الأغاني الإسلامية ! !
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: الأغاني الإسلامية ! !

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    119

    Exclamation الأغاني الإسلامية ! !

    الأغاني الإسلامية ! !
    في حين أن بعض العلماء الأفاضل يمنع الأناشيد الإسلامية التي فيها حث على بعض القُربات إلى الله عز وجل (كالجهاد مثلاً) بحجة أنه ربما تعلّق القلب بها وترك ما هو أولى بالتعلق والحرص (كتاب الله.. القران الكريم) يخرج لنا مجموعة من الذين قد تمثّلوا المظهر الإسلامي ظاهراً وربما صُدّر اسم بعضهم بـ"الشيخ"، يخرجون لنا بألبومات غنائية باسم "أناشيد إسلامية"!!
    ظننت أنني مبالغ في حكمي، فجئت إلى الانترنت وأدخلت في محرك البحث اسم أحد نجوم "الأغاني الإسلامية" وأنا أريد أن أستفتي قلبي وإن أفتاني الناس وأفتوني.
    بدأت بسماع بعض الأغنيات فوجدت عدة فروق بينها وبين "الأغاني الغير إسلامية" وهي كالآتي:
    -شركة الإنتاج في الأولى قد لبست عباءة الشيخ الوقور وربما تأبطت بعض كتبه، وفي الثانية تعلن المجون والفجور.
    -استبدلت آلات الطرب بـ (آهات) مع ملاحظة أنها تؤدي نفس المفعول!!
    -المغنّي الماجن بدلاً من أن يتغزّل في معشوقته أو في معشوقه، أصبح المغني الوقور يدعونا إلى الله ويأمرنا ببر الوالدين، و المحافظة على الصلاة، مستعملاً نفس الملحنين ونفس الاستوديو لإعداد الفيديو كليب!!
    عن النعمان بن بشير رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (الحلال بيّن ، والحرام بيّن ، وبينهما مشبهات لا يعلمها كثير من الناس ، فمن اتقى المشبهات استبرأ لدينه وعرضه ، ومن وقع في الشبهات : كراع يرعى حول الحمى يوشك أن يواقعه ، ألا وإن لكل ملك حمى ، ألا وإن حمى الله في أرضه محارمه ، ألا وإن في الجسد مضغة : إذا صلحت صلح الجسد كله ، وإذا فسدت فسد الجسد كله ، ألا وهي القلب) متفق عليه
    ربما قال بعض من يقرأ هذه السطور عن كاتبها "متعجرف متشدد"، وقد قيل، ولكن حين نسمع هذه "الأغاني الإسلامية" أليست تطرب آذاننا ويشعر السامع بنشوة!
    أليست تورث في القلب بعض ما يورثه الغناء الفاحش؟!
    لا تقل: هي مؤطرة ولن تخرج عن الإطار، فهاهي قد خرجت، وأصبح هناك حفلات إنشادية، ونجوم، ومردان، وأمور لا أستطيع إيرادها هنا خشية الوقوع في (إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا)
    ليس المقام مقام تفصيل وبسط إنما هي إشارة للبيب، ولمن أراد النجاة، فيا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على طاعتك، أخيرا.. تذكر!
    "كراع يرعى حول الحمى يوشك أن يواقعه.." والله أعلم

    وكتبه
    أنس عسيري

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,276

    افتراضي رد: الأغاني الإسلامية ! !

    جزاك الله خيراً

    و اعلم أن الشعر الملحن هو غناء و هذا معروف عند السلف و من مشايخنا المعاصرين الذين قالوا بتحريمه الشيخ ابن جبرين و الفوزان و المفتي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    195

    افتراضي رد: الأغاني الإسلامية ! !

    الاخوة الكرام جزاكم الله خيرا و أثابكم دثورا و لكن ألم يقل رسول الله صلى الله عليه و سلم:ان أحب الأماكن الى الله المساجد و ان أبغض الأماكن الى الله الأسواق رواه مسلم و في رواية أحمد :فخبره أن أحب الأماكن الى الله...الحديث و فيه قصة..أليس في حديث دعاء السوق الذي خرجه الفوزان في حصن المسلم ما يبدل هذه الاماكن التي هي اشر الأماكن عند الله لأنها سبب غفلة حيث يخيم ابليس عليها الى مكان جني الأرباح بكلمة التوحيد الخاصة:لا اله الا الله وحده لا شريك له له الملك و له الحمد يحيي و يميت و هو على كل شيء قدير فيكتب له مليون حسنة و يحط عنه مليون السيئة الخ...و هذه الكلمة هي فحوى جميع الرسالات السماوية فقد صح أنه صلى الله عليه و سلم قال:أفضل الدعاء يوم عرفة و أفضل ما قلته أنا و النبيئون من قبلي:لا اله الا الله وحده لا شريك له له الملك و له الحمد يحيي و يميت و هو على كل شيء قدير أخرجه مسلم و أحمد و البيهقي و غيرهم ألا ترى أخي الكريم أن الأماكن و الأوقات انما تتباين بتباين اقبال المرء على الطاعة و الاعراض و الغفلة عن الله القائل:و ما خلقت الجن و الانس الا ليعبدوني ما أريد منهم من رزق و ما أريد أن يطعمون و قد قال النبي صلى الله عليه و سلم:الكلمة الطيبة صدقة و في هذا وقع ما وقع بين عمر و حسان بن ثابت حين أنشد الشعر في المسجد النبوي فالرسول صلى الله عليه و سلم قال:بلغوا عني و لو آية و الله جل و علا قال على لسان نبيه :قل هذه سبيلي أدعو الى الله على بصيرة أنا و من اتبعني فللشباب حدة و غفلة قد لا يؤثر أو يصل اليها الا من اتخذ الأناشيد الدينية الهادفة وسيلة للتواصل حتى يقبض على الشوارد اذا كانت هذه الأناشيد تدور حول فحوى الكلمة الطيبة خاصة لمن أوتوا أصواتا جميلة فالرسول صلى الله عليه و سلم قال لرائي الأذان ألقيه على بلال فانه أندى منك صوتا كما أن الصحابة كانوا يرتجزون أراجيز أثناء الأعمال كما استقبل الأنصار النبي صلى الله عليه و سلم بأراجيز و هذا محل اجماع بين المسلمين و نقل كافة عن كافة و لا أراه يدخل في سد الذرائع بل الدعاء هو العبادة و تحسين الصوت به أفضل و أكثر وقوعا في النفس لذلك امرنا النبي صلى الله عليه و سلم بالتغني بالقرآن و بين أنه طريق الأنبياء و المرسلين فكذلك الدعاء الا أنه لا بد من قواعد ضابطة حتى لا يقال أفتوا بجواز الغناء و التغني و انما قلنا لا بد من أن تكون الأناشيد دينية منضبطة تحت مقاصد الشريعة و ضروريها و قواعدها و ما دام الأمر هكذا فالفضل و الله أعلم أن نجعل للشباب محفزا يرومه للترقي بهم الى ما هو أسمى و أفضل و الله الموفق و هو الهادي الى سواء السبيل

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    119

    Exclamation رد: الأغاني الإسلامية ! !

    لكم شكر الشكور على مروركم ، وإنني في الأسطر الماضية لم أمنع الأناشيد بجميع أشكالها وإنما حذرت من بعض الأنواع من الأناشيد التي تفضي إلى المنكر الأعظم "الغناء"، فإن هناك بعض المنشدين أصبحت ألحانهم تزاحم ألحان أهل المجون الصريح، ليس لأن الحق يجب أن يزاحم الباطل ولا لأن مراغمة أعداء الدين عبادة، ولكن لأنها تطرب وتحرك الأجساد أكثر من القديمة!!
    والله أعلم
    حساب تويتر : @anas_asiri

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,276

    افتراضي رد: الأغاني الإسلامية ! !

    الأخوان الكريمان

    المراد بالشعر الملحن الذي حرمه العلماء ، أي الملحن بألحان ما يسمى علم الموسيقى مثل المقامات التي ينشد بها البعض الآن أو التغبير الذي يستخدمه المتصوفة ، و هذه أحدثت بعد السلف و لا تقاس على ما كان عند السلف لأن السلف كانوا ينشدون بالسليقة بلا تكلف و أوزان محدثة من ألحان أهل الفسق و هذا يسمى غناء

    أما الحداء الذي جاء عن السلف فهذا جائز عندهم و الذي كانت عليه غالب الأناشيد القديمة عندنا

    و جزاكما الله خيراً

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    119

    افتراضي رد: الأغاني الإسلامية ! !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة من صاحب النقب مشاهدة المشاركة
    الأخوان الكريمان
    المراد بالشعر الملحن الذي حرمه العلماء ، أي الملحن بألحان ما يسمى علم الموسيقى مثل المقامات التي ينشد بها البعض الآن أو التغبير الذي يستخدمه المتصوفة ، و هذه أحدثت بعد السلف و لا تقاس على ما كان عند السلف لأن السلف كانوا ينشدون بالسليقة بلا تكلف و أوزان محدثة من ألحان أهل الفسق و هذا يسمى غناء
    أما الحداء الذي جاء عن السلف فهذا جائز عندهم و الذي كانت عليه غالب الأناشيد القديمة عندنا
    و جزاكما الله خيراً
    أحسنت البيان ..
    حساب تويتر : @anas_asiri

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    663

    افتراضي رد: الأغاني الإسلامية ! !

    هناك مقطع رائع للشيخ الجليل : صالح بن عواد المغامسي حول حكم الاناشيد ، تجده في هذا الرابط
    نور التوحيد
    http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson...esson_id=51886
    الوقت الذي فيه المقطع .41:00 تقريبا
    مفاد كلامه - حفظه الله -
    إن من أعظم أخطائنا في صحوتنا المباركة أن يلجأ الناس إلى الأناشيد و التمثيلايات و المسرحيات ، يريدون ان يغيروا بها أفئدة الناس ، لا يغير القلب إلا كلام الرب - تبارك و تعالى - ثم كلام رسو الله - صلى الله عليه وسلم -
    ----

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •