ما حالنا في هذا الزمان وما ينبغي للمؤمن !!!
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: ما حالنا في هذا الزمان وما ينبغي للمؤمن !!!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    5,764

    افتراضي ما حالنا في هذا الزمان وما ينبغي للمؤمن !!!

    فرحم الله ذاك الامام الموفق المسدد ابن تيميه الحراني ...

    حرر ابن تيمية قضية الاحتساب ، وجعل لها حالتين:
    *فمن كان قادراً فعليه الانتصار والمدافعة ومجانبة العجز والإضاعة، ومن كان عاجزاً عن الاحتساب فعليه بلزوم الصبر والتجلُّد والحذر من الجزع واليأس*. " *فالأمر أمران: أمر فيه حيلة فلا تعجز عنه، وأمر لا حيلة فيه فلا تجزع منه* "
    (مجموع الفتاوى: [8/320]، [14/39]).

    وقال رحمه الله:
    "ضد الانتصار العجز، وضد الصبر الجزع، فلا خير في العجز ولا في الجزع كما نجده في حال كثير من الناس *حتى بعض المتديِّنين إذا ظلموا أو رأوا منكراً فلا هم ينتصرون ولا يصبرون، بل يعجزون ويجزعون"*
    (مجموع الفتاوى: [16/38]).

    وقال في موطن آخر:
    "وكثير من الناس إذا رأى المنكر أو تغيَّر كثير من أحوال الإسلام جزع *وناح كما ينوح أهل المصائب، وهو منهي عن هذا، بل هو مأمور بالصبر والتوكل والثبات على دين الإسلام"*
    (مجموع الفتاوى: [18/295])

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    5,764

    افتراضي رد: ما حالنا في هذا الزمان وما ينبغي للمؤمن !!!

    ‏قال شيخنا الشيخ صالح اللحيدان حفظه الله :

    الإنسان إذا ترك الطريق الآمن راح يتخبط ثم قد ينتهي إلى مهلكة لا نجاة منها، ولا شك أن مهلكة الضلال أعظم المهالك

    شرح آداب المشي إلى الصلاة (1)

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    5,764

    افتراضي رد: ما حالنا في هذا الزمان وما ينبغي للمؤمن !!!

    *من صور الكِبر:*
    قال العلاّمة عبد الرحمن المعلّمي اليماني - رحمه الله -:
    "يكون الإنسان على جهالة أو باطل، فيجيء آخر فيبيّن له الحجة، فيرى أنه إن اعترف كان معنى ذلك اعترافه بأنه ناقص، وأن ذلك الرجل هو الذي هداه، *ولهذا ترى من*المنتسبين إلى العلم من لا يشق عليه الإعتراف بالخطأ إذا كان الحق تبين له ببحثه ونظره، ويشق عليه ذلك إذا كان غيره هو الذي بين له."*

    ▪التنكيل (٢٩٥/٢).

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    5,764

    افتراضي رد: ما حالنا في هذا الزمان وما ينبغي للمؤمن !!!

    كان الإمام أحمد رحمه الله يقول في دعائه:*

    اللهم كما صُنت وجهي عن السجود لغيرك، فصُنه عن المسألة لغيرك.

    *" مجموع رسائل ابن رجب: 3/123 "*

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •