فرَّ من المَلول فرارك من المجذوم.
النتائج 1 إلى 3 من 3
3اعجابات
  • 1 Post By ماهر أبو حمزة
  • 1 Post By أبو البراء محمد علاوة
  • 1 Post By ماهر أبو حمزة

الموضوع: فرَّ من المَلول فرارك من المجذوم.

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2016
    المشاركات
    200

    Post فرَّ من المَلول فرارك من المجذوم.

    إيّاك وصحبة المَلول، فِرَّ منه فرارك من المجذوم؛ فتاريخ انتهاء صحبتكما هو بداية مَلَله، وكما قال ابن حزم رحمه الله عن المَلول في طوق الحمامة 128: لا يصحّ له إخاء، ولا يثبت على عهد، ولا يصبر على إلف، ولا تطول مساعدته لمحبّ، ولا يُعْتَقَدُ منه ودٌّ ولا بغضة.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني
    لو سكت من لا يدري لاستراح الناس

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    9,998

    افتراضي

    قال ابن الجوزي: (متى رأيت صاحبك قد غضب وأخذ يتكلم بما لا يصلح، فلا ينبغي أن تعقد على ما يقوله خنصراً، ولا أن تؤاخذه به؛ فإن حاله حال السكران، لا يدري ما يجري؛ بل اصبر لفورته، ولا تعول عليها، فإن الشيطان قد غلبه، والطبع قد هاج، والعقل قد استتر).
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة ماهر أبو حمزة
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2016
    المشاركات
    200

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء محمد علاوة مشاهدة المشاركة
    قال ابن الجوزي: (متى رأيت صاحبك قد غضب وأخذ يتكلم بما لا يصلح، فلا ينبغي أن تعقد على ما يقوله خنصراً، ولا أن تؤاخذه به؛ فإن حاله حال السكران، لا يدري ما يجري؛ بل اصبر لفورته، ولا تعول عليها، فإن الشيطان قد غلبه، والطبع قد هاج، والعقل قد استتر).
    بوركت أبا البراء.
    هذا في حال الغضب، أما الملول فحاله غير، وقصدت من كلامي حالة ما قبل صحبته إن اختبرت حاله أو أخبرك الثقات بحاله أن تفر منه قبل أن تقع في صحبة -غالبا- لن تدوم.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة
    لو سكت من لا يدري لاستراح الناس

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •