حكم ترك السنة لفعل مبتدع لها
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: حكم ترك السنة لفعل مبتدع لها

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    130

    Post حكم ترك السنة لفعل مبتدع لها

    بسم الله الرحمن الرحيم
    مسئلة : اذا ثبت عن النبي سنة هل يجوز تركها لكون المبتدع يفعلها ام لا ؟
    الجواب : لا يجوز ترك السنة لمشاركة المبتدعين فيها اذ لا يترك الحق لأجل الباطل وما زال العلماء والصالحون يقيمون السنن مع العلم بمشاركة المبتدعين , واذا لم يترك الحق لأجل الباطل , فكيف يترك الحق لأجل المشاركة , ولو ساغ ذلك لترك الأذان , والاقامة والسنن الراتبة وصلاة الاعياد وعيادة المرضى والتسليم وتشميت العاطس والصدقات والضيافات وجميع المبرات المندوبات والله اعلم . من فتاوى الامام العز بن عبدالسلام (ت660هـ)
    أحمد بن مانع الجهني
    abo_abdalmlk@ تويتر
    ahmad8882@gmail.com

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    78

    افتراضي رد: حكم ترك السنة لفعل مبتدع لها

    أسأل الله عزوجل أن يجنبنا البدع والمعاصي والفواحش والفتن ما ظهر منها وما بطن


    جزاك الله خيراً أخي الكريم
    قال الإمام أحمد رحمه الله: (ما كتبتُ حديثاً إلا وقد عملتُ به، حتى مرّ بي أن النبي احتجم وأعطى أبا طيبة ديناراً، فأعطيتُ الحجام ديناراً حين احتجمتُ).

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •