الشاعر عبدالله البردوني وعروبة اليوم
النتائج 1 إلى 2 من 2
1اعجابات
  • 1 Post By الشاعر حسام الحسام

الموضوع: الشاعر عبدالله البردوني وعروبة اليوم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2017
    المشاركات
    7

    افتراضي الشاعر عبدالله البردوني وعروبة اليوم

    أنا العربيُّ لي وطــــــــنٌ /

    تُخَلِّدُ مجدَهُ الحُقـــــــبُ/

    جهـــِلتُ الحـــــقَّ حيراناً/

    بعقلي خيَّمَ العَجَـــــــب/ُ

    **** **** **** **
    أنا العربــــــــيّ ُ لا أدري /

    لماذا هانَــــــت العــــَرَبُ /

    لماذا تُهْتُ في وطنـــــي /

    كأنِّـــي فيهِ مُغتَــــــــــ رِبُ/

    ضلَلْتُ الدَّربَ في تِـــــــيهٍ /

    وأوقَفَنـــــــ ـــــي بهِ* التَّعَبُ/

    وصرْتُ أعيشُ في دُنيا /

    يُعَاَشرُني بهـــا**** كــــأَبُ /

    **** ***** **** **
    أنا العربــــــــــ ــــيُّ لي وطنٌ/

    تُرَدِّدُ إســـــــــــــ ــمَهُ الكُتُبُ /

    فضاعَ اليومَ لا إســــــــــــم/ٌ

    تُـــــــــــــ ــــرَدِّدُهُ ولا لقَـــبُ /

    شَتــــــــــــ ـاتُ العُرْبِ مزَّقهُ /

    فعـــــــــاثَ بأمنِهِ الشَّغـــَبُ* /

    *** ***** **** **
    أنا العربــــــــــ ـــيُّ في بَلَدٍ /

    يُشَتِّتُ جمعَهُ الغضــــــبُ /

    أنا المشنوقُ في كمَدي /

    أنوحُ أسَىً* وأنتحِـــــــــ ــبُ /

    أنا المغروقُ في دمعــــــي /

    وفوقي تضحــَكُ الكــُرَبُ/

    أنا المسجونُ في فقــْري /
    ***
    أَضِجُّ* بهِ* وأضــــــــــــ طَرِبُ/

    عرفت ُ الحزْنَ مِن صِغَري /

    أعاشِــــــــــ ــرهُ وأصْطَحــِبُ /

    وفي جُرحي كأنَّ دَمِــــــي /

    خُضابٌ منـــــــــهُ أَخْتَضِب/ُ

    *** **** ***** **
    أنا العربــــــــــ ـيُّ في زمنٍ /

    دهاني القهــــــــر ُ والغَلَبُ /

    أنا المحـــــرومُ من حقــّي /

    أنا المسلوبُ و السَّلَــــــــ ـبُ/

    أضيــــــــقُ بعيشةٍ ضنكاً /

    بدارٍ جوفُهــــــــــ ـــا خَرِبُ** /*
    *
    بلا مالٍ بلا جــــــــــــــ ـــــاهٍ /

    ولاتـــــــــرَ فٍ بــــهِ** أَثِـــبُ* /

    *** **** **** **
    أنا العربــــــــــ ـيُّ مقتـولٌ** /

    بحربٍ شبَّهـــــــا الشَّغَبُ /

    بحربٍ كنتُ مُشعِلَــــــــ ها /

    ليصعَدَ فوقي اللَّهَـــــبُ /

    إذا ما أُخمَدَتْ يومـــــــاً /

    فمِنِّي يُجْلَبُ الحـــطَبُ /

    وما باليتُ في خــــطَرٍ /
    ******
    وما أنا منهُ مُجـــــتَنِبُ /

    *** **** ***** **
    أنا العربـــــــيُّ * مُنْهَزِمٌ /

    أرى ذُلِّـــــــي فأَكْـــــتَئِب ُ /

    تلاشَت عِزَّتـــــــي منِّي/

    ومجدي كــــــادَ يَحْتَجِبُ /

    مللتُ العيشَ في قلــــقٍ /

    وخوفٍ ساقــَهُ الغضــبُ /

    شقائي أنّنـــــــــــ ـي أحيا /

    بأرضٍ فوقـــَها عَـــــــرَبُ /

    وذنبي أنّنـــــــــــ ي عربي /

    لأصــلِ العــــُرْبِ أنتَســـِبُ /

    كأنَّ عروبتي عــــــــــــــ ارٌ** /*****
    **
    وخِزْيٍ منــــــهُ يُنْتـــــَقَب* /
    *** **** ** **
    لماذا صرتَ ياوطــــــني /

    كئيباً لِبســــُكَ الكــــأَبُ/

    لماذا صـــــــــرتَ أوطاناً /

    ثراها بالدِّما رَطِــــــــــب ُ/
    ********* *** *** **
    هيَ الثَّوراتُ قاضيــــَتي /

    وفي قتلي هيَ السَّــــــبَبُ /

    متى ما ثارَتْ الحمــــــقى /

    رأَوٱ أضــــــــــداد َ ما طلَبوٱ /

    فضَجَّتْ صيحَةُ الفوضى /

    بأصــــــــــوا تٍ لها صخَـــبُ /

    بها العاصونَ قد خرَجوا /

    على القانونِ وانْقَلَبُــــو ا/

    منَ الحُكَّامِ هـُــم أطغى /

    وللطُّغيانِ هُــــــــم ذَنَبُ/

    على أوجانِ أوطـــــاني /

    همُ الجُدَريُّ والجـــرَبُ /

    وهمْ داءٌ بعِلِّتــِـــــ ـــها /

    وهمْ* بِرَخائِها جَدَبُ /

    وإنَّ ربيعَهـــــم زَيـــــــفٌ /

    وكُلُّ وعودِهِم كَــــذِب /

    وما الحُـــــــــكـ َّامُ أبراءً /

    من الفوضى وإنْ ذهبوا/

    فَهُمْ مَنْ أوقَــــــــــد وا ناراً /

    مِنَ الأجيال ِتَحْتَطــــــِ بُ* /

    وهمْ مَنْ جَوَّعوا شعبي /

    ومِنْ خيراتِهِ ٱحتَلَبُــــوا/

    وكَمْ مِن أرضِهِ باعـــوا /

    ومِنْ أموالِهِ نَهَبــــــــــ ُوا/
    *
    هُمُ الأنجاسُ إنْ رحَلوا /

    عنِ الأوطانِ أو هرَبـــــو/

    فقدْ شقُّوا بها طُرُقــــــاً /

    لجيشِ الغزْوِ وانسَحَبوا/

    أخي العربيُّ لا تغفَـــــل ْ/

    ولا تأمَنْ إذا احْتَجَبُــــوا /

    طغاةُ الأرضُ مازالـــــــوا/

    على وطني .وإنْ ذهبوا/

    تعَقَّلْ .كُــــنْ حضــــَاريَّاً /

    ولا يلعَـــــبْ بكَ الغَضَبُ/

    أخي فاحْذر ْمِنَ الفوضى/

    فقد ضاعَتْ بها العَـــــــرَبُ/

    عليكَ الصـــَّبرَ* كي تبقى* /

    إذا اشْتَـــدَّتْ بكَ الحُقَــــبُ/

    سمـــَاؤُك َلـمْ تَـــزَلْ زَرْقـــا/

    وأرضــُكَ مابــــها عَــــــطَبُ /

    ترَفـــَّــــــ ـعْ .ثُمَّ كُـــنْ قمَراً* /

    لتَلمَعَ حــــولَكَ الشُّهُـــــبُ /

    تــــــفاءَلْ إنَّـــــكَ الأبقـــَى /

    وكُـــــنْ دوماً كــــما يَجــِبُ /

    فإنَّا لــــــو تفَــــــــــــ ـاءَلْنا /

    ستُسْبِلُ ماءَهـــــا السُّحُبُ /

    وتُــــفعِمُ أرضـَنا رَغَــــــدَاً /

    فيَرْحَـــلُ بعــْدَهُ* الجَدَبُ /

    ونسْعَـــدُ عنُدمـــــا يَفْنى /

    على أوِطـــــانِنا الــــكــَأَبُ/

    ونجمـــعُ* شمْـــــــــلَ أُمَّتِنا /

    ونربُطُ كـُــلَّ مَـــــا شَطَبُوا /

    ونَكتُبُ إسمَـــنا عــَـــــــرَبَ اً /

    ونَمْحو كُـــلَّ مـــا كتَبــُوا/

    ونَحْيا مِثلَمــــا* كُــــنَّــــــ ا/

    لنـــا إســــــمٌ لنا لقَـــــبُ /

    فنُصـــبِـحُ دولةً عُظمى/

    ونَهْـــتِفُ < إنَّنــا العَرَبُ /

    كـــــــــــ
    {{حسام احمد الحسام }}
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,977

    افتراضي

    صدقت وبررت.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •