معنى أمهات المؤمنين و من وطئهن النبي صلى الله عليه وسلم بملك اليمين
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: معنى أمهات المؤمنين و من وطئهن النبي صلى الله عليه وسلم بملك اليمين

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    إمبابة مصر
    المشاركات
    920

    افتراضي معنى أمهات المؤمنين و من وطئهن النبي صلى الله عليه وسلم بملك اليمين

    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على خاتم المرسلين وعلى أصحابه الغر الميامين ، و على من أتبعه بإحسان إلى يوم الدين وبعد : فهذا شرح مختصر لمعنى أمهات المؤمنين ،و فيه أن زوجات النبي صلى الله عليه وسلم هن أمهات المؤمنين و أن زوجات النبي صلى الله عليه وسلم أمهات المؤمنين في معنى دون معنى ،وفيه عدد زوجات النبي صلى الله عليه وسلم ، وفيه أيضا تعريف بملك اليمين و أن من وطئهن النبي صلى الله عليه وسلم بملك اليمين فلسن من أمهات المؤمنين فأسأل الله التوفيق والسداد إنه ولي ذلك والقادر عليه .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    إمبابة مصر
    المشاركات
    920

    افتراضي فصل : زوجات النبي صلى الله عليه وسلم هن أمهات المؤمنين :

    فصل : زوجات النبي صلى الله عليه وسلم هن أمهات المؤمنين :


    أيها الأحبة قد عبر القرآن الكريم عن أزواج النبي صلى الله عليه وسلم بأنهن أمهات المؤمنين فقد قال سبحانه و تعالى : ﴿ النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِين َ مِنْ أَنفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ وَأُوْلُو الْأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَى بِبَعْضٍ فِي كِتَابِ اللَّهِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُهَاجِرِي نَ إِلَّا أَن تَفْعَلُوا إِلَى أَوْلِيَائِكُم مَّعْرُوفاً كَانَ ذَلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُوراً ﴾ [1] فالآية تنص على أن زوجات النبي صلى الله عليه وسلم هن أمهات المؤمنين أي أن كل امرأة تزوجها النبي صلى الله عليه وآله وسلم تحمل لقب أم المؤمنين فيقال: أم المؤمنين خديجة و أم المؤمنين أم سلمة و أم المؤمنين عائشة و هكذا ، و بما أن القرآن قد عبر عن أزواج النبي بأنهن أمهات المؤمنين إذا تعريف أم المؤمنين أنها كل امرأة عقد عليها النبي صلى الله عليه وسلم ودخل بها، وإنطلقها بعد ذلك على الراجح ، فإن طلقت قبل الدخول لا يطلق عليها لقب أمالمؤمنين كالكلبيه التي قالت أعوذ بالله منك . فقاللها لقد استعذت بمعاذ الحقي بأهلك ، فقيل أنه تزوجها عكرمة بن أبى جهل في خلافة الصديق أو خلافة عمر فهم برجمها ، فقيل له أنه لم يدخل بها فخلى عنها وقيل إن الذيتزوج منها الأشعث بن قيس الكندي . وقال القاضي أبو الطيب الذي تزوجها المهاجر ابنأبى أميه ولم ينكر أحد ذلك.





    [1] - الأحزاب الآية 6

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    إمبابة مصر
    المشاركات
    920

    افتراضي فصل : زوجات النبي صلى الله عليه وسلم أمهات المؤمنين في معنى دون معنى :

    فصل : زوجات النبي صلى الله عليه وسلم أمهات المؤمنين في معنى دون معنى :





    أيها الأخوة ليس معنى أن زوجات النبي صلى الله عليه وسلم أمهات المؤمنين أنهن كالأمهات في كل شيء بل في معنى دون معنى فمعنى أن زوجات النبي صلى الله عليه وسلم أمهات المؤمنين أنهن للمؤمنين كالأمهات في الحرمة والتعظيم والتبجيل ، وتحريم النكاح ، و لسن كالأمهات في غير ذلك فلا يحلللمؤمنين رؤيتهن ، ولا يرثن المؤمنين ، ولا يرثونهن مع أن الأم يجوز رؤية أبنائها لها و الأم ترث أبنائها و أبنائها يرثونها إذاً لم يثبت من أحكام الأمومة بين المؤمنين وبين زوجات النبي صلى الله عليه وسلم سوى حرمة العقد عليهن و تبجيلهن و تعظيمهن ، و قد قال تعالى : ﴿ وَمَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَداً إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيماً ﴾[1] قال الإمام الشافعي: ( وقوله ( وأزواجه أمهاتهم ) مثل ما وصفت من اتساع لسان العرب وأن الكلمة الواحدةتجمع معاني مختلفة ومما وصفت من أن الله أحكم كثيرا من فرائضه بوحيه وسن شرائع واختلافها على لسان نبيه وفي فعله فقوله ( أمهاتهم ) يعنى في معنى دون معنى وذلك أنه لا يحل لهم نكاحهن بحال ولا يحرم عليهم نكاح بنات لو كن لهن كما يحرم عليهم نكاح بنات أمهاتهم اللاتى ولدنهم أو أرضعنهم…فإن قال قائل ما دل على ذلك ؟ فالدليل عليه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم زوج فاطمة بنته وهو أبو المؤمنين وهى بنت خديجة أم المؤمنين زوجها عليا رضي الله عنه وزوج رقية وأم كلثوم عثمان وهو بالمدينة وأن زينب بنت أم سلمة تزوجت ، وأن الزبيرابن العوام تزوج بنت أبى بكر وأن طلحة تزوج ابنته الأخرى وهما اختا أم المؤمنين وعبد الرحمن بن عوف تزوج ابنة جحش أخت أم المؤمنين زينب ولا يرثهن المؤمنون ولايرثنهم كما يرثون أمهاتهم ويرثنهم ويشبهن أن يكن أمهات لعظم الحق عليهم مع تحريم نكاحهن )[2] ، وقال النحاس في معنى قوله تعالى : ﴿ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ ﴾ : ( هن في الحرمة بمنزلة الأمهات في الإجلال ولا يتزوجن بعده صلى الله عليه وسلم ورويأنه إنما فعل هذا لأنهن أزواجه في الجنة )[3] وقال القرطبي : قوله تعالى : ﴿ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ ﴾شرف الله تعالى أزواج نبيه صلى الله عليه وسلمبأن جعلهن أمهات المؤمنين ، أي في وجوب التعظيم والمبرة و الإجلال وحرمة النكاح علىالرجال ، وحجبهن رضي الله تعالى عنهن بخلاف الأمهات وقيل : لما كانت شفقتهن عليهم كشفقة الأمهات أنزلن منزلة الأمهات . ثم هذه الأمومةلا توجب ميراثا كأمومة التبني . وجاز تزويج بناتهن ، ولا يجعلن أخوات للناس ) . [4]قال ابن كثير : ( قوله تعالى : ﴿ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ ﴾ أي في الحرمة والاحترام والتوقير و الإكرام والإعظام و لكن لا تجوز الخلوة بهن ولاينتشر التحريم إلى بناتهن وأخواتهن بالإجماع )[5] .









    [1] - الأحزاب من الآية 53
    [2] - الأم للشافعي 5/151
    [3] - معاني القرآن للنحاس 5/325
    [4]- تفسير القرطبي 14/ 122 دار الحديث الطبعة الثانية 1416هـ 1996م
    [5] - تفسير ابن كثير 3/468

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    إمبابة مصر
    المشاركات
    920

    افتراضي فصل : عدد زوجات النبي صلى الله عليه وسلم :

    فصل : عدد زوجات النبي صلى الله عليه وسلم :


    أيها الأحباب قد تزوج النبي صلى الله عليه وسلم من إحدي عشرة امرأة ، والقُرشيَّات من زوجاته ست ، والعربيات من غير قريش أربع، وواحدة من غير العرب وهي صفية من بني إسرائيل. فالقرشيات هنَّ: خديجة بنت خويلد و سَوْدة بنت زَمْعَة و عائشة بنت أبي بكر الصديق التيمية و حَفْصَة بنت عمر بن الخطاب العدوية و أم سلمة واسمها هند بنت أبي أمية بن المغيرة المخزومية و أمُّ حبيبة رملة بنت أبي سفيان الأموية ، و العربيَّات هن: زينَب بنت جحش و جُوَيْرية بنت الحارث المُصْطلَقِيَّة و زينب بنت خُزيمة و ميمونة بنت الحارث الهلالية. أما غير العربيات فهي صفيَّة بنت حُيَي بن أخْطَب من يهود بني النضير، وقعت في الأسر فاشتراها النبي صلى الله عليه وسلم من دَحْية، وتزوَّجها في غزوة خيبر سنة سبع من الهجرة ، وزوجاته على الترتيب : خديجة بنت خويلد و سودة بنت زمعة و عائشة بنت أبي بكر الصديق و حفصة بنت عمر بنالخطاب و زينب بنت خزيمة الهلالية و أم سلمة و زينب بنت جحش الأسدية و جويرية بنت الحارث و أم حبيبة و صفية بنت حيي بن أخطب النضيرية و ميمونة بنت الحارث وقد توفي الرسول صلى الله عليه وسلم وتحته تسع نسوة وهن : سودة وعائشة وحفصة وأم سلمة و زينب بنت جحش وأم حبيبة وجويرية وصفية وميمونة .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    إمبابة مصر
    المشاركات
    920

    افتراضي فصل :من وطئهن النبي بملك اليمين و أنهن لسن من أمهات المؤمنين :

    فصل :من وطئهن النبي بملك اليمين و أنهن لسن من أمهات المؤمنين :

    أخوتاه تذكر كتب السير أن النبي صلى الله عليه وسلم كان له جاريتان يتسرى[1] بهن أي يطأهن بملك اليمين[2]،و هاتان الجاريتان هما مارية القبطية وريحانة بنت شمعون أما مارية فقد كانت مهداة من المقوقس صاحب الإسكندرية ((عظيم مصر)) إلى رسول الله فنكحها الرسولبملك اليمين فولدت له إبراهيم ، فأصبحت أم ولد ، و كانت قد أسلمت ، رضي الله عنهاتوفيت 16 هـ، أما ريحانة فقد كانت من بني قريظة ، وقعت في السبي فأسلمت و كانت من سراري النبي صلى الله عليه و سلم،وهاتان الجاريتان ليستا من أمهات المؤمنين فأمهات المؤمنين زوجات للنبي صلى الله عليه وسلم و هؤلاء لسن من زوجات النبي صلى الله عليه وسلم بل من السراري ، وهؤلاء وطئهن النبي صلى الله عليه وسلم بملك اليمين ،وهؤلاء وطئهن النبي صلى الله عليه وسلم بعقد زواج .وختاما زوجات النبي صلى الله عليه وسلم هن أمهات المؤمنين ، وأمهات المؤمنين النساء اللآتي عقد عليهن النبي صلى الله عليه وسلم ودخل بهن، وإنطلقهن بعد ذلك ، و زوجات النبي صلى الله عليه وسلم بمنزلة الأمهات في الاحترام والتعظيم والحرمة و حرمة النكاح ولسن كالأمهات في كل شيء ، ومن وطئهن النبي صلى الله عليه وسلم بملك اليمين لسن من أمهات المؤمنين بل من سراري النبي صلى الله عليه وسلم والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات و كتب ربيع أحمد سيد بكالوريوس الطب والجراحة الاثنين 8/9/2008م 8 رمضان 1429 هجريا






    [1] - النساء مِن الرقيق، وهنّالإماء يحقّ لمالكهنّ أن يطأهنّ مِن غير عقد زواج، ولا شهود، ولا مهر، فهنّ لسنأزواجاً، فإذا جامعهن سُمّيْنَ (سراري) جمع: سُرّيـة ، و قيل إنما سُمِّيت الجارية سُرِّيَّةً لأَنها موضع سُرورِ الرجل .
    [2] - ملك اليمين هم الأرقاء المملوكون لِمن ملكهم عبيداً، ذكوراً أو إناثاً
    __________________

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    إمبابة مصر
    المشاركات
    920

    افتراضي للتحميل


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •