رؤيا المؤمن كلام يكلم به الرب عبده في المنام
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2
2اعجابات
  • 2 Post By أحمد القلي

الموضوع: رؤيا المؤمن كلام يكلم به الرب عبده في المنام

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    686

    افتراضي رؤيا المؤمن كلام يكلم به الرب عبده في المنام

    هل يصح ذلك مرفوعا او موقوفا عن عبادة بن الصامت رضي الله عنه ؟

    فقد استغربت ذلك في الاول بعد ان وقفت عليه في كتاب الروح لابن القيم
    لكن وجدت الاثر بعد ذلك في المدارج
    و كذا ذكره شيخ الاسلام في رده على المنطقيين و الفتاوى كالمحتج به و دون نكير
    و عزاه المعلق للسنة لابن ابي عاصم و مجمع الرزوائد و الطبراني و قال فيه من لم اعرفه
    و بارك الله فيكم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,337

    افتراضي

    قال الحافظ في الفتح تعقيا على رواية ابن القيم لهذا الحديث
    (وذكر ابن القيم حديثًا مرفوعًا غير معزو: "إن رؤيا المؤمن كلام يكلم به العبد ربه في المنام"، ووجد الحديث المذكور في نوادر الأصول للترمذى من حديث عبادة ابن الصامت، أخرجه في الأصل الثامن والسبعين وهو من روايته عن شيخه عمر بن أبي عمر وهو واه، وفي سنده جنيد بن ميمون عن حمزة بن الزبير عن عبادة ) انتهى
    ولعل الحافظ لم يره من غير رواية عمر بن أبي عمر
    وقد رواه الطبراني والدولابي وابن أبي عاصم من غير طريقه
    قال الطبراني
    : حدثنا إبراهيم بن محمد بن عوف، حدثنا عمرو بن عثمان، حدثنا أبى، حدثنا محمد بن مهاجر، عن جنيد بن ميمون أبى عبد الحميد، عن حمزة بن الزبير، عن عبادة بن الصامت: أن النبى - صلى الله عليه وسلم - قال: «رُؤْيَا الْمُؤْمِنِ كَلامٌ يُكَلِّمُ بِهِ الْعَبْدُ رَبَّهُ فى المَنَام»
    ورواه كذلك ابن أبي عاصم
    (ثنا عَمْرُو بْنُ عُثْمَانَ، ثنا أَبِي، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ مُهَاجِرٍ الْأَنْصَارِيُّ ، عَنْ جُنَيْدِ بْنِ مَيْمُونٍ أَبِي عَبْدِ الْحَمِيدِ، عَنْ حَمْزَةَ بْنِ الزُّبَيْرِ، يَرْفَعُ الْحَدِيثَ إِلَى عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ، أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «رُؤْيَا الْمُؤْمِنُ مِنْ كَلَامٍ يُكَلِّمُ بِهِ الْعَبْدَ رَبُّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى فِي الْمَنَامِ» .
    قال الهيثمي (وفيه من لم أعرفه)
    وأظنه يقصد جنيد بن ميمون كما قال الحافظ أو حميد كما قال غيره
    وكذا حمزة بن الزبير
    وعثمان وابوه ثقتان
    وجنيد هذا الذيلم أعرفه
    و حمزة وثقه العجلي (وقال العجلي : حمزة بن الزبير، مدني تابعي ثقة.)

    لكن رواه ابن أبي عاصم باسناد آخر فقال
    حَدَّثَنَا الْحَوْطِيُّ، ثنا إِسْمَاعِيلُ بْنُ عَيَّاشٍ، ثنا صَفْوَانُ بْنُ عَمْرٍو، عَنْ حُمَيْدِ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، أَنَّ رَجُلًا سَأَلَ عُبَادَةَ، عَنْ قَوْلِهِ تَعَالَى: {لَهُمُ الْبُشْرَى فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا}
    ، فَقَالَ عُبَادَةُ: سَأَلْتُ عَنْهَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: «هِيَ الرُّؤْيَا الصَّالِحَةُ يَرَاهَا الْمُؤْمِنُ لِنَفْسِهِ، أَوْ ترَى لَهُ، وَهُوَ مِنْ كَلَامٍ يُكَلِّمُ بِهِ رَبُّكَ عَبْدَهُ فِي الْمَنَامِ» .
    وحميد بن عبد الرحمن من كبار التابعين وهو ثقة
    وقد ذكر في اسناد آخر أنه حميد بن عبد الله , فان كان محفوظا فهو مستور الحال لكن وثقه ابن حبان
    و روي هذا الحديث بأسانيد أصح من هذه وليس فيها هذه الزيادة
    وضعفه الألباني
    والملاحظ أن شيخ الاسلام جعل هذه الرواية من كلام عبادة موقوفة عليه
    وهذا محتمل فقد صح عن عبادة عَنْ قَالَ: سَأَلْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ قَوْلِهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى: {لَهُمُ الْبُشْرَى فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ} فَقَالَ: " هِيَ الرُّؤْيَا الصَّالِحَةُ يَرَاهَا الْمُسْلِمُ أَوْ تُرَى لَهُ )
    رواه أحمد والطبري والترمذي وابن ماجه وغيرهم
    ورواه الترمذي كذلك عن أبي ذر وحسنه
    فربما زاد عبادة من كلامه على هذا الحديث فظن بعض الرواة أنه مرفوع فزاده في الحديث
    والله أعلم
    ممدوح عبد الرحمن و الطيبوني الأعضاء الذين شكروا.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •