نهاية الرتبة في طلب الحسبة لإبن بسام المحتسب

حَقَقَهُ وعَلَّقَ عليه حسام الدين السامرائي

مطبعة المعارف

بغداد ـ ١٩٦٨

أهمية هذا الكتاب تأتي بإعتبارة أحد أوسع ماوصل إلينا من كتب الحسبة؛ في عدد أبوابه، والأمور الدقيقة التي تطرق إليها، إذ إحتوى على ١١٨ باباً، كل منها في موضوع خاص . كما أن مؤلف الكتاب كان محتسباً، الأمر الذي مكنه من عرض الكثير من تجاربه في هذا الكتاب .
والكتاب يصور لنا الحياة الإجتماعية، السائدة في عصر المؤلف تصويراً دقيقاً، خاصة الجوانب المتعلقة بالأسواق والمبيعات والعادات والتقاليد . ويبين الكتاب من جهة أخرى حجم الأعباء الملقاة على عاتق المحتسب ودرجات المسؤولية والمعرفة التي يجب أن تتوافر لديه .

هنا .. من فضلكم

نتمنى على من ينقله الى مواقع أخرى الإشارة الى مصدره لطفاً