فيمر بالحسنة فيبيض لها وجهه و يمر بالسيئة فيسود لها وجهه
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3
3اعجابات
  • 1 Post By احمد ابو انس
  • 2 Post By أبوعلي العنزي

الموضوع: فيمر بالحسنة فيبيض لها وجهه و يمر بالسيئة فيسود لها وجهه

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,460

    افتراضي فيمر بالحسنة فيبيض لها وجهه و يمر بالسيئة فيسود لها وجهه

    حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ ، حَدَّثَنَا هَارُونُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ، حَدَّثَنَا سَيَّارٌ عَنْ جَعْفَرٍ ، حَدَّثَنَا أَبُو عِمْرَانَ الْجَوْنِيُّ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ : " يُدْنِي اللَّهُ الْعَبْدَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ، فَيَضَعُ عَلَيْهِ كَنَفَهُ ، فَيَسْتُرُهُ مِنَ الْخَلائِقِ كُلِّهَا ، وَيَدْفَعُ إِلَيْهِ كِتَابَهُ فِي ذَلِكَ السِّتْرِ فَيَقُولُ : اقْرَأْ يَا ابْنَ آدَمَ كِتَابَكَ ، قَالَ : فَيَمُرُّ بِالْحَسَنَةِ فَيَبْيَضُّ وَجْهُهُ وَيُسَرُّ بِهَا قَلْبُهُ ، قَالَ : فَيَقُولُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ لَهُ : تَعْرِفُ يَا عَبْدِي ، فَيَقُولُ : نَعَمْ ، أَيْ رَبِّ أَعْرِفُ ، قَالَ : فَيَقُولُ : فَإِنِّي تَقَبَّلْتُهَا مِنْكَ ، قَالَ : فَيَخِرُّ لِلَّهِ سَاجِدًا ، قَالَ : فَيَقُولُ : ارْفَعْ رَأْسَكَ يَا ابْنَ آدَمَ وَعُدْ فِي كِتَابِكَ ، قَالَ : فَيَمُرُّ بِالسَّيِّئَةِ فَيَسْوَدُّ وَجْهُهُ وَيَوْجَلُ مِنْهَا قَلْبُهُ ، فَيَقُولُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ : أَتَعْرِفُ يَا عَبْدِي ؟ ، قَالَ : فَيَقُولُ : نَعَمْ ، يَا رَبِّ أَعْرِفُ ، قَالَ : فَيَقُولُ : إِنِّي قَدْ غَفَرْتُهَا لَكَ قَالَ فَلا يَزَالُ حَسَنَةٌ تُقْبَلُ فَيَسْجُدُ ، وَسَيِّئَةٌ تُغْفَرُ فَيَسْجُدُ ، وَلا يَرَى الْخَلائِقُ مِنْهُ إِلا السُّجُودَ قَالَ : حَتَّى يُنَادِيَ الْخَلائِقُ بَعْضُهَا بَعْضًا : طُوبَى لِهَذَا الْعَبْدِ لَمْ يَعْصِ اللَّهَ قَطُّ ! قَالَ : وَلا يَدْرُونَ مَا قَدْ لَقِيَ فِيمَا بَيْنَهُ وَبَيْنَ اللَّهِ مِمَّا قَدْ وَقَفَهُ عَلَيْهِ " .

    ما صحة هذا الأثر؟
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة رضا الحملاوي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    104

    افتراضي

    عبدالله هو ابن الامام أحمد وهارون الحمال ثقة وحعفر بن سليمان الضبعي وسيار بن حاتم العنزى صدوقان فيهما بعض الكلام والجونى ثقة لكن لا اظنه سمع من أبي هريرة رضى الله عنه والاثر من زوائد عبدالله على الزهد لإبيه رحمه الله
    رضا الحملاوي و احمد ابو انس الأعضاء الذين شكروا.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,460

    افتراضي

    بارك الله فيكم .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •