الباب الثامن
دراسة عن البهائية


- البهائية والبابنية والشيخية والرشتية حلقات متصلة بعضها بالبعض الآخر وتعتبر الشيخية والرشتية هي النواة الأولى للبابنية .
- زعيمها هو علي بن محمد الشيرازي ولد سنة 1235هـ .
- قيل في الكتاب المقدس للبابنية :
- إنا قد جعلناك جليلا للجالسين وجعلناك به عظيما .
- خاض البهائيون بزعامة حسين المازندراني مواجهات عنيفة حتى هزموا البابنية .
- مات حاكم شيراز بعد أن أخفاه الحاكم منهو جهر خان في قصره .
- من مخاطر البهائية : تعتبر إحدى الحركات الهدامة التي أقتضتها الصهيونية .
- تمت محاكمة البهائيين وأتضح أنهم فئة خارجة على جميع الأديان السماوية
- مؤسسها حسين علي ولد في إيران وأعتنق البابنية وعمره 27
- كانت أسرته عميلة وفية للروس فهيأوا له قصر في عكا .
- أشتمل كتابه الأقدس على بشارات للصهاينة
- مات المازندراني وعمره 75 وقيل جن وقيل بسبب الحمى ودفن في منزله بعكا .
- وبعد موته إنقسم البهائيون على : الموالية العباسية والموالية الموحدون .
- ومن بعض دعايات البهائيون وحدة جميع الأديان على دين واحد .
- وحدة الأوطان ووحدة اللغة والسلام والمساواة بين الرجل والمرأة .
- أما ما يتعلق بعقائدهم : هم من كبار القائلين بالحلول والإتحاد .
- لايؤمنون بما جاء بالقرآن والسنة .
- لايؤمنون بالملائكة والجن .
- والصلاة عند البهائية عددها عندهم 3 مرات باليوم والزكاة يجهلونها والصوم 19 يوم فقط والحج يتجهون إلى عكا مدفن البهاء والزواج لا يكون إلا بواحدة والطلاق مكروه والمواريث زعموا أن الرجال والنساء سواء . ومن الأحكام الأخرى : سن الرشد 15 ولايجوز للمرأة الحجاب .
- أمثلة من تأويلات البهائية للقرآن : قالوا أن المقصود بيوم القيامة قيامة البهاء وإنتهاء الرسالة المحمدية
- النفخ في الصور دعوة الناس إلى إتباع البهاء .
- مواقف البهائية من السنة النبوية : صرح الحاقد محمد رشاد أنما السنة هي بدع شيطانية
- زعم أن القرآن حذر المسلمين من أخذ الدين عن الرسول .
- أما السبب في إنتشار البهائية : جهل كثير من المسلمين بحقيقتهم .
- تظاهر هؤلاء تقية ونفاقا بالإسلام .
- كتاب البهائية الذي يقدسونه ورد فيه :
- من ذلك زعمه أنه أحاط بعلم مافي اللوح .
- يندب حظ من أعرض عن ذكره .
- ومن بعض نبوءات المازنداني : 1) تنبأ به من أن البهائية سيكون لها مستقبل مشرق في العراق .
2) بأن طهران ستكون بهائية كلها .
أماكن تواجد البهائية : العراق , إيران , ومركزهم الأصلي فلسطين , والمغرب والخليج وغيرها .