تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام - الصفحة 3
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 60 من 63

الموضوع: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

  1. #41
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    الدولة
    Algeria
    المشاركات
    110

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    أيضا لا يريد أن يقر بأنه لا يوجد صحابي واحد أخرجها نقودا
    و لا يوجد صحابي أخرجها عدسا
    فإن كان العدس طعاما مثل الشعير
    فكذلك النقود قيمة مثل الشعير
    و النبي صلى الله عليه و سلم لم يفرضها قيمة و كذلك لم يفرضها طعاما
    الرجال يعرفون بالحق


  2. #42
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,550

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي الفضلي مشاهدة المشاركة
    بعد تنزيل مشاركتي السابقة فطنت إلى رسالة أخينا على الخاص الأخ العاصمي من الجزائر ، دلني على هذا الرابط والذي فيه مشاركة لأخينا يحيى خليل في ملتقى أهل الحديث وهي تفصيل لخلاصة ما كتبته أعلاه عن رواية أبي إسحاق ، فجزاه الله خيرا ، وها هي المشاركة :
    ونأتي إلى الإسناد :
    ـ زهير ، هو ابن معاوية ؛
    قال ابن أبي حاتم : سُئِل أبو زُرْعَة عن زهير بن معاوية فقال : ثقة إِلاَّ أنه سمع من أبي إسحاق بعد الاختلاط. "الجرح والتعديل" 3/589.
    وقال أحمد بن حنبل : زهير ثبت فيما روى عن المشايخ ، بخٍ بخٍ ، وفي حديثه عن أبي إسحاق لِينٌ ، سمع منه بأَخَرَة. "ميزان الاعتدال" 3/125.
    ـ أما أبو إسحاق ، فهو : عَمْرو بن عبد الله ، الهَمْدَانِيُّ ، أبو إسحاق السَّبِيعِيُّ.
    تهذيب الكمال 742 - (ج 22 / ص 112)
    قَال عَبد الله بن أحمد بن حنبل : حَدَّثني أبي قال : : حدثني أبو أُسَامة ، عن مفضل بن مهلهل ، عن مغيرة قال : ما أفسد أحد حديث الكوفة إلا أبو إسحاق ، يعني السبيعي ، وسُلَيْمان الأَعْمَش "العلل ومعرفة الرجال 1/55 ، 147".
    وذلك لكثرة التدليس.
    وَقَال إبراهيم بن يعقوب الجُوزْجَانِيّ : وكان قوم من أهل الكوفة لا يحمد الناس مذاهبهم هم رؤوس محدثي الكوفة مثل أبي إسحاق ومنصور والأَعْمَش ، أما أبو إسحاق فروى عن قومٍ لا يُعرَفون ، ولم ينتشر عنهم عند أهل العلم إلا ما حكى أبو إسحاق عنهم ، فإذا روى تلك الأَشياء التي إذا عرضتها الأمة على ميزان القسط الذي جرى عليهم سلف المسلمين وأئمتهم الذين هم الموئل لم تتفق عليها. "أحوال الرجال" (105).
    وَقَال الآجري عَن أبي داود : حدث أبو إسحاق عن مئة شيخ لا يحدث عنهم غيره "سؤالاته" 3/175.
    وخلاصة أبي إسحاق أنه ثقةٌ ، دلَّس ، واختلط.
    وفي رواية ابن أبي شيبة هذه لم يُصرح بمن أدركهم ، هل من الصحابة ، أو التابعين ، أو أهل الكوفة ، العلم عند الله.
    وفي النهاية ليست العبرة ، ولا الحجة بمن روى عنه أبو إسحاق ، ولكن لا حجة في أحدٍ دون رسول الله صلى الله عليه وسلم.
    قال سبحانه :
    {رُّسُلاً مُّبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ لِئَلاَّ يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا}.
    أسأل الله عز وجل أن نكون من الذين يمشون على الأرض هونًا ...
    هذا فهم خاطيء لكلام الأئمة

    فالتدليس أنواع لكل نوع حكم كما فصل فيه العلماء أنظر مثلا منهج المتقدمين في التدليس للفهد والخبر الثابت ليوسف اللحياني وغير ذلك

    وكذلك الاختلاط نوعان نوع فاحش مؤثر وآخر يسير غير مؤثر

    قال يعقوب بن سفيان الفسوي: وحديث سفيان وأبي إسحاق والأعمش ما لم يعلم أنه مدلس يقوم مقام الحجة.

    وقال الحافظ يعقوب بن شيبة:سألت يحيى بن معين عن التدليس؟ فكرهه وعابه ، قلت له: أفيكون المدلس حجة فيما روى أو حتى يقول حدثنا وأخبرنا ؟ فقال : لا يكون حجة فيما دلس .
    وقال : سألت علي بن المديني عن الرجل يدلس أيكون حجة فيما لم يقل حدثنا؟ قال: إذا كان الغالب عليه التدليس فلا حتى يقول حدثنا.

    وقال أبو الحسن بن القطان :إذا صرح المدلس قبل بلا خلاف ، وإذا لم يصرح فقد قبله قوم ما لم يتبين بحديث بعينه أنه لم يسمعه ، ورده آخرون ما لم يتبين أنه سمعه
    والنصوص عن الأئمة كثيرة..

    وقال الشيخ ابن باز-رحمه الله- في أبي إسحاق السبيعي:
    يدلس بعض الشيء، ولكن الأصل السلامة.
    وقال في قتادة وبقية :
    قتادة مدلس، ولكن الأصل عدم التدليس إلا إذا دل الدليل أنه دلس، وكذا بقية

    وقال الشيخ عبد الله السعد:
    ثقةإمام واختلاطه ليس بالمؤثر لأنه بمعنى التغير اليسير عند الكبر فممن يذكر عنه أنه سمع منه بعد الاختلاط حفيده إسرائيل و مع ذلك فقد خرج له البخاري ولا يعرف لأبي إسحاق حديث منكر ويوجد له بعض الأخطاء التي لا يسلم منها أحد حتى كبار الحفاظ
    ولا يعرف أحد من الأئمة أعل الحديث بعنعنة أبي إسحاق ولكن يوجد هذا من بعض المتأخرين .
    وقال في موضع آخر : أبو إسحاق مدلس لكن تدليسه قليل ولذلك تحمل عنعنته عن شيوخه على الاتصال وهذا هو مذهب الجمهور..
    وكلامه في الأشرطة حول هذه المسألة كثير...

    فعنعنته محمولة على الاتصال لأنه غير مكثر منه إلا:
    ما علم أنه دلسه بعينه
    أو كان في المتن نكارة ولم نجد علة غير تدليسه نعلق بها هذه النكارة

    ***********

    أما الاختلاط فإن اختلاط أبي إسحاق ليس بفاحش ولا مؤثر بل هو يسير
    قال الذهبي في الميزان:
    شاخ ونسي ولم يختلط وقد سمع منه سفيان بن عيينة وقد تغير قليلا.

    وقال في تذكرة الحفاظ في ترجمة زهير بن معاوية:
    وقال أبو زرعة: سمع من أبي إسحاق بعد الاختلاط وهو ثقة قلت: ما اختلط أبو إسحاق أبدا وإنما يعني بذلك التغير ونقص الحفظ.

    وقال العلائي في كتابه (المختلطون) بعد ذكر كلام أحمد وغيره:
    "ولم يعتبر أحد من الأئمة ما ذكر من اختلاط أبي إسحاق احتجوا به مطلقاً وذلك يدل على أنه لم يختلط في شيء من حديثه كما تقدم في عبد الملك بن عمير فهو أيضا من القسم الأول".


    وهذا هو الفهم الصحيح لكلام العلماء كأبي زرعة وأحمد

    ولذلك كان أبو إسحاق عند العلماء من الثقات الأثبات الذين تدور عليهم الأسانيد وأغلب السنن كما في كلام ابن المديني وغيره فهو كالزهري وأمثاله
    ولذلك احتج به أصحاب الكتب الستة وأخرجوا له من طريق أصحابه الذين سمعوا منه بعد الاختلاط كزهير وإسرائيل وزكريا وغيرهم
    فياليت شعري كيف ترد رواية من تدور الأسانيد عليه واحتج به الأئمة بدعوى التدليس غير المردود والاختلاط غير المؤثر
    هذا لا يتصور ..

    فإن قيل فما توجيه كلام أحمد وأبي زرعة والترمذي في اختلاطه وتعليل أحمد لبعض الألفاظ التي رواها أبو إسحاق
    قيل توجيهها أن الخطأ لا يسلم منه أحد فهذه الأخطاء معهودة من أمثاله من الثقات كالزهري وقتادة
    ولأن هذا العلم يدور مع القرائن مع احتجاج الأئمة به علمنا أن الأصل عدم التعليل بهذه العلل _ التدليس اليسير والاختلاط اليسير _ إلا إذا دلت القرائن على خلاف ذلك ولم نجد في السند من العلل ما نعلق بها هذه النكارة أو هذا الخطأ إلا هذه العلل
    فيحمل كلام احمد على هذا وهو أن القرائن دلت على خطأ أبي إسحاق وسبب الخطأ تغيره بأخرة


    ففرق بين اتخاذ هذه العلة أصلا وبين أن نلجأ لها عند دلالة القرائن على الخطأ


    هذا هو الفهم الصحيح لكلام العلماء والله أعلم بالصواب
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  3. #43
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    625

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمجد الفلسطيني مشاهدة المشاركة
    هذا فهم خاطيء لكلام الأئمة
    أخي أمجد : لو قلت : هذا فهم خطأ.....
    ثانيا: جزاك الله خيرا على بحثك.
    ثالثا : صحة هذا الأثر أو ضعفه لا تغير من كون الخلاف في هذه - أعني مسألة المُخرج في زكاة الفطر - ضعيفا كما قال أهل العلم للأسباب التالية:
    1- أن هذا نص الرسول عليه الصلاة والسلام.
    2- أن هذا فعل الصحابة الكرام ولا مخالف لهم من الصحب.
    3- أنك لن تعدم في كثير من المسائل التي عليها الصحابة ولا مخالف لهم من الصحب ، لن تعدم من التابعين أو غيرهم من يخالفهم .
    واعجب لمن يحرص على جعل إخراجها نقودا خلافا معتبرا.
    والله الهادي.

  4. #44
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,550

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    لمخالفك أن يقول:
    أخي علي جزاك الله خيرا على بحثك
    صحة هذا الأثر أو ضعفه تغير من كون الخلاف في هذه - أعني مسألة المُخرج في زكاة الفطر - ضعيفا كما قال أهل العلم فتجعله معتبرا
    للأسباب التالية:
    1- أنه لا يوجد نص من الرسول عليه الصلاة والسلام في تحريم إخراج القيمة والخروج عن الأصناف المذكورة
    2- أن هذا_إخراج القيمة_فعل الصحابة الكرام ولا مخالف لهم من الصحب.
    3- أنك لن تعدم في كثير من المسائل التي عليها الصحابة ولا مخالف لهم من الصحب ، لن تعدم من التابعين أو غيرهم من يخالفهم .
    واعجب لمن يحرص على جعل إخراجها نقودا خلافا غير معتبر.
    والله الهادي.
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  5. #45
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    625

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمجد الفلسطيني مشاهدة المشاركة
    لمخالفك أن يقول:
    أخي علي جزاك الله خيرا على بحثك
    صحة هذا الأثر أو ضعفه تغير من كون الخلاف في هذه - أعني مسألة المُخرج في زكاة الفطر - ضعيفا كما قال أهل العلم فتجعله معتبرا
    للأسباب التالية:
    1- أنه لا يوجد نص من الرسول عليه الصلاة والسلام في تحريم إخراج القيمة والخروج عن الأصناف المذكورة
    2- أن هذا_إخراج القيمة_فعل الصحابة الكرام ولا مخالف لهم من الصحب.
    3- أنك لن تعدم في كثير من المسائل التي عليها الصحابة ولا مخالف لهم من الصحب ، لن تعدم من التابعين أو غيرهم من يخالفهم .
    واعجب لمن يحرص على جعل إخراجها نقودا خلافا غير معتبر.
    والله الهادي.
    إنْ حُقّ لي أن أتعجب غير عجبي من إعادتك كلامي ، حق لي أن أتعجب أشد العجب من قولك هذا:

    أنه لا يوجد نص من الرسول عليه الصلاة والسلام في تحريم إخراج القيمة والخروج عن الأصناف المذكورة
    أليس العبادات مبناها على الأوامر ، ومن صيغ الأوامر بل من أقواها (الفرض)؟!
    فعلى هذا التأصيل العجيب ،ساغ لكل مبطل أن يضرب بالأوامر النبوية عرض الحائط ، ويقول: لا يوجد نص على التحريم .
    من العجائب : وجود نصوص ، وفعل صحابة ، ويتعلق المخالف بفعل تابعي أو تابعين!!!
    لا أظن السلفي يناقش في هذا مع وجود حديث ابن عمر ، وأبي سعيد ، وثعلبة وغيرهم .
    لأن السلفي متى ما وجد النص لم ينظر لما سواه.
    وخير لكم أن تربطوا الناس بسنة نبيهم وسنة صحابة نبيهم التي كانوا عليها مع وجود الداعي لما تطالبون به في زمن النبي ومع ذا لم يفعله ، وخير الهدى هدى محمد .

    والله الهادي.

  6. #46
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    216

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي الفضلي مشاهدة المشاركة
    إنْ حُقّ لي أن أتعجب غير عجبي من إعادتك كلامي ، حق لي أن أتعجب أشد العجب من قولك هذا:
    أليس العبادات مبناها على الأوامر ، ومن صيغ الأوامر بل من أقواها (الفرض)؟!
    فعلى هذا التأصيل العجيب ،ساغ لكل مبطل أن يضرب بالأوامر النبوية عرض الحائط ، ويقول: لا يوجد نص على التحريم .
    من العجائب : وجود نصوص ، وفعل صحابة ، ويتعلق المخالف بفعل تابعي أو تابعين!!!
    لا أظن السلفي يناقش في هذا مع وجود حديث ابن عمر ، وأبي سعيد ، وثعلبة وغيرهم .
    لأن السلفي متى ما وجد النص لم ينظر لما سواه.
    وخير لكم أن تربطوا الناس بسنة نبيهم وسنة صحابة نبيهم التي كانوا عليها مع وجود الداعي لما تطالبون به في زمن النبي ومع ذا لم يفعله ، وخير الهدى هدى محمد .
    والله الهادي.
    من أكبر جنايات الخلفية على نصوص الشريعة المطهرة: أنهم إذا رأوا كلمة (فرض)، (واجب)، (مكروه)، (سنة) في نصوص الشرع أو كلام الصحابة والتابعين حملوها على الاصطلاح الأصولي الحادث مباشرة.
    وقد نبه على مثل هذا ابن القيم رحمه الله في "إعلام الموقِّعين". فلا تجعل هذا من السلفية، فلا سلفية في هذا أخي الكريم.

    وأكرر القول:
    1- إنه لا نص في المسألة، فالنص -عند الأصوليين- ما لا احتمال فيه. وهذا الخطأ الذي تكرر من الأخ علي مراراً فيتعلق بظواهر لا نصوص؛ ولو كان في المسألة نص لما ساغ الخلاف.

    2- إن قول السَّبِيعي ليطعن في دعواك أن احداً من الصحابة لم يخرجها قيمة، وسيأتي البيان.

    3- عدم إنكار الصحابة على عمر بن عبدالعزيز وعمَّاله الذين يقبلون الدراهم في الفطرة، وعدم إنكارهم على من يعطيها، دليل على أن الأمر الذي يدعيه ليس فيه إجماع للصحابة، بل أليس هذا فعلاً للصحابة يُعتَد به؟! .

    4- قوله: (ويتعلق المخالف بفعل تابعي أو تابعين!!!) خطأ فاحش؛
    فقد بينا أن للصحابة حظاً في المسألة يتبين بجلاء فيما يأتي:
    أ- في عدم الإنكار على إخراج القيمة.
    وأما إخراجهم الطعام على عهد رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فلأنه كان أنفع للآخذ، وأكثر وفرة وأيسر على المزكي، فلمَ التعلق بهذا -مع اختلاف الحال- إن كان كذلك؟!.
    ب- فعل معاذ رضي الله عنه، وقد كان أعلم الأمة بالحلال والحرام، وووكيله وجابي الزكوات إليه. وأرجو أن تكون قد اطلعت على الرابط الذي وضعتُه.
    ج- فعل معاوية رضي الله عنه، ومن عدل من الصحابة نصفَ صاع من سمراء الشام بصاع من بُر المدينة.ووجه الاستنباط منه قد بينه الأخ أبو مالك في مشاركة هنالك: (لأن المستند الذي استند إليه معاوية ومن وافقه من الصحابة إنما هو (العَدْل) و(التساوي)؛ (مدان من سمراء الشام = صاعا من غيره) فالعلة هنا هي المساواة وليست الطعام، لماذا؟
    لأن العاقل يعرف أن صاع الأرز يشبع آكلَه أكثر من نصف صاع من القمح، فلو كانت العلة هي أن هذا طعام وهذا طعام لكان المناط هو مقدار ما يؤكل، بخلاف ما جاء عن معاوية، فإنه ظاهر جدا في أنه يريد المساواة في القيمة).
    د- وأما قول أبي إسحاق السَّبيعي فيكفي أن ابن المديني قال فيه: (حفظ العلمَ على أمة محمد -صلى الله عليه وسلم- بالكوفة أبو إسحاق السبيعي والأعمش)، ويكفي أنه روى عن أئمة جبال من الصحابة: عن علي وابن عمر وابن عباس وجابر بن سَمُرة وزيد بن أرقم وغيرهم.
    أفتظن أنه يحكي عمن ذكر الأخ "يحيى خليل" دون أن يحكي عن هؤلاء؟! أفتظن أني تجاهلت مشاركته عبثاً أخي الكريم بالملتقى؟!
    أم لا بد أن نلصق كل ظاهرية وتحجر وعدم إعمال الذهن لفهم الأدلة والآثار بالسلفية؟! أسأل الله أن يرينا الحق حقاً ويرزقنا اتباعه، وأن يرينا الباطل باطلاً ويرزقنا اجتنابه.
    يا أيها الذين ءامنوا اذكروا الله ذكراً كثيراً وسبحوه بكرة وأصيـلاً

  7. #47
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    625

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو يوسف التواب مشاهدة المشاركة
    أم لا بد أن نلصق كل ظاهرية وتحجر وعدم إعمال الذهن لفهم الأدلة والآثار بالسلفية؟! أسأل الله أن يرينا الحق حقاً ويرزقنا اتباعه، وأن يرينا الباطل باطلاً ويرزقنا اجتنابه.
    لستُ ظاهريا !! لكن يبدو لي أن أبا يوسف عنده عقدة من الظاهرية !! لأنه إذا أبلس في الرد قامت قيامته على الظاهرية مساكين الظاهرية
    أما كلامك هنا فليس فيه شيء جديد يستحق الرد ، وخير لك يا أبا يوسف أن تربط الناس بسنة نبيهم ، ودعك من بنيات الطريق ، وأما فعل بعض التابعين فليس بحجة ، وكيف وهو مخالف لنص رسول الله بالفرضية المقدرة بالكمية والنوعية ، ولفعل الصحابة الكرام - رضوان الله عليهم -
    أقول من العجائب أن يأتي الزمان الذي فيه من يدّعي السلفية و ينافح- وأحيانا يكابر وأحيانا يتكلف -
    عن قول تابعي اجتهد فيه مخالف للنص عن الرسول والصحب ، وغاية ما له هو الأجر الواحد على اجتهاده ، لكن الغريبة التي لا أستسيغها هذه الاستماتة لنصرة قول غير معصوم مقابل من ذكرنا !!
    هل تعرف أهل الصفة يا أبا يوسف ؟!! ما بال النبي - صلى الله عليه وسلم - لم يأمر بإخراج زكاة الفطر ذهبا وورِقا؟!! أليس أهل الصفة محتاجين إلى الملابس ، وإلى المأوى ، وإلى الزوجة؟!!!
    الداعي موجود ، ومع ذلك لم يفعله رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ولا الصحب الكرام ، أليس في هذا قدوة لك يا أبا يوسف غير الظاهري!!
    الله يعينك أبا يوسف ويصلح حالك.
    ما زال الإيراد هذا قائما ولم أر ردا !!!! :
    هب أن النص : (فرض رسول الله - صلى الله عليه وسلم - زكاة الفطر خمس أواق من الفضة)
    فهل يجوز إخراجها طعاما؟!!

  8. #48
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,550

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    المشكلة يا أخ علي أنك لم تضبط بعد مصطلح الخلاف السائغ كما هو مضبوط عند العلماء لذلك
    أخي علي أحسن الله لك أنصحك:

    أن تراجع معنى النص عند العلماء
    وراجع كلام العلماء عن الخلاف السائغ المعتبر ونقيضه وتمعن في الأمثلة التي يذكرونها على كلا القسمين
    وأكثر من قراءة الخلاف وخاصة خلاف السلف في الفقه
    ولا تتخرج في الفقه على رأي واحد أو عالم واحد أو مؤلفات عالم أو عالمين من نفس المدرسة حتى لا تقع في ضيق الأفق وظلم المخالف وحتى تتصور الخلاف المعتبر من غير غبش وعمش
    راجع هذا الرابط:
    هل الاختلاف في حكم التصوير الفوتغرافي سائغ ؟

    ومما قلت فيه:
    ينبغي أن تفهم ويفهم غيرك أن كثيرا من مخالفيكم في بعض المسائل التي تحتجون عليها ببعض النصوص لا يتعمدون مخالفة النص ومعارضته بالرأي
    ولكن هو يخالف في فهم النص الذي يرى أن فهمك له خاطيء أو لا يرى أنه يصح الاستدلال به على محل النزاع
    فهو خالف في فهم النص لا النص فتنبه
    لذلك زعم كثير من إخواننا المتحمسين أننا ومن سبقنا من علمائنا في قولنا أن غسل الجمعة ليس بواجب وجوب فرض بل وجوب سنة
    زعم أننا خالفنا النص ورددناه بآرائنا كما فعلوا مع النووي وغيره
    ولم يفهموا أن هؤلاء العلماء إنما خالفوهم في فهم النص لا في كونه حجة أم لا أو دفعوه برأي أو قياس
    مع أن ابن رجب ذكر في الفتح أن من حمله على وجوب الفرض ليس له سلف ولم يفهم قول السلف

    ومسألتنا أولى من مسألة غسل الجمعة في كون الخلاف فيها سائغ
    فأي دلالة أصرح من قول النبي صلى الله عليه وسلم غسل الجمعة واجب ثم نرى جمهور العلماء على أنه سنة
    ومع ذلك فهي بالاتفاق الخلاف فيها سائغ إلا عند من لا يعتد برأي
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  9. #49
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    625

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمجد الفلسطيني مشاهدة المشاركة
    المشكلة يا أخ علي أنك لم تضبط بعد مصطلح الخلاف السائغ كما هو مضبوط عند العلماء لذلك
    ما شاء الله تعالى .
    أخي سأذكر لك باختصار ما في ذهني- دون رجوع لأصل- عن الخلاف لنر أينا أولى بها :
    الخلاف الواقع بين الناس إما أن يكون خلافيا وإما أن يكون اجتهاديا ،
    أما الاجتهادي فهذا لا إنكار فيه إطلاقا إذا صدر من معتبر.
    وأما الخلافي فقسمان :
    معتبر وهو الخلاف القوي الذي تتجاذبه عدة أصول ، فهذا محل مناظرة ومناقشة ولا إنكار فيه .
    والثاني غير معتبر : وهو الخلاف في مقابل النص أو الإجماع وهذا هو الخلاف الضعيف ، ومنه مسألتنا - سلمك الله تعالى - .
    ونصيحتي لك ولغيرك من طلبة العلم أن يعظموا النصوص إذا ثبتت عن النبي - صلى الله عليه وسلم - .
    وما زال هذا الإيراد قائما ، ولكن لم أر ردا فعسى المانع خيرا :
    هب أن النص : (فرض رسول الله - صلى الله عليه وسلم - زكاة الفطر خمس أواق من الفضة)
    فهل يجوز إخراجها طعاما؟!!

    والله الهادي.

  10. #50
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,550

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    يا حبيبنا ما ذكرته الكل يردده ، الظاهري يردده والمتعالم يردده والمتمجهد يردده
    لكن المشكلة في التطبيق لذلك قلت في رابط التصوير الفوتغرافي:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمجد الفلسطيني
    الكل يزعم أن هناك مسائل خلاف سائغة وغير سائغة لكن ما هو الفيصل في تنزيل هذا التأصيل على الفروع كهذه المسألة ومسألة الإسبال التي تقدم النقاش حولها
    الفيصل هو فهم أهل العلم
    إذا لم يسلك الطالب طريقتهم في التفقه سينظر إلى المسائل نظرة مغايرة عن نظرتهم وينزلها منزلة غير المنزلة التي أنزلوها
    المشكلة في النشأة الفقهية ، النشأة خطأ من أصلها ،
    وقد نبهتك لهذا في المشاركة السابقة

    وأرجو أن تقرأ نقاش الإخوة مع أبي عمر السلفي في رابط التصوير الفوتغرافي فإنكما تعانيان من نفس الخطأ المنهجي
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  11. #51
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    682

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    الله المستعان ، أتمنى أن لا يدخل الشيطان إلى أحدنا موسوسًا له بالانتصار لنفسه دون الحق .
    ومهما يكن ؛ فإننا نظل إخوة تحت مظلة الإسلام ، ولا أظن أن ما ورد في هذا الموضوع مما يليق أن يصدر من الأحبة المشايخ، فما أجمل النقاش إذا كان علميًا هادئًا .

    المتطفل على موائد العلم / أبو الوليد .

  12. #52
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    625

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمجد الفلسطيني مشاهدة المشاركة
    يا حبيبنا ما ذكرته الكل يردده ، الظاهري يردده والمتعالم يردده والمتمجهد يردده
    أعانك الله على نفسك يا أمجد ، ولا أدري في أي بيئة سلفية نشأت أنت ،
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمجد الفلسطيني مشاهدة المشاركة
    لكن المشكلة في التطبيق لذلك قلت في رابط التصوير الفوتغرافي:
    المشكلة في النشأة الفقهية ، النشأة خطأ من أصلها ،
    وقد نبهتك لهذا في المشاركة السابقة
    وأرجو أن تقرأ نقاش الإخوة مع أبي عمر السلفي في رابط التصوير الفوتغرافي فإنكما تعانيان من نفس الخطأ المنهجي
    يعني ما شاء الله تعالى تريد يا أمجد أن تحمل الناس على فهمك أنت للتطبيق ، لم لم تعلق على كلام العلامة ابن باز حينما قال الخلاف فيها ضعيف ، أم أن العلامة ابن باز عنده مشكلة في التطبيق ،
    وانظر لكلامك :
    وقد نبهتك لهذا في المشاركة السابقة!!!!!
    ما شاء الله تتكلم بثقة أنك بفهمك للخلاف السائغ من غيره أنك صاحب بجدتها!!
    يا أخي : خلاف يخالف نصا اضرب به عرض الحائط ، نصيحة لك ولمن كان على منهجك.
    دين النبي محمد آثار......................
    والله الهادي.
    وأما الإلزام الذي كررته غير مرة لتجيب عليه يبدو أنك وأبا يوسف عجزتما عنه ، وبطلان اللازم دليل على بطلان الملزوم.
    والحمد لله رب العالمين.

  13. #53
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    216

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الوليد التويجري مشاهدة المشاركة
    الله المستعان ، أتمنى أن لا يدخل الشيطان إلى أحدنا موسوسًا له بالانتصار لنفسه دون الحق .
    ومهما يكن ؛ فإننا نظل إخوة تحت مظلة الإسلام ، ولا أظن أن ما ورد في هذا الموضوع مما يليق أن يصدر من الأحبة المشايخ، فما أجمل النقاش إذا كان علميًا هادئًا .
    المتطفل على موائد العلم / أبو الوليد .
    جزاك الله خيراً أخي المفضال، وكتب لك أجر النصح.
    وقد رجعت قبل يومين لحذف بعض ما كتبتُ فلم أتمكن.. والأمر مجرد إيقاظ للإخوة لا شماتة بهم ولا تنقص من مقاماتهم. وأرجو أن يصفح الأخ علي عن كل ما بدر من سوء أدب تجاهه. والله الموفق.

    وبالنسبة لإيراده المتكرر، فالجواب: نعم. يجوز إخراج قيمة خمس أواق من الفضة بالدنانير أو الريالات وما شابهها. وهذا الجواب فيه تصويب للإيراد، وقد تجاوزته مراراً لعل الأخ يتفطن لما فيه.
    وها أنتم تخرجون عن الذهب دنانير دون نكير. بارك الله فيكم. وهنا أضع قلمي وأتوقف عن إضافة شيء لهذا الموضوع، ولعل فيما مضى كفاية وغُنية.
    يا أيها الذين ءامنوا اذكروا الله ذكراً كثيراً وسبحوه بكرة وأصيـلاً

  14. #54
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    181

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    لسم الله الرحمن الرحيم و صلى الله على نبيه الكريم الأخ الفاضل أنا معك في الدفاع عن السنة و أن الأصل في زكاة الفطر الأحاديث الآمرة بها و قد من الله علي بأن خرجتها و بينت تواترها في كتابي فتح الرب الساتر لتمييز الحديث المتواتر فلا اعتراض على هذا المستوى انما أردت أن أنبه مقامكم الكريم الى أن اخراج زكاة الفطر نقدا لا تختص به الحنفية التي يطلق عليها أصحاب الرأي فان في المالكية أصحاب رأي قالوا بهذه المسألة فمنهم أشهب صاحب مالك و شهره اللخمي من المتأخرين هذا للأمانة العلمية فقط و الله ولي التوفيق

  15. #55
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    625

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو يوسف التواب مشاهدة المشاركة
    وقد رجعت قبل يومين لحذف بعض ما كتبتُ فلم أتمكن.. والأمر مجرد إيقاظ للإخوة لا شماتة بهم ولا تنقص من مقاماتهم. وأرجو أن يصفح الأخ علي عن كل ما بدر من سوء أدب تجاهه. والله الموفق.
    وبالنسبة لإيراده المتكرر، فالجواب: نعم. يجوز إخراج قيمة خمس أواق من الفضة بالدنانير أو الريالات وما شابهها. وهذا الجواب فيه تصويب للإيراد، وقد تجاوزته مراراً لعل الأخ يتفطن لما فيه.
    وها أنتم تخرجون عن الذهب دنانير دون نكير. بارك الله فيكم. وهنا أضع قلمي وأتوقف عن إضافة شيء لهذا الموضوع، ولعل فيما مضى كفاية وغُنية.
    أخي أبا يوسف علم الله أنه ليس في قلبي شيء عليك ، بل لو قلت لك : إني أفرح إذا وجدتك تشارك لأسباب :
    أولا : لأنك تثري الموضوع .
    ثانيا : لأن صدرك رحب.
    ولكن في هذه المسألة - عذرا - قد جانبت فيها الصواب والله يغفر لك .
    أما جوابك على الإيراد فجواب عجيب غريب !! ولا أدري هل هو مقصود أم لا ، ومن باب إحسان الظن بك أقول : غير مقصود وإنما بسبب الاستعجال . ، وإيرادي ها هو فتأمله ، وتأمل جوابك لتعرف أنه يصدق عليه قول الآخر :
    سارت مشرقة وسرت مغربا*******فشتان بين مشرق ومغرب .
    والإيراد:
    هب أن النص : (فرض رسول الله - صلى الله عليه وسلم - زكاة الفطر خمس أواق من الفضة)
    فهل يجوز إخراجها طعاما؟!!

    أخي التويجري جزاك الله خيرا على نصيحتك.
    أخي مصطفى : أحسنت وبارك الله فيك ، وليتك تبعث لي بنسخة من بحثك - سلمك الله تعالى - .

  16. #56
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    216

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    جزاك الله خير الجزاء أخي الكريم.. وكما أنك تعتقد أن الصواب قد جانبني هنا فهذا ما أعتقده أيضاً في حقك، وإلا لما دار هذا النقاش من أصله.
    واعتبارك أني قد استعجلت -أخي الكريم- لا أدري ما وجهه، ولكنني سأنسب التقصير إليَّ، وأني لم أبين حق البيان ولا معشاره.

    وأقول: إن المتفق عليه بين العلماء أن النبي -صلى الله عليه وسلم- فرض زكاة الفضـة في كل مائتــي درهمٍ خمسةُ دراهم، فمن كان عنده فضة : هل يجوز إخراج ما يعادلها من الريالات أو الدولارات نيابة عنها ؟!.
    يا أيها الذين ءامنوا اذكروا الله ذكراً كثيراً وسبحوه بكرة وأصيـلاً

  17. #57
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,550

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    قد أوضحت مرادي بما فيه كفاية لكل منصف متأصل
    أسأل الله أن يسلك بك طريق السلف في التفقه والتعامل مع النصوص والخلاف
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  18. #58
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    625

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو يوسف التواب مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خير الجزاء أخي الكريم.. وكما أنك تعتقد أن الصواب قد جانبني هنا فهذا ما أعتقده أيضاً في حقك، وإلا لما دار هذا النقاش من أصله.
    انظروا وتعجبوا : شخص يحث الناس على السنة وما ثبت عن الصحابة الكرام قطعا أنهم فعلوه ، وشخص يستدل بفعل تابعين ويقول الأمر فيه سعة !! فأي الفريقين أحق بالحق إن كنتم صادقين؟!
    لعلك ستدرك في يوم أنه قد غُبّي عليك في هذه المسألة أبا يوسف وأن الصواب في جهة وأنت في جهة ، أحثك والناس على لزوم السنة ، وتحثني والناس على مخالفة السنة!!!!!!!!!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو يوسف التواب مشاهدة المشاركة
    وأقول: إن المتفق عليه بين العلماء أن النبي -صلى الله عليه وسلم- فرض زكاة الفضـة في كل مائتــي درهمٍ خمسةُ دراهم، فمن كان عنده فضة : هل يجوز إخراج ما يعادلها من الريالات أو الدولارات نيابة عنها ؟!.
    هل رأيتم مثل هذه الحيدة عن إجابة إيرادي؟!!!
    واضح أنه يخاف أن يقول: نعم !! فيقع في مخالفة الأمر النبوي المفترض ، ومسألتنا مثله حذو القذة بالقذة!
    الإيراد :

    هب أن النص : (فرض رسول الله - صلى الله عليه وسلم - زكاة الفطر خمس أواق من الفضة)
    فهل يجوز إخراجها طعاما؟!!
    أجب عن هذا الإيراد بنعم أو لا ..........

  19. #59
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,550

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    أعوذ بالله من الجدل والمراء

    يا أخي ، ارحم نفسك ، وهون عليها وعلينا، واحترم عقول القراء ، أتظن أن هذا الإرهاب الفكري ينطلي على قراء المجلس وزواره
    هيهات هيهات
    لم تعد العقول تنجر وراء هذه الفرقعات
    نصبت نفسك حكما تلزم الآخرين بقولك ، لم يبق إلا أن تأت بالكلشن (كما يقال عندنا) وتضعه في رؤسنا وتجبرنا على القول بمذهبك

    لم أر فقها كهذا الفقه من قبل
    أشهد الله أن السلفية بريئة من هذا الفقه الإرهابي
    والله ما كان سلفنا يتعاملون في مثل هذه المسائل هذا التعامل
    ولو شئت لذكرت لك من فقههم في الخلاف ما تعجز عن كتب حرف واحد في الرد عليه

    بل أنت لم ترد على كثير من أدلتنا وإلزامتنا بل أجزم انك لم تقرأها بعين القلب
    لذلك استعذت من المراء والجدال لأنه يفوت الفائدة على العبد فلا يستفد من مخالفه

    هذه الطريقة في الرد _وهي تصوير المخالف أنه مخالف للسنة متبع لهواه معاند للأثر_ لم تعد تنطلي على طلبة العلم اليوم إلا من تخبط في طريق الطلب
    هذه الطريقة الخلفية التي يسلكها بعض المشايخ أصلحهم الله مع مخالفيهم قد خبت نارها وانطفا نورها وبان عوارها

    يكون خلافا في فهم النص فيصور خلافا في رد النص

    يكون خلافا مع شخصه وفهمه للنصوص فيصوره خلافا لخاتم الأنبياء ولكلامه ومراده

    وكأنه أوحي إليه بمراد الشارع لتمكنه من علم العربية والأصول وهو من أبعد الناس عن هذين العلمين

    مع أن مخالفك يقول بأن إخراج الطعام أفضل للاتباع ولكن ينازعك في عدم الإجزاء في إخراج القيمة
    وينازعك في كون هذا الخلاف معتبر أم لا

    فلا أقول إلا كما قال الحسن أو غيره:
    اللهم إليك نشكوا هذا الغثاء
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  20. #60
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    625

    افتراضي رد: تذكير الأنام بوجوب إخراج زكاة الفطر طعام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمجد الفلسطيني مشاهدة المشاركة
    أعوذ بالله من الجدل والمراء
    يا أخي ، ارحم نفسك ، وهون عليها وعلينا، واحترم عقول القراء ، أتظن أن هذا الإرهاب الفكري ينطلي على قراء المجلس وزواره
    هيهات هيهات
    لم تعد العقول تنجر وراء هذه الفرقعات
    نصبت نفسك حكما تلزم الآخرين بقولك ، لم يبق إلا أن تأت بالكلشن (كما يقال عندنا) وتضعه في رؤسنا وتجبرنا على القول بمذهبك
    لم أر فقها كهذا الفقه من قبل
    أشهد الله أن السلفية بريئة من هذا الفقه الإرهابي
    والله ما كان سلفنا يتعاملون في مثل هذه المسائل هذا التعامل
    مسكين ، إذن لم تطلع على أحوالهم ومسائلهم وردودهم في مسائل الخلاف حقا لا في مسألتنا التي فيها النص عن رسول الله ، وأنت تسمي الدعوة إليه والمناظرة عليه إرهابا فكريا ، بعدما عجزت عن إقناع الناس بلا دليل .
    في مسائل الإمام أحمد لابنه عبد الله (647) قال :
    ( سمعت أبي يكره أن يعطي القيمة في زكاة الفطر ، يقول : " أخشى إن أعطى القيمة ألا يجزئه ) رحم الله تعالى الإمام أحمد - إمام أهل السنة - كان يمارس الإرهاب الفكري على مذهب أمجد صاحب الكلاشن!!
    وفي رواية للإمام أحمد - إمام أهل السنة - أنكر احتجاج بعضهم بما صح عن عمر بن عبد العزيز والحسن البصري وغيرهما من إجازة ذلك ، وقال : " يدعون قول رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ويقولون : قال فلان ، قال ابن عمر : فرض رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، وقال قوم يردون السنن : قال فلان ، وقال فلان ". ذكره ابن قدامة في "المغني".
    الإمام أحمد على مذهب أمجد يمارس الإرهاب الفكري!!! حيث قال : يردون السنن!!! وقال : يدعون قول رسول الله !!!
    وفي المدونة "لسحنون" :
    ( وقال مالك : ولا يجزئ الرجل أن يعطي مكان زكاة الفطر عرضا من العروض ، قال : وليس كذلك أمر النبي - صلى الله عليه وسلم )اهـ.
    أيضا الإمام مالك - رحمه الله تعالى - يمارس الإرهاب الفكري على مذهب السيد أمجد!!!
    يا أخي اتق الله ، وادع الناس إلى سنة نبيهم ، ودع عنك ألفاظ الطرقية ، فإن ألفاظك هي الإرهاب الفكري في المناقشة يا صاحب الكلاشن .
    إن كان عندك حجة من كتاب الله أو من سنة رسول الله فهاتها ، ولا تنَكّروا على السلفيين ما يعرفون ، وإن كنت مزجى البضاعة فدع هذا الطريق لأهله .
    والله الهادي.

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •