ساعدوني في هذه النازلة على عجل
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: ساعدوني في هذه النازلة على عجل

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    241

    افتراضي ساعدوني في هذه النازلة على عجل

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    عرضت علي هذه النازلة للحكم فيها،ونظرا لدقة المسألة،فقد أحببت مشاركتكم لي حتى لا أتحمل لوحدي ثقل هذه الأمانة،وحتى يعرض الأمر للمدارسة،فلا تبخلوا علينا وفقكم الله،وسأحاول أن أنقل الصورة كما هي حتى يكون إدراككم لها تاما،خاصة وأنا قريب من االعائلة،ومحيط بتفاصيل ما يقع فيها،والله الموفق.
    هذا أحد الإخوة الأحباب المبتلين في دين الله عز وجل،حكم عليه بالسجن سبع سنوات،وقامت عائلته بتزويجه وهو بالسجن بأخت حديثة عهد بالتزام وتدين،لكنها قررت التضحية معه والصبر حتى يأذن الله بالفرج،لكن لهذه الأخت مشكلتان:
    _أولاهما: أسرتها غير ملتزمة،ووالدها كان متسولا،وأخوها الأكبر حشاش،وأمها وأخواتها يتعاطين السحر.وقد كان اتصل بي قبل العقد وأخبرني بشيء من ذلك فحذرته من هذا الزواج،وأعلمته بضرورة انتقاء الحسب ،لكنه وأهله أصروا على هذا الزواج.
    _ ثانيهما:تزعم أنها تعرضت لحادث اغتصاب،وقد أخبرت بذلك الأخ وأخته القائمة على الزواج،ولم يخبرا الأم ،ووافقا على الزواج رغم ذلك.وظاهر الأخت الصلاح،ولن يبد منها أي ريبة.
    وبعد سنتين من الزواج عاشتها الاخت في بيت والدته واخته،لم يبد منها ما يشينها،بل بالعكس،صبرت واحتسبت بشهادة إحدى أخوات الأخ،وضحت وبرت بزوجها بشهادته،وحصل بينهما ألفة وتعلق،حصل خصام بين عائلة الأخ وعائلة الاخت،وكان الخصام شديدا كشفت فيه العورات وانتهكت الحرمات وتحطمت نوافذ بيت عائلة الأخ،لكن بشهادة الكل لم تتدخل لصالح أهلها،بل أبدت استعدادها لاداء الشهادة بصدق،ومع ذلك تصر الام على ابنها طالبة منه الطلاق
    انتقاما لما حصل لها،بل مهددة إياه بالسخط والبراءة.
    وقد حاولنا ثنيها عن هذا الأمرلكنها لا تزيد إلا إصرارا،وحاولنا الصلح،ففشلت كل المحاولات،واستق لت الزوجة ببيت لها،واحيانا عند أخيه وزوجته،وزاد البعد بينها وبين أمه واخته،والام مصرة على طلب الطلاق أو البراءة من ابنها،ولا بد لي هنا من ملاحظات:
    _ سألت بنفسي الام هل آذتكم هذه الزوجة بشيء،فكان جوابها بالنفي،وإنما أهلها وذووها.
    _الزوج والزوجة متعلقان ببعضهما غاية التعلق.
    _زاد الأمر تعقيدا بثبوت حمل الزوجة،وقد مر على الحمل أشهر.
    _الأم غير مستقلة بقرارها،بل بشهادة كل الوسطاء في هذه المشكلة،بنتها الكبرى هي من تحرضها وتملأ قلبها،علما أن هذه البنت سمعتها سيئة ومتهمة بالزنا،ولها علاقات مشبوهة.وقد سمعها غير واحد تحرض أمها حتى تسخط على ولدها،وللإشارة هذه البنت لها تأثير كبير على أمها بسبب إعالتها إياها.
    لقد حاولت الإحاطة بالموضوع بأمانة،والاخ في كرب شديد،لدرجة أغمي عليه داخل السجن،وحمل للمصحة،وهومستعد لقبول الحكم الشرعي كيفما كان نوعه،وأنا صراحة احترت في الجزم بشيء،فأفيدونا بارك الله فيكم.
    قال يونس الصدفي : ما رأيت أعقل من الشافعي، ناظرته يوماً في مسألة، ثم افترقنا، ولقيني، فأخذ بيدي ثم قال: يا أبا موسى، ألا يستقيم أن نكون إخواناً وإن لم نتفق في مسألة ؟!

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    923

    افتراضي رد: ساعدوني في هذه النازلة على عجل

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،،
    تفضل أخي :
    http://64.233.169.104/search?q=cache...lnk&cd=5&gl=sa
    اللهم صل على محمد وعلى أزواجه وذريته كما صليت على آل إبراهيم ، وبارك على محمد وعلى أزواجه وذريته كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    241

    افتراضي رد: ساعدوني في هذه النازلة على عجل

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيك اخي الحبيب
    لا زلت بانتظار المزيد
    قال يونس الصدفي : ما رأيت أعقل من الشافعي، ناظرته يوماً في مسألة، ثم افترقنا، ولقيني، فأخذ بيدي ثم قال: يا أبا موسى، ألا يستقيم أن نكون إخواناً وإن لم نتفق في مسألة ؟!

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    241

    افتراضي رد: ساعدوني في هذه النازلة على عجل

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أرجو من الإخوة مساعدتي بأقوال الفقهاء والمذاهب إذا أمكن
    قال يونس الصدفي : ما رأيت أعقل من الشافعي، ناظرته يوماً في مسألة، ثم افترقنا، ولقيني، فأخذ بيدي ثم قال: يا أبا موسى، ألا يستقيم أن نكون إخواناً وإن لم نتفق في مسألة ؟!

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    241

    افتراضي رد: ساعدوني في هذه النازلة على عجل

    لكن هناك من يقول:
    أن الطلاق في أصله مباح،وليس فيه ظلم حتى مع عدم وجود الداعي ،فإذن أمه أمرته بمباح،فوجب طاعتها،فما تقولون حفظكم الله؟
    ثم وقفت على كلام لشيخنا محمد المختار الشنقيطي في شرح الزاد:
    ذلك يكون الطلاق واجباً إذا كانت المرأة فيها سوء وضرر، أو فيها فساد، وأمره أبوه أو أمرته أمُّه بتطليقها فوجب عليه البر؛ لأنه ليس في المرأة مانعٌ يمنع من طلاقها وهناك أمرٌ من الوالد، والأصل بر الوالدين.
    فما تقولون؟
    قال يونس الصدفي : ما رأيت أعقل من الشافعي، ناظرته يوماً في مسألة، ثم افترقنا، ولقيني، فأخذ بيدي ثم قال: يا أبا موسى، ألا يستقيم أن نكون إخواناً وإن لم نتفق في مسألة ؟!

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    362

    افتراضي رد: ساعدوني في هذه النازلة على عجل

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عائشة المغربي مشاهدة المشاركة
    لكن هناك من يقول:
    أن الطلاق في أصله مباح،وليس فيه ظلم حتى مع عدم وجود الداعي ،فإذن أمه أمرته بمباح،فوجب طاعتها،فما تقولون حفظكم الله؟
    ثم وقفت على كلام لشيخنا محمد المختار الشنقيطي في شرح الزاد:
    ذلك يكون الطلاق واجباً إذا كانت المرأة فيها سوء وضرر، أو فيها فساد، وأمره أبوه أو أمرته أمُّه بتطليقها فوجب عليه البر؛ لأنه ليس في المرأة مانعٌ يمنع من طلاقها وهناك أمرٌ من الوالد، والأصل بر الوالدين.
    فما تقولون؟
    هناك فتوى من العلامة ابن عثيمين في فتاواه جمع أشرف عبدالمقصود ، أنه شبه هذه الأم بالسحرة الذين يفرقون بين المرء و زوجه ، وشيخ الإسلام له كلام أنه لا يلزمه طاعة والدته في ذلك ، لأنه لا عدم طلاقها لا يضر بها ، ويضر بالزوج ، فلا أرى له أن يطلقها إلا إن رأى منها ما يكره ، والله أعلم

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •