هل يحصل لي هذا الأجر إن عملت بالحديث الآنف ، في الليل أيضا ؟!
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: هل يحصل لي هذا الأجر إن عملت بالحديث الآنف ، في الليل أيضا ؟!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الدولة
    الجهراء المحروسة
    المشاركات
    534

    افتراضي هل يحصل لي هذا الأجر إن عملت بالحديث الآنف ، في الليل أيضا ؟!



    عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال الرسول - صلى الله عليه وسلم - : ( من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد ، وهو على كل شيء قدير ، في يوم مائة مرة ، كانت له عدل عشر رقاب ، وكتبت له مائة حسنة ، ومحيت عنه مائة سيئة ، وكانت له حرزا من الشيطان يومه ذلك حتى يمسي ، ولم يأت أحد بأفضل مما جاء به إلا رجل عمل أكثر منه ) . رواه البخاري / 6403

    إخواني الكرام :

    هل يحصل لي هذا الأجر إن عملت بالحديث الآنف ، في الليل أيضا ؟!

    قد جهلت هذه المسألة ، فمن يبصّرني بآراء أهل العلم في ذلك ؟!

    هذا ، وجزاكم الله الخير الغزير ، والأجر الوفير ، والثواب الكثير ..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,090

    افتراضي رد: هل يحصل لي هذا الأجر إن عملت بالحديث الآنف ، في الليل أيضا ؟!

    ورد في رواية (عبد الله بن سعيد) عند البخاري: إذا أصبح. ومثله في حديث أبي أمامة عند الفريابي في (الذكر).
    ووقع في حديث أبي ذر تقييده: بأن ذلك في دبر صلاة الفجر قبل أن يتكلم، لكن قال: "عشر مرات". وفي سندهما شهر بن حوشب، وقد اختلف عليه، وفيه مقال.

    وقد زاد في رواية سهيل بن أبي صالح عن سمي عن أبي صالح: "من قال حين يمسي وحين يصبح".
    قال النووي: والأفضل أن يقول ذلك متواليا في أول النهار وفي أول الليل.

    على أنه قد ورد بلفظ آخر عن أبي هريرة رضي الله عنه قوله: "وكانت حرزا من الشيطان يومه ذلك حتى يمسي".

    قال النووي: "في يوم مائة مرة": إطلاقه يقتضي حصول هذا الأجر سواء قالها متوالية أو متفرقة، لكن الأفضل أن يأتي بها متوالية من أول النهار فتكون حرزا له في جميع نهاره.

    قال المباركفوري: "يومه ذلك" أي: في اليوم الذي قاله فيه حتى يمسي، وظاهر التقابل أنه إذا قال في الليل كان له حرزا منه ليله ذلك حتى يصبح، فيحتمل أن يكون اختصارا من الراوي، أو ترك لوضوح المقابلة، وتخصيص النهار لأنه أحوج فيه إلى الحفظ. قاله القاري.

    والأمر أخيتي واسع جدا، وما المانع من زيادة الخير والحفظ وكثرة الذكر؟!
    اللهم اجعل ألسنتنا تلهج بذكرك آمين
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الدولة
    الجهراء المحروسة
    المشاركات
    534

    افتراضي رد: هل يحصل لي هذا الأجر إن عملت بالحديث الآنف ، في الليل أيضا ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السكران التميمي مشاهدة المشاركة
    والأمر أخيتي واسع جدا، وما المانع من زيادة الخير والحفظ وكثرة الذكر؟!
    لا يا أيها الفاضل ، ليس هذا مرادي ؛ ولكني أحببت أن أحصل على هذا الفضل عندما أذكره في الليل أيضا ..

    جزاك الله خيرا ونفع بك على ما تفضلت به ..

    شكرا لكم ..

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •