السنة . وسيد شباب اهل الجنة ( الحســــين ) رضى الله عنه
النتائج 1 إلى 11 من 11

الموضوع: السنة . وسيد شباب اهل الجنة ( الحســــين ) رضى الله عنه

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    36

    افتراضي السنة . وسيد شباب اهل الجنة ( الحســــين ) رضى الله عنه

    بـــــمـ ـا اـاـاه ا لـــرحـمـن ا لــرحـــيـــم

    اخوانى الكرام الموضوع مطروح للتساؤل ( وارجو من المشرفين النظر الى ضعف اسلوبى بعين الرحمة )

    متفقون على عدم الخوف بما حدث بين اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم
    متفقون على عدم تفضيل احدهم على الاخر الا بما اتفق عليه جمهور اهل السنة

    ولكن ما دفعنى الا كتابه هذا لموضوع

    هو احد الاشخاص الذين تواصلت معهم

    وهو شخص لبنانى من جنوب لبنان كان ( رافضيا ) فهداه الله تعالى

    يقول هذا الشخص ان ( علمائهم ) كانوا يوصلون اليهم ان اهل السنه يكرهون اهل البيت

    ويناصبونهم العداء

    وان اهل السنة ينضرون الى سيدنا الحسين على انه خارجى شق عصى الطاعه

    واقول انا من باب التساؤل ( ربما ) ان علماء السنه ودعاتهم يتحملون جزءا كبيرا في عدم

    رد هذه الادعائات خاصة فى هذه الايام التى نلاحظ فيها تفاقم الخطر ( الرافضى )

    السبب الثانى الذى دفعنى لكتابه هذا الموضوع

    اننى شهدت مناقشه حدثة بين اثنين من اصدقائي احدهم كان ( شيعيا ) والاخر (سنيا )

    ولعلكم تعرفون الطرق التى يتبعها الشيعه اثناء مناقشتهم

    مما حدى بصديقى ( السنى ) على التهكم على سيدنا الحسين بعبارات لا استطيع حتى من ذكرها

    ـ فاين دور علمائنا ودعاتنا فى انقاذ جماهير الشيعه وتوعيه جماهير السنه على مكانه
    سيدنا الحسين والتأدب مع اهل البيت ـ

    وما هو موقف اهل السنه من ولاية سيدنا الحسين

    افيديونى بــــاـرـكـــ اــاــاه ــــفيــــكـــم ــ

  2. #2
    أبو حماد غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    554

    افتراضي

    أخي الكريم وفقك الله:

    إخوانك من المشرفين لا ينظرون إلى ضعف الأسلوب، أو قلة الحظ من اللغة وعلومها، فهذه منح ربانية وأفضال إلاهية، ورب رجل فُتح له في الفقه وعلم الشريعة، لم يُفتح له في العربية، أو لم يُعط حظاً من حسن السياق وإيراد الكلام، وكم من عالم بالعربيّة وفنونها يكون جاهلاً في أصول الشرع وعلومه.

    نحن هنا أخوة، يكمّل بعضُنا نقص بعض، ونجبرَ الكسر ونسد الخلة، ونأسو ما أمكننا ذلك، وإن وجدت من أحد قسوة أو غلظة أو ما شابهه، فلربما خانه التقدير، أو حمله على ذلك حب الخير لغيرك ممن قد لا يرضيه بعض ما طرحته، فثق أن هناك الكثيرين يؤيدون المشرف في حزمه ضد بعض المقالات والتوجهات، وهناك من يخالفه أيضاً، والعبرة في حسن المقصد وسلامة النيّة، والهدف من هذا المجلس المبارك أن يكون مأرزاً للنقاش العلمي الرصين، بأنفس متوادة متصافية، بعيداً عن أجواء الشحن والتوتر أو طرق المواضيع التي لا ثمرة من وراءها، إضافة إلى ذلك فإننا نصبوا أجمعينَ إلى سلوك طريق الجادة في مسائل العلم، عبر استلهام روح المعرفة، والكتابة بلغة العلم الرصينة، والخطو على طريق التأصيل والضبط، دون إرسال الكلام على عواهنه، أو تحميله ما لا يحتمل.

    ولعلك تطلع على شروط المجلس، لترى فيها أصول الكتابة.

    وإن أنست من نفسك ضعفاً أو قلة علمٍ، فإن الواجب عليك حينها أن تبحث عما يقويك ويزيد من علمك ومعرفتك، ولعلك إن أدمنت النظر في المسائل العلمية المثارة هنا، وأكثرت من الدخول إلى المشاركات الجادة الهادفة، سوف ترى فيها ما يشرح صدرك، ويملأ عينك، وتقر به صدرك، من حسن العرض، وتأصيل المعلومة، وتوثيق الكتابة، وسلامة المنهج، وحُسن المقصد - إن شاء الله -، وهي من أدوات المعرفة الصحيحة.

    بارك الله فيك، وأجزل لك المثوبة والأجر، وشرح صدرك، وجعلنا جميعاً إخوة متحابين فيه جلَّ وعلا.

    والموضوع يستحق وقفة خاصة، أجعلها في حينه إن شاء الله تعالى.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,532

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو حماد مشاهدة المشاركة
    ، سوف ترى فيها ما يشرح صدرك، ويملأ عينك، وتقر به صدرك، من حسن العرض، وتأصيل المعلومة، وتوثيق الكتابة، وسلامة المنهج، وحُسن المقصد - إن شاء الله -، وهي من أدوات المعرفة الصحيحة.
    بارك الله فيك، وأجزل لك المثوبة والأجر، وشرح صدرك، وجعلنا جميعاً إخوة متحابين فيه جلَّ وعلا.
    والموضوع يستحق وقفة خاصة، أجعلها في حينه إن شاء الله تعالى.
    ما أطيب كلامك أسأل الله أن يطيب لسانك من نعيم الجنة .
    قال العلامة الأمين : العقيدة كالأساس والعمل كالسقف فالسقف اذا وجد أساسا ثبت عليه وإن لم يجد أساسا انهار

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,770

    افتراضي

    إذا قالت حذام فصدقوها * فإن القول ما قالت حذام

    إلى حين عودة الشيخ الكريم أبي حماد إلى إجابة سؤالك، لعلي أبلغك بشيء قد يسد الرمق .

    صاحبك الذي تهكم بالسيد الكبير الحسين رضي الله عنه غالط باغ مذنب أهل السنة من فعله براء.

    وأهل السنة قد بينوا بجلاء مكانة أصحاب نبيهم كما بينوا مكانة اهل بيته ونصوا على ذلك كما تجده في كتب الحديث الجوامع في أبواب الفضائل، وفي كتب العقائد،وفي كتب التراجم بل إن بعضهم ألف في فضائل أهل البيت .

    ولعلك تعيد النظر بوصف الصداقة للشيعي، فالرافضة لا تجوز مصادقتهم بل يجب بغضهم في الله .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    45

    افتراضي

    هذه أمثلة سريعة على تقدير الحسين -رضي الله عنه- ومكانته عند أهل السنة ، ولو بحثنا في الكتب التي تتحدّث عن مكانة عموم آل البيت بين أهل السنة لوجدتَ شيئاً كثيراً ، ولكن هذه النقولات الآتية تبيّن تقدير ذات الحسين رضي الله عنه ، وقد أخذتُها من منتدى الدفاع عن السنة
    http://www.d-sunnah.net/forum/showthread.php?t=27159

    1ـ قال إبراهيم النخعي في الاصابة (2/248) : ((لو كنت فيمن قاتل الحسين ثم دخلت الجنة لاستحيت ان انظر الى وجه رسول الله صلى الله عليه ـ وآله ـ وسلم ))
    2ـ قال شيخ الاسلام ابن تيمية في كتاب جامع المسائل (3/91) ((ومن ذلك ان اليوم الذي هو يوم عاشوراء الذي اكرم الله فيه سبط نبيه وأحد سيدي شباب الجنة بالشهادة على أيدي من قتله من الفجرة الأشقياء ، وكان ذلك مصيبة عظيمة من أعظم المصائب الواقعة في الاسلام . وقد روى الامام احمد وغيره عن فاطمة بنت الحسين وقد كانت قد شهدت مصرع ابيها عن ابيها الحسين بن علي رضي الله عنهم عن جده رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم انه قال : (( ما من رجل يصاب بمصيبة فيذكر مصيبته وان قدمت فيحدث لها استرجاعا إلا أعطاه الله من الأجر يوم أصيب بها )) فقد علم الله ان مثل هذه المصيبة العظيمة سيتجدد ذكرها مع تقادم العهد فكان من محاسن الاسلام ان روى هذا الحديث صاحب المصيبة والمصاب به أولا ، ولاريب ان ذلك إنما فعله الله كرامة للحسين رضي الله عنه ورفعا لدرجته ومنزلته عند الله وتبليغا له منازل الشهداء والحقا له بأهل بيته الذين ابتلوا بأصناف البلاء ))
    3ـ وقال شيخ الاسلام في صفحة (92) ((وشقي بقتله من أعن عليه او رضي به فالذي شرعه الله للمؤمنين عند الإصابة بالمصائب وإن عظمت ان يقولوا : إنا لله وإنا إليه راجعون )) .
    4ـ وقال شيخ الاسلام في صفحة (95) ((ويستحب صوم التاسع والعاشر ولا يستحب الكحل والذين يصنعون من الكحل من اهل الدين لايقصدون به مناصبة أهل البيت وإن كانوا مخطئين في فعلهم ومن قصد منهم اهل البيت بذلك او غيره او فرح او استشفى بمصائبهم فعليه لعنة الله الملائكة والناس اجمعين فقد قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم (( والذي نفسي بيده لايدخلون الجنة حتى يحبوكم من أجلي ))
    5ـ وقال شيخ الاسلام في صفحة (376) (( هذا مع ان عاشوراء لم يشرع فيه غير الصوم باتفاق علماء المسلمين فكل ما يُفعل فيه غير ذلك من الاختضاب والكحل والتزين والاغتسال والتوسع على العيال غير العادة فيه من حبوب او غيرها هو من البدع المحدثه في الدين ، لم يستحبها احد من العلماء ولا السلف بل كل ماروي فيها من الاحاديث المرفوعة فهي احاديث موضوعة )) .
    6ـ وقال شيخ الاسلام في كتاب مقتل الحسين تحقيق السيد الجميلي صفحة (200) ((ووقع القتل حيث اكرم الله الحسين ومن اكرمه من اهل بيته بالشهادة رضي الله عنهم وارضاهم ، واهان بالبغي والظلم والعداون من اهانه بما انتهكه من حرمتهم واستحله من دمائهم { ومن يهن الله فما له من مكرم إن الله يفعل ما يشاء} وكان ذلك نعمة الله على الحسين وكرامة له لينال منازل الشهداء )) .
    7ـ وقال في صفحة (201- 202) ((ولما كان الحسن والحسين سيدا شباب اهل الجنة وكانا قد ولدا بعد الهجرة في عز الاسلام ولم ينلهما من الاذى والبلاء ما نال سلفهما الطيب فأكرمهما به من الابتلاء ليرفع درجاتهما وذلك من كرامتهما عليه لا من هوانهما عنده ، كما اكرم حمزة وعليا وجعفرا وعمر وعثمان وغيرهم بالشهادة )) .
    8- قال ابن تيمية رحمه الله :
    ( والحسين رضي الله عنه قتل مظلوماً شهيداً ، وقتلته ظالمون معتدون ) مقتل الحسين وحكم قاتله – ص 77 .
    9- وقال رحمه الله :
    (( وأما من قتل الحسين أو أعان على قتله ، أو رضي بذلك فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين ، لا يقبل الله منه صرفاً ولا عدلا ً )) مجموع الفتاوى 4 / 487 – 488
    10- وقال ابن تيمية كما في مجموع فتاواه (4/511)
    (( والحسين رضي الله عنه أكرمه اللهُ تعالى بالشهادةِ في هذا اليوم (أي يوم عاشوراء)، وأهان بذلك مَن قتله أو أعان على قتلِه أو رضيَ بقتلِه، وله أسوةٌ حسنةٌ بِمَن سبقه من الشهداء؛ فإنَّه (هو) وأخوه سيِّدَا شباب أهل الجَنَّة، وكانا قد تربَّيَا في عزِّ الإسلامِ، لَم ينالاَ من الهجرة والجهاد والصَّبر على الأذى في الله ما ناله أهلُ بيتِه، فأكرمهما اللهُ تعالى بالشَّهادةِ تكميلاً لكرامتِهما، ورَفعاً لدرجاتِهما.
    وقتلُه مصيبةٌ عظيمةٌ، والله سبحانه قد شرع الاسترجاعَ عند المصيبة بقوله: { وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا للهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ المُهْتَدُونَ } )).
    11- قال ابنُ عبدالبر رحمه الله في الاستيعاب (1/377) حاشية الإصابة (( وكان الحسين فاضلاً ديِّناً كثيرَ الصَّومِ والصلاةِ والحجِّ ((
    12- وقال فيه الذهبيُّ - رحمه الله - في السير (3/280)
    )) الإمام الشريفُ الكاملُ، سِبطُ رسول الله صلى الله عليه وسلم ورَيْحانتُه من الدنيا ومَحبوبُه، أبو عبدالله الحسين بن أمير المؤمنين أبى الحسن علي بن أبي طالب بن عبدالمطلب بن هاشم ابن عبد مَناف بن قُصَي القرشي الهاشمي (( .
    13- وقال ابنُ كثير ـ رحمه الله ـ في البداية والنهاية (11/476)
    (( والمقصودُ أنَّ الحسين عاصَر رسولَ الله صلى الله عليه وسلم وصَحِبَه إلى أن توفي وهو عنه راضٍ، ولكنَّه كان صغيراً، ثم كان الصِّدِّيقُ يُكرمُه ويُعظِّمه، وكذلك عمر وعثمان، وصحب أباه وروى عنه، وكان معه في مغازيه كلِّها، في الجَمَل وصِفِّين، وكان معظَّماً مُوَقَّرا)) .
    14- قال سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله تعالى (( وإنما المشروع الدعاء له بالمغفرة والرحمة ، غفر الله له ورضي عنه ، فقد قتل مظلوما فيدعى له بالمغفرة والرحمة ، ويرجى له خير كثير ، وهو وأخوه الحسن سيدا شباب أهل الجنة ، كما قال ذلك النبي صلى الله عليه وسلم ، رضي الله عنهما وأرضاهما ، ومن عرف قبره وسلم عليه ودعا له فلا بأس ، كما تزار القبور الأخرى ، من غير غلو فيه ولا عبادة له ، ولا يجوز أن تطلب منه الشفاعة ولا غيرها كسائر الأموات؛ لأن الميت لا يطلب منه شيء وإنما يدعى له ويترحم عليه إذا كان مسلما ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم : زوروا القبور فإنها تذكركم الآخرة
    15ـ وقال السيد الجميلي في تحقيقه لكتاب مقتل الحسين لشيخ الاسلام ابن تيمية صفحة ( 14) (( وصفوة القول ان الحسين قد افضى الى ربه شهيدا مجاهدا من اجل انتشال الامة من كبوتها وعثرتها ولكن الشهادة سعت إليه وهو يذب عن شرف امته وكرامتها من وجهة نظره وطالم اخلص النية فإن جزاءه عليها ينتظره في جنات النعيم رضي الله عنه وارضاه والحقنا بالصالحين في دار المقامة )) .
    16ـ وقال الشيخ عثمان الخميس في كتاب حقبة من التاريخ صفحة (121) حين ذكر موقف الناس من قتل الحسين ، ذكر هنا موقف اهل السنة والجماعة : ((الطائفة الثالثة وهو أهل السنة والجماعة قالوا قتل مظلوما ولم يكن متوليا للأمر اي لم يكن إماما ولا قتل خارجيا بل قتل مظلوما شهيدا كما قال الرسول صلى الله عليه وآله وسلم (الحسن والحسين سيدا شباب اهل الجنة ) وذلك ان الحسين أراد الرجوع او الذهاب الى يزيد في الشام ولكنهم منعوه حتى يستأسر لابن زياد )) .
    أقول: أرجو الاطلاع على الكتب التي تبيّن مكانة الصحابة عند أهل السنة ، لأن الحسين وبقية الصاحبة من آل البيت لهم حقّ الصحبة ومكانتها ووزنها ، فضلاً عن مكانة كونهم من البيت النبوي وفي هذا يُرجع للكتب التي تبيّن مكانة آل البيت ، وهي كثيرة.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,532

    افتراضي

    سبحان الله صديق شيعي
    قرأت كلام بطل ..
    ولكن لم أنتبه إلى تلك الكلمة ..
    لا إله إلا الله أين قول الله تعالى {لَا تَجِدُ قَوْماً يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءهُمْ أَوْ أَبْنَاءهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ أُوْلَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ وَأَيَّدَهُم بِرُوحٍ مِّنْهُ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ أُوْلَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }
    شكر الله لشيخنا الفاضل السديس ، أسأل الله أن يبصره في دينه .
    وبارك الله في الأخ الفاضل / خالد السالم على ما نقل وبين
    قال العلامة الأمين : العقيدة كالأساس والعمل كالسقف فالسقف اذا وجد أساسا ثبت عليه وإن لم يجد أساسا انهار

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    36

    افتراضي

    إخوانك من المشرفين لا ينظرون إلى ضعف الأسلوب، أو قلة الحظ من اللغة وعلومها، فهذه منح ربانية وأفضال إلاهية، ورب رجل فُتح له في الفقه وعلم الشريعة، لم يُفتح له في العربية، أو لم يُعط حظاً من حسن السياق وإيراد الكلام، وكم من عالم بالعربيّة وفنونها يكون جاهلاً في أصول الشرع وعلومه.

    نحن هنا أخوة، يكمّل بعضُنا نقص بعض، ونجبرَ الكسر ونسد الخلة، ونأسو ما أمكننا ذلك، وإن وجدت من أحد قسوة أو غلظة أو ما شابهه، فلربما خانه التقدير، أو حمله على ذلك حب الخير لغيرك ممن قد لا يرضيه بعض ما طرحته، فثق أن هناك الكثيرين يؤيدون المشرف في حزمه ضد بعض المقالات والتوجهات، وهناك من يخالفه أيضاً، والعبرة في حسن المقصد وسلامة النيّة، والهدف من هذا المجلس المبارك أن يكون مأرزاً للنقاش العلمي الرصين، بأنفس متوادة متصافية، بعيداً عن أجواء الشحن والتوتر أو طرق المواضيع التي لا ثمرة من وراءها، إضافة إلى ذلك فإننا نصبوا أجمعينَ إلى سلوك طريق الجادة في مسائل العلم، عبر استلهام روح المعرفة، والكتابة بلغة العلم الرصينة، والخطو على طريق التأصيل والضبط، دون إرسال الكلام على عواهنه، أو تحميله ما لا يحتمل.
    زاك الله خير اخوى على هذا الكلام الطيب ونحن كما قلت اخوه في الله


    وإن أنست من نفسك ضعفاً أو قلة علمٍ، فإن الواجب عليك حينها أن تبحث عما يقويك ويزيد من علمك ومعرفتك، ولعلك إن أدمنت النظر في المسائل العلمية المثارة هنا، وأكثرت من الدخول إلى المشاركات الجادة الهادفة، سوف ترى فيها ما يشرح صدرك، ويملأ عينك، وتقر به صدرك، من حسن العرض، وتأصيل المعلومة، وتوثيق الكتابة، وسلامة المنهج، وحُسن المقصد - إن شاء الله -، وهي من أدوات المعرفة الصحيحة.
    وهذا هو الهدف من مشاركتى لكم فى هذا المنتدى المبارك ... بارك الله فيكم

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    36

    افتراضي

    صاحبك الذي تهكم بالسيد الكبير الحسين رضي الله عنه غالط باغ مذنب أهل السنة من فعله براء.

    وأهل السنة قد بينوا بجلاء مكانة أصحاب نبيهم كما بينوا مكانة اهل بيته ونصوا على ذلك كما تجده في كتب الحديث الجوامع في أبواب الفضائل، وفي كتب العقائد،وفي كتب التراجم بل إن بعضهم ألف في فضائل أهل البيت .
    اخي الكريم انا اتحدث عن طرق ايصال هذه الدعوات الى جماهير اهل السنة وجماهير الشيعه خاصه عن طريق وسائل الاعلام

    التى اصبحت الطرق الاجدى والاكثر انشارا لتعرييف الناس وتوعيتهم ..

    جزاك الله خير شيخ عبد الرحمن

    قال إبراهيم النخعي في الاصابة (2/248) : ((لو كنت فيمن قاتل الحسين ثم دخلت الجنة لاستحيت ان انظر الى وجه رسول الله صلى الله عليه ـ وآله ـ وسلم ))
    2ـ قال شيخ الاسلام ابن تيمية في كتاب جامع المسائل (3/91) ((ومن ذلك ان اليوم الذي هو يوم عاشوراء الذي اكرم الله فيه سبط نبيه وأحد سيدي شباب الجنة بالشهادة على أيدي من قتله من الفجرة الأشقياء ، وكان ذلك مصيبة عظيمة من أعظم المصائب الواقعة في الاسلام . وقد روى الامام احمد وغيره عن فاطمة بنت الحسين وقد كانت قد شهدت مصرع ابيها عن ابيها الحسين بن علي رضي الله عنهم عن جده رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم انه قال : (( ما من رجل يصاب بمصيبة فيذكر مصيبته وان قدمت فيحدث لها استرجاعا إلا أعطاه الله من الأجر يوم أصيب بها ))
    جزاك الله خير اخوى خالد ... صدقنى لو اننى عرضت ماقلته على صديقى السنى لاتهمنى بالتشيع

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    36

    افتراضي

    سبحان الله صديق شيعي
    قرأت كلام بطل ..
    ولكن لم أنتبه إلى تلك الكلمة ..
    ولعلك تعيد النظر بوصف الصداقة للشيعي، فالرافضة لا تجوز مصادقتهم بل يجب بغضهم في الله
    اخوانى لماذا توصون بمقاطعتهم لماذا لاتكون صداقتنا لهم سبب لهدايتهم بإذن الله

    لماذا لا نسمعهم مالدينا بدلا ان نترك ( اسيادهم ) يواصلون الكذب عليهم وعلى اهل السنه

    لماذا لا نوعيهم بالحقيقه بدلا من مقاطعتهم

    انا اكاد اعتقد جازما ان الكثير منهم غير مقتنع بما يقوله اسيادهم لانه ينافى العقل والمنطق قبل ان ينافى الاسلام ولكن

    عندما لا يجدون من يوعيهم فلا يلكون الا ان يتخندقوا مع اسيادهم

    ولعلى احاول اقناع صديقى ( الشيعى ) بقراءة هذا الموضوع لما جاء فيه من معلومات قيمه عن مكانه سيدنا الحسين عند اهل السنه


    جزاكم الله خير ..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,770

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    اخوانى لماذا توصون بمقاطعتهم لماذا لاتكون صداقتنا لهم سبب لهدايتهم بإذن الله
    لماذا لا نسمعهم مالدينا بدلا ان نترك ( اسيادهم ) يواصلون الكذب عليهم وعلى اهل السنه
    لماذا لا نوعيهم بالحقيقه بدلا من مقاطعتهم
    يا أخي ـ هداك الله ـ لم نوصك بمقاطعتهم، ولكن نهيناك عن صداقتهم، وهناك فرق بين دعوتهم وبين صداقتهم .
    فهل نبينا عليه الصلاة والسلام حين دعا أبا جهل وأضرابه من كفرة قريش صادقهم ؟!
    وقس على ذلك، فلا يلزم من دعوتهم ونقاشهم =صداقتهم أو محبتهم .
    ولا بد أن ينتبه إلى أن مقام الدعوة يحتاج أن يكون الداعي ذا بصيرة بدينه ودين ومذهب من يدعوه .
    وصداقة أعداء الله ومحبتهم ـ ولو كانوا أقرب الناس للمرء ـ من كبائر الذنوب والنصوص على ذلك كثيرة في القرآن والسنة .

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    36

    افتراضي

    وما هو موقف اهل السنه من ولاية سيدنا الحسين
    وما هو موقف اهل السنه من ولاية سيدنا الحسين

    وما هو موقف اهل السنه من ولاية سيدنا الحسين ؟؟؟

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •