فاتته ركعة من صلاة الجمعة فقضى ثلاثا جهلا منه فما حكم فعله ؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 30

الموضوع: فاتته ركعة من صلاة الجمعة فقضى ثلاثا جهلا منه فما حكم فعله ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,748

    افتراضي فاتته ركعة من صلاة الجمعة فقضى ثلاثا جهلا منه فما حكم فعله ؟

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد:

    فهذا رجل فاتته ركعة من صلاة الجمعة فلم سلم الإمام قام فقضى ثلاثا جهلا منه فما حكم فعله ؟

    سئلت عن هذا الفرع، فظهر لي جوابا لكني جبنت! ـ وما أحسن الجبن فمعه السلامة ـ ولعلي أذكره، بعد أن أرى ما عند الإخوة الفضلاء، والكلام هنا كما هو معلوم مذاكرة وليس فتيا ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    782

    افتراضي

    أخي عبد الرحمن , هو الآن صلاها - جمعة - والثلاثة ركعات تعتبر زيادة من جنس الصلاة فيسجد لسهو , وإن طال الفصل فلا شيء عليه لأنه فعلها جاهلا .

    وكما قلت أخي عبد الرحمن : .
    والكلام هنا كما هو معلوم مذاكرة وليس فتيا

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    152

    افتراضي

    صلاته صحيحةٌ على رأي عطاء بن أبي رباح وطاووس ومجاهد، وعللوا بأنَّ الخطبة شرطٌ، ولا جمعة لمن أخل بشرطها.
    قال الإمام مالك:
    لا يصلح آخر هذه الأمة إلا بما صلح به أولها.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    52

    افتراضي

    لعل الصواب أنه يعيد الصلاة ظهرا

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    29

    افتراضي

    من باب المذاكرة :

    هل هذا يرجع إلى أن صلاة الجمعة ظهر مقصورة أو ركعتان من الأصل ؟
    فإن كان الأول : فيصبح كمن نوى القصر فأتم فلا تبطل صلاته .
    و إن كان الثاني : فكمن قام لركعة زائدة سهوا .

    أو

    نقول هل فعل المحظور جاهلاً أو ترك المأمور جاهلاً ؟
    فمن فعل المحظور مع الجهل لا يعيد
    و من ترك المأمور مع الجهل يعيد سواء فرط في علم الحكم أو لم يفرط .
    لكن هل هذه الحالة من فعل المحظور أو ترك المأمور ؟

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,748

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زين العابدين الأثري مشاهدة المشاركة
    أخي عبد الرحمن , هو الآن صلاها - جمعة - والثلاثة ركعات تعتبر زيادة من جنس الصلاة فيسجد لسهو , وإن طال الفصل فلا شيء عليه لأنه فعلها جاهلا .
    قصدك الركعتين زيادة .
    لكن أليس سجود السهو لا مدخل للعمد فيه ؟
    وهل مثل هذا يعذر بجهله وهو في الرياض ؟

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,748

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسان الرديعان مشاهدة المشاركة
    صلاته صحيحةٌ على رأي عطاء بن أبي رباح وطاووس ومجاهد، وعللوا بأنَّ الخطبة شرطٌ، ولا جمعة لمن أخل بشرطها.
    لكن نريد الراجح؛ أما هذا القول فهو ضعيف، ويلزم إن صححنا فعل هذا على قولهم : أن نبطل كل من أدركعة وقضى أخرى فقط.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,748

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الله بن عبد الله مشاهدة المشاركة
    لعل الصواب أنه يعيد الصلاة ظهرا
    جميل ، ولعل التعليل : أنه زاد ركعتين متعمدا = فبطلت صلاته (الجمعة).
    ويلزمه أن يعيد، وقد ذهبت الجمعة فيصلي بدلها: الظهر.

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,748

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعلي النوحي مشاهدة المشاركة
    من باب المذاكرة :
    هل هذا يرجع إلى أن صلاة الجمعة ظهر مقصورة أو ركعتان من الأصل ؟
    فإن كان الأول : فيصبح كمن نوى القصر فأتم فلا تبطل صلاته .
    و إن كان الثاني : فكمن قام لركعة زائدة سهوا .
    أما كونها ظهرا مقصورة ففيه نظر.
    وعلى الثاني ففيه إشكال؛ لأنه متعمد.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعلي النوحي مشاهدة المشاركة
    أو نقول هل فعل المحظور جاهلاً أو ترك المأمور جاهلاً ؟
    فمن فعل المحظور مع الجهل لا يعيد
    و من ترك المأمور مع الجهل يعيد سواء فرط في علم الحكم أو لم يفرط .
    لكن هل هذه الحالة من فعل المحظور أو ترك المأمور ؟
    لعل حقيقة الزيادة التي فعلها =تدخل في فعل المحظور وترك المأمور جميعا.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,265

    افتراضي

    لعل هذا ينبني على أصلين:
    الأول: على قول من قال أن الخطبة بدل لركعتي الظهر الأوليين ، فإنه لا شيء عليه لأنه لم يدرك الخطبة.
    الثاني: على قول من قال أن صلاة الجمعة صلاة مستقلة لا بدل لبعض أجزاءها ولا لها ، فتكون الزيادة فيها كزيادة الجاهل ركناً في صلاة الظهر فإنه :
    1- يسجد للسهو إن لم يطل الفصل.
    2- لا يعيد إن طال الفصل ولو كان مفرّطا في السؤال ، لأنه صلى الله عليه وسلم لم يستفصل حال المسيء صلاته : هل جهله عن تفريط أم لا ، مع أنه كان في المدينة كما يظهر ودواعي العلم متوفرة.

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    29

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الرحمن السديس مشاهدة المشاركة
    لعل حقيقة الزيادة التي فعلها =تدخل في فعل المحظور وترك المأمور جميعا.
    قال العثيمين رحمه الله في الأصول من علم الأصول في موانع التكليف :
    فالجهل: عدم العلم، فمتى فعل المكلف محرماً جاهلاً بتحريمه فلا شيء عليه، كمن تكلم في الصلاة جاهلاً بتحريم الكلام، ومتى ترك واجباً جاهلاً بوجوبه لم يلزمه قضاؤه إذا كان قد فات وقته، بدليل أن النبي صلّى الله عليه وسلّم لم يأمر المسيء في صلاته - وكان لا يطمئن فيها - لم يأمره بقضاء ما فات من الصلوات، وإنما أمره بفعل الصلاة الحاضرة على الوجه المشروع أ.هـ

    و حال هذا الرجل أنه لا زال في الوقت فيؤمر بالإعادة إما جمعة أو ظهرا .
    فإن كان وقت الجمعة باقيا و شروط إقامتها متوفرة كأن يدرك مسجدا أخر لا زالت تقام فيه
    الجمعة فيصليها معهم .
    أما إذا فات وقتها كما هو حال هذا الرجل فلعله يعيدها ظهرا .

    و الله أعلم .

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,508

    افتراضي

    بارك الله في الجميع
    قولكم شيخ عبدالرحمن : أن الزيادة كانت عن جهل ،فكيف فسرتموها بأنها عمدا منه .
    الم يدخل الرجل بنية صلاة الجمعة ؟
    الم تكن الزيادة عن غفلةوجهل من الرجل بالزيادة ؟
    الجواب بلى
    إذا لما لايسجد للسهو والزيادة باطلة
    وأظن أن الجواب مخمر في رأس شيخنا الحبيب ولكن يريد ما عندكم ليستأنس به
    قال العلامة الأمين : العقيدة كالأساس والعمل كالسقف فالسقف اذا وجد أساسا ثبت عليه وإن لم يجد أساسا انهار

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    127

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين .
    هذه المسألة تشبه مسألة قرأتها لفقهاء الشافعية وهي (من دخل المسجد وهو في طريق سفر فصلى وراء إمام بنية الإتمام فبان أن إمامه مسافر فسلم معه بطلت صلاته لمغايرة النية للمنوي فإن علق نيته بنية إمامه سلم من بطلان الصلاة فإن بان أن الإمام مسافر صلى صلاة المسافر وإن بان أنه مقيم صلى صلاة مقيم )

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    18

    افتراضي

    اذا كان جاهلا بالحكم فأنه يعذر وصلاته صحيحه أن قصدها ظهرا ، وليس عليه الاعاده.
    والله اعلم

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    285

    افتراضي رد: فاتته ركعة من صلاة الجمعة فقضى ثلاثا جهلا منه فما حكم فعله ؟

    من باب النقاش المثمر
    يظهر أن صلاته تصح ويكون معذورا بجهله ولا يلزمه الإعادة سواء كان قد علم أنه قد فاتته ركعة ويظن أن الجمعة لا تصح إلا بإدراك ركعتين فنوى عند ابتدائها صلاة ظهر
    أو كان لم يعلم أنه قد فاتته ركعة فلما تبين له أثناء الصلاة صلى أربع ركعات ظنا منه أنها لا تصح بإدراك ركعة

    والله أعلم

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    5

    افتراضي رد: فاتته ركعة من صلاة الجمعة فقضى ثلاثا جهلا منه فما حكم فعله ؟

    جزاكم الله خيرا على طرح مثل هذه المسائل .
    ومن باب المذاكرة أقول : إن كان لايزال في الوقت وطال الفصل فإنه يصلي ركعتين فقط لأنه هو الواجب عليه ركعتين ، وإن خرج الوقت فإنه لم يدرك الجمعة فيقضيها ظهرا بأربع ركعات .
    أما العذر بالجهل فبعيد حيث هو في الرياض وهي مسألة منتشرة ومعروفة لدى غالب أهل البلد وتدرس في المدارس .
    والله أعلم

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,748

    افتراضي رد: فاتته ركعة من صلاة الجمعة فقضى ثلاثا جهلا منه فما حكم فعله ؟

    جزاكم الله الله خيرا

    أنا لقول الشيخ عبد المجيد أميل في عدم العذر بالجهل .
    وقد سألت الشيخ عبد الرحمن البراك فقال كلاما نحو ما ذكره الشيخ المقرئ.

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    12

    افتراضي رد: فاتته ركعة من صلاة الجمعة فقضى ثلاثا جهلا منه فما حكم فعله ؟

    المسألة - في نظري القاصر - تتنازعها عدة أصول وقواعد بعضها خاص وبعضها عام ، مع اختلاف بينها في النزع قوة وضعفاً ، منها باختصار :
    1 - ما الذي يرفع بسبب الجهل - الجهل المعتبر عند المحققين - هل الإثم من غير تصحيح العبادة ؟ أو الإثم مع وجوب تصحيح العبادة ؟ وعلى الأول تكون صلاته صحيحة ولا شيء عليه ، وعلى الثاني تكون صلاته صحيحة مع وجوب سجود السهو وإن طال الفصل على رأي .
    2 - مراعاة الخلاف - وهو هنا في اشتراط حضور الخطبة لإدراك الجمعة - . فتكون صلاته ظهراً صحيحة ولا شيء عليه .
    3 - ضابط من أدرك ركعة من الصلاة فقد أدرك الصلاة . فتكون صلاته جمعةً وصحيحة مع وجوب سجود السهو .
    4 - نية المصلي وهو مناط الحكم هنا - فيما يظهر لي - لأن الظاهر من صنيع هذا الشخص أنه لما رأى فوات ركعة من الجمعة ظنَّ أنها قد فاتته فحول نيته ظهراً ودخل مع الإمام بنية الظهر ثم أتم باقي الصلاة ، فتكون صلاته ظهراً صحيحة ولا شيء عليه .
    هذا باختصار ولا يعني ذكري لبعض الأصول السابقة أني أرتضيها جملةً وتفصيلاً ..
    والمسألة = مذاكرة لا أكثر ولا أقل فإن كان من صواب فمن الله وإن كان من خطأ فهو رد علي .
    محمد بن عبد الرحمن الطاسان
    الرياض .
    al_ttt222@hotmail.com

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,748

    افتراضي رد: فاتته ركعة من صلاة الجمعة فقضى ثلاثا جهلا منه فما حكم فعله ؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الطاسان مشاهدة المشاركة
    4 - نية المصلي وهو مناط الحكم هنا - فيما يظهر لي - لأن الظاهر من صنيع هذا الشخص أنه لما رأى فوات ركعة من الجمعة ظنَّ أنها قد فاتته فحول نيته ظهراً ودخل مع الإمام بنية الظهر ثم أتم باقي الصلاة ، فتكون صلاته ظهراً صحيحة ولا شيء عليه .
    حياك الله يا شيخ محمد، وبارك الله في هذا المصلي الذي تسبب في تسجيلك !

    هذا جيد إن كان وقعت له نية الظهر حين دخوله .
    أما إن حولها بعد = فلا تقبل النية من معين لمعين .

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    12

    افتراضي رد: فاتته ركعة من صلاة الجمعة فقضى ثلاثا جهلا منه فما حكم فعله ؟

    الله يحييك يا شيخ عبد الرحمن ، والحقيقة أن وجودك ووجود أمثالك من الأخوة الفضلاء وكذلك مثل هذه المواضيع مما يشجع على المشاركة .
    وأيضاً وجود مثل أخونا المصلي بارك الله فيه ( ابتسامة ) !!! الذي تسبب بتلاقح الأفكار وتحريك الأذهان ومحاولة رد الفروع إلى الأصول .
    محمد بن عبد الرحمن الطاسان
    الرياض .
    al_ttt222@hotmail.com

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •