مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ ! - الصفحة 2

مشاهدة نتائج الإستطلاع: ألا تعتقد أننا غافلون بغفلتنا عن أضيق الدوائر حولنا : أنفسنا و أهلينا ؟!؟

المصوتون
5. أنت لم تصوت في هذا الإستطلاع
  • نعم بالتأكيد !

    4 80.00%
  • نوعا ما

    1 20.00%
  • لا

    0 0%
إستطلاع متعدد الإختيارات.
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 34 من 34

الموضوع: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    930

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    هذا ردي كنت أريد أن أنشره في موضوع المقولات ففوجئت بالحذف عوض الله علينا
    مع التحية للأخ المكرم ابن الرومية :
    قال ابن عطاء رحمه الله :" ما حجبك عن الله وجود موجود، ولكن حجبك عنه توهم موجود معه".
    وقال شارحه ابن عباد :" تقدم أن لا موجود سوى الله تعالى على التحقيق، وأن وجود ما سواه إنما هو وهم مجرد".
    .
    .
    بعد هذا هل ابن عطاء الله من المؤمنين بوحدة الوجود ؟
    الأخ الكريم عبيد..ان تأملت كلامي فقد حاولت التزام الدقة من أن الرجل قد يقترب من دائرة الوحدة فيتكلام بكلام يظهر منه الشبه بكلام أهل الوحدة ما يظهر تناقضه مع موقفه منهم... و ذكرت سابقا ان هذا أثر من آثار التجهم القوي الذي يجعل السالك معرضا للزلل في مقام الفناء و قد قلت نفس الكلام من قبل و ذكرت أن نفس الداء سرى اليه من مشايخه الكبار و ان لابن مشيش كلام يصرح فيه بالوحدة بلا مواربة و لأبي العباس و الشاذلي كلام الا أن ظهور التوحد في كلامهم أقل و ظهوره في كلام الامام ابن عطاء الله أقل لأنه أقرب منهم الى السلف و الاشتغال بآثارهم ...والعبارة المذكورة من هذا القبيل فقد تحتمل و تحتمل الا أنها لها مخرجا صحيحا يخرج عى الفناء عن شهود السوى ذكره الشيخ ابن عجيبة في شرحه-و هو أقل تصريحا بالوحدة في شرحه من ابن عباد-من أن المقصود أن لاوجود الأشياء و لا قيام لها الا بوجود خالقها و لا نسبة لها معه من جهة الوجود اذ هي حادثة فانية فهي على هذه النسبة في حكم العدم المحض اذ لا تملك لنفسها شيئا من دونه فلم التعلق بها من دونه؟؟؟و مثل هذه العبارات المشكلة قد تتكرر لكثير من العباد فتشتبه عليهم المقامات خاصة من كان عقده فاسدا...ففي نفس الكلام ستجد في تأصيلهم لهذه العبارة ما ينقلونه عن علي "أن الخالق ليس من شيء ولا في شيء ولا فوق شيء ولا تحت شيء"...و هذا هو أصل تسرب الداء اليهم ..و قد توقف شيخ الصوفية و احد أئمة أهل السنة في عصره الامام ابن شيخ الحزاميين في كلام مشابه للشيخ الشاذلي ...و لكن المقصود أنهم لا يتقصدون وحدة الوجود و لا يعتقدونها و لا يصرحون بها كغيرهم و ان اقتربوا منها في بعض كلامهم عن المراتب الدقيقة للفناء لاشتباه الأمر عليهم و قدا اشتبه الأمر على كثير من أهل السنة في هذه المقامات كشيخ الاسلام عبد القادر أو شيخ الاسلام الهروي فكيف بمن هو دونهم ممن عقائده ملوثة بأصل التجهم كحجة الاسلام و غيره فلا عجب أن يقارب الحمى و أن يظهر أنه قد أوشك الوقوع فيه و ان لم يقع كغيره...و الكلام هنا عن الاستشهاد بما أصابوا الصواب فيه و هم من أئمة الاسلام و ان زلوا في ما زلوا كما قال الحبيب أبوالفداء و لا أحد يقول ان يترك الانكار عليهم و بيان أخطائهم بل ان ترك هذا أوشكنا ان نهلك..فان تكلمت عن الأخطاء الخطيرة عند الغزالي أو ابن عطاء الله او الهروي او بديع الزمان النورسي...فلاأحد ممن له مسكة عقل سيجادلك في أن فعلك هو الصواب كلما تحريت الانصاف فيما تفعل..و لكن أن تقعد في كل طريق يذكر فيه ذلك الامام أو ذاك مالئا الصفحات بأخطاءه بعيدا عن سياق الفائدة بل و مطالبا بايقاف الفائدة لمجرد أن ذاك الامام المخطئ قد استشهد بالصحيح من كلامه ...فحين يذكر ترجيح حجة الاسلام لنفي مفهوم المخالفة تقفز و تقول ...و لكن الغزالي له مشاركات في العلم الغنوصي و تسرد صفحات...و ان ذكر ترجيح ابن حبان للرواية عن المجهولين تقفز محذرا...و لكن ابن حبان قد قال قول الفلاسفة في النبوة و تسرد صفحات... و ان ذكر ترجيح لابن عطاء الله صحيح في الالتفات الى الخالق قبل المخلوق...قفزت و قلت و لكن الرجل له كلام في اسقاط التدبير مشين...و تسرد كل الصفحات....و ماذلك الا للخلط بين المقامات ما لم يكن فيمن قبلنا فلو تنزلنا كل الدرجات و قلنا حاضر يا سيدي ابن عطاء وحدوي جلد ..ومع ذلك هذا لن يمنع من الاستشهاد بكلام صدق قاله...فهؤلاء أئمة الكفر من أساطين الفلسفة الفارسية و اليونان و قد كان الأئمة قديما يضمنون ما صح من كلامهم في كتبهم في الآداب و الحكم و يكنون أحيانا عنهم بالحكماء و أحيانا لا يكنون...و هذا ابن القيم قد استشهد بكلام الناطق الرسمي لأهل الوحدة حين كان صدقا و حقا..و لكن في سياقه ...و كلا الفريقين ظنه تناقضا من ابن القيم الذي يغضون الطرف كليا عن كفر الرجل و الذي يظنون ان مجرد كفر أو بدعة الرجل يحرمان أخذ كل شيء منه...و هذا ما حدث في هذا الشريط ....فمجرد الاستشهاد بابن عطاء الله لا يستدعي كل هذه الجلبة و الا لم يقبل نصحك الا ان كان الانتقاد يمس نفس ما استشهد به الكاتب..آنذاك نعم و لو انتقدت بلطف كان أقرب لخصمك......أما ان تمضي في كل موضوع معروف او منكر محذرا محذرا محذرا...فلا فائدة ستصل و لانصحك سيجدي...لأنك تتكلم خارج السياق..و هذا ما طلبناه من الأخ الكريم فو الله بالنسبة لي أتتبع هذا الشريط و شريط موعظة و تذكرة و لاأجد غيرهما تجد صاحباهما مجدان في اثراء ساعة راحة كهذه...تقف مع نفسك و تحس بنفاقها و تجد أنها أعدى أعداءك حتى في النصح و المجادلة العلمية تحب أن تنتصر لنفسها و لا تقع الا ما هو دون اهمية بالمقارنة مع صلب الموضوع كالتركيز على الفرق بين الاتحاد و الحلول و من قال و متى قال....وهو عندي ليس بفرق كبير الأهمية لأنه سواء جعلت الاتحاد العام و الخاص و الحلول العام و الخاص أقساما بذاتها أو لا فلا فرق كبير اذ بينها خصوص و عموم من أوجه يتحكم فيها عامل الزمن و لكن الأصل التي تعتمد عليه على مستوى التنظير هو واحد وهو المباينة ...لهذا فهي كفر واحد و ان اختلفت مراتبه و تنوعت سراديبه فهي تفضي الى نفس الرحبة الضيقة فمن قال بالحلول افضى به للقول بالاتحاد كما أفضى بعامة نظار النصارى و اليهود و عبادهم و من قال بالوحدة لم يثقل عليه القول بالحلول الا من باب التنظير لأن المؤدى واحد و لهذا تجد الوحدويين يميلون النصارى و اليهود و غيرهم لما بينهم من الرحم... و لهذا تجد في كلام شيخ الاسلام و غيره انهم لا يعيرون كثير اهتمام لهذه التفرقة بل قد يصفون الواحد او الجماعة منهم بكل تلك الأوصاف و أحيانا يفرقون بحسب اقتضاء المقام ..فالقول أن الأشاعرة لا يكفرون الوحدويين و لكن يكفرون الاتحاديين و الحلوليين محض تحكم...بل يكفرون من قال بوحدة الوجود و عامة الأفاضل من الأشاعرة يكفرونهم و ان سقط بعضهم بسبب التجهم الحاصل في المذهب في لوازم قريبة مما انكره...فهذا هو ما تيسر و المقصود فقط أن يترك هذا الشريط بحاله فلم يذكر فيه منكر صريح و فائدته جيدة كما قال الاخوة فلا تؤدوا به الى أن يغلق فهذا الجانب نحتاجه و الله اعلم

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    319

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    هداكم الله وغفر لكم اجمعين..كعادتنا معشر المسلمين ...انحرف الموضوع عن هدفه واضعتم علينا موضوعا في غاية الاهمية...واني لارجو من كل اخ منكم الا توقف عن المشاركة هنا الا فيما يخص الموضوع الاصلي {حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟} ..ومن شاء منكم ان يواصل النقاش في غير هذا الموضوع فليفتح - غير مأمور- موضوعا جديدا وليكتب ما يحب...لكن رجاء لا تضعيوا فرصة تبادل الافكار والمشاريع حول تربية العائلة والاولاد..فلعل احدنا يذكر فكرة لا يلقي لها بالا تنفع عائلة مسلمة وتساهم في تعليمهم ميادئ الدين وتبعدهم عن مزالق الشيطان.

    بارك الله فيكم ونفع بكم اجمعين

  3. #23
    أبو الفداء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    5,249

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    ولنرجع للمواصلة من حيث انتهت المشاركة رقم 17 ..
    وبالمناسبة فثم سؤال طريف خطر ببالي: ما جدوى هذا الاستفتاء؟ لا أظنك تشك يا صاحب الموضوع في أن كل من سيرد عليه سيقرر بأن الغافل عن هذا واقع في غفلة؟؟ أقصد أن السؤال تقريري اجابته فيه، فما فائدة الاستفتاء ؟!؟!.. (ابتسامة لتخفيف جو الحوار)
    أبو الفداء ابن مسعود
    غفر الله له ولوالديه

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    7

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الرومية مشاهدة المشاركة
    هذا ردي كنت أريد أن أنشره في موضوع المقولات ففوجئت بالحذف عوض الله علينا
    الأخ الكريم عبيد..ان تأملت كلامي فقد حاولت التزام الدقة من أن الرجل قد يقترب من دائرة الوحدة فيتكلام بكلام يظهر منه الشبه بكلام أهل الوحدة ما يظهر تناقضه مع موقفه منهم... و ذكرت سابقا ان هذا أثر من آثار التجهم القوي الذي يجعل السالك معرضا للزلل في مقام الفناء و قد قلت نفس الكلام من قبل و ذكرت أن نفس الداء سرى اليه من مشايخه الكبار و ان لابن مشيش كلام يصرح فيه بالوحدة بلا مواربة و لأبي العباس و الشاذلي كلام الا أن ظهور التوحد في كلامهم أقل و ظهوره في كلام الامام ابن عطاء الله أقل لأنه أقرب منهم الى السلف و الاشتغال بآثارهم ...والعبارة المذكورة من هذا القبيل فقد تحتمل و تحتمل الا أنها لها مخرجا صحيحا يخرج عى الفناء عن شهود السوى ذكره الشيخ ابن عجيبة في شرحه-و هو أقل تصريحا بالوحدة في شرحه من ابن عباد-من أن المقصود أن لاوجود الأشياء و لا قيام لها الا بوجود خالقها و لا نسبة لها معه من جهة الوجود اذ هي حادثة فانية فهي على هذه النسبة في حكم العدم المحض اذ لا تملك لنفسها شيئا من دونه فلم التعلق بها من دونه؟؟؟و مثل هذه العبارات المشكلة قد تتكرر لكثير من العباد فتشتبه عليهم المقامات خاصة من كان عقده فاسدا...ففي نفس الكلام ستجد في تأصيلهم لهذه العبارة ما ينقلونه عن علي "أن الخالق ليس من شيء ولا في شيء ولا فوق شيء ولا تحت شيء"...و هذا هو أصل تسرب الداء اليهم ..و قد توقف شيخ الصوفية و احد أئمة أهل السنة في عصره الامام ابن شيخ الحزاميين في كلام مشابه للشيخ الشاذلي ...و لكن المقصود أنهم لا يتقصدون وحدة الوجود و لا يعتقدونها و لا يصرحون بها كغيرهم و ان اقتربوا منها في بعض كلامهم عن المراتب الدقيقة للفناء لاشتباه الأمر عليهم و قدا اشتبه الأمر على كثير من أهل السنة في هذه المقامات كشيخ الاسلام عبد القادر أو شيخ الاسلام الهروي فكيف بمن هو دونهم ممن عقائده ملوثة بأصل التجهم كحجة الاسلام و غيره فلا عجب أن يقارب الحمى و أن يظهر أنه قد أوشك الوقوع فيه و ان لم يقع كغيره...و الكلام هنا عن الاستشهاد بما أصابوا الصواب فيه و هم من أئمة الاسلام و ان زلوا في ما زلوا كما قال الحبيب أبوالفداء و لا أحد يقول ان يترك الانكار عليهم و بيان أخطائهم بل ان ترك هذا أوشكنا ان نهلك..فان تكلمت عن الأخطاء الخطيرة عند الغزالي أو ابن عطاء الله او الهروي او بديع الزمان النورسي...فلاأحد ممن له مسكة عقل سيجادلك في أن فعلك هو الصواب كلما تحريت الانصاف فيما تفعل..و لكن أن تقعد في كل طريق يذكر فيه ذلك الامام أو ذاك مالئا الصفحات بأخطاءه بعيدا عن سياق الفائدة بل و مطالبا بايقاف الفائدة لمجرد أن ذاك الامام المخطئ قد استشهد بالصحيح من كلامه ...فحين يذكر ترجيح حجة الاسلام لنفي مفهوم المخالفة تقفز و تقول ...و لكن الغزالي له مشاركات في العلم الغنوصي و تسرد صفحات...و ان ذكر ترجيح ابن حبان للرواية عن المجهولين تقفز محذرا...و لكن ابن حبان قد قال قول الفلاسفة في النبوة و تسرد صفحات... و ان ذكر ترجيح لابن عطاء الله صحيح في الالتفات الى الخالق قبل المخلوق...قفزت و قلت و لكن الرجل له كلام في اسقاط التدبير مشين...و تسرد كل الصفحات....و ماذلك الا للخلط بين المقامات ما لم يكن فيمن قبلنا فلو تنزلنا كل الدرجات و قلنا حاضر يا سيدي ابن عطاء وحدوي جلد ..ومع ذلك هذا لن يمنع من الاستشهاد بكلام صدق قاله...فهؤلاء أئمة الكفر من أساطين الفلسفة الفارسية و اليونان و قد كان الأئمة قديما يضمنون ما صح من كلامهم في كتبهم في الآداب و الحكم و يكنون أحيانا عنهم بالحكماء و أحيانا لا يكنون...و هذا ابن القيم قد استشهد بكلام الناطق الرسمي لأهل الوحدة حين كان صدقا و حقا..و لكن في سياقه ...و كلا الفريقين ظنه تناقضا من ابن القيم الذي يغضون الطرف كليا عن كفر الرجل و الذي يظنون ان مجرد كفر أو بدعة الرجل يحرمان أخذ كل شيء منه...و هذا ما حدث في هذا الشريط ....فمجرد الاستشهاد بابن عطاء الله لا يستدعي كل هذه الجلبة و الا لم يقبل نصحك الا ان كان الانتقاد يمس نفس ما استشهد به الكاتب..آنذاك نعم و لو انتقدت بلطف كان أقرب لخصمك......أما ان تمضي في كل موضوع معروف او منكر محذرا محذرا محذرا...فلا فائدة ستصل و لانصحك سيجدي...لأنك تتكلم خارج السياق..و هذا ما طلبناه من الأخ الكريم فو الله بالنسبة لي أتتبع هذا الشريط و شريط موعظة و تذكرة و لاأجد غيرهما تجد صاحباهما مجدان في اثراء ساعة راحة كهذه...تقف مع نفسك و تحس بنفاقها و تجد أنها أعدى أعداءك حتى في النصح و المجادلة العلمية تحب أن تنتصر لنفسها و لا تقع الا ما هو دون اهمية بالمقارنة مع صلب الموضوع كالتركيز على الفرق بين الاتحاد و الحلول و من قال و متى قال....وهو عندي ليس بفرق كبير الأهمية لأنه سواء جعلت الاتحاد العام و الخاص و الحلول العام و الخاص أقساما بذاتها أو لا فلا فرق كبير اذ بينها خصوص و عموم من أوجه يتحكم فيها عامل الزمن و لكن الأصل التي تعتمد عليه على مستوى التنظير هو واحد وهو المباينة ...لهذا فهي كفر واحد و ان اختلفت مراتبه و تنوعت سراديبه فهي تفضي الى نفس الرحبة الضيقة فمن قال بالحلول افضى به للقول بالاتحاد كما أفضى بعامة نظار النصارى و اليهود و عبادهم و من قال بالوحدة لم يثقل عليه القول بالحلول الا من باب التنظير لأن المؤدى واحد و لهذا تجد الوحدويين يميلون النصارى و اليهود و غيرهم لما بينهم من الرحم... و لهذا تجد في كلام شيخ الاسلام و غيره انهم لا يعيرون كثير اهتمام لهذه التفرقة بل قد يصفون الواحد او الجماعة منهم بكل تلك الأوصاف و أحيانا يفرقون بحسب اقتضاء المقام ..فالقول أن الأشاعرة لا يكفرون الوحدويين و لكن يكفرون الاتحاديين و الحلوليين محض تحكم...بل يكفرون من قال بوحدة الوجود و عامة الأفاضل من الأشاعرة يكفرونهم و ان سقط بعضهم بسبب التجهم الحاصل في المذهب في لوازم قريبة مما انكره...فهذا هو ما تيسر و المقصود فقط أن يترك هذا الشريط بحاله فلم يذكر فيه منكر صريح و فائدته جيدة كما قال الاخوة فلا تؤدوا به الى أن يغلق فهذا الجانب نحتاجه و الله اعلم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أولا : أنا رددت على قولك :و هذا ليس كلام أهل الوحدة بل كلامهم أن لا وجود حقيقي للمخلوقات و انما هي وهم .
    فأوردت هذا بعينه في كلام ابن عطاء رحمه الله :ولكن حجبك عنه توهم موجود معه !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الرومية مشاهدة المشاركة
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الرومية مشاهدة المشاركة
    هذا ردي كنت أريد أن أنشره في موضوع المقولات ففوجئت بالحذف عوض الله علينا
    الأخ الكريم عبيد..ان تأملت كلامي فقد حاولت التزام الدقة من أن الرجل قد يقترب من دائرة الوحدة فيتكلام بكلام يظهر منه الشبه بكلام أهل الوحدة ما يظهر تناقضه مع موقفه منهم...
    أنت من أهل الدقة ان شاء الله !
    وسؤالي هل تعرف له كلاما صريحا يبين معارضته لأهل الوحدة ؟
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الرومية مشاهدة المشاركة

    أن المقصود أن لاوجود الأشياء و لا قيام لها الا بوجود خالقها و لا نسبة لها معه من جهة الوجود اذ هي حادثة فانية فهي على هذه النسبة في حكم العدم المحض اذ لا تملك لنفسها شيئا من دونه فلم التعلق بها من دونه؟؟؟
    هذه تحتاج إلى بيان وتفصيل !
    1- قولك :(لاوجود للأشياء و لا قيام لها الا بوجود خالقها ) هذه وضح ماذا تريد منها !
    2- قولك :(ولا نسبة لها معه من جهة الوجود)من ادعى أن هناك نسبة من الكفار والمسلمين ؟
    3-قولك :(فهي على هذه النسبة في حكم العدم المحض اذ لا تملك لنفسها شيئا من دونه فلم التعلق بها من دونه؟؟؟) هذه أيضا تحتاج إلى تفصيل !!
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الرومية مشاهدة المشاركة

    و لكن أن تقعد في كل طريق يذكر فيه ذلك الامام أو ذاك مالئا الصفحات بأخطاءه بعيدا عن سياق الفائدة بل و مطالبا بايقاف الفائدة لمجرد أن ذاك الامام المخطئ قد استشهد بالصحيح من كلامه ...فحين يذكر ترجيح حجة الاسلام لنفي مفهوم المخالفة تقفز و تقول ...و لكن الغزالي له مشاركات في العلم الغنوصي و تسرد صفحات...و ان ذكر ترجيح ابن حبان للرواية عن المجهولين تقفز محذرا...و لكن ابن حبان قد قال قول الفلاسفة في النبوة و تسرد صفحات... و ان ذكر ترجيح لابن عطاء الله صحيح في الالتفات الى الخالق قبل المخلوق...قفزت و قلت و لكن الرجل له كلام في اسقاط التدبير مشين...و تسرد كل الصفحات....و ماذلك الا للخلط بين المقامات ما لم يكن فيمن قبلنا فلو تنزلنا كل الدرجات و قلنا حاضر يا سيدي ابن عطاء وحدوي جلد ..ومع ذلك هذا لن يمنع من الاستشهاد بكلام صدق قاله...فهؤلاء أئمة الكفر من أساطين الفلسفة الفارسية و اليونان و قد كان الأئمة قديما يضمنون ما صح من كلامهم في كتبهم في الآداب و الحكم و يكنون أحيانا عنهم بالحكماء و أحيانا لا يكنون...و هذا ابن القيم قد استشهد بكلام الناطق الرسمي لأهل الوحدة حين كان صدقا و حقا..و لكن في سياقه ...و كلا الفريقين ظنه تناقضا من ابن القيم الذي يغضون الطرف كليا عن كفر الرجل و الذي يظنون ان مجرد كفر أو بدعة الرجل يحرمان أخذ كل شيء منه...و هذا ما حدث في هذا الشريط ....فمجرد الاستشهاد بابن عطاء الله لا يستدعي كل هذه الجلبة و الا لم يقبل نصحك الا ان كان الانتقاد يمس نفس ما استشهد به الكاتب..آنذاك نعم و لو انتقدت بلطف كان أقرب لخصمك......أما ان تمضي في كل موضوع معروف او منكر محذرا محذرا محذرا...فلا فائدة ستصل و لانصحك سيجدي...لأنك تتكلم خارج السياق..و هذا ما طلبناه من الأخ الكريم...
    كلام جميل جدا وليس بغريب على من هو مثلك ! أحسن الله اليك !
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الرومية مشاهدة المشاركة

    و من قال بالوحدة لم يثقل عليه القول بالحلول الا من باب التنظير لأن المؤدى واحد و لهذا تجد الوحدويين يميلون النصارى و اليهود و غيرهم لما بينهم من الرحم......
    ولكن اليس من الظلم أن نتهم أحدا من الصوفية الذين قالوا بالوحدة بأنهم سيصلون للحلول والاتحاد ؟ خاصة أن أحدا لايستطيع أن يثبت على أحد منهم القول بالحلول والاتحاد ؟ إلا إن كنت تعلم شيئا لا أعلمه فأخبرني !
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الرومية مشاهدة المشاركة

    فالقول أن الأشاعرة لا يكفرون الوحدويين و لكن يكفرون الاتحاديين و الحلوليين محض تحكم...بل يكفرون من قال بوحدة الوجود و عامة الأفاضل من الأشاعرة يكفرونهم...
    ليتك تبين لنا من من الأشاعرة كفرأهل الوحدة !
    أشكرك أخي .
    ملاحظة : ليته يكون في موضوع مستقل خاصة أنه ليس له علاقة بموضوعنا هنا

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    337

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : “كل ذنوب يؤخر الله منها ما شاء إلى يوم القيامة ، إلا البغي ، وعقوق الوالدين ، أو قطيعة الرحم ، يعجل لصاحبها في الدنيا قبل الموت”.


    أخرجه البخاري في “الأدب المفرد” وصححه الألباني في “صحيح الأدب المفرد (رقم460/591).

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    930

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    لك ما شئت أخي الكريم

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    7

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الرومية مشاهدة المشاركة
    لك ما شئت أخي الكريم
    شكر الله لك ... وبارك الله فيك ...

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    مسافر في بحار اليقين ... حتى يأتيني اليقين ؟!
    المشاركات
    1,295

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبومنصور مشاهدة المشاركة
    هداكم الله وغفر لكم اجمعين..كعادتنا معشر المسلمين ...انحرف الموضوع عن هدفه واضعتم علينا موضوعا في غاية الاهمية...واني لارجو من كل اخ منكم الا توقف عن المشاركة هنا الا فيما يخص الموضوع الاصلي {حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟} ..ومن شاء منكم ان يواصل النقاش في غير هذا الموضوع فليفتح - غير مأمور- موضوعا جديدا وليكتب ما يحب...لكن رجاء لا تضعيوا فرصة تبادل الافكار والمشاريع حول تربية العائلة والاولاد..فلعل احدنا يذكر فكرة لا يلقي لها بالا تنفع عائلة مسلمة وتساهم في تعليمهم ميادئ الدين وتبعدهم عن مزالق الشيطان.

    بارك الله فيكم ونفع بكم اجمعين
    بارك الله فيكم أخي العزيز و في همكم .
    أرجو المتابعة حتى لا يبقى بيت بلا حلقة إيمانية يبني الإيمان لبنة لبنة !؟

    و ليكن العمل بطيئا ... و لكن دون توقف !!

    يكفينا ذلا و مهانة و خزيا بسبب التعلق بهذه الدنيا الفانية ....


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الفداء مشاهدة المشاركة
    ولنرجع للمواصلة من حيث انتهت المشاركة رقم 17 ..
    وبالمناسبة فثم سؤال طريف خطر ببالي: ما جدوى هذا الاستفتاء؟ لا أظنك تشك يا صاحب الموضوع في أن كل من سيرد عليه سيقرر بأن الغافل عن هذا واقع في غفلة؟؟ أقصد أن السؤال تقريري اجابته فيه، فما فائدة الاستفتاء ؟!؟!.. (ابتسامة لتخفيف جو الحوار)

    فائدته تنبيه الغافلين !! ؟ !!
    أتشك في غفلتهم عن هذا ؟؟ فأنت إذن و الله من الغافلين !

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    7

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الرومية مشاهدة المشاركة
    لك ما شئت أخي الكريم
    لرفع الطلب مرة أخرى

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    88

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    حلقة البيت كما هو ثقل جبل أُحد ..!!!

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    مسافر في بحار اليقين ... حتى يأتيني اليقين ؟!
    المشاركات
    1,295

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أقدار مشاهدة المشاركة
    حلقة البيت كما هو ثقل جبل أُحد ..!!!
    سبحان الله !؟!
    فقبل أن أقرأ هذا بدقيقة نادتني أهلي و أولادي مستفسرين : هل ستقوم إلى الحلقة ؟
    - و قد صار لنا زمن طويل هجرنا فيه الحلقة برغم الظروف الشديدة التي يجب أن تلجيء الناس أكثر إلى الله جل جلاله استنادا إلى قدرته أمام المخاوف و الظالمين و استمدادا من رحمته و رزقه أمام إلحاح الحاجات .. -
    فشعرت بالثقل ثم إذا أنا أمام هذه العبارة العجيبة !!

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    مسافر في بحار اليقين ... حتى يأتيني اليقين ؟!
    المشاركات
    1,295

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    4 فقط قدموا رأيهم في الاستطلاع !!
    و 10 فقط شجعوا مرة واحدة فقط ثم غابوا !!

    غفر الله للجميع .

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    مسافر في بحار اليقين ... حتى يأتيني اليقين ؟!
    المشاركات
    1,295

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    الحلقة الحلقة يا عباد الله !
    فقد أرهقتنا اهتمامات الحلقة السوقية !

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    مسافر في بحار اليقين ... حتى يأتيني اليقين ؟!
    المشاركات
    1,295

    افتراضي رد: مفاهيم إيمانية دعوية ..... 1 - حلقة التعليم المنزلية للأهل و الذرية ؟ !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خلوصي مشاهدة المشاركة
    سبحان الله !؟!
    فقبل أن أقرأ هذا بدقيقة نادتني أهلي و أولادي مستفسرين : هل ستقوم إلى الحلقة ؟
    - و قد صار لنا زمن طويل هجرنا فيه الحلقة برغم الظروف الشديدة التي يجب أن تلجيء الناس أكثر إلى الله جل جلاله استنادا إلى قدرته أمام المخاوف و الظالمين و استمدادا من رحمته و رزقه أمام إلحاح الحاجات .. -
    فشعرت بالثقل ثم إذا أنا أمام هذه العبارة العجيبة !!
    ثمّ اشتدّت الغفلة أكثر فأكثر !؟!
    نعم فهذا ما يحدث مع من يغفل عن طبيعة القلب !؟! برغم انشغالي بإرجاع الصحب إلى ما قبل ايّام ابن القشيري و مدى فائدة ذلك في مصير الأمّة عبر طلاب العلوم و المثقفين فيها !
    الأشاعرة و الحنابلة قبل فتنة ابن القشيري ....... كيف كانوا و كانت العلاقة بينهم ؟
    أي شغلني " الجهاد " !؟!
    فو الله إنّكم لمسؤولون حتى عن حالي التي لا تسرّ إلا العدا !!

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •