلم نفسه لاجلي


    لست ابطل نعمة الله.لانه ان كان بالناموس بر فالمسيح اذا مات بلا سبب )


    وفى (10:3) ( لان جميع الذين هم من اعمال الناموس هم تحت لعنة لانه مكتوب ملعون كل من لا يثبت في جميع ما هو مكتوب في كتاب الناموس ليعمل به). وفى (24:3_25) ( اذا قد كان الناموس مؤدبنا الى المسيح لكي نتبرر بالايمان. ولكن بعد ما جاء الايمان لسنا بعد تحت مؤدب ).



    الأدلة على وقوع القسم التاني



    الأول: أن اللّه أمر إبراهيم عليه السلام بذبح إسحاق عليه السلام ثم نسخ هذا الحكم قبل العمل كما هو مصرح فى سفر التكوين (1:22_14)



    الثانى: وعد اللّه أن منصب الكهانة يبقى في بيت عالي الكاهن وبيت ابنه، ثم أخلف وعده ونسخه وأقام كاهنًا آخر جاء في


    صموئيل الاول (30:2) ( لذلك يقول الرب اله اسرائيل.اني قلت ان بيتك وبيت ابيك يسيرون امامي الى الابد.والآن يقول الرب حاشا لي.فاني اكرم الذين يكرمونني والذين يحتقرونني يصغرون.)



    الثالث: أمر اللّه حزقيال بأن ‏يلطخ الطعام بزبل يخرج من الإنسان‏ ثم لما استغاث حزقيال عليه السلام نسخ هذا الحكم بزبل البقر جاء في


    سفر حزقيال (12:4_15) ( وتأكل كعكا من الشعير.على الخرء الذي يخرج من الانسان تخبزه امام عيونهم. وقال الرب.هكذا ياكل بنو اسرائيل خبزهم النجس بين الامم الذين اطردهم اليهم. فقلت آه يا سيد الرب ها نفسي لم تتنجس ومن صباي الى الآن لم آكل ميتة او فريسة ولا دخل فمي لحم نجس. فقال لي انظر.قد جعلت لك خثي البقر بدل خرء الانسان فتصنع خبزك عليه.)



    الرابع: نسخ حكم الذبح في المحلة


    الحكم المنسوخ: سفر اللاويين (3:17_4) ( كل انسان من بيت اسرائيل يذبح بقرا او غنما او معزى في المحلّة او يذبح خارج المحلّة والى باب خيمة الاجتماع لا يأتي به ليقرّب قربانا للرب امام مسكن الرب يحسب على ذلك الانسان دم.قد سفك دما فيقطع ذلك الانسان من شعبه.)



    الحكم الناسخ:سفر التثنية (15:12) ( ولكن من كل ما تشتهي نفسك تذبح وتأكل لحما في جميع ابوابك حسب بركة الرب الهك التي اعطاك.النجس والطاهر ياكلانه كالضبي والايل.)



    الخامس:نسخ عدد خدام قبة العهد


    الحكم المنسوخ:سفر العدد (3:4) 3 من ابن ثلاثين سنة فصاعدا الى ابن خمسين سنة كل داخل في الجند ليعمل عملا في خيمة الاجتماع.



    الحكم الناسخ:سفر العدد (24:8_25) ( هذا ما للاويين.من ابن خمس وعشرين سنة فصاعدا ياتون ليتجندوا اجنادا في خدمة خيمة الاجتماع. ومن ابن خمسين سنة يرجعون من جند الخدمة ولا يخدمون بعد.)



    السادس: نسخ فدية خطأ الجماعة من ثور واحد الى ثور مع لوازمه وجديا



    الحكم المنسوخ: سفر اللاويين (13:4_14) ( وان سها كل جماعة اسرائيل وأخفي امر عن اعين المجمع وعملوا واحدة من جميع مناهي الرب التي لا ينبغي عملها واثموا


    ثم عرفت الخطية التي اخطأوا بها يقرّب المجمع ثورا ابن بقر ذبيحة خطية.يأتون به الى قدام خيمة الاجتماع.)



    الحكم الناسخ : سفر العدد (22:15_24) ( واذا سهوتم ولم تعملوا جميع هذه الوصايا التي كلم بها الرب موسى جميع ما امركم به الرب عن يد موسى من اليوم الذي امر فيه الرب فصاعدا في اجيالكم فان عمل خفية عن اعين الجماعة سهوا يعمل كل الجماعة ثورا واحدا ابن بقر محرقة لرائحة سرور للرب مع تقدمته وسكيبه كالعادة وتيسا واحدا من المعز ذبيحة خطية.)



    السابع:نسخ حكم من يدخل في الفلك مع نوح عليه السلام



    الحكم المنسوخ: سفر التكوين (19:6_20) ( ومن كل حيّ من كل ذي جسد اثنين من كلّ تدخل الى الفلك لاستبقائها معك.تكون ذكرا وانثى.من الطيور كاجناسها ومن البهائم كاجناسها ومن كل دبابات الارض كاجناسها.اثنين من كلّ تدخل اليك لاستبقائها.)



    الحكم الناسخ : سفر التكوين (2:7_3) ( من جميع البهائم الطاهرة تأخذ معك سبعة سبعة ذكرا وانثى.ومن البهائم التي ليست بطاهرة اثنين ذكرا وانثى. ومن طيور السماء ايضا سبعة سبعة ذكرا وانثى.لاستبقاء نسل على وجه كل الارض.)



    الثامن : نسخ حكم موت حزقيا وزيادة عمره خمسة عشر سنة.



    الحكم المنسوخ: فى سفر الملوك الثانى (1:20) ( في تلك الايام مرض حزقيا للموت.فجاء اليه اشعياء بن آموص النبي وقال له.هكذا قال الرب اوص بيتك لانك تموت ولا تعيش.)



    الحكم الناسخ: فى سفر الملوك الثانى (5:20_6) ( ارجع وقل لحزقيا رئيس شعبي هكذا قال الرب اله داود ابيك.قد سمعت صلاتك.قد رأيت دموعك.هانذا اشفيك.في اليوم الثالث تصعد الى بيت الرب.وازيد على ايامك خمس عشرة سنة وانقذك من يد ملك اشور مع هذه المدينة وأحامي عن هذه المدينة من اجل نفسي ومن اجل داود عبدي.)




    (1) فالنسخ لا يطرأ على القصص ولا على الأمور العقيديه بل على الأحكام العملية المطلقة مثل أحكام الزواج والطلاق والبيوع.

  2. #2
    أبو الفداء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    5,249

    افتراضي رد: النسخ في الكتاب المقدس _ للإلزام عند المناظرة

    جزاك الله خيرا.
    المقال طيب ونافع، نفع الله بك، ولكن لعله يكون أحسن تحريرا لو أضفتَ قبل الخوض في ذكر "الأدلة" هذه التقدمة:
    "أسوق فيما يلي من باب إلزام النصارى في المناظرة أزواجا من النصوص، كل زوج منها يلزم من المقارنة بين النصين فيه قولهم بوقوع النسخ، إن كانوا يقولون بتأخر الثاني عن الأول، هذا مع استصحاب حقيقة أن تلك النصوص لا يثبت منها شيء أصلا، ولا يُقال بنسبة شيء مما فيها لله تعالى، فحكمها حكم سائر نصوص أهل الكتاب، ما خالف الصحيح الثابت عندنا رددناه، وما وافق قبلناه، وما سوى ذلك توقفنا فيه، والله الهادي إلى سواء السبيل."
    أبو الفداء ابن مسعود
    غفر الله له ولوالديه

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    49

    افتراضي رد: النسخ في الكتاب المقدس _ للإلزام عند المناظرة

    بوركت ،وجزاك الله خيراً ،
    لكن للاسف انا احرر معظم مقالاتي علي عجل واترك تصور الاستفادة من المقال وحيثياته لنباهة الاخوة وانا قدمت نص نسخة الرهبانية اليسوعية لانه سينهي المناظرة قبل أن تبدأ فهي النسخة الوحيدة التي لا تضع في اعتبارتها المباحث محل التناظر بين المسلمين والنصاري عند الترجمة والا فالاصل ان تترجم كل نسخ الكتاب المقدس هذا اللفظ ((بالنسخ)) بدل ((الابطال)) كما ورد في نسخة سميث فاندايك



    ]ترجمة الفانديك ]-[ Heb:7:18 ]-[ 18 فانه يصير ابطال الوصية السابقة من اجل ضعفها وعدم نفعها.[

    اما بخصوص التنبيه علي ان هذه النصوص لايثبت منها شيء أصلا :

    فنعم نحن لا نستطيع ان نثبت شيئاً منها الي نبياً من أنبياء الله عز وجل بسبب فقدان السند والتحريف اللاحق بها (( واعني بالاثبات هنا الاثبات الكلي والا فنحن نقر ان فيها بقايا الحق اجمالاً)) لكن اود التنبيه هنا علي ان التوقف كما يشمل المعني فهو يشمل اللفظ فكما ذكرت اننا نرد ما خالف الصحيح الثابت عندنا ، وما وافق قبلناه، وما سوى ذلك توقفنا فيه.. هذا منصرف علي المعني ....اما بخصوص اللفظ ((فالنصوص الموجوده باللغة الاصلية سواء( العبرية_الارامي _اليونانية)لا نستطيع ان ننفي ان الفاظ ما أو جمل ما أو حتي فقرات ما ليست هي عين الفاظ الوحي لانها بذات لغة النبي وكذا لا نثبتها ......اما المترجم عن اللغات الاصلية فبديهي انه غير الفاظ الوحي ...


    العاقل من جمع عقول النبهاء الي عقله وأخلاق النبلاء الي خلقه

  4. #4
    أبو الفداء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    5,249

    افتراضي رد: النسخ في الكتاب المقدس _ للإلزام عند المناظرة

    لكن للاسف انا احرر معظم مقالاتي علي عجل واترك تصور الاستفادة من المقال وحيثياته لنباهة الاخوة
    بارك الله فيك.. ليس كل الإخوة على قدر نباهتك. والعجلة تورث الزلل.
    لا يخفاك أن القبول الذي ذكرته في كلامي معنوي وليس لفظي
    نفع الله بك.
    أبو الفداء ابن مسعود
    غفر الله له ولوالديه

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    49

    افتراضي رد: النسخ في الكتاب المقدس _ للإلزام عند المناظرة

    جزاكم الله خيراً ، لم يكن ذكري لمسألة الالفاظ استدركاً عليك بل وجدتها فرصة لذكر هذه الفائدة ،، ولا شك ان تعجلي في تحرير المسائل صفة سيئة ، ادعوا الله لي ان يعافيني منها ، وقصدت بنباهة الاخوة = حرية توظيفهم للمقال حسب ما يتراءى لهم .
    بارك الله فيك
    العاقل من جمع عقول النبهاء الي عقله وأخلاق النبلاء الي خلقه

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •