ما هي مذاهب العلماء في تزاحم الطهارة و الوقت في الصلاة ؟ ايهما يقدم ؟ - الصفحة 2
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 30 من 30

الموضوع: ما هي مذاهب العلماء في تزاحم الطهارة و الوقت في الصلاة ؟ ايهما يقدم ؟

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    163

    افتراضي رد: ما هي مذاهب العلماء في تزاحم الطهارة و الوقت في الصلاة ؟ ايهما يقدم ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ضيدان عبدالرحمن السعيد مشاهدة المشاركة
    سؤال التقربي ـ حفظه الله ـ إذا تزاحم الطهارة ووقت الصلاة ، أيهما يقدم ؟ يعني مثلاً لو قام وبقي على طلوع الشمس وخروج وقت الفجر دقائق معدودة فلو اشتغل بالطهارة خرج وقت الصلاة للفجر ، فبماذا يبدأ ؟ ليس إذا قام ووقت الصلاة قد خرج ؟
    كمن قام والشمس قد طلعت . فهم السؤال أمر هام لتحديد الجواب .
    يا اخي انا فهمت السؤال و عليه كانت الاجابة و عليك القياس من النص بارك الله فيك

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    163

    افتراضي رد: ما هي مذاهب العلماء في تزاحم الطهارة و الوقت في الصلاة ؟ ايهما يقدم ؟

    ولكن روى عن ابن عمر انه دعي الى جنازة فتيمم ودخل المسجد فصلى عليها

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    250

    افتراضي رد: ما هي مذاهب العلماء في تزاحم الطهارة و الوقت في الصلاة ؟ ايهما يقدم ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو هارون الجزائري مشاهدة المشاركة
    أخي الكريم أبو معاذ، ما هو المقصود بالوقت المختار؟
    أخي الكريم

    كما ذكر أخينا التقرتي
    هناك وقت إختياري و وقت ضروري

    أما تعريف الإختياري(الوقت المختار) فإليك ما قاله الدسوقي في حاشيته على الشرح الكبير

    قال
    أَيْ الَّذِي وُكِّلَ إيقَاعُ الصَّلَاةِ فِيهِ لِاخْتِيَارِ الْمُكَلَّفِ مِنْ حَيْثُ عَدَمِ الْإِثْمِ فَإِنْ شَاءَ أَوْقَعَهَا فِي أَوَّلِهِ أَوْ فِي وَسَطِهِ أَوْ فِي آخِرِهِ.انتهى

    و الله أعلم بالصواب.


    أبو معاذ.

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    861

    افتراضي رد: ما هي مذاهب العلماء في تزاحم الطهارة و الوقت في الصلاة ؟ ايهما يقدم ؟

    فائدة :
    قضاء الصلاة الفائتة :
    قضاء الصلاة الفائتة بسبب نوم أو نسيان أو غفلة له حالتان فيما ظهر لي من الأحاديث :
    الأول : يصلي الصلاة التي نام عنها متى ما قام من نومه ـ إذا لم يكن هناك تفريط في النوم ـ أو ذكرها . ويدل على ذلك قصة نومه ـ صلى الله عليه وسلم كمافي البخاري ومسلم لما نام عن صلاة الصبح من حديث عمران بن حصين ـ رضي الله عنه ـ .
    عن أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ أن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ، قال : " من نسي صلاة فليصلها إذا ذكرها . لا كفارة َ لها إلا ذلك " . رواه مسلم ( 1 / 477 ) .
    وعن أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ قال : قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ : " إذا رقد أحدكم عن الصلاة أو غفل عنها ، فليصلِّهَا إذا ذكرها . فإن الله يقول : أقم الصلاة لذكري " . رواه مسلم ( 1 / 477 ).
    عن أبي قتادة رضي الله عنه ـ قال : ذكروا للنبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ نومهم عن الصلاة ،فقال : " إنه ليس في النوم تفريط إنما التفريط في اليقظة فإذا نسي أحدكم صلاة أو نامعنها فليصلها إذا ذكرها " . ( صحيح ابن ماجه 698 ) ، وأخرج مسلم نحوه . لأن هذا هو وقتها لقوله تعالى : ( أقم الصلاة لذكري ) . قال أبوعيسى : وقد اختلف أهل العلم في الرجل ينام عن الصلاة أو ينساها فيستيقظ أو يذكر وهوفي غير وقت صلاة عند طلوع الشمس أو عند غروبها فقال بعضهم : يصليها إذا استيقظ أو ذكروإن كان عند طلوع الشمس أو عند غروبها ، وهو قول أحمد ، وإسحق ، والشافعي ، ومالك . وقالبعضهم : لا يصلي حتى تطلع الشمس أو تغرب .
    عن أبي قتادة ـ رضي الله عنه ـ قال : قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ : " أما إنه ليسفي النوم تفريط ، إنما التفريط على من لم يصل الصلاة حتى يجيء وقت الصلاة الأخر" . الحديث . رواه مسلم ( 1/473 ) . والحديث يدل على أن وقت كل صلاة ممتد إلى دخول وقت الصلاة الأخرى إلاصلاة الفجر ؛ فإنها لا تمتد إلى الظهر ، فإن العلماء أجمعوا على أن وقتها ينتهيبطلوع الشمس . فالحق أن الحديث لم يرد من أجل التحديد ، بل لإنكار تعمد إخراج الصلاة عن وقتهامطلقا ، ولذلك قال
    ابن حزم في المحلى : وإذ ثبت أنالحديث لا دليل فيه على امتداد وقت العشاء إلى الفجر ، فإنه يتحتم الرجوع إلىالأحاديث الأخرى التي هي صريحة في تحديد وقت العشاء مثل قوله صلى الله عليه وسلم : ووقت صلاة العشاء إلى نصف الليل الأوسط ... رواه مسلم وغيره . ويؤيده ما كتب به عمر بن الخطاب إلى أبي موسى الأشعري ـ رضي الله عنه ـ " .... وأن صل العشاءما بينك وبين ثلث الليل ، وإن أخرت فإلى شطر الليل ، ولا تكن من الغافلين . أخرجهمالك والطحاوي وابن حزم ، وسنده صحيح . فهذا الحديث دليل واضح على أن وقت العشاءإنما يمتد إلى نصف الليل فقط ، وهو الحق ، ولذلك اختاره الشوكاني في الدرر البهية ،وتبعه صديق حسن خان في شرحه ، وقد روي القول به عن مالك كما في بداية المجتهد ، وهواختيار جماعة من الشافعية كأبي سعيد الإصطخري وغيره . انظر المجموع للنووي .
    فائدة :ينتهي الليل بطلوع الفجر الصادق وهو مذهب كافة العلماء ، كما في المصدر المذكور .
    الثاني : يصليها من الغد مع أختها :
    ودليل هذا ما رواه أبو قتادة ـ رضي الله عنه ـ قال : ذكروا تفريطهم في النوم فقال : ناموا حتى طلعت الشمس ، فقال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ : " ليس في النوم تفريط إنما التفريط في اليقظة فإذانسي أحدكم صلاة أو نام عنها فليصلها إذا ذكرها ولوقتها من الغد " . صحيح رواه الأربعة . انظر صحيح الجامع ( حديث رقم 2410 ) و الإرواء (1/294) ، وتعليق الألباني على ابن خزيمة ( 991 ) و صحيح أبي داود ( 464 ) ، وأخرج مسلم نحوه .
    والله أعلم
    واجعَل لوجهكَ مُقلَتَينِ كِلاَهُما مِن خَشيةِ الرَّحمنِ بَاكِيَتَانِ
    لَو شَاءَ رَبُّكَ كُنتَ أيضاً مِثلَهُم فَالقَلبُ بَينَ أصابِعِ الرَّحمَنِ


  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    1,684

    افتراضي رد: ما هي مذاهب العلماء في تزاحم الطهارة و الوقت في الصلاة ؟ ايهما يقدم ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البدراوي مشاهدة المشاركة
    ولكن روى عن ابن عمر انه دعي الى جنازة فتيمم ودخل المسجد فصلى عليها

    قال الزيعلي في الراية : وروى البيهقي ‏[‏في ‏"‏كتاب المعرفة‏"‏‏.‏ ]‏ من طريق الدارقطني ثنا الحسين بن إسماعيل ثنا محمد بن عمر‏.‏ وابن أبي مذعور ثنا عبد اللّه بن نمير ثنا إسماعيل بن مسلم عن عبيد اللّه بن عمر عن نافع عن ابن عمر أنه أُتي بجنازة، وهو على غير وضوء، فتيمّم وصلى عليها، انتهى‏.‏ قال البيهقي‏:‏ وهذا لا أعلمه إلا من هذا الوجه، ويشبه أن يكون خطأ، فإن كان محفوظًا فيحتمل أنه كان في سفر، وإن كان الظاهر بخلافه، واللّه أعلم اهــ

    ينبغي النظر في السند ففيه اسماعيل بن مسلم و هو ضعيف (اسماعيل بن مسلم المكي انظر زوائد الدارقطني و التهذيب)

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    163

    افتراضي رد: ما هي مذاهب العلماء في تزاحم الطهارة و الوقت في الصلاة ؟ ايهما يقدم ؟

    روى مالك عن نافع عن ابن عمر انه قال لا يصلى على الجنازة الا بطهارة
    ومذهب عطاء و الزهري وسالم انه يتيمم لها اذا خشي فواتها
    اما مالك والشافعي و احمد فقالوا لا تصلى بغير طهارة ولا يتيمم لها
    شرح الموطأ برواية الشيباني للكنوي

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    1,684

    افتراضي رد: ما هي مذاهب العلماء في تزاحم الطهارة و الوقت في الصلاة ؟ ايهما يقدم ؟

    بارك الله فيك على هذا النقل و كما تعلم ان بن عمر رضي الله عنه يتوضأ لكل صلاة

    هناك مثال قريب لما ذكرته

    عن مالك عن نافع أنه أقبل هو وعبد الله بن عمر من الجرف حتى إذا كانا بالمربد نزل عبد الله فتيمم صعيدا طيبا فمسح وجهه ويديه إلى المرفقين ثم صلى

    قال الخضير في شرح الموطأ في ما معناه : تيمم عبد الله بن عمر رضي الله عنه و الماء موجود يحمل على اعادة الطهارة فعوض اسباغ الوضوء بالتيمم.

    يمكن ان نقول نفس الشيئ على تيمم عبد الله بن عمر رضي الله عنه لصلاة الجنازة (ان صح الحديث ) فيحمل على اسباغ الوضوء لكنه عوضه بالتيمم و الله اعلم

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    163

    افتراضي رد: ما هي مذاهب العلماء في تزاحم الطهارة و الوقت في الصلاة ؟ ايهما يقدم ؟

    قال الشريف التلمساني في مفتاح الوصول
    و في التيمم للجنازة خلاف، قال الشيخ فركوس:الحاضر الصحيح انما يتيمم لصلاة الجنازة اذا تعينت عليه عند المالكية و يباح عند الجمهور لخوف فوات الصلاة و به قال الاحناف و اشهر الروايتين عند الحنابلة و هو قول ابن عباس و اختيار ابن تيمية خلافا للرواية الثانية عن الامام احمد التي لا تجيز للحاضر التيمم وهو قول المالكية

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,276

    افتراضي رد: ما هي مذاهب العلماء في تزاحم الطهارة و الوقت في الصلاة ؟ ايهما يقدم ؟

    ومنكم نستفيد جزيت خيرا اخي الكريم
    ]قال رسول الله صلي الله عليه وسلم "لأن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له"

    قلبي مملكه وربي يملكه>>سابقا

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    203

    افتراضي رد: ما هي مذاهب العلماء في تزاحم الطهارة و الوقت في الصلاة ؟ ايهما يقدم ؟

    بارك الله فيكم بحث قيم و كلام الشيخ الألباني دليله قوي و لكن لا أجد الدليل لقول شيخ الإسلام :
    في التيمم للجنازة
    و التيمم عند خوف فوات الجماعة و كذلك خوف فوات الصلاة )لانتهاء و قتها الضروري )
    و هل قول شيخ الإسلام يشمل من كان في حالة جنابة أيضا؟
    جزاكم الله خيرا

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •