الهمزة صوت مهموس أو محايد أيها القوم
النتائج 1 إلى 4 من 4
2اعجابات
  • 1 Post By هناء الشنواني
  • 1 Post By د محمد حسانين حسن حسانين

الموضوع: الهمزة صوت مهموس أو محايد أيها القوم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2017
    المشاركات
    15

    Lightbulb الهمزة صوت مهموس أو محايد أيها القوم

    ذهب الدكتور محمد حسن جبل إلى أن حرف الهمزة حرف حنجري مجهور ، بالمفهوم الغربي الذي يعني اهتزاز الأحبال الصوتية ، بقوله :" شاع في كتب التجويد أن المعنى الاصطلاحي للجهر : هو قوة الاعتماد على موضع الحرف ومنع النفس ... فهذا التعريف مجموعة أخطاء مركبة. " ثم شرع في تكريس المفهوم الغربي القائم على اهتزاز الأحبال الصوتية [1]. وقد خلص الشيخ إلى أن الهمزة صوت مجهور أو على حد قوله :" قطعة جهر!" [2]
    والحق أن عملية اهتزاز الأحبال الصوتية التي تمثل معيار الجهر عند مدرسة الدكتور جبل لا يمكن أن تتحقق في صوت الهمزة ، وقد أجمع الغربيون كما جاء في دائرة المعارف البريطانية أن الهمزة التي هي عبارة عن وقفة حنجرية ، عند إنتاجها تتوقف الأحبال الصوتية عن الاهتزاز والضجيج أو وفق تعبيرهم stopping the vibration[3] وإذا حدث اهتزاز ما يمكن أن يلاحظه الواقف على صوت الهمزة من خلال ملاحظته الذاتية فإن هذا الاهتزاز يرجع إلى ما بعد الهمزة من حركة، أو إلى قلقلة (القلقة صويت مجهور ) صوت الهمزة كما سمعته من بعض المجودين وهذا لحن لا يجوز.
    والهمزة صوت لا يمكن أن يوصف بالجهر بأي حال من الأحوال .وهذا ما أكده الدرس الصوتي الحديث مستعينا بأدوات حديثة كان يجب على مدرسة الدكتور جبل أن ترجع إليها وتعتمدها ، أما أن تعتمد لمصطلح الجهر مفهوما غربيا وتقيسه بأداة عربية متمثلة في التجربة الذاتية ، فإن نتائج البحث مهما ادعيت أنها علمية دقيقة فلن تكون أكثر من ادعاء لا سند له .

    فالهمزة تجريبيا صوت محايد لا يمكن أن يوصف بالجهر ؛ لأن فتحة المزمار معها مغلقة إغلاقا تاما فلا تسمح بذلك لذبذبة الوترين ، ولا يسمح للهواء بالمرور إلى الحلق إلا حين تنفرج فتحة المزمار ذلك الانفراج الفجائي الذي ينتج الهمزة [4].
    ولنا أن نتفهم موقف علماء اللغة التجريبيين من عد الهمزة صوتا مهموسا ، أو من عدها صوتا محايدا لا يوصف بالجهر أو بالهمس ، لكننا لا يمكن أن نتفهم بسهولة عدها صوتا مجهورا من عالم يتبنى المفهوم الحديث للجهر ، ويشاقق في الآن نفسه نتائج البحث التجريبي المعملي .[5]
    وليس من وكدنا في هذا المقام أن نطعن في منجزات الدرس الصوتي الحديث ، أو نمجد من نتائج الدرس الصوتي القديم ، فالدراسة الحديثة وليدة مدنيات حديثة ، تدرس بأدوات المنهج الحديث بمعزل عن درسنا الصوتي القديم ، وبعد الانتهاء من الدراستين ، نقرر وقتها نقاط الفصل والوصل ..


    [1] - محمد حسن جبل : تحقيقات في التلقي والأداء (طنطا : مطبعة التركي _ط4_ 1430) ص 119

    [2] - محمد حسن جبل :المختصر في أصوات اللغة العربية(القاهرة : مكتبة الآداب – ط4-1427) ص 76

    [3] - يمكن للباحث المدقق أن يراجع ذلك على موقع دائرة المعارف البريطانية على الشبكة العنكبوتية كل ما هنالك أنه سيكتب في خانة البحث glottal stop في دائرة المعارف. Encyclopædia Britannica Online. ورابط الموقع :http://www.britannica.com/EBchecked/...0/glottal-stop
    [5] - يطالع الأصوات اللغوية لإبراهيم أنيس ( مرجع سابق) ص82 ، ومدخل إلى علم اللغة لمحمود حجازي ( مرجع سابق) ص76 ، كمال محمد بشر : علم الأصوات (القاهرة : دار غريب2000م) ص 175

    [6] - حاول الدكتور يحيى علي يحيى مباركي ، أن يعتذر للقدماء في عدهم صوت الهمزة صوتا مجهورا بأن القدماء فهموا الجهر على أنه انحباس نفس وهذا تحقق في الهمزة . صوت الهمزة في اللغة العربية بين القدماء والمحدثين (مجلة جامعة أم القرى للبحوث العلمية المحكمة العدد الثاني عشر 1416) ص156 وما بعدها .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    71

    افتراضي

    الهمزة صوت مجهور بمعنى حبس النفس ليس فيه جريان نفس وهذا واضح
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة د محمد حسانين حسن حسانين
    مغلوب فانتصر

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2017
    المشاركات
    15

    افتراضي

    لم أناقش مسألة جريان النفس هنا ... ولم أتطرق للمفهوم العربي للجهر ... نحن نناقش المفهوم الغربي ... وجزاكي الله خيرا. ومفهوم الجهر عند سيبويه فشل الهسكوري في شرحه للكتاب في الوقوف عليه ... والوحيد الذي شرحه شرحه واضحا وأزال الغموض عنه كان السيرافي في شرحه لكتاب سيبويه فأرجو أن يراجع في شرح السيرافي ... واعتذر لأني لم أرى التعليق إلا اليوم ...
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة هناء الشنواني

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    1,222

    افتراضي

    جاء في كتاب هداية القاري إلى تجويد كلام الباري :
    أن الهمزة حرف يخرج من أقصى الحلق يعني أبعَدهُ مما يلي الصدر، وهي تعرف باسم المخرج أي من الحروف الحلقية .
    فحرف الهمزة حرف شديد جهري يمنع عند نطقه جريان النفس والصوت فهو حرف يعتمد على مخرجه فقط .
    وهذا ما ذكر في كل كتب التجويد في صفة حرف الهمزة ، أما ما ذكر الأخ الكريم فهذا خاص بعلم الصوتيات ولا دخل له بالمعنى اللغوي أو الاصطلاحي للصفات .
    وإنما يعتمد على الحنجرة ودخول الهواء وخروجه فقط .
    وجاء في كتاب نهاية القول المفيد :
    " اتفق العلماء على عدم قلقلة الهمزة وذلك بسبب أن الهمزة كالتهوع فإذا قلقلت خرجت كالعليل الذي يعاني من السعلة فجرت عادة العلماء بإخراجها بلطف ورفق وعدم تكلف ضغط مخرجها وبعده الذي يجعل الصوت لا ينحصر انحصارا تاما في المخرج مثل انحصاره في حروف القلقلة ".انتهى

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •