القرطبي: هذه من علومهم (الصوفية) الدقيقة التي ليس لها حقيقة= قول "الله" دون "لا إله".
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: القرطبي: هذه من علومهم (الصوفية) الدقيقة التي ليس لها حقيقة= قول "الله" دون "لا إله".

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    460

    افتراضي القرطبي: هذه من علومهم (الصوفية) الدقيقة التي ليس لها حقيقة= قول "الله" دون "لا إله".

    السـلام عليكم

    قال القرطبي رحمه الله في تفسيره :


    وحكى عن الشبلي رحمه الله أنه كان يقول: الله، ولا يقول: لا إله، فسئل عن ذلك فقال أخشى أن آخذ في كلمة الجحود ولا أصل إلى كلمة الاقرار.

    قلت: وهذا من علومهم الدقيقة، التي ليست لها حقيقة، فإن الله جل اسمه ذكر هذا المعنى في كتابه نفيا وإثباتا وكرره، ووعد بالثواب الجزيل لقائله على لسان نبيه صلى الله عليه وسلم، خرجه الموطأ والبخاري ومسلم وغيرهم.

    وقال صلى الله عليه وسلم: (من كان آخر كلامه لا إله إلا الله دخل الجنة).
    خرجه مسلم.

    والمقصود القلب لا اللسان، فلو قال: لا إله ومات ومعتقده وضميره الوحدانية وما يجب له من الصفات لكان من أهل الجنة باتفاق أهل السنة. ا.هـ.



  2. #2
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,739

    افتراضي رد: قال القرطبي: هذه من علومهم (الصوفية) الدقيقة التي ليس لها حقيقة=قول "الله" دون "ل

    بارك الله فيكم.. هذه من شطحاتهم الشَّنيعة.. وللشِّبلي ومن كان مثله كلمات نحوها تنكر ولا تذكر.
    وفي أصل المسألة : لا يصحُّ إيمان عبدٍ حتى يأتي بطرفي النفي والإثبات في كلمة التَّوحيد، فإيمان العبد لا يكفي وحده حتى يكفر بالطَّاغوت المخالف له.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •