هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟
النتائج 1 إلى 12 من 12

الموضوع: هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    155

    افتراضي هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

    هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    47

    افتراضي رد: هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

    كل كافر طاغوت نعم !

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    155

    افتراضي رد: هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

    وهل كل طاغوت كافر؟

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    47

    افتراضي رد: هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

    1. وصف الشيء بأنه طاغوت لا يلزم منه تكفير الموصوف .
    2. وعليه : فلا يُستعجل في تكفير من وصف بالطاغوتية .

    وبيان هذا الأصل من خمس جهات :

    الجهة الأولى :

    أن الطاغوت يطلق على : ( كل رأس في الضلالة ) , وذلك أنه مشتق من الطغيان الذي هو : مجاوزة الحدّ .



    البرهان على أن الطاغوت يُطلق على كل رأس في الضلالة

    قال العلامة القرطبي – رحمه الله – تحت قوله تعالى : " ولقد بعثنا في كل أمة روسلاً أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت " :
    " أي : اتركوا كل معبود دون الله ؛ كالشيطان , والكاهن , والصنم , وكل من دعا إلى الضلال " .. ( تفسيره 5/75 ) .

    وقال الفيروز آبادي – رحمه الله – :
    " والطاغوت : اللات , والعزى , والكاهن , والشيطان , وكل رأس ضلال , والأصنام ، وما عبد من دون الله , ومردة أهل الكتاب " ..
    ( القاموس المحيط ، مادة : طغا ) .

    التعليق :
    فإذا كان كذلك فمما لا نزاع فيه أن الطغيان ليس كله مُكفِّراً ، فقد يكون مكفراً ، وقد لا يصل لحدّ الكفر .

    الجهة الثانية :
    أن مِنْ أهل العلم مَنْ يُعلّق وصف الشيء بأنه طاغوت بمجرد أن يُتَجاوَز به الحدّ , بدون النظر لذات الموصوف .

    البرهان على جواز إطلاق وصف الطاغوت من دون النظر للموصوف نفسه

    قال العلامة ابن القيم – رحمه الله – :
    " والطاغوت : كل ما تجاوز به العبد حده من معبود , أو متبوع , أو مطاع " .. ( أعلام الموقعين 1/50 ) .

    وقال الإمام ابن عثيمين تعليقاً على كلام العلامة ابن القيم – رحمهما الله – :
    " ومراده : من كان راضياً . أو يقال : هو طاغوت باعتبار عابده , وتابعه , ومطيعه ؛ لأنه تجاوز به حده حيث نـزله فوق منـزلته التي جعلها الله له , فتكون عبادته لهذا المعبود , واتباعه لمتبوعه , وطاعته لمطاعه : طغياناً ؛ لمجاوزته الحد بذلك " .. ( القول المفيد 1/30 ) .

    التعليق :

    فيكون من السائغ إطلاق هذا الوصف باعتبار المُتّخِذ لا بالنظر للمُتّخَذ ، وعليه : فلا يلزم من الوصف بالطاغوتية الحكمُ على الموصوف .



    الجهة الثالثة :
    أن أهل العلم يصفون الجمادات المعبودة من دون الله بأنها طواغيت , ومن المعلوم بداهة أن الجمادات لا توصف بالإسلام الذي هو نقيض الكفر .

    البرهان على إطلاق الطاغوتية على الجمادات

    قال العلامة ابن الجوزي – رحمه الله – :
    " وقال ابن قتيبة : كل معبود ؛ من حجر , أو صورة , أو شيطان : فهو جبت وطاغوت . وكذلك حكى الزجاج عن أهل اللغة " ..
    ( نـزهة الأعين النواظر ص 410 ، باب الطاغوت ) .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله – :
    " وهو اسم جنس يدخل فيه : الشيطان , والوثن ، والكهان , والدرهم , والدينار , وغير ذلك " .. ( الفتاوى 16/565 ) .

    التعليق :
    فلا يتلازم الوصف بالطاغوتية مع الذم .

    الجهة الرابعة :
    أن من أهل العلم من أطلق وصف الطاغوت على بعض أهل الذنوب .

    البرهان على إطلاق وصف الطاغوتية على بعض أهل الذنوب غير المكفرة

    قال الراغب الأصفهاني – رحمه الله – :
    " الطاغوت عبارة عن : كل متعدٍّ , وكل معبود من دون الله ... ولما تقدم : سُمّي الساحر , والكاهن ,
    والمارد من الجن , والصارف عن طريق الخير : طاغوتاً " .. ( المفردات ص 108 ، مادة : طغى ) .

    وقال الإمام محمد بن عبد الوهاب – رحمه الله – :
    " والطواغيت كثيرة , والمُتبيِّـن لنا منهم خمسة : أولهم الشيطان , وحاكم الجور , وآكل الرشوة , ومن عُبدَ فرضِيَ , والعامل بغير علم " ..
    ( الدرر السنية 1/137 ) .

    وقال الإمام ابن عثيمين – رحمه الله – :
    " وعلماء السوء الذين يدعون إلى الضلال والكفر , أو يدعون إلى البدع , أو إلى تحليل ما حرم الله , أو تحريم ما أحل الله : طواغيت " ..
    ( شرح الأصول الثلاثة ص 151 ) .

    التعليق :
    فلو كان هذا الوصف مكفراً لما ساغ لهم هذا الإطلاق , أو للزم منه تكفيرهم إياهم بتلك الذنوب ، والقول برأي الخوارج في أصحاب الذنوب .

    الجهة الخامسة :
    تصريح الإمام ابن باز - رحمه الله - بأن الطاغوت قد لا يكون كافراً .

    البرهان على ذلك من كلامه - رحمه الله -

    قال الإمام ابن باز – رحمه الله – :
    " فحدُّك أن تكون عبداً مطيعاً لله ، فإذا جاوزتَ ذلك : فقد تعدَّيتَ وكنتَ طاغوتاً بهذا الشيء الذي فعلته .. فقد يكون كافراً ، وقد يكون دون ذلك " .. ( شرح ثلاثة الأصول ، الشريط رقم 2 ، الوجه الثاني ، إصدار تسجيلات " البردين " بالرياض ) .

    يتلخَّص مما سبق ثلاثة أمور :

    الأمر الأول :
    أننا إذا وجدنا في القرآن وصفاً لشئ ما ؛ بأنه طاغوت ؛ فإنه لا يلزم من هذا الوصف أن يكون كافراً ..
    بل لا بدَّ من النظر للأدلة الشرعية الأخرى التي حكمتْ عليه لنحكم عليه بالكفر أو عدمه .

    الأمر الثاني :
    أن وصف الطاغوت له حالتان :

    1. أن يكون اسم فاعل :
    بحيث يطلق على من وقع منه الطغيان ؛ بأن تجاوزَ – هو – حدَّهُ .
    وهذا طاغوت بالنظر لفعله .
    وهذا الطاغوت قد يكون كافراً , وقد لا يكون كذلك ؛ بحسب نوع الطغيان الذي وقع منه .

    2. أن يكون اسم مفعول :
    بحيث يطلق على من طُغِيَ فيه ؛ بأن تجاوزَ به الناسُ الحدَّ .
    وهذا طاغوت بالنظر لمُتَّخِـذِيْه .
    وهذا الطغيان : قد يكون كفراً ، وقد لا يكون كذلك .
    ثم إن هذا المُتَّخَذَ : لا يَلْحَقُهُ الذمُّ إلا إذا رَضِيَ .

    الأمر الثالث :
    أنه لا بدّ – قبل تكفير الموصوف بأنه طاغوت – من النظر في مسألتين :

    1. هل وصل به الحد في الطغيان للكفر ؟ أم لا ؟ .. وهذا يستلزم التفصيل في طغيانه .
    2. هل سُمّي طاغوتاً لتجاوزه الحدّ ؟ أو لتجاوز الناس به الحدّ ؟ وهنا يُنظر : هل رضِيَ ؟ أم لا ؟ .. وهذا يستلزم التفصيل في حاله .
    منقول

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    355

    افتراضي رد: هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

    في القرآن لم يطلق على الفاسق, بل على المعبود من دون الله.

    فما جاء في النقل السابق:

    " الأمر الأول :
    أننا إذا وجدنا في القرآن وصفاً لشئ ما ؛ بأنه طاغوت ؛ فإنه لا يلزم من هذا الوصف أن يكون كافراً ..
    بل لا بدَّ من النظر للأدلة الشرعية الأخرى التي حكمتْ عليه لنحكم عليه بالكفر أو عدمه ".

    إن أريد به أن اسم الطاغوت يشمل ما عبد من دون الله وهو غير كاره ولو كان جمادا, والجماد لا يوصف بالكفر, فنعم.

    وأما أن يراد به أنه قد يطلق على الفاسق فممنوع, ولم يأت في هذا السياق في القرآن.

    ولا بد من التفريق بين الإطلاق اللغوي الذي تكون دلالته أوسع وبين الإطلاق الشرعي الذي تكون دلالته أخص.
    تفضل بزيارة مدونتي:http://abofatima.maktoobblog.com/

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    47

    افتراضي رد: هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

    ولكن بمقتضى تعريف ابن القيم للطاغوت فالفاسق أيضا قد يكون طاغوتا بمبالغته الحد فى طاعة غير الله.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الدولة
    سياتل..ولاية واشنطن ..
    المشاركات
    1,211

    افتراضي رد: هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

    رأيت من أطلق على بعض دعاة التصوف عندنا في المغرب أنهم طواغيت رغم أني لم أقف على من كفرهم..
    أنا الشمس في جو العلوم منيرة**ولكن عيبي أن مطلعي الغرب
    إمام الأندلس المصمودي الظاهري

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    174

    افتراضي رد: هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

    عجيب ؟؟


    رأيت من أطلق على بعض دعاة التصوف عندنا في المغرب أنهم طواغيت رغم أني لم أقف على من كفرهم..؟؟؟
    راجع تفصيل ابن القيم في هذا الموضوع

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    355

    افتراضي رد: هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أنس القاهرى مشاهدة المشاركة
    ولكن بمقتضى تعريف ابن القيم للطاغوت فالفاسق أيضا قد يكون طاغوتا بمبالغته الحد فى طاعة غير الله.
    المقصود بكلام ابن القيم المُطاع الذي يوصل بطاعته إلى حد العبادة, وذلك بأن يطيعه في تحليل الحرام أو تحريم الحلال معتقدا الحرمة والحل في ذلك, أو يطيعه لذاته طاعة مطلقة كطاعة الله ورسوله.

    قال ابن تيمية رحمه الله:

    " فمن جعل غير الرسول تجب طاعته في كل ما يأمر به وينهى عنه وإن خالف أمر الله ورسوله فقد جعله ندا وربما صنع به كما تصنع النصارى بالمسيح ويدعوه ويستغيث به ويوالي أولياءه ويعادي أعداءه مع إيجابه طاعته في كل ما يأمر به وينهى عنه ويحلله ويحرمه ويقيمه مقام الله ورسوله فهذا من الشرك الذي يدخل أصحابه في قوله تعالى : { ومن الناس من يتخذ من دون الله أندادا يحبونهم كحب الله والذين آمنوا أشد حبا لله } ".
    تفضل بزيارة مدونتي:http://abofatima.maktoobblog.com/

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    798

    افتراضي رد: هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

    هل كل طاغوت كافر?

    صالح بن فوزان الفوزان

    الطاغوت في اللغة مشتق من الطغيان وهو مجاوزة الحد، ومجاوزة الحق إلى الباطل، ومجاوزة الإيمان إلى الكفر وما أشبه ذلك، والطواغيت كثيرون، وكل طاغوت فهو كافر بلا شك‏.‏

    والطواغيت كثيرون ولكن رءوسهم خمسة كما ذكر ذلك العلامة ابن القيم وغيره‏
    .‏
    الأول‏:‏ إبليس - لعنة الله - فإنه رأس الطواغيت، وهو الذي يدعو إلى الضلال والكفر والإلحاد ويدعو إلى النار فهو رأس الطواغيت‏.‏


    والثاني‏:‏ من عبد من دون الله وهو راضٍ بذلك، فإن من رضي أن يعبده الناس من دون الله فإنه يكون طاغوتًا، كما قال تعالى‏:‏ ‏{‏وَجَعَلَ مِنْهُمُ الْقِرَدَةَ وَالْخَنَازِيرَ وَعَبَدَ الطَّاغُوتَ‏}‏ ‏[‏سورة المائدة‏:‏ آية 60‏]‏، فالذي يعبد من دون الله وهو راضٍ بذلك طاغوت، أما إذا لم يرض بذلك فليس كذلك‏.‏

    والثالث‏:‏ من ادعى شيئًا من علم الغيب، فمن ادعى أنه يعلم الغيب فهو طاغوت؛ لأن الغيب لا يعلمه إلا الله سبحانه وتعالى‏:‏ ‏{‏قُل لا يَعْلَمُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ الْغَيْبَ إِلا اللَّهُ‏}‏ ‏[‏سورة النمل‏:‏ آية 65‏]‏، والذي يدعي أنه يعلم الغيب يجعل نفسه شريكًا لله عز وجل في علم الغيب فهو طاغوت‏.‏

    والرابع‏:‏ من دعا الناس إلى عبادة نفسه، وهذا كما يفعل بعض أصحاب الطرق الصوفية والمخرفين الذين يسيطرون على عباد الله، ويجعلون لأنفسهم مقام الألوهية في أنهم ينفعون ويضرون، وأنهم إلى آخره، ويستغل العباد ويترأس عليهم بالباطل‏.‏

    والخامس‏:‏ من حكم بغير ما أنزل الله عز وجل، لأن الله سبحانه وتعالى يقول‏:‏ ‏{‏أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُواْ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَن يَتَحَاكَمُواْ إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُواْ أَن يَكْفُرُواْ بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُضِلَّهُمْ ضَلاَلاً بَعِيدًا‏}‏ ‏[‏سورة النساء‏:‏ آية 60‏]‏، فالذي يحكم بغير ما أنزل الله فهو يرى أن حكمه بغير ما أنزل الله أصلح للناس وأنفع للناس، أو أنه مساوٍ لما أنزل الله، وأنه مخير بين أن يحكم بما أنزل الله أو يحكم بغيره، أو أن الحكم بغير ما أنزل الله جائز، فهذا يعتبر طاغوتًا وهو كافر بالله عز وجل‏.‏
    هذه رءوس الطواغيت.

    http://www.islamway.com/?iw_s=Fatawa&iw_a=view&fatwa_i d=6031

    ****************************** ***********
    ماهو الطاغوت؟
    هل يجوز التحاكم الى الطاغوت؟


    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

    فالطاغوت لغة: من طغا يطغى طغياً، ويطغو طغياناً أي: جاوز القدر، وارتفع، وغلا في الكفر، وكل مجاوز حده في العصيان طاغٍ.
    ولا يخرج معناه الاصطلاحي عن معناه اللغوي إذ يقول الإمام الطبري: والصواب من القول عندي في الطاغوت: أنه كل ذي طغيان على الله ، فعبد من دونه، إما بقهر منه لمن عبده، وإما بطاعة ممن عبده له، إنساناً كان ذلك المعبود أو شيطاناً، أو وثناً، أو صنماً، أو كائناً ما كان من شيء. اهـ الطبري 21/3.


    وقد زاد الإمام ابن القيم تعريف الإمام الطبري توضيحاً، فقال:(الطاغوت كل ما تجاوز العبد به حده من معبود، أو متبوع، أو مطاع، فطاغوت كل قوم من يتحاكمون إليه غير الله ورسوله، أو يعبدونه من دون الله، أو يتبعونه على غير بصيرةٍ من الله، أو يطيعونه فيما لا يعلمون أنه طاعة لله، فهذه طواغيت العالم إذا تأملتها، وتأملت أحوال الناس معها رأيت أكثرهم عدلوا عن عبادة الله إلى عبادة الطاغوت، وعن التحاكم إلى الله وإلى الرسول صلى الله عليه وسلم إلى التحاكم إلى الطاغوت، وعن طاعته ومتابعة رسوله إلى طاعة الطاغوت ومتابعته). إعلام الموقعين 1/50.

    ولا يخفى وجوب تقييد ذلك بحال الرضا ممن يعبد من دون الله عز وجل، أما من عبد من دون الله وهو غير راضٍ بذلك، فليس بطاغوت ألبتة، ولا إثم عليه في غلو من غلا فيه.
    والله أعلم.
    اسلام ويب (مركز الفتاوى )
    [والإجماع منعقد على وجوب التوبة ؛ لأن الذنوب مهلكات مبعدات عن الله ، وهي واجبة على الدوام ، فالعبد لا يخلو من معصية ، لو خلا عن معصية بالجوارح ، لم يخلُ عن الهم بالذنب بقلبه]
    (ابن قدامة المقدسي)

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    91

    افتراضي رد: هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

    أذكر استعمت قديما للشيخ ابن باز أنه ذكر أن الطواغيت : طاغوت أكبر وطاغوت أصغر ..
    لعل كلامه رحمه الله في شرح كشف الشبهات ..

    وبناءً على ذلك ؛ فالطاغوت الأكبر هو الكافر ..
    والطاغوت الأصغر ليس بكافر ..

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    77

    افتراضي رد: هل يصح إطلاق وصف طاغوت على الفاسق هل كل طاغوت كافر؟

    شرعا كل طاغوت هو كافر بلا شك‏
    ولا يصح شرعا اطلاق وصف الطاغوت على الفاسق
    يطلق وصف الطاغوت على الكافر
    قال الله تعالى:" وَالَّذِينَ كَفَرُوا أََوْلِيَاؤُهُم ْ الطَّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُم مِّنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ" سورة البقرة الآية 257

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •