نسف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 44

الموضوع: نسف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي نسف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وأله وسلم
    حوار هادىء بأدلة دامغة ورسالة عاجلة لكل شيعى

    يا شيعى هذا دين من صنع الشيطان بمعاونة طواغيت أظهروا الإسلام ليكيدوا له ويحرفوه
    إنجوا بنفسك و لا تخادع نفسك
    دين يخالف الكتاب وأحاديث النبى والعقل والفطرة

    دين كله كذب على الله وعلى نبيه وعلى آل البيت الكرام وعلى المسلمين

    يسخرونك ويستحمرونك لتكره المسلمين بزعم كرههم لآل البيت!! ويجرونك لجنهم جراً
    وسنثبت لك إن شاء الله ومن كتبكم أن ال البيت الكرام كانوا سنة وأن السنة هو شيعة أل البيت وأن أل البيت صاهروا الصحابة وأحبوهم وأثنوا عليهم وأن الشيعة هم عبّاد أل البيت وأل البيت لا يرضون هذا

    وأن الشيعة هم قتلة الحسين وسننسف لك عقائد الشيعة من كتاب الله المجيد
    يا شيعى كذب الشيعة عليك وكذبهم عليك فى شيء يبين كذبهم عليك فى باقى دينك
    قوم يحرفون الكتاب عن مواضعه ويتبعون ما تشابه من الكتاب المجيد لزيغ فى قلوبهم كما قال الله تعالى (فأما الذين فى قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله) فهذا شأن منافقى الشيعة يتبعون المتشابه لإفلاسهم عن الحجة
    يتبعون المتشابه من القرآن ويتركون المحكم والمحكم هو الواضح الصريح والمتشابه ما يشبه هذا من وجه وهذا من وجه
    ناهيك عن المصالح السياسية والمالية والجنسية التى يحصلونها من وراء التشيع المخترع بزعم حب أل البيت[ وأنت تعلم هذا]
    كل هذا بك... يستحمرونك ويستغفلون عقلك
    القرآن فى وادٍ وهم فى وادٍ آخر فاختر لنفسك
    وإليك الدليل
    مع طرح إلزامات كثيرة تنسف الدين المخترع نسفاً
    كما أرجوا من اخوانى مراسلة الشيعة على صفحاتهم الشخصية بهذه الأدلة

    موضوع متجدد


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    قال تعالى (ونزلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شيء) وشأن البيان أن يكون واضح بينت الشيء أى وضحته

    وقال ( وإن تنازعتم فى شيء فردوه إلى الله ورسوله) هذه الأية بينت أن كل ما أُختلف فيه فبيانه وحكمه وعلاجه موجود فى القرآن بوضوح

    إلى الله (كتابه ) ورسوله حكمه وكلامه أحاديثه (سنته)

    فهل فى كتاب الله بوضوح ما يعتقده الشيعة أم أن القرآن ينسفه نسفاً

    الإمامة ركن الدين الأعظم كما قال بعضكم وبعضكم يجعله ركن فقط يكفر بعدم الإيمان به المرأ
    ذكر الله أركان الإيمان فقال (ليس البر أن تولوا وجوهكم قبل المشرق والمغرب ولكن البر من آمن بالله واليوم الأخر) ولم يذكر الركن الأعظم عند الشيعة

    فإما أن تؤمن بالقرآن أو تكفر به وتؤمن بالمعممين

    وقال (قاتلو الذين لا يؤمنون بالله ولا باليوم الأخر ولا يحرمون ما حرم الله ورسوله ) ولم يذكر ركن الشيعة الذى يتسلقون عليه لهدم الإسلام

    فبمن تؤمن؟؟

    وقال (ومن يكفر بالله ملائكته وكتبه ورسله ) ولم يذكر الكفر بالإئمة ولا الإمامة !!
    قال تعالى (هو الذى أرسل رسوله بالهدى والدين الحق ليظهره على الدين كله) فلو كان تولية علىّ ركن الدين الأعظم إذاً ظهور الدين بتولية علىّ الخلافة بعد رسول اللهلابد أن يكون ويحدث بنص الأية فلو كان المقصود تولية علىّ رضى الله عنه للخلافة فلماذا لم يتحقق المقصود والأية ذكرت أن ظهور الدين لابد أن يتم

    بل ذكر الله تعالى كل شيء فى كتابه وقال [ونزلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شيء] فلو كانت الإمامة ركن الدين يكفر به الإنسان لبينه الله تعالى الذى ذكر القطمير والنقير وأحكام الحيض وجزاء قتل الصيد والوضوء وكيفية كتابة الدين بل لم يهمل تعالى ذكر كلمة أف للأم حتى ذكر حكمها ثم يهمل تعالى أعظم شيء الذى يكفر به الانسان ولم يذكره؟


    تابع.. معى


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    الرسالة الخاتمة كانت للنبى صلى لله عليه وأله وسلم قال تعالى عنه (وخاتم النبيين) بديهى جداً أن تحقق غايتها لأنها الخاتمة فلا يفشل النبى فى تربية أصحابة

    قال تعالى( كنتم خير أمة أُخرجت للناس ) والخطاب للصحابة فكيف تكون خير أمة أولها كفار بل وأكثرها كفار وهم السنة

    وبديهى أيضاً عدم فشلها لأنها خير أمة فخير أمة لابد أن يتحقق كل مقصود لله فيها

    يظهر هذا فى تولية أبى بكر وعمر وعثمان وفتحهم للدنيا

    فلو كان تولية على ركن يكفر بتركه الصحابة ومن بعدهم لما حكم الله على الأمة أنها خير أمة ولما تخلف تولية على رضى الله عنه على أبى بكر

    فلو كان المقصود الأعظم من الرسالة أو مقصود من المقاصد هو تولية على ّ رضى الله عنه الحكم والخلافة فلماذا لم يتحقق هذا المقصود لله ويسرقه أبو بكر وعمر وعثمان؟؟!! وكيف تقولون فشل النبى فى تحقيق مقصود الرسالة (التى هى الولاية) ولماذا لم تقم الساعة بموت علىّ رضى الله عنه لأن مقصود البعثة الأعظم قد تحقق وكيف يكون المقصود الأعظم من بعثة النبى تولية علىّ الحكم فأين توحيد الله ؟؟ وكيف تجعلون الولاية أعظم وأشرف من توحيد الله فإن جعل شيء هو أعظم من حق الله فى العبودية كفر إذ أنه معلوم بالإضطرار من دين الرسل وبعثتهم أنهم جاءوا ليوحد الناس ربهم ويعبدوه فلم يرسل الله موسى وعيسى وإبراهيم لإمامة على بل أرسلهم لعبوديته


    ولماذا قص الله علينا فى القرآن قصص الأنبياء طالما أن المقصود الأعظم للرسالة تولية علىّ

    ثلث القرآن ذكر للإنبياء لترسيخ معنى التوحيد فجعلو القرآن كله للولاية

    وما فائدة المسردب منذ ألف ومائتين سنة وفائدة وجوده وسردبته ؟ ولماذاهو مسردب طالم أن مقصود النبوة تم بتولية علىّ وانتهى المقصود

    ولماذا خائف أن يخرج من إمام زمانه (باعتراف الشيعة) وهو يقدر على كل شيء كقدرة الله على الاشياء

    ولماذا لم يخرج مع قولكم لا تخلوا الارض من إمام ولو خلت لساخت والأرض منذ ألف ومائتيى سنة تسييييييييييخ وعقول المعممين تستحمر الشيعة
    والذى أقسم عليه أن على وفاطمة وأل البيت الأطهار سيتبرأون منكم يوم القيامة ومن عبادتكم لهم رضوان الله عليهم جميعاً


    خليك معى



  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    وهذا أعظم حجة عليكم فلوا كانت الأرض لا تخلوا من إمام كما فى كتب الشيعة إذاً فإمامة أبى بكر وعمر وعثمان صحيحة يؤيده أنكم تقولون الإمامة لطف من الله لابد أن يتحقق وحكمة لابد أن تكون فنقول قد كانت باعترافكم إمامة صحيحة فلو كان الثلاثة إمامتهم باطلة لخلت الأرض من إمام ولساخت كما تقولون .. إذا باعترافكم إمامتهم صحيحة






    ولماذا تنتظرون المسردب فما فائدة الإمام المنتظر!! وكيف سيأتى بأمر جديد [وهذا من كتب الشيعة ]والنبى صلى الله عليه وأله خاتم النبيين ويأتى بكتاب جديد هذا هو الكفر بالله



    وكيف عاشت السيدة فاطمة رضى الله عنها فى المدينة وقد غُصب زوجها الخلافة وكفر الناس بالإمامة!!



    ولماذا عاش على بينهم وهم كفروا والله يقول( إن الذين توفاهم الملائكة ظالمى أنفسهم قالوا فيم كنتم قالوا كنا مستضعفين فى الأرض قالوا ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها )( أوجبت الأية الهجرة )
    وقد حرم الله إظهار المودة للكفار بقوله ( قد كان لكم أسوة حسنة فى إبراهيم والذين معه إذ قالوا لقومهم إنا برئاء منكم ومما تعبدون من دون الله كفرنا بكم وبدا [أى ظهر ] بيننا وبينكم العداوة والبغضاء أبداً ) فكيف يعيش معهم بعد هذه الأية ولم يُظهر العداوة وكيف يتقى والأية تحرم التقية وكيف يرسل أبنائه الكرام للدفاع عن عثمان ولم يستغل محنته ويقاتل ضده باعترافكم مع العلم أنه قاتل معاوية على الإمامة ولم يقاتل عثمان وبايع للثلاثة وعندكم يقدر على كل شيء وله تحكم فى كل ذرات الكون فلماذا لم يقتل أبا بكر وعمر وعثمان ومن أنكر الإمامة طالما يقدر على كل شيء ويجيب المضطر ويكشف الضر ولماذا منع عمر أقول لك بملىء فمى منع عمر من السفر للجهاد كما سياتى نقله من كتبكم وخاف أن يقتل لأنه عز للإسلام ؟
    خليك معى

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    فإما أنه لا يقدر على كل شيء فقد سقط ما لبسوه عليك
    وكذبهم عليك فى هذا يدلك على كذبهم عليك فى غيره أو أنه بايع بيعة صحيحة

    قال طواغيتكم فراراً من هذه الحجة بايع ليحافظ على بيضة الإسلام

    الله أكبر فضحتم أنفسكم أى بيضة للإسلام وأنتم تقولون كفر الناس كلهم إلا ثلاثة أو أربعة أو سبعة أو بضعة عشر ولم يوجد فى كتب الشيعة أكثر من هذا


    وكيف يعلم الغيب على معتقدكم ولم يفر من كسر عمر لضلع ابنة رسول الله ولم يخبرها كما تزعمون


    وكيف هذا مع قول الله تعالى ( ولو كنت أعلم الغيب لاستكثرت من الخير وما مسنى السوء) فكيف مسه السوء وكيف تسلطت الشيعة على الحسين فقتلوه والأية تقول وما مسنى السوء وكيف قُتل هو وهو يعلم الغيب وسُبيت زينب وهو وفاطمة يعلمون الغيب (دين وُضع لتأليه أل البيت لأن الشيطان وجد الناس يرفضون تأليه غير الله فاستدرجهم لتأليه آل البيت) (شرك تقبله نفوسهم)
    والعجيب أن فاطمة رضى الله عنها تجيب المضطر إذا دعاها وتكشف الضر وتقدر على كل شيء مقدرة الله على الخلق وتعجز أن تدفع عمر عن أذاها وأذى زوجها !! والعجب أيضاً على ّ سيد الشجعان عندنا السنة وسيد الغيورين يجبن فى موضع لا يجبن أحقر الناس وأجبنهم و أحطهم
    وأدحرهم عن نصرة زوجته وهى تُضرب لا سيما وهى ابنة رسول الله الله بل وقف يشاهد كأنه متلذذ بل كذبوا كعادتهم فى الكذب والتدليس وقالوا بنوا هاشم كانوا فى الدار وقتها وهم يشاهدون ولا يتحركون!! بنو هاشم أيضاً جبناء أجين الناس !
    مما يبين لك أن هذا المذهب وضعه البعض ليغير الإسلام
    وهدْم أصل يهدم باقى الأصول وإثبات الكذب فى أصل يدل على كذب باقى الأصول
    وكيف تقولون جروا على كالكبش ليبايع!! وهو يجيب دعوة من دعاه وبقدر على كل شيء عندكم ولم يقدر على نسفهم جميعاً ويعلم الغيب ويقدر على كل شيء وله تحكم فى كل ذرات الكون !! عجيب

    دين مفضوح مضحك مخترع مكذوب

    كل هذا وأهل المدينة عن بكرة أبيهم كفروا إلا سبعة وأنكروا الإمامة

    طيب كفروا .. فلماذا لم يرجعوا للأوثان ؟ولماذا أثنى الله عليهم فى كتابه ووعدهم بالجنة ؟

    ولماذا لم يبين الله ردتهم وهو القائل(ونزلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شيء)

    وردتهم شيء فلماذا لم يُبين؟؟!!!
    طيب لما كفروا بسبب الطمع فى الإمامة لماذا لم يأخذوها لأنفسهم ويولو أحدهم ولماذا أعطوها لأبى بكر وعمر وعثمان وهم أغراب عن المدينة بل لم يكن ابو بكر وعمر من القبائل الكبيرة فى قريش

    خليك معى




  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    الثلاثة أغراب ضعفاء فى المدينة ليس لهم عشيرة

    بل عشيرة علىّ فى المدينة أكبر من عشيرتهم فما الذى جعل أهل المدينة يسلمون الإمارة للثلاثة ولم يطمعوا فيها إلا لتجردهم لله وإرادتهم نصرة الدين ورأيتهم أنهم أحق بإمامة وما الذى جعلهم يوالون الثلاثة ويعادون علىّ! وأل البيت ؟؟ عجيب

    كيف هذا وهم قد أجمعوا و تواطأوا على أن علىّ أفضل البشر بعد استشهاد عثمان فسلما الإمامة له وهو قرشى مكى وهم أهل المدينة ايكون هذا دليل على البغض الشديد لأل البيت ثم سموا علىّ أمير المؤمنين كيف وهم كفروا وأبنائهم فكيف كانوا مؤمنين ؟؟

    تقولون آسلموا لما بايعوه

    الحمد لله أنهم أسلموا.... فكيف لم يقتل من كفر منهم كعائشة ويطردها من بيت النبى خاصةً وهو يعلم الغيب عندكم فكيف أخفى على رسول الله خيانتها ؟؟حاشا لله


    دين مفضوح مضحك مخترع مكذوب

    فعلىّ جبان و ديوث أيضاً عندكم؟؟ولماذا لم يستعمل المؤمنين الذين رجعوا للحق وبايعوه فى إخراج الطاغوتين والجبتين أبا بكر وعمر من جواره ومعه القوة بل ررو خزعبلات أن الذى سيخرجهم المهدى أليس أولى بذلك على ّومعه المؤمنون وكيف عاش الحسين وإخوته الكرام مدللوون آمنون بين الصحابة لما هم يكرهون أل البيت

    كيف لم يفر علىّ رضى الله عنه بأبنائه من المدينة حتى لا يقتلهم الكفار وكيف لا يتأسى بالنبى فى هجرته بلاد الكفار

    وكيف سكت فى السقيفة ولم يقل ركن الدين الأعظم أن أكون إمامكم
    فيجلس معهم ويبايعهم (باعتراف الشيعة) ويجاهد معهم المرتدين (باعتراف الشيعة) ويعمل قاضياً ويزوج ابنه فاطمة أم كلثوم لعمر (باعتراف الشيعة) ويسمى ابنه عمروأبا بكروعثمان (باعتراف الشيعة) لا تقولوا تقية لأن التقية تتأتى بتسمة عمر فقط أو أبو بكر فقط كل هذا ينسف خزعبلات الشيعة ويحطم مروياتهم وكذبهم على أل البيت
    تحطيماً ولا تفسير له إلا أن على يرى عدالة الصحابة وإيمانهم وكيف عاش هو وابنائه لم يمسوا سواء فى المدينة ولم يقتل هو والحسين إلا لما خرج من المدينة إلا العراق على يد الشيعة (باعتراف الشيعة)

    وكيف خرج على ّ تحت راية أبى بكر يحارب من ارتد عن لا إله إلا الله باعتراف الشيعة ولم يحاربهم لكفرهم بالإمامة ولماذا جاهد معهم الدنيا وفتح الفتوح وكان أول شيء يقولونه للناس قولوا لا إله الا الله ولم يقل لهم آمنوا بالإمامة!! التى هى فوق وأشرف وأعظم من لا إله الاالله

    قال تعالى( وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون ) وأنتم تقولون إلا ليقروا بالإمامة

    دين مفضوح مضحك مخترع مكذوب

    ملخص القول هى محاولة جادة من الشيطان ليترك الناس عبادة الله ويألهوا ويعبدوا أل البيت ومن تأمل دين الشيعة وجده يدور حول هذا

    وهؤلاء الذين ارتدوا ( الصحابة) خرجوا للدنيا فعبدوها لله وقاتلوا الناس ليقولوا لا إله الا الله باعتراف الشيعة !! عجيب

    وبنوا المساجد ونقلوا القرآن كاملاً فكيف ينقلون القرآن كاملاً صحيحاً باعتراف الشيعة ويحرفون السنة؟؟ فطالما صدقوا فى
    نقل القرآن فكيف كذبوا فى نقل السنة؟
    وهل ينقل القرأن الخاتم الحجة للعالم كافر
    بل حفظ الله بهم القرأن

    قال تعالى [إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون]


    مرتدون وعلى يصلى خلفهم ويحبهم وأهل البيت يصاهرونهم (باعتراف الشيعة) ويتسمون بأسمائهم (باعتراف الشيعة)

    خليك معى


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    خرج الصحابة ومعهم علىّ رضى الله عنه للدنيا ليعبدوها لله وأنفقوا أموالهم وأرواحهم لله
    مرتد من يفعل ذلك؟
    مرتد من ينقل القرأن كما هو ويحفظه حرف حرف ولو تبدل من كلمة لزهقت نفوسهم دون تبديله

    فهل يعطى الله هذا الشرف لكفار؟
    مرتد من بنى المساجد وعلم الدين ونقل السنة ؟
    خليك معى

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    خرجوا وأخرجوا أبنائهم لنشر دين الله واستشهدوا ولم يعلم ذووهم أين قبورهم التى تفرقت فى البلاد

    عاشوا زهاد عباد وماتوا شهداء

    المرتد يحرق المصاحف ويمنعها من الظهور ويحرق المساجد ويهدم الكعبة ويقتل أل البيت

    ولم يُقتل أل البيت إلا لما خرجوا من بين الصحابة وذهبوا لشيعة العراق
    المرتد يجهر بالحق ويدافع عنه؟

    لم يكن عندهم تقية وخوف المسردب الذى يخاف من إمام زمانه وعطل الشريعة وأحاد المعممين أشجع منه يظهر للناس والأخر مسردب عنده تقية حتى بعد تمكن الشيعة فى إيران والعراق لم يظهر الحجة ؟؟ عجيب شأن الشيعة
    يا شيعى هل ترضى أن يجعلوك حماراً؟
    نتابع..


  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    يا شيعى أحب لك الخير وأخاف عليك وهم يضللونك

    يا شيعى أن تؤمن بالثقلين

    أحدهما القرأن أى تؤمن بالقرأن فما رأيك لو وجدت القرأن واضحاً فى تكذيب معمميك فبمن تؤمن؟


    ...أختر لنفسك
    الأدلة من القرأن المجيد على إيمان الصحابة وأمهات المؤمنين بل وعدالة الصحابة وأمهات المؤمنين


    قول الله تعالى

    [ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لَا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا فَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (40)]التوبة
    تأمل قوله تعالى معنا

    تشمل أبا بكر رضى الله عنه
    فهل يقال هذا فى كافر؟؟أو فاسق؟؟؟
    ولم يُذكر هذا الفضل فى القرآن لغيره من الصحابة
    فإن قلت ذُكر ولكنهم حرفوا الكتاب
    أقول كفرت بالله العظيم
    فالله تعالى تولى حفظ كتابه
    (إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون)
    وقد أثبتت كتب الشيعة أن الذى كان معه فى الهجرة هو أبو بكر

    فهل هذا الثناء فى قرآن يتلى ليوم القيامة وحجة على العالمين يكون لمن سيكفر بعد؟؟
    لو كان فى علم الله تعالى أنهم سيكفرون او يفسقون بعد لما أثنى عليهم أليس كذالك؟؟؟

    قال تعالى
    (لَقَدْ تَابَ اللَّهُ عَلَى النَّبِيِّ وَالْمُهَاجِرِي نَ وَالْأَنْصَارِ الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ فِي سَاعَةِ الْعُسْرَةِ مِنْ بَعْدِ مَا كَادَ يَزِيغُ قُلُوبُ فَرِيقٍ مِنْهُمْ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ ۚ إِنَّهُ بِهِمْ رَءُوفٌ رَحِيمٌ) فساق ؟؟ .. ورب العزة يعدلهم؟؟
    ويقول أيضا عن المهاجرين والأنصار: (والسابقُون الأولُون من الْمُهاجرين والأنْصار والذين اتبعُوهُمْ بإحْسانٍ رضي اللهُ عنْهُمْ ورضُوا عنْهُ وأعد لهُمْ جناتٍ تجْري تحْتها الأنْهارُ خالدين فيها أبدا ذلك الْفوْزُ الْعظيمُ)(التوبة:100).

    في الآيات تعميم ولا يوجد إسثناء.
    فساق؟؟

    وهذه الأيات وما سأذكر يدل على أنهم ماتوا على الإيمان
    · ( لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحاً قَرِيباً) (الفتح:18) قال عنهم مؤمنين ورضى عنهم إذا هم ماتوا مؤمنين عدول صالحون

    فهل هذا الثناء يكون لقوم قد ارتدوا بعد؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!! !


    فهل هذا الثناء فى قرآن يتلى ليوم القيامة وحجة على العالمين يكون لمن سيكفر بعد؟؟
    لو كان فى علم الله تعالى أنهم سيكفرون بعد لما أثنى عليهم أليس كذالك؟؟؟



    قل لى هؤلاء هم الثلاثة أو الخمسة أو السبعة أو الثلاثة عشر على أقصى تقدير الذين لم يكفروا أو لم يفسقوا منهم كما قالوا لنا
    أقول لك عدد كهذا سيقاتل قريش بأكملها أم أنهم جيش كبير رضى الله عنه
    لم يبقى لك شيء

    ثم تأمل معى يا شيعى قول الله تعالى


    (لكن الرسول والذين آمنوا معه جاهدوا بأموالهم وأنفسهم وأولئك لهم الخيرات وأولئك هم المفلحون)
    (أعد الله لهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها ذلك الفوز العظيم)
    آمنوا ... وجنات
    فأناس رضى الله عنهم هل يكونون فساقاً أم أن هذا هو عين الكفر بالله وتكذيب كلامه
    قال تعالى : ﴿ ورحْمتي وسعتْ كُل شيْءٍ
    فسأكْتُبُها للذين يتقُون ويُؤْتُون الزكـاة
    والذين هُم بآياتنا يُؤْمنُون *
    الذين يتبعُون الرسُول النبي الأُمي
    الذي يجدُونهُ مكْتُوبا عندهُمْ في التوْراة والإنْجيل
    يأْمُرُهُم بالْمعْرُوف وينْهاهُمْ عن الْمُنكر
    ويُحلُ لهُمُ الطيبات ويُحرمُ عليْهمُ الْخبآئث
    ويضعُ عنْهُمْ إصْرهُمْ والأغْلال التي كانتْ عليْهمْ
    فالذين آمنُواْ به وعزرُوهُ ونصرُوهُ
    واتبعُواْ النُور الذي أُنزل معهُ
    أُوْلـئك هُمُ الْمُفْلحُون ﴾[الأعراف:156-157].
    وقال تعالى : ﴿ الذين اسْتجابُواْ لله والرسُول
    من بعْد ما أصابهُمُ الْقرْحُ
    للذين أحْسنُواْ منْهُمْ واتقواْ أجْر عظيم{172}

    قل لى لم تذكر كتبنا مؤمنين بعد النبى الا بضعة عشر
    أقول لك القرأن يكذب كتبك فهل تؤمن بربك أم بالمعممين؟
    [الذين قال لهُمُ الناسُ
    إن الناس قدْ جمعُواْ لكُمْ فاخْشوْهُمْ
    فزادهُمْ إيمانا وقالُواْ حسْبُنا اللهُ ونعْم الْوكيلُ ﴾[آل عمران: 172، 173]. مَن هؤلاء؟؟؟
    وقال تعالى : ﴿ هُو الذي أيدك بنصْره وبالْمُؤْمنين{62} تأمل كلمة المؤمنين
    وألف بيْن قُلُوبهمْ
    لوْ أنفقْت ما في الأرْض جميعا
    ما ألفتْ بيْن قُلُوبهمْ
    ولـكن الله ألف بيْنهُمْ إنهُ عزيز حكيم ﴾ـ[الأنفال:62، 63].
    وقال تعالى : ﴿ يا أيُها النبيُ حسْبُك اللهُ
    ومن اتبعك من الْمُؤْمنين﴾[الأنفال:64].تأمل ..لتنجوا
    قال تعالى: ﴿ كُنتُمْ خيْر أُمةٍ أُخْرجتْ للناس
    تأْمُرُون بالْمعْرُوف وتنْهوْن عن الْمُنكر
    وتُؤْمنُون بالله ﴾[آل عمران:110]
    · (وَعَلَى الثَّلاثَةِ الَّذِينَ خُلِّفُوا حَتَّى إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنْفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَنْ لا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ) (التوبة:118)
    فساق أو كفار..؟؟؟
    ( وَسَيُجَنَّبُهَ ا الْأَتْقَى* الَّذِي يُؤْتِي مَالَهُ يَتَزَكَّى* وَمَا لِأَحَدٍ عِنْدَهُ مِنْ نِعْمَةٍ تُجْزَى* إِلَّا ابْتِغَاءَ وَجْهِ رَبِّهِ الْأَعْلَى *وَلَسَوْفَ يَرْضَى) (الليل:17-21)

    قال تعالى
    لقَدْ نَصَرَكُمُ اللّهُ فِي مَوَاطِنَ كَثِيرَةٍ وَيَوْمَ حُنَيْنٍ إِذْ أَعْجَبَتْكُمْ كَثْرَتُكُمْ فَلَمْ تُغْنِ عَنكُمْ شَيْئًا وَضَاقَتْ عَلَيْكُمُ الأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ ثُمَّ وَلَّيْتُم مُّدْبِرِينَ* ثُمَّ أَنَزلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَى رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَنزَلَ جُنُودًا لَّمْ تَرَوْهَا وَعذَّبَ الَّذِينَ كَفَرُواْ وَذَلِكَ جَزَاء الْكَافِرِينَ {التوبة:25-26}
    كفروا وفسقوا!!!!!والله يقول عنهم مؤمنين وهذا إخبار عن جيش كبير

    وكذبهم عليك فى شيء عظيم كهذا يدل على كذبهم عليك فى كل شيء

    · (مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً) (الأحزاب:23)

    وهنا سماهم مؤمنين وهو اخبار من يعلم السر وأخفى
    ·(مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآَزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا)( الفتح 29)
    وهذ إخبار عن عدد كبير جداً مما ينسف عقيدة الشيعة نسفاً و لم يبقى الثقة بأخبارها وأصولها
    ·( فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَنْ تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآَصَالِ (36) رِجَالٌ لَا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلَا بَيْعٌ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلَاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالْأَبْصَارُ (37) لِيَجْزِيَهُمُ اللَّهُ أَحْسَنَ مَا عَمِلُوا وَيَزِيدَهُمْ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ يَرْزُقُ مَنْ يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ (38)(النور 36 /37 /38 )
    قال تعالى

    (
    لا يَسْتَوِي مِنْكُمْ مَنْ أَنْفَقَ مِنْ قَبْلِ الْفَتْحِ وَقَاتَلَ أُوْلَئِكَ أَعْظَمُ دَرَجَةً مِنَ الَّذِينَ أَنْفَقُوا مِنْ بَعْدُ وَقَاتَلُوا وَكُلًّا وَعَدَ اللَّهُ الْحُسْنَى وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ )

    من هم الذين أنفقوا وقاتلوا قبل الفتح؟......
    إيمان أمهات المؤمنين
    أمر الله تعالى المؤمنين فقال (ولا تمسكوا بعصم الكوافر)
    قال والشيعة يكفرون عائشة فلماذا أمسكها النبى
    وكيف يفعلون بذكر الله لها
    بقوله وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَىٰ فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ وَالْحِكْمَةِ ۚ

    فكيف يأتمن الله كافرات أو فاسقات على ذكر كتابه ونقله.. تأمل يظهر لك الحق
    والخطاب لنساء النبى
    ثم قال فى نفس الأية التى هى عمدة دينهم


    { إنما يريد اللّه ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيراً}
    عائشة وحفصة من أل البيت بنص الأية
    فمن يجرأ على رميها بعد ذلك؟

    الأية التى كلما تكلمت ردوا عليك بها هى أصلاً خطاب لنساء النبى بلا استثناء
    فلو فيهم فاسقة كافرة لبينه الله
    [ونزلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شيء]
    لما يعمم الله فى موضع يتبعه بتخصيص لكى لا يُتوهم العموم قال تعالى[ إلا أن تكون تجارة تديرونها بينكم ]وقال [لا يستوى القاعدون من المؤمنين غير أولى الضرر] ولما أوجب الجهاد والنفير فى سورة التوبة قال [ليس على الضعفاء ولا على المرضى ]

    فلم يترك شيء إلا بينه وفى سورة الأحزاب يعمم القول فى زوجات النبى الطاهرات فى مواضع كثيرة ولم يذكر أهم شيء وهو نفاقهن وفسقهن؟
    قال تعالى عنهم [ليس عليهن جناح فى أبائهن ولا أبنائهن] وقال [قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن] أيهما أولى بالذكر الجلباب أم النفاق؟
    وأيضاً يا شيعى نقول لك فى قوله تعالى
    (ومَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمًا)الاحزاب:53

    كيف قرن الله تعالى بين أذى النبى والزواج من أزواجه وجعله عظيماً عنده أى شرف هذا لهن
    وفى هذا دلالات تهدم المذهب الشيعى
    أول شييء الخطاب للمؤمنين يشرع الله لهم حرمة الزواج من ازواج النبى بعده وواضح أن الخطاب لمن عاصره ولو كانوا كفاراً لما خاطبهم بهذا أصلاً إذ الكافر لا يحل له الزواج بالمؤمنة
    ولو كفروا بعد موته لكان كذلك أيضاً لم يخاطبهم بهذا

    وهم الذين نقلوا لنا القرآن وللدنيا كلها
    الدلالالة الثانية هى إثبات إيمان أمهات المؤمنين بما فيهن عائشة وحفصة رضى الله عنهما لدخولهما فى لفظة أزواجه
    فلو كن كافرات حاشا لله لما بالى الله تعالى بذكرهما هكذا وذكر حرمتهما ضمن أزواجه
    فالأية تهدم أصل الشيعة فى جعل الصحابة كفار والأصل الأخر من الطعن فى أم المؤمنين إذ جعل الله لهن حرمة وجعلهم من حريم النبى حتى بعد موته فلو كان منهم من لا تستحق أن تكون من حريمه بعد موته لاستثناها والأية جلية فلا داعى للجحد

    بل قال الله لنبيه [لا يحل لك النساء من بعد ولا أن تبدل بهن من أزواج]
    فلو كن كافرات فاسقات لأمره أن يبدل بهن أزواج
    نكمل



  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    وأدل شيء وأوضحه قوله تعالى


    [يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ إِن كُنتُنَّ تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ وَأُسَرِّحْكُنّ َ سَرَاحًا جَمِيلًا]
    فى هذه الأية تخيير لأزواج النبى الطاهرات أنهم لو أردن الحياة الدنيا من المطعم وزينة الحياة الدنيا فتعالين أطلققن
    ثم قال
    [وَإِن كُنتُنَّ تُرِدْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالدَّارَ الْآخِرَةَ فَإِنَّ اللَّهَ أَعَدَّ لِلْمُحْسِنَاتِ مِنكُنَّ أَجْرًا عَظِيمًا ]

    ومعلوم قاطبة للقاصى والدانى وللشيعة والسنة ولليهود والنصارى أن النبى صلى الله عليه وأله مات وهن فى عصمته وهذا أثبتته كتب الشيعة فدل على أنهن اخترن الله ورسوله والدار الأخرة وهذا وااضح جداً
    نتابع


  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    ولو لم ينزل قرآن بتعديل الصحابة ولم تأتى سنة بذلك فإن أثارهم قد دلت عليهم أتم دلالة فلو قارنا بيت تضحيتهم بالغالى والرخيص وفتحوا بلدان كانت تدين بالشرك والوثنية وقلبوها ديار إسلام ما بين شرق آسيا حدود الصين إلى أطرف أوروبا حتى كانت قبورهم مشتتة لا يعرف أبنائهم أين دفنوا وبين الشيعة الذين لم يرفعوا بذلك رأساً ولم يفتحوا بلد وينشروا فيها التوحيد بل كانوا عونا دائما ً للكفار على المسلمين وجواسيس عليهم والأن اتحدوا مع النصارى والملاحدة الروس ضد المسلمين
    كأن الروس يؤمنون بالولاية!!!
    إذا قارنا بينهما عرفنا من أولى بالحق
    بل جعلوا المسلمين السنة أكفر من اليهود والنصارى

    قال تعالى

    [أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيبًا مِّنَ الْكِتَابِ يُؤْمِنُونَ بِالْجِبْتِ وَالطَّاغُوتِ وَيَقُولُونَ لِلَّذِينَ كَفَرُوا هَٰؤُلَاءِ أَهْدَىٰ مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا سَبِيلًا أولائك الذين لعنهم الله ] تأمل لعنهم الله

    نقول

    فقد دل القرأن والسنة وإجماع المسلمين وعلمائهم على إيمان الصحابة وصلاحهم بل وسأنقل لك ثناء علىّ وأل البيت عليهم بدون تقية من كتب الشيعة وسنثبت لك ذلك

    ينبنى عليه أن الذين عدلهم الله ووعدهم بالجنة قد اختاروا أبا بكر ثم عمر ثم عثمان لم يخطأوا ولم يتعدوا على حق لعلى بل وافقهم علىّ وبايع وعونهم فى كل شيء
    وجاهد معهم

    قال تعالى [واتبع سبيل من أناب إلىّ ] وهم أول من أناب وأعظم من أناب إلى الله
    قال تعالى

    [وَمَن يُشَاقِقِ الرَّسُولَ مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُ الْهُدَىٰ وَيَتَّبِعْ غَيْرَ سَبِيلِ الْمُؤْمِنِينَ نُوَلِّهِ مَا تَوَلَّىٰ وَنُصْلِهِ جَهَنَّمَ ۖ وَسَاءَتْ مَصِيرًا ]
    ذم الله تعالى من اتبع غير سبيل المؤمنين وكان سبيل المؤمنين وقتها بإجماعهم وإجماع أل البيت هو تولية أبى بكر وعمر وعثمان وعلى
    وتامل الفقرة الماضية كيف سمى الله الصحابة فى القرآن بالمؤمنين

    نكمل


  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    نعود لأدلة إيمان الصحابة وأمهات المؤمنين
    قال تعالى عن النبى الكريم [النبى أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم]
    ذكر الله فضل نبيه الكريم ولم يذكر هذا الفضل لأل البيت الكرام رضوان الله عليهم وهم جعلوا أل البيت فى مرتبة أعلى من النبى !!

    النبى عندهم لا ذكر له وأدل شيء لك يا شيعى أنه دين شيطانى أنهم ما جعلوا هذا الغلوا مع خطأه فى نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم لا يُذكر ولا يُطبرعلى موته ولا يلطم عليه رغم أنكم تقولون مات مسموماً سمته عائشة!!! وتركها على ّ

    بل لما تمكن منها فى الفتنة بين الصحابة أكرمها أعظم إكرام وأرسل معها من يحرسها للمدينة وسآتيك بالنص من كتبكم
    أما الشطر الأخر من الأية الذى ينسف دين الشيعة نسفاً ويجلى أنه من الشيطان ليس من عند الرحمن
    قوله تعالى وأزوجه أمهاتهم بدون تخصيص

    سبق أن ذكرت لك أمثلة من القرآن الذى ما ترك شيء أن الله جل وتعالى حين يكون هناك نص عام يتبعه بمخصص لو كان النص مخصوص حتى لا يُتوهم العموم

    ونذكر مزيد من الأمثلة
    قال تعالى[ وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاءَ فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً وَلَا تَقْبَلُوا لَهُمْ شَهَادَةً أَبَدًا ۚ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ] ثم قال بعدها إلا الذين تابوا
    وقال تعالى عمن ارتد
    [مَن كَفَرَ بِاللَّهِ مِن بَعْدِ إِيمَانِهِ ] قال بعدها إِلَّا مَنْ أُكْرِهَ وَقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ بِالْإِيمَانِ

    ولما اخبر الله بهلاك كل الأمم استثنى قوم يونس فقال

    [فَلَوْلَا كَانَتْ قَرْيَةٌ آمَنَتْ فَنَفَعَهَا إِيمَانُهَا إِلَّا قَوْمَ يُونُسَ لَمَّا آمَنُوا كَشَفْنَا عَنْهُمْ عَذَابَ الْخِزْيِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَمَتَّعْنَاهُم ْ إِلَىٰ حِينٍ ]
    وقال للوط[ إنا منجوك وأهلك إلا أمرأتك ]

    ونظائره كثيرة

    فلما يقول الله تعالى وأزواجه أمهاتهم ولم يستثن أحداهن فيأتى ضال وطاغوت يحاد الله ويكذب كلامه فيقول بعضهم فاسق أو كافر فقد كذب كلامه
    وسبحان الله طواغيت الشيعة ومضوللوهم الذى يقول ليست له أم نقول له هى أم المؤمنين بنص الأية وليست أمك طالما أنت تكذب بكلامه

    نكمل

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    يا شيعى أشفق عليك

    أن تعاند الحق فتدخل فى قول الله تعالى

    [إنا أطعنا سادتنا وكبرائنا فأضلونا السبيلا ربنا آتهم ضعفين من العذاب والعنهم لعناً كبيراً ]
    نتابع....

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    وعدنا بنقل نصوص كثيرة جداً عن علىّ وأل البيت الكرام رضى الله عنهم جميعاً تنسف دين الشيعة المخترع نسفاً

    نصوص تثنى على الصحابة جميعاً وعلى أبى بكر وعمر
    ولا يصح فى العقول شيء أن رجل يثنى أمام أتباعه على من كسر ضلع زوجته !! حاشاه ....واغتصب منه الإمامة!!

    وقبل أن ننقل الكلام الواضح عنهم من كتب الشيعة

    ربما رد المضللون المعممون على هذا بأن هذا كان تقية

    رغم أن الكلام كان من علىً رضى الله عنه لأتباعه فأين التقية والخوف ؟
    ومع ذلك فنقول لهم لو كان القرأن الكريم الثقل الأكبر عند الشيعة ينسف التقية هذه فبما تؤمن
    بالقرأن أم بما فى كتبكم ؟
    التقية تسعة أعشار الدين ولا دين لمن لا تقية له عند الشيعة

    جاء فى كتاب ( نهج البلاغة ) تحقيق محمد عبده صفحة 542 .أن أمير المؤمنين علي قال : ( أما بعد لقـد بايعني القوم الذين بايعوا أبا بكر وعمر وعثمان ، فلم يكن للشاهد أن يختار ولا للغائب أن يرد ، وإنما الشورى للمهاجرين والأنصار إذا اجتمعوا على رجل فسموه إماماً كان ذلك لله رضا ، فإن خرج منهم خارج بطعن أو بدعة ردوه إلى ما خرج منه ، فإن أبى قاتلوه على إتباعه غير سبيل المؤمنين ، وولاة الله ما تولى )

    .قف وقفة ..اولاً:: هذا المقطع من كتبكم

    تأمل النص يبين فيه أن من اختاره الصحابة الذين اختاروا أبا بكر وعمر فهو إمام
    ثانياً ::يحّرم الخروج عن من اختاروه ومن خرج على ما اختاروه استحق القتال
    ثالثاً:: جعل اختيارهم هو سبيل المؤمنين المذكور فى الاية
    (ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ما تولى ونصله جهنم)
    فجعل رضى الله عنه اتباع غير سبيل الصحابة اتباع غير سبيل المؤمنين المستوجب للنار
    فجعلهم مؤمنين
    يقولون لك لعله كان خائف منهم لأنهم أعدائه
    نضحك حتى نسقط من الضحك

    أولاً على يتكلم حال تمكنه ومع جنوده واتباعه وشيعته

    فهل يتقى ؟؟
    وحاشا على البطل يتقى وهو عندنا أشجع الناس ولايخشى من الحق ولا يستحى منه
    لعلك تقول كان يتقى أعدائه

    الصحابة أعدائه ؟ وأعداءه لماذا نصبوه عليهم أميراً باعترافه؟؟
    ولماذا أختاروه من دون مئات الألاف ليكون أمير للمؤمنين؟ لما هم يعادونه ونواصب وكفرة ويعادون أل البيت ويكرهونهم؟؟
    النواصب والكفرة لا يختارونه ..بل يقتلونه (حاشا لله) ويقتلون كل أل البيت
    فلماذا أبقوا عليهم وكرموهم ونصبوا علىّ عليهم سيداً
    هل نصبوه ليتمكن منهم ليقتلهم أم أنهم رأوه أفضل المؤمنين وقتها وأمنوه على أرواحهم وأموالهم؟؟
    ولماذا صاهروه وصاهرهم كما سيأتى نقله من كتبكم
    لا يجدون ترقيع يرقعون به الإعتراف إلا التقية


    نقول ولماذا كل شيء عندكم للتقية فأين الحق إذاً ومتى يذكرون لكم الحق؟ وكيف تعرفونه من الباطل ( التقية) وتميزون بينهما
    وما يدرينا أن ما تزعمون فيه أنه الحق كالإمامة أنه خرج تقية ..للشيعة مثلاً
    نقول لك وما يدرينى أنها تقية فعندكم تسعة أعشار الدين كذب أعنى التقية
    الكلام فيه أدلة كثيرة جداً أنه لم يكن تقية
    أولاً ::
    أنه بعد البيعة فمن يخاف..؟؟
    ثانياً::
    أنه يخاطب أتباعه فمن يتقى..؟؟

    فنقول التقية من الإتقاء وهى من درأ الشر المتوقع
    تعرفون أن التقية لها موضعها ومكانها والسياق يدل على أنه يذكر حقيقة

    ثم لماذا؟؟ هل التقية فى بيان الحق المكتوب للأجيال

    ثالثاً :: أى تقية ؟ وهو يأمر من خرج على من أختاروه أن يقاتل فلو كان يتقى لاتقى أن يذكر مقاتلة الخارج عليهم لأن هذا التصريح فيه ما فيه
    رابعاً:: أنه يأصّل للإمامة وللأجيال فلا يذكر إلا الصواب الموافق لكتاب الله ولا يكذب أقصد( يتقى) ولا يضلل أتباعه أعنى يتقى فهو يذكر تشريع عام فى أمر الإمامة التى جعلتموها ركن الدين فكيف يضلل الناس فى ركن الدين ؟؟ الذى هو الإمامة التى يكفر تارك الإيمان بها
    عرض التقية على كتاب الله ووزنها به
    لماذا ؟؟ التقية والله تعالى يقول

    عن المؤمنين الصادقين( ولا يخافون لومة لائم )
    وهذا فيه ذم للتقية

    وذم الذين يكتمون ما أنزل الله فقال
    (
    إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلْنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَىٰ مِن بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ ۙ أُولَٰئِكَ يَلْعَنُهُمُ اللَّهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللَّاعِنُونَ( 159 ) إِلَّا الَّذِينَ تَابُوا وَأَصْلَحُوا وَبَيَّنُوا فَأُولَٰئِكَ أَتُوبُ عَلَيْهِمْ ۚ وَأَنَا التَّوَّابُ الرَّحِيمُ)
    وعتب الله على اليهود فقال
    (ولا تلبسوا الحق بالباطل وتكتموا الحق وأنتم تعلمون) فيه تحريم التقية المزعومة لأنها لبس للحق بالباطل وكتم للحق
    حيث جعلوا تسعة أعشار الدين كتمان للحق وتضليل للناس

    قص الله علينا قصص افضل خلقه الأنبياء وحكى سبحانه جهادهم ومجابهتهم أعتى قوى الكفر والشر

    ثم قال لنا عنهم [ أولائك الذين هدى الله فبهداهم اقتده ]
    فهل كان من هداهم التقية وإخفاء الحق والجبن والخوف
    بل لما آمن سحرة فرعون مدح الله صنيعهم الذى ينافى التقية تماماً حين قالوا لفرعون لما توعدهم
    [قَالُوا لَن نُّؤْثِرَكَ عَلَىٰ مَا جَاءَنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالَّذِي فَطَرَنَا ۖ فَاقْضِ مَا أَنتَ قَاضٍ ۖ إِنَّمَا تَقْضِي هَٰذِهِ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا]

    كيف مدح الله صنيعهم وأقره وهو ضد التقية ؟؟
    بل جعل الله الفارق بين المؤمنين والمنافقين

    أن المؤمنين ليس عندهم تقية والمنافقين قد قلبوا الحق

    [وَالْمُؤْمِنُون َ وَالْمُؤْمِنَات ُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ ۚ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ ۚ أُولَٰئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللَّهُ ]

    وقال عن المنافقين

    [والْمُنَافِقُون َ وَالْمُنَافِقَا تُ بَعْضُهُم مِّن بَعْضٍ ۚ يَأْمُرُونَ بِالْمُنكَرِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمَعْرُوفِ وَيَقْبِضُونَ أَيْدِيَهُمْ ۚ]
    فانظر كيف جعل الإيمان الجهر بالحق والنفاق طمس الحق

    ولم يعذر الله من نطق بالكفر وهو خلاف ما أخبر الله به ( وهو التقية) إلا فى حالة الإكراه فقط
    قال عمن كفر بعد إسلامه ونطق بالكفر
    (إلا من أُكره وقلبه مطمئن بالإيمان) والإكراه هى التقية الصحيحة ليس عمال على بطال فى كل لحظة يكفر ويقول تسعة أعشار الدين تقية

    وما يدرينى أن الذى قلته لى بالأمس أم ما قلته لى اليوم... أيهما كان تقية!!!وأيهما كان الصواب ؟؟
    وهل كان أمير المؤمنين لما يذكر كلام يبين بعده حتى لا يقع الإلتباس احذروا هذا قلته تقية أما الثانى فلم يكن تقية والحديث المائة والثلاثون لم يكن تقية
    أما رقم ألف وسبعمائة كان تقية
    التقية الصحيحة مثل قوله تعالى
    (إدفع بالتى هى أحسن فإذا الذى بينك وبينه عدواه كأنه ولى حميم)
    ::هذه هى التقية الصحيحة::
    ليس قلب الحقائق وخداع الناس ومزج الحق بالباطل من التقية الحلال


    قال تعالى
    (وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ رَسُولٍ إِلَّا بِلِسَانِ قَوْمِهِ لِيُبَيِّنَ لَهُمْ)
    فالدين يُبين لا يخفى تقية وكيف يقع لدين بيان وأنه مبين وتسعة أعشاره تقية؟!!
    وقال الله لنبيه ( بلغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته)
    فالدين يُبلغ لا يُخفى تقية

    فلو كان تسعة اعشار الدين تقية أو حتى عشره فلماذا امر الله نبيه بتليغ الرسالة كلها ولا يكتمها وتوعده لو لم يبلغ رسالته
    ومعلوم أن كل أمر للنبى الكريم أمر للأمة

    قال تعالى لنبيه [فَاصْدَعْ بِمَا تُؤْمَرُ ] فكيف أمر الله نبيه بالصدع بالحق وأنتم تقولون كتمان تسعة أعشار الحق من الدين بل لا دين لمن لا يكتم تسعة اعشار الدين!!!
    وقال (ومن أظلم ممن كتم شهادة عنده من الله)
    فجعل كاتم الحق لا أظلم منه وأعظم الشهادات التوحيد فجعلوا اخفائه أعظم قربة لله
    قول الله تعالى

    [ولو تقول علينا بعض الأقاويل * لأخذنا منه باليمين* ثم لقطعنا منه الوتين * فما منكم من أحد عنه حاجزين ]

    فالتقية تقّول على الله ..حرمه الله
    وقال[ ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب ]
    وقال [وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون ]فى معرض التحريم
    فهل بلغ رسول الله أم لا ولماذا لم يستعمل التقية التى فيها ضياع الحق
    فطالما لم يخالف رسول الله الحق فى أقواله فــــــــ
    (لقد كان لكم فى رسول الله أسوة حسنة)
    وهل لو دعونا كافر للإسلام فسنقول له
    عندنا دين تسعة أعشاره كذب وتقية لا تصدقه فى تسعة أعشاره
    فماذا يكون حجم ضحكه؟؟
    يا قوم اتقوا الله.. اتقوا الله فى أنفسكم فسوف تعرضون عليه

    وبعض الشيعة قد ترك التشيع بسبب التقية

    قال لو كنا على الحق فلماذا نكذب أى نتقى وأنعم به من تفكير

    تابعونا.. يا شيعة

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    قال تعالى

    [يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاءَ تُلْقُونَ إِلَيْهِم بِالْمَوَدَّةِ]
    ثم قال
    [قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَآءُ مِنكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاءُ أَبَدًا حَتَّىٰ تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَهُ]
    حرم الله إلقاء المودة للكفار وأمر بإظهار الكره لهم

    وقوله تعالى وبدا أى ظهر بيننا وبينكم العداوة والبغضاء

    مع قوله تعالى عن الأنبياء [ أولائك الذين هدى الله فبهداهم اقتده]

    والشيعة يجعلون كلام المعممين أهدى وأفضل من هدى الأنبياء إذ جعل المعممون تسعة أعشار الدين فى إظهار المودة للكفار باسم التقية ومخالفة الحق

    فمن تتبع القرأن أم المعممين؟؟؟
    فهذا القرأن يبين لك أن التقية حرام ويتضح لك أن من لم يكن عنده هذه التقية هو الذى عمل بالقرأن وهم السنة

    فمن أهدى سبيل
    وكذبهم عليك فى شيء

    يدل على كذبهم عليك فى كل شيء


  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    التقية تسعة أعشار الدين ولا دين لمن لا تقية له عند الشيعة
    ولا يجوز ترك العمل بالتقية إلا عند خروج المهدى
    عند الشيعة
    عجيب أين هذا من ترك تسعة أعشار الدين فى العراق وذبح أطفال سوريا بالسكاكين ؟! أين التقية؟
    تناقض يبين عوار المذهب



  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    ثناء ومحبة أل البيت الكرام للصحابة الأبرار من كتب الشيعة


    بالله عليك يا شيعى إن كنت تريد رضى الله عنك أن لا تعجل بالرد إلا بعد أن ترجع لمكتبتك وتقرأ بنفسك الصفحات لتتأكد ثم احكم
    هذا كان فى وقت تمكن أمير المؤمنين على رضى الله عنه
    وواضح من السياق أنه كان حال تمكنهم والسياق واضح
    كالشمس أن الكلام كان حال تمكنهم فلا داعى للإلتواء وجحد الحق والكفر بالله وإسخاطه
    حتى لا يقولوا كان تقية
    فإن أتوا لك بنصوص تضاد ه
    ذه النصوص من كتب الشيعة فنقول لهم نعم كل النصوص عندكم متناقضة كما سآتى لكم
    فلما تعتمدون على النصوص التى ت
    ذم عمر ولا تعتمدون على النصوص التى تمدحه وتثبت حب على له وكلاهما من كتبكم وليس الأخذ بهذا أولى من الأخد بهذا

    يقول شيخ الشيعة أبو جعفر محمد بن الحسن الطوسي في مقدمة كتابه «تهذيب الأحكام» [1] وهو أحد كتبهم الأربعة:

    «الحمد لله ولي الحق ومستحقه وصلواته على خيرته من خلقه محمد صلى الله عليه وآله وسلم تسليما،

    ذاكرني بعض الأصدقاء أبره الله ممن أوجب حقه علينا بأحاديث أصحابنا أيدهم الله ورحم السلف منهم، وما وقع فيها من الاختلاف والتباين والمنافاة والتضاد،

    حتى لا يكاد يتفق خبر إلا وبإزائه ما يضاده، ولا يسلم حديث إلا وفي مقابلة ما ينافيه، حتى جعل مخالفونا ذلك من أعظم الطعون على مذهبنا..»,

    نسبة للفضل لأهله كل ما نقلت وأنقل من تجميع الأخ الحبيب أبى الوليد المهاجر

    والأخ الحبيب الشيخ خالد المخضبى كما أنصح المناظرين بمواضيعهما
    أولاً:
    مدح علي للصحابة :
    ثانياً:رأى أهل البيت في أبي بكرالصديق:بما فيهم الحسن عليه السلام وبن عباس وعلى ابن الحسين رضى الله عنهم جميعاً

    1-هل تعلم

    أن من أسماء أبناء أمير المؤمنين علي بن أبي طالب أبا بكر وعمر وعثمان وباقي الأئمة تسموا بأسماء الخلفاء الراشدين .
    راجع كتاب ( إعلام الورى ) للطبرسي صفحة 203 . وكتاب ( كشف الغمة في معرفة الأئمة ) للاربلي 2 / 90 ، 217 .



    2- هل تعلم

    أن أمير المؤمنين علي قال : ( أما بعد لقـد بايعني القوم الذين بايعوا أبا بكر وعمر وعثمان ، فلم يكن للشاهدأن يختار ولا للغائب أن يرد ، وإنما الشورى للمهاجرين والأنصار إذا اجتمعوا على رجلفسموه إماماً كان ذلك لله رضا ، فإن خرج منهم خارج بطعن أو بدعة ردوه إلى ما خرجمنه ، فإن أبى قاتلوه على إتباعه غير سبيل المؤمنين ، وولاة الله ما تولى ) .
    راجع كتاب ( نهج البلاغة ) تحقيق محمد عبده صفحة 542 تحقيق محمد عبده .



    3- هل تعلم

    أن أمير المؤمنين علي ابن أبي طالب قد أبطل مفهوم الوصية المزعومة بقوله ( وأنا لكم وزير خير لكم مني أمير ) .
    راجع كتاب ( نهج البلاغة ) تحقيق محمد عبده صفحة 233 .



    4- هل تعلم

    بثناء أمير المؤمنين علي على صحابة النبي صلى الله عليهم وسلم كلهم وبلا استثناء فقال ( لقد رأيت أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم، فما أرى أحداً يشبههم منكم لقد كانوا يصبحون شعثاً غبراً، وقد باتوا سجّداً وقياماً يراوحونبين جباهِهِم وخـدودهم ويقفون على مثل الجمر من ذكر معـادهم، كأن بين أعينهم رُكبالمعزي من طول سجودهم، إذا ذكر الله هملت أعينهم حتى تبُلَّ جيوبهم، ومـادوا كمـايميـد الشجـر يوم الريح العاصف، خـوفاً من العقاب ورجـاءً للثواب )) نهج البلاغةللشريف الرضي شرح محمد عبده صفحة 225 .

    5-هل تعلم

    أن الحسن بن علي قد طعنه شيعته بخنجر في فخذه وسموه بمذل المؤمنين .
    راجع كتاب ( بحار الأنوار) للمجلسي 44 / 24 . وكتاب ( دلائل الإمامة ) للطبري
    الإمامي صفحة 64 .







    6-هل تعلم

    أن قاتل الحسين شمر بن ذي الجوشن كان من شيعة علي .
    راجع كتاب ( سفينة البحار) لعباس القمي 4 / 492 .







    7-هل تعلم


    أن الحسين بن علي بعد أن خذله شيعة الكوفة وكذبوا عليه رفع يده ودعا عليهم قائلا اللهم إن متعتهم إلى حين ففرقهم فرقا , واجعلهم طرائق قددا , ولا ترضي الولاة عنهم أبدا , فإنهم دعونا لينصرونا ثم عدو علينا فقتلونا ) .
    راجع كتاب ( الإرشاد للشيخ ) المفيد 2 / 110- 111 .







    8-هل تعلم

    أن الحسن والحسين ا: فقد سمى كل واحد منهم أولاده بأبي بكر وعمر .
    راجع كتاب ( إعلام الورى ) للطبرسي صفحة 213 ، وكتاب ( مقاتل الطالبيين )
    للأصفهاني 92 .

    نتابع....

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    كيف لا يثنون عليهم وقد أثنى الله عليهم
    قال تعالى عنهم

    [وَالَّذِينَ آمَنُوا وَهَاجَرُوا وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالَّذِينَ آوَوا وَّنَصَرُوا أُولَٰئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا ۚ لَّهُم مَّغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ]
    وقال
    [الَّذِينَ آمَنُوا وَهَاجَرُوا وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ أَعْظَمُ دَرَجَةً عِندَ اللَّهِ ۚ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْفَائِزُونَ]

    ناهيك عن هذا ثناء عليهم
    وطواغيت الشيعة يقولون أولئك هم الخاسرون

    نكمل
    من كتب الشيعة المعتمدة عندهم




    9-هل تعلم

    أن على بن الحسين الملقب بزين العابدين : قد سمى ابنته بعائشة .
    راجع كتاب ( كشف الغمة ) 2 / 334 .







    10-هل تعلم


    أن جعفر بن محمد الملقب بالصادق قال : ولدني أبوبكر مرتين وسمى ابنته بعائشة .
    راجع كتاب ( كشف الغمة ) 2 / 373 .








    11-هل تعلم


    أن موسى بن جعفر الملقب بالكاظم رحمه الله سمى ولده بأبي بكر وابنته بعائشة .
    راجع كتاب ( كشف الغمة في معرفة الأئمة) 2 / 90 و217.

    12-هل تعلم


    أن علي بن محمد الملقب بالهادي رحمه الله سمى ابنته بعائشة .
    راجع كتاب ( كشف الغمة )2 /334 ، وكتاب ( الفصول المهمة ) صفحة 283.

    مدح علي رضى الله عنه للصحابة :



    يقول - -:

    ( لقد رأيت أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ، فما أرى أحداً يشبههم منكم! لقد كانوا يصبحون شعثاً غبراً، وقد باتوا سجداً وقياماً، يراوحون بين جباههم وخدودهم، ويقفون على مثل الجمر من ذكر معادهم! كأن بين أعينهم ركب المعزى من طول سجودهم! إذا ذكر الله هملت أعينهم حتى تبل جيوبهم، ومادوا كما يميد الشجر يوم الريح العاصف، خوفاً من العقاب، ورجاء للثواب)

    [نهج البلاغة ص143 دار الكتاب بيروت 1387ه* بتحقيق صبحي صالح، ومثل ذلك ورد في "الإرشاد" ص126].






    وهاهو يمدح أصحاب النبي عامة، ويرجحهم على أصحابه وشيعته الذين خذلوه في الحروب والقتال، وجبنوا عن لقاء العدو ومواجهتهم، وقعدوا عنه وتركوه وحده، فيقول موازناً بينهم وبين صحابة رسول الله:

    ( ولقد كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، نقتل آباءنا وأبناءنا وإخواننا وأعمامنا: ما يزيدنا ذلك إلا إيماناً وتسليماً، ومضياً على اللقم، وصبراً على مضض الألم، وجداً في جهاد العدو، ولقد كان الرجل منا والآخر من عدونا يتصاولان تصاول الفحلين، يتخالسان أنفسهما: أيهما يسقي صاحبه كأس المنون، فمرة لنا من عدونا، ومرة لعدونا منا، فلما رأى الله صدقنا أنزل بعدونا الكبت، وأنزل علينا النصر، حتى استقر الإسلام ملقياً جرانه، ومتبوئا أوطانه. ولعمري لو كنا نأتي ما أتيتم، ما قام للدين عمود، ولا اخضر للإيمان عود. وأيم الله لتحتلبنها دماً، ولتتبعنها ندماً) .

    ["نهج البلاغة" بتحقيق صبحي صالح ص91، 92 ط بيروت].






    ويذكرهم أيضاً مقابل شيعته المتخاذلين، ويأسف على ذهابهم بقوله:

    ( أين القوم الذين دعوا إلى الإسلام فقبلوه، وقرأوا القرآن فأحكموه، وهيجوا إلى القتال فولهوا وله اللقاح إلى أولادها، وسلبوا السيوف أغمادها، وأخذوا بأطراف الأرض زحفاً زحفاً وصفاً صفاً، بعض هلك وبعض نجا، لا يبشرون بالأحياء ولا يعزون عن الموتى، مرة العيون من البكاء، خمص البطون من الصيام، ذبل الشفاه من الدعاء، صفر الألوان من السهر، على وجوههم غبرة الخاشعين، أولئك إخواني الذاهبون، فحق لنا أن نظمأ إليهم ونعض الأيدي على فراقهم) .

    ["نهج البلاغة" بتحقيق صبحي صالح ص177، 178].



    ويمدح المهاجرين من الصحابة في جواب معاوية بن أبي سفيان فيقول:

    ( فاز أهل السبق بسبقهم، وذهب المهاجرون الأولون بفضلهم ) .

    ["نهج البلاغة" ص383 بتحقيق صبحي صالح].



    ويقول أيضاً:

    ( وفي المهاجرين خير كثير تعرفه، جزاهم الله خير الجزاء) .

    ["نهج البلاغة" ص383 بتحقيق صبحي صالح].



    كما مدح الأنصار من أصحاب محمد عليه الصلاة والسلام بقوله :

    ( هم والله ربوا الإسلام كما يربي الفلو مع غنائهم، بأيديهم السباط، وألسنتهم السلاط) .

    ["نهج البلاغة" ص557 تحقيق صبحي صالح].

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    ومدحهم مدحاً بالغاً موازناً أصحابه ومعاوية مع أنصار النبي بقوله :

    ( أما بعد! أيها الناس: فوالله لأهل مصركم في الأمصار أكثر من الأنصار في العرب، وما كانوا يوم أعطوا رسول الله أن يمنعوه ومن معه من المهاجرين حتى يبلغ رسالات ربه إلا قبيلتين صغير مولدها، وما هما بأقدم العرب ميلاداً، ولا بأكثرهم عدداً، فلما آووا النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه، ونصروا الله ودينه، رمتهم العرب عن قوس واحدة، وتحالفت عليهم اليهود، وغزتهم اليهود والقبائل قبيلة بعد قبيلة، فتجردوا لنصرة دين الله، وقطعوا ما بينهم وبين العرب من الحبائل وما بينهم وبين اليهود من العهود، ونصبوا لأهل نجد وتهامة وأهل مكة واليمامة وأهل الحزن والسهل [وأقاموا] قناة الدين، وتصبروا تحت أحلاس الجلاد حتى دانت لرسول الله صلى الله عليه وسلم العرب، ورأى فيهم قرة العين قبل أن يقبضه الله إليه، فأنتم في الناس أكثر من أولئك في أهل ذلك الزمان من العرب) .

    ["الغارات" ج2 ص479، 480].

    ويروي المجلسي عن الطوسي رواية موثوقة عن علي بن أبي طالب رضى الله عنه أنه قال لأصحابه:

    ( أوصيكم في أصحاب رسول الله ، لا تسبوهم، فإنهم أصحاب نبيكم، وهم أصحابه الذين لم يبتدعوا في الدين شيئاً، ولم يوقروا صاحب بدعة، نعم! أوصاني رسول الله في هؤلاء) .

    ["حياة القلوب للمجلسي" ج2 ص621].



    ويمدح المهاجرين والأنصار معاً حيث يجعل في أيديهم الخيار لتعيين الإمام وانتخابه، وهم أهل الحل والعقد في القرن الأول من بين المسلمين وليس لأحد أن يرد عليهم، ويتصرف بدونهم، ويعرض عن كلمتهم، لأنهم هم الأهل للمسلمين والأساس ، فيقول :

    (إنما الشورى للمهاجرين والأنصار، فإن اجتمعوا على رجل وسموه إماماً كان ذلك لله رضى، فإن خرج منهم خارج بطعن أو بدعة ردوه إلى ما خرج منه، فإن أبى قاتلوه على اتباعه غير سبيل المؤمنين، وولاه الله ما تولى) .

    ["نهج البلاغة" ج3 ص7 ط بيروت تحقيق محمد عبده وص367 تحقيق صبحي].



    آل البيت يمدحون الصحابة :



    وهاهو علي بن الحسين الملقب بزين العابدين - الإمام المعصوم الرابع عندالشيعة ، وسيد أهل البيت في زمانه - يذكر أصحاب محمد عليه الصلاة والسلام، ويدعو لهم في صلاته بالرحمة والمغفرة لنصرتهم سيد الخلق في نشر دعوة التوحيد وتبليغ رسالة الله إلى خلقه فيقول:

    ( فاذكرهم منك بمغفرة ورضوان اللهم وأصحاب محمد خاصة، الذين أحسنوا الصحبة، والذين أبلوا البلاء الحسن في نصره، وكاتفوه وأسرعوا إلى وفادته، وسابقوا إلى دعوته، واستجابوا له حيث أسمعهم حجة رسالته، وفارقوا الأزواج والأولاد في إظهار كلمته، وقاتلوا الآباء والأبناء في تثبيت نبوته، والذين هجرتهم العشائر إذ تعلقوا بعروته، وانتفت منهم القرابات إذ سكنوا في ظل قرابته، اللهم ما تركوا لك وفيك، وأرضهم من رضوانك وبما حاشوا الحق عليك، وكانوا من ذلك لك وإليك، واشكرهم على هجرتهم فيك ديارهم وخروجهم من سعة المعاش إلى ضيقه ، ومن كثرة في اعتزاز دينك إلى أقله، اللهم وأوصل إلى التابعين لهم بإحسان الذين يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان خير جزائك، الذين قصدوا سمتهم، وتحروا جهتهم، لو مضوا إلى شاكلتهم لم يثنهم ريب في بصيرتهم، ولم يختلجهم شك في قفو آثارهم والائتمام بهداية منارهم مكانفين وموازرين لهم، يدينون بدينهم، ويهتدون بهديهم، يتفقون عليهم، ولا يتهمونهم فيما أدوا إليهم"

    [صحيفة كاملة لزين العابدين ص13 ط الهند 1248ه*].



    ويقول الحسن العسكري - الإمام الحادي عشر عند الشيعة - في تفسيره:

    ( إن كليم الله موسى سأل ربه : هل في أصحاب الأنبياء أكرم عندك من صحابتي؟ قال الله: يا موسى! أما عملت أن فضل صحابة محمد صلى الله عليه وسلم على جميع صحابة المرسلين كفضل محمد على جميع المرسلين والنبيين) .[تفسير الحسن العسكري ص65 ط الهند، وأيضاً "البرهان" ج3 ص228، واللفظ له].



    وكتب بعد ذلك في تفسير الحسن العسكري

    ( إن رجلاً ممن يبغض آل محمد وأصحابه الخيرين أو واحداً منهم يعذبه الله عذاباً لو قسم على مثل عدد خلق الله لأهلكهم أجمعين) .

    [تفسير الحسن العسكري ص196].



    ولأجل ذلك قال جده الأكبر علي بن موسى الملقب بالرضا - الإمام الثامن عند الشيعة - حينما سئل "عن قول النبي : أصحابي كالنجوم فبأيهم اقتديتم اهديتم ، وعن قوله : دعوا لي أصحابي:؟ فقال: هذا صحيح) .

    [نص ما ذكره الرضا نقلاً عن كتاب "عيون أخبار الرضا" لابن بابويه القمي الملقب بالصدوق تحت قول النبي: أصحابي كالنجوم ج2 ص87].



    وإليكم ما قاله ابن عم النبي وابن عم علي رضى الله عنه عبد الله بن عباس - فقيه أهل البيت وعامل علي - في حق الصحابة:

    ( إن الله جل ثناؤه وتقدست أسماؤه خص نبيه محمداً بصحابة آثروه على الأنفس والأموال، وبذلوا النفوس دونه في كل حال، ووصفهم الله في كتابه فقال: ] رحماء بينهم [ الآية، قاموا بمعالم الدين، وناصحوا الاجتهاد للمسلمين، حتى تهذبت طرقه، وقويت أسبابه، وظهرت آلاء الله، واستقر دينه، ووضحت أعلامه، وأذل بهم الشرك، وأزال رؤوسه ومحا دعائمه، وصارت كلمة الله هي العليا وكلمة الذين كفروا هي السفلى، فصلوات الله ورحمته وبركاته على تلك النفوس الزاكية، والأرواح الطاهرة العالية، فقد كانوا في الحياة لله أولياء، وكانوا بعد الموت أحياء، وكانوا لعباد الله نصحاء، رحلوا إلى الآخرة قبل أن يصلوا إليها، وخرجوا من الدنيا وهم بعد فيها) .

    ["مروج الذهب" ج3 ص52، 53 دار الأندلس بيروت].



    ويروي محمد الباقر رواية تنفى النفاق عن أصحاب رسول الله ، وتثبت لهم الإيمان ومحبة الله عز وجل كما أوردها العياشي والبحراني في تفسيريهما تحت قول الله عز وجل:

    ] إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِي نَ [




    عن سلام قال:

    كنت عند أبي جعفر، فدخل عليه حمران بن أعين، فسأله عن أشياء، فلما هم حمران بالقيام قال لأبي جعفر : أخبرك أطال الله بقاك وأمتعنا بك، إنا نأتيك فما نخرج من عندك حتى ترق قلوبنا، وتسلوا أنفسنا عن الدنيا، وتهون علينا ما في أيدي الناس من هذه الأموال، ثم نخرج من عندك، فإذا صرنا مع الناس والتجار أحببنا الدنيا؟ قال: فقال أبو جعفر رضى الله عنه: إنما هي القلوب مرة يصعب عليها الأمر ومرة يسهل، ثم قال أبو جعفر: أما إن أصحاب رسول الله قالوا: يا رسول الله نخاف علينا النفاق، قال: فقال لهم: ولم تخافون ذلك؟ قالوا: إنا إذا كنا عندك فذكرتنا روعنا، ووجلنا، نسينا الدنيا وزهدنا فيها حتى كأنا نعاين الآخرة والجنة والنار ونحن عندك، فإذا خرجنا من عندك، ودخلنا هذه البيوت، وشممنا الأولاد، ورأينا العيال والأهل والمال، يكاد أن نحول عن الحال التي كنا عليها عندك، وحتى كأنا لم نكن على شيء، أفتخاف علينا أن يكون هذا النفاق؟ فقال لهم رسول الله : كلا، هذا من خطوات الشيطان. ليرغبنكم في الدنيا، والله لو أنكم تدومون على الحال التي تكونون عليها وأنتم عندي في الحال التي وصفتم أنفسكم بها لصافحتكم الملائكة، ومشيتم على الماء، ولولا أنكم تذنبون، فتستغفرون الله لخلق الله خلقاً لكي يذنبوا، ثم يستغفروا، فيغفر الله لهم، إن المؤمن مفتن تواب، أما تسمع لقوله:
    ] إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ ]

    وقال:

    ] وَأَنِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ ]

    ["تفسير العياشي" ج1 ص109، و "البرهان" ج1 ص215].



    وأما ابن الباقر جعفر الملقب بالصادق فإنه يقول:

    ( كان أصحاب رسول الله اثنى عشر ألفا، ثمانية آلاف من المدينة، وألفان من مكة، وألفان من الطلقاء، ولم ير فيهم قدري ولا مرجئ ولا حروري ولا معتزلي، ولا صاحب رأي، كانوا يبكون الليل والنهار ويقولون: اقبض أرواحنا من قبل أن نأكل خبز الخمير) .

    ["كتاب الخصال" للقمي ص640 ط مكتبة الصدوق طهران].



    موقف أهل البيت من أبي بكرالصديق:



    يقول علي بن أبى طالب وهو يذكر بيعة أبي بكر الصديق بعد وفاة رسول الله :

    ( عند انثيال الناس - أي انصبابهم من كل وجه كما ينثال التراب - على أبى بكر، وإجفالهم إليه ليبايعوه: فمشيت عند ذلك إلى أبى بكر، فبايعته ونهضت في تلك الأحداث حتى زاغ الباطل وزهق وكانت

    "كلمة الله هي العلياولو كره الكافرون "

    ، فتولى أبو بكر تلك الأمور فيسر، وسدد، وقارب، واقتصد، فصحبته مناصحاً، وأطعته فيما أطاع الله [ فيه ] جاهداً) .

    ["الغارات" ج1 ص307 تحت عنوان "رسالة علي إلى أصحابه بعد مقتل محمد بن أبي بكر"].



    ويذكر في رسالة أخرى أرسلها إلى أهل مصر مع عامله الذي استعمله عليها قيس بن سعد بن عبادة الأنصاري:

    ( بسم الله الرحمن الرحيم من عبد الله علي أمير المؤمنين إلى من بلغه كتابي هذا من المسلمين، سلام عليكم فإني أحمد الله إليكم الذي لا إله إلا هو. أما بعد! فإن الله بحسن صنعه وتقديره وتدبيره اختار الإسلام ديناً لنفسه وملائكته ورسله، وبعث به الرسل إلى عباده و خص من انتخب من خلقه، فكان مما أكرم الله عز وجل به هذه الأمة وخصهم [ به ] من الفضيلة أن بعث محمداً - - [ إليهم ] فعلمهم الكتاب والحكمة والسنة والفرائض، وأدّبهم لكيما يهتدوا، وجمعهم لكيما [لا ] يتفرقوا، وزكاهم لكيما يتطهروا، فلما قضى من ذلك ما عليه قبضة الله [ إليه ، فعليه ] صلوات الله وسلامه ورحمته ورضوانه إنه حميد مجيد. ثم إن المسلمين من بعده استخلفوا امرأين منهم صالحين عملاً بالكتاب وأحسنا السيرة ولم يتعديا السنة ثم توفاهما الله فرحمهما الله) .

    ["الغارات" ج1 ص210 ومثله باختلاف يسير في شرح نهج البلاغة لابن أبي الحديد، و"ناسخ التواريخ" ج3 كتاب2 ص241 ط إيران، و"مجمع البحار" للمجلسي].



    ويقول أيضاً وهو يذكر خلافة الصديق وسيرته :

    ( فاختار المسلمون بعده (أي النبي) رجلاً منهم، فقارب وسدد بحسب استطاعة على خوف وجد) .

    ["شرح نهج البلاغة" للميثم البحراني ص400].



    ولم اختار المسلمون أبا بكر خليفة للنبي وإماماً لهم ؟

    يجيب على هذا السؤال علي والزبير بن العوام ا بقولهما:

    ( وإنا نرى أبا بكر أحق الناس بها، إنه لصاحب الغار وثاني اثنين، وإنا لنعرف له سنه، ولقد أمره رسول الله بالصلاة وهو حي) .

    ["شرح نهج البلاغة" لابن أبي الحديد الشيعي ج1 ص332].


  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    1,023

    افتراضي رد: سف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش

    منقول
    لإثناعشرية يعترفون بأنهم أقلية على مر التاريخ ، وأن أهل السنة والجماعة هم الأغلبية .

    فهل كان علي مع الجماعة (الأغلبية) أم الأقلية ؟؟

    يقول علي بن أبي طالب - عن نفسه أو نقلاً عن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) - :-

    " والزموا السواد الأعظم .. يد الله مع الجماعة ولا يبالي بشذوذ من شذ .. الشيطان مع الواحد وهو من الاثنين أبعد .. لا تجتمع أمتي على خطأ .. سألتُ الله ألا تجتمع أمتي على خطأ ، فأعطانيها .. ما رآه المسلمين حسناً فهو عند الله حسن .. لا تجتمع أمتي على ضلالة .. سألتُ ربى ألا تجتمع أمتي على ضلالة فأعطانيها .. لم يكن الله ليجمع أمتي على ضلال ولا خطأ .. عليكم بالسواد الأعظم .. من خرج من الجماعة قيد شبر فقد خلع ربقة الاسلام عن عنقه .. من فارق الجماعة مات ميتة جاهلية .. من سره بحبوحة الجنة فليلزم الجماعة " (شرح نهج البلاغة لإبن أبي الحديد 8/ 122 ) .



صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •