لطائف وقواعد في ضبط الآيات المتشابهة
صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 119
4اعجابات

الموضوع: لطائف وقواعد في ضبط الآيات المتشابهة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي لطائف وقواعد في ضبط الآيات المتشابهة

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد:
    فإن التشابه اللفظي في الآيات الكريمة من أكثر ما يعاني منه حافظ القرآن خصوصا مبتدئ الحفظ، مما جعل جمعا من العلماء في القديم والحديث يؤلفون كتبا تعين على حصر وضبط المتشابه، وبيان القواعد التي تعين الحافظ على الضبط، وقد اختلفت مناهج هؤلاء العلماء في كتبهم وطريقة معالجتهم لتيسير ضبط المتشابه، وهو باب مفتوح، فقد يخطر على بال كل حافظ طريقة يستعين بها على ضبط ما يشكل عليه .
    ومن طريف هذه اللطائف مما لم يذكره السابقون هو ما يتعلق بالطبعة الحديثة ـ المجمع وما وافقها ـ .
    ومن المعلوم أن بعض الآيات قد تشكل على قارئ ولا تشكل على آخر لأسباب مختلفة، وسأذكر هنا ما خطر على بالي من ذلك، وما استفدته من مذاكرة المشايخ، وبعض ما استفدته من كتب الفن .
    وهنا إشارة لبعض الكتب التي تعنى بذلك وهنا موضوع فيه فكرة لها صلة بما ذكر.
    وينبغي أن يستحضر أن أفضل طريقة لذلك هي تدبر القرآن وكثرة مراجعته .
    وأرجو من المشايخ أن يضيفوا ما وقع لهم من ذلك ليعم النفع بها.
    وسأذكر ما يخطر على البال منها من غير ترتيب ولا التزام بمنهج معين.
    كيف تضبط : « نفعا» و«ضرا» في هذه الآيات :
    {قُلْ أَتَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللّهِ مَا لاَ يَمْلِكُ لَكُمْ ضَرًّا وَلاَ نَفْعًا } (76) سورة المائدة
    {قُل لاَّ أَمْلِكُ لِنَفْسِي نَفْعًا وَلاَ ضَرًّا إِلاَّ مَا شَاء اللّهُ } (188) سورة الأعراف
    {قُل لاَّ أَمْلِكُ لِنَفْسِي ضَرًّا وَلاَ نَفْعًا إِلاَّ مَا شَاء اللّهُ } (49) سورة يونس
    {قُلْ مَن رَّبُّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ قُلِ اللّهُ قُلْ أَفَاتَّخَذْتُم مِّن دُونِهِ أَوْلِيَاء لاَ يَمْلِكُونَ لِأَنفُسِهِمْ نَفْعًا وَلاَ ضَرًّا } (16) سورة الرعد
    {أَفَلَا يَرَوْنَ أَلَّا يَرْجِعُ إِلَيْهِمْ قَوْلًا وَلَا يَمْلِكُ لَهُمْ ضَرًّا وَلَا نَفْعًا} (89) سورة طـه
    {وَاتَّخَذُوا مِن دُونِهِ آلِهَةً لَّا يَخْلُقُونَ شَيْئًا وَهُمْ يُخْلَقُونَ وَلَا يَمْلِكُونَ لِأَنفُسِهِمْ ضَرًّا وَلَا نَفْعًا } (3) سورة الفرقان
    {فَالْيَوْمَ لَا يَمْلِكُ بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ نَّفْعًا وَلَا ضَرًّا } (42) سورة سبأ
    {قُلْ فَمَن يَمْلِكُ لَكُم مِّنَ اللَّهِ شَيْئًا إِنْ أَرَادَ بِكُمْ ضَرًّا أَوْ أَرَادَ بِكُمْ نَفْعًا } (11) سورة الفتح .
    في طبعة المجمع للمصحف تتقدم دائما (نفعا) على (ضرا) في الوجه الأيمن، و(ضرا) على (نفعا) في الوجه الأيسر.
    فالنون في (نـفعا) مع النون في أيمـن . والراء في (ضرا) مع الراء في أيسر .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عمر المدرس

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي

    {وَإِذَا طَلَّقْتُمُ النَّسَاء فَبَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنّ َ بِمَعْرُوفٍ أَوْ سَرِّحُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ} (231) سورة البقرة
    {فَإِذَا بَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنّ َ بِمَعْرُوفٍ أَوْ فَارِقُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ } (2) سورة الطلاق
    لك في ضبطها أن تقول: السين قبل الفاء في حروف الهجاء، وهي هنا كذلك فالسين في (سرحوهن) سورة البقرة والفاء (فارقوهن) في الطلاق.
    وقال بعضهم: فسرحوهن في البقرة، فتذكر أن البقر يسرح!
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة بشير شرشور

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي

    {لَقَدْ وُعِدْنَا نَحْنُ وَآبَاؤُنَا هَذَا مِن قَبْلُ إِنْ هَذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ} (83) سورة المؤمنون
    {لَقَدْ وُعِدْنَا هَذَا نَحْنُ وَآبَاؤُنَا مِن قَبْلُ إِنْ هَذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ} (68) سورة النمل

    قل في نفسك كأنك تخاطب أحدا:
    نحن المؤمنون.
    وهذا النمل.
    فتقدم (نحن) في (المؤمنون)، و(هذا) في (النمل).
    ويمكن أن تقول: قدم (نحن) وفيها (نون) مع (المؤمنون) وفيها (نون) والأخرى عكسها.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي

    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاء لِلّهِ } (135) سورة النساء
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ لِلّهِ شُهَدَاء بِالْقِسْطِ } (8) سورة المائدة
    ضبطها بالحروف؛ فالباء في (بالقسط) قبل اللام في ( لله ) فقدمها في السورة المقدمة وهي النساء.

  5. #5
    عبد الله المزروع غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    666

    افتراضي

    جزاك الله خيراً ،
    قواعد لطيفه - لطف الله بنا - .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,534

    افتراضي

    ما أجملها جملك الله بالإيمان وطاعة الرحمن
    كم كنت أتعب في نفعا وضرا
    قال العلامة الأمين : العقيدة كالأساس والعمل كالسقف فالسقف اذا وجد أساسا ثبت عليه وإن لم يجد أساسا انهار

  7. #7
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي


    ضوابط نافعة، نفع الله بك يا أبا عبدالله

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    لا شك أن الضوابط تعين على الإتقان ، لكنها لا تكفي ، فلا يعدل كثرة قراءة القرآن ،وترداده شيء ألبتة ،والله المستعان .

    ضابط (نفعاً) و (ضراً) تستقيم مع الحفاظ في مصحف مجمع الملك فهد ، لكن ماذا يصنع من كان حفظه في مصحف الشمرلي (الحرمين) ؟!
    ومن الضوابط في قصة لوط في حرف (أئنكم) و (إنكم) الذي يسبق كلمة الرجال : وهي في ثلاثة مواضع :

    إن كان اسم السورة فيه همزة (الأعراف) فتكون (إنكم) [المجموع همزتان ، همزة : الأعراف + همزة (إن)].
    وإذا كان اسم السورة ليس فيه همزة (النمل ،العنكبوت) فتكون (أئنكم) [المجموع همزتان].

    ـ ومن الضوابط : (فنفخنا فيها) ، (فنفخنا فيه) في قصة مريم ، فضابطها : ألف (فيها ) مع ألف (الأنبياء) ،و ياءيه) مع ياء (التحريم) .
    إعلان

    إلى جميع الإخوة الكرام

    بأنني قد توقفت عن الكتابة في هذا المنتدى المبارك منذ شهر شوال 1428هـ تقريبا

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي

    جزاكم الله خيرا وننتظر فوائدكم .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر المقبل مشاهدة المشاركة
    ضابط (نفعاً) و (ضراً) تستقيم مع الحفاظ في مصحف مجمع الملك فهد ، لكن ماذا يصنع من كان حفظه في مصحف الشمرلي (الحرمين) ؟!
    هنا ضابط آخر وهو أصعب من ذا ، وهو أن كل سورة في اسمها حرف الـ(عين) فإن (نفعا) تكون قبل (ضرا)، والباقي بالعكس إلا سورة سبا.
    -------------
    في سورة التوبة :
    {وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ} (72) سورة التوبة
    {أَعَدَّ اللّهُ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ} (89) سورة التوبة
    {وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ} (100) سورة التوبة
    {فَاسْتَبْشِرُو ْ بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ} (111) سورة التوبة
    {أَلَمْ يَعْلَمُواْ أَنَّهُ مَن يُحَادِدِ اللّهَ وَرَسُولَهُ فَأَنَّ لَهُ نَارَ جَهَنَّمَ خَالِدًا فِيهَا ذَلِكَ الْخِزْيُ الْعَظِيمُ} (63) سورة التوبة
    وضابطها أن (هو) إنما في تأتي في الوجه الأيسر فقط .

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر المقبل مشاهدة المشاركة
    ومن الضوابط في قصة لوط في حرف (أئنكم) و (إنكم)
    الذي يسبق كلمة الرجال : وهي في ثلاثة مواضع :
    إن كان اسم السورة فيه همزة (الأعراف) فتكون (إنكم) [المجموع همزتان ، همزة : الأعراف + همزة (إن)].
    وإذا كان اسم السورة ليس فيه همزة (النمل ،العنكبوت) فتكون (أئنكم) [المجموع همزتان].
    أحسنتم، وهنا ضابط لكنه للضرورة، وهو إن اشتبه عليه الأمر: يقرأها جميعا (أئِنكم) وهي قراءة ابن كثير وابن عامر وحمزة والكسائي والدوري عن أبي عمرو وشعبة عن عاصم.
    ومثلها {مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي } (11) سورة النساء
    {مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصَى } (12) سورة النساء
    فابن كثير وابن عامر وشعبة عن عاصم يقرؤنها بـ(الألف) في الموضعين .
    والباقي بالياء في الموضعين، إلا حفصا ففي الموضع الثاني بالألف.

    وأكرر إن هذا عند الاشتباه فهو خير من الغلط .

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الرحمن السديس مشاهدة المشاركة
    والباقي بالياء في الموضعين، إلا حفصا ففي الموضع الثاني بالألف.
    رحم الله حفصاً وسامحه ! لقد أتعب من يقرأ بقراءته (ابتسامة).
    إعلان

    إلى جميع الإخوة الكرام

    بأنني قد توقفت عن الكتابة في هذا المنتدى المبارك منذ شهر شوال 1428هـ تقريبا

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الرحمن السديس مشاهدة المشاركة
    ومثلها {مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي } (11) سورة النساء
    {مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصَى } (12) سورة النساء
    .
    بارك الله فيكم

    يمكن أن يقال سورة النساء النون مكسورة ثم السين مفتوحة بهذا الترتيب

    والكلمتان على هذا الضبط الأولى بكسر الصاد والثانية بفتحها

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
    موضوع مهم ...
    فجزاكم الله خيرًا .

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المقرئ مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيكم
    يمكن أن يقال سورة النساء النون مكسورة ثم السين مفتوحة بهذا الترتيب
    والكلمتان على هذا الضبط الأولى بكسر الصاد والثانية بفتحها
    أحسنتم يا شيخ ( المقرئ ) ؛
    بارك الله فيكم .

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي

    وفي قوله تعالى ( والله أعلم بما يكتمون ) في آل عمران

    وفي المائدة ( والله أعلم بما كانوا يفترون )

    وعلامة سورة المائدة أنها في هذا الوجه في جميع الآيات المتتالية فيها ( ما ) :

    بما كانوا يفترون
    لبئس ماكانوا يعملون
    لبئس ماكانوا يصنعون
    كلها متتالية بإثبات ( ما)

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي

    تشكل على بعض الناس

    قوله تعالى ( فأنفخ فيه ) في آل عمران
    وقوله ( فأنفخ فيها ) في المائدة
    والفرق لائح :

    وهو أن اسم السورة( عمران ) مذكر فذكر الضمير ( فيه)

    واسم المائدة مؤنث فأنث الضمير ( فيها ) !!

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي

    ويشكل أيضا
    قوله تعالى في سورة هود ( وإننا لفي شك مما تدعونا إليه مريب )
    وقوله في سورة إبراهيم ( وإنا لفي شك مما تدعوننا إليه مريب )

    والعلامة واضحة أن اسم (إبراهيم ) موحدة ثم مثناة وهكذا الآية موحدة ثم مثناة
    وفي هود عكسها

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    287

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الرحمن السديس مشاهدة المشاركة
    {لَقَدْ وُعِدْنَا نَحْنُ وَآبَاؤُنَا هَذَا مِن قَبْلُ إِنْ هَذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ} (83) سورة المؤمنون
    {لَقَدْ وُعِدْنَا هَذَا نَحْنُ وَآبَاؤُنَا مِن قَبْلُ إِنْ هَذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ} (68) سورة النمل
    قل في نفسك كأنك تخاطب أحدا:
    نحن المؤمنون.
    وهذا النمل.
    فتقدم (نحن) في (المؤمنون)، و(هذا) في (النمل).
    ويمكن أن تقول: قدم (نحن) وفيها (نون) مع (المؤمنون) وفيها (نون) والأخرى عكسها.
    شيخي الموقر :
    محبك يفرق بهذه الطريقة :

    كلمة المؤمنون فيها نونان فتتجاور فيها النونان ( وعدنا نحن)
    وكلمة النمل فيها نون واحدة فلالا تتجاور ( وعدنا هذا )

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    276

    افتراضي

    أيضا في قوله تعالى :
    (إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ لَكُمْ أَنِّي مُمِدُّكُمْ بِأَلْفٍ مِنَ الْمَلَائِكَةِ مُرْدِفِينَ) .... الأنفال .
    وقوله تعالى :
    (إِذْ تَقُولُ لِلْمُؤْمِنِينَ أَلَنْ يَكْفِيَكُمْ أَنْ يُمِدَّكُمْ رَبُّكُمْ بِثَلَاثَةِ آلَافٍ مِنَ الْمَلَائِكَةِ مُنْزَلِينَ ، بَلَى إِنْ تَصْبِرُوا وَتَتَّقُوا وَيَأْتُوكُمْ مِنْ فَوْرِهِمْ هَذَا يُمْدِدْكُمْ رَبُّكُمْ بِخَمْسَةِ آلافٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ مُسَوِّمِينَ ) ..... آل عمران


    مردفــــين .....الأنفـــال .....الفاء مع الفاء .

    وغيرها في آل عمران .
    قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المقرئ مشاهدة المشاركة
    ويشكل أيضا
    قوله تعالى في سورة هود ( وإننا لفي شك مما تدعونا إليه مريب )
    وقوله في سورة إبراهيم ( وإنا لفي شك مما تدعوننا إليه مريب )
    والعلامة واضحة أن اسم (إبراهيم ) موحدة ثم مثناة وهكذا الآية موحدة ثم مثناة
    وفي هود عكسها
    شكر الله لكم
    وأنا أفرق بينها بالمعنى ـ وهو ظاهر ـ ففي هود يخاطبون صالحا فقالوا: (تدعونا) بالإفراد .
    وفي إبراهيم يخاطبون الرسل فقالوا (تدعوننا) ، وتكون الأخرى بعكسها.

صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •