هل للإمام ابن قدامة اختيارات فقهية؟
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 22

الموضوع: هل للإمام ابن قدامة اختيارات فقهية؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي هل للإمام ابن قدامة اختيارات فقهية؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    سؤال للشيخ المهذب المقرىء
    هل لأبي محمد ابن قدامة في موسوعته الحنبلية، اختيارات خاصة به ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي

    شكرا أخي وشوشة وجزاك الله خيرا

    وأما سؤالك فابن قدامة له آراؤه الخاصة وقد مر معي نماذج عندما كنت أقرأ المقنع فإن كان عندك بحث في هذا فعليك بالمقنع وشروحه فإن المرداوي نبه على هذا في الإنصاف

  3. #3
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وشوشة مشاهدة المشاركة
    سؤال للشيخ المهذب المقرىء
    هل لأبي محمد ابن قدامة في موسوعته الحنبلية، اختيارات خاصة به ؟


    إضافـة:
    هناك رسالة علمية عن الإمام ابن قدامة واختياراته الفقهية، وتقع في أربع مجلدات

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,534

    افتراضي

    لعل حبيبنا وفقه الله- الحمادي- يعني
    أختيارات ابن قدامه الفقهية من أشهر المسائل الخلافية
    للدكتور علي بن سعيد الغامدي
    قال العلامة الأمين : العقيدة كالأساس والعمل كالسقف فالسقف اذا وجد أساسا ثبت عليه وإن لم يجد أساسا انهار

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    355

    افتراضي

    سؤال واستكشاف
    هي في اختياراته الفقهية أو في اختياراته في أصول الفقه
    وجزاك الله خيرا ونفع بعلمك

  6. #6
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آل عامر مشاهدة المشاركة

    لعل حبيبنا وفقه الله- الحمادي- يعني
    أختيارات ابن قدامه الفقهية من أشهر المسائل الخلافية
    للدكتور علي بن سعيد الغامدي

    نعم، هذا ما أعنيه
    والكتاب ليس عندي، لكني أذكره جيداً
    جزاك الله خيراً أخي محمد

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي

    شكرا لكم ... بارك الله فيكم ...

    قال أبو محمد ابن قدامة:
    (أما المسألة التي في الوكالة: فإنما أفتيت فيها باجتهادي، بناء على ما ذكرت في التعليل، فإذا ظهر قول الأصحاب وغيرهم بخلافه، فقولهم أولى، والرجوع إلى قولهم متعين).

    مشايخي وأحبابي وإخواني

    نريد أن نضع ضابطا، وها انا أصوغه، ثم تستدركون عليه بما شئتم:

    «الأصل أن اختيارات وتصويبات وتصحيحات ابن قدامة، إنما هي اختيارات وتصويبات وتصحيحات المذهب، وأنها ليست خاصة به، إلى أن يثبت العكس، بنص إمام من أئمة المذهب» .

    والله أعلم.
    ما تعتبره الناس نهاية، اعتبره أنت بداية، فإنه لا حَـدَّ لكمال.
    (ابن المنير) لا يكتب بهذا المعرف إلا في المجلس العلمي، بالألوكة، فقط.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,534

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وشوشة مشاهدة المشاركة
    شكرا لكم ... بارك الله فيكم ...
    قال أبو محمد ابن قدامة:
    (أما المسألة التي في الوكالة: فإنما أفتيت فيها باجتهادي، بناء على ما ذكرت في التعليل، فإذا ظهر قول الأصحاب وغيرهم بخلافه، فقولهم أولى، والرجوع إلى قولهم متعين).
    مشايخي وأحبابي وإخواني
    نريد أن نضع ضابطا، وها انا أصوغه، ثم تستدركون عليه بما شئتم:
    «الأصل أن اختيارات وتصويبات وتصحيحات ابن قدامة، إنما هي اختيارات وتصويبات وتصحيحات المذهب، وأنها ليست خاصة به، إلى أن يثبت العكس، بنص إمام من أئمة المذهب» .
    والله أعلم.
    صدقت
    وهذا الذي لاحظته أثناء بحثي السريع في الإختيارات للدكتور /علي
    فماوجدت ابن قدامه رحمه الله إنفرد ، أو خالف ما عليه الأصحاب
    وهذه فائده جليله بارك الله فيكم
    قال العلامة الأمين : العقيدة كالأساس والعمل كالسقف فالسقف اذا وجد أساسا ثبت عليه وإن لم يجد أساسا انهار

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي

    جزيتم خيرا يا آل عامر فردا فردا

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي

    ما تفضلت به جيد وفقك الله ونفع بك

    والإمام قد تختلف آراؤه في بعض كتبه فهناك في العمدة ما يخلف به المقنع ، وفي المقنع ما يخالف به الكافي والمغني وهكذا على قلة في هذا الأمر فلعله تغير اجتهاد أو ذهول
    خذ نصا :
    في اسم " الرحمن" مرة جعله من الأسماء التي لا يسمى به غيره ومرة مما يسمى به غيره
    الكافي في فقه ابن حنبل ج4/ص377
    وأسماء الله ثلاثة أقسام أحدها ما لا يشارك الله فيه غيره نحو والله والرحمن .... الثاني ما يسمى به غير الله وإطلاقه ينصرف إليه
    المغني ج9/ص394
    وأسماء الله تنقسم ثلاثة أقسام أحدها ما لا يسمى بها غيره نحو قوله والله والرحمن ....والثاني ما يسمى به غير الله تعالى مجازا وإطلاقه ينصرف إلى الله تعالى

    بينما في المقنع :

    وأسماء الله تعالى قسمان : أحدهما مالايسمى به غيره نحو والله والقديم الأزلي والأول ....والثاني ما يسمى به غيره وإطلاقه ينصرف إلى الله تعالى كالرحمن

    وقد اعترض عليه الشارح شمس الدين ابن قدامة : فقال :

    فأما الرحمن فذكره شيخنا من هذا القسم في الكتاب المشروح وذكره في كتاب المغني من القسم الأول وهو أولى ...

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي

    ومن الذهول والسهو :

    ما نبه عليه الزركشي في شرحه
    شرح الزركشي ج2/ص511 في باب الظهار

    قال فإن أصابها في ليالي الصوم أفسد ما مضى من صومه وابتدأ الشهرين

    ش هذا إحدى الروايتين عن أحمد واختيار أصحابه الخرقي والقاضي وأصحابه كالشريف وأبي الخطاب والشيرازي وابن البنا وابن عقيل وغيرهم والشيخين لقول الله تعالى 19 فصيام شهرين متتابعين من قبل أن يتماسا أوجب سبحانه صوم الشهرين بشرطين أحدهما تقديم الشهرين على المسيس والثاني إخلاؤهما عن المسيس فإذا وطىء في خلالهما فقد فات أحد الشرطين وهو تقديمهما عليه وبقي الشرط الأخر يمكنه أن يأتي به فيستأنف الصوم فيخلو الشهران عن المسيس فوجب ذلك كمن أمر بشيئين فعجز عن أحدهما وقدر على الآخر يسقط ما عجز عنه ويلزمه ما قدر عليه والرواية الثانية لا ينقطع التتابع بذلك لأنه وطء لم يصادف محل الصوم أشبه ما لو وطئ غير التي ظاهر منها ولأن التتابع في الصيام عبارة عن اتباع صوم يوم بالذي قلبه وهذا متحقق وإن وطئ ليلًا وكذلك الروايتان إذا وطئها نهاراً ناسياً قاله غير واحد وخرجهما أبو محمد فيما إذا وطئها وقد أبيح له الفطر لمرض ونحوه
    واعلم أن ظاهر كلام أبي محمد في المقنع أن شرط عدم انقطاع التتابع فيما إذا وطئ ليلًا أن يطأ ناسياً وهو غفلة منه فلا يعتبر بذلك )( النسخ من مكتبة التراث )

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي

    ومما تعدد فيه اختياره مسألة " سن الإياس من الحيض "

    فله ثلاث ترجيجات

    ففي العمدة " ستون سنة "
    وفي الهادي " خمسون سنة "
    وفي المغني " قال ج8/ص87
    والصحيح إن شاء الله أنه متى بلغت المرأة خمسين سنة فانقطع حيضها عن عادتها مرات لغير سبب فقد صارت آيسة لأن وجود الحيض في حق هذه نادر بدليل قول عائشة وقلة وجوده فإذا انضم إلى هذا انقطاعه عن العادات مرات حصل اليأس من وجوده فلها حينئذ أن تعتد بالأشهر وإن انقطع قبل ذلك حكمها حكم من ارتفع حيضها لا تدري ما رفعه على ما سنذكره إن شاء الله وإن رأت الدم بعد الخمسين على العادة التي كانت تراه فيها فهو حيض في الصحيح لأن دليل الحيض الوجود في زمن الإمكان وهذا يمكن وجود الحيض فيه وإن كان نادرا وإن رأته بعد الستين فقد تيقن أنه ليس بحيض لأنه لم يوجد ذلك

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي

    ولعلي أكتفي بهذا النقل الغريب من هذا العالم النحرير ليؤكد لنا قصور ابن آدم لنتعامل مع العلماء بواقع بشريتهم حتى نعذر ونتأسى ولعلي أفرد موضوعا بإذن الله حول هذه الفكرة لأستفيد من تعليقاتكم ورؤاكم


    "كفارة القتل في شبه العمد "

    قال في المغني ج8/ص402
    "فصل وتجب الكفارة في شبه العمد ولم أعلم لأصحابنا فيه قولا لكن مقتضى الدليل ما ذكرناه "

    بينما قال في المقنع :

    وفي قتل العمد وشبه العمد روايتان "

    قال الزركشي ج3/ص76
    " فوقع لأبي محمد رحمه الله في المقنع إجراء الروايتين فيه وهو ذهول فقد قال في المغني لا أعلم لأصحابنا فيه قولاً "

    وقال الشارح شمس الدين نقلا من الإنصاف لأن بعض الكلام غير موجود في مطبوع الشرح :

    الإنصاف للمرداوي ج10/ص138
    قال بن مُنَجَّا بَعْدَ حِكَايَةِ كَلَامِهِ في الْمُغْنِي فَحِكَايَةُ الرِّوَايَةِ في شِبْهِ الْعَمْدِ وَقَعَتْ هُنَا سَهْوًا

    قال الشَّارِحُ بَعْدَ حِكَايَةِ كَلَامِهِ في الْمُغْنِي وقد ذَكَرَ شَيْخُنَا في الْكِتَابِ الْمَشْرُوحِ رِوَايَةً أَنَّهُ كَالْعَمْدِ لِأَنَّ دِيَتَهُ مُغَلَّظَةٌ

    فَظَاهِرُهُ أَنَّهُ ما اطَّلَعَ عليها إلَّا في هذا الْكِتَابِ انْتَهَى

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي

    قلت في المشاركة السابقة


    لأن بعض الكلام غير موجود في مطبوع الشرح :
    [/color][/quote]


    قد يكون سبب بعض السقوطات هي الطباعة ولها أمثلة
    وقد يكون بعضها سببه اختلاف النسخ فنسخ الكتاب عامل مهم في اختلاف بعض النقولات وهذا لا يحتاج إلى تمثيل

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي

    وأختم هذه المشاركات بهذا النقل الذي هو في صلب الموضوع

    الإنصاف للمرداوي ج5/ص383
    وَاَلَّذِي يَظْهَرُ أَنَّ الْمُصَنِّفَ هُنَاكَ إنَّمَا قَدَّمَ تَبَعًا لِلْأَصْحَابِ وَإِنْ كان اخْتِيَارُهُ مُخَالِفًا له وَهَذَا يَقَعُ له كَثِيرًا وَقَدَّمَ هُنَا نَظَرًا إلَى ما اخْتَارَهُ لَا إلَى الْفَرْقِ بين الْمَسْأَلَتَيْ نِ فإن اخْتِيَارَهُ في الْمَسْأَلَتَيْ نِ وَاحِدٌ وَالْحُكْمُ عِنْدَهُ فِيهِمَا وَاحِدٌ وَأَطْلَقَ الْوَجْهَيْنِ في الْمَسْأَلَتَيْ نِ في الْفُرُوعِ وَظَهَرَ مِمَّا تَقَدَّمَ أَنَّ لِلْأَصْحَابِ في الْمَسْأَلَتَيْ نِ طَرِيقَتَيْنِ التَّسَاوِي وهو الصَّحِيحُ وَالصِّحَّةُ هُنَاكَ وَعَدَمُهَا هُنَا وَهِيَ طَرِيقَتُهُ في الْمُسْتَوْعِبِ وبن رَزِينٍ وهو ظَاهِرُ كَلَامِ الْمُصَنِّفِ هُنَا وَذَكَرَ الزَّرْكَشِيُّ فِيهِمَا ثَلَاثَةَ أَقْوَالٍ ثَالِثُهَا الْفَرْقُ وهو ما قَالَهُ الْمُصَنِّفُ في هذا الْكِتَابِ

    هذا ما لزم على عجل وقد تركت كثيرا من النقولات لأني أحسب أن الأمر اتضح

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    233

    افتراضي رد: هل للإمام ابن قدامة اختيارات فقهية؟

    شكر الله لك شيخنا الحبيب المقرىء

  17. #17
    أبو حماد غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    557

    افتراضي رد: هل للإمام ابن قدامة اختيارات فقهية؟

    مذاكرة جميلة، ونقاش هادئ لآراء هذا الإمام العالم العامل.

    ومما وجدته له في وطء غير الكتابية من المسبيات، أنه مال إلى جوازه لظهور الأدلة في ذلك مع مخالفته للمذاهب الأربعة، لكنه تهيب القول به لكونه مخالفا للإجماع كما يرى هو، وهي من المسائل الخلافية الشهيرة، واختار شيخ الإسلام القول بجوازه.

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي رد: هل للإمام ابن قدامة اختيارات فقهية؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن المنير مشاهدة المشاركة
    شكر الله لك شيخنا الحبيب المقرىء
    بارك الله فيكم يا ابن المنير
    للفائدة أذكر أنه مر علي أن كتاب العمدة ألفه الإمام ابن قدامة بعد كتاب المقنع والمغني والكافي فهو آخر ما ألفه من هذه السلسلة

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    260

    افتراضي رد: هل للإمام ابن قدامة اختيارات فقهية؟

    اسم الكتاب اختيارات ابن قدامة الفقهية في أشهر المسائل الخلافية ، تأاليف د.علي بن سعيد الغامدي،طبعة دار طيبة للنشر والتوزيع،الرياض ،أربعة مجلدات

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    85

    افتراضي رد: هل للإمام ابن قدامة اختيارات فقهية؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    طيب ارفعولنا المقنع ع النت يا إخوة!!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •