الواجب على المسلم عند الاختلاف - ابن تيمية -
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3
3اعجابات
  • 2 Post By الطيبوني
  • 1 Post By علي أحمد عبد الباقي

الموضوع: الواجب على المسلم عند الاختلاف - ابن تيمية -

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    615

    افتراضي الواجب على المسلم عند الاختلاف - ابن تيمية -



    .................

    الواجب على المسلم أن يلزم سنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وسنة خلفائه الراشدين، والسابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، والذين اتبعوهم بإحسان، وما تنازعت فيه الأمة وتفرقت فيه إن أمكنه أن يفصل النزاع بالعلم والعدل، وإلَّا استمسك بالجمل الثابتة بالنص والإجماع، وأعرض عن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا، فإن مواضع التفرق والاختلاف عامتها تصدر عن اتباع الظن وما تهوى الأنفس، ولقد جاءهم من ربهم الهدى.

    التسعينية 2


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,783

    افتراضي

    رحم الله شيخ الإسلام ، وأنزل على قبره شآبيب الرحمات .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة الطيبوني
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    615

    افتراضي رد: الواجب على المسلم عند الاختلاف - ابن تيمية -



    يسع الإنسان في مقالات كثيرة ألّا يقر فيهابأحد النقيضين، لا ينفيها ولا يثبتها إذالم يبلغه أن الرسول نفاها، أو أثبتها، ويسع الإنسان السكوت عن النقيضين في أقوال كثيرة، إذا لم يقم دليل شرعي بوجوب قول أحدهما

    التسعينية 2


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •