فلسفة اللحية
النتائج 1 إلى 12 من 12

الموضوع: فلسفة اللحية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    38

    افتراضي فلسفة اللحية

    بسم الله الرحمن الرحيم

    مما سمعت عن مسألة تخفيف اللحية والاكتفاء بمسماها العرفي



    ان الامر (اعفوا - ارخوا - وفروا ) وغيرها
    هي درجات
    فالاعفاء لايعني الا تمسها بل هو تكثيرها
    والاعفاء درجات كذا باقي الالفاظ


    ومما يؤيد انه ليس المراد عدم المساس بها فعل بعض الصحابة
    حيث لم يفهموا عدم اخذ شيء منها لورود الاخذ منها عن بعضهم

    لكن: مالاعفاء الواجب مادام ان الاعفاء درجات؟
    هل نقيده بفعل بعض الصحابة (بالقبضة)

    مادام انا لم نقف لهم على دليل فلا نلتزم فعلهم


    فلما ان اللحية لم يحدها الشارع بحد لايجوز تخفيفها عنه
    فإنا نرجع للحقيقة اللغوية والعرفية

    فاللغوية لم تحدها ايضا
    بل هي في اللغة: الشعر النابت على الخدين والذقن

    فمن رأى ان هذا لايحدها فعليه الرجوع للعرف في ذلك


    والعرف ان من له شعر على خديه يسمى لحية وان قل


    لكم قد يقال: ان الشارع فرق بين اللحية والشارب (حفوا الشوارب واعفوا اللحى)
    فنجعل الحد الادنى للحية مالم يصل لحد الشارب بعد تخفيفه

    وماقل عن ذلك فإن صاحبه آثم




    طرحت ماسمعت بينكم

    فأفيدونا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    111

    افتراضي رد: فلسفة اللحية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شبل الطنايا مشاهدة المشاركة
    طرحت ماسمعت بينكم
    فأفيدونا
    إرجع أخي الحبيب إلى كتب الأصول فستجد أنهم يذكرون أن من أنواع البيان : فعل النبي صلى الله عليه وسلم , والنبي صلى الله عليه وسلم لم يأخذ شيئا من لحيته فهذا يفسر لنا معنى الإعفاء الذي أمر به الشارع .......
    أما فعل ابن عمر فهو اجتهاد منه ....
    والموضوع أُشبع بحثا ....
    وهو في الصفحة الأولى ....
    قال بعضهم: فالظاهر أن أخذ ما دون القبضة من اللحية حرام بالإجماع
    قال القاضي بدرالدين بن جماعة :
    " وليحذر من التقيد بالمشهورين وترك الأخذ عن الخاملين فقد عدّ الغزالي وغيره ذلك من الكبر على العلم وجعله عين الحماقة ؛ لأن الحكمة ضالة المؤمن يلتقطها حيث وجدها "

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,276

    افتراضي رد: فلسفة اللحية

    ورد في النصوص عموماً و ليس في اللحية خصوصاً التفريق بين

    1- الحلق
    2- التقصير
    3- الأخذ

    و قد قال العلماء أن الحلق و التقصير يخالف الإعفاء و الإرخاء و التوفير الذي ورد الأمر به

    و إنما الخلاف في الأخذ و هو غير الحلق و غير التقصير

    فالأخذ من اللحية لمن في لحيته طول خارج عن المعتاد اختلف فيه

    فقيل يكره و قيل يجوز الأخذ فيما زاد عن القبضة

    و للأسف أن البعض يستدل بأقوال العلماء في الأخذ و بالنصوص التي إستدلوا بها على الأخذ و يجعلها في التقصير و الحلق ، و هذا كذب على العلماء سواء كان مقصوداً أو غير مقصود

  4. #4
    أبو الفداء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    5,249

    افتراضي رد: فلسفة اللحية

    أخي الكريم صاحب الموضوع وفقك الله، عندي سؤال عن أمر لفت نظري: لماذا أسميت موضوعك "فلسفة اللحية"؟
    الفلسفة شيء، ومباحثتك لاخوانك في أحكام اللحية وضوابطها الشرعية شيء آخر لا علاقة له أبدا بالفلسفة، لا من قريب ولا من بعيد! وما أظنك تحب أن يقال لك - مثلا - أنك "تتفلسف" بكلامك هذا عن اللحية.. أليس كذلك؟ (ابتسامة)
    أبو الفداء ابن مسعود
    غفر الله له ولوالديه

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    85

    افتراضي رد: فلسفة اللحية

    الأخذ من اللحية.....: فالأخذ مطلقاً دون حلق ، ففيه قولان مشهوران للفقهاء حكاهما جماعة ، ومنهم ابن عبد البر في " التمهيد " حيث قال : (( واختلف أهل العلم في الأخذ من اللحية ، فكره ذلك قوم وأجازه آخرون )) أ. ه* .
    ومما يُستدل لجواز الأخذ ما خرّجه الترمذي من حديث عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يأخذ من لحيته من عرضها وطولها ". و من المعلوم أن أحاديث عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده من قبيل الحسن... كما ذكر ذلك العلامة سليمان العلوان ـ فك الله أسره ـ في كتابه الأمالي المكية على البيقونية.
    و أخرج ابن أبي شيبة في " المصنف " من طريق ابن طاووس عن سماك بن زيد أنه قال : (( كان علي يأخذ من لحيته مما يلي وجهه )) و الله أعلم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    111

    افتراضي رد: فلسفة اللحية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو العباس المالكي مشاهدة المشاركة
    ومما يُستدل لجواز الأخذ ما خرّجه الترمذي من حديث عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يأخذ من لحيته من عرضها وطولها ". و من المعلوم أن أحاديث عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده من قبيل الحسن...
    سبحان الله !! ماهكذا ياسعد تورد الإبل !!!

    يا أخي تريث قليلا ولاتحكم على الأحاديث بهذه الطريقة فمن الرواة الذين قبل عمرو بن شعيب ؟

    قال الترمذي رحمه الله :

    حدثنا هناد حدثنا عمر بن هارون عن أسامة بن زيد عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده " أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يأخذ من لحيته من عرضها وطولها " قال أبو عيسى هذا حديث غريب
    و سمعت محمد بن إسمعيل يقول عمر بن هارون مقارب الحديث لا أعرف له حديثا ليس له أصل أو قال ينفرد به إلا هذا الحديث "كان النبي صلى الله عليه وسلم يأخذ من لحيته من عرضها وطولها" لا نعرفه إلا من حديث عمر بن هارون ورأيته حسن الرأي في عمر قال أبو عيسى و سمعت قتيبة يقول عمر بن هارون كان صاحب حديث وكان يقول الإيمان قول وعمل قال قتيبة حدثنا وكيع بن الجراح عن رجل عن ثور بن يزيد أن النبي صلى الله عليه وسلم نصب المنجنيق على أهل الطائف قال قتيبة قلت لوكيع من هذا قال صاحبكم عمر بن هارون .

    قال العلامة الألباني :

    موضوع
    أخرجه الترمذي ( 3 / 11 ) و العقيلي في " الضعفاء " ( ص 288 ) و ابن عدي ( 243/ 2 ) و أبو الشيخ في " أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم " ( 306 ) من طريق عمر ابن هارون البلخي عن أسامة بن زيد عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده مرفوعا و قال الترمذي : هذا حديث غريب ، سمعت محمد بن إسماعيل يقول : عمر بن هارون مقارب الحديث لا أعرف له حديثا ليس له أصل أو قال : يتفرد به إلا هذا الحديث .
    قلت : و في ترجمته رواه العقيلي ثم قال : و لا يعرف إلا به ، و قد روي عن النبي صلى الله عليه وسلم بأسانيد جياد أنه قال : " اعفوا اللحى ، و احفوا الشوارب "و هذه الرواية أولى .
    و عمر هذا قال في " الميزان " : قال ابن معين : كذاب خبيث ، و قال صالح جزرة : كذاب ، ثم ساق له هذا الحديث ، لكن قال ابن عدي عقبه : و قد روى هذا عن أسامة غير عمر بن هارون ، فلينظر فإنه خلاف ما قاله البخاري و العقيلي : إنه تفرد به عمر .
    الضعيفة ( 288 )
    قال القاضي بدرالدين بن جماعة :
    " وليحذر من التقيد بالمشهورين وترك الأخذ عن الخاملين فقد عدّ الغزالي وغيره ذلك من الكبر على العلم وجعله عين الحماقة ؛ لأن الحكمة ضالة المؤمن يلتقطها حيث وجدها "

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    85

    افتراضي رد: فلسفة اللحية

    قال العلامة العلوان:"))، قال ابن القيم ـ رحمه الله ـ في الفروسية(7):
    ولقد أحسن الترمذي كل الإحسان إذ صحح حديث عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده، وأطال النووي ـ رحمه الله ـ الكلام على تحسين حديث عمرو بن شعيب في مقدمة المجموع (8) وهو الصواب الذي لا معدل عنه." الأمالي المكية"{ص:9}
    قال الترمذي:" و سمعت محمد بن إسمعيل يقول عمر بن هارون مقارب الحديث لا أعرف له حديثا ليس له أصل أو قال ينفرد به إلا هذا الحديث "كان النبي صلى الله عليه وسلم يأخذ من لحيته من عرضها وطولها" لا نعرفه إلا من حديث عمر بن هارون ورأيته حسن الرأي في عمر",فالبخاري حسن الرأي في بن هارون.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    442

    افتراضي رد: فلسفة اللحية

    سلامٌ عليكم،
    فإني أحمد إليكم الله الذي لا إله إلا هو،
    أما بعد،


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو العباس المالكي مشاهدة المشاركة
    قال العلامة العلوان:"))، قال ابن القيم ـ رحمه الله ـ في الفروسية(7):
    ولقد أحسن الترمذي كل الإحسان إذ صحح حديث عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده، وأطال النووي ـ رحمه الله ـ الكلام على تحسين حديث عمرو بن شعيب في مقدمة المجموع (8) وهو الصواب الذي لا معدل عنه." الأمالي المكية"{ص:9}
    قال الترمذي:" و سمعت محمد بن إسمعيل يقول عمر بن هارون مقارب الحديث لا أعرف له حديثا ليس له أصل أو قال ينفرد به إلا هذا الحديث "كان النبي صلى الله عليه وسلم يأخذ من لحيته من عرضها وطولها" لا نعرفه إلا من حديث عمر بن هارون ورأيته حسن الرأي في عمر",فالبخاري حسن الرأي في بن هارون.
    رجلٌ مقاربُ الحديث، ليس له حديث ليس له أصل (أو ينفرد به) إلا هذا الحديث، فكيف نقبل منه هذا الحديث ؟

    لا شك أن هذا الحديث بعينه هو حديثه الذي ينفرد به، أو ليس له أصل!

    سبحان الله !!
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    القاهرة
    المشاركات
    442

    افتراضي رد: فلسفة اللحية

    سلامٌ عليكم،
    فإني أحمد إليكم الله الذي لا إله إلا هو،
    أما بعد،

    فلعل من المفيد أن ننقل كلام الترمذي على وجهه

    17 - باب مَا جَاءَ فِى الأَخْذِ مِنَ اللِّحْيَةِ . ( 51 )
    2988 - حَدَّثَنَا هَنَّادٌ حَدَّثَنَا عُمَرُ بْنُ هَارُونَ عَنْ أُسَامَةَ بْنِ زَيْدٍ عَنْ عَمْرِو بْنِ شُعَيْبٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ جَدِّهِ أَنَّ النَّبِىَّ صلى الله عليه وسلم كَانَ يَأْخُذُ مِنْ لِحْيَتِهِ مِنْ عَرْضِهَا وَطُولِهَا . قَالَ أَبُو عِيسَى هَذَا حَدِيثٌ غَرِيبٌ . تحفة 8662 - 2762

    2988 ج - وَسَمِعْتُ مُحَمَّدَ بْنَ إِسْمَاعِيلَ يَقُولُ عُمَرُ بْنُ هَارُونَ مُقَارِبُ الْحَدِيثِ لاَ أَعْرِفُ لَهُ حَدِيثاً لَيْسَ إِسْنَادُهُ أَصْلاً - أَوْ قَالَ يَنْفَرِدُ بِهِ - إِلاَّ هَذَا الْحَدِيثَ كَانَ النَّبِىُّ صلى الله عليه وسلم يَأْخُذُ مِنْ لِحْيَتِهِ مِنْ عَرْضِهَا وَطُولِهَا . لاَ نَعْرِفُهُ إِلاَّ مِنْ حَدِيثِ عُمَرَ بْنِ هَارُونَ وَرَأَيْتُهُ حَسَنَ الرَّأْىِ فِى عُمَرَ بْنِ هَارُونَ . قَالَ أَبُو عِيسَى وَسَمِعْتُ قُتَيْبَةَ يَقُولُ عُمَرُ بْنُ هَارُونَ كَانَ صَاحِبَ حَدِيثٍ وَكَانَ يَقُولُ الإِيمَانُ قَوْلٌ وَعَمَلٌ . 2762

    2989 - قَالَ سَمِعْتُ قُتَيْبَةَ حَدَّثَنَا وَكِيعُ بْنُ الْجَرَّاحِ عَنْ رَجُلٍ عَنْ ثَوْرِ بْنِ يَزِيدَ أَنَّ النَّبِىَّ صلى الله عليه وسلم نَصَبَ الْمَنْجَنِيقَ عَلَى أَهْلِ الطَّائِفِ . قَالَ قُتَيْبَةُ قُلْتُ لِوَكِيعٍ مَنْ هَذَا قَالَ صَاحِبُكُمْ عُمَرُ بْنُ هَارُونَ . تحفة 18468 - 2762

    قلت: عمر بن هارون لا يحتمل حاله التفرد، لا سيما بهذا الحديث، كما بين البخاري رحمه الله

    والله تعالى أجل وأعلم
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,276

    افتراضي رد: فلسفة اللحية

    إذا أراد الإخوة معرفة الفرق بين الأخذ و التقصير و الحلق

    فراجعوا أقوال العلماء في العمرة لماذا الرجل يحلق أو يقصر و المرأة تأخذ قدر أنملة

    هذا تفريق في الشرع بين الحلق و التقصير و الأخذ

    فهل يجوز أن يستدل شخص بالأخذ على التقصير و الحلق

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,298

    افتراضي رد: فلسفة اللحية

    على الصناعة الأصولية ، علة المخالفة منصوص عليها صراحةً ، أو قل علّة التشبه ، وهي علة مستفادة بطريق المنطوق ، فهي في الظهور والبيان بما لا يخفى ، وقد علق الشارع ترك اللحية على هذه العلة ، فمتى صار حلق اللحية شعاراً لغير المسلمين وجب ترك حلقها. لوجود العلة. والكلام هنا مقتطع من سلسلة مشاركات وردود لي تجدونها على هذا الرابط:

    قال بعضهم: فالظاهر أن أخذ ما دون القبضة من اللحية حرام بالإجماع

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    111

    افتراضي رد: فلسفة اللحية

    المتتبع لكلام أبي العباس يلحظ أمورا :
    -الإيهام بأن الشيخ سليمان العلوان حسن الحديث ولايخفى أن ذلك ليس بصحيح ...!!
    -وأيضا أنه يتصدى للتصحيح والتضعيف وبان أنه أحوج مايكون للمقالة التي وضعها عن التخريج فليته يتمعن فيها أكثر ورحم الله من عرف قدر نفسه ...
    -الإصرار على رأيه بعد ما تبين له خطئه ...!!!
    وأخيرا أقول :
    فلتنطق بعلم أو لتسكت بحلم ....!!
    هداك الله وأصلحك ...
    قال القاضي بدرالدين بن جماعة :
    " وليحذر من التقيد بالمشهورين وترك الأخذ عن الخاملين فقد عدّ الغزالي وغيره ذلك من الكبر على العلم وجعله عين الحماقة ؛ لأن الحكمة ضالة المؤمن يلتقطها حيث وجدها "

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •