ما الأولى سداد الدين أم إطعام عشرة مساكين؟
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: ما الأولى سداد الدين أم إطعام عشرة مساكين؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    871

    افتراضي ما الأولى سداد الدين أم إطعام عشرة مساكين؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شخص نذر نذرا ألا يفعل فعلاً
    ولكنه الآن اضطر لفعله فحنث بيمينه وهو صاحبُ دَين
    وحالته كفاف
    فهل يُطعم عشرة مساكين أم يصوم ثلاثة أيام؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    871

    افتراضي رد: ما الأولى سداد الدين أم إطعام عشرة مساكين؟

    وهذا هو النص الوحيد الذي وجدته بعد البحث

    في الفتاوى الهندية

    فَإِنْ لَمْ يَقْدِرْ عَلَى أَحَدِ هَذِهِ الْأَشْيَاءِ الثَّلَاثَةِ صَامَ ثَلَاثَةَ أَيَّامٍ مُتَتَابِعَاتٍ وَهَذِهِ كَفَّارَةُ الْمُعْسِرِ وَالْأَوْلَى كَفَّارَةُ الْمُوسِرِ وَحَدُّ الْيَسَارِ فِي كَفَّارَةِ الْيَمِينِ أَنْ يَكُونَ لَهُ فَضْلٌ عَلَى كَفَافِهِ مِقْدَارَ مَا يُكَفِّرُ عَنْ يَمِينِهِ وَهَذَا إذَا لَمْ يَكُنْ فِي مِلْكِهِ عَيْنُ الْمَنْصُوصِ عَلَيْهِ أَمَّا إذَا كَانَ فِي مِلْكِهِ عَيْنُ الْمَنْصُوصِ عَلَيْهِ وَهُوَ أَنْ يَكُونَ فِي مِلْكِهِ عَبْدٌ أَوْ كِسْوَةٌ أَوْ طَعَامُ عَشَرَةٍ لَا يَجُوزُ أَنْ يَصُومَ سَوَاءٌ كَانَ عَلَيْهِ دَيْنٌ أَوْ لَمْ يَكُنْ وَأَمَّا إذَا لَمْ يَكُنْ فِي مِلْكِهِ عَيْنُ الْمَنْصُوصِ عَلَيْهِ فَحِينَئِذٍ يُعْتَبَرُ الْيَسَارُ وَالْإِعْسَارُ كَذَا فِي السِّرَاجِ الْوَهَّاجِ .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    871

    افتراضي رد: ما الأولى سداد الدين أم إطعام عشرة مساكين؟

    للرفع

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    199

    افتراضي رد: ما الأولى سداد الدين أم إطعام عشرة مساكين؟

    أخي الفاضل أشجعي
    إن لم يستطع الناذر الوفاء وجبت عليه كفارة يمين، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: كفارة النذر كفارة اليمين رواه مسلم.
    ومن حنث في يمينه وجب عليه واحدة من ثلاث يتخير منها :
    * إطعام عشرة مساكين
    * أو كسوتهم
    * أو عتق رقبة
    فمن لم يستطع واحدة من الثلاث وجب عليه صيام ثلاثة أيام فقط

    وأما إذا كان الحانث مديناً وليس معه إلا ما يسد به واحدة من ثنتين
    ( إن سدد دينه لم يجد ما يُكفِّر به أو إن كَفَّر لم يجد ما يسد به دينه )
    فهذا ينظر :
    ***إن كان دينه حالا ( وجب سداده ) قدَّمه وصام ثلاثة أيام كفارة يمينه
    ووجه تقديم سداد الدين الحال على الكفارة :
    أن حق الله ( الكفارة ) مبني على المسامحة، وهو ـ سبحانه وتعالى ـ غني عنا،
    وحق الآدمي( سداد الدين) مبني على المشاحة، وهو بحاجة إلى حقه،
    وأيضاً لأنه لو كفَّر عن يمينه لم يجد عوضاً يسد به دينه بخلاف لو سدد دينه الحالّ فإنه يمكنه الصوم ثلاثة أيام كفارة يمينه
    ***وإن كان دينه مؤجلا قدم الكفارة وأطعم عشرة مساكين بما معه ولم يكن للدين أثر في الكفارة
    والله أعلم

    وعاشر بمعروف وسامح من اعتدى *** ودافع ولكـن بالتي هي أحسن

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    871

    افتراضي رد: ما الأولى سداد الدين أم إطعام عشرة مساكين؟

    بارك الله فيك شيخي
    وكتب لك أجر مشاركتك
    كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَهَا لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا عَشِيَّةً أَوْ ضُحَاهَا
    فتأمل.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •