عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 59
6اعجابات

الموضوع: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    5,258

    افتراضي عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه
    الخطوه الاولى عند فتح قنينة الماء
    او تناول كوب من الماء


    نقرأء سورة الفاتحه كامله


    ومن ذلك نشرب الماء ونحن جالسين


    سورة الفاتحه مع الماء تفتح الشرايين المغلقه


    تشرح القلب والصدر


    تعطيك طاقه اجابيه وتريح الاعظاء الداخليه
    مثل الكلى
    القلوون
    الكبد
    المراره
    المصارين


    والقرآن كله شفاء


    الصيدليه الربانيه
    سورة الفاتحة في كوب ماء
    هنيئاً لمن جعلها عادة يومية.
    _ الطريقة مجربة ::
    سورة الفاتحة روح تضاف إلى روحك شيء عظيم في حياتك..


    سورة الفاتحة هي الحل بإذن الله لكل مشكلة سواء مع الزوج أو اﻷولاد،،،
    في المدرسة أو في الجامعة،،،
    عليكم بسورة الفاتحة، اقرأوها بيقين .


    _ سورة الفاتحة تقتل كل اﻷمراض والجراثيم والحقد والكراهية،،،
    عطروا غرفكم بسورة الفاتحة،،،
    أقرأوها في فرشكم،،،
    وأنتم تشربون الماء ،،،
    كرروها باستمرار .


    _ سورة الفاتحة،،،
    تضبط أقوالك وأفعالك،،،
    هي شفاء بإذن الله ﻷمراض القلوب من حسد وكبر وعجب وغرور،،،
    شفاء من العصبية ومن كل سلوك سلبي ترغب في التخلص منه.


    _فضائل سورة الفاتحة:
    _كل ما قدسه الله نقدسه وكل ما عظمه الله نعظمه .
    عليك كما تعظم الله عز وجل أن تعظم كلامه وتعظم ما عظمه.


    قصة شخص ذهب احدى المحاضرات الى مدرسة تلقى محاضرة فقالت لها المديرة :
    ماذا ستقدمين؟ اجابت سورة الفاتحة. قالت: كم ساعة تحتاج؟!
    اجابت: ساعتين .
    قالت: ساعتين لسورة الفاتحة


    فلما قدمت سورة الفاتحة ألقت المحاضرة في 4 ساعات،،،


    هل قرأت سورة الفاتحة بتمعن أو أسرعت في القراءة دون أن تستشعر معانيها؟!


    _ وصف القرآن لها:
    {وَلَقَدْ آتَيْنَاكَ سَبْعًا مِّنَ الْمَثَانِي وَالْقُرْآنَ الْعَظِيم}


    _ يخاطب الله عز وجل في هذه اﻵية، سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم،،،
    ماذا أعطاه ؟!
    سبعا من المثاني (سورة الفاتحة)
    والقرآن العظيم ،،،


    وحرف الواو يفيد المساواة،،،
    الله تعالى ساوى بين الفاتحة والقرآن،،،


    يقول بعض العلماء :
    اختزل القرآن في سورة الفاتحة وأختزلت الفاتحة في آيه (إياك نعبد وإياك نستعين)


    _ تكرار سورة الفاتحة في الصلاة 17 مرة في الفرائض فقط دون السنن والنوافل، وتكرارها فيه سر،،،


    _في الصلاة لو نسينا سورة الفاتحة، هل يجوز أن نسجد سجود السهو؟!
    لا، و يجب علينا إعادة الصلاة ﻷن سورة الفاتحة ركن في الصلاة ولا تجبر بسجود السهو.
    وهذا دليل على أهمية سورة الفاتحة ومكانتها.
    و تأتي سورة الفاتحة بعد الاستفتاح،، هي ما نفتتح به الصلاة واسمها (الفاتحة) على وزن (فاعلة) .


    _ وصفها الرسول صلى الله عليه وآله وسلم بأنها شافية وكافية وأعظم سورة في القرآن ،،
    كان الصحابة يضعون يدهم على المريض ويقرأون سورة الفاتحة 7 مرات ويشفى المريض بإذن الله ..


    يتبع :

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    5,258

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه



    _من أسماء سورة الفاتحة :
    أم الكتاب
    ماذا تعني لك أمك؟!!
    أكيد هي كل شيء في حياتك،،،


    كذلك سورة الفاتحة هي أم القرآن هي كل شيء في القرأن،،
    ابدأ قراءة القرآن بسورة الفاتحة ،،،
    الفاتحة هي التي تخرج الناس من الظلمات إلى النور،،،تخرجك من الهم والضيق وتفرج همك بإذن الله،،، ضع يدك بالماء واقرأ الفاتحة ثم اغتسل به واشرب منه ستجد فرقا بإذن الله


    انشروه صدقة جارية لكم ولنا.. ربنا يتقبل منا ومن سائر المسلمين..
    حتى اذا نويت نشر هذا الكلام انوي بها خير لعل الله يفرج لك بها كربة من كرب الدنيااااا
    【 قال رسول الله ﷺ أحب الناس الى الله انفعهم للناس 】
    ما حكم هذه الرسالة ؟

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابو انس مشاهدة المشاركة
    عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه
    الخطوه الاولى عند فتح قنينة الماء
    او تناول كوب من الماء


    نقرأء سورة الفاتحه كامله

    الخطوة الأولى هي البدعة الأولى التي تضمنتها هذه الرسالة .
    فالقراءة على الماء بدعة محدثة فلم يصح عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أن فعل هذا الفعل وهو القائل " من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد "

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابو انس مشاهدة المشاركة
    سورة الفاتحة هي الحل بإذن الله لكل مشكلة سواء مع الزوج أو اﻷولاد،،،
    في المدرسة أو في الجامعة،،،
    عليكم بسورة الفاتحة، اقرأوها بيقين .
    _ سورة الفاتحة تقتل كل اﻷمراض والجراثيم والحقد والكراهية،،،

    عطروا غرفكم بسورة الفاتحة،،،أقرأو ها في فرشكم،،،
    وهذه هي البدعة الثانية فليس من الدين قراءة الفاتحة من أجل حل مشاكل الزوجية أو الأولاد أو نحو ذلك من المشاكل .أو قراءتها على الفرش وفي الغرف .
    فلم يرد ذلك ولم يفعله النبي صلى الله عليه وآله وسلم .
    الفاتحة رقية لكل الأمراض التي تصيب الجسد وهذا ما تختص به عن سائر سور القرآن سوى المعوذات والكافرون وهذا هو المأثور . وتشترك مع سور القرآن كلها أنها هدى وشفاء لما في الصدور من أمراض القلوب .




  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابو انس مشاهدة المشاركة


    ضع يدك بالماء واقرأ الفاتحة ثم اغتسل به واشرب منه ستجد فرقا بإذن الله
    بدعة أخرى .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2019
    المشاركات
    99

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابو انس مشاهدة المشاركة
    سورة الفاتحه مع الماء تفتح الشرايين المغلقه
    تريح الاعظاء الداخليه
    مثل الكلى
    القلوون
    الكبد
    المراره
    المصارين

    يتبع :
    لا شك ان القران كله شفاء لكن هذا المذكور لا اعلم فيه حديثا لكن القراءة علي الماء واردة عن السلف واخشي ان فعل ذلك ولم يبرء ان يكون في نفسه شئ من الشك وهذا للاسف من نتائج الرسائل التي فيها ان قرات كذا وقلت كذا سيحصل لك كذا وستجد ما يسرك الخ .. وتكون بدعة وعندما يفعل لا يجد قد يحصل له شك في الدين والعياذ بالله

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    2,567

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المعيصفي مشاهدة المشاركة

    فالقراءة على الماء بدعة محدثة
    لم يقل ذلك من اخذت بمذهبهم كالشيخ الالبانى - والمدخلى - والشيخ محمد امان الجامى- لم يقل واحد منهم انها بدعة محدثة- وانما ذلك من كيسك وكلام هؤلاء المشايخ موجود لم يقولوا ابدا انها بدعة محدثة والشيخ الالبانىفتواه توقف فيها ولم يجزم بشئ اما الشيخ محمد امان الجامى فقال-مسألة الماء لا أعلم ، أنا قلت لكم قبل قليل يتوسع بعض مشايخنا فيقرأون القرآن أو يقرأون بعض الأدعية المأثورة على كوب من الماء فيسقون المريض ، هذا نحفظه من مشايخنا أنفي علمي وقد يعلم غيري ] اما ربيع المدخلى فليس معدودا من المشايخ عندنا- والشيخ محمد حامد الفقى له بعض التشدد ليس فى محله كما وضح ذلك بعض اهل العلم فى تعليقاته على مدارج السالكين وكذلك مسألتنا هذه وانظر قول الشيخ الفقى يتبين عدم توقيره للسلف وقد انكر عليه الشيخ احمد شاكر هذا الاسلوب الذى يستخدمه مع السلف والائمة ومنه ما قاله فى مسألتنا فى حق وهب بن منبه - فقال -وما ينقل عن وهب بن منبه فعلى سنة الإسرائيليين لا على هدى خير المرسلين ما هكذا نذكر السلف الصالح فى المسائل المختلف فيها ----وقال من هو اعلم منه -- قال الحافظ ابن حجر رحمه الله : " وذكر بن بطال أن في كتب وهب بن منبه أن يأخذ سبع ورقات من سدر أخضر ، فيدقه بين حجرين ، ثم يضربه بالماء ويقرأ فيه آية الكرسي والقوافل ، ثم يحسو منه ثلاث حسوات ، ثم يغتسل به ؛ فإنه يذهب عنه كل ما به ، وهو جيد للرجل إذا حبس عن أهله " انتهى من "فتح الباري" (10/ 233)-- فمن اين لك انه بدعة محدثة---واليك الدليل الذى صح عن النبى صلى الله عليه وسلم بسند جيد -أخرج أبو داود رحمه الله بإسناد حسن أن النبي صلى الله عليه وسلم فعل ذلك مع ثابت بن قيس بن شماس رضي الله عنه-قاله الشيخ بن باز والشيخ ابن باز امام فى الحديث بشهادة الالبانى وغيره من اهل العلم-- وقال ايضا-ورقى جبرائيل النبى صلى الله عليه وسلم لما مرض في الماء بقوله : " بسم الله أرقيك ، من كل شيء يؤذيك ، من شر كل نفس أو عين حاسد الله يشفيك ، بسم الله أرقيك " (ثلاث مرات) ، وهذه الرقية مشروعة ونافعة . وقد قرأ بلال في ماء لثابت بن قيس رضي الله عنه ، وأمر بصبه عليه ، كما روى ذلك أبو داود في الطب بإسناد حسن . . . إلى غير هذا من أنواع الرقية التي وقعت في عهده عليه الصلاة والسلام -عن علي رضي الله عنه قال : لدغت النبي عليه الصلاة والسلام عقرب وهو يصلي ، فلما فرغ قال
    ( لعن الله العقرب لا تدع مصليا ولا غيره . ثم دعا بماء وملح وجعل يمسح عليها ويقرأ بـ { قل يا أيها الكافرون } و{ قل أعوذ برب الفلق } و{ قل أعوذ برب الناس } ) .
    أخرجه الطبراني في المعجم الصغير (2/32) وقال الهيثمي في مجمع الزوائد إسناده حسن (5/114) وقال الألباني :
    حديث صحيح .الصحيحة رقم548 --- وهو قول جمهور من العلماء : عن أبي معشر عن عائشة (أنها كانت لا ترى بأسا أن يعوذ في الماء ثم يصب على المريض) وجاء جواز ذلك عن ابن عباس

    قال أيوب : رأيتُ أبا قلابة كتب كتابا من القرآن ثم غسله بماء وسقاه رجلا كان به وجع

    عن حجاج قال أخبرني من رأي سعيد بن جبير : أنه يكتب التعويذ لمن أتاه ، قال حجاج : وسألت عطاء فقال : ما سمعنا بكراهية إلا من قبلكم من أهل العراق

    - وممن أجاز ذلك أئمة المذاهب الأربعة

    - قال القرطبي رحمه الله: بعد أن ذكر جملة من الآيات ، قال : تكتب في إناء نظيف ثم تغسل ثلاث مرات بماء نظيف ثم يحثو منه الوجع ثلاث حثوات ثم يتوضأ منه كوضوئه للصلاة ويتوضأ قبل وضوئه للصلاة حتى يكون على طهر قبل أن يتوضأ به ثم يصب على رأسه وصدره وظهره ولا يستنجى به ثم يصلى ركعتين ثم يستشفى الله عز وجل، يفعل ذلك ثلاثة أيام، قدر ما يكتب في كل يوم كتابا.انتهى.

    - قال الخطيب الشربيني رحمه الله: ولا يكره كتب شيء من القرآن في إناء ليسقى ماؤه للشفاء.انتهى.

    - قال ابن مفلح في الآداب(: قال أحمد في رواية مهنا في الرجل يكتب القرآن في إناء ثم يسقيه للمريض، قال: لا بأس . قال مهنا: قلت له : فيغتسل به ؟ قال: ما سمعت فيه بشيء.

    قال الخلال : إنما كره الغسل به لأن العادة أن ماء الغسل يجري في البلاليع والحشوش فوجب أن ينزه ماء القرآن من ذلك ولا يكره شربه لما فيه من الاستشفاء .
    وقال صالح : ربما اعتللتُ فيأخذ أبي قدحا فيه ماء فيقرأ عليه ويقول لي اشرب منه واغسل وجهك ويديك .
    ونقل عبد الله أنه رأى أباه يعوذ في الماء ويقرأ عليه ويشربه ويصب على نفسه منه .
    وقال يوسف بن موسى إن أبا عبد الله كان يؤتى بالكوز ونحن بالمسجد فيقرأ عليه ويعوذ .
    قَالَ أَحْمَدُ (ابن حنبل) : يُكْتَبُ لِلْمَرْأَةِ إذَا عُسِرَ عَلَيْهَا وَلَدُهَا فِي جَامٍ أَبْيَضَ أَوْ شَيْءٍ نَظِيفٍ : بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ لا إلَهَ إلا اللَّهُ الْحَلِيمُ الْكَرِيمُ ، سُبْحَانَ اللَّهِ رَبِّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَ مَا يُوعَدُونَ لَمْ يَلْبَثُوا إلا سَاعَةً مِنْ نَهَارٍ بَلاغٌ ) الأحقاف : 35] (كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَهَا لَمْ يَلْبَثُوا إلا عَشِيَّةً أَوْ ضُحَاهَا) [النازعات : 46] ثُمَّ تُسْقَى مِنْهُ وَيُنْضَحُ مَا بَقِيَ عَلَى صَدْرِهَا . انتهى.------------قال أبو داوود : ( سمعت أحمد سئل عن الرجل يكتب القرآن في شيء ثم يغسله ويشربه ؟ قال : أرجو أن لا يكون به بأس ) ( مسائل الإمام أحمد لأبي داوود – ص 260 ) 0
    قال القاضي عياض : ( ويتبرك بغسالة ما يكتب من الذكر والأسماء الحسنى ) ( إكمال المعلم - ( خ ) لوحة ( 190 )
    قال البغوي – رحمه الله - : ( قال أيوب : رأيت أبا قلابة كتب كتابا من القرآن ثم غسله بماء وسقاه رجلا كان به وجع يعني الجنون 0
    وروي عن عائشة - رضي الله عنها - : " أنها كانت لا ترى بأسا أن يعوذ في الماء ثم يعالج به المريض " ، وقال مجاهد : لا بأس أن يكتب القرآن ، ويغسله ويسقيه المريض ) ( شرح السنة – 12 / 166

    قال شيخ الاسلام بن تيمية رحمه الله : ويجوز أن يكتب للمصاب وغيره من المرضى شيئا من كتاب الله وذكره بالمداد المباح ويغسل ويسقى كما نص على ذلك أحمد وغيره.انتهى.

    وقال ابن القيم رحمه الله : ورأى جماعة من السلف أن تكتب له الآيات من القرآن ثم يشربها قال مجاهد : لا بأس أن يكتب القرآن ويغسله ويسقيه المريض ومثله عن أبي قلابة ويذكر عن ابن عباس : أنه أمر أن يكتب لامرأة تعسر عليها ولادها أثر من القرآن ثم يغسل وتسقى ، وقال أيوب : رأيت أبا قلابة كتب كتابا من القرآن ثم غسله بماء وسقاه رجلا كان به وجع ----قال شيخ الإسلام ابن تيميه - رحمه الله - : ( ويجوز أن يكتب للمصاب وغيره من المرضى شيئا من كتاب الله وذكره بالمداد المباح ويغسل ويسقى ، كما نص على ذلك أحمد وغيره. ( مجموع الفتاوى - 19 / 64 ).
    وقال – رحمه الله - : ( واذا كتب شيء من القرآن أو الذكر في إناء أو لوح ومحي بالماء وغيره وشرب ذلك فلا بأس به نص عليه أحمد وغيره ) ( 12 / 599 ) 0 ----------قال ابن القيم رحمه الله : " ورخص جماعة من السلف في كتابة بعض القرآن وشربه، وجعل ذلك من الشفاء الذي جعل الله فيه " انتهى من "زاد المعاد" (4/ 358).
    قال ابن القيم – رحمه الله - : ( ورأى جماعة من السلف أن تكتب الآيات من القرآن ، ثم يشربها وذكر ذلك عن مجاهد وأبي قلابة ) ( زاد المعاد - 4 / 356 ) 0 --وقال ابن القيم رحمه الله : " كتاب لعسر الولادة : قال الخلال : حدثني عبد الله بن أحمد : قال رأيت أبي يكتب للمرأة إذا عسر عليها ولادتها في جام أبيض ، أو شيء نظيف ، يكتب حديث ابن عباس رضي الله عنه : لا إله إلا الله الحليم الكريم ، سبحان الله رب العرش العظيم ، الحمد لله رب العالمين : كأنهم يوم يرون ما يوعدون لم يلبثوا إلا ساعة من نهار بلاغ [ الأحقاف : 35 ] ، كأنهم يوم يرونها لم يلبثوا إلا عشية أو ضحاها [ النازعات : 46 ] .
    قال الخلال : أنبانا أبو بكر المروزي ، أن أبا عبد الله جاءه رجل فقال : يا أبا عبد الله ! تكتب لامرأة قد عسر عليها ولدها منذ يومين ؟ فقال : قل له : يجيء بجام واسع ، وزعفران ، ورأيته يكتب لغير واحد . ويذكر عن عكرمة، عن ابن عباس، قال: مر عيسى صلى الله على نبينا وعليه وسلم على بقرة قد اعترض ولدها فى بطنها، فقالت: يا كلمة الله؛ ادع الله لي أن يخلصني مما أنا فيه. فقال: يا خالق النفس من النفس، ويا مخلص النفس من النفس، ويا مخرج النفس من النفس، خلصها. قال: فرمت بولدها، فإذا هي قائمة تشمه. قال: فإذا عسر على المرأة ولدها، فاكتبه لها.
    وكل ما تقدم من الرقى، فإن كتابته نافعة " انتهى من "زاد المعاد" (4/ 357).-----قال الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ - رحمه الله - : ( وفي رواية مهنا عن أحمد : في الرجل يكتب القرآن في إناء ثم يسقيه المريض 0 قال : لا بأس به 0 وقال صالح : ربما اعتللت فيأخذ أبي ماء فيقرأ عليه ويقول لي اشرب منه واغسل وجهك ويديك ) ( فتاوى الشيخ محمد بن إبراهيم - 1 / 92 ، 93 - جزء من فتوى رقم 26 )
    وقال أيضا : ( لا يظهر في جواز ذلك بأس 0 وقد ذكر ابن القيم - رحمه الله - أن جماعة من السلف رأوا أن يكتب للمريض الآيات من القرآن ثم يشربها ، قال مجاهد : لا بأس أن يكتب القرآن ويغسله ويسقيه المريض ومثله عن أبي قلابة ، ويذكر عن ابن عباس أنه أمر أن يكتب لامرأة تعسرت عليها ولادتها أثر من القرآن ثم يغسل ويسقى0وبالله التوفيق ) ( فتاوى ورسائل سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ - 1 / 94 - صادرة عن الإفتاء برقم ( 582 - 1 ) في 28 / 2 / 1384 هـ ) ---
    وفي "فتاوى اللجنة الدائمة" (1/ 88 المجموعة الثانية) : " قد دل على جواز التداوي بالرقى فعل النبي صلى الله عليه وسلم وقوله وتقريره صلى الله عليه وسلم ، وقد أجمع على جوازها المسلمون بثلاثة شروط :
    الشرط الأول : أن تكون الرقية بكلام الله تعالى أو كلام رسوله أو الأدعية المشروعة .
    الشرط الثاني : أن تكون بلسان عربي أو بما يعرف معناه في الأدعية والأذكار .
    الشرط الثالث : أن يعتقد الراقي والمريض أن هذا سبب لا تأثير له إلا بتقدير الله سبحانه وتعالى.
    وهي تكون بالقراءة والنفث على المريض ، سواء كان يرقي نفسه أو يرقيه غيره . ومنها قراءة القرآن في الماء للمريض وشربه إياه ، كما في كتاب الطب من (سنن أبي داود ) بسند جيد ، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه دخل على ثابت بن قيس ، قال أحمد : وهو مريض . فقال : اكشف البأس رب الناس عن ثابت بن قيس بن شماس ، ثم أخذ ترابا من بطحان فجعله في قدح ثم نفث عليه بماء وصبه عليه فهذا هو المروي في القراءة في الماء وشرب المريض له ...
    بكر أبو زيد ... عبد العزيز آل الشيخ ... صالح الفوزان ... عبد الله بن غديان ... عبد العزيز بن عبد الله بن باز " انتهى .
    وحديث ثابت بن قيس مختلف في صحته ، وقد ضعفه الشيخ الألباني رحمه الله في ضعيف أبي داود .
    وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : " أما كون القرآن يكتب في إناء ويصب عليه الماء ثم يروج ويشربه الإنسان فهذا فعله السلف رحمهم الله، يكتبون في إناء للزعفران آية الكرسي، المعوذات وشيئاً من القرآن ثم يصب عليه الماء ، ويروج هكذا باليد أو بتحريك الإناء، ثم يشربه الإنسان فهذا فعله السلف ، وهو مجرب عند الناس، ونافع بإذن الله " انتهى من "اللقاء الشهري" (3/ 485).
    انها بدعة محدثة
    هل جميع من نقلت عنهم اتوا ببدعة--سبحان الله - من اين لك هذا -- انه لا شك من كيسك - هذا فقط الرد على قول ان القراءة على الماء بدعة محدثة -عجيب انت يا معيصفى - تعصف بكل هذا ان لك من اسمك نصيب------------ اما ما ذكره الاخ ابو انس ففيه نظر لم اتعرض له ---
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمد عبدالعظيم

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Feb 2019
    المشاركات
    99

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    جزاكم الله خيرا
    اولا بالنسبة لحديث ثابت بن قيس رضي الله عنه انه دَخَلَ عَلَى ثَابِتِ بْنِ قَيْسٍ - قَالَ: أَحْمَدُ وَهُوَ مَرِيضٌ - فَقَالَ: «اكْشِفِ الْبَأْسَ رَبَّ النَّاسِ عَنْ ثَابِتِ بْنِ قَيْسِ بْنِ شَمَّاسٍ» ثُمَّ أَخَذَ تُرَابًا مِنْ بَطْحَانَ فَجَعَلَهُ فِي قَدَحٍ ثُمَّ نَفَثَ عَلَيْهِ بِمَاءٍ وَصَبَّهُ عَلَيْهِ قَالَ أَبُو دَاوُدَ: «قَالَ ابْنُ السَّرْحِ يُوسُفُ بْنُ مُحَمَّدٍ وَهُوَ الصَّوَابُ»
    فاري والله اعلم انه ضعيف فيه يوسف بن محمد مجهول العين وله شواهد لكنها لا ترقي به الي ان يحسن بمجموع الطرق فمذهب جماهير العلماء ان مجهول العين ضعفه شديد غير منجبر
    ثانيا بالنسبة لحكم القراءة علي الماء فأري ان اثر عائشة رضي الله عنها الذي رواه بن ابي شيبه باسناد صحيح عَنْ عَائِشَةَ: «أَنَّهَا كَانَتْ لَا تَرَى بَأْسًا أَنْ يُعَوَّذَ فِي الْمَاءِ ثُمَّ يُصَبَّ عَلَى الْمَرِيضِ» يحسم المسألة وخاصة انه لم يعرف لها مخالف من الصحابة رضي الله عنهم

    ثالثا المسألة دائرة بين الاجر والاجرين وليست محل تبديع
    وصلي اللهم وسلم علي نبينا محمد وعلي اله وصحبه اجمعين
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمدعبداللطيف

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    2,567

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبدالعظيم مشاهدة المشاركة

    فاري والله اعلم انه ضعيف فيه يوسف بن محمد مجهول العين وله شواهد لكنها لا ترقي به الي ان يحسن بمجموع الطرق فمذهب جماهير العلماء ان مجهول الحال ضعفه شديد غير منجبر
    بارك الله فيك - الحديث اختلف اهل العلم فى صحته وسيبقى الخلاف قائم وانا نقلت ترجيح الامام بن باز رحمه الله بأن الحديث حسن - وهو امام فى الحديث
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمد عبدالعظيم

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Feb 2019
    المشاركات
    99

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعبداللطيف مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك - الحديث اختلف اهل العلم فى صحته وسيبقى الخلاف قائم وانا نقلت ترجيح الامام بن باز رحمه الله بأن الحديث حسن - وهو امام فى الحديث
    جزاكم الله خيرا ورحم الله الامام بن باز رحمة واسعة
    نعم لا بأس في ذلك
    وقد وهمت _ انا _ في مشاركتي السابقة فقلت ( فمذهب جماهير العلماء ان مجهول الحال ضعفه شديد غير منجبر ) والصحيح مجهول العين

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمدعبداللطيف

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعبداللطيف مشاهدة المشاركة
    لم يقل ذلك من اخذت بمذهبهم كالشيخ الالبانى - والمدخلى - والشيخ محمد امان الجامى- لم يقل واحد منهم انها بدعة محدثة- وانما ذلك من كيسك وكلام هؤلاء المشايخ موجود لم يقولوا ابدا انها بدعة محدثة والشيخ الالبانىفتواه توقف فيها ولم يجزم بشئ
    أعجب من استساغتك ( ... ) وهذه عادتك !
    فيما يلي دليل ( ... )
    فإن الألباني صرح ببدعية القراءة على الماء أو الزيت وأنه داخل في الأمور المحدثة المبتدعة الضالة التي في النار .
    سُئل الإمام المجدد العلامة المحدث الشيخ محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله تعالى السؤال التالي عن بعض طرق علاج السحر والصرع
    السؤال :
    هذه الأمور السحريةوالصرعبالطريقة الشرعية التي ورِدت في الأحاديث .
    فبعض الجني يخرج من الإنس ثم يعود مرة أخرى فأستخدم معه أسلوب الشدة وبأتيبشريطة باكتب عليها بعض الآيات من سورة البروج والعشر آيات الأوائل منالصافات وآية الكرسي وأحرق هذه الشريطة وأنا أقرأ فيها الآيات .
    فعن تجاربلا يعود الشيطان إلى المريض بعد ذلك .

    وهناك نفس الأسلوب أجيب الماء مثلا أو الزيت وباقرأ عليها وأعطيه للمريض وأسقيه بدون تسمية حتى لا يسمي ولكن أثناء حضور الشيطان أو الجني اللي لابس الشخص .
    يعني أثناء الشرب وهو بيشرب يكون الجني موجود يعني ما بيكون الشخص نفسه هو اللي يشرب يكون الجني موجود فما الحكم في ذلك .

    الجواب :
    لا شك أن الحكم في هذه الصورة التي وصفتها هو من الأمور التي تدخل في عموم قوله عليه الصلاة والسلام (وإياكم ومحدثات الأمور فإن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار)
    من الملاحظ في هذا الزمان . زمن تكاثر الفتن وتنوعها أن من هذه الفتن انتشار دعاوى تسلط الجن على الإنس من جهة .
    وادعاء وجود ناس يسمون أيضا بغير أسمائهم مشايخ يعالجون هؤلاء المصابين بالجن .
    نحن لا ننكر طبعا في نصوص الكتاب والسنة والسلف الصالح تسلط الجن على الإنس بما يسمى ما يشبه الصرع مثلا وقد لا يقترن معه صرع ظاهر هذه حقيقة لاننكرها .
    لأنه ثبت في السنة أن النبي صلى الله عليه وسلم قد عالج بعض من كانوا أصيبوا بمس الجن لهم .
    لكننا ننكر كل وسيلة تحدث في هذه القرون أو في هذا القرن الأخير ومن ذلك ما وصفت من الآيات التي تكتب ثم تحرق ونحو ذلك.
    فأنا أعظ كل مسلم يتبنى معنا وجوب الرجوع إلى الكتاب والسنة .
    ويتبنى معنا (خير الهدى هدى محمد صلى الله عليه وآله وسلم ).
    ويتبنى معنا قول أصحابه الكرام (اتبعوا ولا تبتدعوا فقد كفيتم عليكم بالأمر العتيق )
    ننصح كل مسلم يشاركنا في الإيمان بهذه الأسس وبهذه القواعد الإسلامية أن لا يزيد في معالجته مشاكل تلبس الجن بالإنس إلا بتلاوة القرآن لا أكثر من ذلك إطلاقا.

    ولا يجوز مكالمة الشيطان المتلبس بالإنسان ولا استنباؤه واستخباره عن السحر الذي به سحر هذا المسحور مثلا وأين هذا السحر لأن هذا يدخل في الاستعانة بالجن.
    ولا شك أن الاستعانة بالجن هو شر من الاستعانة بالكفار الذي وقع في هذا الزمان .
    ذلك لأن الله عز وجل يقول في بيان سبب من أسباب ضلال المشركين الذين بعث إليهم الرسول عليه الصلاة والسلام قال {وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِّنَ الإنس يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِّنَ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقاً }الجن6

    الاستعانة بالجن هوطلب العون منهم . طلب العلم منهم . طلب العلاج منهم .
    فلا يجوز إذن ما ابتلي به كثير من الشباب وفيهم أشخاص نعرفهم متمسكون بإسلامهم لكن رأيتهم متمسكين بإسلامهم كتلك المرأة التي تقتصر على الخمار دون الجلباب أو تقتصر على الجلباب دون الخمار ولا تجمع بين الأمرين.
    ولذلك فنحن ننصح هؤلاء الشباب المسلمين الذين معنا بالخط الذي ذكرناه ببعض أصوله وقواعده آنفا
    أن لا يزيدوا في معالجة المصروع أو المصاب بمس من الجن بأكثر من قراءة آيات من القرآن الكريم .))
    انتهت الفتوى
    مصدر كلام الشيخ رحمه الله تعالى :
    الدقيقة 57 من الشريط رقم 518 من أشرطة سلسلة الهدى والنور للشيخ الألبانيرحمه الله تعالى

    الفتوى الثانية .
    للإمام الألباني رحمه الله تعالى يبين فيها أن لا أصل للقراءة في الماء وأنها من ابتداع من خلف .

    الفتوى :
    السائل : بطريقة القراءة مثلاً في كأس من الماء وتقريب الفم ..؟

    الشيخ الألباني: ما له أصل! هذا كالكتابة على الورقة ثم شعلها كما ذكرت آنفاً
    كل هذا ليس له أصل.
    وكل خير في اتباع من سلف *** وكل شر في ابتداع من خلف.

    المرجع: موقع الشيخ الألباني/
    فتاوى الشيخ الألباني.
    رقم الشريط: 573

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعبداللطيف مشاهدة المشاركة
    اما الشيخ محمد امان الجامى فقال-مسألة الماء لا أعلم ، أنا قلت لكم قبل قليل يتوسع بعض مشايخنا فيقرأون القرآن أو يقرأون بعض الأدعية المأثورة على كوب من الماء فيسقون المريض ، هذا نحفظه من مشايخنا أنفي علمي وقد يعلم غيري ]
    فيما يلي كلام الشيخ رحمه الله بتمامه من غير بتر فهي عادتك بتر كلام العلماء ! لماذا لم تنقل الفتوى بتمامها ؟! ليعلم الجميع أن الشيخ رحمه الله لا يجيز الرقية إلا بالقراءة فقط كما هي السنة ولأن خير القرون ( الصحابة ) لم يفعلوها .
    الفتوى الرابعة :
    للشيخ المحدث محمد أمان الجامي رحمه الله تعالى :
    عنوان الفتوى :
    التداوي بالقرآن كما ورد بالقراءة لا بأن يمحى بالماء ويشرب الماء.
    الفتوى .

    "
    سائل يسأل : هل يمكن أن نستعمل القياس كما فعل الصحابة بشعره عليه الصلاة والسلام كأن نكتب شيئا من القرآن ونجعله في ماء ، ورقة مكتوبة فيها القرآن نجعله في ماء ونتبرك بذلك الماء .

    الجواب :
    غير وارد ، الكتاب إنما أنزل ليتلى ويتدبر ويعمل به ، وأما كيفية التداوي بالقرآن كما ورد بالقراءة ، لا بأن يمحى بالماء ويشرب الماء أو يتبرك بذلك الماء ، لو كان هذا واردا وسائغا لعمل الصحابة أو علم الرسول عليه الصلاة والسلام أصحابه ، ولما لم يعمل خير القرون هذا العمل علمنا بأنه عمل غير مشروع، والله أعلم ...
    القرآن شفاء ، الأصل شفاء للأمراض الباطنية وشفاء لأمراض البدن أيضا ، وكيفية الاستشفاء قراءة آية من القرآن على محل المرض ، على موضع المرض كما عالج الصحابة اللديغ ، اللديغ عالجوه بالقرآن ، ماذا فعلوا ؟ هل كتبوا ومحوا وسقوه الماء ؟ لا .قرأوا فاتحة الكتاب أو آية الكرسي على اللديغ فقام يمشي ، إذن ، كيفية التداوي بالقرآن بالقراءة ، هذا هو الثابت ، والحديث الذي معنا يدل على ذلك . نعم .
    مسألة الماء لا أعلم ، أنا قلت لكم قبل قليل يتوسع بعض مشايخنا فيقرأون القرآن أو يقرأون بعض الأدعية المأثورة على كوب من الماء فيسقون المريض ، هذا نحفظه من مشايخنا ولا نعلم سنة ثابتة بذلك ، لا أعلم ، أنفي علمي وقد يعلم غيري ، ولله أعلم ...

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعبداللطيف مشاهدة المشاركة
    اما ربيع المدخلى فليس معدودا من المشايخ عندنا-
    ومن أنت لكي تحكم على العلماء ومنهم العلامة الشيخ ربيع المدخلي الذي كان شيخا وأثنى عليه الإمام الألباني في حياته وذلك قبل أكثر من ثلاثين عاما ( ربما قبل أن تخلق ) وأثنى عليه كبار العلماء واعترفوا بفضله وعلمه فتقول عنه ليس شيخا عندنا بضمير التعظيم تعظيما لنفسك!!
    لقد كان العلماء الربانيون من أهل السنة والجماعة وما زالوا ينصفون حتى أهل البدع ويذكرون فضلهم وعلمهم في مجال اختصاصهم مع التحذير من بدعهم وضلالهم ولكن أهل الحقد والضغائن ( هداهم الله ) من الذين سقطوا في فتنة الغلو في المشايخ ما انفكوا في الطعن بأهل العلم والفضل ظلما وعدوانا.

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعبداللطيف مشاهدة المشاركة
    والشيخ محمد حامد الفقى له بعض التشدد ليس فى محله كما وضح ذلك بعض اهل العلم فى تعليقاته على مدارج السالكين وكذلك مسألتنا هذه وانظر قول الشيخ الفقى يتبين عدم توقيره للسلف وقد انكر عليه الشيخ احمد شاكر هذا الاسلوب الذى يستخدمه مع السلف والائمة ومنه ما قاله فى مسألتنا فى حق وهب بن منبه - فقال -وما ينقل عن وهب بن منبه فعلى سنة الإسرائيليين لا على هدى خير المرسلين ما هكذا نذكر السلف الصالح فى المسائل المختلف فيها ----
    جزى الله الشيخ الفقي خيرا ورحمه الله فالسنة أحب إليه من فلان الفلاني وهذا هو الحق وهذا هو الذي يجب على طالب الحق والسنة أن يكون عليه وهكذا كان السلف ومن تبعهم بإحسان لا يترددون في بيان مخالفة أيا كان للسنة والعقيدة ( مع حفظ مكانة العالم المخطئ ) . والأمثلة على ذلك لا تعد ويعلمها طالب الحق .
    وتوقير السنة خير من توقير البدعة أو المداهنة فيها .
    ومن ذلك , الحكم على رقية ذكرها الإمام ابن القيم رحمه الله تعالى بأنها بدعة وفيها اعتداء وإثم .

    قال الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ : ( ومما يدخل في الرقى الممنوعة الرقى البدعية أو الرقى التي فيها اعتداء مثل الرقية التي ذكرت عن بعض العلماء أنه يقول فيها : رددت عين الحاسد إلى نفسه وإلى أعز الناس لديه ، هذا الحاسد اعتدى لكن أحب الناس إليه كوالدته أو والده أو ولده لم يعتد فكيف يرد العين إلى من لم يعتد ؟ فهذه دعوة فيها إثم واعتداء وهي من الرقى البدعية وإن كان ذكرها ابن القيم – رحمه الله - ) ( مجلة الدعوة – صفحة 22 العدد 1683 من ذي القعدة 1419 هـ ) 0
    وليس في ذلك قلة توقير لابن القيم بل هو الواجب .
    ثم ما دخل قلة التوقير ببحث المسائل ؟ وهل هو حجة لدفع الأدلة أو الأصول التي استند عليها العالم ؟
    هذه أساليب ضعيفي الحجة .

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعبداللطيف مشاهدة المشاركة
    وقال من هو اعلم منه -- قال الحافظ ابن حجر رحمه الله : " وذكر بن بطال أن في كتب وهب بن منبه أن يأخذ سبع ورقات من سدر أخضر ، فيدقه بين حجرين ، ثم يضربه بالماء ويقرأ فيه آية الكرسي والقوافل ، ثم يحسو منه ثلاث حسوات ، ثم يغتسل به ؛ فإنه يذهب عنه كل ما به ، وهو جيد للرجل إذا حبس عن أهله " انتهى من "فتح الباري" (10/ 233)-- فمن اين لك انه بدعة محدثة---
    قلت :هكذا يكون التقليد بدون دليل ولا أصول ولا حجة فالترجيح بين قول وقول يكون بمكانة العالم !!!
    وليس بحسب الدليل أو مشروعية الأمر ولا شك أن هذا هو سبيل المقلدة العوام .

    وإليك فتوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء برقم ( 18876 ) تاريخ 15 / 06 / 1417 هـ

    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده 00 وبعد : فقد اطلعتاللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتى العاممن المستفتي ------------------- / بواسطة مركز الدعوة بـ ------ 0والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم ( 2759 )وتاريخ 24/05/1417 هـ 0 وقد سأل المستفتي سؤالا هذا نصه : ( أنه تقدم الينابعض المواطنين يسألون عن مشروعية ما يستخدمه أحد القراء بمحافظة -----ويكنى ------- وهو يستخدم حديدة بطول شبر تقريبا وعرض ثلاثة أصابع ذاترأسين مدببين من جهة ومسطحة من جهة أخرى تحمى على النار وتوضع تحت الشخصالمصروف عن زوجته ولا يستطع جماعها ثم يصب عليه ماء قد قرئ به كلام اللهحتى يصعد الدخان إلى عورة المطبوب وأفاد القارئ ----- أن هذا العمل أثبتفائدته بإذن الله مع كثير من المرضى وقد تم إيقاف هذا عن عمله المذكور حتىتصدر فتوى شرعية فيه مع الوقوف على أصل لهذا العمل في كتاب فتح الباري شرحصحيح البخاري في كتاب الطب ولكن مع فارق وهو بول المطبوب على الحديد فأرجومن فضيلتكم الرفع لسماحة المفتى للإفادة حفظكم الله ووفق الجميع لهداه ) 0

    وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بأن حل السحر بسحر مثله لا يجوز وهو منعمل الشيطان كما جاء في الحديث 0 وما يفعله هذا الرجل في حل السحر من إحماءالحديدة بالنار وصب الماء المقروء فيه عليها لأجل حل السحر هو من هذاالقبيل فلا يجوز ويجب منعه منه والإنكار عليه 0 وما ذكره الحافظ بن حجر فيفتح الباري عن بعض الأشخاص لا دليل عليه من الكتاب والسنة ولا يعتمد عليهوكون هذا العمل قد يحصل به المقصود لا يدل على جوازه لأن ذلك قد يكون منباب الابتلاء والامتحان والاستدراج ،
    فلا دليل إلا من الكتاب والسنة
    وحلالسحر المباح هو ما كان بقراءة القرآن والأدعية المشروعة والأدوية المباحةكما ذكر ذلك الإمام ابن القيم في الطب النبوي من زاد المعاد 0 والله تعالىأعلم 0 وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم ) ( اللجنة الدائمةللبحوث العلمية والافتاء 0 الرئيس : عبدالعزيز بن عبدالله بن باز - نائبالرئيس : عبدالعزيز بن عبدالله بن محمد آل الشيخ - عضو : عبدالله بنعبدالرحمن الغديان - عضو : بكر بن عبدالله أبو زيد - عضو صالح بن فوزان .

    لتعلم هل مشروعية الفعل تعتمد على مكانة العالم فلان أم على استنادها للدليل من الكتاب والسنة !! ( عجيب ) :


  16. #16
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    وفيما يلي مرة أخرى يتجلى التقليد المجرد عن البحث والتحقيق .
    فالاستدلال بمكانة العالم على صحة ما ذهب إليه من صحة نسبة الحديث إلى النبي صلى الله عليه وآله وسلم هو ليس من العلم في شيء بل هو سبيل المقلدة العاجزين عن البحث العلمي لجهلهم بالعلم الشرعي فلا يسعهم إلا التقليد لمن يثقون بعلمه فيأخذون عنه كل شيء صحيحه وخطأه !
    فقولك :
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعبداللطيف مشاهدة المشاركة
    واليك الدليل الذى صح عن النبى صلى الله عليه وسلم بسند جيد -أخرج أبو داود رحمه الله بإسناد حسن أن النبي صلى الله عليه وسلم فعل ذلك مع ثابت بن قيس بن شماس رضي الله عنه-قاله الشيخ بن باز والشيخ ابن باز امام فى الحديث بشهادة الالبانى وغيره من اهل العلم--
    قلت : قال الألباني :
    " اكشف الباس، رب الناس ! عن ثابت بن قيس بن شماس ".
    ضعيف.
    أخرجه أبو داود ( 2 / 337 - طبع الحلبي ) وابن حبان في " صحيحه " ( رقم 1418 - موارد ) عن يوسف بن محمد بن ثابت بن قيس بن شماس عن أبيه عن جده عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه دخل على ثابت بن قيس وهو مريض ، فقال :
    فذكره، ثم أخذ ترابا من بطحان فجعله في قدح، ثم نفث عليه بماء فصبه عليه، ولفظ ابن حبان : فجعله في قدح فيه ماء فصبه عليه "،لم يذكر النفث.
    (3/55)
    قلت : وهذا سند ضعيف علته عن يوسف بن محمد وقلبه بعض الرواة فقال : محمد بن يوسف، قال أبوداود : والصواب الأول.
    قلت : وهو مجهول العين ... "
    فهل تعلمت أن مجهول العين حديثه حسن ؟!!!
    هل تستحل تصحيح حديث مجهول العين ؟
    قال تعالى شأنه {فَإِن لَّمْ يَسْتَجِيبُوا لَكَ فَاعْلَمْ أَنَّمَا يَتَّبِعُونَ أَهْوَاءهُمْ وَمَنْ أَضَلُّ مِمَّنِ اتَّبَعَ هَوَاهُ بِغَيْرِ هُدًى مِّنَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ }القصص50

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعبداللطيف مشاهدة المشاركة
    وقال ايضا-ورقى جبرائيل النبى صلى الله عليه وسلم لما مرض في الماء بقوله : " بسم الله أرقيك ، من كل شيء يؤذيك ، من شر كل نفس أو عين حاسد الله يشفيك ، بسم الله أرقيك " (ثلاث مرات) ، وهذه الرقية مشروعة ونافعة . -
    أتحداك من الآن إلى أن تنتقل إلى الدار الآخرة أن تثبت أن هذا الحديث بهذا اللفظ الذي ذكره الإمام ابن باز له سند وموجود في كتب الحديث قاطبة .

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعبداللطيف مشاهدة المشاركة
    . وقد قرأ بلال في ماء لثابت بن قيس رضي الله عنه ، وأمر بصبه عليه ، كما روى ذلك أبو داود في الطب بإسناد حسن . . .
    وهذا تحد آخر !
    هات سند هذا اللفظ من سنن أبي داوّد .

    فاذهب وابحث ثم عد بعد أن تهرم لتعلم مساوئ التقليد ال( ... ) !

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعبداللطيف مشاهدة المشاركة
    -عن علي رضي الله عنه قال : لدغت النبي عليه الصلاة والسلام عقرب وهو يصلي ، فلما فرغ قال
    ( لعن الله العقرب لا تدع مصليا ولا غيره . ثم دعا بماء وملح وجعل يمسح عليها ويقرأ بـ { قل يا أيها الكافرون } و{ قل أعوذ برب الفلق } و{ قل أعوذ برب الناس } ) .
    أخرجه الطبراني في المعجم الصغير (2/32) وقال الهيثمي في مجمع الزوائد إسناده حسن (5/114) وقال الألباني :
    حديث صحيح .الصحيحة رقم548 --- -
    ليس في الحديث القراءة على الماء بل على موضع اللدغة " وجعل يمسح عليها ويقرأ "
    وهو من العلاج المركب من الرقية واستعمال المواد الحسية الطبية
    كالذي تجرح يده فيضع عليها المراهم الطبية كعلاج حسي ثم يقرأ على جرحه من باب العلاج المعنوي .


  20. #20
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    881

    افتراضي رد: عجائب شرب الماء مع قرأة سورة الفاتحه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعبداللطيف مشاهدة المشاركة
    وهو قول جمهور من العلماء
    كلام باطل .
    السلف وهم الصحابة رضي الله عنهم وهم أكثر من 100 ألف صحابي .
    ولم يثبت عن أحدهم القراءة في الماء..
    وعلماء السلف كلهم أجمعون من بعد الصحابة إلى عصرنا الحالي ( إلى العلامة محمد بن إبراهيم رحمه الله تعالى ) لم يصح النقل بجواز القراءة في الماء إلا عن ثلاثة علماء فقط فيما أعلم وهم :
    1 :
    وهب بن منبه .
    2 :
    أحمد بن حنبل .
    3 :
    ابن القيم .
    ثلاثة فقط إلى زمن ( العلامة محمد بن إبراهيم الذي أجازها بدون دليل ) مقابل عشرات الآلاف من الصحابة والآلاف من العلماء لم يذكروا القراءة في الماء أصلا لأنها ليس عليها دليل من السنة .
    وليست من ديننا .
    وأتحداك أن تأتي بقول واحد من الصحابة أو أربعة من التابعين أو تابعي التابعين أو أصحاب المذاهب المعروفة قبل المائة الرابعة يصرحون فيها بجواز القراءة على الماء سوى ما ينقل عن الإمام أحمد ووهب بن منبه .
    وإن كان ذلك لا يغني من الحق شيئا سوى أقوال الصحابة على تفصيل مهم .

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •