مثالٌ لدلالة السبر والتقسيم يقرر فيه الشيخ الشنقيطي رحمه الله الموقف من حضارة الغرب.
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: مثالٌ لدلالة السبر والتقسيم يقرر فيه الشيخ الشنقيطي رحمه الله الموقف من حضارة الغرب.

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    93

    افتراضي مثالٌ لدلالة السبر والتقسيم يقرر فيه الشيخ الشنقيطي رحمه الله الموقف من حضارة الغرب.

    (هديّةٌ إلى صرعى الحضارة الغربية وأخلاقها الدنية )

    في هذه الكلمات تجدُ الشيخ العلاّمة :محمدُ الأمين الشنقيطي رحمه الله وغفر له ,يستخدمُ دليل السبر والتقسيم في إيضاح موقف المسلمين من الحضارة الغربية قائلاً:

    اعلم: أن هذا الدليل التاريخي العظيم يوضح غاية الإيضاح موقف المسلمين الطبيعي من الحضارة الغربية. وبذلك الإيضاح التام يتميز النافع من الضار، والحسن من القبيح، والحق من الباطل.
    وذلك أن الاستقراء التام القطعي دل على أن الحضارة الغربية المذكورة تشتمل على نافع وضار: أما النافع منها: فهو من الناحية المادية وتقدمها في جميع الميادين المادية أوضح من أن أبينه. وما تضمنته من المنافع للإنسان أعظم مما كان يدخل تحت التصور، فقد خدمت الإنسان خدمات هائلة من حيث إنه جسد حيواني. وأما الضار منها: فهو إهمالها بالكلية للناحية التي هي رأس كل خير، ولا خير البتة في الدنيا بدونها، وهي التربية الروحية للإنسان وتهذيب أخلاقه. وذلك لا يكون إلا بنور الوحي السَّماوي الذي يوضح للإنسان طريق السعادة، ويرسم له الخطط الحكمية في كل ميادين الحياة الدنيا والآخرة، ويجعله على صلة بربه في كل أوقاته.

    فالحضارة العربية غنية بأنواع المنافع من الناحية الأولى، مفلسة إفلاساً كلياً من الناحية الثانية.
    ومعلوم أن طغيان المادة على الروح يهدد العالم أجمع بخطر داهمٍ، وهلاك مستأصل، كما هو مشاهد الآن. وحل مشكلته لا يمكن البتة إلا بالاستضاءة بنور الوحي السماوي الذي هو تشريع خالق السموات والأرض، لأن من أطغته المادة حتى تمرد على خالقه ورازقه لا يفلح أبداً.
    والتقسيم الصحيح يحصر أوصاف المحل الذي هو الموقف من الحضارة الغربية في أربعة أقسام لا خامس لها، حصراً عقلياً لا شك فيه:

    الأول: ترك الحضارة المذكورة نافعها وضارها.
    الثاني: أخذها كلها وضارها ونافعها.
    الثالث: أخذ ضارها وترك نافعها.
    الرابع: أخذ نافعها وترك ضارها. فنرجع بالسبر الصحيح إلى هذه الأقسام الأربعة، فنجد ثلاثةً منها باطلة بلا شك، وواحداً صحيحاً بلا شك.

    أما الثلاثة الباطلة: فالأول منها تركها كلها، ووجه بطلانه واضح، لأن عدم الاشتغال بالتقدم المادي يؤدي إلى الضعف الدائم، والتواكل والتكاسل، ويخالف الأمر السماوي في قوله: جل وعلا:{وَأَعِدُّو اْ لَهُمْ مَّا اسْتَطَعْتُمْ مِن قُوَّةٍ...}.
    لا يسلم الشرف الرفيع من الأَذى ** حتَّى يراق على جوانبهِ الدمُ

    القسم الثاني من الأقسام الباطلة: أخذها؛ لأن ما فيها من الانحطاط الخلقي وضياع الروحية والمثل العليا للإنسانية، أوضح من أن أبينه.
    ويكفي في ذلك ما فيها من التمرد على نظام السماء، وعدم طاعة خالق هذا الكون جل وعلا{ءَآللَّهُ أَذِنَ لَكُمْ أَمْ عَلَى اللَّهِ تَفْتَرُونَ}[10/95]، {أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَن بِهِ اللَّهُ} [42/21].

    والقسم الثَّالث من الأقسام الباطلة: هو أخذ الضار وترك النافع، ولا شك أن هذا لا يفعله من له أقل تمييز.

    فتعينت صحة القسم الرابع بالتقسيم والسبر الصحيح، وهو أخذ النافع وترك الضار.
    وهكذا كان صلى الله عليه وسلم يفعل، فقد انتفع بحفر الخندق في غزوة الأحزاب، مع أن ذلك خطة عسكرية كانت للفرس، أخبره بها سلمان فأخذ بها. ولم يمنعه من ذلك أن أصلها للكفار. وقد هم صلى الله عليه وسلم بأن يمنع وطء النساء المراضع خوفاً على أولادهن، لأن العرب كانوا يظنون أن الغيلة - وهي وطء المرضع - تضعف ولدها وتضره، ومن ذلك قول الشاعر:
    فوارس لم يغالوا في رضاع فتتبوا في أكفهم السيوف
    فأخبرته صلى الله عليه وسلم فارس والروم بأنهم يفعلون ذلك ولا يضر أولادهم، فأخذ صلى الله عليه وسلم منهم تلك الخطة الطبية، ولم يمنعه من ذلك أن أصلها من الكفار.
    وقد انتفع صلى الله عليه وسلم بدلالة ابن الأُريقط الدؤلي له في سفر الهجرة على الطريق، مع أنه كافر.
    فاتضح من هذا الدليل أن الموقف الطبيعي للإسلام والمسلمين من الحضارة الغربية ـ هو أن يجتهدوا في تحصيل ما أنتجته من النواحي المادية، ويحذروا مما جنته من التمرد على خالق الكون جل وعلا فتصلح لهم الدنيا والآخرة. والمؤسف أن أغلبهم يعكسون القضية، فيأخذون منها الانحطاط الخلقي، والانسلاخ من الدين، والتباعد من طاعة خالق الكون، ولا يحصلون على نتيجة مما فيها من النفع المادي. فخسروا الدنيا والآخرة، ذلك هو الخسران المبين.

    وما أحسن الدين والدنيا إذا اجتمعا ** وأَقبح الكفر والإفلاس بالرجلِ

    أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن , سورة الكهف , الجزء الرابع (381- 383)

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الدولة
    سياتل..ولاية واشنطن ..
    المشاركات
    1,211

    افتراضي رد: مثالٌ لدلالة السبر والتقسيم يقرر فيه الشيخ الشنقيطي رحمه الله الموقف من حضارة الغ

    جزاك الله خيرا..وبارك الله في العلامة الأمين..
    أنا الشمس في جو العلوم منيرة**ولكن عيبي أن مطلعي الغرب
    إمام الأندلس المصمودي الظاهري

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,298

    افتراضي رد: مثالٌ لدلالة السبر والتقسيم يقرر فيه الشيخ الشنقيطي رحمه الله الموقف من حضارة الغ

    جزاك الله خيرا. وأظن له كلام مماثل في "العذب النميـر" . ويدل على عمق فهم الشيخ رحمه الله ورحم جميع موتى المسلمين.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    930

    افتراضي رد: مثالٌ لدلالة السبر والتقسيم يقرر فيه الشيخ الشنقيطي رحمه الله الموقف من حضارة الغ

    فعلا الشيخ الأمين حين تقرأ له تجد امامته قائمة على التشبع بأصول الفقه و كأنه نظم ذهنه و نظرته للوجود على منطقه

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    194

    افتراضي رد: مثالٌ لدلالة السبر والتقسيم يقرر فيه الشيخ الشنقيطي رحمه الله الموقف من حضارة الغ

    رحم الله الشيخ الشنقيطي ..
    "والله لا أحل ما حرَّم الله، فالله حرَّم عرضي وحرم غيبتي فلا أحلها لأحد، فمن اغتابني فأنا أقاصه يوم القيامة"ابن المسيب.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    52

    افتراضي رد: مثالٌ لدلالة السبر والتقسيم يقرر فيه الشيخ الشنقيطي رحمه الله الموقف من حضارة الغ

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو زيد الشنقيطي مشاهدة المشاركة
    (هديّةٌ إلى صرعى الحضارة الغربية وأخلاقها الدنية )

    في هذه الكلمات تجدُ الشيخ العلاّمة :محمدُ الأمين الشنقيطي رحمه الله وغفر له ,يستخدمُ دليل السبر والتقسيم في إيضاح موقف المسلمين من الحضارة الغربية قائلاً:


    أما الثلاثة الباطلة: فالأول منها تركها كلها، ووجه بطلانه واضح، لأن عدم الاشتغال بالتقدم المادي يؤدي إلى الضعف الدائم، والتواكل والتكاسل، ويخالف الأمر السماوي في قوله: جل وعلا:{وَأَعِدُّو اْ لَهُمْ مَّا اسْتَطَعْتُمْ مِن قُوَّةٍ...}.
    لا يسلم الشرف الرفيع من الأَذى ** حتَّى يراق على جوانبهِ الدمُ
    شيخنا جزاكم الله خيرا و احسن اليكم
    ما المقصود بعدم الاشتغال بالتقدم المادي و كيف يمكن الربط بينه وبين ان رد النافع من حضارتهم هو عدم اشتغال بالتقدم بمعنى هل يمكن القول ان كل من رد حضارتهم كاملة لن يتقدم ماديا ؟

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •