رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 27

الموضوع: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    36

    افتراضي رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    السؤال: ما صحة ما يقال أن هناك تغيرا حصل في الصفا والمروة , كيف يمكن السعي بينهما ؟
    الجواب: العلامة محمد الحسن الددو
    .
    إن الصفا والمروة من شعائر الله، ولا يستطيع أحد تغييرهما، فهما جبلان ومكانان معروفان. حتى لو ذهب أثرهما ولم يبقى لهما أثر، فهذ المكان منه يبدأ الطواف ومنه يبدأ السعي وهو الصفا , والمكان الذي ينتهي إليه السعي وهو المروة ، كما حصل في الجمرات، فالجمرات كانت موجودة في العهد النبوي، ولكن أكلتها الحجارة والرمي، فلم يبق لها أثر، وبنى عثمان أعمدة تدل على مكانها، ثم أقيمت عليها دوائر في أيام الوليد بن عبد الملك. وإلى الآن، الناس يرمون مكان الجمار، وليس لها وجود .
    .
    أما الذي حصل ، فهو توسعة في المسعى. فقد بني المسعى في أيام الدولة السعودية، ولم يكن مبنيا قديما، وقد كان في المسعى أسواق، وفيه مباني، وفي العهد النبوي كان فيه دار الأرقم ابن أبي الأرقم على الصفا التي كان فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم والمؤمنون معه. فلم يكن المسعى خطا محصورا بين جدران، لا في العهد النبوي، ولا في عهد الخلفاء الراشدين، ولا في عهد الدول الإسلامية الماضية. وأول من أدخل المسعى في مبنى الدولة السعودية. والآن وسعوا هذا المبنى إلى اليمين والشمال، ولا حرج في ذلك أبدا، فالله عز وجل لم يقل: "فمن حج البيت أو اعتمر فلا جناح عليه أن يطوف بينهما"، بل قال: "فلا جناح عليه أن يطوف بهمافالعبرة بالصفا والمروة لا فيما بينهما، حتى لو ذهب الإنسان دائريا، من الصفا حتى وصل إلى المروة، فسعيه صحيح .
    .
    ا.ه , منقولا من مادة صوتية له على الرابط التالي , تقريبا في الدقيقة:28:00 / http://www.dedew.net/index.php?A__=11&linkid=943
    جزاكم الله خيرا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    337

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,

    هذا رابط فيه بحوث في هذا الموضوع:

    http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=103566

    اخي لو سمحت بارك الله فيك, ممكن توضح لي معنى هذا الكلام :
    ( حتى لو ذهب الإنسان دائريا، من الصفا حتى وصل إلى المروة، فسعيه صحيح )؟.
    وشكرا.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    220

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    جزيت خيرا

    لكن كيف لو طاف دائريا طوافه صحيح؟

  4. #4
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,739

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    لعلَّه يقصد أن لا يمشي بين الصَّفا والمروة في طريق مستقيم، كما هو حال البناء الحالي الآن؛ بل يكون الطواف بينهما بشكل بيضاوي..
    وللفائدة فمن رأى صور المسعى القديمة عرفَ أنَّ الممشى بينهما لم يكن مستقيمًا بل كان مائلًا ميلان الوادي وانحرافه..
    والحقُّ حتى يثبت في النُّفوس يحتاج لوقتٍ؛ لجِدَّته..
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    36

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    الإخوة الكرام
    جزاكم الله خيرا على مشاركتهم

    لست مفوضا لأتكلم باسم الشيخ. لكن الذي فهمته من كلامه، أنه لا يهتم كثيرا بالجدل حول تحديد عرض المسعى، أو في شهادات كبار السن، حتى لو زاد كثيرا عن عرض المسعى الجديد. المهم أن يبدأ الإنسان من الصفا، وينتهي إلى المروه. ولذلك رأى الآية الكريمة كافية في الاحتجاج بهذا من خلال التفريق بين "بهما" و"بينهما". وهو رأي يبدو لي وجيها والله أعلم.

    شكرا.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,642

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    قال العلامة ابن عثيمين رحمه الله قوله تعالى: { أن يطوف بهما }: { يطوف }أصلها يتطوف؛ ولكن قلبت التاء طاء لعلة تصريفية؛ فصار { يطوف }؛ و{ بهما } المراد: بينهما، كما تفسره سنة النبي صلى الله عليه وسلم.
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    17

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله:
    حتى لو ذهب الإنسان دائريا، من الصفا حتى وصل إلى المروة، فسعيه صحيح .
    للفائدة: لقد رجعت الي تفسير فتح البيان في مقاصد القرآن للعلامة صديق حسن خان فوجدته يقول عند تفسير هذه الآية:
    (فلا جناح):أي فلا أثم،(عليه أن يطوف):أي يدور(بهما) و يسعي بينهما...انتهي.

  8. #8
    أبو الفداء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    5,249

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    لا شك أن السعي في الأصل يكون فيما بين الجبلين، (من الصفا الى المروة والعكس) وهو ما جرى عليه عمل المسلمين من زمان النبي صلى الله عليه وسلم، وهو ما أجمع عليه المسلمون، ولكن حدود وسعة ما بينهما وهو الحيز الذي لا يصح العسي بخارجه، هذا هو الذي وقع فيه النزاع. والا فلو أطلق تأويل (بهما) ليخرج عن اطار (بينهما) لانخرق الأمر، ولأتى من يقول أنه يصح السعي بالدوران من حولهما (مثلا) أو بالسعي بمحازاتهما في مكان بعيد! ومن الواضح أن هذا ليس هو ما يريده الشيخ بالتفريق بين (بهما) و(بينهما)، ويؤكد ذلك قوله :حتى لو ذهب الانسان دائريا من الصفا حتى وصل الى المروة" والله أعلم.
    أبو الفداء ابن مسعود
    غفر الله له ولوالديه

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    17

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    أشكر لشيخنا الددو هذا التوضيح...أسأل له التوفيق والسداد..

    ولكن الناظر في الأبحاث التي عقدت من أجل دراسة ذلك الشيء... لعلم أن المسألة أعظم من أن يفتى فيها من خلال النظر في الأدلة نظراُ مجرداً... بعيداً عن الواقع ودراسة الصفا والمروة دراسة مساحية... كما فعل شيخنا العلامة محمد بن إبراهيم آل الشيخ ، والذي كلفه بها الملك سعود حينما أراد أن يوسع الصفا والمروة... فكونت لجنة يرئسها الشيخ رحمه الله ، ومع عالم زمانه في فنّه حمد الجاسر ، والشيخ ابن دهيش والد الشيخ عبدالله ، وغيرهم لا يحضرني... فمن يقرأ كلام الشيخ محمد بن إبراهيم في فتاواه لوجد دراسة الدليل وتطبيقه على أرض الواقع... وأنصح بقراءة بحث الشيخ السندي وفقه الله وأثبه...

    محبكم/عبدالملك

  10. #10
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,739

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    ومن الأمور التي ينبغي التنبُّه لها عند الكلام في المسألة معرفة أنَّ أرضيَّة المسعى الحالي مرتفعة قدر قرابة المترين عن السفح الأصلي لجبلي الصفا والمروة أوأكثر، وهذا فيه إشارة إلى اتِّساع السفح عن القمَّة كما هو معلومٌ.
    قال الكردي في التاريخ القويم (5/125-130) : (( لما كانت التوسعة السعودية في المسجد الحرام ، في زماننا الحاضر ؛ فعند عمارة المسعى ، وإزالة البناء الذي على الصفا والبناء الذي على المروة = انكشقت الدرجات القديمة في مرتقى المروة ؛ والتي كانت مدفونة من قديم الزمان ، حتى ذكرها الفقهاء في جميع كتب الفقه .
    فلما ظهرت الدرجات المدفونة ذهبنا في اليوم التاسع من رمضان سنة (1376) هـ ست وسبعين وثلاثمائة وألف من الهجرة لمشاهدة هذه الدرجات القديمة المدفونة في المروة = فوجدناها من الحجارة القوية المستعملة في مكة ، وعددها خمس عشرة درجة ... ؛ فيفهم من هذا أن أرض المسعى قد ارتفعت من بناء الدرجات إلى وقتنا الحاضر بمقدار مترين !
    قال الفاسي في تاريخه شفاء الغرام : ... الصفا الذي هو مبدأ المروة ... ، وهو موضع مرتفع من جبل له درج ، وفيه ثلاثة عقود والدرج من أعلى العقود وأسفلها ... وتحت الفرشة السفلى المتصلة بالأرض درج مدفون ، وهو ثمان درجات ، ثم فرشة مثل الفرشة السابقة ثم درجتان ، وتحت هاتين الدرجتين حجر كبير يشبه أن يكون من الجبل ؛ وهذا الدرج المدفون لم نره إلاَّ في محاذاة العقد الأوسط من عقود الصفا ...
    وكان تحرير هذا الأمر بحضوري ؛ وبعد الأمر بالحفر عن الدرج المشار إليها ؛ في سابع عشر شوال سنة أربع عشر وثمانمائة .
    وكان الناس يأتون لمشاهدة ما ظهر من الدرج أفواجاً أفواجاً ، وحصل لهم بذلك غبطة وسرور ؛ لأن كثيراً من الساعين لا يرقون في الدرج الظاهر الآن ؛ خصوصاً الساعي راكباً .
    وسبب حفرنا عن ذلك : أنه حاك في صدر بعض فقهاء مكة في عصرنا عدم صحة سعي من لم يرق في الدرج الظاهر ؛ لأن بعض متأخري الشافعية قد أشار إلى أن في الصفا درجاً مستحدثاً ينبغي للساعي الاحتياط بالرقي عليها إلى أن يستيقن .
    وهذا الكلام يوهم أن بعض الدرج الموجود الآن محدث ؛ لأنه ليس هناك درج سواها حتى يحمل الكلام عليها ؛ وذاكرني الفقيه المشار إليه بما حاك في نفسه .
    فقلت له : الظاهر - والله أعلم - أن المراد بالدرج المحدث غير الدرج الظاهر ، ويتحقق ذلك بالحفر عنه ، فحفرنا حتى ظهر لنا من الدرج ما ذكرناه .
    وبعيد جداً أن يكون مجموع الدرج المدفون والظاهر محدثاً في غير محل السعي ؛ حتى لا يجزيء الوقوف عليه في السعي ؟!
    وإنما المحدث بعض الدرج المدفون ؛ لكونه في غير محل السعي ... انتهى من كتاب شفاء الغرام )) انتهى مختصراً من التاريخ القويم.
    وما نقله الكردي وهو متأخِّرٌ نسبيًا وقبله الفاسي قد يقود لأمرٍ أوسع وهو اتِّساع عرض المسعى عمَّا عليه حالهما الآن.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    84

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    أخي الفاضل عدنان
    لقد كان الكردي رحمه الله في لجنة الشيخ ابن إبراهيم رحمهما الله
    واللجنة حكمت بعد الحفر أن عرض المسعى لا يزيد عن عشرين مترا
    فضلا طالع تقارير اللجان والبحوث في المنيرة
    http://7sfa.blogspot.com/
    أما قول الشيخ الددو فهو معارض للأمر النبوي ولا أعرف أحداً قال به من السلف
    فضلا طالع هنا
    http://1sfa.blogspot.com/2008/12/blog-post.html

  12. #12
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,739

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    يا أخي الكريم.. الكردي رأى ما وصلت إليه عينه في زمانه وحكاه واحتفروه حينئذٍ. وكان مقصدي من كلام الكردي بيان ضيق عرض المسعى بالدفن مع السنين فحسب.
    ولست أتابع الدُّدو في قوله بالدائرية في السعي، لكن مفهوم الآية ظاهرٌ في مسألة تعليق السَّعي بالبداءة بالصفا والانتهاء بالمروة.
    وأمَّا أصل المسألة فلا أعرف أحدًا قال بأنَّ عرض المسعى الذي وجد في زمن الشيخ ابن إبراهيم هو الذي كان على عهد السَّلف، ولا يوجد مثل هذا.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    84

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    أخي الكريم عدنان قلتم

    الكردي رأى ما وصلت إليه عينه في زمانه وحكاه واحتفروه حينئذٍ.

    أقول

    هذا صحيح

    وبعد أن حفر وانتهى الحفر

    كان من اللجنة التي ذرعت ( قاست ) عرض الصفا

    فوجدته ستة عشر مترا ثم أضافوا له بعض الصخرات بجانبيه فصار عشرين مترا تقريبا

    قلتم

    ولست أتابع الدُّدو في قوله بالدائرية في السعي،

    لكن مفهوم الآية ظاهرٌ في مسألة تعليق السَّعي بالبداءة بالصفا والانتهاء بالمروة.

    أقول

    حبذا لو تفضلتم بقراءة

    هذه : الأبواب التالية

    ((@))
    الباب الأول
    ترك السعي بين الصفا والمروة مخالف للأمر النبوي الآمر بالبينية بين الصفا والمروة في السعي
    ((@))((@))
    الباب الثاني
    ترك السعي بين الصفا والمروة مخالفة لفهم السلف الصالح لقوله تعالى إن الصفا والمروة الآية
    ((@)) ((@)) ((@))
    الباب الثالث
    ترك السعي بين الصفا والمروة مخالف لسعي الرسول صلى الله عليه وسلم بين الصفا والمروة
    ((@))((@)) ((@))((@))
    الباب الرابع
    ترك السعي بين الصفا والمروة مخالف لكلام الأئمة الفقهاء المحذر من خروج الساعي عما بين الصفا والمروة
    ((@))((@)) ((@)) ((@))((@))
    الباب الخامس
    ترك السعي بين الصفا والمروة مخالف لأمر الله بتعظيم شعيرتي الصفا والمروة وأن يكون السعي بينهما
    ((@))((@)) ((@))((@)) ((@))((@))
    الباب السادس
    ترك السعي بين الصفا والمروة مخالف لأصل السعي وهو سعي هاجر أم إسماعيل بين الصفا والمروة
    ((@))((@)) ((@))((@))((@)) ((@))((@))
    الباب السابع
    ترك السعي بين الصفا والمروة مخالف لدلالة الظرف بين في اللغة العربية

    هنا

    http://1sfa.blogspot.com/2008/12/blog-post.html

  14. #14
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,739

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    الأخ الكريم حاتم الفرائضي.. وفَّقه الله
    حبَّذا لو نقلت ما له علاقةٌ بهذا الموضوع من تلك الصفحة إلى هذه الصفحة، حتى تتمَّ مناقشتها.
    ولم تعجبني لغة حوارك وعنواينك في بعض المواضيع التي هناك فيمن قال بمشروعية السعي في المسعى الجديد، فأرى في بعضها غلظةً لا داعي لها.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  15. #15
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,739

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    وقد رأيت لك كلامًا فيما يتعلَّق بموضوعي ههنا، ولا أدري هل هو تتمَّة كلام الشيخ الفوزان حفظه الله أم كلامك:
    ---------------------------------------------------------------------
    فلا تجوز الزيادة على ما هو موجود وبارز منهما ومتوارث عبر القرون. فالحفر لأجل البحث عن زيادة على الموجود تنقيب وتكلف لم يأمر الله به ولا رسوله. ثم إن المطمور تحت الأرض لا يمكن إلحاقه بالمشعر البارز من غير دليل من كتاب ولا سنة ثم هو لا يأخذ حكم المعلم والمشعر البارز من حيث الصعود عليه والنزول منه كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم بل هو إما أن يبقى على حاله منخفضاً ينزل إليه ويصعد منه وهذا عكس المشروع..". انتهى.
    ---------------------------------------------------------------------
    والجواب: فإذا كان التنقيب لا يجدي ولا يشرع فلم نقَّبوا وحفروا في التوسعة السعودية الأولى، ممَّا نقلتُه عن الكردي عام 1376 هـ؟!! فيقال: لا شكَّ أنَّهم نقَّبوا للوصول لأرضيَّته الأصليَّة، وهذا محلُّ البحث!
    ثم ما زال الكلام يدور عن أنَّ أطرافًا كُسِّرت وأزيلت من جبلي الصفا والمروة، وأنَّ سفحهما الأصلي الذي طاف بهما وسعى رسول الله ليس هو الموجود الآن؛ لأجل الدفن المذكور، وقد يكون ما رآه الكردي ومن معه متأخِّرًا غير الذي كان عليه من الامتداد.
    ثمَّ قضيَّة المشعر الظَّاهر تبطل قضيَّة هواء المسعى التي كان يقول بها الشيخ محمد الأمين الشنقيطي رحمه الله.

    تنبيه: لا أفتي بشيءٍ ولستُ مفتيًا؛ إنَّما أذكر ما أذكره ههنا للمدارسة، وأرى أنَّ ما ذكره المجيزون فيه قوَّةٌ وحجة ترتقي للنَّظر فيها ومدارستها.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    84

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    أخي عدنان سلمه الله
    العنوان ليس حوارا حول مشروعية التوسعة
    العنوان رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد
    وقد قلتم أعلاه
    :
    ولست أتابع الدُّدو في قوله بالدائرية في السعي،
    لكن مفهوم الآية ظاهرٌ في مسألة تعليق السَّعي بالبداءة بالصفا والانتهاء بالمروة.
    وأقول
    إن أهل السنة يرجعون إلى السنة في فهم القرآن
    وأهل البدع يفسرون القرآن برأيهم ومعقولهم وما تأولوه من اللغة والأدب وكتب الكلام
    لا يعتمدون على السنة والآثار
    وأنت من أهل السنة فاستدلالك هذا لا يصح


    [[]]

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله
    :
    "
    وقد عدلت المرجئة فى هذا الأصل
    عن بيان الكتاب والسنة وأقوال الصحابة والتابعين لهم باحسان
    واعتمدوا على رأيهم
    وعلى ما تأولوه بفهمهم اللغة
    وهذه طريقة أهل البدع

    ولهذا كان الامام أحمد يقول أكثر ما يخطىء الناس من جهة التأويل والقياس
    ولهذا
    تجد المعتزلة والمرجئة والرافضة وغيرهم من أهل البدع
    يفسرون القرآن برأيهم ومعقولهم
    وما تأولوه من اللغة
    ولهذا تجدهم لا يعتمدون على أحاديث النبى والصحابة والتابعين وأئمة المسلمين

    فلا يعتمدون لا على السنة ولا على اجماع السلف وآثارهم
    وانما يعتمدون على العقل واللغة
    وتجدهم لا يعتمدون على كتب التفسير المأثورة والحديث وآثار السلف

    وإنما يعتمدون على كتب الأدب
    وكتب الكلام التى وضعتها رؤوسهم
    وهذه طريقة الملاحدة أيضا
    إنما يأخذون ما فى كتب الفلسفة وكتب الأدب واللغة
    وأما كتب القرآن والحديث والآثار فلا يلتفتون (1) إليها
    هؤلاء
    يعرضون عن نصوص الانبياء اذ هى عندهم لا تفيد العلم
    وأولئك يتأولون القرآن برأيهم وفهمهم
    بلا آثار عن النبى وأصحابه
    وقد ذكرنا كلام أحمد وغيره فى انكار هذا
    وجعله طريقة أهل البدع
    واذا تدبرت حججهم وجدت دعاوى لا يقوم عليها دليل
    "
    م 7 ص 119
    (1) كذا في ك الإيمان وفي الفتاوى يلتقون
    هذه بعض الأبواب منقولة من الرابط أعلاه
    http://1sfa.blogspot.com/2008/12/blog-post.html
    [[]] [[#]] [[]]
    الباب الأول
    مخالفة السعي الدائري للأمر النبوي الآمر بالبينية بين الصفا والمروة في السعي
    هذه بعض الأوامر النبوية والأحاديث الصحيحة
    #
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعبد الله بن قيس رضي الله عنه
    :
    طُفْ بالبيت واسْعَ بين الصفا والمروة ثم حل
    رواه البخاري
    #
    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم
    طوافك بالبيت و سعيك بين الصفا و المروة
    يكفيك لحجك و عمرتك رواه أبو داود من حديث عائشة
    @@
    قالت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها
    قد سَنَّ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم الطواف بينهما هـ رواه مسلم
    #@#
    وقالت أم عبد الله عائشة رضي الله عنها
    ما أتم الله حج امرئ ولا عمرته لم يطف بين الصفا والمروة. هـ رواه مسلم
    #
    وقال ابن عمر رضي الله عنهما
    :
    قدم النبي صلى الله عليه وسلم، فطاف بالبيت سبعا، وصلى خلف المقام ركعتين،
    فطاف بين الصفا والمروة سبعا: {لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة}. رواه مسلم
    @
    وقالت عائشة رضي الله عنها
    :
    قد سن رسول الله صلى الله عليه وسلم الطواف بينهما. فليس لأحد أن يترك الطواف بهما.
    رواه مسلم في باب بيان أن السعي بين الصفا والمروة ركن لا يصح الحج إلا به
    !!!
    وفي رواية عند البخاري قالت عائشة رضي الله عنها:
    وقد سن رسول الله صلى الله عليه وسلم الطواف بينهما،
    فليس لأحد أن يترك الطواف بينهما.
    [][]ـــــ[][]
    قال الحافظ ابن عبد البر رحمه الله
    وقوله اسعوا بينهما فإن لله كتب عليكم السعي ؛ وكتب بمعنى أوجب . التمهيد م 2 ص 99
    [[]] [[#]] [[]]
    الباب الثاني

    مخالفة السعي الدائري لفهم السلف الصالح
    لقوله تعالى إن الصفا والمروة الآية
    #@#
    قال سفيان قال سمعت الزهري يحدث
    عن عروة بن الزبير
    قال
    :
    قلت لعائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم
    ما أرى على أحد لم يطف بين الصفا والمروة شيئا
    وما أبالي أن لا أطوف بينهما
    قالت
    بئس ما قلت يا ابن أختي
    طاف رسول الله صلى الله عليه وسلم وطاف المسلمون
    فكانت سنة
    وإنما كان من أهل لمناة الطاغية التي بالمشلل لا يطوفون بين الصفا والمروة
    فلما كان الإسلام سألنا النبي صلى الله عليه وسلم عن ذلك ؟
    فأنزل الله عز وجل
    { إن الصفا والمروة من شعائر الله فمن حج البيت أو اعتمر فلا جناح عليه أن يطوف بهما }
    ولو كانت كما تقول
    لكانت فلا جناح عليه أن لا يطوف بهما
    قال الزهري
    فذكرت ذلك لأبي بكر بن عبدالرحمن بن الحارث بن هشام
    فأعجبه ذلك وقال إن هذا العلم رواه الإمام مسلم في صحيحه
    [##### ((@)) #####]]
    قال الشيخ الدكتور صالح سندي نفع الله به
    :
    "
    أين هذا القائل عن قوله تعالى:
    (إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا)؟
    أليس هذا تحديدا واضحا؟ محل السعي بيِّن في هذه الآية؛
    وهو ما بين الصفا والمروة، ومَنْ لَمْ يَسَعَ بينهما
    كان ساعيا بجوارهما لا بينهما؛ وهذا خلاف ما في الآية .
    ثم هو أيضا المحل الذي سعى فيه النبي عليه الصلاة والسلام،
    وهو القائل: (خذوا عني مناسككم) أخرجه مسلم.
    ويقال ثالثا: هو المحل الذي أطبق المسلمون على السعي فيه عبر مراحل تاريخهم؛
    فهو إجماع عملي لا شك فيه.
    [[]] [[#]] [[]]
    الباب الثالث
    ترك السعي بين الصفا والمروة
    مخالف لسعي الرسول صلى الله عليه وسلم بين الصفا والمروة
    مع أمره بقوله (خذوا عني مناسككم) أخرجه مسلم.

    ##**##
    فالسعي من أعظم المناسك
    #@#
    ولا بد من اتباع الرسول صلى الله عليه وسلم
    فإنه لم يخرج يميناً أو يساراً عما بين الصفا والمروة
    #@#
    ولا بد من اتباع الرسول صلى الله عليه وسلم
    فإنه لم يخرج يميناً أو يساراً عما بين الصفا والمروة
    #@#
    ولا بد من اتباع الرسول صلى الله عليه وسلم
    فإنه لم يخرج يميناً أو يساراً عما بين الصفا والمروة
    [[((@))]]
    ومن تعظيم هذه الشعيرة إتمام السعي بينهما
    قال الحافظ ابن كثير رحمه الله في تفسيره
    :
    فكل ما فعله في حجته تلك واجب
    لا بد من فعله في الحج إلا ما خرج بدليل والله أعلم
    #
    وقال أيضاً
    صلى الله عليه وسلم لما طاف بالبيت خرج من باب الصفا
    وهو يتلو قوله تعالى : { إن الصفا والمروة من شعائر الله } ثم قال [ أبدأ بما بدأ الله به ] لفظ مسلم
    ولفظ النسائي [ ابدؤوا بما بدأ الله به ] وهذا لفظ أمر وإسناده صحيح
    فدل على وجوب البداءة بما بدأ الله به وهو معنى كونها تدل على الترتيب شرعا والله أعلم
    "
    انتهى
    @@ # @@
    روى البخاري
    عن عبد الله بن أبي أوفى رضي الله عنهما قال
    كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم حين اعتمر فطاف فطفنا معه
    وصلى فصلينا معه وسعى بين الصفا والمروة
    #
    وفي البخاري أيضا قال ابن عمر رضي الله عنهما
    قدم النبي صلى الله عليه وسلم فطاف بالبيت سبعا وصلى خلف المقام ركعتين
    وطاف بين الصفا والمروة سبعا
    وقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة
    @
    وفيه قال عائشة رضي الله عنها
    قدم النبي صلى الله عليه وسلم فطاف بالبيت وبين الصفا والمروة
    [][][]@@@ـــــ@@@[][][]
    قال مسلم في صحيحه
    قال سفيان قال سمعت الزهري يحدث عن عروة بن الزبير قال
    :
    قلت لعائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم ما أرى على أحد لم يطف بين الصفا والمروة شيئا وما أبالي أن لا أطوف بينهما قالت بئس ما قلت يا ابن أختي طاف رسول الله صلى الله عليه وسلم وطاف المسلمون فكانت سنة
    الحديث
    إذاً
    طاف رسول الله صلى الله عليه وسلم وطاف المسلمون فكانت سنة
    طاف رسول الله صلى الله عليه وسلم وطاف المسلمون فكانت سنة
    طاف رسول الله صلى الله عليه وسلم وطاف المسلمون فكانت سنة

    [[]] [[#]] [[]]
    الباب الرابع
    ترك السعي بين الصفا والمروة
    مخالف لكلام الأئمة الفقهاء
    المحذر من خروج الساعي عما بين الصفا والمروة
    فكلام العلماء واضح في إبطال سعي من لم يسع بين الصفا والمروة
    بل إبطالهم لسعي من خرج في جزء من سعيه خارج المسعى

    ففي كتب الفقه عبر التاريخ
    عشرات التحذيرات من خروج الساعي عن المسعى بين الصفا والمروة
    وما ذاك إلا لأنه خروج عن محل السعي المشروع
    بل لو سعى بمحاذاة المسعى وليس بين الصفا والمروة لم يصح سعيه
    [[]]
    قال الإمام الشافعي رحمه الله في كتابه الأم
    :
    "
    ثم ينزل يمشي حتى إذا كان دون الميل الأخضر المعلق في ركن المسجد بنحو من ستة أذرع سعى سعيا شديدا
    حتى يحاذي الميلين الأخضرين اللذين بفناء المسجد ودار العباس
    ثم يمشي حتى يرقى على المروة حتى يبدو له البيت إن بدا له ثم يصنع عليها ما صنع على الصفا
    حتى يكمل سبعا يبدأ بالصفا ويختم بالمروة
    وأقل ما عليه في ذلك أن يستوفي ما بينهما مشيا أو سعيا
    وإن لم يظهر عليهما ولا على واحد منهما ولم يكبر ولم يدع ولم يسع في السعي فقد ترك فضلا ولا إعادة ولا فدية عليه وأحب إلي أن يكون طاهرا في السعي بينهما وإن كان غير طاهر جنبا أو على غير وضوء لم يضره لأن الحائض تفعله وإن أقيمت الصلاة وهو يسعى بين الصفا والمروة دخل فصلى ثم رجع فبنى من حيث قطع وإن رعف أو انتقض وضوؤه انصرف فتوضأ ثم رجع فبنى
    #@#
    والسعي بين الصفا والمروة واجب لا يجزي غيره
    ولو تركه رجل حتى جاء بلده فكان معتمرا كان حراما من كل شيء حتى يرجع وإن كان حاجا قد رمى الجمرة وحلق وكان إنما ترك من النساء حتى يرجع وى يجزي بين الصفا والمروة إلا سبع كامل فلو صدر ولم يكمله سبعا
    ## @@ ##
    فإن كان إنما ترك من السابع ذراعا
    كان كهيئته لو لم يطف
    ورجع حتى يبتدىء طوافا
    !!!
    ### @@ ###
    أخبرنا الربيع
    قال
    :
    أخبرنا الشافعي
    قال
    :
    أخبرنا عبد الله ببن المؤمل العابدي عن عمر بن علد الرحمن بن محيصن عن عطاء بن أبي رباح عن [ صفية بنت شيبة قالت أخبرتني بنت أبي تجزأة إحدى نساء بني عبد الدار قالت : دخلت مع نسوة من قريش دار ابن أبي الحسين ننظر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يسعى بين الصفا والمروة :
    فرأيته يسعى وإن مئزره ليدور من شدة السعي حتى إني لأقول إني لا أرى ركبتيه وسمعته يقول : اسعوا فإن الله كتب عليكم السعي ]
    "
    انتهى
    ##@##
    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
    لو سعي في مسامتة المسعى وترك السعي بين الصفا والمروة لم يجزه
    شرح العمدة ص 599
    !!!!!!!!!!!!!
    #
    قال في تاج العروس والمصباح المنير
    سامَتَهُ مُسَامَتَةً بمعنى : قابلَهُ ووازَاهُ .
    #
    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله
    إن الصفا والمروة من شعائر الله فمن حج البيت أو اعتمر فلا جناح عليه أن يطوف بهما
    نفى الجناح لأجل الشبهة التي عرضت لهم من الطواف بينهما
    لأجل ما كانوا عليه في الجاهلية
    من كراهة بعضهم للطواف بينهما
    والطواف بينهما مأمور به باتفاق المسلمين هـ مجلد 24 ص 20
    #
    قال النووي:
    قال الشافعي والأصحاب: لا يجوز السعي في غير موضع السعي،
    فمن مرّ وراء موضع السعي في زقاق العطارين أو غيره
    لم يصح سعيه، لأن السعي مختص بمكان فلا يجوز فعله في غيره، كالطواف.
    ##!!!##
    قال الشافعي في القديم
    فإن التوي شيئاً يسيراً أجزأه
    ولو عدل حتى يفارق الوادي المؤدي
    إلى زقاق العطارين
    لم يجزئه.
    ##@@##
    قال الدرامي
    :
    إن التوى في السعي يسيراً جاز، وإن دخل المسجد أو زقاق العطارين فلا.
    ####__####
    قال العلامة محمد بن الأمين الشنقيطي رحمه الله
    في كتاب أضواء البيان
    :
    اعلم أنه لا يجوز السعي في غير موضع السعي،
    فلو كان يمر من وراء المسعى
    حتى يصل إلى الصفا والمروة من جهة أخرى لم يصح سعيه
    ؛ وهذا لا ينبغي أن يختلف فيه.
    !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    [[]] [[]] [[@]] [[]] [[]]
    [[@]]
    قال الحافظ ابن عبد البر رحمه الله
    وقوله اسعو بينهما فإن لله كتب عليكم السعي وكتب بمعنى أوجب
    التمهيد م 2 ص 99
    [[]]
    ومن تعظيم هذه الشعيرة إتمام السعي بينهما
    قال الحافظ ابن كثير رحمه الله في تفسيره
    :
    فكل ما فعله في حجته تلك واجب
    لا بد من فعله في الحج إلا ما خرج بدليل والله أعلم ... الخ وقد تقدم كلامه رحمه الله
    "
    انتهى
    #
    قال في عمدة القارئ : لو بقي منها بعض خطوة لم يصح سعيه
    @
    قال في الشرح الكبير
    قال القاضي : لكن يجب عليه أن يستوعب ما بين الصفا والمروة
    فيلصق عقيبة بأسفل الصفا ثم يسعى إلى المروة
    فإن لم يصعد عليها ألصق أصابع رجليه بأسفل المروة
    قال في الشرح الكبير
    فإن ترك مما بينهما شيئا ولو ذراعا
    لم يجزه حتى يأتي به
    #@#
    ويجب أن يبدأ بجبل الصفا لقوله صلى الله عليه وسلم
    [ ابدءوا بما بدأ الله به ]
    قال ابن كثير
    من حديث جابر الطويل وفيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم
    لما فرغ من طوافه بالبيت عاد إلى الركن فاستلمه ثم خرج من باب الصفا
    وهو يقول { إن الصفا والمروة من شعائر الله }
    ثم قال : [ أبدأ بما بدأ الله به ] وفي رواية النسائي [ ابدأوا بما بدأ الله به ]
    "
    انتهى
    والسعي أن يمر سبع مرات بين الصفا والمروة لما روى جابر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : [ نبدأ بالذي بدأ الله به ]
    وبدأ بالصفا حتى فرغ من آخر سعيه على المروة
    فإن مر من الصفا إلى المروة حسب ذلك مرة وإذا رجع من المروة إلى الصفا حسب ذلك مرة أخرى
    وقال أبو بكر الصيرفي : لا يحتسب رجوعه من المروة إلى الصفا مرة
    @@
    انتهى
    فصل
    :
    فإن لم يرق على الصفا فلا شيء عليه
    قال القاضي
    :
    لكن يجب عليه أن يستوعب ما بين الصفا والمروة فيلصق عقيبة بأسفل الصفا ثم يسعى إلى المروة
    فإن لم يصعد عليها ألصق أصابع رجليه بأسفل المروة والصعود عليها هو الأولى
    اقتداء بفعل النبي صلى الله عليه وسلم
    فإن ترك مما بينهما شيئا ولو ذراعا لم يجزئه حتى يأتي به م 3 ص 406
    #@#
    ومن أبواب صحيح الإمام مسلم رحمه الله
    باب بيان أن السعي بين الصفا والمروة ركن لا يصح الحج إلا به !!!
    ##[[]]##
    وقد رد هذا المنكر فضيلةُُ الشيخ العلامة عبد المحسن العباد حفظه الله
    قال حفظه الله
    :
    "
    السعي بين ما يقارب الجبلين أو يحاذيهما
    لا يجوز
    لأنه ليس سعيا بين الصفا والمروة الذي أمرنا بفعله،
    قال شيخ الإسلام ابن تيمية في شرح العمدة (2/ 599) :
    " لو سعى في مسامتة المسعى وترك السعي بين الصفا والمروة لم يجزه".
    انتهى كلام العلامة العباد
    @@[[]]@@
    ما أوجز وأحكم عبارة الشيخ عبد المحسن العباد
    :
    لأنه ليس سعيا بين الصفا والمروة الذي أمرنا بفعله
    !!!
    ولهذا
    لو سعى رجل بمحاذاة المسعى
    فإنه كاذب لو ادعى أنه سعى بين الصفا والمروة
    حتى لو صعد فوق الصفا ابتداء وصعد فوق المروة انتهاء
    ===##===
    ويقال أيضاً
    :
    يلزم من هذا القول أن كلام العلماء في تحديد المسعى –وقد نقلت طرفا منه-
    ما هو إلا عبث منهم وتكلف!
    ويقال أيضاً
    :
    إن هذا القول يلزم منه أن المسلمين –علماء وعامة-
    قد أطبقوا على التضييق على أنفسهم في أمر لهم فيه فسحة؛
    فالناظر في كلام العلماء يجد أن الشكوى من الزحام في المسعى قديمة؛
    فلماذا إذن رضوا بهذا الزحام وكان يمكنهم أن يسعوا في مساحة لا تُحد عرضا؟
    ومن غرائب ما قرأت في هذا الموضوع:
    أن أحدهم يقول: إنه يمكن أن يسعى الساعي حيث شاء دون تقييد بحدود معينة؛
    غير أن المهم هو أن يلصق قدمه بجبلي الصفا والمروة!
    هكذا قال،
    ولازم هذا أنه يمكن أن يسعى الساعي مشرقا حيث شاء
    –لأنه لا تحديد شرعا-
    ثم يعود إلى الصفا والمروة حتى يلصق قدمه به؛
    فهل يقول عالم بذلك؟!
    وهل فعل هذا أحد من المسلمين قط؟
    "
    !!!!!!!!!!!!!!!
    ????????????????????
    انتهى مختصراً من كلام فضيلة الشيخ صالح سندي حفظه الله
    ##
    وقال الشيخ سعد الشثري حفظه الله في من سعى خارج المسعى المعروف
    في درس له سنة 1427 قبل أن يبتدع المسار الشرقي للمسعى
    قال
    :
    هذه مسالة قد يغفل عنها بعض الناس !!!
    وهو أن بعض الناس !!! يجد الزحام في المسعى فبالتالي
    يخرج يسعى خارج المسعى المعهود !! وخارج الأسوار
    بحيث يخرج من الباب القريب من الصفا
    ولا يعود إلا من الباب القريب من المروة
    ##
    وأكد منع ذلك بقولك
    :
    وهذه المسالة جمهور !!!! أهل العلم !!!!! يرون المنع منها !!
    فيقولون
    :
    لا يجوز للإنسان أن يسعى إلا في السعى المعروف !!! المعهود !!! المعتاد !!!
    وقد حُدَّ أنه كان في زمن النبوة !!!!!!!! خمسة وثلاثين ذراعا
    الإمام الشافعي يقول إن التوى يسيرا جاز
    عند الجمهور أن ذلك يبطل سعيه !!!!!!!!!!!!!
    #
    عند الجمهور !!!!!!
    فإن سعيه لا يصح لهذا الشوط !!!!!!!!! ولو كان يسيرا
    [[]] [[]] [[]]
    وهذا نص كلامه في درس قناة المجد العلمية
    بتاريخ 01-12-1427هـ
    الأكاديمية الإسلامية المفتوحة
    من سلسلة فقه المناسك في حلقة بعنوان أحكام السعي و الدعاء !!
    "
    ##
    قال
    المراد بالسعي
    :
    قطع المسافة التي تكون بين الصفا والمروة
    بحيث يبتدئ الإنسان بالصفا ويختم بالمروة
    ذهابه من الصفا إلى المروة شوط ورجوعه شوط آخر
    هذا المراد بالسعي
    وبأي طريقة قطع الحاج أو المعتمر هذه المسافة فإنه يعد قاطعا لها
    سواء كان سعيا أو مشيا أو جريا
    [][]ــــــ[][]
    المهم أن يكون ذلك في المسعى
    هذه مسالة قد يغفل عنها بعض الناس !!!
    وهو أن بعض الناس !!! يجد الزحام في المسعى فبالتالي
    يخرج يسعى خارج المسعى المعهود !! وخارج الأسوار
    بحيث يخرج من الباب القريب من الصفا
    ولا يعود إلا من الباب القريب من المروة
    ##
    وهذه المسالة جمهور !!!! أهل العلم !!!!! يرون المنع منها !!
    فيقولون
    :
    لا يجوز للإنسان أن يسعى إلا في السعى المعروف !!! المعهود !!! المعتاد !!!
    وقد حُدَّ أنه كان في زمن النبوة !!!!!!!! خمسة وثلاثين ذراعا
    والإمام الشافعي يقول إن التوى يسيرا جاز
    يعني إن خرج يسيرا مع السكك فإنه يجوز له
    لكن إن خرج كثيرا فإنه لا يجزئه
    وذلك أن المسعى في الزمان الأول لم يكن مبنيا
    وإنما كانت الأسواق عليه وكانت البيوت عليه
    فحينئذ في مرات قليلة قد يذهب الإنسان مع إحدى الطرق
    فيعود مع طريق أخرى
    ##
    عند الجمهور أن ذلك يبطل سعيه !!!!!!!!!!!!!
    ##
    وعند الإمام الشافعي يقول :
    إن كان هذا الالتواء يسيرا ولم يذهب بعيدا
    وليس التواء كثيرا
    وليس ابتعادا عن المسعى مسافة كثيرة
    فإن ذلك يجزئه
    أما إن كان كثيرا أو بعيداً
    فإن الإمام الشافعي يقول :
    يلغي ذلك الشوط ويعود إلى الصفا مرة أخرى
    ##
    وأما عند الجمهور !!!!!!
    فإن سعيه لا يصح لهذا الشوط !!!!!!!!! ولو كان يسيرا
    انتهى المنقول
    المصدر
    في أول التسجيل تقريبا هنا !!
    http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson...series_id=3179
    هذا كلام الشيخ سعد قبل عامين في ذي الحجة 1427
    [[]] [[#]] [[]]
    الأبواب الخامس والسادس والسابع يرجع لها في الرابط هنا

    http://1sfa.blogspot.com/2008/12/blog-post.html

    ((@))((@)) ((@)) ((@))((@))
    الباب الخامس
    ترك السعي بين الصفا والمروة مخالف لأمر الله بتعظيم شعيرتي الصفا والمروة وأن يكون السعي بينهما
    ((@))((@)) ((@))((@)) ((@))((@))
    الباب السادس
    ترك السعي بين الصفا والمروة مخالف لأصل السعي وهو سعي هاجر أم إسماعيل بين الصفا والمروة
    ((@))((@)) ((@))((@))((@)) ((@))((@))
    الباب السابع
    ترك السعي بين الصفا والمروة مخالف لدلالة الظرف بين في اللغة العربية

  17. #17
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,739

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    أهل البدع والمبتدعة؟! ما هذا يا أخانا? أين أدب الخلاف!
    ثم لو اكتفيت بنقل موضع المناقشة والمراد من هذه الأدلَّة بدل كل هذا السَّرد الطويل لكان أدعى للنَّظَر؟!
    وهذا آخر ما عندي ههنا.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    84

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    أخي عدنان حفظه الله

    قلت لك أعلاه

    :
    "
    أنت من أهل السنة فاستدلالك هذا لا يصح
    "

    هل أحذف عبارة أهل البدع من نقلي عن شيخ الإسلام ابن تيمية ؟؟!! سامحك الله

    الكلام له

    هذا كلامه رحمه الله

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله:
    "
    وقد عدلت المرجئة فى هذا الأصل
    عن بيان الكتاب والسنة وأقوال الصحابة والتابعين لهم باحسان
    واعتمدوا على رأيهم
    وعلى ما تأولوه بفهمهم اللغة
    وهذه طريقة أهل البدع
    ولهذا كان الامام أحمد يقول أكثر ما يخطىء الناس من جهة التأويل والقياس
    ولهذا
    تجد المعتزلة والمرجئة والرافضة وغيرهم من أهل البدع
    يفسرون القرآن برأيهم ومعقولهم
    وما تأولوه من اللغة
    ولهذا تجدهم لا يعتمدون على أحاديث النبى والصحابة والتابعين وأئمة المسلمين
    فلا يعتمدون لا على السنة ولا على اجماع السلف وآثارهم
    وانما يعتمدون على العقل واللغة
    وتجدهم لا يعتمدون على كتب التفسير المأثورة والحديث وآثار السلف
    وإنما يعتمدون على كتب الأدب
    وكتب الكلام التى وضعتها رؤوسهم
    وهذه طريقة الملاحدة أيضا
    إنما يأخذون ما فى كتب الفلسفة وكتب الأدب واللغة
    وأما كتب القرآن والحديث والآثار فلا يلتفتون (1) إليها
    هؤلاء
    يعرضون عن نصوص الانبياء اذ هى عندهم لا تفيد العلم
    وأولئك يتأولون القرآن برأيهم وفهمهم
    بلا آثار عن النبى وأصحابه
    وقد ذكرنا كلام أحمد وغيره فى انكار هذا
    وجعله طريقة أهل البدع
    واذا تدبرت حججهم وجدت دعاوى لا يقوم عليها دليل
    "
    م 7 ص 119

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    717

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    سؤال للأخ حاتم
    هل كان المسعى في العهد النبوي ومابعده في القرون المفضلة
    بمقياس المسعى القديم قبل التوسعة ، ( 40 مترا) لايزيد ولا ينقص ، هل كان بهذه الاستقامة في الطول دون تعرجات ؟ ..
    معذرة أريد أن تفهمني .
    وقلَّ من جدَّ في أمر ٍ يؤملهُ **** واستعملَ الصبرَ إلا فازَ بالظفرِ

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    574

    افتراضي رد: رأي العلامة الددو في المسعى الجديد: رأي فريد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حاتم الفرائضي مشاهدة المشاركة
    وأقول

    إن أهل السنة يرجعون إلى السنة في فهم القرآن
    وأهل البدع يفسرون القرآن برأيهم ومعقولهم وما تأولوه من اللغة والأدب وكتب الكلام
    لا يعتمدون على السنة والآثار
    وأنت من أهل السنة فاستدلالك هذا لا يصح

    [/COLOR]
    هل المطلوب الغاء التفكر والتعقل والتدبر لآيات القرآن حتى نكون من أهل السنة ؟؟ وهل ذكر النبي صلى الله عليه وسلم لكل آية حديث يشرحها ويفسرها ؟؟
    سبحان الله 000
    " وأنزلنا اليك الذكر :
    * لتبين للناس ما نزل اليهم .
    * ولعلهم يتفكرون .
    وآخرون اعترفوا بذنوبهم خلطوا عملاً صالحاً وآخر سيئاً عسى الله أن يتوب عليهم إن الله غفور رحيم

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •