وَإِنِّي وَجَدْتُ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ مَكْتُوبَيْنِ عَلَيَّ.
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 7 من 7
3اعجابات
  • 1 Post By محمد طه شعبان
  • 2 Post By محمد عبد الغنى السيد

الموضوع: وَإِنِّي وَجَدْتُ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ مَكْتُوبَيْنِ عَلَيَّ.

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,493

    افتراضي وَإِنِّي وَجَدْتُ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ مَكْتُوبَيْنِ عَلَيَّ.

    عَنْ أَبِي وَائِلٍ، قَالَ: قَالَ الصُّبَيُّ بْنُ مَعْبَدٍ: كُنْتُ رَجُلًا أَعْرَابِيًّا نَصْرَانِيًّا فَأَسْلَمْتُ، فَأَتَيْتُ رَجُلًا مِنْ عَشِيرَتِي يُقَالُ لَهُ: هُذَيْمُ بْنُ ثُرْمُلَةَ، فَقُلْتُ لَهُ: يَا هَنَاهْ إِنِّي حَرِيصٌ عَلَى الْجِهَادِ، وَإِنِّي وَجَدْتُ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ مَكْتُوبَيْنِ عَلَيَّ فَكَيْفَ لِي بِأَنْ أَجْمَعَهُمَا؟ قَالَ: اجْمَعْهُمَا وَاذْبَحْ مَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الهَدْيِ فَأَهْلَلْتُ بِهِمَا مَعًا، فَلَمَّا أَتَيْتُ الْعُذَيْبَ لَقِيَنِي سَلْمَانُ بْنُ رَبِيعَةَ، وَزَيْدُ بْنُ صُوحَانَ وَأَنَا أُهِلُّ بِهِمَا جَمِيعًا، فَقَالَ أَحَدُهُمَا لِلْآخَرِ: مَا هَذَا بِأَفْقَهَ مِنْ بَعِيرِهِ، قَالَ: فَكَأَنَّمَا أُلْقِيَ عَلَيَّ جَبَلٌ حَتَّى أَتَيْتُ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ، فَقُلْتُ لَهُ: يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ، إِنِّي كُنْتُ رَجُلًا أَعْرَابِيًّا نَصْرَانِيًّا، وَإِنِّي أَسْلَمْتُ، وَأَنَا حَرِيصٌ عَلَى الْجِهَادِ، وَإِنِّي وَجَدْتُ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ مَكْتُوبَيْنِ عَلَيَّ، فَأَتَيْتُ رَجُلًا مِنْ قَوْمِي، فَقَالَ لِي: اجْمَعْهُمَا وَاذْبَحْ مَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الهَدْيِ، وَإِنِّي أَهْلَلْتُ بِهِمَا مَعًا، فَقَالَ لِي عُمَرُ رضي الله عنه: «هُدِيتَ لِسُنَّةِ نَبِيِّكَ ﷺ».
    قلت: [محمد بن طه]: هذا حديث صحيح.
    أخرجه بهذا اللفظ أبو داود (1799)، ومن طريقه البيهقي في «الكبير» (8853)، وفي «الصغير» (1717)، عن محمد بن قدامة بن أَعْيَن، وعثمان بن أبي شيبة، عن جرير بن عبد الحميد، عن منصور، عن أبي وائل، قال: قال الصُّبَيُّ بن معبد، به.
    * محمد بن قدامة بن أَعْيَن. ثقة.
    * وعثمان بن أبي شيبة. ثقة حافظ.
    * وجرير بن عبد الحميد. ثقة، مجمع على ثقته.
    * ومنصور بن المعتمر. ثقة ثبت.
    * وأبو وائل شقيق بن سلمة. ثقة ثبت.
    * والصُّبَيُّ بن معبد. ثقة.
    وأخرجه النسائي في «المجتبى» (2719)، وفي «الكبرى» (3699)، عن إسحاق بن راهويه، عن جرير بن عبد الله، به.
    وأخرجه ابن خزيمة في «صحيحه» (3148)، عن يوسف بن موسى، عن جرير، به.
    وصححه الألباني في «الإرواء» (983).
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    471

    افتراضي

    جزاك الله خيرا ونفع بك
    ذكرت أني قرأت تضعيف لهذه الزيادة فرجعت لموسوعة أحاديث الحج والعمرة / الشيخ طارق عاطف فوجدته قال :
    قال الشيخ طارق عاطف في موسوعة أحاديث الحج والعمرة رقم 145
    صحيح دون قوله " وجدت الحج والعمرة مكتوبين على "
    تفرد بها جرير بن عبد الحميد عن منصور بن معتمر الكوفي
    قال الحافظ الذهبي قال أحمد بن حنبل : لم يكن بالذكي في الحديث . اختلط في حديث أشعث وعاصم الأحول .
    وذكر البيهقي في سننه في ثلاثين حديثا لجرير بن عبد الحميد قال : قد نسب في آخر عمره إلى سوء الحفظ.
    قال طارق : وقد رواه الثقات الحفاظ بدون هذه الزيادة مثل شعبة بن الحجاج وسفيان بن عيينة وغيرهما عن منصور بن المعتمر.
    ورواه أيضا هم وغيرهم عن غير منصور بدونها كذلك.

    أنا اختصرت تخريج الشيخ طارق

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,493

    افتراضي

    جزاكم الله خيرًا، ونفع بكم
    أراجعه إن شاء الله.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,493

    افتراضي

    بارك الله فيكم أخي الحبيب محمد عبد الغني؛ فقد راجعت الحديث فوجدت كلامكم صحيحًا؛ وهذا تخريجه:
    أخرجه بهذا اللفظ أبو داود (1799)، ومن طريقه البيهقي في «الكبير» (8853)، وفي «الصغير» (1717)، عن محمد بن قدامة بن أَعْيَن، وعثمان بن أبي شيبة بالمعنى، عن جرير بن عبد الحميد، عن منصور، عن أبي وائل، قال: قال الصُّبَيُّ بن معبد، به.
    * محمد بن قدامة بن أَعْيَن. ثقة.
    * وعثمان بن أبي شيبة. ثقة حافظ.
    * وجرير بن عبد الحميد. قال ابن حجر في «التقريب»: «ثقة، صحيح الكتاب، قيل: كان في آخر عمره يهم من حفظه».
    * ومنصور بن المعتمر. ثقة ثبت.
    * وأبو وائل شقيق بن سلمة. ثقة ثبت.
    * والصُّبَيُّ بن معبد. ثقة.
    وأخرجه النسائي في «المجتبى» (2719)، وفي «الكبرى» (3699)، عن إسحاق بن راهويه، عن جرير بن عبد الله، به.
    وأخرجه ابن خزيمة في «صحيحه» (3148)، عن يوسف بن موسى، عن جرير، به.
    قلت: وقد خولف جرير بن عبد الحميد في هذا الحديث؛ فرواه عدد من الحفاظ عن منصور بن المعتمر، فلم يذكروا هذه اللفظة.
    فقد أخرجه سفيان الثوري في المطبوع من حديثه (121)، عن منصور بن المعتمر، عن أبي وائل، عن الصبي بن معبد، بلفظ: أنه أَهَلَّ بالحج والعمرة؛ فقال له سلمان بن ربيعة، وزيد بن صوحَان: أنت أضل من بعيرك، فسأل عمر ﭬ عن ذلك فقال: «هديت لسُنَّة نبيك ﷺ».
    وأخرجه عن الثوري أيضًا عبد الرزاق في «المصنف» (9932).
    وأخرجه الطيالسي في «مسنده» (58)، عن شعبة، عن الأعمش، ومنصور، عن أبي وائل، عن الصبي بن معبد، أنه أهل بالحج والعمرة جميعًا، فذكر ذلك لعمر، فقال: «هديت لسُنَّة نبيك ﷺ».
    وأخرجه أحمد في «المسند» (254)، والطحاوي في «شرح معاني الآثار» (3682) و(3683)، والطبراني في «الأوسط» (1725)، والبيهقي في «الكبير» (8844)، من طريق الأعمش وحده، به.
    وأخرجه سفيان بن عيينة في المطبوع من حديثه رواية المروزي (20)، عن عَبْدَةَ بن أبي لبابة، عن أبي وائل، عن الصبي بن معبد، بنحو لفظ حديث الثوري.
    ومن طريق ابن عيينة أخرجه الحميدي في «مسنده» (18)، وابن أبي شيبة في «المصنف» (14290)، وأحمد في «المسند» (169)، وابن ماجه (2970)، وابن أبي خيثمة في «التاريخ الكبير» (995)، وابن حبان في «صحيحه» (3910) و(3911)، والبيهقي في «الكبير» (8922).
    وأخرجه الطحاوي في «شرح معاني الآثار» (3674)، من طريق الأوزاعي، عن عبدة بن أبي لبابة، به.
    وأخرجه ابن أبي شيبة في «المصنف» (14289)، عن أبي بكر بن عياش، عن عاصم، عن أبي وائل، قال: خرجنا حُجَّاجًا، ومعنا الصبي بن معبد، قال: فأحرم بالحج والعمرة، قال: فقدمنا على عمر فذكر ذلك له، فقال: «هديت لسُنَّة نبيك».
    وأخرجه ابن أبي شيبة في «المصنف» (14291)، عن أبي معاوية، عن شقيق، عن الصبي بن معبد، عن عمر، بمثله.
    وأخرجه الطيالسي في «مسنده» (59)، عن شعبة، عن الحكم بن عتيبة، عن أبي وائل، أن الصبي بن معبد، بنحوه.
    وأخرجه أحمد (83) و(379)، من طريق شعبة عن الحكم، به.
    وأخرجه الطبراني في «الأوسط» (8260)، من طريق الحكم، وحماد، عن شقيق بن سلمة، وعمرو بن مرة، عن الصبي بن معبدن به.
    وأخرجه أحمد (227)، والقاسم بن سلام في «الناسخ والمنسوخ» (336)، عن هُشيم، أخبرني سيار، عن أبي وائل، به.
    وأخرجه الطبراني في «الأوسط» (8301)، من طريق حبيب بن حسان، عن أبي وائل، عن الصبي بن معبد، به.
    وأخرجه أبو الحسن بَحْشَل في «تاريخ واسط» (ص177)، من طريق إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن الصبي بن معبد، به.
    وأخرجه النسائي في «المجتبى» (2721)، وفي «الكبرى» (3687)، من طريق ابن جريج، أخبرني حسن بن مسلم، عن مجاهد، وغيره، عن أبي وائل، به.
    وأخرجه الطبراني في «الأوسط» (3781)، وفي «الصغير» (531)، من طريق بُرْدِ بن سنان، عن عبدة بن أبي لبابة، عن زر بن حبيش، عن الصُّبي بن معبد، به.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    471

    افتراضي

    بارك الله فيك.
    منتدي مبارك ؛ ما بحثت عن حديث أو مسألة إلا وجدت الموقع في أوائل بحثي ومنكم نستفيد إن شاء الله
    أبو البراء محمد علاوة و محمد طه شعبان الأعضاء الذين شكروا.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,493

    افتراضي

    حفظكم الله، ونفع بكم.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,493

    افتراضي

    وكما قال الأئمة: الحديث إن لم تُجمع طرقه لم يتبين خطؤه.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •