مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟ - الصفحة 3
صفحة 3 من 7 الأولىالأولى 1234567 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 60 من 126
6اعجابات

الموضوع: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

  1. #41
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    24

    Lightbulb رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    السلام عليكم

    أصل الدين هو التوحيد معناه ولوازمه معًا، فالمعنى يدل عليه مباشرة لفظ الشهادة واللوازم هي ما لا يقوم المعنى إلا بها، وليست اللوازم هي الشرائع التفصيلية، لأن تأخرها لا يبطل التوحيد كما هو معلوم، وتعريف اللازم هو ما لا يتم الملزوم إلا به، مثل قاعدة (ما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب).

    فالنبي لما دعا الناس لعبادة الله وحده وخلع ما دونه من الأنداد لم يكن يشرح لهم أن من لم يفعل هذا فليس بمسلم، فكانوا يفهمون هذا مباشرة دون تلقين، كما تدعو اليوم نصرانيا فيفهم مباشرة أنه ليس بمسلم حتى يتبع دين التوحيد، فالنبي لم يكن يذكر كل اللوازم التي لا داعي لذكرها ما دام المدعوون ليس لهم فيها شبهة، فالدعوة دعوة إلى ما ينقص الناس، وليس عدم بسطها دليلا على عدم دخولها في أصل الدين، ولكن الدليل على عدم دخولها في أصل الدين إذا أظهروا له خلافها فسكت أو لم يكفّرهم.

    أنظر مثلا إلى الإلتزام الإجمالي بكل الشرائع والأخبار على الغيب قبل معرفتها الذي يدخل في معنى قوله (ويؤمنوا بي وبما جئت به) هذا لا يكون الإنسان مسلما حتى يحققه ولم يكن يذكره لكل الناس لأنه متقرر في أذهانهم مسبقا أن من يدخل في هذا الدين يقر إجمالا بكل ما سيؤمر به وما سينهى عنه وما سيخبر به، وشيء آخر جدير بالإهتمام هو أن الناس في ذلك الزمان لم يكونوا يفرقون بين الشعائر التعبدية والشرائع العامة التي تنظم المجتمع ، لم يكن العلمانيون قد لعبوا بعقولهم بعد، ولذلك تجد بعض النصارى العلمانيين عندما يعلنون عن الدخول في الإسلام يبقى مقررا في أذهانهم أن الإسلام لا يخالف العلمانية، وإنما هم يعتقدون أن المسيح بشر ويصدقون بنبوة محمد صلى الله عليهما وسلم، لأن الدعاة لا يفقهون من الإسلام إلا هذا ولا من الكفر إلا هذا.

    أما التفريق بين المسلم والكافر فقد بينه لمن أرادوا المزج بين الإسلام والكفر والمسلمين والكفار فقالوا: نعبد إلهك عاما وتعبد آلهتنا عاما، فنزلت: قل يا أيها الكافرون لا أعبد ما تعبدون ولا أنتم عابدون ما أعبد ولا أنا عابد ما عبدتم ولا أنتم عابدون ما أعبد لكم دينكم ولي دين .

    وبيّنه يوم كان يخوض الصراع مع أهل الكتاب الذين يدّعون أنهم على دين الله قاتلوا الذين لا يؤمنون بالله ولا باليوم الآخر ولا يحرمون ما حرّم الله ورسوله ولا يدينون دين الحق من الذين أوتوا الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون وقالت اليهود عزير ابن الله وقالت النصارى المسيح ابن الله ذلك قولهم بأفواههم يضاهئون قول الذين كفروا من قبل قاتلهم الله أنى يؤفكون اتخذوا أحبارهم ورهبانهم أربابا من دون الله والمسيح ابن مريم وما أمروا إلا ليعبدوا إلها واحدا لا إله إلا هو سبحانه عما يشركون لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة.

    ولقد فهم الجميع ممن أسلم أو لم يسلم أن من عبد الله وحده فهو المسلم ومن أخل به وعبد غيره فهو الكافر، فكما عرفوا صفة المسلم الأساسية عرفوا صفة غير المسلم الأساسية، ولذلك فلم يسع أحدا جهل هذا وجهله هو جهل للإسلام.

    أما اليوم فالدعاة يدعون الناس للصلاة والسنة ولذلك ظنوا أنهم مسلمون بصلاتهم على ما هم عليه من صور الكفر ولو دعوهم إلى التوحيد لميّزوا مباشرة المسلم من غير المسلم ولعرفوا أنهم لم يكونوا مسلمين، ولكن فاقد الشيء لا يعطيه.

    إذا دعوت العوام إلى التوحيد الحق تجد عندهم فهما عجيبا لم يفهمه حتى دعاتهم فيعترفون مباشرة بأنهم لم يكونوا مسلمين فهم لا يفلسفون الأمور حتى تخرج عن نطاقها ولا يبحثون عن الشبهات حتى يلتبس الحق بالباطل كما يحدث اليوم في كثير من المجالس التي تسمى بالعلمية.

    نسأل الله الهداية وأن يبين لنا الحق حقا ويرزقنا اتباعه فالإسلام بين واضح يفهمه العامي البسيط إذا تجرد من الواقع المنحرف ولا يحتاج لهذا الكم الهائل من الشبهات التي تتدفق هنا بل ينفر منها إلى الأبسط والأقرب إلى العقل والمنطق ولا فرق بين هذا ودين الله، كما لم يجد ورقة بن نوفل أي شبهة في تكفير كل قومه لما رآهم يشركون بالله ولم يقرأ قرأنا ومن يسمع لنبي لأن الإسلام مجموعة من البديهيات وإلا لما وسع البسطاء من الناس فهمه وتطبيقه.

    والحمد لله رب العالمين.

  2. #42
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    155

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    شكرا لك ... بارك الله فيك ...

  3. #43
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    855

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    البيان الإسلامي ،

    جزاك الله خيراً على ما أديته .. وإن كنت أقول بأكثر ما تقول .. ولعلّك تعي كلمة لك في هذا المقام إذ قلت :

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البيان الإسلامي
    ولقد فهم الجميع ممن أسلم أو لم يسلم أن من عبد الله وحده فهو المسلم ومن أخل به وعبد غيره فهو الكافر، فكما عرفوا صفة المسلم الأساسية عرفوا صفة غير المسلم الأساسية، ولذلك فلم يسع أحدا جهل هذا وجهله هو جهل للإسلام.
    من الجميل أنك وعيت ذلك ..

    فعليه انظر - هدانا الله وإياك - .. لماذا لم يجعل العلماء تكفير المسلمين بغير وجه حق ناقضاً لأصل الدين في نفسه ؟

    إن وعيت ذلك ، عرفت ما أدعو إليه .. وعرفت معنى اللازم ومعنى الأصل ..

    وقد ذكرت معناهما ، وبيّنت ما يترتب على الأصل واللازم من أحكام ..

    فالأصل إن اختل بعضه انتقض كله ..

    واللازم إن اختل بعضه ، لم ينتقض أصله ابتداء .

    وبيّنت ذلك في مسألة حب الله تعالى ، وما يلزم منه من متابعة الرسول - صلى الله عليه وسلم - وطاعته ..

    فمن أخل ببعض حب الله تعالى ، فهذا كافر من فوره ..
    ومن أخل ببعض متابعة الرسول وطاعته ، مع بقاء أصل المتابعة ، فهذا لا يكفر من فوره ، وهو على أحوال .

    هذا ، والله أعلم .

  4. #44
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو شعيب مشاهدة المشاركة
    أبشر أخي الكريم .. فسوف يتم ذلك بإذن الله ..
    وكما تساقطت حججهم هنا ، ولم يأتوا بدليل ، ولا بنصف دليل على أنه من أصل الدين .. بل غاية ما يقال إنه من لوازمه القطعية .. فعندئذ أرى أن الموضوع انتهى بحثه عند هذا الحد ..
    ---------
    وهذه إضافة أنهي بها الموضوع ، حتى لا يدعي أحد أننا نأتي ببدع من القول .. وحتى يتبيّن أن المسألة خلافية ، أثبتنا - والحمد لله - أن الراجح فيه ما نقول به.
    اتق الله وكفاك افتراءات وتلبيسات

    ألا ترى في قول الله تعالى وقول رسوله صلى الله عليه وسلم دليلا على أن تكفير المشركين من أصل الدين ....
    إلك الأدلة التي تثبت أن تكفير المشركين من أصل الدين وليس مسألة خلافية ( وجهة نظر..)

    الدليل الأول :- قوله تعالى :﴿قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَآءُ مِنْكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاءُ أَبَداً حَتَّى تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَهُ ﴾
    أما إن لم نفهم من الآية الكريمة أن تكفير المشركين من أصل الدين فهذا ابن كثير يوضح لك ..:_ " يقول تعالى لعباده المؤمنين الذين أمرهم بمصارمة الكافرين وعداوتهم ومجانبتهم والتبرئ منهم (قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ) أي:أتباعه والذين آمنوا به،( إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَآءُ مِنْكُمْ) أي:تبرأنا منكم، (وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ)، أي : بدينكم وطريقكم، ( وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاءُ أَبَداً) ،يعني : وقد شرعت العداوة والبغضاء من الآن بيننا وبينكم ما دمتم على كفركم فنحن أبداً نتبرأ منكم ونبغضكم ،(حَتَّى تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَهُ) أي: إلى أن توحدوا الله فتعبدوه وحده لا شريك له وتخلعوا ما تعبدون معه من الأوثان والأنداد " أهـ

    الدليل الثاني :- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :-"بُني الإسلام على خمس: على أن يُعبد الله ويكفر بما دونه وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وحج البيت وصوم رمضان" متفق عليه .

    وإليك أقوال الشيخ محمد بن عبد الوهاب ليتضح الموضوع ولنستأنس بها ...
    القول الأول :-" أصــل دين الإسلام وقاعدته أمرأن :
    الأول : الأمر بعبادة الله وحده لا شريك له ، والتحريض على ذلك والمولاة فيه وتكفير من تركه .
    الثاني : الإنذار من الشرك في عبادة الله ، والتغليظ في ذلك ، والمعاداة فيه ، وتكفير من فعله ".

    القول الثاني للشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله :
    " أما صفة الكفر بالطاغوت ، أن تعتقد بطلان عبادة غير الله وتتركها ، وتكفر أهلها وتعاديهم "

    القول الثالث للشيخ محمد بن عبد الوهاب :-
    " ومعنى الكفر بالطاغوت ، أن تتبرأ من كل مايعتقد فيه غير الله من جني ، أو أنسي ، أو شجرة ، أو حجر أو غير ذلك ، وتشهد عليه بالكفر والضلال وتبغضه ، ولو كان أنه أبوك وأخوك ، فأما من قال : أنا لا أعبد إلا الله وأنا لاأتعرض للسادة والقباب على القبور وأمثال ذلك ، فهذا كاذب في قول لا إله إلا الله ، ولم يؤمن بالله ولم يكفر بالطاغوت..."

    القول الرابع للشيخ رحمه الله :-
    وأنت يامن منّ الله عليه بالإسلام وعرف أن مامن إله إلا الله ، لاتظن أنك إذا قلت هذا هو الحق ، وإنا تارك ما سواه ، لكن لا أتعرض للمشركين ولا أقول فيهم شيئاً ، لاتظن أن ذلك يحصل لك به الدخول في الإسلام ، بل لابد من بغضهم وبغض من يحبهم ومسبتهم ومعاداتهم ، كما قال أبوك إبراهيم والذين معه : ﴿ إنا بُرَآءُ مِنْكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاءُ أَبَداً حَتَّى تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَهُ ﴾ .."

    القول الخامس للشيخ رحمه الله:-
    ولو يقول رجل : أنا إتبع النبي  وهو على الحق ، لكن لاأتعرض للات والعزى ولاأتعرض أبا جهل وأمثاله ، ماعلي منهم ، لم يصح إسلامه

    بل ثبت بالادلة القطعية من الكتاب والسنة أنها من اصل الدين
    أما أنت فأولت أقوال العلماء بما يوافق هواك ولم تستدل بدليل واحد من الكتاب والسنة

    الحمد لله هذا أصل ديننا وصميم اعتقادنا .. نعبد الله وحده ونبرأ من الشرك والمشركين
    أنتظر ردك على ما نقلت لك أم أنك مازلت لاترى فيه دليلا على أن تكفير الكافر وجهة نظر ..؟؟؟!!

  5. #45
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    855

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    يقول الرسول - صلى الله عليه وسلم - في الأحاديث الصحيحة :

    ‏« أيما امرئ قال لأخيه يا كافر ، فقد باء بها أحدهما ؛ إن كان كما قال ، وإلا ‏رجعت عليه » . ‏‏[رواه مسلم].‏

    وقال : « من دعا رجلاً بالكفر ، أو قال عدو الله ، وليس كذلك ، إلا حار عليه » . ‏

    وقال : « أيما رجل مسلم أكفر رجلاً مسلماً ، فإن كان كافراً ، وإلا كان هو الكافر ‏» . [رواه أبو ‏داود بسند ‏صحيح].‏

    وقال : « ما أكفر رجلٌ رجلاً إلا باء أحدهما بها : إن كان كافراً ، وإلا كفر بتكفيره‏ ‏» [رواه ابن ‏حبان بسند ‏صحيح]‏

    ---------

    كل هذه الأحاديث لا تثبت عند البعض أن أسلمة الموحدين من أصل الدين (إن كانوا يعتبرون أن تكفير الكافرين منه) ..

    ولكن إن قال ذلك الشيخ محمد بن عبدالوهاب ، رحمه الله .. فكلامه في ذلك قطعي لازم لا محيد عنه ، ومن خالف فهو كافر ..

    ثم بعدها يتهموننا بعبادة العلماء !!! عجب والله !!

  6. #46
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو شعيب مشاهدة المشاركة
    يقول الرسول - صلى الله عليه وسلم - في الأحاديث الصحيحة :
    ‏« أيما امرئ قال لأخيه يا كافر ، فقد باء بها أحدهما ؛ إن كان كما قال ، وإلا ‏رجعت عليه » . ‏‏[رواه مسلم].‏
    وقال : « من دعا رجلاً بالكفر ، أو قال عدو الله ، وليس كذلك ، إلا حار عليه » . ‏
    وقال : « أيما رجل مسلم أكفر رجلاً مسلماً ، فإن كان كافراً ، وإلا كان هو الكافر ‏» . [رواه أبو ‏داود بسند ‏صحيح].‏
    وقال : « ما أكفر رجلٌ رجلاً إلا باء أحدهما بها : إن كان كافراً ، وإلا كفر بتكفيره‏ ‏» [رواه ابن ‏حبان بسند ‏صحيح]‏
    ---------
    كل هذه الأحاديث لا تثبت عند البعض أن أسلمة الموحدين من أصل الدين (إن كانوا يعتبرون أن تكفير الكافرين منه) ..
    أجل ... عجب والله كل العجب
    تسأل وتيجب وتحيد كما تشاء وتدعي انك صاحب حق

    أولا :- أنا أتحدث عن أن تكفير الكافر من أصل الدين (وهذا ما تنكره أنت .. وتجعله وجهة نظر ) قد نقلت لك الأدلة من الكتاب والسنة مستأنسا بكلام الشيخ محمد بن عبد الوهاب
    وأنت رددت برد لا علاقة له به ... وتدعي أنك رددت على النقل !!! هذا هو العجب

    ثانيا :- من قال لك أن هذه الأحاديث غير صحيحة .. فنحن نشهد للمسلمين بالاسلام كما نشهد على الكافرين بالكفر
    لأن الشهادة بالاسلام يترتب عليها الولاء كما الحكم بالكفريترتب عليه البراءة .. وهذه عقيدة الولاء والبراء
    هل فهمك دلك على أن الاحاديث التي ذكرت دليل قطعي على أن تكفير الكافر ليس من أصل الدين ؟؟؟؟ .. الله المستعان
    أبشرك أنك لن تستطيع أن تثبت افتراءك فالقرآن لا يتناقض_ والعياذ بالله _ فلن تجد من القرآن ولا من السنة ما يدعم شبهتك في انكار أن تكفير الكافر من اصل الدين ... بعد أن ثبت أنه من أصل الدين

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو شعيب مشاهدة المشاركة
    ولكن إن قال ذلك الشيخ محمد بن عبدالوهاب ، رحمه الله .. فكلامه في ذلك قطعي لازم لا محيد عنه ، ومن خالف فهو كافر ..
    ثم بعدها يتهموننا بعبادة العلماء !!! عجب والله !!
    أجل عجباً كل العجب ... رأيت أقوال الشيخ محمد بن عبد الوهاب ولم ترى قبلها قول الله تعالى وقول الرسول عليه الصلاة والسلام ؟؟
    وما يضرك بقول الشيخ وهو يوافق الكتاب والسنة ؟
    إن كنت لم ترى الدليل على أن تكفير الكافر من اصل الدين فارجع ستجده من الكتاب والسنة قبل أقوال الشيخ رحمه الله في مشاركتي السابقة ...
    وإن كنت لست ممن يتتبع اقوال العلماء ويؤولها .. أنتظر منك إقرارا بأن تكفير الكافر من أصل الدين أو دلايلا من الكتاب والسنة على ادعاءك
    لم أقل بأن قول الشيخ محمد بن عبد الوهاب هو القطعي ...بل قلت (الأدلة القطعية من الكتاب والسنة وذكرت الآية والحديث واستأنست بكلام الشيخ )
    أسأل الله أن يهديك ويشرح قلبك ..

    ملاحظة :- فهمت من كلامك أنك تعترض على منهج الشيخ محمد بن عبد الوهاب ؟ هل لك ان توضح لي مقصدك من قولك :-
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو شعيب مشاهدة المشاركة
    ولكن إن قال ذلك الشيخ محمد بن عبدالوهاب ، رحمه الله .. فكلامه في ذلك قطعي لازم لا محيد عنه ، ومن خالف فهو كافر ..

  7. #47
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    133

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    أبا شعيب
    من ممن تسميهم "خوارج, غلاة مكفرة" تكلم في إعذار من عبد القبور أو دعى الأموات أو ذبح للضيف...
    إن كان لهم كلامٌ في هذا فأخرجه لنا
    فإن لم تجد فما يمنعك من مناقشة ما يُكفرون به؟!!
    أم تريد أن تناقشهم في مسائل أخرى و تلزمهم بنتائجها و هم ما تكلموا فيها أصلاً
    لقد قلت في ديباجة بحثك أن هؤلاء " الخوارج " زادوا في أصل الدين
    و نتج عن ذلك تكفيرهم لبعض " المشايخ الفضلاء" أو كلاماً في هذا المعنى
    فهلم بنا نناقش ما كفروا به الناس فهو أولى بالنقاش
    أما غير هذا
    فهو من قبيل مطاعنة طوحين الهواء
    و القتال في غير عدو
    و لقد عرضت عليك هذا العرض من قبل فأهملته
    فما السر في إحجامك عن مناقشة القضايا التي يُكفر بها القوم و القفز إلى أمور أخرى؟؟
    و هب أن أحد " الغلاة " طلب منك ان تبين له غلوه و خارجيته
    بشرط أن تناقشه فيما يُكفر به لا في غيره
    فهل ظلم؟؟
    أم أنك ستقول له
    لا نقاش معك إلا في المسائل التي لم تُكفر بها...أم غيرها فلا !!!

  8. #48
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    855

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد الغزي
    أولا :- أنا أتحدث عن أن تكفير الكافر من أصل الدين (وهذا ما تنكره أنت .. وتجعله وجهة نظر ) قد نقلت لك الأدلة من الكتاب والسنة مستأنسا بكلام الشيخ محمد بن عبد الوهاب
    وأنت رددت برد لا علاقة له به ... وتدعي أنك رددت على النقل !!! هذا هو العجب
    أولاً .. مسألة كونها من أصل الدين ، حتى أئمة الدعوة النجدية اختلفوا فيها .. فأن تجعلها قولاً قطعياً .. فهذا من أبطل الباطل ..

    ثم قولي إنها من لوازم الدين ، لا يعني أنه يسع المرء جهله ، بل يجب أن يأتي به المرء كي يتحقق إيمانه .. وقد بينت ذلك في مواضع كثيرة جداً ..

    ولكن قلت إنه إن كان من لوازم الدين .. فالخطأ فيه لا ينقض أصل الدين ، ما دام أصل هذا اللازم موجوداً ..

    بعكس ما لو كان من أصل الدين .. فأي خطأ فيه ينقضه .

    وقد شرحت ذلك كثيراً .. ولم نجد منكم ولا نصف تعليق .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد الغزي
    ثانيا :- من قال لك أن هذه الأحاديث غير صحيحة .. فنحن نشهد للمسلمين بالاسلام كما نشهد على الكافرين بالكفر
    لأن الشهادة بالاسلام يترتب عليها الولاء كما الحكم بالكفريترتب عليه البراءة .. وهذه عقيدة الولاء والبراء
    الآن أرجو ألا تتهرب كما يفعل البعض ..

    ما دمت تقرّ أن أسلمة الموحدين من أصل الدين ، مما لا يسع المرء الجهل به أو الخطأ فيه ..

    فلماذا لا تكفّر من أخطأ في تكفير المسلمين بأدلة واهية ؟ .. كالخوارج مثلاً ؟؟

    أنت تقول : إن من أعذر المشركين بالجهل فهو كافر ، وغير معذور بالجهل أو التأويل أو غيره .

    فهل من كفّر المسلمين بغير وجه حق ، بأمر أجمعت الأمة على بطلان كونه كفراً ، فهل هذا كافر عندك ؟؟ .. أم معذور بالجهل أو التأويل ؟؟

    مثاله : أسامة بن زيد ، قتل ذلك الرجل الذي قال لا إله إلا الله .. وجعل شرطاً زائداً باطلاً لقبول إيمانه ، وأجمعت الأمة على بطلانه .. وقد أغلظ عليه الرسول - صلى الله عليه وسلم - وعاتبه ..

    فلماذا لم يكفر ؟؟

    ولماذا لم يكفر الخوارج بتكفيرهم من اتفقت الأمة وأجمعت على صلاحه وتقواه ؟؟ .. بل وقد وردت في بعضهم أحاديث توجب لهم الجنة ، كعليّ وعثمان وطلحة والزبير ..

    ولكن عليّاً - رضي الله عنه - لم يكفّرهم ، ولا ورد عن أحد من الصحابة تكفيرهم .. بل إن ابن عمر - رضي الله عنه - صلىّ خلف نجدة الحروري ، الغالي في التكفير .. ولم يقل بكفره !!!!

    لماذا لا تقولون عن الخوارج إنهم نقضوا أصل الدين ؟؟

    هذا سؤال لم يجبني عنه أحد .. مع كثرة إثارته أمامكم ..

    وباختصار شديد ..

    هؤلاء العلماء أحجموا عن تكفير بعض المشركين لظنهم أن الجهل عذر شرعي يمنع من لحوق الكفر بهم ..
    وهؤلاء الخوارج كفّروا من أجمعت الأمة على صلاحه وتقواه ، بل وأجمعت على الشهادة لهم بالجنة .. لظنهم أن ما فعلوه كفر ..

    ما الفرق بينهما ؟

    أجبني بتعقل .. وبالدليل الشرعي ..

  9. #49
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    855

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    من ممن تسميهم "خوارج, غلاة مكفرة" تكلم في إعذار من عبد القبور أو دعى الأموات أو ذبح للضيف...
    إن كان لهم كلامٌ في هذا فأخرجه لنا
    أنت قبل أي أحد يعلم أنهم لا يعذرونهم .. ولم أقل يوماً إنهم قالوا إن من عبد القبر معذور .. فلا أرى لسؤالك معنى ولا مغزى .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    فإن لم تجد فما يمنعك من مناقشة ما يُكفرون به؟!!
    وما الذي كنت أفعله طوال هذا الوقت ؟ سبحان الله ..

    هم قالوا : إن من أعذر المشرك العابد لغير الله بالجهل ، فهو كافر من فوره ، وعلى التعيين .. أوليس كان هذا محور النقاش ؟؟

    فسألتك : هل معرفة موانع التكفير وشروطه من أصل الدين ؟؟ .. لم تجبني ..
    وسألتك : لو أن رجلاً التبست عليه الأدلة ، وزاد في موانع التكفير مانعاً آخر .. وبناء عليه أعذر المشركين بالجهل .. فهل يكفر ؟؟

    قلت نعم ..

    قلت لك : إذن فإن معرفة موانع التكفير من أصل الدين الذي من خالف فيها كفر .. فلم تجبني ..

    لا أدري صراحة من الذي يراوغ ويتهرب ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فإن لم تجد فما يمنعك من مناقشة ما يُكفرون به؟!!
    و لقد عرضت عليك هذا العرض من قبل فأهملته
    فما السر في إحجامك عن مناقشة القضايا التي يُكفر بها القوم و القفز إلى أمور أخرى؟؟
    وهل كل الذي تكلمت فيه خارج عن محور الحديث ؟؟

    ثم عند مناظرة أصحاب منهج ما .. تكون المناظرة في قواعد هذا المنهج وأصوله .. ففساد الفروع نتاج فساد الأصول .. كما نص على ذلك العلماء ..

    فكيف نتكلم في الفروع وهم أصولهم فاسدة ؟؟

    عندهم أصل واحد ينطلقون منه : من أعذر المشركين بغير الإكراه وانتفاء القصد فهم كفّار تعييناً ، ولا يُعذرون بجهل أو تأويل ، إلا بالإكراه وانتفاء القصد ..

    هذا هو أصل منهجهم .. فلماذا نترك هذه القاعدة الشرعية التي ينطلقون منها ، ونتكلم عن تطبيقاتها على الواقع ؟؟

    فهذا مضيعة للوقت .. ولن يأتي بنتيجة تذكر ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    و هب أن أحد " الغلاة " طلب منك ان تبين له غلوه و خارجيته
    بشرط أن تناقشه فيما يُكفر به لا في غيره
    فهل ظلم؟؟
    أم أنك ستقول له
    لا نقاش معك إلا في المسائل التي لم تُكفر بها...أم غيرها فلا !!!
    بل سأقول له .. أناقشك في المنطلق الذي كفّرت به .. أي القاعدة الشرعية التي استندت عليها في إصدارك لهذا الحكم ..

    فإن بان فساد الأصل .. تعرّى باطله .. وإلا ، فالحوار مضعية للوقت .

    ثم إنني مستعد أن أتحاور في هذه المسائل ، لا مانع عندي .. بشرط أن ننتهي أولاً من الحوار في القاعدة الشرعية التي يتكئون عليها .. ثم بعد الانتهاء ، نتكلم في غير ذلك .. إن شاء الله .

  10. #50
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    133

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    الاجابة التي أطلقتها على لساني لم أقل بها
    و لعلك تفتش في ما كتبته فتخرج لي ما زعمت
    وقع سقط من بعض الكلام الذي سطرته في المشاركة السابقة عند قولي:"من ممن تسميهم "خوارج, غلاة مكفرة" تكلم في إعذار من عبد القبور أو دعى الأموات أو ذبح للضيف..."
    و الصواب:"من ممن تسميهم "خوارج, غلاة مكفرة" تكلم في إعذار أو تكفير من لم يكفر من عبد القبور أو دعى الأموات أو ذبح للضيف..."
    و أظنك فهمت المعنى حتى مع السقط
    لا أحد يمنعك من مناقشة منهجهم
    لكن عند ضرب الأمثال لا تذكر لنا أمثلة لم يثبت عليهم أنهم يكفرون بها
    و كنت طلبت منك كلامهم في القضايا التي تُمثل بها
    فلم تأتي بشئ
    و لو كان لهم كلام في ذلك لكنت ذكرته
    فثبت أنك تناقشهم بما لم يثبت عليهم بخصوص أعيان القضايا التي تطرحها
    إلا ان يكون من لازم المذهب الذي تُنكر أنت على من يقول به
    قولك:"ثم عند مناظرة أصحاب منهج ما .. تكون المناظرة في قواعد هذا المنهج وأصوله .. ففساد الفروع نتاج فساد الأصول .. كما نص على ذلك العلماء ..

    فكيف نتكلم في الفروع وهم أصولهم فاسدة ؟؟

    عندهم أصل واحد ينطلقون منه : من أعذر المشركين بغير الإكراه وانتفاء القصد فهم كفّار تعييناً ، ولا يُعذرون بجهل أو تأويل ، إلا بالإكراه وانتفاء القصد ..

    هذا هو أصل منهجهم .. فلماذا نترك هذه القاعدة الشرعية التي ينطلقون منها ، ونتكلم عن تطبيقاتها على الواقع ؟؟

    فهذا مضيعة للوقت .. ولن يأتي بنتيجة تذكر
    ..
    الجواب: (و دعنا نُكرره حتى يرسخ)
    من الذي يمنعك من مناقشة الأصل ؟؟
    إنكاري عليك هو أنك لما تأتي لبيان بعض النقاط الفرعية تضرب أمثلة لا صلة لهابما يذهب إليه القوم.
    أما قولك:"بل سأقول له .. أناقشك في المنطلق الذي كفّرت به .. أي القاعدة الشرعية التي استندت عليها في إصدارك لهذا الحكم ..

    فإن بان فساد الأصل .. تعرّى باطله .. وإلا ، فالحوار مضعية للوقت ."

    هو تكرار
    و الجواب سيكون تكراراً أيضا:
    ناقشه في المنطلق الذي كفر به... هذا مطلوب و من صميم الموضوع و لا أحد يعترض عليه.
    لكن عند ضرب المثال لا تذهب بعيداً
    أم أن ما يكفرون به تحديداً لا يصلح للمثال
    قل لنا بربك:
    من يقول مثلا: أن من لا يُكفر الديمقراطيين أو بعضهم فهوكافر
    لأنه يحكم لأهل ملة لا علاقة لها بالاسلام (عقيدة و شريعة) بالاسلام
    لما تُناقشه تضرب له الأمثال بمن يذبح لغير الله أو من يدعوا غير الله !!!
    هل يُعقل هذا؟!
    فإن قلت هذا يُشبه ذاك و دللت بأوجه التشابه
    جئناك بأضعافها من أوجه الخلاف
    فإن أردت مناقشته في أصله من غير ضرب مثال فلك ذلك
    أما إن إحتجت لضرب المثال فدونك الموضوع الذي يُكفر به
    و لا حاجة لغيره
    و إن كنت ترى أن مناقشته في الفرع الذي يُكفر به مضيعة للوقت
    فهل مناقشته في غيره من الحفاظ على الوقت !!

    قولك:"ثم إنني مستعد أن أتحاور في هذه المسائل ، لا مانع عندي .. بشرط أن ننتهي أولاً من الحوار في القاعدة الشرعية التي يتكئون عليها .. ثم بعد الانتهاء ، نتكلم في غير ذلك .. إن شاء الله . "
    قلت لك فيما سبق أنه لا مانع من أن تواصل ما بدأته ثم إن كلامك لا يتوقف عند مناقشة القواعد
    و في انتظار أن تطرح ما له علاقة مباشرة بالموضوع
    فهذا ما يحفظ الجهد و الوقت فعلاً.

  11. #51
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    133

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    أولاً .. مسألة كونها من أصل الدين ، حتى أئمة الدعوة النجدية اختلفوا فيها .. فأن تجعلها قولاً قطعياً .. فهذا من أبطل الباطل ..

    ثم قولي إنها من لوازم الدين ، لا يعني أنه يسع المرء جهله ، بل يجب أن يأتي به المرء كي يتحقق إيمانه .. وقد بينت ذلك في مواضع كثيرة جداً ..

    ولكن قلت إنه إن كان من لوازم الدين .. فالخطأ فيه لا ينقض أصل الدين ، ما دام أصل هذا اللازم موجوداً ..

    بعكس ما لو كان من أصل الدين .. فأي خطأ فيه ينقضه .

    وقد شرحت ذلك كثيراً .. ولم نجد منكم ولا نصف تعليق .
    كنت قد قرأت لك أن هذا من لوازم أصل الدين القطعية و ها أنا أقرأ لك عكس ذلك !!!
    ستقول أني لم أفهم كلامك
    طيب
    نريد أن نفهم
    تفضل.....

  12. #52
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    855

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    أما بشأن مشاركتك السابقة ، فسأجيب عنها لاحقاً - بإذن الله - ، حتى أجمع أقوالهم في المسألة ، فلا أكون من المفترين .. مع أن بعض هذه الأقوال لم يدوّنوها .. لكن يكون خيراً إن شاء الله .

    ---------

    أما عن هذه المشاركة (الأخيرة) ، فالعجب أنك لم تفهم .. ولا أدري لماذا أحتاج إلى أن أبيّن مقصدي من كل عبارة وكل كلمة ، وهي مبيّنة بدلالة السياق وقرائن اللفظ ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو شعيب
    أولاً .. مسألة كونها من أصل الدين ، حتى أئمة الدعوة النجدية اختلفوا فيها .. فأن تجعلها قولاً قطعياً .. فهذا من أبطل الباطل ..
    ذكرت اختلافهم فيها .. وقد ذكرت فيما مضى وجه اختلافهم (مشاركة رقم #39) ، في كونها من الأصل أم لازماً له ..

    ثم قلت : أن تجعلها قولاً قطعياً .. لم أقل (مسألة قطعية) .. بل قلت : قولاً قطعياً .. أي : مجمعاً عليه لا يسع أحد الخروج عنه .. وهذا بدلالة السابق من الكلام إذ قلت : (حتى أئمة الدعوة النجدية اختلفوا فيها) ..

    فكان القول القطعي هنا هو : عدم الاختلاف والإجماع فيه .. الذي يحاول (أحمد الغزي) تأطيرنا عليه ، وإلزامنا به كقول قطعي لا يصح فيه الخلاف ..

    فإنه ما فتئ يقول إنه من أصل الدين .. وينكر علينا ويشنع قولنا أنه من لوازمه .. هذا مع اختلاف أئمة الدعوة في ذلك ..

    فدلالة السياق ، وقرائن الألفاظ ، ومقام هذه العبارة .. كل ذلك يوحي بالمعنى الصحيح .. فكيف بعد هذا يعتاص عليك فهمها ؟

    --------

    أما قولي :
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو شعيب
    ثم قولي إنها من لوازم الدين ، لا يعني أنه يسع المرء جهله ، بل يجب أن يأتي به المرء كي يتحقق إيمانه .. وقد بينت ذلك في مواضع كثيرة جداً ..
    وعدم فهمك له .. فهذا أكبر دليل على أنك تقرأ كلامي ولا تعيه .. بل وتظن فيه خلاف المعنى ..

    وقد ذكرت ما أعني في مواضع كثيرة جداً ..

    أولاً .. في هذا القول أعلاه .. قلت : (ثم قولي إنها من لوازم الدين) .. فهنا أقرر أنني ما زلت عند قولي إنها من لوازم الدين .. والمقصود بالدين هنا هو أصله .

    ثم قلت : (لا يعني أنه يسع المرء جهله ، بل يجب أن يأتي به المرء كي يتحقق إيمانه) .. وقد شرحت ذلك كثيراً في مواضع عند تفريقي بين اللازم وبين الأصل ..

    فقلت إن المرء يكفيه أن يكون عنده أصل اللازم (وإن خالف في بعض جوانبه وجزئياته) .. حتى يكون مسلماً .. وإن نقض هذا الأصل فهو كافر ..

    وقلت إن المخالفة الجزئية لا تنقض هذا الأصل .. بل قد تضعفه .. وقد لا تؤثر فيه إن كان عن تأويل .

    وقلت : والمرء غير معذور في الإخلال بجانب أو جزئية من أصل الدين .. فمن فعل ذلك كفر من فوره ..

    وضربت الأمثلة على ذلك وبيّنته أوضح بيان في مشاركات كثيرة ..

    فلا أدري من الذي لا يعي كلام الآخر .. مع أنني كررته وبأسلوب وصياغة مختلفة في كل مرة .. وضربت على ذلك الأمثال .. بل وإن سياق الحديث ، ودلالة الألفاظ توحي بجلاء ما أعنيه ..

    فإن كانت هذه حالك .. فالحوار معك صعب ، إن لم يكن متعذراً .

  13. #53
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو شعيب مشاهدة المشاركة
    أولاً .. مسألة كونها من أصل الدين ، حتى أئمة الدعوة النجدية اختلفوا فيها .. فأن تجعلها قولاً قطعياً .. فهذا من أبطل الباطل ..
    ثم قولي إنها من لوازم الدين ، لا يعني أنه يسع المرء جهله ، بل يجب أن يأتي به المرء كي يتحقق إيمانه .. وقد بينت ذلك في مواضع كثيرة جداً ..
    ولكن قلت إنه إن كان من لوازم الدين .. فالخطأ فيه لا ينقض أصل الدين ، ما دام أصل هذا اللازم موجوداً ..
    بعكس ما لو كان من أصل الدين .. فأي خطأ فيه ينقضه .
    وقد شرحت ذلك كثيراً .. ولم نجد منكم ولا نصف تعليق .
    الآن أرجو ألا تتهرب كما يفعل البعض ..
    ..
    ألم أقل لك أنك تجيد التلاعب والتهرب وتتهم به الآخرين ...
    الأدلى المذكورة تثبت أن تكفير الكافر من أصل الدين ...
    وتدعي أنك شرحت ذلك فلستُ ملزم بالتزام رأيك رغم مخالفته لأهل العلم ..
    عندما تُقر ما ثبت في الدليل القطعي أن تكفير الكافر من أصل الدين ...
    حينها أتأمل من الحديث معك نتيجة ولكن ما دمت على هذا الحال .. فلا استطيع ان اجاريك باسلوب التلاعب
    عندنا تُثبت أنك تريد الحق وتلتزم بالدليل الشرعي حينها يمكن الحديث معك
    اتق الله يا رجل الأدلة تتزاحم على اثبات كفر من لم يُكفر الكافر ...
    وأنت لا يعجبك ذلك وتريد أن تأتي بمنهج جديد ...

    أعدك عندنا تُقر بما ثبت بالادلة القطعية .. وتتراجع عن شذوذك أن نستكمل النقطة التي فرحت لأنك وصلت لها ..

  14. #54
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    133

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    اللهم ارزقنا الصبر
    لعلك تصبر علي و لن أشق عليك بإذن الله
    قولك في مشاركة سابقة :"لذلك ، فقد قلت في أكثر من موضع أن تكفير المشركين ، واعتقاد أن من عبد غير الله فهو كافر .. هذا يعتقده كل مسلم على وجه الأرض ، ولم يخالف فيه أحد .. وهو من اللوازم القطعية الضرورية لكلمة التوحيد ".
    أفهم منه أن تكفير المشرك من لوازم أصل الدين القطعية الضروريه.
    و أن هذا أمر مجمع عليه .
    أريد ان تشرح لي معنى هذا الكلام(لوازم قطعية ضرورية) لو تكرمت و هل ما فهمته من كلامك هو حقيقة قولك
    ( بانتظار الرد على مشاركتي السابقة و لو على الشطر الذي لا يتطلب منك نقل الأقوال التي وعدت بها)

  15. #55
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    855

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    (أحمد الغزي) ،

    وقع منك ما كان متوقعاً .. أنا ممتنع عن أي خطاب إليك بعد ذلك .. فإن الحديث معك لا يجدي نفعاً .

    ------------------

    (أبو عبد الرحمن المغربي) ،

    تقول :

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    أفهم منه أن تكفير المشرك من لوازم أصل الدين القطعية الضروريه.
    و أن هذا أمر مجمع عليه .
    نعم .. هو كذلك .. وقد ذكرت ذلك وبينته في مواضع كثيرة ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    أريد ان تشرح لي معنى هذا الكلام(لوازم قطعية ضرورية) لو تكرمت و هل ما فهمته من كلامك هو حقيقة قولك
    شرحت لك ذلك في آخر جواب لي إليك .. وبيّنت لك معنى اللازم ومعنى الأصل .. ولا أمانع من إعادة صياغة العبارة وإعادة ضرب الأمثال ..

    أصل الدين : هو ما يُبنى عليه إيمان المرء (لذلك سُمي أصلاً) .. ويجب أن يكون تاماً مكتملاً ، غير مختل ولا ناقص .. فمن أخلّ بشيء منه ، قلّ أو كثر ، فهو كافر من فوره .. ولا يُسمى مسلماً بحال ..

    لازم أصل الدين : هو ما يقتضيه أصل الدين ويترتب عليه .. وقد يخالف المرء في بعض جوانب هذا اللازم ، مع بقاء أصله ، فلا ينتقض ..

    وذهاب أصل اللازم هو ذهاب للأصل الذي بُني عليه (أي أصل الدين) ..

    ومثاله :

    حب الله من أصل الدين .. وهو يستلزم لزوماً قطعياً طاعة الرسول - صلى الله عليه وسلم - .. فمن ادعى حب الله ولم يطع الرسول - صلى الله عليه وسلم - ، فهذا كاذب في دعواه ..

    قال الله تعالى : { قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ [31] قُلْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَالرَّسُولَ فإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْكَافِرِينَ } .

    فانظر هنا ..

    الأصل هو : حب الله تعالى .. واللازم القطعي هنا هو : متابعة الرسول - صلى الله عليه وسلم - .

    فمن انتفى عنه أصل المتابعة (أو جنسها) .. فهذا كافر .. وهو كاذب في دعواه حب الله تعالى .
    ولكن قد يُخالف المرء في بعض المتابعة .. بتأويل أو بجهل أو بغير ذلك ..مع بقاء أصلها .. فلا يقال عنه كافر ، وهو على أحوال بين التأويل والعصيان ..

    وفي قضيتنا هنا :

    الأصل هو : إفراد الله - عز وجل - بالألوهية .. ويقتضي ذلك : تكفير كل من ليس على هذا الأصل ، وهذا التكفير هو اللازم .

    فمن خالف في إفراد الله - عز وجل - بالألوهية ، في أي جانب .. فهو كافر من فوره .. ولا يُعذر بتأويل أو جهل .
    ومن خالف في بعض اللازم ، لتأويل أو جهل .. مع بقاء أصله عنده (وهو اعتقاده اليقيني بأن من أشرك بالله فهو كافر) .. فهذا يتردد حاله بين التأويل والضلال ..

    وتجدر الإشارة في هذه المسألة إلى أمر وهو :

    إنتفاء اللازم دليل قطعي على انتفاء الأصل .

    لذلك قلت : إن من لا يؤمن بكفر المشركين فهو كافر ، ولا يُعذر بالجهل .. لأن اللازم انتفى في حقه ، فانتقض الأصل .

    أرجو أن تكون المسألة قد توضحت ..

    أما ما ورد في مشاركتك السابقة ، فسآتي عليها لاحقاً - إن شاء الله - .. فأمهلني .

  16. #56
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    855

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    و أظنك فهمت المعنى حتى مع السقط
    فطنت إلى المعنى ولكنني لم أستيقنه .. فلا أستطيع أن أقطع بالمعنى وظاهر الكلام مخالف له ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    لا أحد يمنعك من مناقشة منهجهم
    لكن عند ضرب الأمثال لا تذكر لنا أمثلة لم يثبت عليهم أنهم يكفرون بها
    لقد تصفحت كتبهم ، ورأيتهم يذكرون قواعد عامة ، مثل : من أعذر المشركين بالجهل ، فهذا كافر تعييناً ..

    ثم ذكروا في مواضع من مقالاتهم : (الكفر الأكبر المجمع عليه) .. ولم يحصروا هذه القاعدة بقضية معينة أو بمثال معيّن .. بل إن غاية ما عندهم هو : أن يكون الفعل مجمعاً عليه في كونه كفراً أكبر ناقض في نفسه لأصل الدين .. ولا يعذرون بذلك أحداً توقف في تكفيره .

    هذا ما يدندنون عليه في كل كتاباتهم في هذه المسألة ، كقاعدة شرعية عامة .. وقد ذكروا بعض التطبيقات كـ عبدة القبور ، والديموقراطيين والبرلمانيين .. لا على سبيل الحصر ، بل على سبيل الإيضاح .

    ثم هم يكفّرون بهذه الأفعال التي ضربتها لك .. ولكن لا أدري ما حالهم في من أخرج بتصوراته الفاعل من كونه مشركاً .. إن لم يتطرقوا لذلك ، فهذا يعني أن مباحثهم ناقصة .. ولم أجد عندهم شيئاً من ذلك على أية حال .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    و كنت طلبت منك كلامهم في القضايا التي تُمثل بها
    فلم تأتي بشئ
    و لو كان لهم كلام في ذلك لكنت ذكرته
    فثبت أنك تناقشهم بما لم يثبت عليهم بخصوص أعيان القضايا التي تطرحها
    هم لم يتطرقوا إلى التصورات .. لأنها لم ترد في بالهم أصلاً .. وغاية ما ذكروه كقاعدة شرعية أنه لا يُعذر هؤلاء بحكمهم على إسلام الواقعين في الشرك الأكبر بجهل أو بتأويل ..

    وقد كان بعضهم يكفّر الشيخ أبا بصير الطرطوسي لقوله إن بعض الباكستانيين الذين يلقون الزهور في أحد الأنهر لجلب البركة ، هؤلاء لا يكفرون إلا بعد إقامة الحجة ..

    وهذا الحكم استقوه من قاعدتهم الشرعية المعمول بها عندهم ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    ناقشه في المنطلق الذي كفر به... هذا مطلوب و من صميم الموضوع و لا أحد يعترض عليه.
    لكن عند ضرب المثال لا تذهب بعيداً
    أم أن ما يكفرون به تحديداً لا يصلح للمثال
    إما أنك تتكلم عن نفسك ، أو تتكلم عن غيرك ..

    فإن كنت تتكلم عن غيرك ، فيستحيل عليك الإحاطة بجميع أقوالهم .. وإن كنت تتكلم عن نفسك ، فقل لنا بم تُكفّر ، وهل هذه الأمثلة المطروحة خارجة عن أصل القاعدة الشرعية المعمول بها عندك أم لا ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    قل لنا بربك:
    من يقول مثلا: أن من لا يُكفر الديمقراطيين أو بعضهم فهوكافر
    لأنه يحكم لأهل ملة لا علاقة لها بالاسلام (عقيدة و شريعة) بالاسلام
    لما تُناقشه تضرب له الأمثال بمن يذبح لغير الله أو من يدعوا غير الله !!!
    هل يُعقل هذا؟!
    نعم يعقل .. لأنه انطلق من قاعدة شرعية يدخل فيها الذبح لغير الله أو دعاء غير الله .. بل وباعترافهم .. فبذلك أنا لم أبعد النجعة ..

    وإنما أضرب الأمثال في غير ما طرحوه لبساطتها ووضوح الاستدلال بها .. فمتى ما ثبت أمر من خلال هذه الأمثال (وهو أن ضعف التصور عذر يمنع لحوق الكفر بصاحبه) .. سهل علينا جرّ هذا الحكم على باقي الأفعال ..

    وكما ذكرت لك ، فإنهم ضربوا هذا المثل تدليلاً على القاعدة الشرعية المعمول بها عندهم .. وليس لكونه أصلاً في المسألة .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    فإن قلت هذا يُشبه ذاك و دللت بأوجه التشابه
    جئناك بأضعافها من أوجه الخلاف
    لم أقل هذا يشبه هذا وذاك .. بل قلت : إن أصل هذه الأمثلة واحد ، وهو : إعذار الواقعين في الشرك الأكبر بغير إكراه وانتفاء قصد ..

    ثم هذه الأمثلة المضروبة هي من التي يكفّر بها هؤلاء .. فهم يقولون : من يعذر الذابح لغير الله بالجهل فهو كافر .. ومن يعذر داعي غير الله بالجهل فهو كافر ..

    ولو أنك تابعت حواري مع السنجقي ، لرأيت أنه يقول بهذا القول ، وفي هذه الأمثلة ..

    فلم أخرج لا عن أصلهم ولا عن أمثلتهم .. وإنما أشكل عليك إغفالهم للتصورات المطروحة والتي تخرج فاعل الشرك من كونه مشركاً ، مع بقاء حكم فعله أنه شرك ، والتي تصحّ عذراً لهؤلاء العلماء في هذه المسائل .. وهذا يدلّ على مجازفتهم في أحكام التكفير وإلقائها اعتباطاً دون إحاطة بجوانبها ..

    فتظن أنهم بإغفالهم لهذه التصورات ، فإنهم لا يقولون بكفر من يعذر أصحاب هذه الأفعال بالجهل .. وهذا غير صحيح ، وأقوالهم في ذلك كثيرة لمن يتابع أحوالهم ..

    فهذه الأمثلة لم تخرج عن أصل القاعدة الشرعية .. ولا هي مخالفة لما يدعون إليه ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    فإن أردت مناقشته في أصله من غير ضرب مثال فلك ذلك
    أما إن إحتجت لضرب المثال فدونك الموضوع الذي يُكفر به
    و لا حاجة لغيره
    إن كنت تتكلم عن مجهول .. فإن هذا المجهول يكفّر بهذه الأمور (مع إغفال هذه التصورات التي لم ترد على باله أصلاً) .. وإن كنت تتكلم عن نفسك ، فأخبرني إن كنت تعذر هؤلاء العلماء أم لا ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    و إن كنت ترى أن مناقشته في الفرع الذي يُكفر به مضيعة للوقت
    فهل مناقشته في غيره من الحفاظ على الوقت !!
    غير الفرع = الأصل ..

    إن كان المناقشة في الفرع مضيعة للوقت ، فإن المناقشة في الأصل هو أساس حفظ الوقت ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الرحمن المغربي
    قلت لك فيما سبق أنه لا مانع من أن تواصل ما بدأته ثم إن كلامك لا يتوقف عند مناقشة القواعد
    و في انتظار أن تطرح ما له علاقة مباشرة بالموضوع
    فهذا ما يحفظ الجهد و الوقت فعلاً.
    أقول لك أمراً ؟ .. هذا الموضوع يتكلم عن قضية محددة ، وهي : هل تكفير المشركين من أصل الدين أم من لوازمه .. إن اتفقت معي أنه من لوازمه ، انتهى هذا الموضوع على وفاق .. وإن لم تتفق معي ، فدونك كلامي ادحضه وبين وجه الخطأ فيه .

    أما هذه المسائل فكلها تتعلق بموضوعي : تصورات العلماء ...

  17. #57
    مع الحق Guest

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أبو شعيب كان بالامكان الاستغناء عن كل هذا الجدل بعبارة موجزة تبين فيها قصدك وهو ان من قال ان المشركين لا يكفرون حتى تقام عليهم الحجة ليس بكافر ولا احد يقول هذا ولكن نقول ان لديهم شبهة لا بد من ازالتها وان اصروا فهم على ضلالة
    وكفى الله المؤمنين القتال وبهذا يتضح انه لا اختلاف بينك وبين من تحاورهم الا في اطلاق المصطلحات وضرب الامثلة .

  18. #58
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    855

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    ولكن هؤلاء يقولون بأنه من يشترط إقامة الحجة على المشرك قبل الحكم عليه بالخروج من الإسلام فهو كافر تعييناً ومن فوره ، لأنه نقض أصل الدين ..

  19. #59
    مع الحق Guest

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    انا قرات ما كان في الحوار ولم اجد من قال انهم كفار وانما كان الكلام عن [هل تكفير الكافر من اصل الدين ام لا ]ورايت ان الاختلاف بينكم هو اختلاف الفاظ لا اختلاف معنى

    هل ممكن ان تاتي باقوالهم في ان من عذر المشركين بالجهل يكفر مباشرة دون بيان ......

  20. #60
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: مسألة للبحث : ضبط مسألة أصل الدين ، وهل تكفير المشركين ركن فيه ، أم من لوازمه ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مع الحق مشاهدة المشاركة
    انا قرات ما كان في الحوار ولم اجد من قال انهم كفار وانما كان الكلام عن [هل تكفير الكافر من اصل الدين ام لا ]ورايت ان الاختلاف بينكم هو اختلاف الفاظ لا اختلاف معنى
    هل ممكن ان تاتي باقوالهم في ان من عذر المشركين بالجهل يكفر مباشرة دون بيان ......
    الحوار يدور حول نقطتين ..
    الأولى :- هل تكفير الكافر من أصل الدين أم من لوازم اصل الدين ؟؟
    والحمد لله ثبت بالادلة القطعية من الكتب والسنة مؤكدا بأقوال العلماء أن تكفير الكافر من أصل الدين وذلك في المشاركة رقم 44 من نفس الموضوع
    فليس المسألة مسألة ألفاظ كما تفضلت .. ولكنها مثبتة بأدلة من الكتاب والسنة ودلت عليها عقيدة السلف

    النقطة الثانية :- حكم من عذر المشركين بجهلهم ..؟؟!!
    هذا الذي عذر المشركين بشركهم ورقع لهم شركهم .. نقض التوحيد من عدة نواحي
    أولها أنه نقض أصل دينه وهو تكفير المشركين
    ثانيها انه رد حكم الله في هذا المشرك وسماه مسلماً
    ثالثها أنه يترتب على عدم تكفير المشرك مولاته ومحبته وهذا شرك (موالاة المشركين).

    هذه هو الموضوع باختصار ..

صفحة 3 من 7 الأولىالأولى 1234567 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •