حكم تقبيل الزوجة في الإحرام
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: حكم تقبيل الزوجة في الإحرام

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,254

    افتراضي حكم تقبيل الزوجة في الإحرام

    الفتوى رقم (1610)
    شخص حاج، وقع في محذور، وهو تقبيل زوجته وإنزاله خارج القبل بشهوة بعد رمي جمرة العقبة والحلق وقبل طواف الإفاضة، وهي غير حاجة، أفتونا مأجورين.




    نص الجواب

    الحمد لله
    لايجوز لمسلم أحرم لحج أو عمرة أو بهما أن يتعرض لما يفسد إحرامه، أو ينتقص عمله، والقبلة حرام على من أحرم بالحج حتى يتحلل التحلل الكامل، وذلك برمي جمرة العقبة، والحلق أو التقصير وطواف الإفاضة والسعي إن كان عليه سعي؛ لأنه لا يزال في حكم الإحرام الذي يحرم عليه النساء، ولا يفسد حج من قبل امرأته وأنزل بعد التحلل الأول، وعليه أن يستغفر الله ولا يعود لمثل هذا العمل، ويجبر ذلك بذبح رأس من الغنم يجزئ في الأضحية يوزعه على فقراء الحرم المكي، والواجب المبادرة إلى ذلك حسب الإمكان.
    وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .
    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

    عضو: عبدالله بن قعود
    عضو: عبدالله بن غديان
    نائب رئيس اللجنة: عبدالرازق عفيفي
    الرئيس: عبدالعزيز بن عبدالله بن باز


    مصدر الفتوى : المجلد الحادي عشر

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,254

    افتراضي

    نوم المحرم مع زوجته في فراش واحد ولمسها بدون شهوة


    هل النوم مع الزوجة بعد الإحرام حرام إذا كان في فراش واحد ولمسها بدون شهوة ؟



    الحمد لله
    المحظور على المحرم هو الجماع ، والمباشرة بشهوة ، لمسا أو تقبيلا ؛ لقوله تعالى : ( الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَعْلُومَاتٌ فَمَنْ فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلَا رَفَثَ وَلَا فُسُوقَ وَلَا جِدَالَ فِي الْحَجِّ ) البقرة/197.
    قال ابن كثير رحمه الله في تفسيره (1/319) : " وقوله ( فلا رفث ) أي من أحرم بالحج أو العمرة فليجتنب الرفث ، وهو الجماع ، كما قال تعالى : ( أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم ) وكذلك يحرم تعاطي دواعيه من المباشرة والتقبيل ونحو ذلك ، كذلك التكلم به بحضرة النساء " انتهى .
    وقال النووي رحمه الله : " اتفقت نصوص الشافعي والأصحاب على أنه يحرم على المحرم المباشرة بشهوة كالمفاخذة والقبلة واللمس باليد بشهوة ... وأما اللمس بغير شهوة فليس بحرام بلا خلاف " انتهى .

    وفي "الموسوعة الفقهية" (2/168) : " يحرم على المحرم باتفاق العلماء وإجماع الأمة الجماع ودواعيه الفعلية أو القولية وقضاء الشهوة بأي طريق " انتهى .
    وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في الشرح الممتع (7/184) أثناء ذكره لمحظورات الإحرام: المحظور التاسع: مباشرة النساء لشهوة أم المباشرة لغير شهوة كما لو أمسك الرجل بيد امرأته فهذا ليس حراماً . اهـ
    وعليه فإذا نام المحرم مع زوجته في فراش واحد ، أو لمسها دون شهوة ، فلا حرج عليه ، إلا إن خشي أن يؤدي ذلك إلى وقوعه في المحظور ، فعليه أن ينام في فراش مستقل .
    والله أعلم .



    الإسلام سؤال وجواب

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,254

    افتراضي

    تقبيل الزوجة وهي محرمة

    السؤال: قبّلت زوجتي وهي محرمة وأنا مُحِلٌّ ولكن لم يحصل إنـزال فما الحكم؟

    الإجابة: ما دمت مُحِلا ليس عليك شيء، وهي إذا كانت غير مطاوعة ليس عليها شيء، مادام ما خرج منها شيء فإحرامها صحيح، فإن خرج شيء منها مَنِيٌّ هذا فيه تفصيل، يحتاج إلى النظر، نعم.


    عبد العزيز بن عبد الله الراجحي


    http://iswy.co/e3q8l

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •