فوائد لطالب العلم
النتائج 1 إلى 7 من 7
3اعجابات
  • 1 Post By أبو البراء محمد علاوة
  • 1 Post By طويلب علم مبتدىء
  • 1 Post By طويلب علم مبتدىء

الموضوع: فوائد لطالب العلم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    395

    افتراضي فوائد لطالب العلم

    هموم والام الامه(١).pdfهموم والام الامه(١).pdfهذه اجوبه سريعه على اسئله طلاب العلم وفيها بعض الفوائد من حيث الجمله والتفصيل
    فاحببت ان اشاركها معكم لانى استفدت منها .



    (هموم والام الامه)
    بسم الله الرحمن الرحيم
    سؤال بارك الله فيكم ونفع بكم .يقول السائل :نسمع ونشاهد على الفضائيات أُناس يتكلمون بكلام العلماء ويخوضون فى مسائل دقيقه احيانا يتوه فيها طالب العلم المبتدئ فمابالنا بالعامه وقد تصدر لهذه الاقوال بعض من حمل شهادات علميه وله كلام ظاهره علمى وكذلك متبوع من أُناس كثيرون واعلم انكم لاتُحبون ذكر الاسماء فارجوا المعذره وحتى لااطيل فبعض هذه المواضيع:عداله بعض الصحابه وماجرى بين سيدنا الامام على رضى الله عنه وارضاه وسيدنا معاويه رضى الله عنه وارضاه وقدح الدكتور عدنان ابراهيم فى سيدنا معاويهكذلك موضوع تقسيم الميراث وما نراه فى تونس وانتقال الحوار الى بعض البلاد بين مؤيد ومعارض.وموضوع النقاب كما فى مصر وغيرها والخلافات بين الامه فى العقيده وتفسير نصوص الشرع بالماديات واسقاطها على الواقع المادى كفعل الدكتور شحروركذلك بعض من يتصدر فضائيه ليلا ونهارا يقدح فى علوم شيخ الاسلام وتلميذه القيم و يتهم الشيخ محمد بن عبد الوهاب وغيرذلك كثير كما يفعل صلاح ابراهيم .وكذلك اغلوطات كثيرين ممن انتسبوا الى الازهر او لم ينتسبو اليه كالمدعو مصطفى راشد والكيالى وغيرهما كثير.وهم يوردون شبهات ودعاوي على العلماء وطلبه العلم ويأتون بالاغلوطات والسياقات المبتوره ليُغربوا ويجعلوا طلبه العلم فى حيره.حتى تشتت بعض الطلبه خصوصا وان مجال التعلم عن طريق الانترنت (غرف الحوار)وفيديوها وتسجيلات هذه المسائل اصبحت ملاذا سهلا لبعضهم فى التعليم لان البعض اضحوا لايفتحون كتابا ولايرجعون الى قول شيخ وانما اذا عنّ لهم مسئله هبوا الى فتح متصفح جوجل الذى اسماه بعض اهل العلم تهكما (الشيخ جوجل)فارجوا تبين المنهج العلمى لطالب العلم وماذا يفعل فى ظل هذه الظروف نفع الله بكم .
    ============================
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله والصلاه والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه ومن والاه ."يَاأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا"اما بعدفان اصدق الحديث كلام الله وخير الهدى هدى محمد صلى الله عليه وسلم . وشر الامور محدثاتها وكل محدثه فى دين الله بدعه وكل بدعه ضلاله وكل ضلاله فى النار.ايها المسلمون:لابد أن نعلم أن ذكر الاشخاص ممن ينتسب الى العلم تنبيها على ماقالوه او فعلوه او عدم ذكرهم على نوعين :الاول :أشخاص كثر لغطهم وارتفعت بالباطل اصواتهم وفتنوا الامه وقد نُصح لهم فلم ينتصِحوا فهؤلاء سبيلهم كشف عواراتهم وهدم ابنيه باطلهم بالحجه والمحجه ولابأس بذكر أعيانهم لكى يحذر الناس من فتنهم.الثانى :من قد تكلم بحق وباطل وهو من أهل العلم والفضل فان رُوجِع رَجع وان نُصح انتصح فهؤلاء هم اهل العلم .فلا يجوز تجريح أحدهم او ذكر سئ استدلالتهم الا بضوابط أهل العلم وآدابهم مع حسن الظن بهم.ولايخفى على كل ذو عقل وعلم أنّ النقاش فى الامور العلميه لابد فيه من التخصص و كل العلوم لها اسس تقوم عليها فلا يتخطاها احد عند دراستهاعلم الطب والهندسه والكمياء وغيرها مما وضع له البشر قواعد واسس ليكون منهجا علميا لايتعداه الطالب وكذلك العلم الشرعى له اسس وقواعد وعلوم خادمه فلا يحل لاحد عاقل ان يدخل الى فروع الشرع بدون ضبط ومراعاه اصوله فمن العجب انك ترى مسائل الشريعه المطهره وقد اضحت مرتعا ومباحا لكل احد متخصص او غير متخصص وعلى شاشات الفضائيات وبين اروِقه الصالونات التى لاتعنى بمسائل الشرع فتُنَظم المحاضرات ممن درسو الفن والمسرح والمواد الثقافيه ممن غَلُظْ عن علوم الشرع حجابهم وبعدت عن معدن علم الشرع عقولهم وتاهت بهم بحور اهوائهم وتشعبت بهم غريب افكارهم فهم مجانبون للحق مخالفون للحق مُعادون لاهل الحق علموا او لم يعلموا.ومن العجب انك تجد فى هذه الازمان تطاولا عجيبا وغريباممن لم يتعلموا حتى قواعد الاصول والاستدلال فاضحت اصول الدين كلءٌ مباحاً و ضوابط هذه الاصول لاتراعي ولايؤبه لهانرى بين وقت واخر مسائل تثار فى المجتمعات الكل يناقشها سواء متخصص او غير متخصص فاصبحنا نرى الغُربه فى هذا الزمان بعض الافراد ممن لايساوى فى ميزان البحث العلمى بعره ومع ذلك يتطاول بلا لغه ولافهم وانما يهجم على الاثار ويمزق سلاسل الرواه ويطعن فى ائمه الدين ولو كان هذا ايام الدوله والقوه والمنعه ..لو ظهر امثال هؤلاء زمان عز المسلمين لعُدوا مجانيين ولحبسوا او ضُربوا بالنعال والجريد وطيف بهم على حمار ولاصبحوا عبره لغيرهم ومع هذه الغُربه التى يحياها اهل العلم والحق فى هذه الامه وطلبه العلم الحائرون اقول هناك اصول اذا اتبعها طالب العلم وعض عليها واعملها فى كل مايسمع من اقوال تنضبط له بها ان شاء الله معرفه الحق من الضلال ولا ادعى انى استوعبتها كلها هنا الا انى اتيكم بالاصول المهمات التى يبنى عليها اساس اى قول لعالم تسمع له فان اتبعتها وطبقتها ان شاء الله تظفر بالمراد وهو العلم النافع.ولا ادعى العصمه فيما اقول وانما تعلمت واديت ماتعلمت اليكم .اولا:لنتفق على اصول واسس لانتعداها وقواعد نبنى عليها كلامنا.فالاول: الكتاب الكريم.قال الله تعالى:" الم (1) ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ"وقال تعالى:" كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولًا مِنْكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُمْ مَا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ"قال الله تعالى : "وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلَا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ"وقوله تعالى "آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُون َ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ"فلابد ان نأخذ من كتاب الله تعالى فهو السبيل المستقيم وحبل الله المتين نزل بلسان عربى مبين " لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ تَنْزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ"فمن ترك الكتاب ونبذه وراء ظهره فقد كفر.الثانى:السنه المطهره.قال تعالى : "قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ (31) قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْكَافِرِينَ"وقوله تعالى :" إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَنْ يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ"وقال تعالى "وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَنْ يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا مُبِينًا"وقال صلى الله عليه وسلم :" « مَنْ أَحْدَثَ فِى أَمْرِنَا هَذَا مَا لَيْسَ مِنْهُ فَهُوَ رَدٌّ ».رواه مسلم ورواه ايضا بلفظ :" « مَنْ عَمِلَ عَمَلاً لَيْسَ عَلَيْهِ أَمْرُنَا فَهُوَ رَدٌّ ».فالواجب الاتباع وعدم الابتداع وان ينتهى الانسان عند كلام الله ورسوله ويقول سمعا وطاعه.كماقال امام دار الهجره مالك رحمه الله كل يؤخذ من قوله ويرد عليه الا المعصوم صلى الله عليه وسلم .الثالث :الاجماع.وهو مااجمع المسلمون عليه وقد وضع بعض اهل العلم كتب توضح هذه الاجماعات وما صح منهاقال تعالى " وَمَنْ يُشَاقِقِ الرَّسُولَ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُ الْهُدَى وَيَتَّبِعْ غَيْرَ سَبِيلِ الْمُؤْمِنِينَ نُوَلِّهِ مَا تَوَلَّى وَنُصْلِهِ جَهَنَّمَ وَسَاءَتْ مَصِيرًا" وقد احتج بهذه الايه الامام الشافعى على صحه اصل الاجماع.الرابع: فهم السلف وهو موالاه اصحاب النبى صلى الله عليه وسلم وعدم اتهامهم أوتقديم الرأى على اقوالهم وكذلك نُعمل افهامهم قبل ان نتصدر بأفهامنا فهم كانوا ابرّ الامه قلوبا واصدق حديثا واعلم بالشرع لانهم شاهدوا التنزيل الا ان يكون رأياً شاذاً خالف فيه بعضهم او حدثاً لم يكن فى زمانهم من مستجدات العصر وستجد فى كلام الله ورسوله وفهم واستنباط الصحابه اصولا يُبنى عليها الحكم الحادث لان الاصول يُبنى عليها الفروع.فمن سبهم او كفّرهم ولعنهم او اتهمهم وخاض فى اعراضهم وماشجر بينهم ممن لاخلاق لهم فهم بما اتهموهم به اولى واحق فلعنه الله على الكاذبين.قال الله تعالى: {وَالسَّابِقُون الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ} . وقال تعالى: {مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الأِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً} .وقال الله تعالى: {لا يَسْتَوِي مِنْكُمْ مَنْ أَنْفَقَ مِنْ قَبْلِالْفَتْحِ وَقَاتَلَ أُولَئِكَ أَعْظَمُ دَرَجَةً مِنَ الَّذِينَ أَنْفَقُوا مِنْ بَعْدُ وَقَاتَلُوا وَكُلاً وَعَدَ اللَّهُ الْحُسْنَى وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ}{لِلْفُقَرَاءِ الْمُهَاجِرِينَ الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِنْ دِيَارِهِمْ وَأَمْوَالِهِمْ يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً وَيَنْصُرُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُولَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ والَّذِينَ تَبَوَّأُوا الدَّارَ وَالأِيمَانَ مِنْ قَبْلِهِمْ يُحِبُّونَ مَنْ هَاجَرَ إِلَيْهِمْ وَلا يَجِدُونَ فِي صُدُورِهِمْ حَاجَةً مِمَّا أُوتُوا وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنْفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَنْ يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ والَّذِينَ جَاءُوا مِنْ بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلإخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالأِيمَانِ وَلا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلاً لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ} .قال النووي: " احتج مالك في أنه لا حق في الفيء لمن سب الصحابة رضي الله عنهم لأن الله إنما جعله لمن جاء من بعدهم يستغفر لهم"، قال ابن كثير رحمه الله في تفسير هذه الآية: "وما أحسن ما استنبط الإمام مالك من هذه الآية الكريمة أن الرافضي الذي يسب الصحابة ليس له في مال الفيء نصيب لعدم اتصافه بما مدح الله به هؤلاء في قولهم: {رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلإخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالأِيمَانِ وَلا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلاً لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ} .وقال صلى الله عليه وسلم: "خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم" أخرجه البخاري وأخرج مسلم من حديث عائشة رضي الله عنها قالت: "سأل رجل النبي صلى الله عليه وسلم أي الناس خير؟ قال: " القرن الذي أنا فيه ثم الثاني ثم الثالث"وفي الصحيحين عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: "قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يأتي على الناس زمان فيغزو فئام من الناس فيقال: هل فيكم من صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فيقولون نعم فيفتح لهم ثم يأتي على الناس زمان فيغزوا فئام من الناس فيقال هل فيكم من صاحبأصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فيقولون نعم فيفتح لهم ثم يأتي على الناس زمان فيغزو فئام من الناس فيقال هل فيكم من صاحب من صاحب أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فيقولون نعم فيفتح لهم"وعن ابن عباس أنه قال: "لا تسبوا أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم فلمقام أحدهم ساعة يعني مع رسول الله صلى الله عليه وسلم خير من عمل أحدكم أربعين سنة " وفي رواية "خير من عمل أحدكم عمره".وعن جابر رضي الله عنه قال: "قيل لعائشة أن أناسا يتناولون أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم حتى أبا بكر وعمر فقالت: وما تعجبون من هذا انقطع عنهم العمل فأحب الله أن لا ينقطع عنهم الأجر"عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا تسبوا أصحابي فلو أن أحدكم أنفق مثل أحد ذهبا ما بلغ مُدَّ أحدهم ولا نصيفه" رواه البخارىعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" لا تسبوا أصحابي لا تسبوا أصحابي فو الذي نفسي بيده لو أنفق أحدكم مثل أحد ذهبا ما أدرك مُدَّ أحدهم ولا نصيفه" رواه مسلم وصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم كلهم عدول بتعديل الله تعالى لهم وثنائه عليهم وثناء رسوله صلى الله عليه وسلم. قال النووي في التقريب "الصحابة كلهم عدول من لابس الفتن وغيرهم بإجماع من يُعتد به" اه. وقال الحافظ ابن حجر في الإصابة: "اتفق أهل السنة على أن الجميع عدول ولم يخالف في ذلك إلا شذوذ من المبتدعة" اه.فماذا بعد الحق الا الضلال وهل يترك قول الله ورسوله لقول احدا كائنا من كان نعوذ بالله من النفاق وسوء الاخلاق والكفر بعد الايمان.فمن جاء بمسئله وحاد عن فهمهم فانصحوه فلن يأتى بأهدى مما كان عليه اصحاب النبى صلى الله عليه وسلم .ومن جاء بأقولهم ولم يرتضيها وزعم ان له اقولا تخالفهم فاتهموه على رأيه فهو مبتدع لاشك.ومن قدح فيهم وتكلم فيما دار بينهم من فتن و حروب ليسقط عدالتهم او يزعزع ثقه الامه فى كلامهم ومكانتهم ليجد بابا الى هدم الدين بعدم الثقه فى اقوالهم فهذا خبيث مفترىِ كاذب محسوب على الاسلام واهله ومنافق يطوى فى كلامه المعسول السم الزعاف.فمن وُجِدَتْ فيه اياً من هذه الصفات ولو بعضها او جزء منها فاحذروه حتى وان اثنوا على بعض الصحابه ورفعوهم واعلوا مكانتهم فلابد ان تكون السريره موافقه للعلن فى امرهم فلا يأخذ من بعضهم ويرد ويتهم بعضهم بلا بينه فهذا نفاق ولا يغالى فيهم حتى يكونوا مشرعين فلا يجوز لمن كان له عقل سليم ان يترك النصوص الصحيحه والصريحه الى قول احد ومع ذلك لابد من حسن الظن بهم فان لم يكونوا مجتهدين فمن اذا؟فقد زكاهم الله ورسوله فى مواضع شتى من الكتاب والسنه فمن لم يرضى بشهاده الله ورسوله فأولئك هم الكافرون.وقدعرفناك اصولا تمشى عليها لاتلتفت لما وراءها ونتبعها بالبقيه فانتبه ولاتلتفت الى قول من يقدح فيهم ويقول ان الصحابه كان فيهم منافقون فلا يعدوا من الصحابه فقل له نعم كان فيهم منافقون ونعلم بعضا منهم نص عليهم اهل العلم من الصحابه وغيرهم فكيف جاز لك ان تَتَهم من لم يُتَهم وتجعله منهم بدون بينه ؟وصحابه رسول الله الذين زكاهم الله واثنى عليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم ليسوا منافقين ابداً.فاهل السنه والجماعه لم يتولوا ابدا رجل علموا انه منافق كعبد الله بن ابى بن سلول مثلا وانما يقولون كان رأس النفاق .كذلك الكذاب مسيلمه وغيره.ومن تحدث فى وقائع الفتنه التى جرت بين المسلمين فى خلافه على رضى الله عنه بعد الخليفه عثمان المقتول ظلما وعدوانا وتحدث فى معاويه بن ابى سفيان .نقول له ليس لك الا ثلاث ان كنت تعلم :اما انك تأتى بأحاديث مكذوبه مفتراه لاتثبت ولاتعلم .او تدلس على الناس فتعلم الحق ولكن تخفيه وتلبسه بثوب الزور والباطل .او انك احمق جاهل جهلك مركب.فكل ماجاء بسند غير صحيح لانرضاه ابدا فان العلماء يفتشون فى اسانيد الاحكام واسانيد التفسير وغيرها ليُصححوا او يُضعفوا الرويات بضوابط اهل العلم.فليس الموضوع مباحا لكل احد يقول هذا صواب وهذا خطأ وانما بالضوابط العلميه الدقيقه كماتعلم الطفل القراءه والكتابه لابد من قواعد واصول الخامس: عدم المغالاه فى احد من الصحابه او الائمه وانما انزال كل انسان منزلته ليعلم لاهل الفضل فضلهم وعلمهم ولكن لانقدس اقوالهم .فان القول الذى يجب عليك الاستماته والدفاع عنه وحرب من خالفه قول الله ورسوله الصريح المجمع عليه.فثوابت الشرع وما علم من فروع الشرع فاصبح بالاتفاق من المسلمات حكمه واحد.وليس من ثوابت الشرع عدم نقض اجماع او نقدح فى اصل كالصلاه والصيام وغير ذلك ثم نقدح فى فروع قد اجمعت الامه عليها او استقرت ولم يختلف عليها احد الا الشاذ اليسير بل يصبح الكل كالاصول فماثبت بدليل لاينقض الا بدليل.السادس: عدم رد كلام الرسول صلى الله عليه وسلم بحُجه ان منه احاد او ان السنه احاديثها تفيد الظن فهذا انحراف خطيرفقد بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم الرسائل للملوك ليبلغهم رساله الاسلام ارسلها مع فرد لم يرسل كتيبه او عدد لكل رساله وانما فرد وهذا ثابت فى السنه كذلك نزلت الرساله على محمد صلى الله عليه وسلم وهو فرد وبلغ وهو فرد فكيف نرد حديث فرد والرساله اصلها حديث احاد.ان غرض من يفعل ذلك ان يهدم السنه فيستبيح ايات القرأن فيحل الحرام ويحرم الحلال على مقتضى هواهقال رسول الله صلى الله عليه وسلم * لأعرفن أحدا منكم أتاه عني حديث وهو متكئ في أريكته فيقول أتلوا علي به قرآنا ما جاءكم عني من خير قلته أو لم أقله فأنا أقوله وما آتاكم عني من شر فأنا لا أقول الشر \8829\احمد في مسنده ج 2/ ص 367 حديث رقم: 8787وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم "يوشك أن يقعد الرجل منكم على أريكته يحدث بحديثي فيقول بيني وبينكم كتاب الله فما وجدنا فيه حلالا استحللناه وما وجدنا فيه حراما حرمناه وإن ما حرم رسول الله صلى الله عليه وسلم كما حرم الله عز وجل .البيهقي في سننه الكبرى ج 7/ ص 76 حديث رقم: 13220وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم * يا خالد أذن في الناس الصلاة جامعة لا يدخل الجنة إلا نفس مسلمة ثم خرج فصلى بالهاجرة ثم قام في الناس فقال ما أحل أموال المعاهدين بغير حقها عسى الرجل منكم أن يقول وهو متكيء على أريكته ما وجدنا في كتاب الله عز وجل من حلال أحللناه وما وجدنا من حرام حرمناه وإني أحرم عليكم أموال المعاهدين بغير حقها.الطبراني في معجمه الكبير ج 4/ ص 112 حديث رقم: 3829السابع:لكل علم اصول واسس يبنى عليها فلا يجوز ابدا ان نقتحم ميدانا بلا علم فكما انك لن تصبح طبيبا معالجا بلا شهاده وتخرج وممارسه وكذلك لن تكون مهندسا بلا دراسه وتخرج وممارسه ولن تكون نحويا او غيره ان لم تتعلم اصول كل علم .الثامن:الدين ليس بالعقل والاستحسانقال الامام على رضى الله عنه وارضاه: * لو كان دين الله بالرأي لكان باطن الخف أحق بالمسح من أعلاه ولقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يمسح هكذا بأصابعه \1292\البيهقي في سننه الكبرى ج 1/ ص 292 حديث رقم: 1293وقد قال شيخ الاسلام لتلميذه ابن القيم رحمهما الله :لاتجعل قلبك للايرادات والشبهات مثل السفنجه فيتشربها فلا ينضح الا بها ولكن اجعله كالزجاجه المصمته تمر بها الشبهات بظاهرها ولا تستقر فيها فيراها بصفائه ويدفعها بصلابته والا فاذا أشربت قلبك كل شبهه تمر عليها صار مقرا للشبهات .فلو كان الدين بالرأى والاستحسان لوجدنا فنونا والوانا وعجائب وغرائب من التناقضات والشبهات فى كل جزئيه من جزئيات الاحكام والمسائل .وانما ضوابط الشرع وضوابط العلوم التى اصّلها وبينها العلماء الربانيين تضبط لك المسائل وتُخَرّج عليها الفروع الصحيحه والاحكام السليمه.التاسع:القدح فى حامل العلم قدح فيما يحمل وقد تكلمنا سابقا عن صحابه النبى صلى الله عليه وسلم وان القدح فيهم قدح فيما نقلوه لنا وهو الدين فالذى نقل الحديث هو نفسه الذى نقل القرأن ..كذلك القدح فى العلماء وفى فهمهم كما يفعل بعض من لاخلاق له ولايرتقى لدرجه طويلب علم هدم لكل اصول وضوابط معرفه الحق.العاشر :من اراد ان يناقش العلماء فلابد ان يكون عالما ليُسمع له ويُؤخذ عنه اما من تزى بزى اهل العلم ولم يتحدث بضوابطهم وكلامهم فهو اما جاهل او متعالم او مبتدع يريد هدم الدين .ولاتقول هذا اتهام بلا بينه ..اقول لك ولكل احد خذ مشرطا وادخل غرفه العمليات مع الاطباء لتجرب علمك فى الطب صدقنى اما ان تُسجن او يتهموك بمرض عقلى فلن تسلم حتى وان قلت انك تريد الخير.كذلك اذهب وصمم منشأه او جسر وقدمه لمسؤل وحاول ان تُلزم المسؤلين برسمك ومعايرك وانت بلا شهاده هل يقبلوا منك.ان البيوت لها ابواب ..كما قال الله تعالى :" وَأْتُوا الْبُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ" رغم ان الايه ليست فى هذا الموضوع الا ان الشيئ بالشيئ يذكر .كذلك الشهاده لاتعنى كل شيئ وانما مثلنا للشهاده بمعايير اهل العلم وضوابطهم فافهم.الحادى عشر:وهو الاهم وكان بالاول احرى وهى التجرد للحق وعدم اتباع الهوى .هناك من يتحدث بلغه الظافر المنتصر حينما يقع من شيخ او عالم على ذَله او خطأ فيشهر به ايما تشهير وكأنه أتى بما لم تستطعه الاوائل ونسى ان هذا العالم قد تكلم فى مسائل شتى وعلوم جمه وهو غير معصوم فلينظر لنفسه هذا الطالب الذى لم يُحسن الا مسئله او اكثر فظفر بالخطأ وهو لم يُبحر فى العلم وانما مازال على الشاطئ فلابد لكل طالب علم ان يُبين الحق بأدب ان كان العالم على قيد الحياه نبهه بينه وبينه او يكاتبه وان لم يكن على قيد الحياه فلا يُشهر به ليُثبت نفسه ويتصدر امام الناس.فان كل احد يؤخذ من قوله ويُترك الا النبى صلى الله عليه وسلم .ولو وردت مسائل وبحوث على طالب العلم كما كانت ترد على من انتقدهم ربما كان صوابه مسئله او اثنان وكان خطأه اغلب المسائل .الثانى عشر:لانُقلل من احد وانما اذا التزم الطالب بضوابط العلم وتأدب بأداب العلماء فنرجوا الله له الخير ونأمل ان يكون من العلماء العاملين .مَنْ بيّنَ خطأ عالم بأداب اهل العلم وان كان طالب علم صغير لايُنهر بل يُحمد له ابتغاءه النصيحه لكتاب الله ولرسوله وللمؤمنين ولكن بسلوك اداب اهل العلم .وليحذر طالب العلم من الكبر وسوء الظن فربما كان الطالب فى اول الامر يرجوا تَبْيِن خطأ عالم وناصح للامه ثم تأخذه حميه الجاهليه فينطلق قلمه بلا ضوابط شرعيه فليتق الله ربه لابد لطالب العلم من ضابط مهم الا وانه لااحد معصوم الا من عصمه الله فلا بد من وقوع استدراكات وايرادات على اكابر اهل العلم وغيرهم وذلك لايقدح فيهم ولا فى علمهم فكل عالم لانزن قوله وعلمه الا بميزان الحق من خالف الحق وجانب الصواب فى مسائل لانهدر كل ماوافق فيه الحق .علمائُنا الافاضل المتقدمين كانوا اوعيه للعلم رغم عدم تقدم طرق النسخ وتوافر المطبعات واجهزه الحاسوب والتسجيلات المرئيه او المسموعه والموسوعات الرقميه فيُحمد لهم مع ذلك علمهم الجم الوفير الذى يشرحه افاضل اهل العلم ويدّرسونه فى جامعاتهم بما لايكاد يرى غيرهم اتى بما جمعوا واودعو كتبهم بعض طلبه العلم هداهم الله لايصبر على اذى التعلم ويتململ من شيخه وربما اذا وجد بعض الجفاء فى وقت ما فانه يُقلى شيخه ولايعود له وهذا خطأ عظيم .لابد مع العلم ان يتعلم طالب العلم الادب وسَمْتْ العلماء.بعض طلبه العلم فى هذا الزمان هدانا الله واياهم يتحزبون ويُوقعون الحرب بين العلماء بأقوال ولغط وكلمات مبتوره وافعال غير مأجوره لينتصروا لشيخ على شيخ او لرأى على رأى .وهذا والعياذ بالله من الخذلان وليس من العلم فى شيئ كذلك بعضهم هدانا الله واياهم يفتح باب التكفير على مصرعيه حتى لايسلم منه احد فلو تركوا اكابر اهل العلم يتحدثوا فى هذه الابواب وفهموا عنهم بدلا من ذلك اللجاج.وبعضهم ولا اظنه من طلبه العلم يعاند فلا يرى حتى كفر من كفره الله ورسوله والعياذ بالله .اذا تحدث فى مسائل الشريعه بعض العامه ومعدومى التخصص ومن لايعلم ضوابط هذا العلم ستكون فتن وفتن مع مافى الامه من وهن وفتن اخرى وقد وقع ذلك.ولنناقش بعض مسائل لاتخرج بنا عن صُلب الموضوع.فانى لاعجب من اشخاص كل ماتخصصوا فيه علم الجرائد والاخبار والمجلات المجتمعيه مع قصور علمهم فى مجالاتهم ومع ذلك يتصدرون للخوض فى مسائل شرعيه يقتلعون المسئله من كتاب فقه او من فتوى خاصه ليلقوها على الناس كأنها حكم عام يجب مناقشته وابداء الاراء فيه ولم نجد ابدا من قام منهم وتحدث مثلا عن عمليات زرع الاعضاء من الناحيه الطبيه فاذا تحدثوا عنها جاءو بأهل الطب فى المجلس. وجاءو هم يناظرون على العلم الشرعى فاذاتكلم طالب العلم يعارضونه لماذا لان الدين لكل احد ومفهوم لكل احد وليس حكرا على احد .اليس لهذا الدين قواعد واصول ومتخصصين ؟.فاذا تحدث الاطباء فهم كأصحاب القبور .ونرى بعض من لاخلاق له قد فتنته المدنيه والغرب الكافر بأفكاره فاصبح يناقش وينادى ويوالى ويعادى على ثوابت من الشرع يريد ان يجعلها من مسائل الاطروحات والغير مسلمات فتجد من يعترض على الله فى ايات الميراث وهذا اتهام لله وشرعه ويريد ان يجعل نصيب الانثى مثل نصيب الذكرالله تعالى يقول (للذكر مثل حظ الانثيين) وهو يقول لا يارب بل للانثى كالذكر مساواه وكأن الله احكم العادلين لم يعدل فى قسمته تعالى الله سبحانه عن افكهم واقوالهم.فمثل هذا نقول له اخسأ فلن تعدوا قدرك عدو الله.وتأتى زمره فاسقه تتزعمها ثُله تَرَبْتْ على التبرج والسفور والخَلاَعه وقله الدين ليرفضوا حجاب المسلمه ويحيلوه الى المناقشه وهن من المقبوحات وان لم يتبن الى الله مما يقلن ويفعلن فهن من الخاسرات ويأتى من ينتسب الى المسلمين وليس بأهل تخصص يشرب من عفن المستشرق الحاقد على الاسلام واهله ويثير شبهات أُثيرت من قبل ان يولد وامثاله بدهور وأُشبعت فيها قبل ولادته الردود ووضعت فى القبورفينبشها ويتكلم بها والحجه حريه الفكر وهو بالكاد كالحمار يحمل اسفارا وكلما مضت سفينه الزمان وذهب كل قرن بأهله لايظهر فى قرن متأخر الا حثاله الافكار وزباله الاذهان ومع قله اهل الحق فقد فُتحت عليهم ابوابا من الشبهات والايرادات فبدلا من نشر دعوه الاسلام الى من لم تصل اليه شغلوهم بالردود على من هم منتسبون الى الاسلام واهله ممن تاه او زاغ او ضل سعيه فالعلماء الربانيون هم حمله شرع سيد المرسلين فكم من تائه فى بحور الضلال بقدره الله انقذوه وكم من قتيل لابليس بدعوه الشرع احيوه وكم من مارق ومعاند للحق الجموه وبحبال الشرع قيدوه وكم من طالب للحق علموه.لابكلامٍ اجوف ولا بزخرف من القول اهوج ولا بعقل اعوج ولا بعنف مُعَنِفْ ولا بلين مُفَرِط ولا بسلطان اخرف ولا ببدعٍ من القول وانما عن قول الله تعالى وقول رسوله يصدرون ومن معين شِرب اصحاب البشير يغرفون نقول لهؤلاء التائهون والمعاندوناين فى كلام الله ورسوله وكلام اصحاب النبى الكرام افككم الذى تزعمون نعوذ بالله من الضلال بعد الهدى.ياطالب العلم والحق اقبل على كتاب ربك وتدبر وتجرد للحق واخلص نيتك ولا تتكلم او تخط بيمينك الا ماعلمت انه حق الثالث عشر:الحق ليس بالكثره وانما بما وافق الكتاب والسنه.بعض طلبه العلم يظن ان الحق مع الكثره وقال الله تعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم "وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الْأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ(116) إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ مَنْ يَضِلُّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِين َ"ومن بعض الدعاوى التى ليس عليها برهان فى العقيده ان الاشاعره هم اهل السنه والجماعه فهم الاكثر.ولايقاس الحق بالاكثريه فان هذه الامه كشعره بيضاء فى متن ثور اسود كذلك انت الجماعه ولو كنت وحدك مادمت على الكتاب والسنه.وان كان فى بعض الروايات السواد الاعظم فلا شك ان من ضُبطت اصوله وفروعه ولم ينقسم على نفسه الى فرق صغيره ليس كمن انتهج نهج الاشاعره الذين خالف بعضهم بعضا وافترقوا مأوله وعكسها وكلا الفريقين يبدع الاخر وكذلك الماتريديه انقسموا مثل الاشاعره فاصبح هناك اربع فرق خالفوا بعضا وبدّعوا بعضا بل غالى بعضهم وكفرّ غيره ممن ينتسبون الى الاشاعره والماتريديه.اما اهل السنه والجماعه فاصولهم ثابته وكذلك فروعهم منضبطه ونسأل اصحاب العقول من هو اولى بالحق من غيره من وافق كلام الله ورسوله وصحابته الكرام ام من خالفهم فان من يتأول كلام الله ورسوله بدعوى لم نجد لها سند من كلام الله ولا كلام الرسول المعصوم صلى الله عليه وسلم .ولا تصريحا ولا تلويحا من اصحاب النبى صلى الله عليه وسلم هل هذا اهدى ممن وافق كلام الله ورسوله وفهم اصحاب النبى صلى الله عليه وسلم.ان كان كلام الله فى الاسماء والصفات عدّهُ اهل العلم بأكثر من الف ايه وكلها تنطق بما يدعيه المخالفين والمأولين انه ظاهر غير مراد وبتصريح بعضهم ولازم قولهم انه ظاهره الكفر والالحاد نعوذ بالله من افترائهم وكلامهم وقالوا ان الكلام مجاز ومن حقيقه المجاز النفى الصادق فهل يصح على قولهم ان ننفى من كتاب الله كلام لايحتاج اليه بزعمهم .هل هذا هو الحق فوالله من بان لهم حقيقه قولهم هذا ووافقهم على قولهم فهو فى ضلال نعوذ بالله من الخذلان وطريق الشيطان.اما دعوى ان اهل التأويل المنتسبين الى الاشعرى هم اكثر اهل الارض وهم السواد الاعظم اقول لطلبه العلم منهم فليسأل احدكم كل من يقابله من العوام ويختبره فى مقالته وعقيدته فانه لن يعرف الا الفطره التى فطر الله الناس عليها ولن يعرف العرَّض والجوهر لن يفهم الا ماقاله الله فى كتابه واذا دعا الله رفع يديه جهه العلو فان قلت له لماذا ترفع يديك الى السماء ؟قال: ادعوا الله لانه فى السماءوهل كانت القرون الفاضله على مقالتكم هذه ان قلتم نعم لزمكم الدليل وهيهات وان قلتم لا سألناكم اكانوا هم اهل السنه والجماعه ام لا؟ولن اطيل فى هذا المقام فان اهل العلم تحدثوا كفايه فى هذا المقام وكذلك تحدثنا وبينا.بعض الناس ممن تغلب عليه الشيطان والهوى وماهو براشد يتصدر لاخراج دين جديد يلائم كل البشر بزعمه دينا يصلح للمسلم والكافر بل لكل احدوهو منتسب الى مؤسسه الازهر وهذا يعنى انه درس العلم الشرعى سبحان الله ..هذا الرجل يُحل الخمر والخنزير ويفسح له على فضائيه لمناقشه اراءه الساقطه.فهذا لايلتفت اليه ولا الى كلامه فانه لهتك الحرمات اقرب وهدم اركان الدين اسرع مع خفه فى العقل وسفه ومكر فى ايات الله وشرعه .ومن سفه الرجل ان يأتى لشبهات رقدت تحت التراب منذ امد فيأتى بها مثل ما يدعى ان القرأن الكريم فيه ايات ناقصه وهيهات له ذلك كذلك يذهب الى ان الصوم مفروض على الاغنياء فقط .و افتراءته هذه لا شيئ فهى هباء منثورا وقد رد عليه بعض اهل العلم والفضل وكتبنا قبل ذلك مقالا فيه وفى غيره ممن نجسوا اسماع الناس بأقولهم.اما من تسمى بشحرور فهذا اعجب وقد سمعت بعض كلمات له اظنه اتى بمعجم لغوى جديد فقد اباح الزنا حيث غير معناه اللغوى وجعل الزنا اى النكاح فى العلن حتى لو تم من رجل وامرأته فان تم بالرضى فى مكان مغلق بعيد عن عيون المجتمع او فى بيت ما فهو حلال نعوذ بالله من الخذلان بعد الايمان.قد اباح الخليل والصاحبه او العشيقه اذا اتفقا على ذلك ولم ينكر عليهما المجتمع.وان انكر المجتمع فليس بحرام فى نفسه لكن ربما يؤذى الفاعل لتعرضه لما انكره المجتمع.هذه اقوال قد فرح بها الشيطان ايما فرح واستبشر ايما استبشار بما ترتب على الخوض فيهافهذا ليس سبيله العلم واهله ..هذا سبيله ان يُضرب بالنعال من الكبار والصغار ويُطاف به فى الناس ويُنادى عليه هذا جزاء من اتبع الشيطان وحرض على هتك ستر اهل الايمان .ولكن الله المستعان فان اهل الحق اليوم مضيق عليهم ايما تضيق ومشدود عليهم شدا وثيق فانا لله وانا اليه راجعون وحسبنا الله ونعم الوكيل.واليوم ارانى بعض اخواننا كلام لبعض الجهله الملحدين الذين لايفرح بكلامهم الا السفله امثالهم والذين ران على قلوبهم ماكانوا يكسبون الذين انسلخوا من الدين وطعنوا فى القرأن الكريم وسنه النبى الامين.ورأيت بعض الاغمار ممن استهوته الشياطين وابعده عن الحق طبعه السقيم فأخذوا يشغبون ويتحدثون بلا علم ولا برهان وانما مناصره لحزب الشيطان ومنافحه عن اهل الباطل بما يجعل طلاب العلم عند سماع الاقوال والنظر الى الاسطر والكلمات يستعيذ بالله من الشيطان الرجيم ثم يترك المكان لا ضعفا وانما صيانه لنفسه وعلمه وحشمته ان تكون مرتعا للارذلين.قد تحدث بعض هؤلاء الافاكين وعنون لنفسه معرفا بانه شيخ الملحدين وبعضهم كتب على معرفه السقيم ناعتا نفسه بلفظ (كافر) وكأنه يتفاخر ويتباهى ووالله لايقوى هذا الصعلوك الحقير وغيره على اقل القليل من عذاب الله.هذا الحقير المتعالى الذى خرج من مجرى البول (مجرى النجاسه والقذر) مرتين ثم خرج الى الدنيا ليقول انه يكفر برب خلق وسوى وامات واحى وهذا المحجوب عن الحق بصره السالك طريق الردى المتجلبب زيفا بسلاح فكر الضلال والانحلال يخرج من فمه مثل تغوطه من اقبح الالفاظ واشنع الكلمات يتأذى بكلامه طلبه العلم كما يتأذى هو مما يخرج منه فى خلائه...والعجيب انه يأتى الى الكتاب الكريم بكل حمق ليكفر به على صفحته عيانا بيانا وينكر وجود الله ويدعى انه كافرمعاند ثم يخوض فى الاحاديث والايات ويتصيد موضوعات مكذوبات ليوهم بها من ينخدع مثله ممن ضاع عمره فى نغمه ولهو وسهر وعربده .هؤلاء شباب ضائعون تائهون لولا انهم يتبعون بعض من تولى كبره ماذكرناهم ولاتحدثنا عن اقذارهم .الرابع عشر:لاتتحدث مع الجاهل تناظره فانك تصاب ببعض جهله وترمى بداء لست من اهله وانما على طالب العلم الا يناظر الا من كان على علم اما الجاهل فلا تناظره وانما تكون له معلما فان ابى فاتركه فهذا جهله مركب فهو اجهل من حمار اهله .أَعلم ماوصل له الحال من ضيق الصدور ومن التبرج والسفور والخوض فى الشرع المطهر من اناس ان هم كالانعام بل اضل سبيلا .وان بعض من تفتح فكره لم يرضى الا بالظهور والشهره فاخذ يُغرب على الناس ويتلون فى كل حديث ظل مده يُنَافح ويتحدث بعلم ويُثنى على الامه واهلها وائمتها وعلمائها والصحابه كلهم ثم بان خبث هذا الخبيث وفكره الذى اتبع الشيطان وهواه فارداه عقله فتحدث بالشين فى اهل العلم وتَقَحَمْ باب هلكه فى اصحاب النبى صلى الله عليه وسلم وأتى بالزور والبهتان ومدح اهل الاهواء وتحدث بكل حقاره ووضاعه فى علماء الامه وهو هو الذى يقول رجعت عن هذه وهذه وتلك ومع ذلك هذا المأفون الكاذب المنتحل مسوح اهل العلم وهو ظلوم جهول يتكلم فى قامات لايستطيع ان يبلغ عشر معشارها فانه كالتيس ينطح فى جبل اشم حتى يوهى قرنه فعلى طالب العلم فى هذه الظُلمه الحالكه والفتره العصيبه والغربه التى اخبرنا بها المعصوم صلى الله عليه وسلمان يتمسك بأصول العلم وضوابطه فمن جاءك على هذه الاصول ووافقها كما ذكرنا سابقا وأولها الكتاب والسنه (بفهم سلف الامه)فهو عالم فخذ منه فستجد من اهل الفضل من علمه واثنى عليه فاذا حاد فلا تأخذ ماحاد عنه ولاترمى مااخذت منه الا ان يأتى بطامه او يظهر منه خلاف السنه فلا خير فى علمه فالعلم فى صدور علماء الامه باقى الى ان يشاء الله . والحمد لله اولا واخيرا. املاه ابو احمد(المنصوره )-10/10/2017
    [/center]
    هموم والام الامه(١).pdf

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    395

    افتراضي

    اعتذر جدا على التنسيق السيئ حاولت ان ارفقها bdf لكن لاجدوى

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    9,736

    افتراضي

    جزاك الله خيرًا
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة ابن الصديق
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    450

    افتراضي


    أحسَنَ الله إليكم
    ( "ابن الصديق" ) : كل _أو أكثر _ ما أستطيع أن أقوله : بارك الله فيكم على هذا البيان وهذا الدرس , الذي لا يترك لِما بعده مجالا للتوضيح والرد .
    حيث أصبح يتكلم بعض ضعاف النفوس عمن يسبقونهم في العلم , أو عمن يختلفون عنهم , كلاما عاما لا يصح ولا يليق , في شؤون ومستجدات إسلامية , لا ينبغي التسرع في التكلم حولها , ولا يليق ,
    بحجة أن غيرهم من أصحاب الفضل , أو أن بعض مَن هم أكثر علما منهم وأولى شأنا : (لا يعرف كيف تدار الأمور) .

    , أو _ حتى _ أنهم _أي أولئك المتطفلون _ أولى وأجدى بتوضيح تلكم الأمور المعتبرة , و التكلم في تلكم المسائل الشرعية الهامة للجماهير وللناس
    كما قد تعودوا _ اعتيادا _ على أن يتدخلوا في شؤون وأٌمور غيرهم ,
    على الرغم من جهلهم _أو جهل بعضهم على الأصح _ في إدارة الأمور
    والله المستعان
    وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد ورضي الله عن اله وصحبه ومن سار على نهجه الى يوم الدين
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة ابن الصديق

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    395

    افتراضي

    جزاك الله خيرا علي مرورك
    كنت اتمني لو استطعت التنسيق افضل لكن لايكلف الله نفسا الا وسعها
    والقصد ان يتعلم كل طلبه العلم ونحن منهم ان شاء الله

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    450

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الصديق مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خيرا علي مرورك
    كنت اتمني لو استطعت التنسيق افضل لكن لايكلف الله نفسا الا وسعها
    والقصد ان يتعلم كل طلبه العلم ونحن منهم ان شاء الله
    حسنا كل ما قلتموه
    نأخذه بعين الاعتبار ونحاول أن نتبعه بإذن الله

    اللهم آمين وإياكم
    زادكم الله نفعا
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة ابن الصديق

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    450

    افتراضي

    نفع الله بكم
    بارك الله فيكم

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •