إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس*
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 31

الموضوع: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس*

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    1,063

    افتراضي إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس*

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    1- هل صحيح ان مصطلح السلفية اخص من مصطلح اهل السنة والجماعة

    2- هل صحيح ان نقول بان الحافظ ابن حجر العسقلاني رحمه الله من اهل السنة والجماعة الا ان الحديث عن انتمائه للسلفيين لا بد فيه من التفصيل ... افيدونا جزاكم الله خيرا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    111

    افتراضي رد: اخوتي الكرام سؤال هام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العاصمي من الجزائر مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    1- هل صحيح ان مصطلح السلفية اخص من مصطلح اهل السنة والجماعة
    2- هل صحيح ان نقول بان الحافظ ابن حجر العسقلاني رحمه الله من اهل السنة والجماعة الا ان الحديث عن انتمائه للسلفيين لا بد فيه من التفصيل ... افيدونا جزاكم الله خيرا
    السلفية وأهل الأثر وأهل الحديث والطائفة المنصورة والفرقة الناجية وأهل السنة والجماعة كلها أسماء لمسمى واحد ......
    والغريب كما ذكرت أن الكثير يقر بذلك نظريا لكن عند الكلام على الأشخاص يفرقون فيقول فلان ليس بسلفي , فتسأله : ليس من أهل السنة والجماعة ؟ فيتغير الجواب ....
    وبصراحة وقع بعضهم فيما أنكره على غيره من التفريق بين الفرقة الناجية والطائفة المنصورة ....
    قد أكون مخطئا وننتظر مشاركة المشايخ ...
    ملاحظة :
    في العنوان : سؤال
    هام وهو خطأ شائع وصوابه مهم فنعوذ بالله من كل شيطان وهامة (ابتسامة)
    قال القاضي بدرالدين بن جماعة :
    " وليحذر من التقيد بالمشهورين وترك الأخذ عن الخاملين فقد عدّ الغزالي وغيره ذلك من الكبر على العلم وجعله عين الحماقة ؛ لأن الحكمة ضالة المؤمن يلتقطها حيث وجدها "

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    85

    افتراضي رد: اخوتي الكرام سؤال هام

    هناك فقط فرق بين الطائفة المنصورة و الفرقة الناجية.....لأنه يمكن أن تكون طائفة مجاهدة و هي على مذهب المعتزلة مثلا...
    أما السلفية...إلخ...فا لعبرة بالمعاني...و إلم يكن الحافظ ابن حجر سلفيا فمن السلفي إذن..

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    111

    افتراضي رد: اخوتي الكرام سؤال هام

    حمل واستمع :
    ابن عثيمين :
    http://www.fatwa1.com/anti-erhab/Sal..._ahlassnah1.rm
    صالح آل الشيخ :
    http://www.fatwa1.com/anti-erhab/Sal...al_salafyah.rm

    جاء في فتاوى اللجنة الدائمة رقم {6149}{2/164} :

    "س: أريد تفسيراً لكلمة السلف ومن هم السلفيون . . . ؟

    ج : السلف هم أهل السنة والجماعة المتبعون لمحمد صلى الله عليه وسلم من الصحابة رضي الله عنهم ومن سار على نهجهم إلى يوم القيامة، ولما سئل صلى الله عن الفرقة الناجية قال : "هم من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي... " .

    وجاء في الفتوى رقم {1361} {1/165} :

    "س: ما هي السلفية وما رأيكم فيها ؟

    ج : السلفية نسبة إلى السلف والسلف هم صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأئمة الهدى من أهل القرون الثلاثة الأولى {رضي الله عنهم} الذين شهد لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم بالخير في قوله: {خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ثم يجئ أقوام تسبق شهادة أحدهم يمينه ويمينه شهادته} رواه الإمام أحمد في مسنده والبخاري ومسلم، والسلفيون جمع سلفي نسبة إلى السلف، وقد تقدم معناه وهم الذين ساروا على منهاج السلف من اتباع الكتاب والسنة والدعوة إليهما والعمل بهما فكانوا بذلك أهل السنة والجماعة. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم".

    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والافتاء
    عضو:عبدالله بن قعود، عضو:عبدالله بن غديان، نائب رئيس اللجنة:عبدالرزاق عفيفي،
    الرئيس:عبدالعزيز بن باز

    السؤال
    هل هناك فرق بين ‏"‏الفرق الناجية‏"‏ و‏"‏الطائفة المنصورة‏"‏‏؟‏‏.‏

    الجواب
    أبدًا، ‏"‏الفرقة الناجية‏"‏ هي ‏"‏المنصورة‏"‏‏.‏ لا تكونُ ‏"‏ناجيةً‏"‏ إلا إذا كانت ‏"‏منصورةً‏"‏، ولا تكون ‏"‏منصورةً‏"‏ إلا إذا كانتْ ‏"‏ناجيةً‏"‏، هذه أوصافُهم‏:‏ ‏"‏أهلُ السنةِ والجماعة‏"‏، ‏"‏الفرقة الناجية‏"‏، ‏"‏الطائفة المنصورة‏"‏‏.‏

    ومن أراد أن يفرق بين هذه الصفات، ويجعل هذه لبعضهم وهذه لبعضهم الآخر؛ فهو يريد أن يفرق أهل السنة والجماعة، فيجعل بعضهم فرقة ناجية، وبعضهم طائفة منصورة‏.‏

    وهذا خطأ؛ لأنهم جماعة واحدة، تجتمع فيها كل صفات الكمال والمدح، فهم ‏"‏أهل السنة والجماعة‏"‏، وهم ‏"‏الفرقة الناجية‏"‏، وهم ‏"‏الطائفة المنصورة‏"‏، وهم ‏"‏الباقون على الحق إلى قيام الساعة‏"‏، وهم ‏"‏الغرباء في آخر الزمان‏"‏‏.‏


    محاضرة ألقاها الشيخ صالح الفوزان بمدينة الطائف يوم الاثنين الموافق 3/3/1415هـ في مسجد الملك فهد بالطائف‏.

    وهذه فتوى للشيخ البراك :
    http://islamlight.net/albarrak/sounds/save/fawaid/a9.rm
    قال القاضي بدرالدين بن جماعة :
    " وليحذر من التقيد بالمشهورين وترك الأخذ عن الخاملين فقد عدّ الغزالي وغيره ذلك من الكبر على العلم وجعله عين الحماقة ؛ لأن الحكمة ضالة المؤمن يلتقطها حيث وجدها "

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    1,063

    افتراضي رد: اخوتي الكرام سؤال هام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعبدالرحمن القطري مشاهدة المشاركة
    السلفية وأهل الأثر وأهل الحديث والطائفة المنصورة والفرقة الناجية وأهل السنة والجماعة كلها أسماء لمسمى واحد ......
    والغريب كما ذكرت أن الكثير يقر بذلك نظريا لكن عند الكلام على الأشخاص يفرقون فيقول فلان ليس بسلفي , فتسأله : ليس من أهل السنة والجماعة ؟ فيتغير الجواب ....
    وبصراحة وقع بعضهم فيما أنكره على غيره من التفريق بين الفرقة الناجية والطائفة المنصورة ....
    قد أكون مخطئا وننتظر مشاركة المشايخ ...
    ملاحظة :
    في العنوان : سؤال
    هام وهو خطأ شائع وصوابه مهم فنعوذ بالله من كل شيطان وهامة (ابتسامة)
    بورك فيك اخي ابا عبد الرحمن
    فاخوك لم يقف على قول لاحد اهل العلم يطلق القول في مثل الحافظ رحمه الله بالسلفية بل اغلب من وقفت على اقوالهم يذهبون الى التفصيل عند الجواب على مثل هذا السؤال مع انهم يجزمون بان الحافظ رحمه الله من اهل السنة والجماعة وهذا هو سر الاشكال فاخوك صار متهيبا من اطلاق وصف السلفية -هكذا- دون تفصيل فاذا وقفت على ما يزيل هذا "الاشكال" فلك من اخيك خالص الدعاء ولك شكر مثله على تنبيهك القيم بورك فيك

    والتفصيل المقصود هو :
    ما جاء في جواب على السؤال الأول من الفتوى رقم (5082) :
    رابعا: موقفنا من أبي بكر الباقلاني والبيهقي وأبي الفرج بن الجوزي وأبي زكريا النووي وابن حجر وأمثالهم ممن تأول بعض صفات الله تعالى أو فوضوا في أصل معناها - أنهم في نظرنا من كبار علماء المسلمين الذين نفع الله الأمة بعلمهم فرحمهم الله رحمة واسعة وجزاهم عنا خير الجزاء، وأنهم من أهل السنة فيما وافقوا فيه الصحابة رضي الله عنهم وأئمة السلف في القرون الثلاثة التي شهد لها النبي صلى الله عليه وسلم بالخير، وأنهم أخطأوا فيما تأولوه من نصوص الصفات وخالفوا فيه سلف الأمة وأئمة السنة رحمهم الله سواء تأولوا الصفات الذاتية وصفات الأفعال أم بعض ذلك.
    وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.
    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
    عضو: عبد الله بن قعود.
    نائب رئيس اللجنة: عبد الرزاق عفيفي.
    الرئيس: عبد العزيز بن عبد الله بن باز.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    1,063

    افتراضي رد: اخوتي الكرام سؤال هام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو العباس المالكي مشاهدة المشاركة
    هناك فقط فرق بين الطائفة المنصورة و الفرقة الناجية.....لأنه يمكن أن تكون طائفة مجاهدة و هي على مذهب المعتزلة مثلا...
    أما السلفية...إلخ...فا لعبرة بالمعاني...و إلم يكن الحافظ ابن حجر سلفيا فمن السلفي إذن..
    اخي المالكي ارجوا ان لا تظن باخيك سوءا فقصده من السؤال الاستفادة لا غير ... فارجوا ان تفيده في حكم اطلاق وصف "سلفي" في حق الحافظ رحمه الله على ان تكون ادلتك مزينة باقوال لاهل العلم المعتبرين وهل يصح تفريقنا بين من هو سلفي "حقا" ومن هو سلفي"حكما" ام ان كل كلامي من الباطل المنهي عنه .. جزيت الجنة

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    87

    افتراضي رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس&

    اطلاق مصطلح السلفي لم يكن معروفا بهذه الصورة في القرون الماضية ولا أيام السلف ولو كان معروفا لنقل لنا ولعرفناه لكن بعض أهل العلم تسموا به وقصدوا به ما قصدوا بمصطلح أهل السنة والجماعة واستحبوا التلقب به.
    والذي أذكره من كلام الشيخ ابن عثيمين هو أنه يجوز التلقب بهذا اللقب ما لم يؤدي الى فتنة وتحزب.
    هناك بعض من يدعي السلفية أخرجوا كثيرا من علماء السنة المعاصرين عن السلفية وصفوهم عن بكرة أبهم وجعلوهم من أهل البدع وقالوا السلفية أخص من أهل السنة ويجب التسمي بالسلفي أو تكون من أهل البدع وحرفوا كلام العلماء كابن باز والالباني. وكل من وجدوا عنده هفوة أخرجوه من سلفيتهم وهذا الذي أظن أن الشيخ ابن عثيمين قد حذر منه والله تعالى أعلم

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    111

    افتراضي رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس&

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المستبصر مشاهدة المشاركة
    وقالوا السلفية أخص من أهل السنة ويجب التسمي بالسلفي أو تكون من أهل البدع وحرفوا كلام العلماء كابن باز والالباني.
    أرجو منك أخي الكريم أن تذكر البينة على هذه الدعوى من كتاب أو شريط ....
    وأنا معك أن كثيرا من الشباب وقع في الغلو وصنفوا كثيرا من المشايخ بغير حق لكننا نناقش هذه المسألة من حيث التأصيل وكلام أهل العلم فالانتساب للسلف مشروع يقول شيخ الإسلام كما في مجموع فتاويه :
    لا عيب على من أظهر مذهب السلف وانتسب إليه واعتزى إليه بل يجب قبول ذلك منه بالاتفاق فإن مذهب السلف لا يكون إلا حقا.اهـ
    والإساءة من بعض أفراد السلفية لايسوغ لنا منع الانتساب للسلف وإلقاء اللوم على الجميع والله أعلم وجزاك الله خيرا .....
    قال القاضي بدرالدين بن جماعة :
    " وليحذر من التقيد بالمشهورين وترك الأخذ عن الخاملين فقد عدّ الغزالي وغيره ذلك من الكبر على العلم وجعله عين الحماقة ؛ لأن الحكمة ضالة المؤمن يلتقطها حيث وجدها "

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1,710

    افتراضي رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس*

    التسمى بالسلفية فيها خلاف طويل عريض بين العلماء وأحسن ما قرأت هو كلام للشيخ ناصر العقل يرى التفصيل بأنه ثم أناس فى منطقة ما يحتاجون لهذا الاسم وأناس أخرين لا يحتاجونه فلا يجوز التسمى به الا لمن يحتاج له
    والشيخ سعيد عبد العظيم يقول افرض انا اتيحت لى الفرصة فى قناة فضائية وسالونى ما منهجك الذى تدعو اليه فسأقول السلفية ( فى دقيقة ) وبهذ اكن قلت ما اريده فى الوقت المحدد اما أن قلت الاسلام فثم صوفية واشاعرة ووو يقولون انهم الاسلام

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    71

    افتراضي رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس&

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    محاورة لطيفة جرت بين الشيخ الألباني وبين رجل يرفض التسمي بالسلفيّة وهي في شريط اسمه "لماذا ننتسب إلى السلفيّة؟".
    قال الشيخ: إن قيل لك ما مذهبك فما أنت قائل ؟
    قال الرجل: مسلم، قال الشيخ: هذا لا يكفي !!!
    قال الرجل: لقد سمّانا الله المسلمين وتلا قوله تعالى: "هو سمّاكم المسلمين".
    قال الشيخ: هذا جواب صحيح لو كنا في العهد الأول قبل انتشار الفرق الضالة، فلو سألنا أي مسلم من هذه الفرق التي تختلف معها جذريّاً في العقيدة لما اختلف جوابه عن هذه الكلمة، فكلّهم يقول الشيعي الرافضي والخارجي والدرزي والنصيري العلوي أنا مسلم، إذاً هذا لا يكفي في هذه الأيام.
    قال الرجل: إذاً أقول أنا مسلم على الكتاب والسنّة
    قال الشيخ: أيضا هذا لا يكفي!!! قال الرجل: لمــاذا؟!!
    قال الشيخ: هل تجد واحداً من الفرق الضالة يقول أنا مسلم لست على الكتاب والسنّة..فمن الذي يقول أنا لست على الكتاب والسنّة!!! ثم أخذ الشيخ يبيّن له أهميّة التقيّد بالكتاب والسنّة بفهم السلف الصالح لهما، وأن هذا هو الخلاف بيننا وبين الفرق الضالة فهم يقدّمون فهمهم للكتاب والسنّة على فهم سلفنا الصالح لهما.
    قال الرجل: إذاً أنا مسلم على الكتاب والسنّة بفهم السلف الصالح، قال الشيخ: إذا سألك سائل عن مذهبك فهل تقول له ذلك؟ قال الرجل: نعم،
    فقال الشيخ رحمه الله: فما رأيك أن تختصرها لغة لأن خير الكلام ما قلّ ودلّ فتقول: أنا سلفي !!!
    ـــــــــــــــ ــــــ
    والحافظ ابن حجر رحمه الله لم يكن سلفيا في الإعتقاد فهو أشعري وأصوله أشعرية, مع اعترافنا بعلمه وفضله وخدمته للسنة, ونحبه على ما بذل من علم وتأليف ...إلخ, لكن هذا لا يجعلنا أن نقول بأنه سلفي العقيدة, وهناك كتاب للشيخ علي الشبل -حفظه الله- يبين عقيدة الحافظ -رحمه الله- .
    وفرق بين من أوَّل وأصله التأويل, وبين من أوَّل وأصله الإثبات لكن لم يثبت عنده الحديث وما أشبه..
    وهذا القول وسط بين من يجعل الحافظ رحمه الله سلفيا وبين من يجافيه ويسبه بل بعض الحمقى لا يترحم عليه.
    وأما ما نقلته من فتوى اللجنة -وفقها الله وسدد خطاها- ففيه أن ابن حجر والنووي وغيرهم هم من أهل السنة فيما وافقوا فيه أهل السنة...إلخ
    وهذا القول يقوله بعض أهل العلم, فمنهم من يقول الأشاعرة هم أهل السنة فيما وافقوا فيه أهل السنة, وبعضهم لا يقول بذلك في الطائفة بل ينزلها على الأفراد, فيقول فلان من أهل السنة فيما وافق فيه أهل السنة..
    لكن في التحقيق, الصحيح المنع من ذلك, لأنه لو فتح الباب لقيل المعتزلة من أهل السنة فيما وافقوا أهل السنة, والرافضة والإباضية وو...إلخ
    فتصبح لفظة أهل السنة لا مدح فيها, وأيضا ليس كل من وافق أهل الدار صار من أهل الدار.
    والكلام في هذه المسألة يطول.
    والموضع تحت النقاش للفائدة
    وبالله التوفيق

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    570

    افتراضي رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس&

    عقيدة ابن حجر والنووي


    أجاب عنها : د. عبد العزيز بن محمد العبد اللطيف

    أضيف في: 6-8-2008


    السؤال :

    سمعت بعض طلاب العلم يصف ابن حجر والنووي بأنهما أشاعرة ، ونحن نعلم أن لديهم تأويل في بعض الأسماء والصفات ، لكن هل يستقيم بأن ينسبون إلى الأشاعرة على الإطلاق ، أفيدونا أحسن الله إليكم ؟



    الجواب :

    فإن الإمام النووي - رحمه الله - من الأئمة الكبار والعلماء الربانيين ، وقد كتب الله لمؤلفاته القبول والانتشار ، ولم يكن الإمام النووي - رحمه الله - أشعرياً محضاً ، فإنه وإن وافق الأشاعرة في تأويل جملة من صفات الله - تعالى - أو تفويضها ، إلا أن اشتغاله بحديث رسول الله - صلى الله عليه وسلم - حفظه عن الوقوع في كثير من مزالق الأشاعرة .

    وكذا الحافظ ابن حجر ، فإنه من الأئمة الأعلام ، والجهابذة المحققين ، وقد وافق الأشاعرة في تأويل صفات ٍ لله - تعالى - أو تفويضها ، لكن نقد الأشاعرة في جملة من عقائدهم كمسألة الإيمان وأول واجب على المكلف .

    ونوصي السائل وسائر إخواننا بالاشتغال بما ينفع ، والاهتمام بكتب هذين الإمامين لاسيما ( رياض الصالحين ) و( الأذكار ) و( شرح صحيح مسلم للنووي ) ، ( وفتح الباري ) لابن حجر ، وأن لا يحكم على الأشخاص إلا بعلم وعدل ، وبالله التوفيق .

    http://www.soutulhaq.com/Show_archiv...=fatawa&id=204

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    74

    افتراضي رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس&

    كتب صاحب لقب (الليث بن سراج)
    والحافظ ابن حجر رحمه الله لم يكن سلفيا في الإعتقاد فهو أشعري وأصوله أشعرية, مع اعترافنا بعلمه وفضله وخدمته للسنة, ونحبه على ما بذل من علم وتأليف ...إلخ, لكن هذا لا يجعلنا أن نقول بأنه سلفي العقيدة, وهناك كتاب للشيخ علي الشبل -حفظه الله- يبين عقيدة الحافظ -رحمه الله- .

    كلام ابن عثيمين عنه في شرح الأربعين وكذا سفر الحوالي في كتابه منهج الأشاعرة في الأعتقاد
    عن أبن حجر رحمه الله

    قال الشيخ سفر حفظه الله
    موقف ابن حجر من الأشاعرة
    إن الحافظ في الفتح قد نقد الاشاعرة باسمهم الصريح وخالفهم فيما هو من خصائص مذهبهم فمثلا خالفهم في الإيمان وإن كان تقريره لمذهب السلف فيه يحتاج لتحرير ونقدهم في مسألة المعرفة وأول واجب على المكلف في أول كتابه وآخره{الفتح1\46 (3\357ـ361( 13\347ـ350
    كما انه نقد شيخهم في التأويل (ابن فورك) في تأويلاته التي نقلها عنه في شرح كتاب التوحيد من الفتح وذم التأويل والمنطق ومرجحا منهج الثلاثة القرون الأولى كما أنه يخالفهم في الاحتجاج بحديث الآحاد في العقيدة (نفس المواضع في الإحالة) وغيرها من الأمور التي لا مجال لتفصيلها هنا
    والذي أراه أن الحافظ -رحمه الله-أقرب شيء إلى عقيدة مفوضة الحنابلة كأبي يعلى ونحوه ممن ذكرهم شيخ الإسلام في درء تعارض العقل و النقل ووصفهم بمحبة الآثار و التمسك بها لكونهم وافقوا بعض أصول المتكلمين وتابعوهم ضانين صحتها عن حسن نية.............)
    المرجع (منهج الأشاعرة في العقيدة)
    ويقول ابن عثيمين رحمه الله في شرح الأربعين289
    وهل يصح أن ننسب هذين الرجلين وامثالهما للأشاعرة ونقول هما من الأشاعرة
    الجواب لا لأن الأشاعرة لهم مذهب مستقل له كيان في الأسماء والصفات والإيمان وأحوال الآخرة
    وما أحسن ماكتبه أخونا سفر الحوالي عما علم من مذهبهم ............)
    اللهم ارزقنا الإخلاص في القول والعمل

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    25

    افتراضي يا سلفيون.....إياكم والتعصب .....إياكم والتحزب

    يا سلفيون.....إياكم والتعصب .....إياكم والتحزب

    ______________________________ __________
    من المهم أن نعرف أن الشيوخ ليسوا معيارا للحق و أن أبعد الناس من التعصب المذموم هم السلفيون .
    و أنا أعجب من الشباب السلفي أن يوجد عندهم أعراض التعصب المذموم و بعض تصرفات الحمية الجاهلية حتى ممن ينتسبون إلى السلفية هنا في نلاحظ و نسمع أشياء كل الشيوخ يتبرأون منها .
    من ذلك :
    - المسالك الحزبية أو العصبية .
    - التمحور حول شيخ بعينه فمن خالفه فهو على باطل .

    ( هذا انحراف عن المنهج )
    فالشيوخ ليسوا هم معيارا للحق بل المنهج حاكم على الجميع .
    فعبارة " من لم يكن معنا فهو علينا " هذه تساوي " الحلف الجاهلي " الذي أبطله رسول الله صلى الله عليه و سلم بقوله " لا حلف في الإسلام " فهذه جاهلية ."
    اللي مش معانا يبقى علينا " هذا منطق جاهلي ليس من الإسلام في شيئ .
    لكن قدر الولاء للشخص يتحدد بقدر التزامه بالمنهج و خدمته لهذا المنهج .
    هذه هي الموازين التي نقيس بها الناس
    .

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    71

    افتراضي رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس&

    أخي أبو الخطاب فؤاد السنحاني..وفقك الله
    أنا لا أدري ما سبب هذا الغضب, ثم من أين لك بأن تصفني بالتعصب, أخرج لي من كلامي ما يفيد بأني أتعصب لأحد بعينه..!!
    أم أنه الهوى وحب الوقيعة..ثم قولك يا سلفيون أيا كم والتعصب..من تعصب لأحد فاذهب إليه وخاطبه وناصحه.
    أما أن يتكلم البعض عن السلفية والسنة والبدع ثم يُتهم بالتعصب, فهذا والله من الظلم والبغي.
    وأنا قلت الموضوع تحت النقاش للفائدة, حتى يأتي الإخوة بنقول ومشاركات لنستفيد منها, ونعرف من خلالها الصواب, فإن استطعت أن تشاركنا بالمفيد فحيهلاً بك, وإن لم تستطع فنصيحتي لك بأن تشتغل بما ينفعك, وانقلع عنا.
    شارك بأدب أو انقلع بلا عتب.
    ـــــــــــــــ ــــــــ
    ثم الإخوة الذين نقلوا عن المشائخ, الشيخ سفر والشيخ اللعبداللطيف حفظهم الله, أقول جزاكم الله خيرا على هذه النقولات المفيدة.
    لكن هل هم من أهل السنة في الجملة, أم مطلقا؟ إذ هم في التحقيق نقول عنهم إما مفوضة أو معطلة, لأنه يستحيل أن يكون صاحب عقيدة سنية في الأسماء والصفات ثم يعطل أو يؤول.
    لأنه إن قلنا فلان عقيدته في الأسماء والصفات على طريقة السلف, وإذا هو يعطل أو يؤول, فالتعطيل يناقض الإثبات وكذلك التفويض.
    والحافظ -رحمه الله- نقض قول الأشاعرة في الإيمان, لكنه في الحقيقة قال بقول طائفة منهم, وهو القول بأن الأعمال شرط في كمال الإيمان, وهذا قول بعض الأشاعرة.
    والسؤال: أن الحافظ -رحمه الله رحمة واسعة- وقع في التفويض والتأويل في كثير من الصفات, فهل المفوض أو المؤول هو عين المثبت على طريقة السلف...؟
    أرجو من الإخوة المشاركة حتى نستفيد, فربما علم أحدهم شيئا وخفي علينا..
    وهذا لا يعني أننا نقدح في الإمام ابن حجر ولا النووي ولا غيرهم بل هم مجتهدون فإن أصابوا فلهم أجران وإن أخطأوا فلهم أجر واحد.
    وغيرهم كثير ممن نحبهم ونجلهم كالباقلاني وابن الجوزي والبيهقي وغيرهم من أئمة الإسلام.؟
    ووقوع الحافظ وغيره من العلماء من الذين خدموا هذا الدين, هذا لاينفي كونهم من أئمة الإسلام..فلننتبه ..

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    74

    افتراضي رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس*

    أخي الليث بارك الله فيك أنصحك بمرجعة موضوع (تحقيق نسبة ابن حجر وأمثاله الى الأشاعرة ) كتبه المسيطير
    وقد كتبت قبل ذلك عن نسبة ابن حجر والنووي للأشاعرة
    لكن موضوع المسيطير أكثر فائدة لكثرة النقاش فيه
    ومما فيه
    في كتاب العلم للشيخ: محمد العثيمين رحمه الله:
    98ـ سئل الشيخ ـ غفر الله له ـ: ما قولكم فيما يحصل من البعض من قدح في الحافظين النووي وابن حجر وأنهما من أهل البدع؟
    وهل الخطأ من العلماء في العقيدة ولو كان عن اجتهاد وتأويل يلحق صاحبه بالطوائف المبتدعة؟
    وهل هناك فرق بين الخطأ في الأمور العلمية والعملية؟
    فأجاب فضيلته بقوله:
    إن الشيخين الحافظين( النووي ابن حجر) لهما قدم صدق ونفع كبير في الأمة الإسلامية ولئن وقع منهما خطأ في تأويل بعض نصوص الصفات إنه لمغمور بما لهما من الفضائل والمنافع الجمة ولا نظن أن ما وقع منهما إلا صادر عن اجتهاد وتأويل سائغ ـ ولو في رأيهما وأرجو الله تعالى أن يكون من الخطأ المغفور وأن يكون ما قدماه من الخير والنفع من السعي المشكور وأن يصدق عليهما قول الله تعالى)ِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ )(هود: من الآية114).
    والذي نرى أنهما من أهل السنة والجماعة، ويشهد لذلك خدمتهما لسنة رسوله الله صلى الله عليه وسلم وحرصهما على تنقيتها مما ينسب إليها من الشوائب، وعلى تحقيق ما دلت عليه من أحكام ولكنهما خالفا في آيات الصفات وأحاديثها أو بعض ذلك عن جادة أهل السنة عن اجتهاد أخطئا فيه، فنرجو الله تعالى أن يعاملهما بعفوه.
    وأما الخطأ في العقيدة: فإن كان خطأ مخالفاً لطريق السلف، فهو ضلال بلا شك ولكن لا يحكم على صاحبه بالضلال حتى تقوم عليه الحجة، فإذا قامت عليه الحجة، وأصر على خطئه وضلاله، كان مبتدعاً فيما خالف فيه الحق، وإن كان سلفيًّا فيما سواه، فلا يوصف بأنه مبتدع على وجه الإطلاق، ولا بأنه سلفي على وجه الإطلاق، بل يوصف بأنه سلفي فيما وافق السلف، مبتدع فيما خالفهم، كا قال أهل السنة في الفاسق: إنه مؤمن بما معه من الإيمان، فاسق بما معه م العصيان، فلا يعطي الوصف المطلق ولا ينفى عنه مطلق الوصف، وهذا هو العدل الذي أمر الله به، إلا أن يصل المبتدع إلى حد يخرجه من الملة فإنه لا كرامة له في هذه الحال .
    وأما الفرق بين الخطأ في الأمور العلمية والعملية: فلا أعلم أصلاً للتفريق بين الخطأ في الأمور العلمية والعملية لكن لما كان السلف مجمعين فيما نعلم على الإيمان في الأمور العلمية الحيوية والخلاف فيها إنما هو في فروع من أصولها لا في أصولها كان المخالف فيها أقل عدداً وأعظم لوماً. وقد اختلف السلف في شيء من فروع أصولها كاختلافهم، هل رأى النبي صلى الله عليه وسلم ربه في اليقظة واختلافهم في اسم الملكين اللذين يسألان الميت في قبره، واختلافهم في الذي يوضع في الميزان أهو الأعمال أم صحائف الأعمال أم العامل؟ واختلافهم هل يكون عذاب القبر على البدن وحده دون الروح؟ واختلافهم هل يسأل الأطفال وغير المكلفين في قبورهم؟ واختلافهم هل الأمم السابقة يسألون في قبورهم كما تسأل هذه الأمة؟ واختلافهم في صفة الصراط المنصوب على جهنم؟ واختلافهم هل النار تفنى أو مؤبدة، وأشياء أخرى وإن كان الحق مع الجمهور في هذه المسائل، والخلاف فيها ضعيف.
    وكذلك يكون في الأمور العملية خلاف يكون قويًّا تارة وضعيفاً تارة.
    وبهذا تعرف أهمية الدعاء المأثور: اللهم فاطر السموات والأرض، عالم الغيب والشهادة، أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون، اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم.
    سماحة الشيخ / عبدالعزيز بن باز رحمه الله
    السؤال :
    سائل يقول: هناك من يحذر من كتب الإمام النووي وابن حجر رحمهما الله تعالى، ويقول: إنهما ليسا من أهل السنة والجماعة، فما الصحيح في ذلك؟
    الجواب :
    لهم أشياء غلطوا فيها في الصفات، ابن حجر والنووي وجماعة آخرون ، لهم أشياء غلطوا فيها ، ليسوا فيها من أهل السنة ، وهم من أهل السنة فيما سلموا فيه ولم يحرفوه هم وأمثالهم ممن غلط .
    المصدر :
    مجموع فتاوى ومقالات متنوعة المجلد الثامن والعشرون .
    لعل هذا يكفي بارك الله فيك فيما نقل عن هذين العلمين
    الكبيرين

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    125

    Question رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس&

    إلى من يبلغه من شباب وشيوخ وكهول المسلمين ،
    إخواني السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
    إن هذه الألفاظ (المهاجرون ، الأنصار ، الصحابة ، التابعون ) ليست نسبة عرقية أوفرقية أوطائفية أو حزبية بل هي أعمال صالحة قام بها أولئك القوم الكرام ولم يتسموا هم بها، ولكن سماهم الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم بها خصوصاً لهم هم دون سواهم تزكية لهم و تفضيلاً لهم كما قال تعالى :
    {وَالسَّابِقُون الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَانٍ رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ }التوبة100 .
    لكنها ليست تزكية لمن جاء من بعدهم من أبنائهم ولم يصحب النبي صلى الله عليه آله وصحبه وسلم ، لكنها توجب له حقوقاً زائدة علينا وعلى المسلمين فبسندنا إلى الإمام مسلم في الصحيح قال :
    حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ الْمُثَنَّى حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ جَعْفَرٍ وَعَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مَهْدِيٍّ قَالَا حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ قَتَادَةَ عَنْ النَّضْرِ بْنِ أَنَسٍ عَنْ زَيْدِ بْنِ أَرْقَمَ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
    " اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِلْأَنْصَارِ وَلِأَبْنَاءِ الْأَنْصَارِ وَأَبْنَاءِ أَبْنَاءِ الْأَنْصَارِ "
    و حَدَّثَنِيهِ يَحْيَى بْنُ حَبِيبٍ حَدَّثَنَا خَالِدٌ يَعْنِي ابْنَ الْحَارِثِ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ بِهَذَا الْإِسْنَادِ
    ، ثم سماهم المسلمون بها ولم يسموا بها غيرهم من المسلمين الذين هاجروا بعد ذلك ، ولا الذين نصروا الدين ، كما قال تعالى :
    {إِنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ وَهَاجَرُواْ وَجَاهَدُواْ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَالَّذِينَ آوَواْ وَّنَصَرُواْ أُوْلَـئِكَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَالَّذِينَ آمَنُواْ وَلَمْ يُهَاجِرُواْ مَا لَكُم مِّن وَلاَيَتِهِم مِّن شَيْءٍ حَتَّى يُهَاجِرُواْ وَإِنِ اسْتَنصَرُوكُمْ فِي الدِّينِ فَعَلَيْكُمُ النَّصْرُ إِلاَّ عَلَى قَوْمٍ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُم مِّيثَاقٌ وَاللّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ }الأنفال72 . وقال :
    {وَالَّذِينَ آمَنُواْ وَهَاجَرُواْ وَجَاهَدُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَالَّذِينَ آوَواْ وَّنَصَرُواْ أُولَـئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقّاً لَّهُم مَّغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ }الأنفال74 .وقال :
    {لَقَد تَّابَ الله عَلَى النَّبِيِّ وَالْمُهَاجِرِي نَ وَالأَنصَارِ الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ فِي سَاعَةِ الْعُسْرَةِ مِن بَعْدِ مَا كَادَ يَزِيغُ قُلُوبُ فَرِيقٍ مِّنْهُمْ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ إِنَّهُ بِهِمْ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ }التوبة117 .
    ولاشك في أن الذين اتبعوهم بإحسان فيهم من هاجر من بلد الكفر إلى بلد الإسلام لكن لايقال له مهاجر بذلك الاعتبار ، ولاشك في أن فيهم من نصر الدين ولكن لايقال له أيضاً أنصاري بذلك الاعتبار ، فإن جاز لغةً أن يقال لغيرهم مهاجر أو ناصر للدين لم يجز أن يقال له ذلك شرعاً ولذلك سمى الله ورسوله من جاء بعدهم : ( وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَان ) ، ومما يدل على خصوصيتهم بذلك قول الله تعالى :
    {إِنَّ الْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَات ِ وَالْمُؤْمِنِين َ وَالْمُؤْمِنَات ِ وَالْقَانِتِينَ وَالْقَانِتَاتِ وَالصَّادِقِينَ وَالصَّادِقَاتِ وَالصَّابِرِينَ وَالصَّابِرَاتِ وَالْخَاشِعِينَ وَالْخَاشِعَاتِ وَالْمُتَصَدِّق ِينَ وَالْمُتَصَدِّق َاتِ وَالصَّائِمِينَ وَالصَّائِمَاتِ وَالْحَافِظِينَ فُرُوجَهُمْ وَالْحَافِظَاتِ وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيراً وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً }الأحزاب35 .
    فهل يسمى أحد من المسلمين نفسه بـ ( صائم ، أو مصلي أو مزكي ، ...إلخ ) أو طائفة من المسلمين تخص نفسها بهذه الأسامي دون الآخرين ؟! .
    فلم يقل سبحانه في الآية والمهاجرون والمهاجرات والناصرين والناصرات أو والأنصاريين والأنصاريات مما يدل على خصوصهم رضي الله عنهم بهذا الاسم دون غيرهم ، ومع ذلك فقد روينا بسندنا إلى الإمام الترمذي في السنن قال :
    حدثنا ابن أبي عمر حدثنا سفيان عن عمرو بن دينار سمع جابر بن عبد الله يقول كنا في غزاة قال سفيان يرون أنها غزوة بني المصطلق فكسع ( ضربه برجله على إليتيه ) رجل من المهاجرين رجلا من الأنصار فقال المهاجري : ياللمهاجرين وقال الأنصاري : ياللأنصار فسمع ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فقال : " ما بال دعوى الجاهلية ؟ ! قالوا: رجل من المهاجرين كسع رجلا من الأنصار ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " دعوها فإنها منتنة " فسمع ذلك عبد الله بن أبي ابن سلول فقال أوقد فعلوها والله لئن رجعنا إلى المدينة ليخرجن الأعز منها الأذل فقال عمر يا رسول الله دعني أضرب عنق هذا المنافق فقال النبي صلى الله عليه وسلم : " دعه لا يتحدث الناس أن محمدا يقتل أصحابه " وقال غير عمرو فقال له ابنه عبد الله بن عبد الله والله لا تنقلب حتى تقر أنك الذليل ورسول الله صلى الله عليه وسلم العزيز ففعل قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح .
    والسؤال الهام ... هل سمانا الله ورسوله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم بهذه الأسماء الجديدة الحادثة : السلفي و السلفيون أم الإخواني والإخوانيون ، ام التبليغي والتبليغيون أم التحريري والتحريريون ، أم الجهادي والجهاديون . أفلا تعقلون ؟!! ..و تتركون التعصب لأسماءٍ سميتموها وأحزابٍ اخترعتموها يا أحبتنا في الله ، وهو الذي لايفيدكم في الدنيا ولافي الدين بل يضركم والمسلمين فيفرق صفكم ، ويزلزل موقفكم ، ويذهب ريحكم ، ويمزق جماعتكم ، ويطمع فيكم أعداءكم ؟! حتى يكفر بعضكم بعضا ويفسق بعضكم بعضا ويقتل بعضكم بعضا وياللعجب : ليدخل الجنة بقتل أخيه . وقد ترك النبي صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم قتل المنافقين حتى لا يقول الناس إن محمداً صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم يقتل أصحابه فيصدهم ذلك عن الدخول في الإسلام خوف القتل ..أخارجية عصرية !! وقد وصانا نبينا الحبيب صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم في حجة الوداع : " لا ترجعوا بعدي كفارا يضرب بعضكم رقاب بعض " ..يا أحبتنا : لو سألنا أي واحد فيكم هذا السؤال : هل يجوز بقاء هذه الدول الإسلامية المتفرقة أم يجب عليها أن تتحد وتأتلف في دولة واحدة ؟ ..فما الجواب ؟ ..
    الجواب لايجوز هذا التفرق إلى دول كثيرة وكيانات صغيرة بل يجب أن تكون دولةً واحدة ؟ ...
    فهل ياترى لا يجوز قيام دول كثيرة للمسلمين تبلغ كل دولة منها ملايين البشر أو عشرات الملايين أومئات الملايين مثل أندونيسيا، و لها جيوشها ولها قوتها الاقتصادية والسياسية وغيرها وفي الوقت نفسه يجوزقيام فرق وأحزاب وجماعات و .. و.. و .. إلخ بأسماء مخترعة ، وأعمال مصطنعة تنشأعنها العداوات والتقاتلات والنزاعات الحزبية والفرقية المنتنة في الدولة الواحدة تحت شعار : ( هذا منا وهذا ليس منا ، ومن ليس معنا فهو ضدنا ) ، وما يقوله إخواننا الإخوان المسلمون كما يسمون أنفسهم أنهم هم الجماعة الأم وعلى جميع الجماعات الإسلامية أن تتبعهم نقول لهم :
    يا إخواننا بارك الله فيكم إن جماعتكم الأم كما تزعمون لها أم كبرى ألا وهي الجماعة ، جماعة النبي وأصحابة صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ومن تبعهم من المسلمين إلى يومنا هذا فلترجع الجماعة الأم الصغيرة وجميع بناتها وحفيداتها من الجماعات والأحزاب الإسلامية كما تسمي نفسها إلى الأمة الأم الكبرى ( ما أنا عليه وأصحابي ) فالله سمانا أمة واحدة ونحن جميعا ً من هذه الأمة , وإن تفرق بعضنا فالإسلام والحق قبل وجودجماعتكم وقدافترقتم ببيعتكم الحزبية وشعاراتكم الإخوانية عن أخوانكم في الإسلام فلتدعوا ذلك ولتعودوا إلى الجماعة ، السواد الأعظم ، .. وهذا نقوله لباقي الحركات والفرق والأحزاب والجماعات مهما تسمت به من أسامي لاتسمن ولا تغني من جوع .. وإلا فقل لي بربك :
    هل لهذه الأحزاب المتفرقة دينيا والجماعات المتجمعة سياسياً بدعواها أنها إسلامية هل لها إله واحد أم آلهة ؟ .. وهل لها رسول واحد أم رسل ؟ .. وهل لها كتاب واحد أم كتب ؟ .. وهل لها سنة واحدة أم سنن ؟ .. وهل لها كعبة قبلة واحدة أم كعبات ؟ .. إذن فلم الاختلاف ؟!! ولم التنازع ؟!! .. ولم التفرق ونحن حزب واحد وأمة واحدة نصلي جميعاً ، ونحج جمبعاً ونصوم جميعاً !! .. اللهم رحماك!! .. اللهم لطفك !!
    اللهم ألف بين قلوب عبادك المسلمين أجمعين ليُعْلُوا كلمتك ويَنْصُرُوا دينك !!
    كن كالبحر ، الطهور ماؤه ، الحل ميتته ، أوكالنهر يجري بالخيرات ولا تضره القاذورات ، أو كالماء بلغ قلتين فلا يحمل الخبث ، وإلا فالموت خير لك

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    71

    افتراضي رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس&

    أخي الرببية جزاك الله خيرا على هذا النقل المفيد, ورحم الله الإمام والحافظ ابن حجر والإمام النووي وأئمة المسلمين وغفر لهم ورضي عنهم.

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    1,063

    افتراضي رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس*

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بورك في جميع الاخوة على افادتهم الا ان "الاشكال" لم يحل ..!!
    ولا باس بالتذكير به :
    جمع كبير من طلبة العلم لا يتحرج في وصف امثال الحافظ ابن حجر رحمه الله بكونه من "اهل السنة والجماعة" مع تحرجه الواضح من وصفه بال"سلفية" هكذا باطلاق فاذا علمنا بان اخواننا هؤلاء لا يفرقون بين مصطلحي "السلفية" و"اهل السنة والجماعة" صار "الاشكال" كبيرا بل قد يصل الحال الى وصف هذا القول ب"التناقض" .... فهل من مجيب ؟

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    71

    افتراضي رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس*

    الشيخ ياسين الأسطل وفقني الله وإياك لكل ما يحبه ويرضاه
    لا شك أن الإنتساب للأسماء والتحزب سبيل إلى تفرقة الأمة, وأن الأمة لاتجتمع حتى تجتمع جميع الطوائف تحتلواء واحد, وليس هذا فقط لا حتى ترجع إلى الكتاب والسنة على فهم سلف الأمة.
    لكن هذا الإجتماع المذكور تحت اللواء الحق, ماهي صفاتهم وما الإسم الذي أطلق عليهم.؟
    لاشك بأنهم أهل السنة والجماعة, لكن هل ورد لفظ أهل السنة والجماعة في القرآن وفي سنة النبي ؟ الجواب لا.
    وهل سماهم الله أو سماهم النبي بأهل السنة والجماعة.؟الجوا لا.
    وهنا كلام يوضح المراد, قال الشيخ بكر ابو زيد -رحمه الله- (كان السلف الاوائل وهم الصحابة(رضي الله عنهم) قبل بزوغ بذرة التفرق والانشقاق ليس لهم اسم يتميزون به لانهم يمثلون الاسلام والامتداد الطبيعي له لكن لما حصلت تلك الفرق الضالة التي يشملها لفظ اهل الاهواء لغلبة اتباع الهوى عليهم ولفظ اهل البدع لاتباعهم ماهو خارج عن الدين واجنبي عنه واهل الشبهات لانهم يلبسون الحق بالباطل فيشبهون به علىالعامة لبناء خروجهم عن السنة على مرض الشبهة الفاسدة لما حصلت تلك الفرق منتسبة الى الاسلام وهي منشقة عن العمود الفقري للمسلمين ظهرة القابهم-أي السلفيون-الشرعية المميزة بجماعة المسلمين لنفي الفرق والاهواء عنهم سواء ما كان من الاسماء ثابتا لهم باصل الشرع مثل:الجماعة-جماعة المسلمين-الفرقة الناجية الطائفة المنصورةاو بواسطة التزامهم بالسنن امام اهل البدع ولهذا حصل الربط لهم بالصدر الاول فقيل لهم-السلف-اهل الحديث-اهل الاثر-اهل السنة-وهذه الالقاب الشرعية تخالف أي لقب كان لاي فرقة كانت)اهـ
    ثم في النسبة إلى أهل السنة والجماعة إذا نظرنا في واقعنا الآن, تجد الصوفي يقول أنا من أهل السنة والجماعة والأشعري كذلك والماتريدي كذلك والسني الحق يقول أنا من أهل السنة والجماعة, فكان لابد وقتها أن يميز السني الحق نفسه من هذه الطوائف ويقول أنا سلفي, نسبة إلى السلف في الفهم والتلقي والوقوف على ما وقفوا.
    وحول هذا كان كلام العلامة الألباني الذي ذكرته في إحدى المشاركات السابقة.
    ثم ذكرتم -حفظكم الله- أن الله ورسوله لم يرد عنهم تسميتنا بالسلفيين ولابالإخوانيين ولابالتبليغيين وو..إلخ من أنهم أحزاب ..
    أقول ذكر السلفيين مع الإخوان المسلمين وجماعة التبليغ يجعلهم إحدى الأحزاب, وهذا خطأ, والجواب عنه من وجهين: الوجه الأول هل السلفية حزب؟ والوجه الثاني هل الدعوة السلفية مثل الدعوة الإخوانية والتبليغية وغيرهم؟
    أما الوجه الأول: هل السلفية حزب؟
    سئل الشيخ الالباني-رحمه الله-:لماذا التسمي بالسلفية ؟اهي دعوة حزبية ام طائفية ام مذهبية ام هي فرقة جديدة في الاسلام؟
    الجواب:-ان كلمة السلف معرفة في لغة العرب وفي لغة الشرع وما يهمنا هنا هو بحثها من الناحية الشرعية فقد صح عن النبي(صلى الله عليه وسلم)انه قال في مرض موته للسيدة فاطمة(رضي الله عنها)- (فاتقي الله واصبري ونعم السلف انا لك) ويكثر استعمال العلماء لكلمة السلف وهدا اكثر من ان يعد ويحصى وحسبنا مثالا واحدا وهو ما يحتجون به في محاربة البدع:
    وكل خير في اتباع من سلف وكل شر في ابتداع من خلف
    ولكن هناك من يدعي العلم ينكر هده النسبة زاعما ان لا اصل لها فيقول:لا يجوز للمسلم ان يقول:انا سلفي وكانه يقول لايجوز ان يقول المسلم انا متبع للسلف الصالح فيما كانوا عليه من عقيدة وعبادة وسلوك لاشك ان مثل هدا الانكار لو كان يعنيه يلزم منه التبرؤ من الاسلام الصحيح الدي كان عليه سلفنا الصالح وعلى راسهم النبي كما يشير الحديث المتواتر الذي في الصحيحين وغيرهما عنه : (خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم)فلا يجوز لمسلم ان يتبرا من الانتساب الى السلف الصالح بينما لو تبرا من اية نسبة اخرى لم يمكن لاحد من اهل العلم ان ينسبه الى كفر او فسوق0 0واما الذي ينسب الى السلف الصالح فانه ينسب الى العصمة على وجه العموم وقد ذكر النبي من علامات الفرقة الناجية انها تتمسك بما كان عليه رسول الله وما كان عليه اصحابه فمن تمسك بهم يقينا على هدى من ربه000ولاشك ان التسمية الواضحة الجلية المميزة البينة هي ان نقول( انا مسلم على منهج السلف الصالح) وهي ان تقول باختصار( انا سلفي )0
    وسئل الشيخ الفوزان-حفظه الله-هل السلفية حزب من الاحزاب؟ وهل الانتساب لهم مذموم؟
    فاجاب:السلفية هي الفرقة الناجية هم اهل السنة والجماعة ليست حزبا من الاحزاب التي تسمى الان احزابا وانما هم جماعة على السنة وعلى الدين هم اهل السنة والجماعة قال ( لا تزال طائفة من امتي ظاهرين على الحق لا يضرهم من خذلهم ولا من خالفهم)وقال ايضا(وستفترق هذه الامة على ثلاثة وسبعين فرقة كلها في النار الا واحدة –قالوا من هي يارسول الله؟-قال من كان على مثل ما انا عليه اليوم واصحابي) فالسلفية طائفة على مذهب السلف على ما كان عليه الرسول واصحابه فهي ليست حزبا من الاحزاب العصرية الان وانما هي جماعة قديمة من عهد الرسول متوارثة مستمرة لاتزال على الحق ظاهرة الى قيام الساعة كما اخبر 00 وقال ايضا:كيف يكون التمذهب بالسلفية بدعة ضلالة وكيف يكون بدعة وهو اتباع لمذهب السلف واتباع مذهبهم واجب بالكتاب والسنة وحق وهدى قال تعالى (والسابقون الاولون من المهاجرين والانصار والذين اتبعوهم باحسان رضي الله عنهم) وقال النبي (عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين 000)فالتمذهب بمذهب السلف سنة وليس بدعة وانما البدعة التمذهب بغير مذهبهم0
    والوجه الثاني هل الدعوة السلفية مثل الدعوة الإخوانية والتبليغية وغيرهم؟
    أقول نعرف هذا بالمقارنة بين هذه الدعواة ومن خلالها يتضح لنا من هم أهل الحق, وذلك من وجوه.
    الدعوة السلفية : دعوة إلى الكتاب والسنة وإلى ما كان عليه سلف الأمة فهي دعوة إلى منهج معصوم، وهو منهج السلف الصالح من الصحابة والتابعين وأهل القرون المفضلة.
    الدعوة الإخوانية: دعوة إلى أشخاص فهي تنسب إلى (حسن البنا) ، فهي إذن دعوة محدثة فعمرها لا يزيد عن سبعين سنة.
    الدعوة التبليغية: دعوة إلى أشخاص فهي تنسب إلى محمد إلياس الكاندهلوي الذي جمع أربع طرق صوفية (النقشبندية – السهروردية – الجشتية – القادرية) فهي إذاً محدثة لا تزيد عن تسعين سنة.
    الوجه الثاني: فكرها؟
    الدعوة السلفية: يأخذون بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم لا يقدمون عليها أي رأي كائنا من كان وكتبهم شاهدة بذلك، فانظر مثلا: السنة للخلال والسنة لعبد الله بن أحمد، والسنة لابن أبي عاصم وغيرها وهم الجماعة لأنهم مجتمعون على السنة .
    الدعوة الإخوانية: دعوتهم: مخلطة فهي دعوة سلفية (زعموا)، وطريقة سنية (زعموا)، وحقيقة صوفية (صدقوا).
    الدعوة التبليغية: في الأصول على معتقد الأشاعرة والماتريدية وفي السلوك على الأربع الطرق المذكورة في الوجه الأول.
    الوجه الثالث: مؤسسها؟
    الدعوة السلفية: الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.
    الدعوة الإخوانية: حسن البنا الصوفي.
    الدعوة التبليغية: محمد إلياس الكاندهلوي الصوفي.
    الوجه الرابع: أعلامها؟
    الدعوة السلفية: أبو بكر الصديق، وعمر وعثمان وعلي وطلحة وعبد الرحمن بن عوف وسعيد بن زيد وعائشة وحفصة وأنس وأبو هريرة وأبو موسى وعبد الله ابن مسعود وغيرهم ثم الحسن البصري وابن سيرين وسعيد ابن جبير وابن المسيب وغيرهم ثم مالك والأوزاعي والشافعي والقطان والبخاري ومسلم وأبو داود والنسائي والترمذي وابن ماجه وابن تيميّة وابن القيم وابن عبد الوهاب وغيرهم وفي عصرنا هذا ابن باز والألباني والفوزان وابن عثيمين والوادعي وغيرهم ممن سلك دربهم.
    الدعوة الإخوانية: حسن البنا، التلمساني الذي يهون من شأن دعاء القبور, والهضيبي صاحب التقريب ببين السنة والشيعة, وحامد أبو النصر, والغزالي المعتزلي, وفتحي يكن الذي يطعن في السلفيين, ومصطفى السباعي الذي أنشد قصيدة أمام قبر الرسول صلى الله عليه وسلم يطلب منه الشفاء، وصاحب دعوة التقريب أيضا.
    الدعوة التبليغية: محمد إلياس الكاندهلوي الصوفي. وإنعام الحسن الديوبندي. وغيرهم من المتصوفة.
    الوجه الخامس: معنى حزبية هذه الدعوات ؟؟
    الدعوة السلفية: الدعوة السلفية ليست حزبا بالمعنى العصري من كونها قامت وله عضوية ومجلس وأعضاء مؤسسون ويعقد الولاء والبراء في بنود الحزب وما شابه ذلك وإنما المقصود أنه حزب بالمعنى اللغوي أي أنهم جماعة اجتمعوا على الكتاب والسنة وفهم سلف الأمة ، فهم يمثلون حقيقة حزب الله ، قال تعالى: ((ألا إن حزب الله هم المفلحون)) ويعقد الحب والبغض عندهم في ذات الله لا غير.
    الدعوة الإخوانية: أي أنهم حزب بالمعنى الإصطلاحي المذموم التي وردت النصوص بالتحذير من إقامتها فهم لهم مؤسسون وعضوية ومجلس وأعضاء وتنظيم سري وما شابه ذلك من عقد الولاء والبراء في بنود الحزب وفي ذوات أشخاصهم.
    الدعوة التبليغية: يقال فيهم ما قيل في الدعوة الإخوانية.
    هذه بعض الفروق بين هذه الدعوات...
    وأقتصر على هذا لانشغالي
    وبالله التوفيق

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    71

    افتراضي رد: إخوتي الكرام سؤال هام عن السلفية وأهل الس*

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العاصمي من الجزائر مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بورك في جميع الاخوة على افادتهم الا ان "الاشكال" لم يحل ..!!
    ولا باس بالتذكير به :
    جمع كبير من طلبة العلم لا يتحرج في وصف امثال الحافظ ابن حجر رحمه الله بكونه من "اهل السنة والجماعة" مع تحرجه الواضح من وصفه بال"سلفية" هكذا باطلاق فاذا علمنا بان اخواننا هؤلاء لا يفرقون بين مصطلحي "السلفية" و"اهل السنة والجماعة" صار "الاشكال" كبيرا بل قد يصل الحال الى وصف هذا القول ب"التناقض" .... فهل من مجيب ؟
    من قال بـ(لا فرق بين أهل السنة والسلفية) وقال ما قال فلا شك بأن هذا تناقض وخطأ فاحش.
    وإن كان يفرق بين السلفية وأهل السنة, وهذا لا يخرج من كونه إما أنه لا يدري, أو نظر إلى مفهوم أهل السنة بمفهوم عام وهو في مقابلة الشيعة.
    فكلامه لا يعول عليه, ولا يلتفت إليه.

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •