تهذيب فتح الباري لابن حجر/ بدء الوحي/ الحديث الرابع
النتائج 1 إلى 12 من 12
2اعجابات
  • 1 Post By إسلام بن منصور
  • 1 Post By إسلام بن منصور

الموضوع: تهذيب فتح الباري لابن حجر/ بدء الوحي/ الحديث الرابع

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,159

    افتراضي تهذيب فتح الباري لابن حجر/ بدء الوحي/ الحديث الرابع

    الحديث الرابع

    قَالَ ابْنُ شِهَابٍ: وَأَخْبَرَنِي أَبُو سَلَمَةَ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، أَنَّ جَابِرَ بْنَ عَبْدِ اللهِ الأَنْصَارِيَّ، قَالَ، وَهُوَ يُحَدِّثُ عَنْ فَتْرَةِ الوَحْيِ، فَقَالَ فِي حديثِهِ: «بَيْنَا أَنَا أَمْشِي، إِذْ سَمِعْتُ صَوْتًا مِنَ السَّمَاءِ، فَرَفَعْتُ بَصَرِي، فَإِذَا المَلَكُ الَّذِي جَاءَنِي بِحِرَاءٍ جَالِسٌ عَلَى كُرْسِيٍّ بَيْنَ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ، فَرُعِبْتُ مِنْهُ، فَرَجَعْتُ فَقُلْتُ: زَمِّلُونِي»، فَأَنْزَلَ اللهُ تَعَالَى: {يَا أَيُّهَا المُدَّثِّرُ قُمْ فَأَنْذِرْ} إِلَى قَوْلِهِ: {وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ} فَحَمِيَ الوَحْيُ وَتَتَابَعَ.
    تَابَعَهُ: عَبْدُ اللهِ بْنُ يُوسُفَ، وَأَبُو صَالِحٍ.
    وَتَابَعَهُ: هِلاَلُ بْنُ رَدَّادٍ، عَنِ الزُّهْرِيِّ.
    وَقَالَ يُونُسُ، وَمَعْمَرٌ: بَوَادِرُهُ.
    العلم النافع ، وذكر الله الحقيقي ، يُهذب الطبع ، ويحسن الأخلاق (البحر المديد /5/317)

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,159

    افتراضي

    الشرح

    (قَالَ ابْنُ شِهَابٍ: وَأَخْبَرَنِي) إِنَّمَا أَتَى بِحَرْفِ الْعَطْفِ لِيُعْلَمَ أَنَّهُ مَعْطُوفٌ عَلَى مَا سَبَقَ، كَأَنَّهُ قَالَ: أَخْبَرَنِي عُرْوَةُ بِكَذَا، وَأَخْبَرَنِي..

    (أَبُو سَلَمَةَ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ) بِكَذَا.. وَأَبُو سَلَمَةَ هُوَ ابْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ عَوْفٍ..

    (أَنَّ جَابِرَ بْنَ عَبْدِ اللهِ الأَنْصَارِيَّ، قَالَ، وَهُوَ يُحَدِّثُ عَنْ فَتْرَةِ الوَحْيِ، فَقَالَ فِي حديثِهِ: «بَيْنَا أَنَا أَمْشِي، إِذْ سَمِعْتُ صَوْتًا مِنَ السَّمَاءِ، فَرَفَعْتُ بَصَرِي، فَإِذَا المَلَكُ الَّذِي جَاءَنِي بِحِرَاءٍ جَالِسٌ عَلَى كُرْسِيٍّ بَيْنَ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ، فَرُعِبْتُ مِنْهُ) أَيْ: فَزِعْتُ، دَلَّ عَلَى بَقِيَّةٍ بَقِيَتْ مَعَهُ مِنَ الْفَزَعِ الْأَوَّلِ ثُمَّ زَالَتْ بِالتَّدْرِيجِ..

    (فَرَجَعْتُ فَقُلْتُ: زَمِّلُونِي») وَفِي رِوَايَةِ يُونُسَ فِي التَّفْسِيرِ فَقُلْتُ: دَثِّرُونِي..

    (فَأَنْزَلَ اللهُ تَعَالَى: {يَا أَيُّهَا المُدَّثِّرُ قُمْ فَأَنْذِرْ} إِلَى قَوْلِهِ) فَنَزَلَتْ: {يَا أَيُّهَا المُدَّثِّرُ * قُمْ فَأَنْذِرْ} أَيْ: حَذِّرْ مِنَ الْعَذَابِ مَنْ لَمْ يُؤْمِنْ بِكَ، {وَرَبَّكَ فَكَبِّرْ } أَيْ: عَظِّمْ، { وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ } أَيْ: مِنَ النَّجَاسَةِ، وَقِيلَ: الثِّيَابُ النَّفْسُ، وَتَطْهِيرُهَا اجْتِنَابُ النَّقَائِصِ..

    ({وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ}) وَالرُّجْزُ هُنَا الْأَوْثَانُ، كَمَا سَيَأْتِي مِنْ تَفْسِيرِ الرَّاوِي عِنْدَ المُؤَلِّفِ فِي التَّفْسِيرِ، وَالرُّجْزُ فِي اللُّغَةِ: الْعَذَابُ، وَسَمَّى الْأَوْثَانَ هُنَا رُجْزًا; لِأَنَّهَا سَبَبُهُ..

    ( فَحَمِيَ الوَحْيُ) أَيْ جَاءَ كَثِيرًا، وَفِيهِ مُطَابَقَةٌ لِتَعْبِيرِهِ عَنْ تَأَخُّرِهِ بِالْفُتُورِ، إِذْ لَمْ يَنْتَهِ إِلَى انْقِطَاعٍ كُلِّيٍّ فَيُوصَفُ بِالضِّدِّ وَهُوَ الْبَرَدُ..

    (وَتَتَابَعَ) تَأْكِيدُ مَعْنَوِيٌّ.. وَيُحْتَمَلُ أَنْ يُرَادَ بِحَمِيَ: قَوِيَ، وَتَتَابَعَ: تَكَاثَرَ.. وَقَدْ وَقَعَ فِي رِوَايَةِ الْكُشْمِيهَنِي ِّ وأبي الْوَقْتِ (وَتَوَاتَرَ)، وَالتَّوَاتُرُ مَجِيءُ الشَّيْءِ يَتْلُو بَعْضُهُ بَعْضًا مِنْ غَيْرِ تَخَلُّلٍ..

    (تَابَعَهُ) الضَّمِيرُ يَعُودُ عَلَى يَحْيَى بْنِ بُكَيْرٍ..

    (عَبْدُ اللهِ بْنُ يُوسُفَ) وَمُتَابَعَةُ عَبْدِ اللهِ بْنِ يُوسُفَ، عَنِ اللَّيْثِ هَذِهِ عِنْدَ المُؤَلِّفِ فِي قِصَّةِ مُوسَى، وَفِيهِ مِنَ اللَّطَائِفِ قَوْلُهُ عَنِ الزُّهْرِيِّ: (سَمِعْتُ عُرْوَةَ)..

    (وَأَبُو صَالِحٍ) هُوَ عَبْدُ اللهِ بْنُ صَالِحٍ كَاتِبُ اللَّيْثِ، وَقَدْ أَكْثَرَ الْبُخَارِيُّ عَنْهُ مِنَ المُعَلَّقَاتِ، وَعَلَّقَ عَنِ اللَّيْثِ جُمْلَةً كَثِيرَةً مِنْ أَفْرَادِ أَبِي صَالِحٍ عَنْهُ.. وَرِوَايَةُ عَبْدِ اللهِ بْنِ صَالِحٍ، عَنِ اللَّيْثِ لِهَذَا الحَدِيثِ أَخْرَجَهَا يَعْقُوبُ بْنُ سُفْيَانَ، فِي تَارِيخِهِ عَنْهُ، مَقْرُونًا بِيَحْيَى بْنِ بُكَيْرٍ..

    (وَتَابَعَهُ هِلاَلُ بْنُ رَدَّادٍ) بِدَالَيْنِ مُهْمَلَتَيْنِ، الْأُولَى مُثَقَّلَةٌ، وَحَدِيثُهُ فِي الزُّهْرِيَّاتِ لِلذُّهْلِيِّ..

    (عَنِ الزُّهْرِيِّ. وَقَالَ يُونُسُ) يَعْنِي ابْنَ يَزِيدَ الْأَيْلِيَّ..

    (وَمَعْمَرٌ) هُوَ ابْنُ رَاشِدٍ..

    (بَوَادِرُهُ) يَعْنِي أَنَّ يُونُسَ وَمَعْمَرًا رَوَيَا هَذَا الحَدِيثَ عَنِ الزُّهْرِيِّ، فَوَافَقَا عُقَيْلًا عَلَيْهِ، إِلَّا أَنَّهُمَا قَالَا بَدَلَ قَوْلِهِ (يَرْجُفُ فُؤَادُهُ): (تَرْجُفُ بَوَادِرُهُ).. وَالْبَوَادِرُ: جَمْعُ بَادِرَةٌ، وَهِيَ اللَّحْمَةُ الَّتِي بَيْنَ المَنْكِبِ وَالْعُنُقِ، تَضْطَرِبُ عِنْدَ فَزَعِ الْإِنْسَانِ، فَالرِّوَايَتَا نِ مُسْتَوِيَتَانِ فِي أَصْلِ المَعْنَى ; لِأَنَّ كُلًّا مِنْهُمَا دَالٌّ عَلَى الْفَزَعِ.
    العلم النافع ، وذكر الله الحقيقي ، يُهذب الطبع ، ويحسن الأخلاق (البحر المديد /5/317)

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,159

    افتراضي

    فروق النسخ


    1- (أَنَّ جَابِرَ بْنَ عَبْدِ اللهِ الأَنْصَارِيَّ، قَالَ، وَهُوَ يُحَدِّثُ عَنْ فَتْرَةِ الوَحْيِ، فَقَالَ فِي حديثِهِ: «بَيْنَا أَنَا أَمْشِي، إِذْ سَمِعْتُ صَوْتًا مِنَ السَّمَاءِ، فَرَفَعْتُ بَصَرِي، فَإِذَا المَلَكُ الَّذِي جَاءَنِي بِحِرَاءٍ جَالِسٌ عَلَى كُرْسِيٍّ بَيْنَ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ، فَرُعِبْتُ مِنْهُ) قَوْلُهُ: ( فَرُعِبْتُ مِنْهُ ) بِضَمِّ الرَّاءِ وَكَسْرِ الْعَيْنِ.. وَلِلْأَصِيلِيّ ِ: بِفَتْحِ الرَّاءِ وَضَمِّ الْعَيْنِ، أَيْ: فَزِعْتُ، دَلَّ عَلَى بَقِيَّةٍ بَقِيَتْ مَعَهُ مِنَ الْفَزَعِ الْأَوَّلِ ثُمَّ زَالَتْ بِالتَّدْرِيجِ.
    2- (فَرَجَعْتُ فَقُلْتُ: زَمِّلُونِي») قَوْلُهُ: ( فَقُلْتُ زَمِّلُونِي زَمِّلُونِي ) وَفِي رِوَايَةِ الْأَصِيلِيِّ وَكَرِيمَةَ زَمِّلُونِي مَرَّةً وَاحِدَةً.
    3- (وَتَتَابَعَ) وَقَدْ وَقَعَ فِي رِوَايَةِ الْكُشْمِيهَنِي ِّ وأبي الْوَقْتِ (وَتَوَاتَرَ)، وَالتَّوَاتُرُ مَجِيءُ الشَّيْءِ يَتْلُو بَعْضُهُ بَعْضًا مِنْ غَيْرِ تَخَلُّلٍ.
    العلم النافع ، وذكر الله الحقيقي ، يُهذب الطبع ، ويحسن الأخلاق (البحر المديد /5/317)

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,159

    افتراضي

    القرآن وعلومه

    وَدَلَّ قَوْلُهُ عَنْ (فَتْرَةِ الْوَحْيِ) وَقَوْلُهُ (المَلَكُ الَّذِي جَاءَنِي بِحِرَاءَ) عَلَى تَأَخُّرِ نُزُولِ سُورَةِ المُدَّثِّرِ عَنِ اقْرَأْ، وَلمَّا خَلَتْ رِوَايَةُ يَحْيَى بْنِ أَبِي كَثِيرٍ الْآتِيَةُ فِي التَّفْسِيرِ عَنْ أَبِي سَلَمَةَ، عَنْ جَابِرٍ عَنْ هَاتَيْنِ الْجُمْلَتَيْنِ أَشْكَلَ الْأَمْرُ، فَجَزَمَ مَنْ جَزَمَ بِأَنَّ {يَا أَيُّهَا المُدَّثِّرُ} أَوَّلُ مَا نَزَلَ، وَرِوَايَةُ الزُّهْرِيِّ هَذِهِ الصَّحِيحَةُ تَرْفَعُ هَذَا الْإِشْكَالَ، وَسِيَاقُ بَسْطِ الْقَوْلِ فِي ذَلِكَ فِي تَفْسِيرِ سُورَةِ اقْرَأْ.
    العلم النافع ، وذكر الله الحقيقي ، يُهذب الطبع ، ويحسن الأخلاق (البحر المديد /5/317)

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,159

    افتراضي

    الفوائد الحديثية


    1- (قَالَ ابْنُ شِهَابٍ: وَأَخْبَرَنِي أَبُو سَلَمَةَ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ) أَخْطَأَ مَنْ زَعَمَ أَنَّ هَذَا مُعَلَّقًا وَإِنْ كَانَتْ صُورَتُهُ صُورَةَ التَّعْلِيقِ، وَلَوْ لَمْ يَكُنْ فِي ذَلِكَ إِلَّا ثُبُوتُ الْوَاوِ الْعَاطِفَةِ فَإِنَّهَا دَالَّةٌ عَلَى تَقَدُّمِ شَيْءٍ عَطَفْتَهُ، وَقَدْ تَقَدَّمَ قَوْلُهُ: عَنِ ابْنِ شِهَابٍ، عَنْ عُرْوَةَ، فَسَاقَ الحَدِيثَ إِلَى آخِرِهِ ثُمَّ قَالَ: قَالَ ابْنُ شِهَابٍ -أَيْ: بِالسَّنَدِ المَذْكُورِ- وَأَخْبَرَنِي أَبُو سَلَمَةَ بِخَبَرٍ آخَرَ وَهُوَ كَذَا.
    2- (فَرَجَعْتُ فَقُلْتُ: زَمِّلُونِي») وَفِي رِوَايَةِ يُونُسَ فِي التَّفْسِيرِ فَقُلْتُ: دَثِّرُونِي.
    3- ({وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ}) وَالرُّجْزُ هُنَا الْأَوْثَانُ، كَمَا سَيَأْتِي مِنْ تَفْسِيرِ الرَّاوِي عِنْدَ المُؤَلِّفِ فِي التَّفْسِيرِ.
    4- (وَتَتَابَعَ) خَرَّجَ المُصَنِّفُ بِالْإِسْنَادِ فِي التَّارِيخِ حَدِيثَ الْبَابِ عَنْ عَائِشَةَ، ثُمَّ عَنْ جَابِرٍ بِالْإِسْنَادِ المَذْكُورِ هُنَا، فَزَادَ فِيهِ بَعْدَ قَوْلِهِ (تَتَابَعَ): (قَالَ عُرْوَةُ -يَعْنِي بِالسَّنَدِ المَذْكُورِ إِلَيْهِ- وَمَاتَتْ خَدِيجَةُ قَبْلَ أَنْ تُفْرَضَ الصَّلَاةُ، فَقَالَ النَّبِيُّ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - «رَأَيْتُ لِخَدِيجَةَ بَيْتًا مِنْ قَصَبٍ، لَا صَخَبَ فِيهِ وَلَا نَصَبَ» قَالَ الْبُخَارِيُّ: يَعْنِي قَصَبَ اللُّؤْلُؤِ).، قُلْتُ: وَسَيَأْتِي مَزِيدٌ لِهَذَا فِي مَنَاقِبِ خَدِيجَةَ إِنْ شَاءَ اللهُ تَعَالَى.
    5- (تَابَعَهُ عَبْدُ اللهِ بْنُ يُوسُفَ وَأَبُو صَالِحٍ) وَهِمَ مَنْ زَعَمَ -كَالدِّمْيَاطِي ِّ- أَنَّهُ أَبُو صَالِحٍ عَبْدُ الْغَفَّارِ بْنُ دَاوُدَ الحَرَّانِيُّ، فَإِنَّهُ لَمْ يَذْكُرْ مَنْ أَسْنَدَهُ عَنْ عَبْدِ الْغَفَّارِ، وَقَدْ وُجِدَ فِي مُسْنَدِهِ عَنْ كَاتِبِ اللَّيْثِ.
    6- وَقَدْ بَيَّنَّا مَا فِي رِوَايَةِ يُونُسَ، وَمَعْمَرٍ مِنَ المُخَالَفَةِ لِرِوَايَةِ عُقَيْلٍ غَيْرَ هَذَا فِي أَثْنَاءِ السِّيَاقِ، وَاللهُ المُوَفِّقُ.
    العلم النافع ، وذكر الله الحقيقي ، يُهذب الطبع ، ويحسن الأخلاق (البحر المديد /5/317)

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,159

    افتراضي

    فوائد متفرقة

    سَيَأْتِي بَقِيَّةُ شَرْحِ هَذَا الحَدِيثِ فِي تَفْسِيرِ سُورَةِ اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ إِنْ شَاءَ اللهُ تَعَالَى.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني
    العلم النافع ، وذكر الله الحقيقي ، يُهذب الطبع ، ويحسن الأخلاق (البحر المديد /5/317)

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,159

    افتراضي

    ..............تم............ ......
    العلم النافع ، وذكر الله الحقيقي ، يُهذب الطبع ، ويحسن الأخلاق (البحر المديد /5/317)

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,159

    افتراضي

    العلم النافع ، وذكر الله الحقيقي ، يُهذب الطبع ، ويحسن الأخلاق (البحر المديد /5/317)

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,159

    افتراضي

    تهذيب فتح الباري لابن حجر/ بدء الوحي/ الحديث الخامس

    العلم النافع ، وذكر الله الحقيقي ، يُهذب الطبع ، ويحسن الأخلاق (البحر المديد /5/317)

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    1,381

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إسلام بن منصور مشاهدة المشاركة
    تهذيب فتح الباري لابن حجر/ بدء الوحي/ الحديث الخامس

    معذرة يا غالي
    أين الرابع؟
    ثم أين رابط الخامس؟!

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    1,159

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يحيى صالح مشاهدة المشاركة
    معذرة يا غالي
    أين الرابع؟
    ثم أين رابط الخامس؟!
    الخامس في الرابط التالي .. جزاكم الله خيرا على التنبيه
    تهذيب فتح الباري لابن حجر/ بدء الوحي/ الحديث الخامس

    والرابع هو نفسه الذي في هذه المشاركة أخي الكريم
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة يحيى صالح
    العلم النافع ، وذكر الله الحقيقي ، يُهذب الطبع ، ويحسن الأخلاق (البحر المديد /5/317)

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    1,381

    افتراضي

    أحسن الله إليك

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •