خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان
النتائج 1 إلى 12 من 12

الموضوع: خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان

  1. #1
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,594

    افتراضي خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان

    بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:
    لابد لطالب العلم إذا كان يريد الوصول الى المراتب المنيفة في العلم والدرجات العالية في الفهم والجري في مضمار أهل الاجتهاد المطلق وعدم الرضا بما دون الغاية
    لابد لمن أراد ذلك وسعى له ووضعه هدفا لحياته التي يعيش
    أن يقدم لذة العلم وحفظه ودرسه وحل مشكلاته والغوص على معانيه الدقيقة وأسراره العويصة على لذة ملاقاة الإخوان والسرور بقربهم والأنس بوصلهم ووصالهم
    وقد فهم سلفنا هذا المعنى وضربوا لنا فيه الأمثال رحمهم الله
    وقد رأيتنا _ نحن طلبة العلم _في هذا الزمان غفلنا عن هذا المعنى وأهملناه...
    فما أكثر زياراتنا وارتباطاتنا....
    وما أكثر معارف الواحد منا وأصحابه يكاد يكون أفراد الحي بأكمله من أصحابه وإخوانه....

    وبالجملة من عظمت لذة العلم في قلبه واشتدت قدمها على باقي اللذات
    ولا يكفي في تحقيق هذا علو الهمة في الطلب بل لابد من الإخلاص فيه لأن البعد عن الإخوان والخلوة بالعلم وكتبه غربة ولا يصبر على الاغتراب إلا المخلص
    قال عبد الله مارأيت أصبر على الوحدة من أبي _ يعني أحمد _ وقد كان بِشر يخرج إلى هذا وإلى هذا أو نحو ما قال
    قال بعضهم:
    لمحبرة تجالسني نهــــاري ******* أحب إلىّ من أنس الصديق
    ورزمة كاغد في البيت عندي ******* أحب إلىّ من عدل الدقيق
    ولطمة عالم في الخـــد مني******* ألذ لدىّ من شرب الرحيق
    وبعث أحمد بن شجاع غلامه لابن الأعرابي يسأله المجيء إليه فعاد إليه وقال قد سألته فقال عندي قوم من الأعراب فإذا قضيت أربي معهم أتيت قال الغلام ولم أر عنده أحدا إلا أن بين يديه كتبا ينظر فيها ثم ما شعرنا حتى جاء فقال له أحمد بن شجاع يا أبا عبد الله تخلفت عنا وحرمتنا الأنس بك فقال ابن الأعرابي منشدا:
    لنا جلساء ما نمل حديثهـــم ****** ألبّاء مأمونون غيبا ومشهدا
    يفيدوننا من علمهم علم ما مضى****** وعقلا وتأديبا ورأيا مسددا
    بلا فتنة تخشى ولا سوء عشـرة ******* ولا نتقي منهم لسانا ولا يدا
    فإن قلت أموات فما أنت كاذبا ****** وإن قلت أحياء فبست مفندا
    وقال بعضهم:
    العلم آنس صاحـب ****** أخلو به في وحدتي
    فإذا اهتممت فسلوتي ****** وإذا خلوت فلذتي
    وكان عبدالله بن عبدالله بن عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز لا يجالس الناس وينزل مقبرة فكان لا يكاد يرى إلا وفي يده دفتر
    فسئل عن ذلك فقال _ واسمعوا إخواني لما قال نسأل الله ألا يمقتنا _ :
    " لم أر قط أوعظ من قبر ولا أمتع من دفتر ولاأسلم من وحده"
    وفي المدارك لعياض رحمه الله :
    جاء صديق لأبي عمر أحمد بن عبد الملك الإشبيلي في عيد زائرا له فجلس وأبطأ عليه أبو عمر فأوصى إليه صديقه فخرج وهو ينظر في كتاب فلم يشعر بصديقه حتى عثر فيه ....
    ومكث الشخ سليمان العلوان خمسة عشر عاما معتزلنا في الطلب لا يعرف إلا اثنين أو ثلاثة من أهل المسجد الذي يصلي فيه كذا قرأت في ترجمته
    نسأل الله العفو والعافية
    والله أعلم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,298

    افتراضي

    خاطرة في محلها جزاك الله خيرا.
    والأخطر : تقديم لذة العلم على نية العمل به. فبعضنا يلتذ بتحصيل العلم لمجرد انكشاف المجهول وحصول المعلوم [1] ، وهذة لذة دنيوية لا نفع فيها مالم تكن مسبوقة ومصحوبة بنية العمل و البذل.

    ========================
    [1] قد أشار إلى ذلك ابن تيمية في "الرد على المنطقيين".

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    215

    افتراضي رد: خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان

    أرى أن يتوازن المرء بين تلقي العلم وملاقاة الإخوان.
    ثمَّ ما المانع لملاقاة الإخوان والتدارس معهم في المسائل العلمية والقضايا الفكرية المعاصرة، وتطارح هموم الأمَّة المسلمة بلغة شرعية وفهم ثاقب ووعي سديد........
    والله ولي التوفيق

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي رد: خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان

    بارك الله فيك
    لاشك أن لذة العلم تطغى كثيرا على استحضار الإخلاص فيه، قال أبو داود لأحمد كتبت الحديث بنية ؟
    قال : شرط النية شديد، ولكن حبب إلي فجمعته !

    ولابد لطالب العلم الجاد أن يضحي كثيرا ولا بد من التقلل من اللقاء إلا بما فيه زيادة فائدة.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي رد: خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان

    وقال شيخ الإسلام في الفتاوى 10/405:
    وَأَمَّا اعْتِزَالُ النَّاسِ فِي فُضُولِ الْمُبَاحَاتِ وَمَا لَا يَنْفَعُ وَذَلِكَ بِالزُّهْدِ فِيهِ فَهُوَ مُسْتَحَبٌّ وَقَدْ قَالَ طاوس : نِعْمَ صَوْمَعَةُ الرَّجُلِ بَيْتُهُ يَكُفُّ فِيهِ بَصَرَهُ وَسَمْعَهُ . وَإِذَا أَرَادَ الْإِنْسَانُ تَحْقِيقَ عِلْمٍ أَوْ عَمَلٍ فَتَخَلَّى فِي بَعْضِ الْأَمَاكِنِ مَعَ مُحَافَظَتِهِ عَلَى الْجُمُعَةِ وَالْجَمَاعَةِ فَهَذَا حَقٌّ ..

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي رد: خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان

    وهل ما نحن فيه هنا في الموقع من ملاقاة الإخوان والإنس بهم؟ أم هو من لذة العلم؟ أو أنه جمع بين الأمرين ؟
    الظاهر الأخير.

  7. #7
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,594

    افتراضي رد: خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان

    بارك الله فيكم
    ومكث الشخ سليمان العلوان خمسة عشر عاما معتزلنا في الطلب لا يعرف إلا اثنين أو ثلاثة من أهل المسجد الذي يصلي فيه كذا قرأت في ترجمته
    أخطأت هو الشيخ الشريف حاتم العوني فقرأت في ترجمته :

    وأهم فترة في خلال طلبه للعلم هي فترة من عام 1404 هـ إلى 1414 هـ ، وهي فترة تميزت بعزلة شديدة في طلب العلم ، ولم يكن يكن يخرج من البيت تماماً ، فيقضي الساعات الطوال من بعد الفجر ، ولم يكن يشغله شي عن القراءة والبحث والجمع والدراسة وما شابه ذلك ، إلا ما يحتاجه الإنسان من نومٍ وصلاة وما شابهه ذلك .
    وقد ابتدأ هذه الفترة من عام 1403 هـ إلى عام 1414 هـ تقريباً أي قرابة عشر سنوات وهو في غاية العزلة ، لا يعرفه من الأصدقاء والأصحاب إلا فرد أو فردين أو ثلاثة ، وكان لا يشغل نفسة بشي آخر ، لا مع أهله ولا مع غيرهم إلا بطلب العلم .
    من عام 1414 هـ تقريباً ابتدأ بالاشتغال مع بعض طلبة العلم بالدروس ، ولكن كان شحيحاً على وقته إلى حدٍّ كبير ، إلى عام 1418 هـ
    ولا شك أن في المسألة إفراط وتفريط
    ومذاكرة العلم لا غنى عنها
    لكن هذا يختلف باختلاف المرحلة التي يمر بها طالب العلم
    فمن لم يكن له نصيب من حفظ المتون فضلا عن القرآن والسنة ولم يكن له نصيب من كثرة القراءة وجرد المطولات والأصول فلا أرى له الإكثار من هذه المذاكرة بل يقللها إلى حد كبير وليعتزل فترة يأخذ فيها نصيبه من الحفظ والقراءة والله أعلم
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  8. #8
    ابن رجب غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    2,107

    افتراضي رد: خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان

    جزاكم الله خيرا
    وأين أجد ترجمة الشيخ حاتم ؟

    قل للذي لايخلص لايُتعب نفسهُ


  9. #9
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,594

    افتراضي رد: خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان

    تجدها على الملتقى في مقدمة إجاباته على أسئلة أعضاء الملتقى أو في موضوع تراجم العلماء المعاصرين لعبد الله بن خميس
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مصر المسلمة
    المشاركات
    366

    افتراضي رد: خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان

    جزاك الله خيرا
    وأين أجد ترجمة الشيخ حاتم ؟
    ترجمة العلامة الشريف بن حاتم العونى

    عن عبد الله بن مطرف أنه قال فضل العلم أحب إلي من فضل العبادة قيل لم يا أبا جَزْء قال إنه أورعهما عن محارم الله

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    450

    افتراضي رد: خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان

    جزاكم الله خيرا على الطرح الموفق

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    185

    افتراضي رد: خاطرة :تقديم لذة العلم على لذة ملاقاة الإخوان

    أحسن الله إليك
    وقدر أشار إلى ذلك الشيخ الألباني في مقدمة اختصار البخاري وهو يتكلم عن إلزامه بيته من قبل السلطة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •