الشفاء بنت عبد الله رضى الله عنها
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 23

الموضوع: الشفاء بنت عبد الله رضى الله عنها

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    40

    افتراضي الشفاء بنت عبد الله رضى الله عنها

    بسم الله الرحمن الرحيم



    نسبها

    هي الشفاء بنت عبد الله ابن شمس بن خلف القرشية العدوية، من المبايعات، وغلب عليها الشفاء. أمها فاطمة بنت وهب بن عمرو بن مخزوم. أسلمت الشفاء قبل الهجرة فهي من المهاجرات الأوائل وبايعت النبي صلى الله عليه وسلم".(1)


    فضائلها

    كانت رضي الله عنها من عقلاء النساء وفضلائهن، أقطعها رسول الله صلى الله عليه وسلم دارا بالحكاكين فنزلتها مع ابنها سليمان فكانت تأتيها نساء المدينة يتعلمن منها الكتابة، وكانت من بينهن أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنها. فكانت دارها بحق أول مدرسة بالمدينة المنورة.


    مهنتها الطب

    وكانت رضي الله عنها تخرج مع رسول الله صلى الله عليه في غزواته فتداوي الجرحى وكان يأتيها الصحابة في بيتها للتطبيب وقد اشتهرت برقية النمِلة وهي قروح تصيب الجنين.

    عن أبي بكر بن سليمان بن أبي حثمة أن الشفاء ابنة عبد الله قالت دخل علي رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا قاعدة مع حفصة بنت عمر فقال ما يمنعك أن تعلمي هذه رقية النملة كما علمتها الكتابة.(2)
    كانت من عقلاء النساء وفضلائهن وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأتيها ويقيل عندها وكانت قد اتخذت له فراشا وإزارا ينام فيه فلم يزل ذلك عند ولدها حتى أخذه منه مروان.


    عن أبي بكر بن سليمان بن أبي حثمة القرشي أن رجلا من الأنصار خرجت به نملة فدل أن الشفاء بنت عبد الله ترقي من النملة فجاءها فسألها أن ترقيه فقالت والله ما رقيت منذ أسلمت فذهب الأنصاري إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فاخبره بالذي قالت الشفاء فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم الشفاء فقال اعرضي علي فعرضتها عليه فقال ارقيه وعلميها حفصة كما علمتها الكتاب هذا حديث صحيح على شرط الشيخين وقد سمعه أبو بكر بن سليمان من جدته.


    علمها واهتمامها بالدعوة والسياسة

    كان عمر بن الخطاب أمير المؤمنين رضي الله عنه يجلها ويقدرها ويأخذ مشورتها فولاها أمر الحسبة.(3)

    روت هذه الصحابية الفاضلة أحاديث عدة ينم معنى هذه الأحاديث عن اهتمامها بالسياسة وبأمر الدعوة إلى الله عز و جل أوردها هنا وان قصرت في تعليقي عنها، فهي وحدها كافية ومعبرة عما كان لهذه الصحابية الجليلة من اهتمام بأمر المسلمين وتبليغ لكلمة الله. فذاكرتها وفطنتها وحنكتها سجلت لها أحاديث عظيمة، استوعبتها وعملت بها ونصحت ووجهت وقومت بها سلوكيات رأتها مخالفة لما عهدت عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحبه.

    عن أبي سلمة بن عبد الرحمان عن الشفاء ابنة عبد الله قالت : " ثم جئت يوما حتى دخلت على النبي صلى الله عليه وسلم فشكوت إليه فجعل يعتذر إلي وجعلت ألومه، قالت ثم حانت الصلاة الأولى فدخلت بيت ابنتي وهي أم شرحبيل ابن حسنة فوجدت زوجها في البيت فجعلت ألومه فقلت: قد حضرت الصلاة وأنت ها هنا؟ فقال: يا عمة لا تلوميني كان لي ثوبان استعار أحدهما النبي صلى الله عليه و سلم. فقلت بأبي أنت وأمي... أنا ألومه وهذا شأنه؟؟ فقال شرحبيل: إنما كان أحدهما درعا فرقعناه".(4)

    صحابية جليلة تلوم رسول الله صلى الله عليه وسلم على تقصيره في العطاء وتتعظ حين يبلغها أنه استعار الثوب وتلوم زوج ابنتها على عدم حضور الصلاة في المسجد هل كانت على هامش المجتمع أم في قلبه النابض الحي بل وعت دورها في الوعظ والإرشاد و رد الأمور إلى نصابها؟

    أخبرنا عمر بن سليمان عن أبي حتمة عن أبيه قال قالت الشفاء ابنة عبد الله وقد رأت فتيانا يقصدون في المشي و يتكلمون رويدا فقالت: ما هذا؟، فقالوا: نساك، فقالت: كان والله عمر إذا تكلم أسمع وإذا مشى أسرع وإذا ضرب أوجع وهو الناسك حقا.(5)
    عن سليمان بن أبي حتمة عن الشفاء بنت عبد الله قالت: دخل على بيتي عمر بن الخطاب فوجد عندي رجلين نائمين فقال: ما شأن هذين ما شهدا معنا الصلاة ؟ قلت يا أمير المؤمنين صليا مع الناس، وكان ذلك في رمضان فلم يزالا يصليان حتى أصبحا وصليا الصبح وناما فقال عمر: لأن أصلي الصبح في جماعة أحب إلي من أن أصلي ليلة حتى أصبح.(6)

    عن الشفاء بنت عبد الله عن عمر بن الخطاب قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لرسولي كسرى لما بعتهما إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن ربي عز وجل قد قتل ربكما الليلة في خمس ساعات مضين منها قتله ابنه شيروين، سلطه الله عليه فقولا لصاحبكما إن تسلم أعطيك ما تحت يديك في بلادك وإن لا تفعل يغن الله عنك ارجعا إليه فأخبراه (الديلمي) (7)

    من حديث الشفاء بنت عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث عبد الله بن حداقة السهمي منصرفا من الحديبية إلى كسرى وبعث معه كتابا مختوما فيه: بسم الله الرحمن الرحيم، من محمد رسول الله إلى كسرى عظيم الفرس، سلام على من اتبع الهدى وآمن بالله ورسوله,وشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن محمدا عبده ورسوله، أدعوك بداعية الله، فإني أنا رسول الله إلى الناس كافة، لينذر من كان حيا ويحق القول على الكافرين، أسلم تسلم، فإن أبيت فإن عليك إثم المجوس "قال عبد الله بن حداقة فانتهيت إلى بابه فطلبت الإذن عليه، حتى وصلت إليه، فدفعت إليه كتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقرئ عليه، فأخذه ومزقه، فلما بلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: مزق الله ملكه.(8)

    نفس الحديث أخرجه البخاري مختصرا عن ابن عباس، بعث بكتابه مع عبد الله بن حداقة السهمي وأمره أن يدفعه إلى عظيم البحرين، فدفعه عظيم البحرين إلى كسرى، فلما قرأه مزقه، قال: فحسبت أن ابن المسيب قال: فدعا عليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يمزقوا كل ممزق.
    لماذا أورد البخاري الحديث مختصرا من رواية ابن عباس وجاء حديث الشفاء مطولا: هل كانت دونته أم هي كاتبته حيث أنها كانت تعلم الكتابة؟ على أي هذا يبين أن الاهتمام بالسياسة كان ضمن اهتماماتها، ويثبت ذلك حديث آخر. رواه الطبراني.

    عن ابن شهاب قال: قال عمر ابن عبد العزيز لأبي بكر بن سليمان بن أبي حتمة: من أول من كتب من عبد الله أمير المؤمنين؟ فقال: أخبرتني الشفاء بنت عبد الله وكانت من المهاجرات الأول، أن لبيد بن ربيعة وعدي بن حاتم قدما المدينة فأتيا المسجد فوجدا عمرو بن العاص فقالا يا ابن العاص استأذن لنا على أمير المؤمنين، فقال: أنتما والله أصبتما اسمه فهو الأمير ونحن المؤمنون، فدخل عمرو على عمر فقال: السلام عليك يا أمير المؤمنين، فقال عمر: ما هذا؟ فقال: أنت الأمير ونحن المؤمنون. فجرى الكتاب من يومئذ. رواه الطبراني ورجاله رجال الصحاح.

    عن محمد بن سلام قال: أرسل عمر بن الخطاب إلى الشفاء بنت عبد الله العدوية أن أغذي علي قالت: فغدوت عليه فوجدت عاتكة بنت أسيد بن أبي العاص ببابه فدخلنا فتحدثنا ساعة فدعا بنمط فأعطاها إياه ودعا بنمط دونه وأعطانيه قالت فقلت: يا عمر أنا قبلها إسلاما وأنا بنت عمك دونها وأرسلت إلي وأتت من قبل نفسها، قال: ما كنت رفعت ذلك إلا لك فلما اجتمعتما تذكرت أنها أقرب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم منك.(9)
    ففيم تحدثت ساعة مع عمر؟ وكيف تجرأت وناقشته فيما أعطاه لها؟ وكيف أقنعها رده؟ رضي الله عنهم أجمعين.

    وأختم بحديث غريب وجدته(10): ومن قال للشفاء علمي حفصة رقية النملة قيل أن هذا من لغز الكلام ومزاحه كقوله للعجوز لا تدخل العجوز الجنة، وذلك أن رقية النملة شيء كانت تستعمله النساء يعلم كل من سمعه أنه كلام لا يضر ولا ينفع. من أين هذه المقولة؟ ومن أي فقه انبثقت؟ هل لأنه ليس للمرأة حق في مهنة الطب؟ عجبا امرأة ناقصة عقل ودين تعرف الطب؟ خلقت من ضلع أعوج وتعالج المرضى؟
    وهل تتعلم النساء الكتابة أم أنه كما قال علي القارى في المرقاة "يحتمل أن يكون جائزا للسلف دون الخلف لفساد النسوان في هذا الزمان" ويستدل أصحاب هذا القول بحديث عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا تسكنوهن الغرف ولا تعلموهن الكتابة" وحديث ابن عباس مرفوعا "لا تعلموا نساءكم الكتابة" مع العلم أن الحديث الأول في سنده محمد بن إبراهيم الشامي منكر الحديث ومن الوضاعين. قال الذهبي: قال الدار قطني كذاب. قال ابن حبان: لا يحل الرواية عنه كان يضع الحديث. والثاني فيه جعفر بن نصر وهو متهم بالكذب قال صاحب الكامل: حدث عن الثقات بالبواطيل.

    أما آن لنا أن نزيح غبش قرون العض والجبر عن سنة حبيبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، لنرى إشراقة صبح على امرأة تخطو على خطى خير نساء طلعت عليهن الشمس.

    __________
    1- الاستيعاب ج4 ص1868.
    2- نفس المرجع ص1869 وأيضا في شرح الزرقاني ج1 ص387.
    3- مصنف ابن ابي شيبة ج5 ص43.
    4- المستدرك عن الصحيحين ج4 ص64.
    5- الطبقات الكبرى ج3 ص290.
    6- طبقات ابن سعد ج8 رقم 22797.
    7- مجلد 12 حديث رقم 35345 مسند عمر.
    8- ذكر الواقدي أيضا في الطبقات ج 1 القسم 2 ص16.
    9- الإصابة ج8 ص10.
    10- النهاية في غريب الحديث ج5 ص119.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    68

    افتراضي

    أخي بطل القادسية ـ جزيت خيراً على هذا الموضوع ـ وأتمنى منك بحث المسألة التي أشرت إليها ( تولية عمر الشفاءَ العدوية عمل الحسبة في أحد أسواق المدينة ) فإن ابن العربي في أحكام القرآن 3/1547 قال : لم يصح ،ولايلتفت إليه إنما هو من دسائس المبتدعة في الأحاديث
    وقال سماحة الشيخ ابن باز : لانعلم صحته ولا نعلم له أصلا . ينظر أخبار و... تحت المجهر للشيخ السدحان ص141
    ولقد رايت بعض العلمانيين دعاة الإختلاط يردد هذه القصة ويحتج بها على توسعة عمل المرأة ولو كانت مختلطة بالرجال
    آمل من الكاتب (والأخوة في المنتدى) مراجعة هذا المنقول عن عمر ،وإيراد كلام العلماء ... فهل من مجيب؟
    (( واتقوا يوماً تُرجعون فيهِ إلى الله ثم تُوفَّى كلُّ نفس ما كسبتْ وهم لايُظلمون ))

  3. #3
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي


    وفقك الله أخي إبراهيم

    لي تعقيبٌ على هذا المقال، وما فيه من الخلل البيِّن
    سواء في إثبات صحة النقول
    أو في فقهها والاستدلال بها

    ولعلي أكتبه غداً بمشيئة الله

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  4. #4
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي


    بسم الله الرحمن الرحيم


    هذه تعليقاتٌ على بعض الأحاديث والآثار المذكورة عن الصحابية الجليلة الشفاء بنت عبدالله
    وبيان ما في كثير منها من عِلَلٍ توجب ضعفَها من الناحية الحديثية
    ثم بيان خطأ استدلال بعض الكُتَّاب بها، وما في استدلالهم من التهويل الذي لا مستند له.

    وقبل البدء في هذه التعقيبات أودُّ التنبيهَ إلى أنَّ الكلامَ هنا ليس عن مكانة المرأة في الإسلام
    وما تعانيه من هضم للحقوق في أحيانٍ كثيرة، فهذا له شأنٌ آخر

    كما أنه ليس المجال عن تقرير حكم تعلم المرأة للقراءة والكتابة، أو حكم تعلُّمها الطب وممارستها له، أو مشاركتها في الاهتمامات السياسية، أو استشارتها، أو نحو ذلك من الأمور التي تضمَّنها المقال

    وإنما البحث مركَّزٌ على أمرين:
    1- ضعف كثير من الأحاديث والآثار المذكورة عن الشفاء رضي الله عنها؛ والتي يُستَدَلُّ ببعضها على أمور مخالفة للنصوص
    2- خطأ استدلال بعض الكتاب بتلك الآثار على القول بثبوتها، أو ثبوت بعضها

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  5. #5
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    كانت رضي الله عنها من عقلاء النساء وفضلائهن، أقطعها رسول الله صلى الله عليه وسلم دارا بالحكاكين فنزلتها مع ابنها سليمان فكانت تأتيها نساء المدينة يتعلمن منها الكتابة، وكانت من بينهن أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنها. فكانت دارها بحق أول مدرسة بالمدينة المنورة.
    [/COLOR]

    أثرُ الإقطاع ذكره ابن عبد البر في الاستيعاب، ولم أقف له على إسناد

    لكن ليس في الأثر ما زعمه الكاتب من كون نساء المدينة كُنَّ يأتينها ليتعلَّمنَ منها الكتابة أو غيرها، وبنى على ذلك أنَّ هذه الدار هي أول مدرسة في المدينة النبوية!

    جاء في روايةٍ للنسائي لحديث رُقية النملة ما يدلُّ صراحةً على أنَّ الشفاء بنت عبدالله كانت في بيت حفصة رضي الله عنها وليس العكس، وأنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل عليهما في بيت حفصة

    ولستُ أبحث الحكمَ الفقهيَّ هنا –كما سبق التنبيه عليه- فحكم المرأة في تعلُّمها العلومَ المباحة –فضلاً عن العلوم الشرعية- كحكم الرجل

    ولكن البحث هنا في التضخيم والتهويل الذي مارسه الكاتب في استدلاله بالآثار
    وفي ضعف الدقة العلمية في نسبة الأحاديث والآثار التي ساقها إلى النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه

    فمن التهويل والتضخيم ما ذكره الكاتب هنا من كون هذه الدار أصبحت أولَ مدرسة بالمدينة! وأنَّ النساء –ومن بينهن حفصة- كنَّ يأتينها في تلك الدار!
    فالأثر لم يُذكَر فيه سوى حفصة، فمن أين أتى ببقية النساء؟
    وفي بعض الروايات -كما عند النسائي- أنَّ الشفاء هي التي كانت في بيت حفصة لا العكس

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  6. #6
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    مهنتها الطب
    وكانت رضي الله عنها تخرج مع رسول الله صلى الله عليه في غزواته فتداوي الجرحى وكان يأتيها الصحابة في بيتها للتطبيب وقد اشتهرت برقية النمِلة وهي قروح تصيب الجنين.
    عن أبي بكر بن سليمان بن أبي حثمة أن الشفاء ابنة عبد الله قالت دخل علي رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا قاعدة مع حفصة بنت عمر فقال ما يمنعك أن تعلمي هذه رقية النملة كما علمتها الكتابة.(2)
    [/COLOR]
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    عن أبي بكر بن سليمان بن أبي حثمة القرشي أن رجلا من الأنصار خرجت به نملة فدل أن الشفاء بنت عبد الله ترقي من النملة فجاءها فسألها أن ترقيه فقالت والله ما رقيت منذ أسلمت فذهب الأنصاري إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فاخبره بالذي قالت الشفاء فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم الشفاء فقال اعرضي علي فعرضتها عليه فقال ارقيه وعلميها حفصة كما علمتها الكتاب هذا حديث صحيح على شرط الشيخين وقد سمعه أبو بكر بن سليمان من جدته.
    [/COLOR]

    مشاركة بعض الصحابيات في الغزوات للتطبيب ونحوه أمرٌ مشهور، ولكن ليس هذا عاماً في جميع الصحابيات، وإنما يخرج لهذا نسبة قليلة؛ كما تشهد لذلك كتب السير


    أمرٌ آخر:
    قول الكاتب: (وكان يأتيها الصحابة في بيتها للتطبيب) لا أدري ما مستنده!
    لم يرد شيءٌ في هذا –حسب بحثي- سوى أنَّ رجلاً من الأنصار خرجت به نملة فدُلَّ أنَّ الشفاءَ بنت عبد الله تَرقي من النملة، فجاءها فسألها أن ترقيَه، فقالت: والله ما رقيت منذ أسلمت، فذهب الأنصاري إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبره بالذي قالت الشفاءُ
    فدعا رسولُ الله صلى الله عليه وسلم الشفاءَ فقال:
    "اعرضي عليَّ" فأعرضتها عليه فقال: "ارقيه، وعلِّميها حفصة كما علمتيها الكتاب".
    هذه رواية الحاكم في المستدرك

    فأين هذا الحديث من قول الكاتب (وكان يأتيها الصحابة في بيتها للتطبيب)!!
    هذا تهويلٌ آخر للكاتب
    على أنَّ حديثَ رُقية النملة ضعيف، وفيما يلي بيان سبب ضعفه


    بيان علة حديث رُقية النملة (ما يمنعك أن تعلِّمي هذه رقية النملة كما علمتها الكتابة):
    هذا الحديث أخرجه بعض أصحاب السنن وأحمد في المسند وغيرهم، وهو حديثٌ معلول، وذلك أنَّ مداره يعود إلى ثلاثة من الرواة، وهم:
    الزهري وصالح بن كيسان ومحمد بن المنكدر
    واختُلِفَ على كل واحد منهم، وعلى بعض الرواة عن ابن المنكدر –وهو الثوري- وقد ساق هذه الاختلافات الدارقطني في العلل (15/308-310) وبيَّن أنَّ الرواية المرسلة هي الصواب.
    ويُنظر أيضاً طريقٌ أخرى عن الزهري مرسلة في الجامع لابن وهب، وإسنادها صحيح إلى الزهري، وهي تقوي الحكم بضعف الحديث مرفوعاً، وأنَّ الصوابَ إرساله

    وللحديث طريق عند ابن حبان في صحيحه، وهي من طريق كريب بن سليم الكندي، وفيه جهالة.
    وطريق أخرى عند الحاكم في المستدرك، وفيه عثمان بن عمر، سئل عنه ابن معين فلم يعرفه.

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    40

    افتراضي

    جزاك الله خير

    وجعلها في موازين حسناتك

    اخي الكريم الموضوع منقول

    وما دفعنى الى طرحة امامكم الا لمناقشته لما اثار بي اسإلتة كثيره


    جزاك الله خير على هذا التنقيب والتوضيح

    ... اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتابعه ...

  8. #8
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    كانت من عقلاء النساء وفضلائهن
    [/COLOR]

    هذا مشهورٌ عنها، وهي فوق ذلك صحابية جليلة، ويكفيها شرف الصحبة رضي الله عنها، ورفع مقامها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأتيها ويقيل عندها وكانت قد اتخذت له فراشا وإزارا ينام فيه فلم يزل ذلك عند ولدها حتى أخذه منه مروان.
    [/COLOR]

    هذا مذكورٌ في ترجمتها، ولم أقف له على إسناد
    ولكن رُوي أنه صلى الله عليه وسلم كان يَقيل عند سريته ريحانه
    وكان يقيل عند أمِّ حرام بنت ملحان، وذكر ابن عبدالبر أنها خالته من الرضاع
    وأما قيلولته عند الشفاء فلم أجده مسنداً

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    علمها واهتمامها بالدعوة والسياسة
    كان عمر بن الخطاب أمير المؤمنين رضي الله عنه يجلها ويقدرها ويأخذ مشورتها فولاها أمر الحسبة.(3)
    [/COLOR]
    وقفتُ على سند هذه التولية بإسناد ضعيف جداً، وذلك فيما أخرجه ابن أبي عاصم في الآحاد والمثاني –مسند الشفاء-برقم (3179) قال:
    حدثنا دُحَيم عن رجلٍ سماه عن ابن لهيعة عن يزيد بن أبي حبيب أنَّ عمرَ رضي الله عنه استعمل الشفاءَ على السوق
    قال: ولا نعلم امرأةً استعمل غير هذه
    وفي هذا الإسناد ثلاث علل:
    1/ الرجل المبهم
    2/ عبدالله بن لهيعة وهو ضعيف
    3/ يزيد بن أبي حبيب لم يدرك عمر رضي الله عنه
    فاجتمعت ثلاث علل متنوعة في هذا الأثر
    ولذا ساق ابنُ عساكر في تاريخ دمشق هذا الأثرَ بصيغة التمريض فقال: (ويُقال...)
    إضافـة:
    عبَّر ابن عبد البر في الاستيعاب بقوله: (وربما ولاها شيئاً من أمر السوق)
    وعنه أخذ المزيُّ في تهذيب الكمال، وعنه ابن حجر في تهذيبه
    وهذه العبارة لو صحَّ مستندها -وقد سبق عدم ثبوته- فتدل على التقليل في الشأن الذي وُلِّيت عليه، خلافاً لما ادَّعاه الكاتب من أنَّ عمر بن الخطاب جعلها على (ولاية الحسبة)
    وهذا مثالٌ ثالثٌ لتضخيم الكاتب وتهويله
    حيث استدلَّ بما رُوي عن عمر أنه وَلَّى الشِّفاء شيئاً من أمر السوق على تولي المرأة ولاية الحسبة ونحوها!
    بناءً على ماذا؟
    بناءً على هذا الأثر الواهي
    ولو فرضنا ثبوتَ هذا الأثر عن عمر لكان معارضاً لحديث أبي بكرة عن النبيِّ صلى الله عليه وسلم: (لن يفلح قومٌ وَلَّوا أمرهم امرأة)
    ولذا قال الإمام أبو بكر ابن العربي في أحكام القرآن:
    (وقد روي أنَّ عمرَ قَدَّمَ امرأةً على حِسْبة السوق، ولم يصحَّ فلا تلتفتوا إليه، وإنما هو من دسائس المبتدعة في الأحاديث)أ.هـ
    وقد ذكر الكتاني في التراتيب الإدارية:
    أنَّ القاضي أبا العباس أحمد بن سعيد وَجَّه الأثرَ المرويَّ في هذا بأنَّ ولايتها كانت في أمر خاص يتعلق بأمر النساء
    ثم بيَّنَ علة هذا -وعزاه إلى الأحكام لابن العربي- بأنَّ المرأة لا يتأتى لها أن تبرزَ إلى المجالس وتخالطهم وتفاوضهم مفاوضة النظير للنظير
    لأنها إن كانت فتاةً حَرُمَ النظر إليها، وكلامها
    وإن كانت مُتجالَّةً بَرْزَةً لم يجمعها والرجال مجلس تزدحم فيه معهم
    ولم يعلم قط من تصور هذا ولا اعتقده
    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  9. #9
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    روت هذه الصحابية الفاضلة أحاديث عدة ينم معنى هذه الأحاديث عن اهتمامها بالسياسة وبأمر الدعوة إلى الله عز و جل أوردها هنا وان قصرت في تعليقي عنها، فهي وحدها كافية ومعبرة عما كان لهذه الصحابية الجليلة من اهتمام بأمر المسلمين وتبليغ لكلمة الله. فذاكرتها وفطنتها وحنكتها سجلت لها أحاديث عظيمة، استوعبتها وعملت بها ونصحت ووجهت وقومت بها سلوكيات رأتها مخالفة لما عهدت عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحبه.

    عن أبي سلمة بن عبد الرحمان عن الشفاء ابنة عبد الله قالت : " ثم جئت يوما حتى دخلت على النبي صلى الله عليه وسلم فشكوت إليه فجعل يعتذر إلي وجعلت ألومه، قالت ثم حانت الصلاة الأولى فدخلت بيت ابنتي وهي أم شرحبيل ابن حسنة فوجدت زوجها في البيت فجعلت ألومه فقلت: قد حضرت الصلاة وأنت ها هنا؟ فقال: يا عمة لا تلوميني كان لي ثوبان استعار أحدهما النبي صلى الله عليه و سلم. فقلت بأبي أنت وأمي... أنا ألومه وهذا شأنه؟؟ فقال شرحبيل: إنما كان أحدهما درعا فرقعناه".(4)

    صحابية جليلة تلوم رسول الله صلى الله عليه وسلم على تقصيره في العطاء وتتعظ حين يبلغها أنه استعار الثوب وتلوم زوج ابنتها على عدم حضور الصلاة في المسجد هل كانت على هامش المجتمع أم في قلبه النابض الحي بل وعت دورها في الوعظ والإرشاد و رد الأمور إلى نصابها؟
    [/COLOR]

    ليتك سُقتَ ما وقفتَ عليه من أحاديث وآثار دون تعليق
    فقد أفسدتَ ما ذكرته بتعليقاتك وتحميلك الكلام ما لا يحتمله

    أما الحديث الذي ذكرتَ في لَومها رسول الله صلى الله عليه وسلم فهو حديثٌ منكر، وله طريقان:
    إحداهما تفرد بها موسى بن عبيدة، وهو ضعيف الحديث
    والأخرى: تفرَّد بها الضحاك بن عثمان، وهو راو متروك

    وقد طعن في هذا الحديث غير واحد، منهم الحافظ الزيلعي


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    أخبرنا عمر بن سليمان عن أبي حتمة عن أبيه قال قالت الشفاء ابنة عبد الله وقد رأت فتيانا يقصدون في المشي و يتكلمون رويدا فقالت: ما هذا؟، فقالوا: نساك، فقالت: كان والله عمر إذا تكلم أسمع وإذا مشى أسرع وإذا ضرب أوجع وهو الناسك حقا.(5)
    [/COLOR]

    مداره على محمد بن عمر الواقدي الأسلمي وهو متروك

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  10. #10
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    عن سليمان بن أبي حتمة عن الشفاء بنت عبد الله قالت: دخل على بيتي عمر بن الخطاب فوجد عندي رجلين نائمين فقال: ما شأن هذين ما شهدا معنا الصلاة ؟ قلت يا أمير المؤمنين صليا مع الناس، وكان ذلك في رمضان فلم يزالا يصليان حتى أصبحا وصليا الصبح وناما فقال عمر: لأن أصلي الصبح في جماعة أحب إلي من أن أصلي ليلة حتى أصبح.(6)
    [/COLOR]

    كذا رواه معمر عن الزهري عن سليمان بن أبي حثمة عن الشفاء به
    ورواه مالك عن الزهري عن أبي بكر بن سليمان بن أبي حثمة أنَّ عمر فذكره...
    فخالف معمراً فيه، حيث روى الحديث منقطعاً
    وأبو بكر لم يدرك عمر
    قال ابن عبدالبر: والقول قول مالك


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    عن الشفاء بنت عبد الله عن عمر بن الخطاب قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لرسولي كسرى لما بعتهما إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن ربي عز وجل قد قتل ربكما الليلة في خمس ساعات مضين منها قتله ابنه شيروين، سلطه الله عليه فقولا لصاحبكما إن تسلم أعطيك ما تحت يديك في بلادك وإن لا تفعل يغن الله عنك ارجعا إليه فأخبراه (الديلمي) (7)
    [/COLOR]

    لم أقف على إسناده





    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    من حديث الشفاء بنت عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث عبد الله بن حداقة السهمي منصرفا من الحديبية إلى كسرى وبعث معه كتابا مختوما فيه: بسم الله الرحمن الرحيم، من محمد رسول الله إلى كسرى عظيم الفرس، سلام على من اتبع الهدى وآمن بالله ورسوله,وشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن محمدا عبده ورسوله، أدعوك بداعية الله، فإني أنا رسول الله إلى الناس كافة، لينذر من كان حيا ويحق القول على الكافرين، أسلم تسلم، فإن أبيت فإن عليك إثم المجوس "قال عبد الله بن حداقة فانتهيت إلى بابه فطلبت الإذن عليه، حتى وصلت إليه، فدفعت إليه كتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقرئ عليه، فأخذه ومزقه، فلما بلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: مزق الله ملكه.(8)
    [/COLOR]

    ذكر ابن حجر أنه مروي من طريق محمد بن عمر الواقدي الأسلمي، وهو متروك
    وذكر له ابن عساكر طريقاً أخرى لم أبحث في درجة رواتها


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    نفس الحديث أخرجه البخاري مختصرا عن ابن عباس، بعث بكتابه مع عبد الله بن حداقة السهمي وأمره أن يدفعه إلى عظيم البحرين، فدفعه عظيم البحرين إلى كسرى، فلما قرأه مزقه، قال: فحسبت أن ابن المسيب قال: فدعا عليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يمزقوا كل ممزق.
    لماذا أورد البخاري الحديث مختصرا من رواية ابن عباس وجاء حديث الشفاء مطولا: هل كانت دونته أم هي كاتبته حيث أنها كانت تعلم الكتابة؟ على أي هذا يبين أن الاهتمام بالسياسة كان ضمن اهتماماتها،

    ويثبت ذلك حديث آخر. رواه الطبراني.
    عن ابن شهاب قال: قال عمر ابن عبد العزيز لأبي بكر بن سليمان بن أبي حتمة: من أول من كتب من عبد الله أمير المؤمنين؟ فقال: أخبرتني الشفاء بنت عبد الله وكانت من المهاجرات الأول، أن لبيد بن ربيعة وعدي بن حاتم قدما المدينة فأتيا المسجد فوجدا عمرو بن العاص فقالا يا ابن العاص استأذن لنا على أمير المؤمنين، فقال: أنتما والله أصبتما اسمه فهو الأمير ونحن المؤمنون، فدخل عمرو على عمر فقال: السلام عليك يا أمير المؤمنين، فقال عمر: ما هذا؟ فقال: أنت الأمير ونحن المؤمنون. فجرى الكتاب من يومئذ. رواه الطبراني ورجاله رجال الصحاح.
    [/COLOR]

    إسناده جيد
    وهو عند البخاري في الأدب المفرد، ورواه غيره أيضاً


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    عن محمد بن سلام قال: أرسل عمر بن الخطاب إلى الشفاء بنت عبد الله العدوية أن أغذي علي قالت: فغدوت عليه فوجدت عاتكة بنت أسيد بن أبي العاص ببابه فدخلنا فتحدثنا ساعة فدعا بنمط فأعطاها إياه ودعا بنمط دونه وأعطانيه قالت فقلت: يا عمر أنا قبلها إسلاما وأنا بنت عمك دونها وأرسلت إلي وأتت من قبل نفسها، قال: ما كنت رفعت ذلك إلا لك فلما اجتمعتما تذكرت أنها أقرب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم منك.(9)
    ففيم تحدثت ساعة مع عمر؟ وكيف تجرأت وناقشته فيما أعطاه لها؟ وكيف أقنعها رده؟ رضي الله عنهم أجمعين.
    [/COLOR]

    هذا الأثر ضعيف، لا نقطاعه
    فمحمد بن سلام لم يدرك عمر بن الخطاب

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  11. #11
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بطل القـادسيـة مشاهدة المشاركة
    وأختم بحديث غريب وجدته(10): ومن قال للشفاء علمي حفصة رقية النملة قيل أن هذا من لغز الكلام ومزاحه كقوله للعجوز لا تدخل العجوز الجنة، وذلك أن رقية النملة شيء كانت تستعمله النساء يعلم كل من سمعه أنه كلام لا يضر ولا ينفع. من أين هذه المقولة؟ ومن أي فقه انبثقت؟ هل لأنه ليس للمرأة حق في مهنة الطب؟ عجبا امرأة ناقصة عقل ودين تعرف الطب؟ خلقت من ضلع أعوج وتعالج المرضى؟
    وهل تتعلم النساء الكتابة أم أنه كما قال علي القارى في المرقاة "يحتمل أن يكون جائزا للسلف دون الخلف لفساد النسوان في هذا الزمان" ويستدل أصحاب هذا القول بحديث عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا تسكنوهن الغرف ولا تعلموهن الكتابة" وحديث ابن عباس مرفوعا "لا تعلموا نساءكم الكتابة" مع العلم أن الحديث الأول في سنده محمد بن إبراهيم الشامي منكر الحديث ومن الوضاعين. قال الذهبي: قال الدار قطني كذاب. قال ابن حبان: لا يحل الرواية عنه كان يضع الحديث. والثاني فيه جعفر بن نصر وهو متهم بالكذب قال صاحب الكامل: حدث عن الثقات بالبواطيل.
    أما آن لنا أن نزيح غبش قرون العض والجبر عن سنة حبيبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، لنرى إشراقة صبح على امرأة تخطو على خطى خير نساء طلعت عليهن الشمس.
    [/COLOR]

    بلى

    ولكن بضوابط الكتاب والسنة، ومراعاة المقاصد التي جاء بها الشارع
    لا بالفهم المغلوط، أو الاستدلال بما لا يصح من سنة النبي صلى الله عليه وسلم أو صحابته

    وأما النهي عن تعليم النساء الكتابة فقد بيَّن أهلُ العلم ضعفَ الأحاديث الواردة فيه، وأنها منكرة لا تصح

    وجمهور العلماء على أنَّ المرأة في التعلُّم كالرجل تماماً، ولا فرق
    وليس صحيحاً أن نبحث عن أدلة تُثبت جوازَ تعلُّم المرأة
    إذ الأصل الجواز، ومن منعَ فعليه الدليل

    وعموم الأدلة الواردة في فضل العلم والعلماء يشمل النساء، ومن ذلك قوله تعالى:
    (قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون)

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,534

    افتراضي

    الشيخ الكريم / عبدالله الحمادي
    جزاك الله خيرا ، وبارك لك في وقتك وعلمك .
    صَلُبتَ عُوداً وَدُمتَ جُوداً **** وَفُقتَ فَرعاً وَطِبتَ أصلاَ
    قال العلامة الأمين : العقيدة كالأساس والعمل كالسقف فالسقف اذا وجد أساسا ثبت عليه وإن لم يجد أساسا انهار

  13. #13
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي


    هذا ما بدا لي من تعقيبات على المقال المذكور في مشاركة الأخ (بطل القادسية)
    وسواء أكان كاتباً له أم ناقلاً فالغرض توضيح ما حواه المقال من أخطاء

    والواجب على من نقل شيئاً أن يبيِّن ذلك عند نقله حتى لا يُنسب إليه

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  14. #14
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آل عامر مشاهدة المشاركة

    جزاك الله خيرا ، وبارك لك في وقتك وعلمك .
    صَلُبتَ عُوداً وَدُمتَ جُوداً **** وَفُقتَ فَرعاً وَطِبتَ أصلاَ

    آمين، وإياكم أخي محمد

    يسرني متابعتك لصفحتي على الفيسبوك
    http://www.facebook.com/profile.php?...328429&sk=wall

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي

    جزاكُم اللهُ خيرًا

    ونفع بكم يا شيخ أبا محمّد الحمادي.

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    2,370

    افتراضي

    خبران باطلان حول الشفاء بنت عبد الله وسمراء بنت نهيك !
    http://majles.alukah.net/showthread.php

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    68

    افتراضي

    الشيخ الحمادي، أسأل الله العظيم أن يجزيك خير الجزاء على بيانك الوافي ، وتوضيحك الكافي،وأن يزيدك علماً ويبارك فيه ، وينفع بك المسلمين
    كنتُ قد بحثتُ عن أثر عمر تولية الشَّفَّاء أمر السوق بعدما قرأت الخبر عام 1415هـ في (جريدة) ولم أجد سوى نص الكتاني وابن العربي........
    ومن الطريف أن أحد المبتلين بالدعوة لمنهج العلمانيين، كتب هذه الأيام محتجا بأثر عمر السابق وقال :( ألا نقتدي بالسيرة العمرية العادلة ) أو كما قال
    فلم يجدوا عند عمر إلا أثر الشفاء ؟!! ونسوا دِرَّتَه التي لو وُجدت، لبادرتهم قبل الكتابه !!
    (( واتقوا يوماً تُرجعون فيهِ إلى الله ثم تُوفَّى كلُّ نفس ما كسبتْ وهم لايُظلمون ))

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    168

    افتراضي

    بارك الله في الشيخ عبد الله الحمادي ,ونفع به ،
    ورحم الله الشافعي إذ قال : " من طلب الحديث قويت حجته ".



    أما اللبراليون فهم أضعف شأنا من أن يفهموا علم الحديث ، والرجال ،
    ذلك أن كل ما كان مكتوبا ويؤيد بلاياهم ولو بالفهم المغلوط, والحجج الواهية يتكئون عليه ،
    ولكنهم لا يلتفتون إلى الحق الأبلج ، لأن أعينهم تكره الإبصار لشدة ملابستهم للظلام .

  19. #19
    أبو حماد غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    557

    افتراضي

    الشيخ عبدالله الحمادي: لقد أتيت على ما في النفس وأكثر، بارك الله فيك ونفع بك وزادك علماً وفهماً ورفع قدرك.

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    145

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    بارك الله فيكم أبا محمد ..
    وليتهم يبحثون عن درة عمر-رضي الله عنه- التي تواترت أخبارها، ثم نرى أثر الشفّاء -رضي الله عنها-.

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •