ما المقصود بأهل المعاني في كتب التفسير؟
النتائج 1 إلى 5 من 5
9اعجابات
  • 2 Post By محمد عبد الأعلى
  • 2 Post By يوسف الكثيري
  • 2 Post By أبو مالك المديني
  • 2 Post By أبو مالك المديني
  • 1 Post By أبو البراء محمد علاوة

الموضوع: ما المقصود بأهل المعاني في كتب التفسير؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    2,200

    افتراضي ما المقصود بأهل المعاني في كتب التفسير؟

    قال الزركشي: "قال الشيخ أبو عمرو ابن الصلاح: وحيث رأيت في كتب التفسير قال أهل المعاني فالمراد به مصنفو الكتب في معاني القرآن كالزجاج ومن قبله. وفي بعض كلام الواحدي أكثر أهل المعاني الفراء والزجاج وابن الأنباري قالوا كذا. انتهى"
    البرهان في علوم القرآن (1/ 291).
    رضا الحملاوي و أم علي طويلبة علم الأعضاء الذين شكروا.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2016
    المشاركات
    86

    افتراضي

    الذين يفسرون بالمعنى اللغوي عن العرب ويكثر ذلك عنهم وهؤلاء الثلاثة من أكابر علماء اللغة ويعمد عليهم المفسرون في المعنى اللغوي
    ولذا يندر استدلال هؤلاء الثلاثة بالأحاديث والآثار كما هو الحال عند غيرهم, لأنه ليس فنهم
    أبو مالك المديني و أم علي طويلبة علم الأعضاء الذين شكروا.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,422

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبد الأعلى مشاهدة المشاركة
    أهل المعاني فالمراد به مصنفو الكتب في معاني القرآن كالزجاج ومن قبله. وفي بعض كلام الواحدي أكثر أهل المعاني الفراء والزجاج وابن الأنباري
    إذن الملاحظ أن أهل المعاني هم أهل اللغة؛ الذين يعنون باللغة، كما فهم من هذا النص.
    يوسف الكثيري و أم علي طويلبة علم الأعضاء الذين شكروا.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,422

    افتراضي

    ومن الملاحظ أيضا أن: كتب المعاني مصدرها علوم العربية في الأغلب الأعم، فهي تعنى بالمعنى من الناحية اللغوية في الأساس، أما كتب التفسير فتزيد على ذلك: نقولات من مصادر أخرى من القرآن والسنة وأسباب النزول وأقوال الصحابة والتابعين وتابعيهم.
    وأيضا: كتب المعاني تُعنى ببيان الأوجه العربية للآيات التي تنعرض لها واحتمالاتها، ويتفرع من ذلك أن كتب المعاني لا تتعرض لكل الآيات التي في القرآن ، إنما تعنى ببعض الآيات.
    يوسف الكثيري و أم علي طويلبة علم الأعضاء الذين شكروا.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    9,747

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبد الأعلى مشاهدة المشاركة
    قال الزركشي: "قال الشيخ أبو عمرو ابن الصلاح: وحيث رأيت في كتب التفسير قال أهل المعاني فالمراد به مصنفو الكتب في معاني القرآن كالزجاج ومن قبله. وفي بعض كلام الواحدي أكثر أهل المعاني الفراء والزجاج وابن الأنباري قالوا كذا. انتهى"
    البرهان في علوم القرآن (1/ 291).
    ومما يؤيد هذا الكلام، ما جاء في طبقات المفسرين للداوودي (1/ 112)، في ترجمة ابن كثير: (كان قدوة العلماء والحفاظ وعمدة أهل المعاني والألفاظ).
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •