الملتقط من شرح ديوان بن أبي حصينة
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الملتقط من شرح ديوان بن أبي حصينة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2019
    المشاركات
    8

    افتراضي الملتقط من شرح ديوان بن أبي حصينة

    1- "الضال" ضرب من السدر... وهو ما لم ينبت على من السدر على الماء، فإذا نبت على شطوط الأنهار [يقصد الوديان] قيل له "العُبري" كأنهم نسبوه إلى "العِبر" وهو الشاطئ إلا أنهم غيروا أوله في النسب... كما قالوا "بِصري" في النسب إلى البَصرة، و"دُهري" للشيخ الذي أتى عليه الدَهر.

    2- ويقال "انهلّ السحاب ينهلّ" إذا فرغ ماؤه، وهذا فعل جاء مطاوعة ولم يستعمل ثلاثيّه [المتعدّي]... ولم يقولوا في كلام معروف "هللته فانهلّ".

    3- "البان" عندهم معرّب، واسمه بالعربية "اليتوع".
    قلت: لم أر أحداً قال بأن "البان" معرّب إلا المؤلف.

    4- والخيمة عند العرب عيدان تُنصب وتظلل بخام أو غيره، فأما الخيام التي يعرفها الناس فلم تكن العرب تعرفها.
    قلت: بل كانوا يظللونها بالشجر.

    5- وأصل "المنح" في العاريّة. قالوا: منح الرجل الأجير ناقة أو شاة إذا أعطاه إياها لينتفع بلبنها مدة ثم يردّها عليه، ثم سمّوا العطية "منحة".

    6- "التشييد" عند كثير من الناس البناء وإطالته، والمشيَّد الذي طلي بالشِيد وهو الجص، والقياس يوجب أن المشيد والمشيّد بمعنى واحد؛ لأن "المشيّد" وقع للتكثير.
    قلت: "الشِيد" كلمة نبطية تفسيرها: جير، والجير ضربان: جير حي وهو أوكسيد الكالسيوم، وجير مطفأ وهو هيدروكسيد الكالسيوم، ويسمّى الجير أيضاً كلساً (لفظة رومية) وصاروجاً (بلسان العامة "صهروج"، وهي لفظة فارسية). أما الجص فهو كبريتات الكالسيوم المائية.


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2019
    المشاركات
    16

    افتراضي رد: الملتقط من شرح ديوان بن أبي حصينة

    جزاك الله خير
    المكتبة الشاملة النسخة الذهبية
    http://majles.alukah.net/t173965/

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •