البيان في غريب القرآن لأبي البركات ابن الأنباري
هل يوجد بصيغة الشاملة أو الوورد؟