إحداهن ورب الكعبة
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: إحداهن ورب الكعبة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    761

    افتراضي إحداهن ورب الكعبة

    ذكر أبو محمد القاسم بن ثابت السرقسطي المتوفى سنة 302 في كتاب الدلائل في غريب الحديث قصة علّق إسنادها، فقال رحمه الله:
    "ومنه الحديث الذي يروى عن موسى بن عقبة يذكره عن المسور بن مخرمة قال: خرجنا مع عمر حجاجاً حتى إذا كنا بالعرج ليلاً إذا هاتف على الطريق يقول: قفوا، فوقفنا فقال : أفيكم رسول الله صلى الله عليه وسلّم؟ فقال عمر: إحداهن ورب الكعبة، أتعقل ما تقول؟ قال العقل ساقني هاهنا قال عمر: مات رسول الله صلى الله عليه وسلّم، قال أو مات؟ قال نعم، قال إنا لله وإنا إليه راجعون، فمن ولي الأمر بعده؟ قال أبو بكر، قال: أ نُحيف بني تميم؟ قال نعم، قال: والله إن كان لها لأهلاً، أو فيكم هو؟ قال عمر: مات، قال: أو مات؟ قال: نعم، قال: إنا لله وإنا إليه راجعون، فمن ولي هذا الأمر بعده؟ قال: عمر بن الخطاب، قال: وأين كانوا عن أبيض بني أمية، يعني عثمان بن عفان، قال: قد كان ما أخبرتك، قال: ماكانت صداقة عمر إلى أبي بكر لتسلمه إلاّ لخير فأين هو؟ قال: ها هو ذا يكلمك، قال: فالغوثَ يا أمير المؤمنين الغوث، قال قد بلغك الريّ، فمن أنت؟ الحسن بن عُقيل أحد بني ثعيلة بن مليل، لقيني رسول الله صلى الله عليه وسلّم على ردهة بني جعال، فدعاني إلى الإسلام، فأسلمت، وسقاني فضلة سويق شرب أولها، فما زلت أجد ريّها إذا عطشت وشبععها إذا جعت، ثم يمّمت رأس الأبيض، فلم أزل فيه أنا وأهلي منذ عشرة أعوام، ما رأيت فيه ذاكراً غيري، أصلي في كل يوم وليلة صلوات خمساًو يدور شهر رمضان فأصومه، وإن كان اليوم حاراً، وأذبح لعشر ذي الحجة نسكاً فآكل وأطعم أهلي، كذالك علمني رسول الله صلى الله عليه وسلّم، فأصابتنا حطمة فوالله ما أبقت لنا إلا شاة كنا نمتذق درها فعدا عليها الذئب بارحة الأولى فغبّبها واتبعته، فأدركت ذكاتها، فأكلت بعضاً و حملت بعضا. قال: أتاك الغوث، الحقني على الماء، فأوصى بالرجل وقال إذا أتاك فمُنه وعياله بما يسعهم. ومضينا، فلما انصرفنا مر عمر بصاحب الماء، فقال أين الرجل؟ فقال: ذاك قبره، فمشى عمر إلى قبره فاستغفر له وترحم عليه، ثم أقبل على أصحابه فقال: كره الله له فتنتكم، وما أنتم فيه فقبضه إليه."
    قال المصنف رحمه الله تعالى: قوله "إحداهن ورب الكعبة" يعني إحدى العجائب، وفي مثل من الأمثال :" لايقوم لهذا الأمر إلا ابن إحداها، يقول إلا كريم الأباء و الأمهات من الرجال والإبل.
    قال السيد المحقق د. محمد بن عبد الله القناص : أخرجه ابن عساكر في تاريخ دمشق من طريق أحمد بن مالك بن ميمزن نا عبد الملك بن قريب الأصمعي نا هريم بن الصقر عن بلال بن الشقر عن المسور بن مخرمة فذكره بطوله...
    بغض النظر عن سند هذا الأثر فإني لاحظت في متنه نكارتين بارزتين فمن منكم يذكرهما و يزيد عليهما إن استطاع؟
    والله يوفق الجميع

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    100

    افتراضي رد: إحداهن ورب الكعبة

    أخبرنا حفظك الله ، فلم نعاين النكارة

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    473

    افتراضي رد: إحداهن ورب الكعبة

    لستُ من أهل الفن ، لكني لاحظتُ :

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو بكر العروي مشاهدة المشاركة
    قال: أنُحيف بني تميم؟
    ولعله من غلط الطباعة ، فالصواب : تـَـيْـم .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو بكر العروي مشاهدة المشاركة
    الحسن بن عُقيل
    لَمْ يَكُنْ هذا الاسم في العرب ، قبل ابن رسول الله صلى الله عليه وسلم .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو بكر العروي مشاهدة المشاركة
    أحد بني ثعيلة بن مليل .... بني جعال .... رأس الأبيض
    لا أدري أوُجِدَتْ هذه الأسماء أم ...


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو بكر العروي مشاهدة المشاركة
    وأذبح لعشر ذي الحجة نسكاً فآكل وأطعم أهلي
    كأنه جعلها من المفترض .
    لا إله إلا الله محمد رسول الله
    اللهم أحْـيِـني عليها و تَوَفَّـنِي عليها

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    761

    افتراضي رد: إحداهن ورب الكعبة

    بارك الله فيكما و شكراً لمروركما
    وأعتذر عن تأخري.
    قولك حفظك الله:
    "ولعله من غلط الطباعة ، فالصواب : تـَـيْـم ."
    نعم، وهو سبق قلم مني .
    وقولك:
    "لَمْ يَكُنْ هذا الاسم في العرب ، قبل ابن رسول الله صلى الله عليه وسلم "
    نعم ، بوركت.. وهذا أحد الأمرين الذين استغربتهما في الأثر.
    وقولك:
    "لا أدري أوُجِدَتْ هذه الأسماء أم لا"
    فإن مثل هذا -والله أعلم- لا يُنكر به الأثر.
    أما قولك:
    "كأنه جعلها من المفترض "
    فإنه وجيه جداً، وأصارحك بأنه لم يخطر ببالي.
    بقي أمر ثان في الخبر يصلح أن يوصف بالمنكر، فما هو؟

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    473

    افتراضي رد: إحداهن ورب الكعبة

    أحسبني وجدته ، لعلك تعني ذهاب عُمَرَ رضي الله عنه للقبر واستغفارهُ عنده .
    لا إله إلا الله محمد رسول الله
    اللهم أحْـيِـني عليها و تَوَفَّـنِي عليها

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    761

    افتراضي رد: إحداهن ورب الكعبة

    بارك الله فيك يا أخي..
    ذهاب عمر إلى القبر لم يخطر ببالي أيضاً، وما أظنه مما يُستشكل ولاسيما إذاظُنّ أنه رضي الله استقبل القبلة ودعى لذلك الميت.
    لكن مخاطبة الرجل لعمر وقوله "يا أمير المؤمنين" مما يستنكر لأن الرجل يزعم أنه لم يكن على علم بوفاة النبي صلّى الله عليه وسلّم و لا باستخلاف أبي أبكر رضي الله عنه بعده، فكيف علم أن الخليفة الذي جاء إثره يخاطب ب"أمير المؤمنين"؟
    هذا ما ظهر لي والله أعلم
    والله أسأل أن يلهمك رشدك ويقيك الفتن ما ظهر منها و ما بطن.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •