هل صح حديث ((حجوا قبل أن لا تحجوا ))؟؟؟
النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: هل صح حديث ((حجوا قبل أن لا تحجوا ))؟؟؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,645

    افتراضي هل صح حديث ((حجوا قبل أن لا تحجوا ))؟؟؟

    1598 - أخبرنا الشيخ أبو بكر بن إسحاق الفقيه ، أنبأ علي بن عبد العزيز ، ثنا يحيى بن عبد الحميد ، ثنا حصين بن عمر الأحمسي ، ثنا الأعمش ، عن إبراهيم التيمي ، عن الحارث بن سويد ، قال : سمعت عليا ، رضي الله عنه ، يقول : « حجوا قبل أن لا تحجوا » ، فكأني أنظر إلى حبشي أصمع أفدع بيده ، معول يهدمها حجرا حجرا ، فقلت له شيء تقوله برأيك أو سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « لا والذي فلق الحبة ، وبرأ (1) النسمة ، ولكني سمعته من نبيكم صلى الله عليه وسلم »رواه الحاكم
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي رد: هل صح حديث ((حجوا قبل أن لا تحجوا ))؟؟؟

    أَخْبَرَنَا الشَّيْخُ أَبُو بَكْرِ بْنُ إِسْحَاقَ الْفَقِيهُ ، أَنْبَأَ عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، ثنا يَحْيَى بْنُ عَبْدِ الْحَمِيدِ ، ثنا حُصَيْنُ بْنُ عُمَرَ الْأَحْمَسِيُّ ، ثنا الْأَعْمَشُ ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ التَّيْمِيِّ ، عَنِ الْحَارِثِ بْنِ سُوَيْدٍ ،

    قَالَ : سَمِعْتُ عَلِيًّا ـ رَضِيَ اللَّـهُ عَنْهُ ـ يَقُولُ : « حُجُّوا قَبْلَ أَنْ لَا تَحُجُّوا » ، فَكَأَنِّي أَنْظُرُ إِلَى حَبَشِيٍّ أَصْمَعَ أَفْدَعَ بِيَدِهِ ، مِعْوَلٌ يَهْدِمُهَا حَجَرًا حَجَرًا ،
    فَقُلْتُ لَهُ : شَيْءٌ تَقُولُهُ بِرَأْيِكَ أَوْ سَمِعْتَهُ مِنْ رَسُولِ اللَّـهِ ؟ قَالَ : لَا وَالَّذِي فَلَقَ الْحَبَّةَ ، وَبَرَأَ النَّسَمَةَ ، وَلَكِنِّي سَمِعْتُهُ مِنْ نَبِيِّكُمْ .

    قالَ الْحَافِظُ الذَّهبِيُّ : حُصَيْن وَاه ،و يَحْيَى بْن عَبْدِ الْحَمِيدِ ليس بعمدة.


    قال الشَّيْخُ الألبانيُّ : مَوْضُوع. ( سلسلة الأحاديث الضَّعيفة والموضوعة ، ج 2 ـ ص 23 ـ ح 244 ).

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,645

    افتراضي رد: هل صح حديث ((حجوا قبل أن لا تحجوا ))؟؟؟

    شكرا لك ... بارك الله فيك ...
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,645

    افتراضي

    يرفع لمزبد من التحقيق
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    9,664

    افتراضي

    أخرجه الحاكم (1/ 617)، والبيهقي في السنن الكبرى (4/ 341)، الدارقطني في السنن (2/ 302)، والبخاري في التاريخ الكبير (705)، وابن عدي في الكامل (2/ 396)، وأورده ابن حجر في اللسان (2/ 323) وقال: هذا إسناد مظلم وخبر منكر، والذهبي في الضعفاء (2/ 630)، وقال: إسناده مجهول فيه نظر.
    قال الحافظ الذهبي: فيه حفص بن عمرو بن أبي العطاف واه بمرة، وقال ابن حجر: مداره على حفص هذا وهو متروك، قال البيهقي: تفرد به حفص وليس بالقوي.

    قال العقيلي: (مُحَمَّد بْن أَبِي مُحَمَّد مجهول النقل ولا يعرف هَذَا الْحَدِيثَ إِلا بِهِ وَلا يُتَابَعُ عليه ولا يصح فِي هَذَا شيء)

    وقال العجلوني في كشف الخفاء: (1/ 402 - 403): (حجوا قبل أن لا تحجوا.
    رواه عبد الرزاق وأبو نعيم والديلمي عن أبي هريرة -رضي الله عنه- مرفوعًا بزيادة: "تقعد أعرابها على أذناب أوديتها, فلا يدعون أحدًا يدخلها"، ورواه البيهقي عن أبي هريرة باللفظ المذكور لكن بإبدال آخره بلفظ: "فلا يصل إلى الحج أحد"، ورواه الدارقطني في سننه بلفظ: "حجوا قبل أن لا تحجوا قالوا: وما شأن الحج يا رسول الله؟ قال: تقعد أعرابها على أذناب أوديتها؛ فلا يصل إلى الحج أحد"، لكن في سنده عبد الله ومحمد مجهولان كما قال العقيلي، وأورده الزمخشري في كشافه بلفظ: "حجوا قبل أن لا تحجوا, قبل أن يمنع البر جائبه والبحر راكبه"، وكذا أورد فيه: "حجوا قبل أن لا تحجوا؛ فإنه قد هدم البيت مرتين ويرفع في الثالثة"، ورواه ابن أبي شيبة عن ابن عمر مرفوعا أنه قال: "تمتعوا من هذا البيت؛ فإنه قد يهدم مرتين ويرفع في الثالثة"، وفي الكشاف أيضا مما لم يقف عليه مخرجوه عن ابن مسعود مرفوعا "حجوا هذا البيت قبل أن تنبت شجرة في البادية لا تأكل منها دابة إلا نفقت" انتهى.
    قال النجم عقبه: قلت: لما حججت سنة أربع عشرة وألف مررنا في أرض البلقاء فرعت دواب الناس من كلأ, فمات في ذلك اليوم خيل كثيرة وبغال كثيرة من غير عي ولا تعب, وفي البادية الآن شجرة الدفلى تقتل الدواب, انتهى.
    وأقول: وقد وقع لنا أنا حين توجهنا لزيارة إبراهيم بن أدهم -قدس سره- سنة ثلاث وخمسين ومائة وألف, قد أكلت دابة رفيق لنا من شجر الدفلى فماتت على جبل قرب طرابلس, بعد أن شربت من نهر هناك يقال له: نهر البارد حين نزلنا للاستراحة، وفي صحيح البخاري عن أبي سعيد مرفوعا "ليحجن البيت وليعمرن بعد خروج يأجوج ومأجوج" وفيه أيضا وقال عبد الرحمن عن شعبة يعني عن قتادة: لا تقوم الساعة حتى لا يحج البيت, وأخرجه أبو يعلى وغيره قال البخاري: والأول أكثر سمع قتادة عبد الله وهو سمع أبا سعيد، وقال النجم: رواه الحاكم وابن ماجه عن علي "حجوا قبل أن لا تحجوا, فكأني أنظر إلى حبشي أصمع1 أقرع, بيده معول, يهدمها حجرًا حجرًا".
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    9,664

    افتراضي

    قال الألباني في الضعيفة: 543 - " حجوا قبل أن لا تحجوا: يقعد أعرابها على أذناب أو ديتها، فلا يصل إلى الحج أحد ".
    باطل.
    رواه أبو نعيم في " أخبار أصفهان " (2 / 76 - 77) والبيهقي (4 / 341) والخطيب في " التلخيص " (96 / 2) من طريق عبد الله بن عيسى بن بحير: حدثني محمد بن أبي محمد عن أبيه عن أبي هريرة مرفوعا.
    قلت: عبد الله هذا هو الجندي، ذكره العقيلي في " الضعفاء "، وساق له هذا الحديث وقال: " إسناد مجهول فيه نظر " وقال الذهبي: " إسناد مظلم، وخبر منكر ".
    وقال في " المهذب " كما في المناوي: " إسناده واه ". وشيخه محمد بن أبي محمد مجهول كما قال أبو حاتم، وأما ابن حبان فأورده في " الثقات " (2 / 268) ! وساق له هذا الحديث ثم قال: " وهذا خبر باطل، وأبو محمد لا يدرى من هو؟ " يعني أنه هو علة الحديث. والله أعلم.
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    9,664

    افتراضي

    وقال أيضًا: 544 - " حجوا قبل أن لا تحجوا، فكأني أنظر إلى حبشي أصمع، أفدع، بيده معول يهدمها حجرا حجرا ".
    موضوع.
    أخرجه الحاكم (1 / 148) وأبو نعيم (4 / 131) والبيهقي (4 / 340) عن يحيى بن عبد الحميد الحماني: حدثنا حصين بن عمر الأحمسي: حدثنا الأعمش عن إبراهيم التيمي عن الحارث بن سويد عن علي مرفوعا.
    سكت عليه الحاكم وتعقبه الذهبي بقوله:
    " قلت: حصين واه، ويحيى الحماني ليس بعمدة ".
    وأقول: حصين كذاب كما قال ابن خراش وغيره. وقال الحاكم: (1 / 268) :
    " يروي الموضوعات عن الأثبات " وقد تفرد بهذا الحديث كما قال أبو نعيم.
    وأما الحماني، فقد تابعه جبارة عند ابن عدي (102 / 2) في ترجمة حصين هذا وقال: " عامة أحاديثه معاضيل ".
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2017
    المشاركات
    6

    افتراضي

    السلام عليكم، أستسمح إخوتي في أن أعيد الموضوع بتعليقي هذا لكي يطرح من جديد في دائرة النقاش و التحقيق.
    فقد رأيت أن معظم المحققين مع جلالة قدرهم قد فاتتهم طريق لم أر لها أثرا في تخريجاتهم مما أدى إلى حكمهم بالوضع أو ضعف هذا الحديث مع أنه لا خلاف أن الرواية المحفوظة عن الإمام علي في سندها متروك كذاب وهو حصين بن عمير و رواية أبي هريرة أحسن طريق فيها مجهولان. لكني قد وقفت على رواية ذكرها الفاكهي في أخبار مكة في باب ذكر الطواف بالكعبة و الصلاة قال: حدثنا محمد بن أبي عمر، قال : ثنا سفيان، عن هشام بن حسان، عن حفصة بنت سيرين، عن أبي العالية، عن علي رضي الله عنه , قال : " استكثروا من الطواف بهذا البيت ما استطعتم من قبل أن يحال بينكم وبينه ، فكأني أنظر إليه أصعل أصمع يهدمها بمسحاته " , وقال سفيان : الصمع في الآذان ، والصعل في الرأس : صغر الرأس.إ.ه
    و هذا حديث موقوف جيد الإسناد رجاله رجال الصحيح. على إختلاف بين أئمة الجرح في سماع أبي العالية من علي، إلا أن شرط المعاصرة و اللقاء محقق و هذا ما نقله الحافظ في ترجمته للراوي في تهذيب التهذيب. لم أجزم بصحة الإسناد لأني لم أحقق في المسألة تحقيقا وافرا وكذا مسألة الوقف فيها تفصيل و علي أنشط إذا توفر لي بعض الوقت إن شاء الله
    نفع الله بتعليقات إخوتي و فضلاء شيوخنا و بهذا المنتدى العطر

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •