لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني) - الصفحة 7
صفحة 7 من 9 الأولىالأولى 123456789 الأخيرةالأخيرة
النتائج 121 إلى 140 من 177

الموضوع: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

  1. #121
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    337

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    هل من اجابة لهذا السؤال؟

    ومما يثيره اليوم الجهلة تارة، والمغرضون تارة أخرى، في وسائل الإعلام وغيرها، قولهم: كيف لا نسمح لهم ببناء الكنائس في بلادنا وقد سمحوا لنا ببناء المساجد في بلادهم؟!، ولو منعناهم من ذلك فسيمنعون المسلمين من بناء المساجد والصلاة فيها، وأنه ينبغي أن نعطي رعاياهم حريتهم الدينية كما أعطوا رعايا المسلمين حريتهم الدينية، وأن من العلماء المعاصرين من أفتى بجواز ذلك اعتماداً على رأي أبي حنيفة في الجواز، ...إلخ

    -طبعا قصا ولصق!

  2. #122
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    337

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    قال الشيخ عبدالرحمن الشثري في كتابه (الفرقان في بيان حقيقة التقارب والتسامح بين الفرق والأديان):


    إنَّ الدعوة إلى ما يُسمَّى : التعايش مع الآخرين .. الانفتاح .. التسامح .. الإخاء الديني ( ) .. الحرية .. المساواة .. السلام العالمي .. الإنسانية ( ) .. العالمية ( ) .. نبذ التعصب الديني , التعددية في الحوار الفكري , احترام الرأي الآخر .. التغيير , نبذ كل ما يُخالف الفكر الوسطي , تبادل الحضارات والثقافات ... الخ ( ) .
    ( ولعلَّ ( ) ) من يدعو إلى هذا الفكر : يجهل أنَّ المناداة بما يُسمَّى ( التعايش مع الآخرين , واحترام الرأي الآخر ... إلخ ) ( هي من دعوة الداعين ( ) ) إلى ( وحدة الأديان ( ) ) ( ) .
    ولمَّا كانت الدعوة إلى وحدة الأديان ( ) كفراً بُواحاً , وردة ظاهرة , يُدركها العوام فضلاً عن الخواص , لذا فقد حرص المنظِّرون لها على إيجاد ذرائع مبطَّنة , واستحداث وسائلَ مقنعة للوصول إلى مآربهم في هذه الدعوة ......

    -وانظر الى هذه الاقوال وبطلانها :

    ( قال أحد دُعاة الحوار د. يوسف الحسن : ( إنَّ الحوار الذي نفهم ليس دعوة مبطنةً , فمن التزم الحوار وقبله نهجاً , يكفُّ عن الدعوة والتبشير في الوقت الذي فيه يُحاور , فالحوار الذي نقصد له مصالح أخرى مشتركة , لا يدخل التبشير أو الدعوة ضمنها ) ( ) .
    وقال الدَّعي الآخر : د. حسن إسماعيل عبيد : ( إنَّ الحوار يرفض مبدأ أي توجُّه إحلالي يسعى إلى نسخ الدِّيانات القائمة , وتمثلها , واستيعابها في دينٍ ما , بحسبان أنه الأقوم أو الأفضل أو الأحسن , إنَّ الحوار يدعو إلى التعايش السلمي كعملية ممكنة في ظلِّ معطيات واقع الأديان القائمة واختلاف منطلقاتها العقائدية .. ) ( ) .


    قال أحد دُعاة التقريب – سعود المولى - : ( إنَّ الأغيار في العقيدة , غير المسلمين لهم مكانهم الطبيعي , وليس مكانهم المقرون بالْمِنَّة ... فليس في الاجتماع السياسي الإسلامي مواطنون درجة أولى , ومواطنون درجة ثانية , المواطنون درجة واحدة وانتسابهم إلى الدولة انتسابٌ واحد ) ( ) .
    ويقول زميله : فهمي هويدي : ( ليس صحيحاً أنَّ المسلمين في هذه الدنيا صنفٌ متميِّز ومتفوِّق من البشر لمجرَّد كونهم مسلمين , وليس صحيحاً أنَّ الإسلام يُعطي أفضيلة للمسلمين .. ) ( ) .


    قال أحدُ دُعاة التقريب - محمد عمارة - : ( لَم تكن الجزية إذاً ضريبة ( دينية ) علَّة وجوبها هي ( المُخالفة في الدين ) بل كانت بدلاً من الجندية عندما اقتضت الضرورة الأمن قصر الجندية على المسلمين , فلمَّا زالت هذه الضرورة وكلَّما تخلَّفت سقطت هذه الضريبة , وقامت المساواة الحقَّة والحقيقة بين المواطنين على اختلاف الشرائع والمذاهب و ( الأديان ) واليوم ... وبعد التطوُّر الذي بلغته الأمة , والذي ساوى بين أبنائها جميعاً في شرف الجندية وتأدية ضريبة الدم , والذود عن الوطن , هل هناك مبرِّرٌ لبقايا فكرٍ أو حديث – مجرَّد فكر أو حديث – عن هذه الجزية تظل معشعشة في عقول متخلِّفة , ظانة أو زاعمة أنَّ سقوط هذه الضريبة هو تعطيل لحكم من أحكام الله !؟ ... ) ( ) .


    تستهدفُ هذه النظرية إبطال أحكام الإسلام المفروضة على المسلمين أمام الكافرين من اليهود والنصارى وغيرهم , وأمام المبتدعة ممن ينتسب للإسلام , من وجوب دعوتهم ومناصحتهم , فإن لم يستجيبوا فيجبُ عداوتهم وبغضهم , والتصريح لهم بالعداوة والبغض ( ) .

    قال أحد دُعاة التقريب محمد عبده في سرده لأصول الإسلام في اعتقاده : ( الأصل السابع للإسلام : مَوَدَّة المُخالفين في العقيدة )


    -وانظر في الكتاب كلام الامام ابن باز في هذا الموضوع :

    وقال فضيلة الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله تعالى : › من عبد العزيز بن عبد الله بن باز إلى حضرة الأخ سماحة الشيخ جاد الحق علي جاد الحق , شيخ الأزهر , وفقه الله للخير .
    سلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    أما بعد : فقد اطلعت على مقالة لسماحتكم نشرتها صحيفة الجزيرة السعودية في عددها الصادر في ( يوم الجمعة 16 / 5 / 1415 هـ ) بعنوان : ( علاقة الإسلام بالأديان الأخرى ) وَرَدَ في أولها من كلامكم ما نصُّه :
    ( الإسلام يحرص على أن يكون أساس علاقاته مع الأديان والشعوب الأخرى هو السلام العام , والود والتعاون , لأن الإنسان عموماً في نظر الإسلام هو مخلوق عزيز كرَّمه الله تعالى وفضله على كثير من خلقه .......) انظر في الكتاب للبقية!

    -ثمَّ إنَّ القاعدة التي يجتمع عليها ( المتحاورون بين الفرق ( ) ) : ( نجتمع فيما اتَّفقنا عليه , ويعذرُ بعضنا بعضاً فيما اختلفنا عليه ؟ .
    وهذا تقعيد حادثٌ فاسدٌ , إذ لا عُذرَ لِمَن خالف ( في ( ) ) قواطع الأحكام في الإسلام , فإنه بإجماع المسلمين لا يسوغُ العذر ولا التنازلُ عن مسلَّمات الاعتقاد , وكم من فرقة تُنابذ أصلاً شرعياً وتُجادل دونه بالباطل ؟ ) ( )


    -قال المؤلف:
    / تستهدف إسقاط جوهر الإسلام , واستعلائه , وظهوره وتميزه , بجعل دين الإسلام المحكم المحفوظ من التحريف والتبديل , في مرتبة متساوية مع غيره من كل دين محرَّف منسوخ , بل مع العقائد الوثنية الأخرى , وجعل مذهب أهل السنة في مرتبة متساوية مع المذاهب الفاسدة .
    وقد قام أحد دُعاة التقارب مع الآخر ؟ بنشر مقالٍ ذكر فيه : أنَّ من لَم يتَّبع النبيَّ صلى الله عليه وسلم ولم يُطعه ، بل بقي يهودياً أو نصرانياً فهو على دين حق ؟ .
    فأصدر سماحة شيخنا عبدالعزيز بن عبدالله بن باز رحمه الله تعالى هذا البيان :
    ( الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين نبينا محمد ، وعلى آله وصحبه أجمعين ، أما بعد : فقد اطلعتُ على المقال المنشور بجريدة الشرق الأوسط بعددها رقم ( 5824 ) وتاريخ 5/6/1415هـ كتبه من سَمَّى نفسه : عبد الفتاح الحايك تحت عنوان : ( الفهم الخاطئ ) .
    وملخَّص المقال : إنكاره لِما هو معلومٌ من دين الإسلام بالضرورة ، وبالنصِّ والإجماع ، وهو عمومُ رسالة محمد صلى الله عليه وسلم إلى جميع الناس ، وادعاؤه أنَّ من لَم يتَّبع محمد صلى الله عليه وسلم ولم يُطعه ، بل بقي يهودياً أو نصرانياً فهو على دين حق ، ثمَّ تطاول على ربِّ العالمين سبحانه في حكمته في تعذيب الكفار والعصاة وجعل ذلك من العبث .
    وقد قام بتحريف النصوص الشرعية ووضعها في غير مواضعها ، وفسَّرها بما يُمليه هواه ، وأعرض عن الأدلة الشرعية والنصوص الصريحة الدالة على عموم رسالة محمد صلى الله عليه وسلم ، وعلى كفر من سمع به ولم يتَّبعه ، وأنَّ الله لا يقبل غير الإسلام ديناً ، إلى غير ذلك من النصوص الصريحة التي أعرض عنها , لينخدع بكلامه الجهَّال .
    وهذا الذي فعله كفرٌ صريحٌ ، وردةٌ عن الإسلام ، وتكذيبٌ لله سبحانه ولرسوله صلى الله عليه وسلم ، كما يَعلمُ ذلك مَن قرأ المقال من أهل العلم والإيمان , والواجب على وليِّ الأمر إحالته للمحكمة لاستتابته والحكم عليه بما يقتضيه الشرع المطهَّر .
    والله سبحانه وتعالى قد بيَّن عموم رسالة محمد صلى الله عليه وسلم ، ووجوب اتباعه على جميع الثقلين ، وذلك لا يجهله مَن له أدنى مسكة من علم من المسلمين.............. .)


    -وذكر:

    الثالث عشر / تستهدف السماح للكفار بإقامة شعائر دينهم في أرض الجزيرة العربية خاصة , وفي بلاد المسلمين عامة , والسماح ببناء معابدهم , فضلاً عن السماح لبعض الفرق المنتسبة للإسلام كالروافض بإقامة حسينيات لهم وإظهار شعائرهم .
    وقد ذكرت جريدة الوطن في عددها رقم 1728 في 16/5/1426هـ ص23 عن اللقاء الثاني التحضيري لمؤتمر الحوار الوطني الخامس :
    ( ناقش الحاجز النفسي الذي ينتج عن عدم السماح لغير المسلمين بممارسة شعائرهم ) .
    ( قالت سيدة محسن أبو طالب : إنَّ عدم السماح لغير المسلمين بممارسة شعائرهم الدينية يخلق حاجزاً نفسياً كبيراً لديهم تجاه الإسلام , مِمَّا يُؤدِّي إلى صعوبة دعوتهم إلى الإسلام فيما بعد , وأضافت أنه ليس شرطاً أن تُقام لهم دور عبادة داخل السعودية , وشدَّدت - سيدة - أبو طالب على أنَّ ذلك يَخلق نظرة فوقية لديهم تجاه الإسلام .. ) انتهى .
    قال فضيلة الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ مفتي الديار السنية السعودية , رئيس القضاة - رحمه الله تعالى - في حكم من تبرَّع بأرض لكنيسة :
    ( من محمد بن إبراهيم إلى حضرة صاحب الجلالة الملك المعظم ... أيده الله .
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته , وبعد :
    فأرفع لجلالتكم من طيِّه قصاصة ما نشر في جريدة - الحياة اللبنانية - مع أنه يغلب على ظني أنكم اطلعتم على هذا الخبر في الجريدة المذكورة قبل كتابي هذا , وإلى الله المشتكى مما جلبه أعداء الإسلام من هذه الأمور التي تَمسُّ الشعور الديني إلى الغاية , نسأل الله أن يحفظ الإسلام عن كيدهم , ويرجع عليهم ما يكيدونه له بالخسار والدمار إنه خير مسئول .
    وهذه ردَّةٌ صريحةٌ من ... نعوذ بالله من الحور بعد الكور .......................)

    -قال:
    السابع عشر / ثمَّ غاية الغايات ( ) : بسطُ جَنَاح الكفرة من اليهود والنصارى , والشيوعيين , والبعثيين , والمنافقين , وأهل البدع على المسلمين , هذا بعض ما تستهدفه هذه النظرية والدعوة الآثمة .
    وإنَّ من شدة الابتلاء : أن يستقبل نزرٌ من المسلمين ، ولفيف من المنتسبين إلى الإسلام هذه ( النظرية ) ويركضوا وراءها وإلى ما يُعقد لها من مؤتمرات ونحوها ، وتعلو أصواتهم بها ، مسابقين هؤلاء المبتدعة إلى دعوتهم الفاجرة ، وخطتهم الماكرة لوحدة الدين الإسلامي بين فرقه ( 73 ) فرقة , وغيرها من الفرق التي أخرجها العلماء من هذه الفرق ( 73 ) والتي كلُّها في النار إلا واحدة .
    فيلوون ألسنتهم باستنكار نقد البدع وأهلها , وإنْ كان في بعض هؤلاء ( النَّزْرِ ) صلاحٌ وخير , لكنه الوَهَنُ وضعف العزائم حيناً , وضعف إدراك مدارك الحقِّ ومناهج الصواب أحياناً , بل في حقيقته من ( التولِّي يوم الزحف ) عن ( مواقع الحراسة ) لدين الله والذبِّ عنه , وحينئذٍ يكون الساكت عن كلمة الحقِّ كالناطق بالباطل في ( الإثم ) .


    -وقال:
    يقول أحد دعاة التقريب : ( إنَّ التسامح يُعدُّ خطاً حضارياً يقضي بمنح الآخرين حريَّة التعبير عن الآراء والأفكار التي تُغاير الآخرين , كما يَسمحُ بالعيش وفقاً للمبادئ والمعتقدات التي لا نَدينُ بها سويَّة ؟ إنَّ التسامح أصبح إذاً مسألةً لا يُمكن فصلها عن الحريَّة وحقوق الإنسان ... إنَّ التسامح يجبُ أن يشمل الجميع , وكل الأديان على وجه الأرض ... ) ( ) .
    ويقول البهاء حسين ابن الميرزا المولود بإيران سنة 1233 ، والهالك سنة 1309 ( ) : ( يجبُ على الجميع ترك التعصبات ، وأن يتبادلوا زيارة الجوامع والكنائس ( ) مع بعضهم البعض , لأنَّ اسم الله يُذكر في جميع هذه المعابد مادام الكل يجتمعون لعبادة الله ، فلا خلاف بين الجميع ، فليس منهم أحدٌ يعبد الشيطان ، فيحقُّ للمسلمين أن يذهبوا إلى كنائس النصارى ، وصوامع اليهود ، وبالعكس يذهب هؤلاء إلى المساجد الإسلامية ) ( ) .
    بل ودعا دُعاة التقريب بين الأديان إلى ما ليس له سابقة في تاريخ المسلمين , ولا تستقيم إلاَّ على قانون الزنادقة والملحدين من إقامة الصلاة خلف معتنقي الأديان الأخرى ؟! وقد وقع ذلك في عدَّة مؤتمرات - مؤامرات - منها : مؤتمر الإيمان بالله الواحد والجماعة الإنسانية من أجل التعاون بين المسلمين والمسيحيين في أفريقيا على صعيد العمل والشهادة , عام 1394هـ , والمؤتمر الإسلامي المسيحي الدولي الأول , المنعقد في قرطبة , عام 1394هـ , واللقاء التخطيطي لمؤتمر الخطوات القادمة في الحوار الإسلامي المسيحي , المنعقد في سويسرا عام 1396هـ , ومؤتمر الصداقة الإسلامي المسيحي الدولي الثاني في قرطبة عام 1397هـ , ومؤتمر الكنيسة والجامع ومساهمتهما في انسجام الأديان والمصالحة بينهما , في نيودلهي عام 1398هـ , ومن ذلك : مُشاركة مفتي سوريا الشيخ أحمد كفتاروا عام 1986م في الاحتفال بمرور ألف سنة على وجود وإنشاء الكنيسة الروسية , ومن ذلك : يوم الصلاة من أجل السلام , الذي دعا إليه البابا يوحنا بولس الثاني في أسيزي عام 1986م حيث صلَّى من ينتسب إلى الإسلام مع إخوانه اليهود والنصارى وجميع الوثنيين مع صيام ذلك اليوم , وفي عام 1987م اشترك بعض دُعاة التقريب مع جميع الملل في الاحتفال بمناسبة مرور 1200 عام على تأسيس أهم المعابد البوذية قرب العاصمة اليابانية القديمة كيوتو , وفي عام 1990م استمع المشاركون من دُعاة التقريب وغيرهم في مؤتمر : الإصغاء إلى كلام الله المسيحية والإسلام المنعقد في سويسرا إلى تلاوة تفسير من القرآن والكتاب المقدَّس , ثمَّ أدوا الصلاة جميعاً , وفي عام 1990م ردَّد المصلُّون من جميع الأديان في مؤتمر ( الابتهال من أجل أطفال العالم ) وعلى رأسهم دُعاة التقريب خلف أحد الكهنة ابتهاله الذي يقول فيه : أنقذوا أطفالنا , واحموا أطفالنا ( ) .
    هذا بعض ما ظهر , وما خفي فهو أعظم , والله أعلم .
    قال العلامة بكر أبو زيد : ( فما أشبهَ الليلة بالبارحة ، فإنَّ عملَ منافقي اليوم , ضِرارٌ بالإيمان والمؤمنين بوجه أشدّ نكاية وأذى للإسلام والمسلمين ) ( ) .
    هذا مُؤَدَّى مفهوم التسامح الذي يُنادي به دعاة التقريب , ليضفوا عباءتهم الفضفاضة على كلِّ مبتدع وفاسق , ( فضلاً ( ) ) عن المشرك الوثني ( فضلاً ( ) ) عن اليهودي والنصراني , بمنحه التقدير والاحترام من جهة حضارته وعقيدته , ولا بأس بأنْ يدعوا إلى دينه ؟ نعوذ بالله من الضلالة بعد الهدى ؟ .


    -( ألا إنه واجبٌ على المسلمين الحذر والتيقظ من مكايد أعدائهم , وواجبٌ على المسلمين ، الحذر من ارتداء الكفرة والمبتدعة مُسُوحَ الحِوَار ، وجَلب الشخصيات المتميِّعة ونحو ذلك من أساليبهم)

    -وباسم الحوار والتقارب والتسامح مع الآخر : أصبح علماء الرافضة وغيرهم يتحرَّكون وسط بلاد السنة بيسر وسهولة , وينشرون كتبهم , ويستضيفهم بعض الجهلة وأرباب الدنيا في بلاد السنة لإلقاء محاضراتهم .
    فهل ينتبه الذين سقطوا في فتنة التقارب والتسامح مع الآخر ؟


    -ثم ختم المؤلف ب :

    وأختمُ رسالتي هذه بما رواه يزيد بن عميرة قال : ( كان معاذُ لا يجلس مجلساً للذكر إلاَّ قال : الله حَكَمٌ قِسْطٌ ، هلَكَ الْمُرتابون ، إنَّ مِنْ ورائكم فِتَناً يَكثرُ فيها المالُ ، ويُفتحُ فيها القرآنُ ، حتى يَأخُذَهُ المؤمنُ والمنافقُ ، والرَّجلُ والمرأةُ ، والصغيرُ والكبيرُ ، والعبدُ والْحُرُّ ، فيوشِكُ قائلٌ أنْ يقول : ما للناس لا يَتَّبعونِي وقدْ قرأتُ القرآنَ ، ما هُمْ بمُتَّبِعيَّ حتَّى أبتدعَ لَهم غيرَهُ ، فإيَّاكم وما ابتُدعَ فإنَّ ما ابتُدع ضلالةٌ ، وأُحذِّركم زَيْغَةَ الحكيمِ ، فإنَّ الشيطانَ قد يقولُ كلمةَ الضلالةِ على لسان الحكيم ، وقد يقولُ المنافقُ كلمةَ الحقِّ ، قالَ : قلتُ لمعاذ : ما يُدرينِي رحمكَ الله أنَّ الحكيمَ قد يقولُ كلمةَ الضلالةِ ، وأنَّ المنافقَ قدْ يقولُ كلمةَ الحقِّ ، قال : بلى ، اجتنب مِِِنْ كلام الحكيمِ المشتهِرَاتِ التي يُقالُ لها : ماهذه ، ولا يَثْنِينَّكَ ذلكَ عنه ، فإنه لعلَّه أنْ يُراجع ، وتلَّقَ الحقَّ إذا سمعته ، فإنَّ على الحقِّ نوراً ) ( ) .
    وقال حذيفة بن اليمان رضي الله عنه : ( كانَ الناسُ يسألونَ رسولَ الله صلى الله عليه وسلم عن الخير ، وكنتُ أسِأَلُه عن الشرِّ مخافةَ أنْ يُدركنِي ، فقلتُ يا رسول الله : إنا كنَّا في جاهلية وشرٍّ ، فجاءنا اللهُ بهذا الخيرِ ، فهل بعدَ هذا الخير شرٌّ ؟ قال صلى الله عليه وسلم : نعم ! فقلتُ : هل بعد ذلك الشرِّ من خيرٍ ؟ قال صلى الله عليه وسلم : نعم , وفيه دَخَنٌ , قلتُ : وما دَخَنُه ؟ قال صلى الله عليه وسلم : قومٌ يستنونَ بغير سُنَّتِي ، ويهدونَ بغير هديِي ، تعرفُ منهم وتُنكر , فقلتُ : هل بعد ذلك الخير مِنْ شرٍّ ؟ قال صلى الله عليه وسلم : نعم قومٌ من جلدتنا ! ويتكلمونَ بألسنتنا ! قلتُ يا رسول الله : فما ترى إنْ أدرَكني ذلك ؟ قال صلى الله عليه وسلم : تلزمُ جماعةَ المسلمينَ وإمامهم ! فقلتُ : فإنْ لَمْ تكنْ لَهم جماعةٌ ولا إمامٌ ؟ قال صلى الله عليه وسلم : فاعتزلْ تلكَ الفِرَقَ كُلَّها ، ولو أنْ تعضَّ على أصلِ شجرةٍ ، حتى يُدركَكَ الموتُ وأنتَ على ذلك ) ( ) .
    قال شيخ الإسلام محمد بن عبدالوهاب رحمه الله تعالى :
    ( قال أبو العالية : تعلَّموا الإسلام , فإذا تعلَّمتمُوه فلا ترغبوا عنه , وعليكم بالصراط المستقيم , فإنه الإسلام , ولا تنحرفوا عن الصراط يميناً ولا شمالاً , وعليكم بسنة نبيكم صلى الله عليه وسلَّم , وإياكم وهذه الأهواء , انتهى .



    -الكتاب متوفر على هذا الرابط لمن يريد الاستفادة منه:

    http://saaid.net/book/open.php?cat=88&book=2348

  3. #123
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    337

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    مسك الختام من كلام العلامة صالح الفوزان"حفظه الله":

    حوار الأديان

    الحمدالله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد خاتم النبيين الواجب طاعته واتباعه على جميع العالمين,

    وبعد: فقد ظهرت في الآونة الأخيرة مقولة: حوار بين الأديان وهي فكرة لا قت رواجآ وصار يعقد لها لقاءات ومؤتمرات وهي فكرة خطيرة يجب التأمل فيها وفي أهدافها على النحو التالي:

    1- إن كان المحاورون يؤمنون برسالة محمد صلى الله عليه وسلم ويؤمنون بما أنزل عليه من ريه, وجب عليهم اتباعه وترك ما هم عليه لأنه صلى الله عليه وسلم رسول الله إلى العالمين كافة قال تعالى: (( قل يا أيها الناس إني رسول الله إليكم جميعا )) "الأعراف158" والرسول يطاع ويتبع: (( ومآ أرسلنا من رسول إلا ليطاع بإذن الله )) "النساء64" (( فإن لم يستجيبوا لك فأعلم أنما يتبعون أهواءهم ومن أضل ممن اتبع هواه بغير هدى من الله )) " القصص50"

    2- إن كانوا لا يؤمنون برسالة محمد صلى الله عليه وسلم وكان الهدف من الحوار معهم بيان بطلان ماهم عليه ودعوتهم إلى الإيمان بمحمد صلى الله عليه وسلم واتباعه فهذا الحوار مشروع وقد جاء به القرآن الكريم: (( قل يا أهل الكتاب تعالوا الى كلمة سواء بيننا وبينكم ألا نعبد إلا الله ولا نشرك به شيئا ولا يتخذ بعضنا بعضآ أربابآ من دون الله فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون )) "آل عمران64" وقال النبي صلى الله عليه وسلم لمعاذ: (( إنك تأتي قومآ من أهل الكتاب فليكن أول ما تدعوهم إليه شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله )) الحديث

    3- إن كانوا لا يؤمنون بمحمد صلى الله عليه وسلم ولا يقبلون الدعوة إلى الإسلام بل يريدون منا أن نعترف بصحة دينهم ونوافقهم عليه فإنه لا يجوز الحوار معهم لعدم الجدوى منه ولما في ذلك من إقرار الباطل وهم لا يكفون عن شرهم وعداوتهم للمسلمين ولا يرضون إلا أن نترك ديننا وندخل في دبنهم (( وقالوا كونوا هودآ أو نصارى تهتدوا )) " البقرة135" (( وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض قالوا إنما نحن مصلحون )) " البقرة11" (( ود كثير من أهل الكتاب لو يردونكم من بعد إيمانكم كفارآ حسدآ من عند أنفسهم من بعد ما تبين لهم الحق )) " البقرة109" والذين يدعون إلى الحوار منهم هم الذين يقتلون المسلمين شر قتله الآن ويشردونهم من ديارهم (( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم )) "سورة البقرة120" هذا ما أردت توضيحه حول هذه المسألة وبالله التوفيق.

    ( كتاب البيان لأخطاء بعض الكتاب ) ص60
    لفضيلة الشيخ صالح فوزان الفوزان
    -قص ولصق ولكنها موجودة في الجزء الثاني.

  4. #124
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,739

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرزاق الحيدر مشاهدة المشاركة
    3- إن كانوا لا يؤمنون بمحمد صلى الله عليه وسلم ولا يقبلون الدعوة إلى الإسلام بل يريدون منا أن نعترف بصحة دينهم ونوافقهم عليه فإنه لا يجوز الحوار معهم لعدم الجدوى منه ولما في ذلك من إقرار الباطل وهم لا يكفون عن شرهم وعداوتهم للمسلمين ولا يرضون إلا أن نترك ديننا وندخل في دبنهم .
    أرجو أن يكون مسك الختام فعلا..
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  5. #125
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    560

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محسن زاهد مشاهدة المشاركة
    ليتنا -وما يغني التمني - نفهم الكلام , ولا داعي أن (نفهده): )
    اربأ بطالب علم مثلك ان يرد بمثل هذه السخرية!
    الشيخ علي رجل له مكانته واحرامه فعلام تسخر باسمه وبخطئه في كتابة حرف ؟
    ألا تعلم يا أخي أن السخرية والاستهزاء بالآخرين من صفات الجاهلين؟
    يقول السعدي في تفسيرقوله تعالى : ((إن الله يأمركم أن تذبحوا بقرة قالوا أتتخذنا هزوا قال أعوذ بالله أن أكون من الجاهلين))
    (فقالوا أتتخذنا هزوا فقال نبي الله أعوذ بالله أن أكون من الجاهلين فإن الجاهل هو الذي يتكلم بالكلام الذي لا فائدة فيه وهو الذي يستهزئ بالناس وأما العاقل فيرى أن من أكبر العيوب المزرية بالدين والعقل استهزاءه بمن هو آدمي مثله وإن كان قد فضل عليه فتفضيله يقتضي منه الشكر لربه والرحمة لعباده)
    تفسير السعدي ج1/ص55

    لي عودة إن شاء الله لرد شيخنا عدنان بخاري.

  6. #126
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,739

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)


    ثمَّة تعقيب لم أره عند تجاهلي للقصِّ واللَّزق الخارج عن موضوع الحوار، والذي سبق تجاوزه في تعقيبات سابقة، فرأيته الآن ولزم التعقيب عليه:
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرزاق الحيدر مشاهدة المشاركة
    انصح من انتقد اهل العلم الذين لم يشاركو في مثل هذه الحوارات ان يفقه اصول الجدل والمناظرة قبل ان ينطق باي حرف !
    يبدو أنَّ هناك خلطًا.. فالانتقاد لم يحصل في الغالب ممَّن شارك لمن لم يشارك، بل العكس، فالمنكر على هؤلاء هم ثُلَّة من المقلِّدة لمن قال بحرمة الحوار، لا لذاته -وهو مالم يعوه- بل لم قد يترتَّب عليه ممَّا قدَّروه، وهو محلُّ اجتهاد.
    ومن أصول الجدل والمناظرة أن لا يكثر الفاهم من القص واللَّصق خارج ما يقع فيه الحوار، وقد تقدَّم بيان هذا بجلاء لمن يفهم أصول الجدل والمناظرة لا للقصَّاصين المقلِّدين، المردِّدين لكلام الشيوخ دون إمهال للعقل في مناقشة أقوالهم أوتفهُّم وجه استدلالهم، فلم الدَّوران حول شيءٍ انقضى الأمر في نقاشه، أهو العجز الذي الأولى بصاحبه الصَّمت .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرزاق الحيدر مشاهدة المشاركة
    واعتقد بعد هذه النتائج ان كلام ابن القيم وضع في غير موضعه! والحديث كذلك!
    من أصول الجدل والمناظرة للفاهم -لا المقلِّد القصَّاص- أن يدلي بحُجَّته في أنَّ كلام ابن القيِّم والحديث قد وُضِعا في غير موضعهما، لا أن يلقى الكلام السَّهل الذي يقدر عليه المقلِّدة المتعصِّبة من كلِّ مذهب.
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرزاق الحيدر مشاهدة المشاركة
    وهذا الموضوع مرده الى اهل العلم الكبار الراسخين من امثال الشيخ صالح الفوزان والغديان واللحيدان والعباد, لانهم هم اهل الفتوى والاجتهاد
    فإذا عيَّن وليُّ أمر المسلمين ثُلَّة من أهل العلم في الكلام على هذه المسألة فلا يجوز لهم النطق بأيِّ حرف حتى يرجعوا إلى قول هؤلاء الأئمَّة المحدَّدين؟! الذي حصر أخونا الفتيا عليهم، وكأنَّ هذه القضيَّة نازلة لا يمكن فهمها إلَّا عند أهل الاجتهاد.. وقد تقدَّم أنَّ أصل القضيَّة ليست نازلة معضلة حتى يبطيء عن الدخول إليها من لم يؤت الاجتهاد، كما بيَّنته لمن يفهم الخطاب من كلام ابن القيِّم وما تلاه.
    ومن أصول الحوار والمناظرة أن يمنع الجهلة المقلِّدة من الدُّخول في الحوار، بل يلزمون تقليد شيوخهم فهذا قدر عقولهم وأفهامهم، فعليهم بالاجتهاد في محاولة فهم كلام الشُّيوخ حسبُ لا أن يناقشوهم لأنَّه دون ذلك.
    والمنتديات لم تؤسِّس إلَّا لتذاكر العلم وتفهُّمه ومناقشته، لا لترديد كلام قولٌ واحدٍ والتعصُّب له، ولا فرق بين هذا وبين أن يأتي حنفيٌّ أو مالكيٌّ أو غيرهما متعصِّبٌ لقول أئمَّته فنناظره بالحجج، فيردِّد علينا قول شيوخ مذهبه.
    عذيري من قوم يقولون كلما طلبت دليلا هكذا قال مالك
    فان عدت قالوا هكذا قال اشهب وقد كان لا تخفى عليه المدارك
    فان زدت قالوا قال سحنون مثله ومن لم يقل ما قال فهو آفك
    فان قلت قال الله ضجوا واكثروا وقالوا جميعا انت قرن مماحك
    وان قلت قد قال الرسول فقولهم اتت مالكا في ترك ذاك المسالك

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرزاق الحيدر مشاهدة المشاركة
    ليس لمن تكلم في غير فنه واتى بالعجائب! بل وفي فنه اتى بالغرائب!؟
    من أصول الحوار والمناظرة التزام الأدب مع أهل العلم قبل أن ينطق بأي حرفٍ، فإن كنت تقصد بكلامك هذا الشيخ حاتم فهذه قِلَّة أدبٍ، معروفةٍ عند طائفة من النَّاس قد صدَّ الله الصالحين عن سماع سيِّء كلامهم في أهل العلم والإيمان؛ لشدَّة تعصُّبهم وغلوِّ بغيهم.
    وقد علم العامَّة والخاصَّة أنَّ أمثال هؤلاء النَّاس لم ولن يقتصر ثلبهم للشيخ حاتم أوفلان أوفلان بل تعدَّاه إلى جملةٍ كبيرة من الدُّعاة وأهل العلم.
    وقد تقدَّم أنَّ إلقاء التُّهم جزافًا عملٌ سهلٌ يقدر عليه الجهلة من العوام والمتعصِّبة.
    ولا حوار في المنتديات العلميَّة مع المقلِّد كعوامِّ المذاهب الذين غاية ما عندهم قص ولصق كلام شيوخهم وأئمَّتهم وتردادها، دون معرفة محل النزاع ولا موطن الحوار..
    فقد لا يكون في كلام الشيخ الفوزان ما أرادوه، وإن كان فهلاَّ تفهَّموا قوله ونظروا في حُجَّته.
    ولن تعدم من هؤلاء من يرفع عقيرته بأنَّ من لم يأخذ بقول فلان أوفلان من أهل العلم فهو لا يحترمهم ولا يعرف قدرهم و.. الخ، ككلام المتعصِّبة في كلِّ مذهب.. شنشنة قديمة.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  7. #127
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    10

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان البخاري مشاهدة المشاركة


    من أصول الحوار والمناظرة التزام الأدب مع أهل العلم قبل أن ينطق بأي حرفٍ، فإن كنت تقصد بكلامك هذا الشيخ حاتم فهذه قِلَّة أدبٍ، معروفةٍ عند طائفة من النَّاس قد صدَّ الله الصالحين
    ومثله قول الشيخ حاتم :
    أم لأن الذين نغلو في تعظيمهم عاجزون عن الحوار،
    يقصد علماء أجلاء نعرفهم ويعرفهم الشيخ حاتم.

  8. #128
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    337

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    لا اله الا الله, كل هذه البراهين ثم تاتي وتقول عن كلام الامام الفوزان:(- إن كانوا لا يؤمنون بمحمد صلى الله عليه وسلم ولا يقبلون الدعوة إلى الإسلام بل يريدون منا أن نعترف بصحة دينهم ونوافقهم عليه فإنه لا يجوز الحوار معهم لعدم الجدوى منه ولما في ذلك من إقرار الباطل وهم لا يكفون عن شرهم وعداوتهم للمسلمين ولا يرضون إلا أن نترك ديننا وندخل في دبنهم)
    * أرجو أن يكون مسك الختام فعلا!!

    #سبحان الله! ماذا تفهم من هذه البيانات التي صدرت؟! اليس فيه اقرار للباطل!

    # تقول هداك الله: (يبدو أنَّ هناك خلطًا.. فالانتقاد لم يحصل في الغالب ممَّن شارك لمن لم يشارك، بل العكس، فالمنكر على هؤلاء هم ثُلَّة من المقلِّدة لمن قال بحرمة الحوار، لا لذاته -وهو مالم يعوه- بل لم قد يترتَّب عليه ممَّا قدَّروه، وهو محلُّ اجتهاد.)
    -ممكن تشرح لي كلام الامام الفوزان بعد ان ذكر ضوابط الحوار, ثم تذكر لي هل اتفقو على كما قال الشيخ " بل يريدون منا أن نعترف بصحة دينهم ونوافقهم عليه" باسم التسامح الذي يدعو اليه دعاة وحدة الاديان ام لا "؟
    طبعا اتفقوا على: ( وجاء في البيان الختامي للمؤتمر الذي استمر يومين ان الدول المشاركة فيه تؤكد على اهمية تعزير لغة الحوار والتفاهم والتسامح بين الناس واحترام مختلف الاديان والثقافات والمعتقدات)!!
    ثم انظر ماذا صدر من " وكان المتحدث باسم البيت الأبيض قال إن العاهل السعودي يعرف أن أمام بلاده طريقا طويلا لتحقيق تسامح الأديان، وإنه يحاول تحقيق بعض التقدم في هذا المجال"
    أليس هذا موافق لما قاله الامام الرباني" بل يريدون منا أن نعترف بصحة دينهم ونوافقهم عليه فإنه لا يجوز الحوار معهم لعدم الجدوى منه ولما في ذلك من إقرار الباطل وهم لا يكفون عن شرهم وعداوتهم للمسلمين ولا يرضون إلا أن نترك ديننا وندخل في دينهم"
    ويشهد لذلك قوله تعالى:( وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ)
    بل انظر هداك الله الى هذا الشر الذي صدر: (أكد البيان الختامي لمؤتمر حوار الأديان الذي عقد بمبادرة سعودية في نيويورك على قيم التسامح ونبذ العنف والتطرف، رغم اختلاف المشاركين حول تفسير هذه المفاهيم، وانتقادات للسعودية لرفعها شعار التسامح وتجاهلها للحريات الدينية.(
    بل الى اشر منه!؟ حرب على الوهابية!؟
    (وانتقدت منظمات حقوق الإنسان المؤتمر، حيث قالت انه يوفر منصة للسعودية التي تعتنق المذهب الوهابي ولا تسمح بممارسة الشعائر الدينية لأتباع الديانات الأخرى على اراضيها، وانتقدت المنظمات أيضا السجل السعودي في مسألة حقوق الإنسان )
    سبحان الله كما قال الشيخ الفوزان: (وهم لا يكفون عن شرهم وعداوتهم للمسلمين ولا يرضون إلا أن نترك ديننا وندخل في دينهم"

    -بل دعو و دعا كبيرهم الى اسقاط حد الردة واسقاط الولاء والبراء وغير ذلك مما يهدم اصول الدين! والحرب على بلاد الحرمين! فهل يرضى شيخك بذلك!
    (شدّد الرئيس الأمريكي جورج بوش على ضرورة احترام حق الإنسان في اختيار ديانته أو تغييرها، وحقه في ممارسة شعائره الدينية. كما أكد في نفس الوقت على أن ضمان الحرية الدينية يعد جزءا مهما من السياسة الخارجية الأمريكية، مشيرا إلى أن الحوار بين الأديان هو السبيل إلى تحقيق الحرية. يُشار في هذا السياق إلى أن عددا من المراقبين أشاروا إلى أن الرئيس الأمريكي ضمّن خطابه نقدا لعدد من الدول الإسلامية التي لايُسمح فيها بالتعددية الدينية على غرار المملكة العربية السعودية)


    قلت: (ومن أصول الجدل والمناظرة أن لا يكثر الفاهم من القص واللَّصق خارج ما يقع فيه الحوار، وقد تقدَّم بيان هذا بجلاء لمن يفهم أصول الجدل والمناظرة لا للقصَّاصين المقلِّدين، المردِّدين لكلام الشيوخ دون إمهال للعقل في مناقشة أقوالهم أوتفهُّم وجه استدلالهم، فلم الدَّوران حول شيءٍ انقضى الأمر في نقاشه، أهو العجز الذي الأولى بصاحبه الصَّمت) .
    -هداك الله, يعني النقل الذي ينقله العلماء الذين ينقلون من الكتب والرسائل يسمى قصا ولصقا فيرد ولا يقبل !!
    بدعة جديدة وليس لك فيها امام!!
    الحمد لله أننا لدينا امانة علمية ننقل ونعزو الى القائل!!
    -ثم يا اخي, هل انت من اهل الاجتهاد؟!! لان كلامك كلام اما رجل مجتهد او ؟!
    وانا الحمد لله مجرد ناقل بعلم لكلام الائمة المجتهدين الذين امرنا باتباعهم في النوازل كما في قوله تعالى: (وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم )

    -يلزم من كلامك انك تمنع التقليد في في جميع العلوم ومطلقا! مع ان اهل العلم ذكرو بأن المجتهد في فن من الفنون يجوز له ان يقلد في غير فنه اذا لم يعرف, بل اجازو التقليد في مالم يستطع ان يفهمه في فنه, بل قعدو قاعدة بان لا تقول قولا ليس لك فيه امام! فهلا اخبرت شيخك بذلك! انظر اعلام الموقعين عن رب العالمين للامام ابن القيم على سبيل الاختصار .

    ثم السؤال: هل شيخك من اهل الاجتهاد؟! المطلق ام المقيد ؟!
    ولو كان من اهل الاجتهاد المطلق, للزم منه ان لا يبتدع اقوالا محدثة!!
    -ثم شيخك الذي تقدسه, وقع في شباك ما يريده دعاة وحدة الاديان كما في مذكرة الفاتيكان والكلام الذي نقلته الذي تسميه قص ولصق لرده, هل تعرف ذلك؟! هل توافقه؟!
    - ام ستقول (ولهذا فأنا أقطع الطَّريق على كلِّ من يجلس لتعداد مساويء الحوار مع الكفَّار بأنَّه لا يلزمني مثل هذه الثِّمار السَّيِّئة؛ لأنِّي لم أقل بها، ولستُ موظَّفًا رقابيًا يراقب جدول أعمال المتحاورين حتى أقيِّم أعمالهم، بل حسبي ذكر حكم هذا الأمر، مع التأكيد على مسألأة عدم استغلاله في تمييع الثوابت أوالمسلَّمات وعدم التنازل عنها.(

    @-انظر الى قولك: (مع التأكيد على مسألأة عدم استغلاله في تمييع الثوابت أوالمسلَّمات وعدم التنازل عنها ) غفلة لا تدري ماذا تقول!! هل قرأت ما نقلت؟!


    #قلت: (من أصول الجدل والمناظرة للفاهم -لا المقلِّد القصَّاص- أن يدلي بحُجَّته في أنَّ كلام ابن القيِّم والحديث قد وُضِعا في غير موضعهما، لا أن يلقى الكلام السَّهل الذي يقدر عليه المقلِّدة المتعصِّبة من كلِّ مذهب(

    -طيب انظر الى ما قال:
    قال الامام ابن القيم: (لا على كُفْرِهم وبَغْيِهِم، ويُمْنَعون ممَّا سوى ذلك.
    فكل من التمس المعاونة على محبوب لله تعالى مُرْضٍ له أُجِيْب إلى ذلك كائنًا من كان؛ ما لم يتَّرتب على إعانته على ذلك المحبوب مبغوضٌ للهِ أعظم منه.)
    _طبعا انتهى الحوار الى ما اراده ابن القيم من اسقاط حد الردة باسم آخر وترك الولاء والبراء للمشركين واهل البدع! وان يمارسو طقوسهم...الخ!!

    -ولا ادري هل النبي صلى الله عليه وسلم اسقط الجهاد والولاء والبراء وحد الردة ....الخ كما دعا اليه دعاة الحوار-اصحاب القاعدة العريضة" نجتمع فيما اتَّفقنا عليه , ويعذرُ بعضنا بعضاً فيما اختلفنا فيه - الذي هو في الحقيقة دعوة الى وحدة الاديان, لان المسميات لا تغير من الحقائق؟!

    @ ثم ثمت فرق جوهري بين الحوار الذي هو من دعاة دعوة التقريب او التسامح والحوار الديني و(الصلح) فهل تخالفني في ذلك؟! وكل له شروط !! وضع خطا تحت الاخيرة!!!



    #قلت(فإذا عيَّن وليُّ أمر المسلمين ثُلَّة من أهل العلم في الكلام على هذه المسألة فلا يجوز لهم النطق بأيِّ حرف حتى يرجعوا إلى قول هؤلاء الأئمَّة المحدَّدين؟! الذي حصر أخونا الفتيا عليهم، وكأنَّ هذه القضيَّة نازلة لا يمكن فهمها إلَّا عند أهل الاجتهاد.. وقد تقدَّم أنَّ أصل القضيَّة ليست نازلة معضلة حتى يبطيء عن الدخول إليها من لم يؤت الاجتهاد، كما بيَّنته لمن يفهم الخطاب من كلام ابن القيِّم وما تلاه.

    -بل هي نازلة وذكرها من تكلم وكتب في النوازل وذكر شروط من يحق له ان يتكلم فيها!! ان كنت لا تدري فهي مصيبة! وان كنت تدري فالمصيبة اعظم! ستبدي لك الايام ماكنت جاهلا وياتيك بالاخبار من لم تزود.

    وكلام اهل العلم معروف في موضوع النوازل وهو : ان لا يتكلم بها الا خواص اهل العلم بعد النظر والمشاورة والبحث...الخ, فلا ادري لماذا تقحم-او يقحم- شيخك معهم؟! انظر على سبيل الاختصار رسالة الشيخ حسين آل الشيخ-الاصول العامة والقواعد الجامعة للفتاوى الشرعية- .


    @# انظر الى عبارة ابن القيم هذه: (وهذا من أدقِّ المواضع وأصعبها وأشقِّها على النفوس(

    -يعني كما قلت انت: (أنَّ أصل القضيَّة ليست نازلة معضلة حتى يبطيء عن الدخول إليها من لم يؤت الاجتهاد)

    @ لا ادري كيف تفهم!

    -من سبقك على هذا الاستدلال العجيب من اهل الاجتهاد والفتوى؟!


    #ويقول رحمه الله: (ولذلك ضاق عنه من الصحابة من ضاق، وقال عمر ما قال، حتى عمل له أعمالًا بعده، والصِّدِّيق تلقَّاه بالرِّضى والتَّسليم حتى كان قلبه فيه على قلب رسول الله ، وأجاب عمر عمَّا سأل عنه من ذلك بعين جواب رسول الله ، وذلك يدلُّ على أنَّ الصِّديق أفضل الصَّحابة وأكملهم وأعرفهم بالله تعالى ورسوله ، وأعلمهم بدينه، وأقومهم بمحابِّه، وأشدِّهم موافقةً له، ولذلك لم يسأل عمر عمَّا عرض له إلَّا رسول الله ، وصديقه خاصَّةً دون سائر أصحابه(

    @ فهل تنطبق اوصاف من تكلم في الحوار او كتب عليه هذه الاوصاف؟! هل يحق لهم الخوض في هذا الباب؟! طبعا على فرض صحة قياسك بالحادثة!


    # لطيفة: ( قال ابو حصين الأسدي: ان احدكم ليفتي في المسألة ولو وردت الى عمر لجمع لها أهل بدر ) انظر الرسالة التي ذكرت للتخريج والفائدة.


    قلت: (والمنتديات لم تؤسِّس إلَّا لتذاكر العلم وتفهُّمه ومناقشته، لا لترديد كلام قولٌ واحدٍ والتعصُّب له، ولا فرق بين هذا وبين أن يأتي حنفيٌّ أو مالكيٌّ أو غيرهما متعصِّبٌ لقول أئمَّته فنناظره بالحجج، فيردِّد علينا قول شيوخ مذهبه.)

    -سبحان الله! تعيب علي والعيب فيك, ترميني بدائك وتنسل!



    # قلت: ( ولا حوار في المنتديات العلميَّة مع المقلِّد كعوامِّ المذاهب الذين غاية ما عندهم قص ولصق كلام شيوخهم وأئمَّتهم وتردادها، دون معرفة محل النزاع ولا موطن الحوار).


    @@#ذكر الإمام الذهبي-رحمه الله- في ترجمة ام المؤمنين الصديقة بنت الصديق رضي الله عنهما:

    عن هشام بن عروة عن أبيه أنها أنشدت بيت لبيد

    ذهب الذين يعاش في أكنافهم ... وبقيت في خلف كجلد الأجرب

    فقالت رحم الله لبيدا فكيف لو رأى زماننا هذا

    قال عروة رحم الله أم المؤمنين فكيف لو أدركت زماننا هذا

    قال هشام رحم الله أبي فكيف لو رأى زماننا هذا

    -نقلا عن كتاب سير اعلام(2/197) طبعة الرسالة."الطعبة المصورة الجديدة!" ورق اصفر" ابتسامة.

    #قلت رحم الله السلف, فكيف لو ادركو زماننا !؟
    الانصاف عزيز!!


    يقص ويلصق كما يشاء, كأن الكلام الذي اتى به من عند نفسه!

    من اين اتيت بهذا الشعر؟!

    عذيري من قوم يقولون كلما طلبت دليلا هكذا قال مالك
    فان عدت قالوا هكذا قال اشهب وقد كان لا تخفى عليه المدارك
    فان زدت قالوا قال سحنون مثله ومن لم يقل ما قال فهو آفك
    فان قلت قال الله ضجوا واكثروا وقالوا جميعا انت قرن مماحك
    وان قلت قد قال الرسول فقولهم اتت مالكا في ترك ذاك المسالك

    -طبعا هذا ليس قص ولصق ولكن نقل!! طيب من اين؟!

    @ممكن توضح لي ما الفرق بين القص واللصق والنقل والنسخ؟!

    #-واخيرا, انت احتججت بكلام ابن القيم رحمه الله في غير محله, فماذا تسمي هذا! ولا انسى الشيخ ابن باز رحمه الله, بل والحديث كذلك!!!
    انا لله وانا اليه راجعون!

    #تريدني ان اجتهد واتكلم في النوازل ولم تبلغ انت وشيخك رتبت ... ؟!


    ###هذا ما اردت ان انبه عليه و ابينه مختصرا لمن اراد الهداية , لضيق الوقت وكثرة المشاغل !

  9. #129
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,739

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    1-
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان البخاري مشاهدة المشاركة

    ومن أصول الحوار والمناظرة أن يمنع الجهلة المقلِّدة من الدُّخول في الحوار، بل يلزمون تقليد شيوخهم فهذا قدر عقولهم وأفهامهم، فعليهم بالاجتهاد في محاولة فهم كلام الشُّيوخ حسبُ لا أن يناقشوهم لأنَّه دون ذلك.
    2-
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان البخاري مشاهدة المشاركة

    وقد علم العامَّة والخاصَّة أنَّ أمثال هؤلاء النَّاس لم ولن يقتصر ثلبهم للشيخ حاتم أوفلان أوفلان بل تعدَّاه إلى جملةٍ كبيرة من الدُّعاة وأهل العلم.
    وقد تقدَّم أنَّ إلقاء التُّهم جزافًا عملٌ سهلٌ يقدر عليه الجهلة من العوام والمتعصِّبة..
    3-
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان البخاري مشاهدة المشاركة

    ولا حوار في المنتديات العلميَّة مع المقلِّد كعوامِّ المذاهب الذين غاية ما عندهم قص ولصق كلام شيوخهم وأئمَّتهم وتردادها، دون معرفة محل النزاع ولا موطن الحوار..
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  10. #130
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    82

    افتراضي فضيلة الشيخ الشثري يؤيد الشيخ حاتم في تجويز حوار الأديان

    الشثري: التحاور بين أهل الأديان جائز شرعا ووحدة الأديان محرمة

    خالد الأحمدي (سبق) المدينة المنورة: أكد معالي الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري عضو هيئة كبار العلماء أن التحاور والتعاون بين أهل الأديان بما يحقق المصلحة الشرعية جائز شرعا بل مرغب فيه، والنبي صلى الله عليه وسلم تعاون مع اليهود والمشركين في بعض القضايا التي تحقق المصلحة العامة، وقوله تعالى: {وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان} والتعاون المسلمين مع غير المسلمين ، كما أن مناقشة أهل العقائد والديانات ومجادلتهم بالدليل والبرهان، مطلوب شرعا، قال الله تعالى: {ولا تجادلوا أهل الكتاب إلى بالتي هي أحسن}. أما التنازل عن شيء من الدين فهذا لا يجوز، ولما قال المشركون للنبي صلى الله عليه وسلم تابعنا هذا العام ونتابعك العام القادم نزلت سورة الكافرون.
    وأضاف الشيخ الشثري "أما وحدة الأديان فهي ممنوعة شرعا، وقد صدر فتوى كبار العلماء في ذلك". وأشار إلى أهمية الإفادة من الوسائل الحديثة كالإنترنت والمشاركة في المنتديات ونشر الخير فيها ودفع الشبهات من أفضل الأعمال.
    جاء ذلك في محاضرة أقامتها الجامعة الإسلامية مساء الاثنين ضمن برنامجها الثقافي وكانت بعنوان (سمات الشخصية المسلمة في ظل المتغيرات ) وفيه أوضح الدكتور سعد الشثري أن تغير حال الناس من حال إلى حال من سنن الله الكونية في خلقه فقد قال سبحانه {لتركبن طبقا عن طبق}، والإسلام يتوافق جميع هذه المتغيرات حتى يجعل المسلم في أكمل أحواله, وشريعتنا الغراء بتطبيقاتها وبأحكامها تتناسب مع جميع المتغيرات.
    وشهد المحاضرة جمهور كبير من مختلف شرائح المجتمع المدني ، وتم نقلها للنساء عبر البث الفضائي
    المصدر :http://www.sabq.org/?action=shownews&news=1408
    فهل سيكف المقلدون عن عرض الشيخ حاتم .

  11. #131
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,695

    افتراضي رد: فضيلة الشيخ الشثري يؤيد الشيخ حاتم في تجويز حوار الأديان

    لا لن يكفوا...
    اللهم اغفر لنا وارحمنا وعافنا واعف عنا وأصلح لنا شأننا كله ..

  12. #132
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    82

    افتراضي رد: فضيلة الشيخ الشثري يؤيد الشيخ حاتم في تجويز حوار الأديان

    لماذا يا شيخنا لن يكفوا!!!

  13. #133
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,695

    افتراضي رد: فضيلة الشيخ الشثري يؤيد الشيخ حاتم في تجويز حوار الأديان

    1- لأن الطعن في الأعراض مرض عضال يؤزه حقد وحسد ، ومثل ذا لن يردعه مشاركة واحد (ولو كان معروفاً عند الناس بحزمه وانضباطه(بحسب مقاييسهم)= للشيخ حاتم.

    2- أن الطاعنين غير متحققين بأدب الخلاف وفقهه ، وقد كان يكفيهم كون المسألة من محال الاجتهاد ليكفوا، فهل تظن أن سيردعهم انضمام الشثري للشيخ ؟

    3-هم أصلاً ما زالوا يحاولون الضرب بفتوى ابن باز وتسلق الأسوار عليها فما بالك بالشثري هاهنا.

    تنبيه: هذا الكلام يُقصد به من جمع إلى مجرد خلاف الشيخ حاتم في الرأي = السب أو الشتم أو التنقص أو أي ضرب من ضروب الخروج عن سنن البحث العلمي وآدابه..
    اللهم اغفر لنا وارحمنا وعافنا واعف عنا وأصلح لنا شأننا كله ..

  14. #134
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الدولة
    ~ المــرِّيـْـخ ~
    المشاركات
    1,554

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    أي طعن يا إخوان هذا الذي تتحدثون عنه ؟
    ولماذا هذه العصبية في ردودكم ؟
    أترى التقليد مذمة إذا كان موافقا للشرع ؟
    والله لم أكن أتوقع ممن أحسنا الظن بهم أن يصل بهم التعصب إلى التهكم في الردود .
    وكلام الشيخ الشثري واضح ، ولم ينتقص فيه لأحد من علمائنا بالهمز واللمز ..
    يا ربِّ : إنَّ لكلِّ جُرْحٍ ساحلاً ..
    وأنا جراحاتي بغير سواحِلِ !..
    كُل المَنافي لا تبدد وحشتي ..
    ما دامَ منفايَ الكبيرُ.. بداخلي !

  15. #135
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,739

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأمل الراحل مشاهدة المشاركة
    أترى التقليد مذمة إذا كان موافقا للشرع ؟
    والله لم أكن أتوقع ممن أحسنا الظن بهم أن يصل بهم التعصب إلى التهكم في الردود ...
    ليس التَّقليد مذمَّة -وفَّقك الله- ولم يقل بهذا أحدٌ ههنا، بل التَّقليد واجبٌ لمن لا يقدر على النَّظر في الأقوال وحججها، ثم اختيار ما ترجَّح عنده ممَّا هو أقرب إلى الرجحان من غيره.
    والمذمَّة في إنكار المقلِّد لغيره ممَّن لم يرضَ بالتَّقليد المجرَّد عن فهم الدليل، أو تعصَّب لقولٍ دون نظرٍ إلى أدلَّته.
    وهل تتوقَّعين ممَّن تحسنين الظَّنَّ بهم أن ينحاز إلى صفِّ المقلِّدة والمتعصِّبة، وهو ينعى ويشجب المقلِّدة في أمورٍ أخرى؛ لا لشيءٍ ولكن لعدم فهمه القضيَّة وأخذها بحماسة غطَّت على فكره، فأدَّى به إلى إنكار الخلاف في قضيَّةٍ اجتهاديَّة.
    وموضوعنا الرَّئيس والأهم ليس الطَّعن في فلان أوفلان كما يحاول البعض من سحب الموضوع إليه، بل في أصل الموضوع، ولا ينبغي ترك أصل الموضوع والانشغال بأطرافٍ منه وإعادة الشَّجب والإنكار في موضوعٍ قد أقررناه وفهمناه.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  16. #136
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,695

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    وليس ما هاهنا تقليد ولا شبهه فلو كنا متعصبين لنعينا على كل من خالف الشيخ = كيف وقد حصرنا ذمنا لمن خالف بجهل (والجهل جهل العلم وجهل الأدب)..وقد حاول الشيخ عدنان إخراج الموضوع وعدم حصره في الشيخ حاتم = فذهبت كل محاولاته أدراج الرياح..
    اللهم اغفر لنا وارحمنا وعافنا واعف عنا وأصلح لنا شأننا كله ..

  17. #137
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,739

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    وليس ما هاهنا تقليد ولا شبهه فلو كنا متعصبين لنعينا على كل من خالف الشيخ = كيف وقد حصرنا ذمنا لمن خالف بجهل (والجهل جهل العلم وجهل الأدب)..وقد حاول الشيخ عدنان إخراج الموضوع وعدم حصره في الشيخ حاتم = فذهبت كل محاولاته أدراج الرياح..
    أحسنتم، وذلك حين نقلت كلام ابن القيِّم وحوَّلتُ اتِّجاه الموضوع ومع ذلك لا فائدة! لأنَّ الموضوع عند البعض هو محاولة إلغاء أي تأييد للشيخ حاتم الذي يحاولون تخطأته بالقوَّة في هذا الموضوع.. وهذا هو التعصُّب بعينه! وسترى صكَّ الحرمان يصدر بعد سويعات من أصحاب الجرح والتَّجريح ومن تابعهم في التعصُّب ضدَّ الشيخ الشثري أيضًا.
    وما صفَّه أحد المتعصِّبين من الكلمات قبل مشاركات وأراد أن يبيِّن أنِّي أتعصَّب للشيخ حاتم مجرَّد كلام فارغ؛ لأنَّ كلَّ من عرف كتاباتي ههنا أوفير غيره عرف أنِّي أترفَّع أن أجعل عقلي تابعًا لشيخ معيَّن، لا الشيخ حاتم ولا غيره، ولكن كما قيل: "كلُّ إناء بالذي فيه ينضح".
    وللفائدة فما في قصَّة الحديبية من فوائد كنتُ قد سجَّلته قديمًا ههنا في موضوعٍ قديمٍ قبل نزول بيان الشيخ حاتم في هذا الموضوع؛ لكنَّ القضيَّة ليست شخصنة حتى أذهب وأدلَّل على ذلك لهؤلاء الفارغين.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  18. #138
    أبو الفداء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    5,249

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    سبحان الله!
    ها نحن نرجع للكلام عن الطعن في فلان والطعن في فلان والتعصب لفلان وفلان نعيد الكرة كلها كما كان الحال عند المشاركة رقم 80!
    ألم أقل لكم سنتم الثمانين الثانية؟
    136 مشاركة .... نوشك أن نصل (ابتسامة)
    ولما نصل لتحرير محل النزاع بعدُ..
    أتوقع أن يأتي من يتهمني في ديني بسبب هذه الكلمات مع أنه لو راجع مشاركاتي في هذا الموضوع لوجدني أميل الى رفض هذا المؤتمر تحديدا وما زلت أريد الوقوف على ما يتحقق لي به حسن التصور كما قررت .. فالله حسبي وهو نعم الوكيل.
    ربنا يهدينا والمسلمين جميعا ..
    ربما يكون من الأفضل اخواني الأفاضل لو رفعنا اسم الشيخ حاتم من العنوان هنا أو ربما لو أغلقنا هذه الصفحة وفتحنا حوارا جديدا مخصصا لمدارسة حكم هذا الحوار أو هذا المؤتمر وما جرى فيه بمعزل عما دار هنا من تشعب كثير كثير؟ أو ربما كان من الأفضل غلق هذا الموضوع في هذا المجلس المبارك ما دام الاخوة هنا لا يريدون التخلص من غواشي كثيرة تحول دون حسن التأمل في المسألة على أنها مسألة اجتهادية، لا تشنيع فيها على المخالف ولا اتهام في الدين؟
    مجرد اقتراح .. سدد الله خطاكم..
    والا فسأرجع الى هنا وأنظر ان شاء الله بعد الثمانين الثالثة لعلنا نكون قد مضينا الى الأمام بضع خطوات .. (ابتسامة)
    وفقنا الله واياكم لكل خير..
    أبو الفداء ابن مسعود
    غفر الله له ولوالديه

  19. #139
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    255

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أرجو المعذرة لا أريد المشاركة في الحوار وسأكتفي بالمتابعة ، ولكني أحببت بيان نقطة مهمة :

    الإسلام دين الحقيقة الكاملة ، وهو دين قوي ، إضافة إلى أنه دين رحمة للعالمين ،

    والدين الذي يتصف بالرحمة يحزن على ضلال أصحاب الديانات الأخرى ( سماوية أم أرضية ) ويرحمهم ويتمنى هدايتهم .

    والدين الذي يتصف بالقوة لا يهاب التحاور مع أي دين آخر ثقة منه بامتلاك الحقيقة والقدرة على إثباتها والتدليل عليها وإقناع الآخرين بها .

    ولكن المشاكل تأتي دائما من التطبيق ..... لذا فالحكم في المسألة ليس قطعيا بل يختلف باختلاف الوقائع والتطبيقات ... فمحاورة أهل الأديان إن قام بها علماء أجلاء كالشيخ عبد الله التركي والشيخ .................... فلا خلاف في جوازه بل استحبابه في ظني ..... لما فيه من نفع عظيم

    أما المعاهدات السياسية وحماية المهاجرين لديهم ـ كما يقول بعض الإخوة ـ فلا علاقة لها بحوار الأديان كما يظهر لي ... بل ربما لا علاقة لها بالحوار إطلاقا وإنما هي معاهدات ينظر فيها لمصلحة الإسلام كما فعل الرسول صلى الله عليه وسلم في صلح الحديبية .

    عذرا على مقاطعة حواركم الممتع .
    ( والعصر . إن الإنسان لفي خسر . إلا الذين ءامنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر )

  20. #140
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,695

    افتراضي رد: لا تنحصر مقاصد الحوار في الدعوة ( د.الشريف حاتم العوني)

    بل أحسنتَ وأصبتَ..عدا السطر الأخير فيحتاج لتفصيل..
    اللهم اغفر لنا وارحمنا وعافنا واعف عنا وأصلح لنا شأننا كله ..

صفحة 7 من 9 الأولىالأولى 123456789 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •