جمود الليبرالية وفكرهم الإقصائي !
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: جمود الليبرالية وفكرهم الإقصائي !

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    2

    افتراضي جمود الليبرالية وفكرهم الإقصائي !

    يتشدق الليبراليون بالحرية ..

    وهم والله أبعد الناس .. عنها !!!!!!!!

    جربناهم في منتدياتهم .. فلما أعيتهم الحجة ..

    حذفوا المشاركات وأغلقوا المواضيع .. ثم صادروا المعرفات !!!!

    ويقولون : حرية الرأي !!!

    جهل .. وأهواء .. وضيق أفق .. وكراهية للحق وأهله !!!

    وجربنا غيرهم من المتأسلمين .. المتحزبين ..

    فوجدناهم على نفس الطريقة ..

    يظنون أنهم سيحجبون الحقيقة عن الناس ..

    يخافون أن تسقط الرموز .. وينهار الحزب ..

    فمارسوا ضد المخالفين أنواع الإقصاء والقمع والإرهاب الفكري ..

    ولكن هيهات ..

    شمس الحقيقة قد أشرقت .. وضلالات القوم بدأت تتجلى ..

    ودعاة الحق ماضون في نصرة سنة رسول الله .. صلى الله عليه وسلم

    وسيسقط كل مبتدع ضال .. وكل حزبي جلد

    وسيعلوا صوت الحق والتوحيد والسنة ..

    فلا يظن هؤلاء وهؤلاء أنه لا يوجد مجال إلا في منتدياتهم ..

    بل مجالات الدعوة رحبة والميدان فسيح

    والله غالب على أمره ..

    والخاسر من أصم أذنيه عن الحق ..

    والسلام

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الدولة
    ~ المــرِّيـْـخ ~
    المشاركات
    1,503

    افتراضي رد: جمود الليبرالية وفكرهم الإقصائي !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله عبدالرحمن الرشيد مشاهدة المشاركة
    وجربنا غيرهم من المتأسلمين .. المتحزبين ..

    فوجدناهم على نفس الطريقة ..

    يظنون أنهم سيحجبون الحقيقة عن الناس ..

    يخافون أن تسقط الرموز .. وينهار الحزب ..

    فمارسوا ضد المخالفين أنواع الإقصاء والقمع والإرهاب الفكري ..

    ولكن هيهات ..

    شمس الحقيقة قد أشرقت .. وضلالات القوم بدأت تتجلى ..

    ودعاة الحق ماضون في نصرة سنة رسول الله .. صلى الله عليه وسلم

    وسيسقط كل مبتدع ضال .. وكل حزبي جلد

    وسيعلوا صوت الحق والتوحيد والسنة ..

    فلا يظن هؤلاء وهؤلاء أنه لا يوجد مجال إلا في منتدياتهم ..

    بل مجالات الدعوة رحبة والميدان فسيح

    والله غالب على أمره ..

    والخاسر من أصم أذنيه عن الحق ..

    والسلام
    هذي هي الخلاصة .. اللي تبي توصل لها .. مبتدع وضال إلخ ...
    أما الليبراليين فلم يكونوا في يوم أكبر همكم ولا حتى اصغر ..
    يا ربِّ : إنَّ لكلِّ جُرْحٍ ساحلاً ..
    وأنا جراحاتي بغير سواحِلِ !..
    كُل المَنافي لا تبدد وحشتي ..
    ما دامَ منفايَ الكبيرُ.. بداخلي !

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •